الرجوع للعدد الكامل
الأربعاء, 16 يونيو 2021

نتابع هذا الصباح: فرانكلين تمبلتون تدعم زيادة الاستثمار في مصر.. والفيدرالي يعلن قراره بشأن أسعار الفائدة اليوم

صباح الخير قراءنا الأعزاء. نعرف الأيام الهادئة على صعيد الأخبار عندما تتصدر الأمم المتحدة العناوين. لا مانع من الهدوء بعد أسبوع مزدحم بأخبار الاقتصاد والأعمال والدبلوماسية.

وبعيدا عن مصر، يسود الهدوء أيضا. وربما الخبر الأبرز في الصحف الاقتصادية العالمية هو اختيار لينا خان لإدارة لجنة التجارة الفيدرالية الأمريكية. وكانت الأستاذة الجامعية البالغة من العمر 32 عاما ساعدت في إعادة تعريف رؤية المشرعين في الولايات المتحدة وحول العالم لقضايا مكافحة الاحتكار في العصر الرقمي، من خلال ورقتها البحثية "مفارقة أمازون في مكافحة الاحتكار". ويتردد صدى تفكيرها حتى في مصر، حسبما أشرنا في فبراير الماضي. وباعتبارها ناقدة لشركات التكنولوجيا الكبرى، ينظر المراقبون إلى توليها للمنصب على أنه فوز للتقدميين في الحزب الديمقراطي. جاء الخبر في مقدمة المواقع العالمية من فايننشال تايمز وحتى رويترز.

الخبر الأبرز عالميا هذا المساء سيكون بالتأكيد القمة المرتقبة بين الرئيس الأمريكي جو بايدن ونظيره الروسي فلاديمير بوتين في جنيف. وقالت صحيفة وول ستريت جورنال إنها تستعد لمواجهة بين زعيمين لطالما كانا على خلاف، موضحة أن كلاهما أشار إلى أنهما يخططان لاستخدام القمة في استعراض القوة ولم يرفعا سقف التوقعات في أن تنجح القمة في إذابة جليد العلاقات بين واشنطن وموسكو.

أخبار جيدة

فرانكلين تمبلتون تدعم زيادة الاستثمار في مصر: النمو المتواصل للناتج المحلي الإجمالي في ظل مناخ انكماشي عالمي، واستقرار العملة يدعمان النظرة الإيجابية لمصر، حسبما أكد باسل خاتون، العضو المنتدب للشرق الأوسط وشمال أفريقيا والأسواق النامية لدى شركة فرانكلين تمبلتون لإدارة الأصول، خلال ندوة إفتراضية عقدت هذا الأسبوع، بحسب موقع زاوية. وأضاف خاتون أن رغم تحديات السيولة، فإن احتواء التضخم والحفاظ على أساسيات قوية واحتياطات أجنبية مرتفعة يدعم نظرة الشركة بشأن مصر.

البنك المركزي الأوروبي يفكر في رفع سقف توزيعات الأرباح المصرفية: سيعيد البنك المركزي الأوروبي النظر في الحد الأقصى الذي فرضه على توزيعات أرباح البنوك في اجتماع مجلس الإدارة في 23 يوليو، إذ يتطلع إلى التراجع عن اللوائح التي صاحبت الجائحة، والتي سعت إلى الحفاظ على احتياطيات رأس المال ومنع توزيعات الأرباح المرتفعة للمساهمين، حسبما ذكرت بلومبرج نقلا عن رئيس مجلس الإشراف بالبنك المركزي الأوروبي أندريا إنريا.

هل يبدو الأمر مألوفا؟ مُنعت البنوك في مصر من توزيع أرباح على عوائد 2020 بموجب توجيه أصدره البنك المركزي في وقت سابق من هذا العام. المنطق وراء الإجراء: يريد البنك أن يحتفظ المقرضون بملائتهم المالية وسط الجائحة وأن يضمنوا وجود السيولة في النظام المصرفي.

يحدث اليوم:

اليوم الثاني لاجتماع مجلس الاحتياطي الفيدرالي: من غير المرجح أن يجري الإعلان عن سياسات جديدة عندما تختتم لجنة السوق المفتوحة بمجلس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي اجتماعها الذي استمر ليومين في وقت لاحق اليوم، وسط ارتفاع معدلات التضخم. وسيستمر المستثمرون في البحث عن مؤشرات حول متى يمكن أن يقلص الفيدرالي (البنك المركزي الأمريكي) من الحزم التحفيزية. ومن جانبه، يدفع الاحتياطي الفيدرالي بفكرة أن الصعود الحالي للتضخم أمر مؤقت، ما يشير إلى أن صانعي السياسات بالبنوك المركزية قد يتحلوا بالصبر ولن يرفعوا أسعار الفائدة قريبا.

لكن هناك أمور عاجلة بحاجة إلى تحرك الاحتياطي الفيدرالي، إذ ينمو الإقراض قصير الأجل في اليوم التالي لأكثر من عام من تخفيف السياسات، وبلغت العائدات على بعض هذه الديوان أقل من الصفر خلال الأسابيع الماضية، حسبما قال محللون ومسؤولون تنفيذيون في وول ستريت لصحيفة فايننشال تايمز. وساهم ذلك في زيادة دعوات المستثمرين التي تحث الاحتياطي الفيدرالي على اتخاذ إجراءات إذ تهدد العائدات السلبية صناعة صناديق السوق النقدي التي تبلغ 4 تريليونات والتي تستثمر بكثافة في سندات الخزانة قصيرة الأجل.

