الرجوع للعدد الكامل
الثلاثاء, 5 أكتوبر 2021

مصر في دائرة الضوء مع اقتراب "دي بي آي" من الإغلاق الأخير لصندوقها الأكبر للاستثمار بأفريقيا

اقتربت شركة الاستثمار المباشر البريطانية ديفيلوبمنت بارتنرز إنترناشونال (دي بي آي) -التي تركز على الاستثمار في أفريقيا- من إتمام الإغلاق الأخير لصندوقها الثالث بقيمة 900 مليون دولار. وقالت الشركة في بيان، إن صندوقها "إيه دي بي 3" لديه رأسمال إضافي مخصص للاستثمار المشترك قيمته 250 مليون دولار، مما يمنحها إجمالي 1.15 مليار دولار للاستثمار في القارة. وهذا من شأنه، وفق حساباتنا، أن يجعله أكبر صندوق استثمار في أفريقيا. وقد استثمر الصندوق الثالث لـ "دي بي آي" في جولة تمويل "إم تي إن حالا" القياسية البالغة قيمتها 120 مليون دولار.

الاستثمارات الحالية لشركة دي بي آي في مصر وسجلها الحافل كانت من بين العوامل الرئيسية في نجاح جولتها التمويلية، والتي شهدت تجاوز الشركة مستهدفها الأصلي بقيمة 100 مليون دولار وإضافة أكثر من 25 شريكا محدودا جديدا إلى قاعدة مستثمريها، وفقا لما أخبرنا به أحد كبار التنفيذيين في الشركة. ويشمل المساهمين بالشركة صناديق المعاشات والتقاعد وصناديق الثروة السيادية ومؤسسات تمويل التنمية وغيرها، بجانب الشركات ومديري الأصول والمستثمرين المؤثرين، بحسب دي بي آي.

مصر دولة بالغة الأهمية لشركة دي بي آي: قال مدير الصندوق زياد أباظة في تصريحات لإنتربرايز إن "مصر كانت وجهة استثمارية رئيسية" للصندوق الثاني للشركة. كان لمصر أكبر تخصيص في صندوق "أيه دي بي 2" للشركة، حيث ضخت دي بي آي أكثر من 180 مليون دولار هنا في ثلاثة استثمارات، وقال أباظة إن "أداءها كان جيدا للغاية بالنسبة لنا". وتتضمن الاستثمارات الثلاثة، شركة "بي تك" المتخصصة في تجارة التجزئة وتوزيع الأجهزة المنزلية والإلكترونية، والشركة المصرية الألمانية للصناعات الإنشائية (إيجيك) المتخصصة في إنتاج مواسير وأنظمة تغذية المياه، إضافة إلى ومنصة التكنولوجيا المالية إم تي إن حالا. وأضاف أباظة: "لقد كان أداء مصر جيدا على مدى السنوات الخمس الماضية ونتوقع أن يتواصل هذا الاتجاه".

"ستظل مصر دولة رئيسية في الوقت الذي نخصص فيه رأس المال من صندوقنا الثالث"، حسبما أضاف أباظة، مشيرا إلى أن اثنين من الاستثمارات الأربعة التي نفذها صندوق إيه دي بي الثالث موجودة هنا بالفعل. استحوذت منصة الأدوية التابعة للشركة، التي تأسست بالشراكة مع مجموعة سي دي سي والبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، على أدويا واستثمرت دي بي آي للمرة الثانية في إم تي إن حالا. وقال أباظة: "هذا يرفع إجمالي استثماراتنا في مصر الآن إلى أكثر من 350 مليون دولار مع شركائنا في الاستثمار".

ما الذي تستهدفه"دي بي آي" في مصر مستقبلا؟ قال أباظة: "نود أن نرى الشركات التي تعالج الفجوات في السوق وتستفيد من التركيبة السكانية الجاذبة والطبقة المتوسطة المصرية الصاعدة. لإعطاء بعض الأمثلة، ما زلنا مهتمين جدا بالرعاية الصحية والتعليم والتصنيع والزراعة وتجارة التجزئة والسلع الاستهلاكية". وأضاف أباظة أن دي بي آي مهتمة أيضا بالشركات التي تواكب الرقمنة السريعة في عالم ما بعد الجائحة وتجد طرقا جديدة للتواصل مع المستهلكين.

تعد الجولة التمويلية الأخيرة لـ "دي بي آي" خبرا جيدا لصناعة الاستثمار المباشر في أفريقيا، التي واجهت رياحا معاكسة في السنوات الأخيرة. شهدت الصناديق التي تركز على الاستثمار في أفريقيا استقرارا خلال النصف الأول من العام الحالي، وجمعت 1.2 مليار دولار فقط في عام 2020، أي أقل بنحو 70% من 3.9 مليار دولار جمعتها في عام 2019، حسبما نقلت فايننشال تايمز.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، «سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها(رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)، و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235) و«مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).