الرجوع للعدد الكامل
الأربعاء, 17 فبراير 2021

جولة نتائج الأعمال: ثروة كابيتال، سبيد ميديكال, كيما

سجلت شركة ثروة كابيتال القابضة للاستثمارات المالية، تراجعا في صافي أرباحها المجمعة بنسبة 9% خلال 2020، لتصل إلى 353 مليون جنيه، مقارنة بنحو 389 مليون جنيه في 2019، وفق بيان صادر عن الشركة (بي دي إف). وساعد النمو القوي في الربع الأخير من العام الماضي بنسبة 46% على أساس سنوي في عودة الشركة إلى مسارها الصحيح من الناحية المالية، بعد 9 أشهر مليئة بالتحديات شهدت انخفاض الأرباح بنسبة 30%. وشهدت الشركة نموا في محفظتها خلال الـ 12 شهرا الماضية، إذ سجلت ارتفاعا بنسبة 17% على أساس سنوي، وولدت دخلا بقيمة 942 مليون جنيه، بزيادة قدرها 7% عن 2019. وسجلت ذراع ثروة لنشاط التأمين قفزة في الإيرادات 150% إلى 322 مليون جنيه، بدعم من ارتفاع إجمالي أقساط التأمين.

وتعليقا على نتائج الأعمال، قالت ثروة كابيتال في البيان "يسعدنا أن نعلن عن هذه النتائج الرائعة في مثل هذا العام المليء بالتحديات… خلال العام، قمنا بتوحيد كافة منتجاتنا التمويلية تحت علامة تجارية واحدة ونهج واحد، ومع أول رخصة للتمويل الاستهلاكي، واصلنا بناء قدراتنا في التأمين، وجمعنا كمية غير مسبوقة من أسواق الدين الرأسمالية باستخدام مجموعة من الأدوات، بالإضافة إلى القواعد المحاسبية والتنظيمية الجديدة والمطبقة".

ثروة لم تعد ثروة: وافقت الجمعية العامة غير العادية للشركة في اجتماعها أول أمس على تغيير اسم الشركة من ثروة كابيتال القابضة إلى كونتكت المالية القابضة.

ضاعفت شركة سبيد ميديكال المتخصصة في الخدمات الطبية صافي أرباحها السنوية أربع مرات ونصف تقريبا خلال 2020، ليصل إلى 79.2 مليون جنيه، مقارنة بصافي ربح بلغ 17 مليون جنيه في 2019، وفق إفصاح إلى البورصة المصرية (بي دي إف). جاء نمو الأرباح مدعوما بزيادة الإيرادات بأكثر من الضعف خلال العام الماضي، مسجلة 174 مليون جنيه، مقابل 83.8 مليون جنيه في العام السابق عليه، بالإضافة إلى إطلاق تابعتها برايم سبيد للخدمات الطبية العام الماضي، والتي ساهمت بنحو 50% في صافي الدخل.

"كيما" تتحول للخسارة في 2020: حققت شركة الصناعات الكيماوية المصرية (كيما) خسائر بلغت 631.26 مليون جنيه خلال النصف الثاني من 2020، وذلك على الرغم من النمو الملحوظ في الإيرادات خلال الفترة، وفق نتائج الأعمال غير المدققة (بي دي إف). وتكبدت الشركة خسائر سابقة تجاوزت 1.4 مليار جنيه، مما أدى إلى تحولها للخسارة رغم ارتفاع الإيرادات 600% إلى 691 مليون جنيه.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «بنك HSBC مصر»، البنك الرائد للشركات والأفراد في مصر (رقم التسجيل الضريببي: 715-901-204)، و«المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، و«سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها (رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«محرم وشركاه»، الشريك الرائد للسياسات العامة والعلاقات الحكومية (رقم التسجيل الضريبي: 459-112-616)، و«بنك المشرق»، البنك الرائد بالخدمات المصرفية للأفراد والخدمات المصرفية الرقمية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا (رقم التسجيل الضريبي: 862-898-204)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)،و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235) و«مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).