الرجوع للعدد الكامل
الخميس, 17 يونيو 2021

نتابع هذا الصباح: إنه يوم أسعار الفائدة محليا.. وشركة ضمان مخاطر ائتمان الصادرات ترى النور خلال شهرين

صباح الخير قراءنا الأعزاء ويوم خميس سعيد عليكم جميعا. إنه يوم أسعار الفائدة، إذ تجتمع لجنة السياسة النقدية في البنك المركزي المصري اليوم لمراجعة أسعار الفائدة. وتوقع جميع المحللين والخبراء الذين شملهم استطلاع للرأي أجرته إنتربرايز في وقت سابق هذا الأسبوع أن يتجه المركزي إلى الإبقاء على أسعار الفائدة دون تغيير، بعدما سجل التضخم السنوي العام أعلى مستوى له في مايو الماضي.

ما هي أسعار الفائدة الحالية؟ يبلغ سعر العائد على كل من الإيداع والإقراض لليلة واحدة حاليا 8.25% و9.25% على الترتيب، فيما يبلغ سعر العملية الرئيسية وسعر الخصم والائتمان 8.75% لكل منها.

وفي غضون ذلك، يختتم المؤتمر الافتراضي الذي تنظمه المجموعة المالية هيرميس والبورصة السعودية بعنوان "مرونة وثبات في مواجهة التحديات" أعماله اليوم، وفقا لبيان صحفي (بي دي إف). ويهدف المؤتمر إلى تسليط الضوء على الفرص الاستثمارية الواعدة في سوق المال السعودية، ويضم ممثلي الإدارات التنفيذية لـ 61 شركة وأكثر من 450 مستثمرا دوليا من 190 مؤسسة.

عادت من جديد خطة تأسيس شركة ضمان مخاطر ائتمان الصادرات، التي قرأنا عنها من قبل في نوفمبر 2019. وصرحت مستشارة محافظ البنك المركزي للشؤون الأفريقية نجلاء النزهي أن الشركة ستنطلق خلال شهرين، برأسمال 600 مليون دولار، وستكون مملوكة للبنك بنسبة 100%، وفق ما جاء في جريدة الشروق.

القصة الأبرز عالميا هذا الصباح – لقاء بايدن وبوتين هو الخبر الذي سيطر على عناوين الصحف العالمية اليوم. ولم تكن القمة التي عقدت في جنيف هي "المواجهة الكبرى" التي ينتظرها البعض في الصحافة الغربية، إذ تبادل الرئيسان المجاملات، واتفقا على إعادة الدبلوماسيين إلى سفارتهم وتخفيف التوترات بين البلدين. ومع ذلك، لا تزال هناك نقاط خلاف صارخة بين واشنطن وموسكو، إذ لم يحرز سوى تقدم ضئيل في قضايا خلافية بينهما مثل الأمن السيبراني وحقوق الإنسان. وجاء الخبر في مقدمة عناوين المواقع الإخبارية العالمية من أسوشيتد برس ورويترز وحتى نيويورك تايمز وروسيا اليوم.

أبرز ما جاء في نشرة إنتربرايز المسائية يوم الأربعاء:

  • البنك الأهلي المصري وبنك مصر وبنك القاهرة تخطط لإطلاق صندوق بمليار جنيه للاستثمار في الشركات الصغيرة والمتوسطة في مجالات الرعاية الصحية والتعليم والتكنولوجيا المالية والزراعة والطاقة المتجددة والسلع الاستهلاكية سريعة التداول، بالإضافة إلى الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.
  • فلات 6 لابز تطلق صندوق تمويل أولي جديدا في الأردن بقيمة 20 مليون دولار. ويهدف الصندوق الذي أغلق تمويله الأول بقيمة 7.4 مليون دولار، للمساعدة في تطوير الشركات الناشئة في مراحلها الأولى في مجالات مثل تكنولوجيا المعلومات والاتصالات والبرمجيات والتعليم والرعاية الصحية وغيرها.
  • "لوا" الأردنية تخصص جانبا من تمويل جديد بـ 3 ملايين دولار لصالح الشركات الصغيرة والمتوسطة في مصر.

