الرجوع للعدد الكامل
الأحد, 31 مايو 2020

نتابع اليوم الأحد 31 مايو 2020

نأمل أن تكونوا قد استمتعتم بأطول إجازة عيد فطر على الإطلاق. نشرتنا هذا الصباح حافلة بما جرى خلال الأيام العشرة الماضية، فدعونا نبدأ.

فيما يلي تذكير بأهم الأحداث التي سبقت عطلة عيد الفطر:

  • مجلس الوزراء يوافق على خصم 1% من رواتب الموظفين و0.5% من المعاشات لمواجهة تداعيات فيروس "كوفيد-19". وينتظر القرار موافقة مجلس النواب عليه لكي يدخل حيز التنفيذ في الأول من يوليو.
  • كانت هناك حالة من الجدل حول الشكل الذي سيكون عليه التعافي الاقتصادي في مصر بعد انتهاء أزمة "كوفيد-19"، وسط توقعات حكومية بالبدء في التعافي مطلع 2021.
  • البنك المركزي قرر في اجتماعه الأخير تثبيت أسعار الفائدة الرئيسية.
  • الجنيه يتراجع إلى أدنى مستوياته في 3 أشهر ليصل سعر صرف الدولار إلى مستوى 15.72 جنيه للدولار، فيما يتداول حاليا عند مستوى 15.80 جنيه.
  • وتمديد تعليق رحلات الطيران الدولية حتى إشعار آخر، واستمرار غلق معظم المصالح الحكومية الخدمية حتى منتصف يونيو.

وصلنا قبل عطلة عيد الفطر إلى ذروة موسم الإعلان عن أرباح الشركات للربع الأول من 2020، ومن أبرزها شركات المجموعة المالية هيرميس (بي دي إف)، وأوراسكوم كونستراكشون (بي دي إف)، وثروة كابيتال (بي دي إف)، ومجموعة طلعت مصطفى (بي دي إف).

العدد الإجمالي لحالات الإصابة بفيروس "كوفيد-19" في مصر ارتفع بنسبة 65% منذ آخر يوم عمل قبل إجازة العيد في 21 مايو.

مواعيد حظر التجوال الليلي أصبحت اعتبارا من أمس من الساعة الـ 8 مساء وحتى الـ 6 صباحا، على أن تستمر تلك المواعيد حتى منتصف يونيو.

ارتداء الكمامة أصبح أمرا إلزاميا اعتبارا من أمس ولمدة أسبوعين، وذلك في المصالح الحكومية والخاصة والمواصلات العامة والخاصة وأي مكان مغلق، مع فرض في حال مخالفة ذلك، وفقا للإجراءات التي أعلن عنها رئيس الوزراء مصطفى مدبولي.

ونستعرض فيما يلي التطورات الخاصة باستئناف العمل بعدد من الجهات وتعديل مواعيد عمل جهات أخرى بعد انتهاء شهر رمضان.

البنوك تستأنف العمل بدءا من الساعة 9:30 صباحا وحتى الساعة الـ 3 مساء للجمهور، ومن الساعة الـ 9 صباحا وحتى الساعة الـ 4 مساء للموظفين، وفقا للبيان الصادر عن البنك المركزي. ومن جهته، قال محمد الأتربي، رئيس بنك مصر ورئيس اتحاد بنوك مصر، إن تمديد عدد ساعات العمل يسهم في تخفيف التكدس داخل الفروع، وفقا لجريدة حابي.

البورصة المصرية تعاود العمل اعتبارا من اليوم، على أن تبدأ جلسة التداول في الساعة 10 صباحا وتنتهي الساعة 2:30 مساء، وفقا للبيان الصادر عن إدارة البورصة.

وزارة الداخلية تعلن استئناف العمل بدءا من غدا الاثنين في جميع وحدات وأقسام الإدارات بقطاع الأحوال المدنية والإدارات العامة للجوازات والهجرة والجنسية وتصاريح العمل وتحقيق الأدلة الجنائية، وفقا للبيان الصادر عن الوزارة.

استئناف العمل بالمحاكم بشكل جزئي اعتبارا من يوم أمس على أن يجري تشغيل جميع الدوائر بكامل طاقتها في 13 يونيو، وتبدأ مكاتب الشهر العقاري جميع خدماتها اعتبارا من غدا الاثنين الأول من يونيو، وفقا لتصريحات وزير العدل عمر مروان.

