الرجوع للعدد الكامل
الأربعاء, 8 أبريل 2020

نتابع اليوم الأربعاء 8 أبريل 2020

هل سيجدد الحظر؟ هذا ما سنعرفه بالتأكيد خلال الساعات المقبلة، مع قرب انتهاء فترة الحظر المفروضة من يوم 25 مارس لمدة 15 يوما.

ووفقا للقرارات المعلنة سابقا، فإن الإغلاق الرسمي للمدارس ممتد حتى 13 أبريل، مع تأكيد وزير التعليم طارق شوقي قبل يومين إنه لا عودة للمدارس مجددا خلال العام الدراسي الحالي. ووقف رحلات الطيران ممتد حتى 15 أبريل، وكذلك إغلاق صالات المطاعم، وصالات الجيم والمتاحف.

لم نكن نتخيل أننا سنقول ذلك يوما، ولكننا سعداء اليوم بشركات الإنترنت. انتقل إلى نهاية النشرة لقراءة عددنا اليوم من "هاردهات" ولماذا حول مزودي خدمات الإنترنت، ولماذا نعتقد أن تلك الشركات التي يشكو منها الجميع – في مصر وفي العالم – هم من الأبطال المجهولين في حربنا ضد "كوفيد-19". وسط التحول الكبير للعمل من المنزل، والتعلم عن بعد، وزوم، وهاوس بارتي، ونتفليكس، ويوتيوب، لا يزال الإنترنت في مصر يعمل بكفاءة (بالمعايير المصرية). المزيد حول استعدادات شركات الاتصالات للأزمة في عددنا اليوم من "هاردهات".

مقاهي "تيم هورتونز" تدرس اقتحام السوق المصرية؟ تدرس شركة جيتواي بارتنرز الكندية افتتاح فروع لمقاهي تيم هورتونز في كل من مصر والهند، بعد استحواذها على 40% من توكيل السلسلة في منطقة الخليج مقابل 50 مليون دولار، وفق ما نقلته وكالة رويترز عن مصدرين لم تسميهما. وأكد رئيس شركة أباريل جروب المالكة لتوكيل "تيم هورتونز"، نايلش فيد، الخبر ولم يذكر المزيد من التفاصيل لرويترز. ولم يبد فيد تخوفه من تأثير الإغلاق المفروض في عدة دول خليجية لمكافحة "كوفيد-19"، مشيرا إلى أنه واثق من أن العملاء "سيحرصون على تناول قهوتهم في الهواء الطلق بمجرد التخفيف من إجراءات العزل". وأضاف أن هناك 6 فروع للمقهى لا زالت تعمل في دبي و15 في السعودية من خلال تطبيقات التوصيل للمنزل. ولدى مقهى تيم هورتونز 141 فرعا في منطقة الخليج.

البورصة المصرية تقفز 4.2% أمس، مدفوعة بالصعود الكبير لسهم البنك التجاري الدولي ذو الوزن النسبي الأكبر بالمؤشر، بنسبة 5.2%. وشهدت البورصة معدلات تداول مرتفعة بلغت قيمتها الإجمالية 1.2 مليار جنيه، بزيادة 96% عن متوسط قيم التداول على مدى الـ 90 يوما الماضية. وبذلك يبلغ انخفاض المؤشر الرئيسي للبورصة منذ بداية العام وحتى أمس 29.5%.

وفقد مؤشر داو جونز وكذلك ستاندرد أند بورز الزخم أمس، بعدما أغلقا على انخفاض رغم تسجيل مكاسب قوية في بداية التعاملات بعد صعود يوم الاثنين. وتقول صحيفة وول ستريت جورنال إن المستثمرين يستوعبون ببطء حقيقة إن التعافي من أزمة "كوفيد-19" سيستغرق وقتا طويلا.

الأسواق العالمية اليوم: يتباين أداء الأسهم الآسيوية، إذ يسجل مؤشر نيكي الياباني صعودا طفيفا، في حين تتراجع الأسهم في الصين وهونج كونج وكوريا الجنوبية بأقل من 1% حتى موعد إرسال نشرتنا هذا الصباح. وتشير الأسواق المستقبلية إلى تباين متوقع في أسواق الولايات المتحدة وأوروبا عندما تبدأ تعاملاتها في وقت لاحق اليوم. وصعد خام برنت بنسبة 2.4% هذا الصباح، قبيل الاجتماع المرتقب لمجموعة أوبك+ غدا.

enterprise

تسجيل 9 وفيات و128 إصابة جديدة بفيروس "كوفيد-19"، وفق ما أعلنته وزيرة الصحة هالة زايد في بيان. وأوضحت زايد أن جميع الإصابات الجديدة لمصريين عائدين من الخارج أو مخالطين للحالات الإيجابية التي أعلن عنها في السابق، ليرتفع بذلك إجمالي الحالات المسجلة حتى أمس الثلاثاء إلى 1450 حالة، من بينها 94 حالة وفاة، و427 حالة تحولت نتيجة تحاليلها من إيجابية إلى سلبية، خرج منها 276 من مستشفيات العزل بعد تعافيها تماما.

