الرجوع للعدد الكامل
الأربعاء, 27 أكتوبر 2021

نتابع هذا المساء: طائرة مصر للطيران المتجهة لروسيا تعود بسبب رسالة مجهولة + ديمقراطيو مجلس الشيوخ ينوون فرض ضريبة ضخمة على الشركات الأمريكية + تطورات الوضع في السودان

مساء الخير قراءنا الأعزاء، وأهلا بكم في عدد دسم إخباريا بينما نحن بصدد نهاية أسبوع العمل الأخير في أكتوبر، وكذلك نترقب قرار لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي المصري غدا بشأن أسعار الفائدة. في عدد تليوم نس وتطورات الأوضاع في السودان بعد الانقلاب العسكري، ومستقبل مفاوضات سد النهضة الإثيوبي التي ستستبعد منها الخرطوم بعد قرار الاتحاد الأفريقي بتعليق عضوية السودان. لكن دعونا نسلط الضوء على عدة أمور في البداية.

يحدث الآن – اضطرت رحلة مصر للطيران المتجهة من القاهرة إلى موسكو للعودة مجددا بعد 20 دقيقة من الإقلاع، بسبب "وجود رسالة تهديد" على أحد المقاعد، وفق بيان الشركة. ولم يوضح البيان فحوى الرسالة بالضبط، لكنه أكد وصول جميع الركاب بسلام إلى مطار القاهرة، وأنه "يجري اتخاذ الإجراءات اللازمة". نتمنى ألا يؤثر الحادث على حركة الطيران بين مصر وروسيا، خاصة مع تزايد الطلب من السياح الروس على الرحلات إلى شرم الشيخ والغردقة، بعد استئناف الرحلات الجوية المباشرة قبل بضعة أشهر فقط.

انطلقت صباح اليوم أولى الرحلات الجوية بين الأقصر وشرم الشيخ بعد دام توقف ستة أعوام، وفقا لبيان وزارة السياحة. وتسير مصر للطيران رحلة أسبوعيا ذهابا وعودة بين الوجهتين بسعر موحد 1800 جنيه. ويأتي ذلك ضمن جهود الوزارة لتنويع تجربة السياح بما يتيح لهم زيارة الوجهات الشاطئية والثقافية أيضا.

أبرز الأخبار هذا المساء –

تعيين أسامة عسكر رئيسا جديدا لأركان حرب القوات المسلحة: أصدر الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم قرارا بتعيين الفريق أسامة عسكر رئيسا لأركان حرب القوات المسلحة، خلفا للفريق محمد فريد حجازي الذي جرى تعيينه مستشارا لرئيس الجمهورية لمبادرة حياة كريمة، وفقا لبيانين صادرين عن رئاسة الجمهورية.

قررت شركة تي أيه تي التابعة لشركة الإسكندرية للاستثمارات الطبية سحب عرضها لشراء 100% من أسهم شركة الإسكندرية للخدمات الطبية، وفقا لبيان صادر عن هيئة الرقابة المالية (بي دي إف). ويأتي ذلك رغم قرار الشركة برفع عرضها لشراء الإسكندرية للخدمات الطبية في يونيو الماضي. وتعد تي أيه تي ثاني المنسحبين من سباق الاستحواذ على الإسكندرية للخدمات الطبية بعد سبيد ميديكال التي انسحبت في مايو الماضي.

تفاصيل جديدة عن تحالف شركتين أمريكيتين لتصنيع تكنولوجيا تحلية المياه في مصر. وقعت أكوا تك وإم بي إس إنفرا الأمريكيتان اتفاقا لتكوين تحالف مع الهيئة القومية للإنتاج الحربي بوزارة الإنتاج الحربي أمس، لتصميم وبناء وإدارة منشآت تحلية المياه ومعالجة مياه الصرف الصحي في مصر، وتوطين إنتاج المكونات المستخدمة في المصانع، وتدريب الكوادر البشرية بالهيئة على كيفية تشغيلها وصيانتها، وفق بيان أصدرته شركة إم بي إس إنفرا (بي دي إف). جاء ذلك ضمن فعاليات أسبوع القاهرة للمياه الذي يستهدف رفع الوعي بأهمية الأمن المائي لمصر وحشد الدعم الدولي لاستراتيجية الدولة لزيادة الموارد المائية خلال 20 عاما.