الكنيسة القبطية الأرثوذكسية تقرر استمرار تعليق الصلوات والأنشطة التي تتطلب تجمعات بالكنائس، على أن يعقد اجتماع في 27 يونيو لدراسة الموقف وإعادة تقييم الوضع، وفقا للبيان الصادر أمس. وقالت الحكومة في وقت سابق إنها تعتزم العمل على عودة أوجه الحياة تدريجيا، ومن بينها دور العبادة، ابتداء من منتصف شهر يونيو.

شركة مصر للطيران تعلن عن تسيير رحلة طيران استثنائية من القاهرة إلى مدينة فرانكفورت الألمانية الثلاثاء المقبل لنقل المقيمين الألمان والأوروبيين الراغبين في العودة لبلادهم، وفقا للبيان الصادر عن الشركة.

وعدد من شركات الطيران العارض الألمانية تعلن عن استئناف رحلاتها الجوية إلى الغردقة و7 وجهات سياحية أخرى ابتداء من 1 يوليو المقبل، وفقا لجريدة الشروق. ومن بين تلك الشركات شركة كوندور والتي تطلق رحلاتها من 8 مدن ألمانية.

مع بداية شهر جديد، إليكم أهم المؤشرات الاقتصادية التي ننتظر صدورها خلال الأيام القليلة المقبلة:

  • مؤشر مديري المشتريات لمصر والسعودية والإمارات يصدر يوم الأربعاء 3 يونيو.
  • من المنتظر أن يعلن البنك المركزي عن صافي احتياطيات النقد الأجنبي لشهر مايو مطلع الأسبوع المقبل
  • من المتوقع أن تصدر بيانات التضخم لشهر مايو يوم الأربعاء 10 يونيو.
  • يعقد البنك المركزي اجتماعا للجنة السياسة النقدية لمراجعة أسعار الفائدة يوم الخميس 25 يونيو.

"كوفيد-19" في مصر:

مصر تسجل رقما قياسيا جديدا لحالات الإصابة بفيروس "كوفيد-19"، بعدد 34 حالة وفاة و1367 إصابة جديدة بالفيروس أمس، وفق ما أعلنته وزارة الصحة. وارتفع بذلك إجمالي الحالات المسجلة في البلاد إلى 23449 حالة، من بينها 913 حالة وفاة، و6456 تحولت نتائج تحاليلها من إيجابية إلى سلبية، منها 5693 حالة تعافت تماما وخرجت من مستشفيات العزل والحجر الصحي.

عدد حالات الإصابة المؤكدة بفيروس "كوفيد-19" استمر في الارتفاع بشكل يومي لمستويات قياسية منذ الأربعاء الماضي، وذلك عندما سجلت 789 حالة إصابة جديدة، كما وصل عدد الوفيات لمستوى قياسي بلغ 34 حالة الجمعة الماضية وظل دون تغيير أمس. تشير البيانات أيضا إلى أن معدل تضاعف أعداد الإصابات في تزايد بعد أن تراجع في وقت سابق، إذ استغرق الأمر 14 يوما ليتضاعف عدد الإصابات إلى 23449 حالة أمس، مقابل 15 يوما ليتضاعف عددهم إلى 11719 حالة خلال الفترة ما بين 1 وحتى 16 مايو. ونوهت كل من وكالة رويترز وصحيفة ذا ناشيونال إلى ارتفاع حالات الإصابة في مصر لمستويات قياسية الجمعة الماضية، فيما أشار موقع أهرام أونلاين ووكالة شينخوا إلى تسجيل مستوى قياسي جديد أمس.

كان وزير التعليم العالي خالد عبد الغفار صرح الخميس قبل الماضي إن أعداد الإصابة الفعلية بفيروس "كوفيد-19" قد تكون خمسة أضعاف الأرقام المعلنة، وإنها يمكن أن تكون وصلت إلى 71 ألف حالة (شاهد 39:26 دقيقة). وأشار الوزير إلى أنه، وكما هو الحال في الدول الأخرى، لا يمكن الكشف عن كافة حالات الإصابة في مصر، ولكنه توقع أن يصل إجمالي حالات الإصابة الفعلية إلى 100 ألف حالة بنهاية شهر مايو، بمعدل نمو يومي 5.5%.