نقل الحالات المستقرة إلى المدن الجامعية ونزل الشباب: وأعلنت زايد أن "وزارة الصحة ستنقل الحالات البسيطة إكلينيكيا والتي تبلغ من العمر أقل من 50 عاما، وممن لا تصاحبهم عوامل خطورة وحالتهم مستقرة من حيث التحاليل والفحوصات، إلى عدد من المدن الجامعية ونزل الشباب المخصصة، تحت الإشراف الطبي الكامل من قبل الوزارة، وذلك بعد أن أمضوا مدة العلاج المقررة طبقا للبروتوكول العلاجي وهي خمسة أيام". ونقل بيان لمجلس الوزراء عن وزير التعليم العالي خالد عبد الغفار قوله إنه وقع الاختيار على عدد من المدن الجامعية – كمرحلة أولى – بجامعات القاهرة والإسكندرية وعين شمس وأسيوط والمنصورة والمنيا وحلوان لاستقبال المرضى، والتي تشمل 33 مبنى بواقع 5828 غرفة، تخدم 11304 أفراد، على أن يجري استغلال المزيد من مباني المدن الجامعية بجامعات القاهرة وعين شمس وأسيوط حال الاحتياج إليها في مراحل لاحقة.

السيسي لا يريد الإغلاق الكامل، ويطالب القطاع الخاص بعدم تخفيض المرتبات أو تسريح العمالة: قال الرئيس عبد الفتاح السيسي في تصريحات تلفزيونية أمس إن مصر قوية وقادرة على مواجهة أزمة فيروس كورونا (كوفيد-19)، مؤكدا أن الوضع مطمئن حتى الآن وتحت السيطرة بفضل تعاون الشعب المصري مع جهود الدولة في جميع القطاعات (شاهد 50:05 دقيقة). وأكد الرئيس إنه ليس مع تعطيل عمل الدولة أو توقف الحياة بالكامل، لما لذلك من تبعات خطيرة.

ومن أبرز ما جاء في تصريحات الرئيس:

  • شدد الرئيس على ضرورة ألا يقوم القطاع الخاص بخفض مرتبات العاملين أو تسريحهم. وأعلن وزير المالية محمد معيط لاحقا أن الحفاظ على العمالة شرط لتمتع القطاع الخاص بالتيسيرات التي ستقدمها الدولة لمواجهة الأزمة الحالية.
  • وأكد الرئيس أن الدولة تتعامل بشفافية مع الأزمة، قائلا "هأخبي ليه؟ الوضع الذي نمر به الآن الدنيا كلها عايشاه وإحنا عايشينه وملناش ذنب فيه".
  • وطالب السيسي المواطنين بالالتزام بارتداء الكمامات في الأماكن العامة، قائلا إنه إذا استدعى الأمر يمكن أن تبيع الدولة الكمامات بنصف ثمنها أو توزعها مجانا.
  • وأعلن الرئيس أنه كلف هيئة الإمداد والتموين بالقوات المسلحة بمضاعفة مخزون كراتين الأغذية منخفضة السعر إلى ثلاثة ملايين كرتونة بدلا من مليون واحد. وطمأن السيسي المصريين بامتلاك البلاد لاحتياطي من السلع الاستراتيجية بكميات تكفي لثلاثة أشهر على الأقل.
  • الرئيس حذر أيضا من استغلال الأزمة الحالية والقيام بالبناء العشوائي أو التعدى على الأراضي، وقال إن الدولة لن تترك أيا من تلك المخالفات.

ولم يشر الرئيس السيسي إلى ما إذا كانت الحكومة ستقرر مد حظر التجوال الجزئي الذي ينتهي اليوم لفترة أخرى.