الاحتياطي الفيدرالي يشير إلى إمكانية رفع الفائدة في وقت أقرب من المتوقع: ربما يقدم مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي على رفع أسعار الفائدة مرتين في عام 2023 مع تسارع تعافي اقتصاد الولايات المتحدة ونمو التضخم. وأعلن الفيدرالي أمس أن سعر الفائدة الرئيسية سيبقى دون تغيير عند 0-0.25% بعد انتهاء اجتماع لجنة السوق المفتوحة بالمجلس الذي امتد ليومين. لكن المجلس لم يقدم أي إشارات حول متى يمكن أن يتوقف عن برنامجه الضخم لشراء السندات البالغة قيمته 120 مليار دولار شهريا.

هل أحدث التضخم تغيرا في حسابات الفيدرالي؟ يبدو أن مسؤولي مجلس الاحتياطي الفيدرالي تحولوا عن موقفهم الصادر في مارس الماضي، عندما أشاروا إلى أن أسعار الفائدة ستظل منخفضة للغاية حتى عام 2024. وقال أحد الاقتصاديين لشبكة سي إن بي سي "الفيدرالي الآن يشير إلى أن أسعار الفائدة ستحتاج إلى الرفع في وقت أقرب وأسرع، مع توقعاتهم بإجراء زيادتين في عام 2023. هذا التغير في الموقف يتعارض قليلا مع إشارات أخرى سابقة للفيدرالي بأن ارتفاع التضخم مؤخرا هو أمر مؤقت". وتشير التوقعات الجديدة إلى أن التضخم سيرتفع بمعدل أكبر مما كان متوقعا في السابق. ورغم أن الفيدرالي كرر تأكيده على أن ارتفاع التضخم أمر مؤقت، قال جيروم باول رئيس المجلس خلال مؤتمر صحفي أمس إن هناك خطرا بأن التضخم قد يتسارع إلى ما هو أبعد من التوقعات الحالية.

تحركات لدعم أسواق التمويل قصير الأجل: تحرك صناع السياسة النقدية في الولايات المتحدة لرفع أسعار الفائدة قصيرة الأجل في أسواق التمويل وسط مخاوف من نقص في الدولار قد يدفع بأسعار العائد إلى المنطقة السالبة ويحفز حدوث أزمة تمويل في صناديق أسواق النقد، وفقا لبلومبرج.

ولم تستقبل أسواق المال تلك الأخبار بأي ترحاب: حفزت تلك الأخبار موجة بيعية حادة في سوق أدوات الخزانة، إذ ارتفع العائد على السندات لأجل خمس سنوات بأكثر من 0.12%، فيما ارتفع العائد لأجل 10 سنوات بـ 0.8%، وأدى ذلك إلى ارتفاع الدولار بنسبة 0.8% في مقابل العملات الرئيسية الأخرى. وتراجعت الأسهم الأمريكية، مع تراجع مؤشر ستاندرد أند بورز 500 بنسبة 0.5%، وناسداك بـ 0.3%، وداو جونز بنسبة 0.8%.

وافتتحت جميع الأسواق الآسيوية على انخفاض هذا الصباح، مع ارتفاع طفيف فقط لسوق شنغهاي. وتشير الأسواق المستقبلية إلى أن المؤشرات الرئيسية في وول ستريت ستفتتح تعاملاتها في وقت لاحق من اليوم في المنطقة الحمراء، وستتخذ بورصات كندا وأوروبا الاتجاه نفسه.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2021 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، «سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها(رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235)، و«أبو عوف»، شركة المنتجات الغذائية الصحية الرائدة في مصر والمنطقة (رقم التسجيل الضريبي 846-628-584).