الوزير توقع أيضا أن يصل معدل الإصابة بالفيروس في مصر إلى ذروته منتصف يوليو المقبل (شاهد 39:26 دقيقة). وفي تصريح له الخميس الماضي، قال مستشار رئيس الجمهورية لشئون الصحة والوقاية محمد عوض تاج الدين إن ذروة تفشي "كوفيد-19" فى مصر تبدأ بعد أسبوعين، وفقا لموقع اليوم السابع.

وتسببت وفاة وليد يحيى عبد الحليم، الطبيب بمستشفى المنيرة العام، جراء إصابته بفيروس "كوفيد-19" في اتهامات لوزارة الصحة بالتقصير في توفير طرق الحماية للأطقم الطبية في حربها ضد الفيروس. ومن جانبها، أصدرت الوزارة بيانا قالت فيه إن التحقيقات الأولية في ملابسات الوفاة تشير إلى وجود قصور إداري. وقالت الوزارة في بيان لاحق إنها تواصل اتخاذ كافة الاحتياطات والإجراءات اللازمة لحماية أطقمها الطبية وتوفير كافة سبل الرعاية لهم، بما في ذلك تخصيص دور بكل مستشفى عزل بسعة 20 سرير للمصابين من الأطقم الطبية، إلى جانب توفير مخزون كافي من المستلزمات الوقائية بالمستشفيات وإجراء التحاليل الدورية لهم.

وزارة الصحة تقرر زيادة عدد الموظفين المخصصين للرد على استفسارات المواطنين حول "كوفيد-19" عبر الخط الساخن (105)، وذلك من أجل الرد على أكبر عدد من تلك الاستفسارات. وللاطلاع على القائمة الكاملة للمستشفيات المخصصة لتلقي حالات الإصابة بفيروس "كوفيد-19"، اضغط هنا.

وأعلنت محافظة أسوان الأربعاء الماضي إصابة نائب المحافظ غادة يحيى بفيروس "كوفيد-19"، وأنها دخلت العزل المنزلي، وفقا لموقع اليوم السابع.

إصابة النائبة نشوى الديب والنائب عمرو وطني بفيروس "كوفيد-19" وعزل كل منهما في أحد المستشفيات، وفقا لما صرحت به مصادر برلمانية لجريدة المال.

عملاق الطاقة النووية "روساتوم" الروسية تعلن عن إصابة أحد موظفيها بمكتب القاهرة بفيروس "كوفيد-19"، وفقا لجريدة المصري اليوم. وصدر بيان عن الشركة قالت فيه إنه لا توجد حالات إصابة بالفيروس في محطة الضبعة النووية وأن العمل بالمحطة مستمر بشكل طبيعي.

وغلق أكثر من 50 محلا ومنشأة تجارية بمحافظة الجيزة لمخالفتها للإجراءات الاحترازية ومواعيد الغلق المقررة خلال إجازة عيد الفطر، وفقا لما نقله موقع مباشر عن محافظ الجيزة أحمد راشد.

وزارة السياحة تشكل غرف عمليات بجميع مكاتبها بالمحافظات السياحية للتفتيش على الفنادق الحاصلة على شهادة السلامة الصحية والتأكد من مدى التزامها بتطبيق الإجراءات الاحترازية والضوابط التي أقرها مجلس الوزراء في وقت سابق، وفقا لجريدة المال. ونشرت الوزارة قائمة بالـ 78 فندقا الذين حصلوا على شهادة السلامة الصحية حتى الآن.

البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية يعلن، في بيان له عن إطلاق منصة تعليمية إلكترونية مجانية لدعم الشركات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر في مصر، والتي تأثرت اقتصاديا بتفشي فيروس "كوفيد-19".

مجلس إدارة بنك التنمية الأفريقى يوافق على منحة مساعدة طارئة بقيمة 500 ألف دولار لمصر، والتي ستخصص لتقديم "الإغاثة الغذائية" والمساهمة فى استعادة سبل العيش للسكان المعرضين للتأثر بشدة بفيروس "كوفيد-19"، وفقا للبيان الصادر عن البنك.

وعلى الساحة العالمية:

المرضى المصابون بفيروس "كوفيد-19" قد لا يكونون ناقلين للعدوى بعد مرور 11 يوما من الإصابة، وفقا لوكالة بلومبرج نقلا عن دراسة حديثة أجراها خبراء الأمراض المعدية في سنغافورة. وأشارت الوكالة إلى أنه في حال صحة تلك الاستنتاجات فإنها قد تغير من السياسة المتبعة في سنغافورة فيما يتعلق بخروج مرضى "كوفيد-19" من المستشفيات، بحيث يسمح بخروج المرضى الذين يثبت إيجابية تحليلاتهم ولكن لا يكونون ناقلين للعدوى.

