الرجوع للعدد الكامل
الأربعاء, 24 يونيو 2020

اجتماع وزاري طارئ لجامعة الدول العربية لبحث أزمة سد النهضة والوضع في ليبيا

جامعة الدول العربية تدعم موقف مصر تجاه سد النهضة، وتدعو لاستئناف المفاوضات: أعربت الدول العربية المشاركة في الاجتماع الوزاري الطارئ لجامعة الدول العربية عن دعمها لموقف مصر حيال ملف سد النهضة الإثيوبي، وشددت على أن الأمن المائي لمصر والسودان هو "جزء لا يتجزأ من الأمن القومي العربي، وفقا للبيان الصادر عن المجلس. وأقر مجلس جامعة الدول العربية، خلال الاجتماع الذي عقد عبر "الفيديو كونفرانس"، مجموعة من القرارات، من أهمها التأكيد على ضرورة امتناع كل الأطراف عن اتخاذ أي إجراءات أحادية، بما في ذلك امتناع إثيوبيا عن البدء في ملء خزان سد النهضة دون التوصل إلى اتفاق مع دولتي المصب، حول قواعد ملء وتشغيل السد، وأيضا دعوة الدول الثلاث للعودة للمفاوضات بحسن نية وبذل الجهود للتوصل إلى توافق يفضي إلى استكمال التفاوض في أسرع وقت ممكن.

وعقد مجلس جامعة الدول العربية أيضا اجتماعا طارئا بطلب من مصر لبحث تطورات الوضع في ليبيا، حيث أكد وزير الخارجية سامح شكري على موقف مصر الثابت من الأزمة الليبية، وقال إن القاهرة حريصة على العمل لتقريب وجهات النظر بين مختلف الليبيين، حسبما جاء في بيان وزارة الخارجية. وشدد شكري ايضا على تحذير مصر من خطورة انتشار الإرهاب في ليبيا وأنها لن تتوانى عن اتخاذ كافة الإجراءات الكفيلة بمنع سيطرة الجماعات الإرهابية والميليشيات المسلحة على جارتها.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2018 Enterprise Ventures LLC ©