الرجوع للعدد الكامل
الثلاثاء, 8 سبتمبر 2020

الحكومة تبحث إنشاء هيئة لضمان الجودة والاعتماد في التعليم والتدريب التقني الفني والمهني

الحكومة تبحث إنشاء هيئة لضمان الجودة والاعتماد في التعليم والتدريب التقني الفني والمهني: بحث وزيرا التربية والتعليم والتعليم الفني، طارق شوقي، ووزير القوى العاملة، محمد سعفان، خطوات إنشاء الهيئة المصرية الوطنية لضمان الجودة والاعتماد في التعليم والتدريب التقني الفني والمهني (اتقان)، بحسب بيان حكومي. من جانبه، قال نائب وزير التعليم للتعليم الفني، محمد مجاهد، إن الهيئة الجديدة ستعمل مع الهيئات التعليمية في ألمانيا لتطبيق معايير التعليم والتدريب الفني المطبقة في ألمانيا في المدارس الفنية الحكومية والخاصة في مصر.

استراتيجية لتطوير التعليم الفني: وأوضح مجاهد، في تصريح لإنتربرايز، أن تأسيس الهيئة الجديدة سيكون على رأس أجندة مجلس النواب المقبلة بعد إقرارها من قبل مجلس الوزراء ومن المتوقع إصدار مشروع القانون الخاص بها بحلول الأسبوع المقبل. وستستهدف الهيئة الجديدة وضع استراتيجية طويلة الأجل تمتد لعام 2030 لتطوير جودة التعليم الفني في المدارس المصرية. وفي المرحلة الأولى ستستهدف الهيئة تطوير 15 مدرسة حكومية/خاصة فنية ثم تمتد لبقية المدارس الحكومية والخاصة الجديدة.

وتطلع الحكومة لشراكة مع القطاع الخاص بمجال التعليم الفني لمعالجة الندرة المزمنة في المهارات الرئيسية في سوق العمل والتي طالما كانت شكوى جوهرية بين أصحاب الشركات. وتسعى الحكومة لإنشاء 100 مدرسة للتكنولوجيا التطبيقية بالتعاون مع شركاء صناعيين من القطاع الخاص بحلول 2030، حسبما صرح مجاهد لإنتربرايز في أبريل الماضي.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «بنك HSBC مصر»، البنك الرائد للشركات والأفراد في مصر (رقم التسجيل الضريببي: 715-901-204)، و«المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، و«سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها (رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«محرم وشركاه»، الشريك الرائد للسياسات العامة والعلاقات الحكومية (رقم التسجيل الضريبي: 459-112-616)، و«بنك المشرق»، البنك الرائد بالخدمات المصرفية للأفراد والخدمات المصرفية الرقمية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا (رقم التسجيل الضريبي: 862-898-204)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)،و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235) و«مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).