الرجوع للعدد الكامل
الأحد, 11 يوليو 2021

مصر تتلقى أولى جرعات فايزر وجونسون أند جونسون خلال أيام

مصر تتسلم أول دفعة من لقاحي فايزر وجونسون أند جونسون، إضافة إلى دفعة جديدة من لقاح أسترازينيكا خلال الأيام القليلة المقبلة، وفق ما كشفت عنه وزيرة الصحة هالة زايد في مداخلة هاتفية مع عمرو أديب في برنامجه "الحكاية" يوم الجمعة الماضي (شاهد 1:49 دقيقة). وأوضحت الوزيرة أن الدفعة المنتظرة من فايزر يبلغ قدرها مليوني جرعة، لكنها لم تذكر مزيدا من التفاصيل حول حجم دفعتي جونسون أند جونسون وأسترازينيكا. وفي الشهر الماضي، قالت زايد إن البلاد ستتسلم 1.9 مليون جرعة من لقاح أسترازينيكا من خلال برنامج جافي/كوفاكس في يوليو.

ولم تحدد زايد الجهة التي ستورد جرعات فايزر وجونسون أند جونسون. لم تكن هناك أي معلومات تفيد بأن مصر ستحصل على أي دفعات من لقاح فايزر حتى الآن، في حين توقعت تقارير في السابق أن تتلقى البلاد شحنة من جونسون أند جونسون في الربع الأخير من العام الحالي من قبل الاتحاد الأفريقي، من ضمن 300 مليون جرعة يعتزم الاتحاد تقديمها للدول الأفريقية.

ومن المقرر أن تتسلم البلاد أيضا دفعة جديدة من المواد الخام تكفي لتصنيع 5 ملايين جرعة من لقاح سينوفاك محليا في غضون أيام، وفق ما قالته الوزيرة.

أعلنت وزارة الصحة المصرية أمس تسجيل 121 إصابة جديدة بفيروس "كوفيد-19"، انخفاضا من 127 إصابة أول أمس، ليصل بذلك إجمالي الحالات المسجلة في البلاد إلى 282,985 حالة. وسجلت الوزارة أمس أيضا 15 حالة وفاة، ليرتفع بذلك إجمالي حالات الوفاة إلى 16,383 حالة.

وعلى الصعيد العالمي-

السنغال تدشن مصنعا جديدا لإنتاج لقاحات "كوفيد-19" في وقت لاحق من هذا العام، في خطوة من شأنها منح دفعة جديدة لخطط إنتاج اللقاحات في أفريقيا، وفقا لرويترز. وتعهدت دول ومؤسسات أوروبية بتقديم منح قيمتها 6.75 مليون يورو لصالح المشروع، الذي يستهدف إنتاج 25 مليون جرعة بنهاية العام المقبل. وأعلنت السنغال الشهر الماضي أنها تستهدف إنتاج 300 مليون جرعة بنهاية العام المقبل.

وتعد هذه الاستثمارات جزءا من مبادرة بقيمة مليار يورو أعلن عنها الاتحاد الأوروبي لإنشاء مصانع لإنتاج لقاحات "كوفيد-19" في عدد من الدول الأفريقية، وفي مقدمتها مصر والسنغال وجنوب أفريقيا ورواندا والمغرب. وتستورد أفريقيا حاليا 99% من احتياجاتها من اللقاحات، في حين لا تتجاوز معدلات التطعيم 1% من سكان القارة، وسط وضع وبائي متفاقم مع انتشار سلالة دلتا المتحورة.

ينبغي على مجموعة العشرين أن تخصص 75 مليار دولار على الأقل خلال السنوات الخمس المقبلة لدعم خطط الاستجابة الطارئة للأوبئة في المستقبل، وفق ما جاء في تقرير تلقاه وزراء مالية ومحافظي البنوك المركزية بدول المجموعة، تناولته فايننشال تايمز. وأوصي التقرير قادة العالم بتخصيص 10 مليارات دولار سنويا لصالح صندوق جديد للتهديدات الصحية العالمية، والذي من شأنه أن يدعم الأبحاث من خلال الشراكات بين القطاعين العام والخاص لضمان توفير إمدادات عالمية ثابتة من اللقاحات والاختبارات ومعدات الوقاية الشخصية، إلى جانب 5 مليارات دولار إضافية سنويا لصالح منظمة الصحة العالمية والبنك وصندوق النقد الدوليين والمقرضين الإقليميين.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، «سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها(رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)، و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235) و«مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).