يحدث غدا- تعقد لجنة السياسة النقدية في البنك المركزي المصري اجتماعها غدا لمراجعة أسعار الفائدة: وتوقع جميع المحللين والخبراء الـ 11 الذين شملهم استطلاع للرأي أجرته إنتربرايز أن يتجه المركزي إلى الإبقاء على أسعار الفائدة دون تغيير عندما تجتمع لجنة السياسة النقدية في البنك المركزي غدا، إذ بلغ التضخم السنوي العام أعلى مستوى له في مايو مع بدء القفزة في أسعار السلع عالميا في التأثير على الاقتصاد المصري. وأشار استطلاع للرأي لوكالة رويترز أمس إلى نتائج مشابهة، إذ توقع 18 محللا أن يبقي البنك المركزي على سعر الفائدة دون تغيير.


توضيح بشأن خبر استهداف شركة السويدي إليكتريك لعدة استحواذات: نشرنا أمس نقلا عن منصة المعلومات التجارية أكيوريس أن شركة السويدي إليكتريك تستهدف الاستحواذ على ثلاث شركات بقيمة 100 مليون دولار في الصفقة الواحدة. ولكن أوضح لنا مسؤول بارز بالشركة أن المقصود هو أن الشركة تفضل أن تصل قيمة الشركات المستهدف الاستحواذ عليها إلى 100 مليون دولار أو أكثر إذا كانت لها أهمية استراتيجية. ولكن ذلك لا يتعلق بالشركات الثلاث التي تستهدف "السويدي" حصص أغلبية بها، والتي تبقى قيمة وهوية كل منها غير معلنة حتى الآن. وقد قمنا بتحديث الخبر على موقعنا الإلكتروني.

تابع أبرز ما جاء في نشرتنا المسائية يوم الثلاثاء:

  • شركة التكنولوجيا المالية الناشئة "خزنة" تطلق بطاقة لصرف الرواتب مقدما: سيتمكن الموظفون ممن ليس لديهم حسابات بنكية والعاملون غير المنتظمين من تلقي رواتبهم مقدما من خلال بطاقة "خزنة"، وهي بطاقة "ميزة" مدفوعة مسبقا أطلقت بموجب شراكة بين "خزنة"، ومصرف أبو ظبي الإسلامي وشركة "المصرية" للمدفوعات الرقمية.
  • "البيئة" تحيل لائحة قانون تنظيم إدارة المخلفات لمجلس الوزراء: أحالت وزارة البيئة المسودة النهائية للائحة التنفيذية لقانون تنظيم إدارة المخلفات إلى مجلس الوزراء لمراجعتها وإقرارها رسميا، ومن المقرر أن تصدر اللائحة خلال 6-8 أسابيع.

في المفكرة:

يستمر اليوم المؤتمر الافتراضي الذي تنظمه المجموعة المالية هيرميس والبورصة السعودية بعنوان "مرونة وثبات في مواجهة التحديات" وحتى الخميس المقبل، وفقا لبيان صحفي (بي دي إف). ويهدف المؤتمر إلى تسليط الضوء على الفرص الاستثمارية الواعدة في سوق المال السعودية، ويضم ممثلي الإدارات التنفيذية لـ 61 شركة وأكثر من 450 مستثمرا دوليا من 190 مؤسسة.

أمام رواد الأعمال في قطاع السياحة حتى 20 يونيو للتقديم في برنامج إنعاش السياحة الذي يستمر لـ 6 أشهر وأطلقته مؤسستا إنباكت وتوي كير والمدعوم أيضا من الوكالة الألمانية للتعاون الدولي، وفق بيان صحفي. وسيجري اختيار 100 شركة ناشئة سياحية للحصول على التدريب والتوجيه والدعم المالي المباشر الذي يصل إلى 9 آلاف يورو للشركة الواحدة. ويهدف البرنامج إلى بناء وتعزيز القيادة والمرونة والاستدامة والإبداع والتحول الرقمي داخل الشركات السياحية الصغيرة والمتوسطة، بالإضافة إلى إنشاء شبكة دولية للأعمال السياحية لتوسيع حجم التعاون بين مصر وألمانيا وأوروبا بأكملها. يمكنكم التسجيل من هنا.

enterprise

نحن اليوم على موعد مع عدد جديد من "هاردهات"، وهي نشرتنا الأسبوعية المتخصصة في البنية التحتية في مصر، التي تأتيكم كل يوم أربعاء ضمن نشرة إنتربرايز الصباحية، على كل ما يتعلق بالبنية التحتية من الطاقة والمياه والنقل والتنمية العمرانية وحتى البنية التحتية ذات الطابع الاجتماعي مثل الصحة والتعليم.

في عدد اليوم: ما هي الاتجاهات وشكل النمو في البنية التحتية الرقمية لمصر في عام 2020؟ يقدم تقرير ديجيتال 2021 من داتا ريبورتال نظرة شاملة. الاتجاهات مثل تسارع الاعتماد على التجارة الإلكترونية ووسائل التواصل الاجتماعي في 2020، وتطورات أخرى جديدة مثيرة للاهتمام مثل انتشار الأجهزة المنزلية الذكية. لكن لا تزال مصر بحاجة إلى الإسراع في بعض المجالات الرئيسية مثل الشمول المالي.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2021 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، «سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها(رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235)، و«أبو عوف»، شركة المنتجات الغذائية الصحية الرائدة في مصر والمنطقة (رقم التسجيل الضريبي 846-628-584).