الرجوع للعدد الكامل
الأربعاء, 13 أكتوبر 2021

موانئ دبي و"سي دي سي" تضخان استثمارات جديدة في ميناء العين السخنة

شركة موانئ دبي العالمية العملاقة تضخ استثمارات جديدة في ميناء العين السخنة بالتعاون مع مؤسسة سي دي سي التي تعد ذراع الحكومة البريطانية للتمويل التنموي. وستقوم المؤسستان بإنشاء منصة مشتركة للاستثمار في أفريقيا بقيمة 1.7 مليار دولار، على أن يخصص جزء منها لميناء العين السخنة، بحسب البيان الصادر عن شركة موانئ دبي العالمية. وستقوم المنصة خلال "السنوات العديدة المقبلة" بالاستثمار في عدة مشروعات بنية تحتية وخدمات لوجستية بالقارة الأفريقية، من بينها موانئ المنشأ والوجهة، ومستودعات الحاويات الداخلية، والمناطق الاقتصادية وغيرها من الخدمات اللوجستية في جميع أنحاء أفريقيا من أجل زيادة التجارة بها. وسيجري دعم المنصة بشكل مبدئي بحصص أقلية في الأصول الحالية لشركة موانئ دبي العالمية، مع وضع خطط توسعية كبيرة، بما في ذلك ميناء داكار في السنغال وميناء بربرة في الصومال.

التمويل: تعتزم موانئ دبي العالمية ضخ استثمارات تصل إلى مليار دولار خلال الأعوام المقبلة، إلى جانب حصص الأقلية المملوك لها، بينما تعتزم سي دي سي ضخ استثمار مبدئي بنحو 320 مليون دولار، مع 400 مليون دولار إضافية في السنوات المقبلة.

ليس هذا أول استثمار لموانئ دبي العالمية في مصر، حيث قامت الشركة أواخر عام 2019 باستثمار 520 مليون دولار في توسعات بميناء العين السخنة، ليصل إجمالي استثمارات الشركة الإماراتية في مصر إلى 1.6 مليار دولار. وشمل مشروع التوسعة إنشاء الحوض الثاني في الميناء والذي سيضاعف طاقة الميناء لتصل إلى 1.75 مليون حاوية نمطية سنويا، مقارنة بنحو 970 ألفا في الوقت الحالي. ووقعت موانئ دبي العالمية بعد ذلك بفترة قصيرة اتفاقا مع شركتي الصين العامة للهندسة المعمارية (CSCEC) وشركة الشحن البحري الصينية المحدودة (COSCO) لتصبح مركز استقبال جميع واردات البناء للعاصمة الإدارية الجديدة. وقال الرئيس التنفيذي لشركة موانئ دبي أحمد بن سليمان العام الماضي إنه متفائل بشأن الاستثمار في أفريقيا، كما أشاد بالسياسات الاقتصادية في مصر وقال إنها تحفز النمو.


ومن أخبار الاستثمار الأخرى:

قررت كل من مؤسسة التمويل الدولية والبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية المشاركة في الإغلاق الأول لصندوق ألجبرا فينشرز الثاني للتكنولوجيا بقيمة 90 مليون دولار، وفقا لما قاله طارق أسعد، الشريك الإداري في ألجبرا فينشرز في حديثه لجريدة المال. وقال أسعد إن شركة ألجبرا تعتزم جمع 60 مليون دولار في الإغلاق الأول قبل نهاية العام. وكان صندوق رأس المال المغامر قد أعلن في وقت سابق من هذا العام أنه يخطط لجمع 50 مليون دولار في الربع الثالث من عام 2021. وتواصلت إنتربرايز مع ألجبرا للتعليق ولكن لم نتلق ردا حتى وقت إصدار النشرة.

خلفية: بلغت قيمة الصندوق الأول للشركة 54 مليون دولار قبل أربعة أعوام ضُخت في 21 شركة، وتراوح حجم الاستثمار بكل شركة ما بين 500 ألف دولار حتى 3 ملايين دولار. وبمجرد إغلاق الصندوق الثاني، فستكون الشركة قد جمعت 144 مليون دولار. وكان الصندوق الأول يركز على السوق المصرية، مع بعض الاستثمارات الأخرى في المنطقة، في حين من المتوقع أن يتضمن الصندوق الثاني استثمارات مختارة في شرق وغرب أفريقيا ومنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

وأيضا تستهدف شركة سندي الكينية لخدمات التوصيل جمع تمويلات بقيمة 100 مليون دولار بحلول 2022 للقيام بتوسعات في عدة دول أفريقية من بينها مصر ونيجيريا وغانا وجنوب أفريقيا، وفقا لما قاله المؤسسة المشاركة ماليكا جود لبلومبرج الأسبوع الماضي. ولم تقدم جود المزيد من التفاصيل حول حصة كل من الأسواق المستهدفة من تلك الاستثمارات.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، «سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها (رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«محرم وشركاه»، الشريك الرائد للسياسات العامة والعلاقات الحكومية (رقم التسجيل الضريبي: 459-112-616)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)، و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235) و«مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).