الرجوع للعدد الكامل
الأحد, 27 يونيو 2021

روسيا تتطلع لتصنيع وتجميع سياراتها في مصر

تتطلع موسكو إلى توسيع الشراكة الصناعية مع مصر خاصة في مجال تصنيع وتجميع السيارات، حسبما قال وزير الصناعة والتجارة الروسي دينيس مانتوروف خلال اجتماع مع نظيرته المصرية نيفين جامع. وجاء ذلك في الوقت الذي اختتمت فيه الوزارتان أعمال الدورة الـ 13 للجنة المصرية الروسية المشتركة للتعاون التجاري والاقتصادي والعلمي والفني بموسكو.

وعقدت جامع أيضا اجتماعات مع ممثلي عدد من الشركات الروسية لبحث زيادة استثماراتها في السوق المصرية، ومن بينهم رئيس شركة هيليكس، الذي ناقشت معه التعاون في مجالات معالجة المياه وإعادة تدوير المخلفات وتنقية الهواء، وألكسندر فرونكوف نائب الرئيس الإقليمي لشركة روس أتوم الذي بحثت الوزيرة معه التعاون الثنائي المحتمل في عدة مجالات، من بينها تصنيع الألياف الكربونية متعددة الاستخدامات وقطع غيار السيارات محليا، واتفقا على إجراء مزيد المباحثات في هذا الشأن في القاهرة مطلع يوليو المقبل، وفق بيان الوزارة.

وتتطلع موسكو أيضا لتوسيع تواجدها الصناعي في مصر، إذ تلقت الهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس طلبا من روسيا لإنشاء منطقة صناعية جديدة في العين السخنة في وقت مبكر من يونيو الجاري. وفي الوقت ذاته، من المنتظر أن يبدأ العمل في المنطقة الصناعية الروسية بمحور قناة السويس التي من المتوقع أن تجتذب المنطقة استثمارات بقيمة 7 مليارات دولار، خلال الفترة المقبلة، تمهيدا لتشغيلها في عام 2022.

وتخطط مصر لتصبح مركزا لتجميع السيارات: قال وزير قطاع الأعمال العام هشام توفيق في تصريحات سابقة إن الحكومة تخطط لتجميع أول 100 سيارة كهربائية في يوليو وأغسطس 2022، ومن المرتقب أن تكون أول سيارة كهربائية جاهزة للانطلاق على الطريق بحلول سبتمبر 2022. والخطة جزء من اتفاقيتين وقعتهما شركة النصر للسيارات المملوكة للدولة مع شركة دونج فينج الصينية في يناير الماضي لتجميع السيارات الكهربائية محليا وإعادة تأهيل المصنع التابع لشركة "النصر". وأعلنت شركتا ميتسوبيشي موتورز ومرسيدس بنز في وقت سابق أيضا عن خططهما لتجميع سيارات الركوب الخاصة بهم في مصر.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «بنك HSBC مصر»، البنك الرائد للشركات والأفراد في مصر (رقم التسجيل الضريببي: 715-901-204)، و«المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، و«سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها (رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«محرم وشركاه»، الشريك الرائد للسياسات العامة والعلاقات الحكومية (رقم التسجيل الضريبي: 459-112-616)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)، و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235) و«مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).