الرجوع للعدد الكامل
الأربعاء, 16 يونيو 2021

الجامعة العربية تدعو مجلس الأمن للتدخل لإنهاء أزمة سد النهضة

جامعة الدول العربية تطالب مجلس الأمن بالتدخل لإنهاء أزمة سد النهضة: دعا وزراء الخارجية العرب مجلس الأمن الدولي لعقد جلسة عاجلة للتشاور حول قضية سد النهضة الإثيوبي، وفق ما قاله الأمين العام للجامعة أحمد أبو الغيط في مؤتمر صحفي أمس.

وجاءت هذه الدعوة عقب الاجتماع الطارئ الذي عقده مجلس جامعة الدول العربية أمس في الدوحة. وتكثف مصر والسودان ضغوطهما حاليا على إثيوبيا مع سعيها للمضي قدما في عملية الملء الثاني لخزان السد بشكل أحادي الشهر المقبل.

إجراءات تدريجية: قال وزير الخارجية القطري محمد بن عبد الرحمن آل ثاني خلال المؤتمر الصحفي إن الجامعة العربية قد تتخذ "إجراءات تدريجية" لدعم موقف القاهرة والخرطوم في نزاعهما مع أديس أبابا، دون أن يذكر مزيدا من التفاصيل، وفق ما ذكرته بي بي سي عربي.

وفي بيان شديد اللهجة، قالت وزارة الخارجية الإثيوبية إنها ترفض قرار مجلس جامعة الدول العربية بالكامل، وعبرت عن "استيائها" مما وصفته بـ "المواقف المضللة" للجامعة العربية، ودعمها لمصر والسودان "بشكل فاضح".

وكانت مصر قد حثت مجلس الأمن بالفعل الأسبوع الماضي على التدخل لحل النزاع المستمر منذ سنوات.

ونال الخبر اهتماما واسعا من قبل الصحافة العالمية هذا الصباح، بما في ذلك بلومبرج وأسوشيتد برس ورويترز.

وأجرى وزير الخارجية سامح شكري على هامش الاجتماع مباحثات مع كل من:

  • السيسي يدعو أمير قطر لزيارة مصر: التقى شكري مع أمير قطر تميم بن حمد آل ثاني، وسلمه دعوة رسمية من الرئيس عبد الفتاح السيسي لزيارة القاهرة في أقرب وقت ممكن. وكان تميم قد دعا السيسي الشهر الماضي رسميا لزيارة الدوحة، بعد عودة العلاقات بين البلدين.
  • وزيرة الخارجية الليبية تزور مصر قريبا: دعا شكري أيضا وزيرة الخارجية الليبية نجلاء المنقوش، خلال لقائهما، لزيارة القاهرة خلال الأيام المقبلة لإجراء مباحثات ثنائية.

ومن أخبار الدبلوماسية أيضا – التقى القائد العام للقوات المسلحة ووزير الدفاع والإنتاج الحربي الفريق أول محمد زكي مع قائد القيادة المركزية الأمريكية الجنرال كينيث ماكنزي أمس في القاهرة، حيث بحثا سبل تعزيز علاقات التعاون العسكري بين البلدين، وفق بيان صحفي. وأجرى زكي أيضا مباحثات مع الجنرال دانيال هوكانسون قائد الحرس الوطني الأمريكي، ووقعا اتفاق شراكة بين القوات المسلحة والحرس الوطني لولاية تكساس.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «بنك HSBC مصر»، البنك الرائد للشركات والأفراد في مصر (رقم التسجيل الضريببي: 715-901-204)، و«المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، و«سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها (رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«محرم وشركاه»، الشريك الرائد للسياسات العامة والعلاقات الحكومية (رقم التسجيل الضريبي: 459-112-616)، و«بنك المشرق»، البنك الرائد بالخدمات المصرفية للأفراد والخدمات المصرفية الرقمية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا (رقم التسجيل الضريبي: 862-898-204)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)،و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235) و«مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).