الرجوع للعدد الكامل
الأربعاء, 21 أبريل 2021

مطالبات لـ "قناة السويس" بإنهاء احتجاز طاقم "إيفر جيفن"

قناة السويس تواجه ضغوطا لإنهاء احتجاز طاقم "إيفر جيفين": أكد رئيس الاتحاد الوطني لبحارة الهند عبد الغني سيرانج في تصريحات للجارديان أن طاقم سفينة إيفر جيفن لا ينبغي احتجازه مقابل سداد التعويضات، إذ تسعى هيئة قناة السويس إلى الحصول على تعويضات من ملاك السفينة التي تسببت في غلق قناة السويس لستة أيام الشهر الماضي. ويوجد نحو 26 بحارا هنديا عالقين على متن السفينة التي احتجزتها هيئة قناة السويس حتى سداد مبلغ 916 مليون دولار كتعويض عن الأضرار المادية التي لحقت بالقناة بالإضافة إلى الأضرار التي لحقت بسمعتها الدولية. وكان الفريق أسامة ربيع قد صرح منذ أيام أن هناك اثنين من البحارة سمح لهم بمغادرة السفينة بسبب ظروف شخصية طارئة.

ليست المرة الأولى التي يُحتجز فيها بحارة: وتملك منظمة العمل الدولية قائمة بأسماء لا تنتهي من البحارة الذي تركوا في الموانئ حول العالم على خلفية نزاعات مختلفة أو بسبب تهرب ملاك السفينة، حتى صار أمرا طبيعيا أن يُحتجز طاقم السفينة بحسب الجارديان التي ألقت الضوء على أزمة رجل يدعى محمد عيشة قضى أكثر من عامين على ظهر سفينة مهجورة في خليج السويس. ونشر موقع فايس تقريرا عن المجتمع الكامل الذي نشأ عندما علقت 14 سفينة في البحيرات المرة في أعقاب حرب 1967.

وفي موضوع آخر، أشاد مدير الشؤون الاستراتيجية والخطط والسياسات بالقيادة المركزية الأمريكية سكوت بينديكت، خلال المباحثات التي عقدها مع رئيس هيئة قناة السويس أسامة ربيع أمس بمحافظة الإسماعيلية، بالجهود التي تبذلها الهيئة لتطوير المجرى الملاحي للقناة والمنطقة المحيطة، إلى جانب الحفاظ على تأمين القناة.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، «سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها (رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«محرم وشركاه»، الشريك الرائد للسياسات العامة والعلاقات الحكومية (رقم التسجيل الضريبي: 459-112-616)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)، و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235) و«مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).