ترقبوا المزيد حول ما سبق في نشرتنا الصباحية غدا.

أبرز ما جاء في نشرة إنتربرايز الصباحية اليوم الأربعاء:

  • "راية" تنتهي من صفقة بيع تابعتها "بريق" إلى إنترو جروب مقابل 571 مليون جنيه، وذلك ضمن خطة أوسع لتصفية الأصول غير الأساسية وإعادة توجيه الاستثمارات إلى العمليات الأساسية للمجموعة.
  • "كليوباترا" تبرم اتفاقيات لشراء وتطوير مستشفى بسعة 400 سرير في القاهرة الجديدة، في صفقة لم تكشف عن قيمتها.
  • مدينة نصر للإسكان تخطط للاستحواذ على منك للاستثمار العقاري مقابل 200- 220 مليون جنيه. وسيشغل عبد الله سلام، الرئيس التنفيذي لشركة منك المملوكة لعائلته، منصب العضو المنتدب لمدينة نصر، وستقوم العائلة بشراء حصة لا تقل عن 5% من أسهم مدينة نصر.

مصر تستكمل جهود الوساطة بين إسرائيل والفصائل الفلسطينية في غزة: يجتمع رئيس المخابرات العامة عباس كامل بأمين عام حركة الجهاد الإسلامي زياد النخالة في القاهرة اليوم لبحث التهدئة بين إسرائيل والفصائل الفلسطينية بما فيها حركة حماس في غزة. لعبت مصر دورا محوريا في الآونة الأخيرة في التوسط للتوصل إلى اتفاق لوقف إطلاق النار بين إسرائيل وحماس بعد العنف الإسرائيلي الذي شهده القطاع في مايو الماضي. ومنذ ذلك الحين، عقد مسؤولون مصريون عدة اجتماعات مع وفود من حركة حماس كان آخرها أوائل الشهر الجاري، إذ التقى وفد رفيع المستوى من حركة حماس كامل بالقاهرة لبحث عملية السلام مع تل أبيب والتهدئة وملف الأسرى وإعادة إعمار غزة.

القصة الأبرز عالميا –

ضريبة جديدة على أكبر 200 شركة أمريكية: يعتزم الديمقراطيون في مجلس الشيوخ فرض ضريبة بنسبة 15% كحد أدنى على دخل الشركات الكبرى يوم الثلاثاء، والتي تتجاوز إيراداتها أكثر من مليار دولار سنويا لمدة ثلاث سنوات. ويشمل ذلك نحو 200 شركة من أكبر الشركات في البلاد. ويأتي ذلك في إطار جهود الديمقراطيين لجمع ما بين 300 – 400 مليار دولار لتغطية نفقات أجندة الرئيس بايدن للإنفاق الاجتماعي وتغير المناخ، وكذلك التأكد من أن الشركات الكبرى لا تستغل الثغرات القانونية لتجنب دفع ضرائب الشركات. حازت القصة على تغطية واسعة في الصحف الأجنبية (واشنطن بوست | فايننشال تايمز | نيويورك تايمز | وول ستريت جورنال).

يأتي اقتراح الحد الأدنى من ضريبة الشركات في الوقت الذي تمضي فيه منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية في اتفاقية ضرائب عالمية من شأنها أن تفرض نفس معدل الحد الأدنى البالغ 15%. وصدقت الدول على الاتفاقية التاريخية رسميا في اجتماع مجموعة العشرين لوزراء المالية ومحافظي البنوك المركزية في وقت سابق من هذا الشهر. ووقعت مصر على الاتفاقية في يوليو الماضي.

تعليق عضوية السودان في الاتحاد الأفريقي، لحين استعادة السلطة الانتقالية التي يقودها المدنيون، وفقا لبيان صدر عقب اجتماع لمجلس الأمن والسلم التابع للاتحاد الأفريقي. وأدان الاتحاد الأوروبي كذلك الانقلاب العسكري هذا الأسبوع في بيان أيدته بريطانيا والولايات المتحدة والنرويج وسويسرا، وأكدوا على مواصلة الاعتراف بالحكومة الانتقالية.