اليابان تقهر فيروس "كوفيد-19" دون اللجوء لإجراءات الإغلاق: لم تفرض السلطات اليابانية إجراءات الإغلاق على المدن، كما لم تغلق أية أنشطة تجارية ولم تجري الاختبارات لنسبة مرتفعة من السكان، ولكن ما زالت أعداد المصابين بالفيروس بها منخفض للغاية ولا يزيد عن بضعة عشرات، كما أن السلطات اليابانية تتجه لإنهاء حالة الطوارئ المفروضة، وفقا لوكالة بلومبرج. وليست هناك آراء مؤكدة لدى الخبراء حول الأسلوب الذي اتبعته اليابان للتقليل من تفشي المرض، ولكن هناك دراسات تجري حول جهود الحكومة اليابانية فيما يخص تعقب المخالطين لإصابات "كوفيد-19"، كما أن هناك احتمالية أن تكون البلاد واجهت سلاسة مختلفة من الفيروس أقل خطورة.

وبعيدا عن "كوفيد-19":

الدول الأعضاء بمنتدى غاز شرق المتوسط توقع الميثاق التأسيسي في يونيو: يعقد وزراء الطاقة بالدول الـ 7 الأعضاء المؤسسين لمنتدى غاز شرق المتوسط، اجتماعا خلال شهر يونيو من أجل التوقيع النهائي على الميثاق التأسيسي للمنتدى، حسبما جاء في البيان الصادر عن وزارة البترول قبل عطلة عيد الفطر. وحصل الميثاق، والذي جرى التوقيع عليه بالأحرف الأولى في يناير الماضي، على موافقة الاتحاد الأوروبي، وهي الموافقة التي تعد شرطا مسبقا لانضمام الدول الأوروبية إلى المنتدى. وسيعقد الاجتماع الوزاري بالقاهرة، والذي سيضم ممثلين عن مصر وقبرص واليونان وإيطاليا وإسرائيل والأردن وفلسطين، من أجل تنسيق السياسات المشتركة والخاصة بقطاع الطاقة في المنطقة، ويأتي الاجتماع في وقت تشهد فيه صناعة الغاز حالة من عدم اليقين بعد أن تراجعت الأسعار إلى أدنى مستوياتها خلال سنوات في مارس الماضي بسبب تراجع الطلب.

enterprise

وعالميا:

التظاهرات تجتاح المدن الكبرى في الولايات المتحدة، والتي جاءت احتجاجا على مقتل مواطن أمريكي من أصل أفريقي يدعى جورج فلويد على يد شرطي أبيض في مدينة مينابوليس، وكانت هناك تظاهرات غاضبة أمام البيت الأبيض لليلة الثانية على التوالي. وسيطرت تلك التظاهرات على العناوين الرئيسية في معظم الصحف ووكالات الأنباء، ومن بينها فايننشال تايمز، ونيويورك تايمز، ووول ستريت جورنال، والجارديان، ورويترز، وسي إن بي سي، وبيزنس إنسايدر.

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يعلن قطع العلاقات مع منظمة الصحة العالمية ويتهمها بتضليل العالم والعمل لصالح الصين في قضية "كوفيد-19"، وفقا لرويترز.

والصين تتحرك لفرض قانون جديد للأمن القومي في هونج كونج، والذي يراه حقوقيون محليون ودول غربية بأنه يحد من الحريات ويهدد دور هونج كونج كمركز مالي عالمي، وفقا لرويترز. ومن جهتها، حذرت الولايات المتحدة بفرض عقوبات وإنهاء المعاملة التفضيلية للمدينة، فيما أعربت كندا وبريطانيا وأستراليا عن قلقلها إزاء مساعي القيادة الصينية لفرض رؤيتها في قضايا سبق أن قوبلت بمعارضة دولية.

ومخاوف في الهند من تفشي وباء "كوفيد-19" في أحد الولايات بعد قيام مجموعة من القرود بمهاجمة عاملا صحيا وسرقة عينات من دم مرضى مصابين بالفيروس، وفقا لوكالة رويترز.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، «سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها(رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)، و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235) و«مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).