الرجوع للعدد الكامل
الثلاثاء, 18 مايو 2021

أحدث مستجدات "كوفيد-19" في مصر والعالم

تعتزم وزارة الصحة البدء في تطعيم العاملين في المجمعات الصناعية وأصحاب المعاشات والسجناء باللقاحات المضادة لفيروس "كوفيد-19"، بحسب تصريحات وزيرة الصحة هالة زايد، خلال اجتماع رئاسة مجلس الوزراء لمتابعة آخر مستجدات أزمة "كوفيد-19" وأشارت الوزيرة إلى أنه جرى الاتفاق مع رئيس اتحاد الصناعات المصرية على تخصيص عدد من المراكز لتكون مقرات تقدم من خلالها خدمة تطعيم العاملين بكافة المجمعات الصناعية، كما سيتم تمركز سيارات بالقرب من أماكن صرف المعاشات بهدف توفير اللقاحات لكبار السن.

أعلنت وزارة الصحة المصرية أمس تسجيل 1,188 إصابة جديدة بفيروس "كوفيد-19"، انخفاضا من 1,201 إصابة أول أمس، ليصل بذلك إجمالي الحالات المسجلة في البلاد إلى 246,909 حالة، من بينها 182,024 حالة تعافت وخرجت من مستشفيات العزل والحجر الصحي. وسجلت الوزارة أمس أيضا 61 حالة وفاة، ليرتفع بذلك إجمالي حالات الوفاة إلى 14,388 حالة.

ضغوط على السبعة الكبار من أجل إمدادات اللقاحات. طالبت منظمة اليونيسيف من دول السبع الكبار التبرع بالكميات الزائدة عن حاجتها من لقاحات كوفيد-19 إلى كوفاكس من أجل مواجهة النقص الحاد نتيجة تعطل صادرات اللقاح الهندية إثر انفجار الوضع الوبائي في الهند، بحسب المدير التنفيذي هينيريتا فور في البيان الذي وصف فيه الطلب باعتباره "تدبير فجوة الطوارئ". ومن المتوقع أن يصل الطلب الزائد إلى 140 مليون جرعة بنهاية مايو وإلى 190 مليون جرعة بنهاية يونيو. وفي حال تبرعت الدول السبع الكبار بحوالي 20% من الجرعات المخزنة لديها قد توفر 153 مليون جرعة ما بين يونيو وأغسطس، مما قد يساعد في سد الفجوة الحالية في الطلب على اللقاحات، بحسب تقرير رويترز.

الاتحاد الأوروبي يعتزم دعم التوسع في إنتاج اللقاحات في أفريقيا: ينوي الاتحاد الأوروبي أن يعطي دفعة لتصنيع اللقاحات في القارة السمراء، حيث ستدعم رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين، مقترحات إنشاء مراكز إنتاج استراتيجية جديدة في أفريقيا خلال قمة عالمية للصحة تعقد الجمعة المقبلة، وفق ما نقلته صحيفة فايننشال تايمز عن مصادر أوروبية لم تكشف عنها. وقد يشمل الدعم مساعدات مباشرة من الاتحاد الأوروبي وتمويل من بنك الاستثمار الأوروبي وغيرها من المؤسسات الإنمائية، فضلا عن تعزيز القدرة التنظيمية. وتهدف هذه الجهود إلى دعم هدف الاتحاد الأفريقي في توفير 60% من احتياجات القارة من اللقاحات بحلول عام 2040 مقارنة بنسبة 1% حاليا.

قد تنضم كل من جلاكسو سميثكلاين البريطانية وسانوفي الفرنسية لسباق اللقاحات المضادة لـ "كوفيد-19" بنهاية العام الجاري، بدخول لقاحيهما التجريبي إلى مرحلة متقدمة من التجارب خلال "الأسابيع المقبلة" بعد أن أنتج استجابات مناعية "قوية" لدى المتطوعين في المرحلة الثانية من التجارب، حسبما أفاد بيان جلاكسو سميثكلاين وآخر لسانوفي. وتهدف شركتا الأدوية العملاقتان إلى الحصول على الموافقة التنظيمية للقاح بحلول نهاية هذا العام.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «بنك HSBC مصر»، البنك الرائد للشركات والأفراد في مصر (رقم التسجيل الضريببي: 715-901-204)، و«المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، و«سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها (رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«محرم وشركاه»، الشريك الرائد للسياسات العامة والعلاقات الحكومية (رقم التسجيل الضريبي: 459-112-616)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)، و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235) و«مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).