ما مصير مفاوضات سد النهضة المتوقفة في ضوء هذه التطورات؟ من المفترض أن هذا يعني أن السودان سيودع مؤقتا مقعده في محادثات سد النهضة التي يقودها الاتحاد الأفريقي – إذا انعقدت مجددا. وقبل أسابيع قليلة، كان هناك حديث عن أن الاتحاد الأفريقي قد يرسل قريبا وفودا إلى مصر والسودان وإثيوبيا لاستئناف جهود الوساطة لحل النزاع حول السد. وفي الشهر الماضي، حث مجلس الأمن الدولي الأطراف الثلاثة على العودة إلى المفاوضات تحت رعاية الاتحاد الأفريقي.

هناك تحرك من النقابات المهنية التي قادت الاحتجاجات ضد البشير: انضم الأطباء وعمال النفط إلى الاحتجاجات التي شارك فيها الآلاف ضد الاستيلاء على السلطة الذي وقع يوم الاثنين الماضي، بينما أعلن المنظمون عن "مسيرة مليونية" في الخرطوم يوم السبت للاحتجاج ضد الانقلاب.

نتابع غدا –

تعقد لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي اجتماعها غدا لمراجعة أسعار الفائدة. ورغم نمو التضخم العالمي بدعم من الارتفاع الجنوني لأسعار الطاقة، فإن جميع المحللين الـ 12 الذين استطلعت إنتربرايز آراءهم يرجحون سيناريو تثبيت أسعار الفائدة للمرة الثامنة على التوالي. بعد اجتماع الغد، من المقرر أن تعقد لجنة السياسة النقدية اجتماعها الأخير هذا العام في 16 ديسمبر المقبل.

ما تزال تجارة الفائدة عامل الحسم: يرى المحللون ضرورة الحفاظ على تدفقات الاستثمارات الأجنبية في أدوات الدين المحلية، والتي يجذبها ارتفاع أسعار الفائدة الحقيقية في مصر. ويؤكدون أن الحفاظ على جاذبية أدوات الدين المصرية أهم من كبح جماح التضخم، الذي ما يزال ضمن مستهدف البنك المركزي رغم ارتفاعه الكبير الشهر الماضي إلى 6.6%، وهو أعلى معدل مسجل منذ 20 شهرا. وتزداد أهمية الإبقاء على أسعار الفائدة المرتفعة محليا بشكل خاص في الوقت الذي يدرس فيه البنك المركزي الأوروبي ومجلس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي رفع أسعار الفائدة قريبا لكبح التضخم لديهما. ومع اتجاه معدلات الفائدة العالمية في مسار تصاعدي حاليا، يحتاج صناع السياسة النقدية في مصر إلى ضمان بقاء أدوات الدخل الثابت المصرية جذابة، دون إحداث تحول في السياسة النقدية.

وبالحديث عن السياسة النقدية، غدا أيضا هو يوم مراجعة أسعار الفائدة في منطقة اليورو. ويتوقع المراقبون عدم حدوث تغيير في أسعار الفائدة، إذ يرى البنك المركزي الأوروبي أن التضخم العالمي حدث مؤقت. وإذا جرى تثبيت أسعار الفائدة الأوروبية بالفعل، ستكون تلك أخبار جيدة لمصر والأسواق الناشئة الأخرى التي تسعى للحفاظ على تنافسية ديونها.

ويأتي الدور على الفيدرالي الأسبوع المقبل: سيجتمع مجلس الاحتياطي الفيدرالي يومي الثلاثاء والأربعاء الموافقين 2 و3 نوفمبر لمراجعة أسعار الفائدة. ومن المتوقع أن يبقي الفيدرالي على أسعار الفائدة من أجل البدء في تقليص برنامجه لشراء السندات خلال الشهر المقبل.

