الرجوع للعدد الكامل
الأربعاء, 28 أكتوبر 2020

الدبلوماسية والتجارة الخارجية في 28 أكتوبر 2020

الخبر الأبرز على صعيد الدبلوماسية كان اتفاق مصر وإثيوبيا والسودان على عقد اجتماعات لمدة أسبوع للانتهاء من إعداد مسودة اتفاق بشأن قواعد ملء وتشغيل سد النهضة الإثيوبي، وذلك في إطار الجولة الجديدة من المفاوضات الخاصة بالسد التي انطلقت أمس الثلاثاء بوساطة الاتحاد الأفريقي، بعد توقف دام سبعة أسابيع، وفق بيان صادر عن وزارة الري المصرية. ومن المتوقع أن يوجه السودان دعوة رسمية لفرق فنية من الدول الثلاث. وتأتي الجولة الجديدة من المفاوضات التي طال أمدها بعد أيام من إشارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إلى أن مصر قد تلجأ إلى الحل العسكري إذا تعذر التوصل إلى اتفاق.

من المرتقب أن تسفر مفاوضات ملء وتشغيل سد النهضة الإثيوبي عن "اتفاقية ملزمة قانونا"، حسبما اتفق الرئيس عبد الفتاح السيسي مع رئيس مجلس السيادة السوداني عبد الفتاح البرهان في اجتماع أمس، وذلك مع استئناف المفاوضات التي توسط فيها الاتحاد الأفريقي بعد توقف لمدة سبعة أسابيع، بحسب بيان الرئاسة المصرية. وقبل المفاوضات، قال أعضاء من الفريق الإثيوبي إن المحادثات ستستمر "بتفاهم عام" للقضايا الخلافية، وإنهم واثقون من إمكانية التوصل إلى اتفاق، حسبما ذكرت بلومبرج.

مصر تنشئ خطا للسكك الحديدية يربط أسوان بجنوب وادي حلفا في السودان، وذلك بموجب وثيقة التعاون المشترك التي وقعها وزير النقل كامل الوزير خلال اجتماع عبر الإنترنت مع الوزير السوداني هاشم بن عوف، وفق بيان الوزارة. ومن المقرر تمويل المشروع بشكل مشترك من قبل الحكومتين بالتعاون مع الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية. وناقش الوزيران كذلك مشروعا لربط مصر وتشاد بطريق بري يمر بالسودان، ويكون بمثابة بوابة للتجارة بين مصر والدول الأفريقية، كما ناقشا طريق القاهرة/السودان/كيب تاون، والذي من المقرر أن يمر بـ 9 دول أفريقية.

الشركات البريطانية والاسكتلندية تبحث الفرص الاستثمارية المتاحة في قطاع الطاقة المصري، وفق ما قالته السفارة البريطانية بالقاهرة في بيان لها أمس. وجاء ذلك خلال الندوة الافتراضية التي نظمها كل من إدارة التجارة الدولية البريطانية وهيئة التنمية الاسكتلندية للتجارة والاستثمار، والتي جاءت في إطار مساعي المملكة المتحدة لدعم برنامج مصر لإصلاح الطاقة الذي يعتمد على التحول إلى الطاقة النظيفة (صفر انبعاثات). واستعرض المشاركون أيضا الفرص الهامة في مشاريع النفط والغاز في البلاد.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «بنك HSBC مصر»، البنك الرائد للشركات والأفراد في مصر (رقم التسجيل الضريببي: 715-901-204)، و«المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، و«سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها (رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«محرم وشركاه»، الشريك الرائد للسياسات العامة والعلاقات الحكومية (رقم التسجيل الضريبي: 459-112-616)، و«بنك المشرق»، البنك الرائد بالخدمات المصرفية للأفراد والخدمات المصرفية الرقمية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا (رقم التسجيل الضريبي: 862-898-204)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)،و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235) و«مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).