الرجوع للعدد الكامل
الأحد, 3 يناير 2021

ماذا حدث للاقتصاد العالمي في 2020

نظرة على 2020 — استثمارات المحافظ، وحزم تحفيز الاحتياطي الفيدرالي، وشركات التكنولوجيا، والحوكمة البيئية والاجتماعية والمؤسسية: ألقت وكالة بلومبرج في تقرير لها نظرة على أبرز الاتجاهات التي شهدتها استثمارات الأسواق العالمية في 2020، والتي اختبرت بشدة العلاقة بين الأسهم والسندات، ومرونة قطاع التكنولوجيا، وأهمية الحوكمة البيئية والاجتماعية والمؤسسية. وأشارت بلومبرج إلى أبرز الملاحظات حول 2020، والتي ذكرها كبار مستثمري الأصول العالميين، ومنهم بلاك روك، وجي بي مورجان.

الجزء الأكثر إثارة في القصة بدأ في مارس الماضي، عندما تعثرت كل من أسواق الدين والأسهم بين عشية وضحاها، وهو ما مثل اختبارا صعبا لوجهة النظر الراسخة بالعلاقة العكسية بين الأسهم والسندات. وبعد ذلك، عندما أغرقت الحكومات والبنوك المركزية الأسواق بالسيولة، لم يتوقع كثيرون أن يحدث هذا الانتعاش السريع في أسواق المال، حسبما كتبت بلومبرج. ويقول ماهيش باتيل كبير مسؤولي الاستثمار في شركة بيرلا صن لايف لإدارة الأصول "عادة ما تستغرق مزيدا من الوقت لتصحيح وضع محفظتك، ولكن الأسواق كانت تنطلق بسرعة كبيرة".

ولا شيء انطلق بسرعة أكبر من شركات التكنولوجيا هذا العام: أكبر 10 أسهم أمريكية قادت صعود الأسواق بعد تقلبات مارس كانت جميعها شركات تكنولوجية. ويقول ألان وانج مدير محافظ الاستثمار لدى برينسبل جلوبال إنفستورز إن المستثمرين بحاجة إلى اتباع طرق لتقييم أسهم شركات التكنولوجيا تضع في الاعتبار عوامل أخرى غير ملموسة مثل شهرة العلامة التجارية، والملكية الفكرية، وليس فقط الأساليب التقليدية.

الأصول المرتبطة بالشركات الممتثلة للحوكمة البيئية والاجتماعية والمؤسسية تفوقت أيضا في أدائها هذا العام، لتثبت بذلك خطأ المشككين في أهمية الاستدامة. وكان مؤشر فوتسي للأسهم المرتبطة بالطاقة النظيفة والتغيرات المناخية والحوكمة البيئية والاجتماعية والمؤسسية قد ارتفع بنسبة 35% منذ بداية 2020، بسبب التدفقات الضخمة القادمة من الصناديق التي حولت استراتيجياتها في اتجاه الاستثمار المؤثر. ورفعت تلك الصناديق أصولها المدارة المرتبطة بالشركات الممتثلة للحوكمة البيئية والاجتماعية والمؤسسية بنسبة 32% خلال العام الجاري، لتسجل 1.82 تريليون دولار، وفقا لبيانات جمعتها بلومبرج.

وإذا كانت تقلبات السوق قد أثبتت شيئا واحدا فهو أهمية اختيار الأسهم بعناية بناء على أساسياتها المالية، والقادرة على تحمل الأزمات. ويقول كبير مسؤولي الاستثمار في الأسهم الأمريكية النشطة لدى شركة بلاك روك إن مرونة الأسهم في عام مثل هذا يساهم في إثبات قيمتها وتبرير تقييمها المرتفع.

أحد العوامل الأخرى التي أسهمت في تشكيل 2020 كان ازدهار صناديق التحوط التي تستثمر في مجموعة من الأسهم المختارة، والتي سجلت أفضل أداء لها منذ عام 2010، وفقا للأرقام الصادرة عن مؤسسة إتش إف أر البحثية والتي أشارت إليها صحيفة وول ستريت جورنال. وتفوق أداء الصناديق مقارنة بمؤشر ستاندرد أند بورز 500، إذ حققت متوسط عائد يقدر بـ 11.9% بين يناير ونوفمبر. ونقلت الصحيفة عن مجموعة جولدمان ساكس أن أداء صناديق التحوط يعتبر عودة قوية بعد سنوات من تأخرها خلف المحافظ المجمعة من الأسهم والسندات.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «بنك HSBC مصر»، البنك الرائد للشركات والأفراد في مصر (رقم التسجيل الضريببي: 715-901-204)، و«المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، و«سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها (رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«محرم وشركاه»، الشريك الرائد للسياسات العامة والعلاقات الحكومية (رقم التسجيل الضريبي: 459-112-616)، و«بنك المشرق»، البنك الرائد بالخدمات المصرفية للأفراد والخدمات المصرفية الرقمية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا (رقم التسجيل الضريبي: 862-898-204)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)،و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235) و«مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).