ربما نسمع أخبارا مهمة بشأن التضخم العالمي أيضا، إذ يبدو أن أسعار النفط في حالة استقرار. فبعد القفز إلى أعلى مستوياتها خلال عدة سنوات يوم الاثنين الماضي (ارتفعت العقود الآجلة لخام برنت إلى 85.99 دولار للبرميل)، تراجعت العقود اليوم 1% إلى 85.54 دولار للبرميل.

🗓 في المفكرة –

أكتوبر قارب على الانتهاء، إليكم أبرز الأحداث الاقتصادية التي نترقبها خلال الشهر المقبل:

  • مؤشر مديري المشتريات: يصدر مؤشر مديري المشتريات الخاص بمصر والسعودية والإمارات يوم الأربعاء 3 نوفمبر.
  • احتياطي النقد الأجنبي: من المنتظر إصدار بيانات احتياطي النقد الأجنبي حتى نهاية شهر أكتوبر خلال الأسبوع الأول من نوفمبر.
  • التضخم: تصدر بيانات التضخم لشهر أكتوبر يوم الأربعاء 10 نوفمبر.

تستضيف شبكة مستثمري الشرق الأوسط الملائكيين في الجونة مؤتمر واحة الملائكيين غدا وبعد غد.

نتطلع إلى قراءة مذكرات Justo a Tiempo التي كتبتها صديقتنا ماريا لورا سانشيز بويرتا حول معركة عائلتها ضد السرطان. تطلق سانشيز بويرتا، مديرة برنامج التنمية البشرية بالبنك الدولي في مصر، مذكراتها يوم الأحد 7 نوفمبر في أوسانا فاميلي كافيه بالمعادي. كما سيتحدث في الحفل السفير الأرجنتيني إدواردو فاريلا والأستاذة بجامعة القاهرة رشا عبودي. للمزيد عن سانشير بوريتو يمكنكم قراءة الحوار الذي أجرته معها إنتربرايز في فقرة روتيني الصباحي.

أمام رائدات الأعمال حتى 6 نوفمبر المقبل للتقدم لبرنامج تسريع جديد أطلقته منظمة نهضة المحروسة غير الحكومية، والتي تقدم ما يصل إلى 200 ألف جنيه في هيئة منح وإرشاد وأنواع أخرى من دعم الأعمال. وتشمل الفئات المؤهلة للتقدم للبرنامج المؤسسين وقادة المؤسسات الاجتماعية العاملين في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، والصناعات الإبداعية، أو المشاريع التي تدعم المساواة بين الجنسين. وجرى إطلاق البرنامج، الذي يحمل اسم "رابحة"، بالشراكة مع هيئة الأمم المتحدة للمرأة في مصر، والمجلس القومي المصري للمرأة، والحكومة الكندية، وشركاء آخرين. يمكنك التقديم هنا.

مرفق "الاستثمار من أجل التوظيف" الألماني يدعو الشركات المصرية للحصول على تمويل لمشاريع خضراء: يمكن للشركات والهيئات العامة العاملة في المشاريع المتعلقة بالتحول للاقتصاد الأخضر في مصر تقديم مقترحات إلى مرفق الاستثمار من أجل التوظيف التابع لبنك التنمية الألماني اعتبارا من 30 نوفمبر. ستحصل الشركات المؤهلة على تمويل يتراوح بين مليون و10 ملايين يورو لكل مشروع، وفق ما ذكره المرفق الألماني في بيان (بي دي إف). ويقدم المرفق المنح التمويلية للمشاريع التي تساهم في خلق فرص عمل في مشروعات مستدامة. يمكنك معرفة المزيد عن المرفق وعملية التقديم هنا.

يمكنكم الاطلاع على المفكرة كاملة على موقعنا الإلكتروني، حيث توجد قائمة شاملة بالأحداث الإخبارية القادمة والأعياد الوطنية والمؤتمرات، وكل ما يهم مجتمع المال والأعمال.

☀️ طقس الغد: ننصحكم بعدم ارتداء الجاكيت في الساعات المبكرة من صباح الغد، إذ تشير توقعات تطبيقات الطقس إلى قفزة في درجات الحرارة العظمى في القاهرة إلى 34 درجة مئوية، بينما تستقر الصغرى عند 19 درجة مئوية.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، «سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها(رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)، و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235) و«مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).