الرجوع للعدد الكامل
الأحد, 26 أبريل 2020

التقديرات الأولية لمؤشر مديري المشتريات الأوروبي تظهر انكماشا مروعا في أبريل

ليست مفاجأة .. التقديرات الأولية لمؤشر مديري المشتريات تظهر انكماشا مروعا في اقتصادات منطقة اليورو خلال أبريل: سجل مؤشر مديري المشتريات المجمع لمنطقة اليورو والذي يقيس نشاط القطاع الخاص، وتحديدا لقطاعي الخدمات والإنتاج الصناعي، أدنى مستوى له على الإطلاق في أبريل مسجلا 13.7 نقطة، مقارنة بـ 26.4 نقطة في مارس الماضي، وفق التقديرات الأولية للمؤشر الذي تعده مؤسسة آي إتش إس ماركيت.

قطاعا الخدمات والتصنيع على شفا الانهيار بالقارة العجوز: تحمل قطاع الخدمات العبء الأكبر من تأثير إجراءات الإغلاق التي تستهدف احتواء وباء "كوفيد-19"، وهبطت القراءة الأولية لمؤشر مديري المشتريات الخاص بقطاع الخدمات إلى 11.7 نقطة في أبريل، وهي أدنى قراءة منذ يوليو 1998، إذ توقف تقريبا نشاط الفنادق وشركات السياحة. وقال كريس وليامسون كبير الخبراء الاقتصاديين لدى آي إتش إس ماركيت، إن قطاع التصنيع تضرر أيضا على نحو غير مسبوق، ليسجل أدنى مستوى في تاريخ المسح عند 33.6 نقطة مقابل 44.5 في مارس، كما هوى مؤشر يقيس الإنتاج بأكثر من النصف إلى 18.4 نقطة. وتابع: "شدة التراجع تجاوزت ما أمكن تخيله من جانب معظم الاقتصاديين"، مشيرا إلى أن الانهيار الذي أظهره المؤشر للأعمال في منطقة اليورو "يتجاوز إلى حد كبير أي شيء شهدناه منذ بدء إجراء المسح منذ أكثر من 20 عاما".

البنك الدولي يحذر من ركود أكثر حدة للاقتصادات النامية في 2020، إذا لم يتعاف الاستهلاك والاستثمار بالسرعة الكافية بعد وباء "كوفيد 19"، وفق رويترز. ويتوقع البنك هبوط النمو في الناتج الاقتصادي للدول النامية إلى 2%، لتسجل بذلك أول انكماش منذ 1960، لكن الوضع قد يتدهور بدرجة أكثر سوءا ليهبط النمو بحوالي 3% إذا لم ينتعش الاستثمار والاستهلاك.

وسندات المغتربين قد تكون وسيلة للتغلب على تراجع الاستثمار الأجنبي المباشر، وفقا للبنك الدولي، والذي يتوقع أن تتمكن تلك السندات التي تبيعها الدول الناشئة إلى مواطنيها المغتربين في الخارج، في تعويض الانخفاض الحاد في الاستثمار الأجنبي المباشر في الأسواق الناشئة، والذي قد تبلغ نسبته 37% خلال العام الجاري. ومن المحتمل أن تجمع تلك السندات نحو 50 مليار دولار سنويا.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، «سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها (رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«محرم وشركاه»، الشريك الرائد للسياسات العامة والعلاقات الحكومية (رقم التسجيل الضريبي: 459-112-616)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)، و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235) و«مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).