الرجوع للعدد الكامل
الأحد, 7 مارس 2021

البنك الدولي يقر قرضا بـ 440 مليون دولار لتطوير السكك الحديدية في مصر

توصلت وزارة التعاون الدولي إلى اتفاق مع البنك الدولي على قرض بقيمة 440 مليون دولار لتمويل مشروع تطوير وسلامة سكك حديد مصر الذي يهدف إلى دعم جهود مصر بشأن تعزيز سلامة السكك الحديدية وتحسين مستوى الخدمة في أنحاء البلاد وفق أفضل الممارسات الدولية، وفقا لنظام التمويل مقابل الأداء، وفق بيان صادر عن البنك الدولي (بي دي إف).

تفاصيل المشروع: تقدر التكلفة الإجمالية لمشروع تطوير وسلامة سكك حديد مصر بنحو 681.1 مليون دولار، وتساهم الهيئة القومية لسكك حديد مصر في تمويله بنحو 141.1 مليون دولار. ويدعم تمويل البنك الدولي تحديث أنظمة الإشارات وتجديد قضبان السكك الحديدية بطول خط القاهرة – بني سويف، واستكمال أعمال مشروع إعادة هيكلة هيئة سكك حديد مصر على خطي الإسكندرية – القاهرة، وبني سويف– نجع حمادي، بإجمالي أطوال 763 كم. ويهدف المشروع أيضا إلى مساندة الإصلاحات اللازمة لتحسين أداء الهيئة القومية لسكك حديد مصر وقدرتها التنافسية. وقالت وزيرة التعاون الدولي رانيا المشاط إن هذا المشروع يتواكب "مع زخم الإصلاحات والطلب على خدمات النقل الحضرية فضلا عن وسائل المواصلات العامة الموثوقة سعيا وراء تحقيق أهداف التنمية المستدامة 2030".

بالحديث عن السكك الحديدية: من المقرر افتتاح المرحلة الأولى من مشروع مونوريل العاصمة الإدارية الجديدة البالغ طولها نحو 45 كليومتر بحلول نهاية مايو 2022، وفق ما صرح به وزير النقل كامل الوزير خلال جولة تفقدية للمشروع أمس السبت. ويربط الخط العاصمة الإدارية بشرق القاهرة، وتصل تكلفته إلى 4.5 مليار دولار. وتستهدف الوزارة افتتاح المرحلة الثانية والأخيرة من المشروع والتي يبلغ طولها 11.5 كيلومتر، في فبراير 2023، بحسب الوزير.

ووقعت وزارة التعاون الدولي يوم الخميس الماضي أيضا تمويلا تنمويا بقيمة 108 ملايين يورو ومنحة بمليون يورو مع بنك التنمية الأفريقي، لتوفير خدمات الصرف الصحي المتكاملة للتجمعات السكنية الواقعة بالمناطق الريفية في الأقصر، وفق بيان صحفي. ومن المتوقع أن يستفيد نحو 162 ألف مواطن من المشروع في البداية، و236 ألف مواطن آخرين على المدى البعيد، إضافة إلى 30 ألف مزارع. ويدعم المشروع الجهود الحكومية التي تهدف إلى التطوير المستمر لقطاع الصرف الصحي وتغطية كافة محافظات الجمهورية بهذه الخدمات، بما يعزز قدرات المجتمعات الريفية ويحسن أحوالهم المعيشية ونوعية حياتهم، بحسب البيان.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، «سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها (رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«محرم وشركاه»، الشريك الرائد للسياسات العامة والعلاقات الحكومية (رقم التسجيل الضريبي: 459-112-616)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)، و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235) و«مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).