الرجوع للعدد الكامل
الأحد, 4 يوليو 2021

قناة السويس تحصل على تعويض بقيمة 540 دولار من مالكي "إيفر جيفن"

وافق مالكو سفينة "إيفر جيفن" على دفع تعويض قدره 540 مليون دولار لصالح هيئة قناة السويس عن الأضرار التي لحقت بها نتيجة إغلاق الممر الملاحي للقناة لمدة ستة أيام في مارس الماضي، سعيا لطي صفحة الخلافات المستمرة منذ أشهر وإنهاء المواجهة القضائية بين الجانبين. ونقلت العربية عن مصادر قولها إن شركة شوي كيسن اليابانية المالكة لسفينة "إيفر جيفن" ونادي المملكة المتحدة للحماية والتعويض، المسؤول عن تأمين السفينة، توصلا لاتفاق مبدئي مع هيئة قناة السويس لإنهاء النزاع الذي استمر لمدة ثلاثة أشهر، تبادل الطرفان خلالها الاتهامات حول المسؤول عن توقف حركة الملاحة في القناة التي تعتبر أحد أهم شرايين التجارة العالمية. وتواصلت إنتربرايز مع مسؤولين من هيئة قناة السويس للتعليق على هذه الأنباء، لكنها لم تتلق أي رد حتى وقت الإرسال.

يبدو أن الجانبين قد توصلا إلى حل وسط: كانت الهيئة طالبت في البداية بتعويضات قدرها 916 مليون دولار، وهو ما رفضه نادي المملكة المتحدة للحماية والتعويض وشركات التأمين الأخرى، وعرضوا بدلا من ذلك دفع 150 مليون دولار فقط.

الهيئة ستحصل على قاطرة جديدة: تضمن الاتفاق أيضا حصول هيئة قناة السويس على قاطرة جديدة حديثة، وفقا للمصادر، التي لم توضح هوية الجهة التي ستقدم هذه القاطرة إلى الهيئة، أو ما إذا كان هذا جزءا من التعويض البالغة قيمته 540 مليون دولار. وينص الاتفاق أيضا على ألا تقيم الهيئة أى شكاوى ضد "شوي كيسن" في المستقبل.

وستتمكن السفينة المحتجزة في منطقة البحيرات المرة منذ أبريل الماضي من العودة للإبحار مجددا بمجرد أن يوقع الجانبان على الاتفاق النهائي.

الهيئة راضية عن الاتفاق: قالت المصادر إن اللجنة القانونية لهيئة قناة السويس راجعت جميع البنود ووافقت عليها، مضيفة أن القيادة السياسية أعطت الضوء الأخضر لإتمام الاتفاق.

المزيد من التفاصيل ستعلن اليوم: تأتي هذه الأنباء في الوقت الذي ستنظر فيه محكمة الإسماعيلية الاقتصادية قضية التعويضات اليوم.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «بنك HSBC مصر»، البنك الرائد للشركات والأفراد في مصر (رقم التسجيل الضريببي: 715-901-204)، و«المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، و«سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها (رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«محرم وشركاه»، الشريك الرائد للسياسات العامة والعلاقات الحكومية (رقم التسجيل الضريبي: 459-112-616)، و«بنك المشرق»، البنك الرائد بالخدمات المصرفية للأفراد والخدمات المصرفية الرقمية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا (رقم التسجيل الضريبي: 862-898-204)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)،و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235) و«مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).