الرجوع للعدد الكامل
الخميس, 12 نوفمبر 2020

الدبلوماسية والتجارة الخارجية في 12 نوفمبر 2020

زيارة السيسي إلى اليونان في صدارة التغطية الدبلوماسية هذا الصباح: تأمل مصر واليونان أن تتخذ إدارة بايدن نهجا أكثر "حزما" بشأن التوترات الحالية في شرق المتوسط، وفق ما قاله رئيس الوزراء اليوناني كيرياكوس ميتسوتاكيس يوم الأربعاء في مؤتمر صحفي مشترك مع الرئيس عبد الفتاح السيسي في أثينا. وأضاف ميتسوتاكيس: "ستتعامل كل من اليونان ومصر بإيجابية مع دور أكثر حزما للولايات المتحدة في الشرق الأوسط وشرق المتوسط". وكانت الدولتان قد عارضتا في وقت سابق من العام أعمال التنقيب التي تقوم بها تركيا في المنطقة، وسط تزايد التوتر في المنطقة ومخاوف من نشوب نزاع إقليمي طويل الأمد. ولم يشر الرئيسي إلى جو بايدن خلال تصريحاته للصحفيين، لكنه اتهم دولة معينة في المنطقة -دون ذكر اسمها- "بارتكاب ممارسات أحادية تخالف قواعد القانون الدولي وانتهاج سياسات أيديولوجية تدعم جماعات الإرهاب والتطرف". وقامت كل من أسوشيتد برس ورويترز بتغطية المباحثات.

وسعيا لتحسين العلاقات بين مصر والإدارة الأمريكية الجديدة، وقعت الحكومة يوم الاثنين عقدا بقيمة 65 ألف دولار شهريا مع مجموعة "براون شتاين هايات فاربار شريك" للعلاقات العامة، وفق بيان صادر عن وزارة العدل الأمريكية. وستقوم المجموعة التي يعمل بها موظفون مخضرمون في واشنطن، ومن بينهم عضو الكونجرس المتقاعد إد رويس، بتوفير خدمات العلاقات الحكومية والاستشارات الاستراتيجية حول الأمور المطروحة على حكومة الولايات المتحدة لمدة عام.

مصر وقعت اتفاقيات تمويلية بقيمة 7.3 مليار دولار هذا العام تخدم كل القطاعات التنموية في الدولة، وتعزز من جهود الحكومة لتحقيق الأجندة الوطنية 2030 التي تتسق مع الأهداف الأممية للتنمية المستدامة، وفق ما قالته وزيرة التعاون الدولي رانيا المشاط أمس في بيان للوزارة (بي دي إف). وخصصت الحكومة التمويلات الجديدة التي تنقسم بواقع 4.5 مليار دولار لقطاعات الدولة التنموية المختلفة و2.76 مليار دولار للقطاع الخاص، للعديد من المشروعات في المجالات ذات الأولوية. وتشمل تمويلا بقيمة 477 مليون دولار لتطوير قطاع الرعاية الصحية، بما في ذلك قرض من البنك الدولي بقيمة 400 مليون دولار لصالح منظومة التأمين الصحي الشامل في البلاد، إضافة إلى عدد من الحزم التمويلية من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية لدعم الهلال الأحمر المصري، وشراء أجهزة تنفس صناعي لمرضى "كوفيد-19"، وتمويل البحث العلمي. وجرى تخصيص التمويلات أيضا لتطوير مدن ومجتمعات مستدامة وتوفير بنية تحتية مرنة، وتعزيز التصنيع الشامل، واتخاذ إجراءات بشأن تغير المناخ، وتشجيع المساواة بين الجنسين.

مصر تستهدف زيادة صادراتها الأفريقية إلى 30 مليار دولار خلال 3-5 سنوات، وتتوقع وصول صادرات المنتجات الكيماوية والأسمدة إلى 5-6 مليارات دولار سنويا، وفق ما نقلته وكالة أنباء الشرق الأوسط عن مدير إدارة أفريقيا بجهاز التمثيل التجاري عبد العزيز الشريف.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «بنك HSBC مصر»، البنك الرائد للشركات والأفراد في مصر (رقم التسجيل الضريببي: 715-901-204)، و«المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، و«سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها (رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«محرم وشركاه»، الشريك الرائد للسياسات العامة والعلاقات الحكومية (رقم التسجيل الضريبي: 459-112-616)، و«بنك المشرق»، البنك الرائد بالخدمات المصرفية للأفراد والخدمات المصرفية الرقمية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا (رقم التسجيل الضريبي: 862-898-204)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)،و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235) و«مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).