وزارة الأوقاف تحظر كافة التجمعات والملتقيات العامة والإفطار الجماعي أو أي أنشطة جماعية أخرى في رمضان، وفق بيان حكومي. وينطبق القرار أيضا على الاعتكاف بالمساجد في العشر الأواخر من الشهر الكريم. وسبق أن حظرت الوزارة كذلك إقامة موائد الرحمن هذا العام.

شركات التعهيد شهدت تراجعا نسبته 70% في الطلب على خدماتها لقطاعات العقارات والسيارات والمطاعم منذ بداية أزمة "كوفيد-19"، وفق ما ذكرته جريدة البورصة. وعوضت الشركات ذلك نسبيا بفضل تضاعف الطلب على الخدمات لقطاعات الرعاية الصحية والخدمات الطبية والبنوك، لكن لا يزال الطلب على بعض القطاعات متوقف تماما تقريبا.

تحالف محلي تقوده "إيفا فارما" يعتزم تصنيع أجهزة التنفس الصناعي في مصر، بتكلفة أقل كثيرا مقارنة بنظيرتها المستوردة، وفق ما قاله العضو المنتدب للشركة رياض أرمانيوس لجريدة البورصة أمس. ومن المقرر اختبار النماذج الأولية للجهاز في غضون أيام، وفقا لأرمانيوس.

سبيد ميديكال تشتري 4 ملايين تحليل وكاشف للأمراض والفيروسات من خلال شركتها التابعة "برايم سبيد للخدمات الطبية"، وفق إفصاح مرسل إلى البورصة المصرية أمس. وبدأ توريد الشحنة بالفعل ويستمر خلال الأسابيع المقبلة. وتأسست برايم سبيد نهاية مارس الماضي برأسمال قدره 4 ملايين دولار. يشار إلى أن سبيد ميديكال تمتلك وتشغل معامل سبيد لاب وسبيد كلينك، إلى جانب عدد من المعامل الأخرى.

الحكومة أتاحت تمويلات إضافية بـ 3.8 مليار جنيه لقطاع الصحة خلال الشهر الماضي لمواجهة جائحة كورونا، وفق ما قالته وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية هالة السعيد خلال مداخلة هاتفية مع برنامج "على مسؤوليتي" (شاهد 22:44 دقيقة).

الحكومة تواصل ملاحقة منتهكي الإجراءات الخاصة بـ "كوفيد-19": أغلقت السلطات 6700 مركز للدروس الخصوصية، و4900 محل تجاري، و2500 قاعة أفراح، بالإضافة إلى أكثر من 7 آلاف مطعم ومقهى تقدم الشيشة، وفرضت عليها كلها غرامات لانتهاك تدابير حظر التجمع أو حظر التجوال، وذلك وفقا لتصريحات مساعد وزير التنمية المحلية خالد قاسم لبرنامج "من مصر" (شاهد 10:08 دقيقة). وأجرى قاسم مداخلة أيضا مع قناة تن تي في أشار خلالها إلى تغريم 416 حضانة، و239 ملعبا رياضيا، وكذلك إغلاق أكثر من ألفي سوق شعبي (شاهد 03:44 دقيقة).

وزير الطيران المدني محمد منار يعد شركات الطيران المصرية الخاصة بالتدخل لدى وزير المالية لبحث إمكانية إعفائها من الضريبة البالغة نسبتها 20% والتي تفرض على الشركات حال قامت بدفع رسوم مالية لجهات في الخارج نظير تقديم خدمات لها، وفق ما صرح به رئيس الشركة المصرية العالمية للطيران أحمد إسماعيل لجريدة المال أمس. وتعهد الوزير أيضا ببحث إعفاء الشركات من أي رسوم تابعة للطيران المدني، كذا تأجيل أو الإعفاء من سداد إيجارات المكاتب التابعة للشركات الخاصة في المطار، وفقا لإسماعيل. يأتي ذلك عقب الاجتماع الذي عقده الوزير مؤخرا مع رؤساء شركات الطيران، لبحث مساعدتها للتغلب على أزمة "كوفيد-19"، وتعليق كافة الرحلات الجوية من وإلى مصر. وحذر اتحاد النقل الجوي الدولي (إياتا) في وقت سابق من هذا الأسبوع من أن شركات الطيران المصرية قد تخسر 1.6 مليار دولار جراء الأزمة.

جهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر يعلن مبادرة جديدة لدعم المشروعات الصغيرة المتضررة من أزمة "كوفيد-19"، خاصة الصناعية وكثيفة العمالة، وذلك من خلال قرض استثنائي لمدة عام واحد وبحد أقصى مليون جنيه، وفق ما قالته وزيرة التجارة والصناعة والرئيسة التنفيذية للجهاز نيفين جامع في بيان رسمي. وتشمل المبادرة كل المشروعات سواء الممولة من الجهاز أو من أي مصادر أخرى، ويمكن الاستفادة منها من خلال الاتصال بخدمة عملاء الجهاز على رقم 16733 أو زيارة فروع الجهاز بكل محافظات الجمهورية، وفقا للوزيرة.

جهاز حماية المنافسة يقدم الاستشارات القانونية والاقتصادية مجانا للشركات ومستشاريها القانونيين حول مدى تمتع ممارستهم التي تهدف إلى مجابهة تداعيات أزمة فيروس كورونا مع قانون حماية المنافسة، وذلك في إطار مبادرة جديدة أطلقها أمس، . وسيقدم الجهاز أيضا بدائل للشركات لضمان تحقيق أهدافها دون الإخلال بحرية المنافسة.

شركة "بي بي – مصر" تتبرع بمعدات طبية بقيمة 2 مليون جنيه مستشفيات حميات العباسية وإمبابة والإسكندرية لمواجهة فيروس "كوفيد-19"، وفقا للبيان الصادر عن الشركة. وتشمل تلك المعدات، التي سيجري تسليمها للمستشفيات ها الأسبوع، جهاز الموجات فوق الصوتية وجهاز التصوير الشعاعي الرقمي، وعدد من أجهزة التنفس الصناعي.

البنك الأهلي المصري وبنك مصر يتبرعان بمبلغ 80 مليون جنيه لكل منهما ضمن المبادرة التي أطلقها اتحاد بنوك مصر مؤخرا بقيمة 150 مليون جنيه، لدعم المتضررين من أزمة "كوفيد-19". وتبرع البنك المصرى لتنمية الصادرات في إطار المبادرة أيضا بـ 20 مليون جنيه، وفق ما نشرته جريدة المصري اليوم.

أعضاء مجلس النواب يتبرعون بجزء من مكافآتهم بـ 20 مليون جنيه لصالح صندوق تحيا مصر، وفقا لبوابة الأهرام.

وكوريا الجنوبية تخصص مساعدة طارئة لمصر بقيمة 200 ألف دولار لمواجهة فيروس "كوفيد-19"، وفقا لجريدة المصري اليوم نقلا عن بيان صادر عن السفير الكوري الجنوبي لدى مصر يون ييوشول. وأضاف السفير أن المبلغ المرصود جاء عقب عقد اجتماعا عبر الفيديو مع وزيرة التعاون الدولي رانيا المشاط، ومختلف شركاء التنمية الدوليين، والذي استعرضت فيه الوزيرة الأولويات الخاصة باستراتيجية الدولة في مكافحة الفيروس.

وعلى الصعيد العالمي:

الصين تعلن عدم تسجيل أي حالات وفاة جديدة بفيروس "كوفيد-19" خلال يوم أمس، وذلك للمرة الأولى منذ بدء تفشي الوباء، وتسجل تراجعا في حالات الإصابة الجديدة، وفقا لرويترز. وتعد هذه المرة الأولى، منذ أواخر يناير الماضي التي لا تسجل فيها مدينة ووهان التي تعد بؤرة تفشي الوباء أية وفيات جديدة. وتستعد المدينة الصينية للسماح للمواطنين بالسفر خارجها للمرة الأولى منذ فرض الإغلاق الكامل عليها في يناير الماضي.

العديد من البنوك المركزية في الأسواق الناشئة يمكنها البدء في استخدام احتياطيات العملات الأجنبية التي لديها في حماية عملاتها، مع مواصلة شراء الدولار من جانب المستثمرين للتحوط ضد تداعيات "كوفيد-19"، وفقا لموقع بلومبرج كوينت، نقلا عن توقعات رئيس البحوث الآسيوية في مجموعة أستراليا ونيوزيلندا المصرفية خون جوه.

"كوفيد-19" يفاقم من الأزمة الاقتصادية والنقدية في لبنان، حيث اضطرت البنوك إلى وضع حدود قصوى لعمليات السحب النقدي بالدولار، وأوقفت صرف العملات الأجنبية، كما ألزمت العملاء بقبول الليرة اللبنانية بدلا من الدولار بسعر الصرف الرسمي الذي يصل إلى نصف سعر السوق، وفقا لوكالة بلومبرج. وكان رئيس الحكومة اللبنانية حسان دياب أعلن الشهر الماضي عدم قدرة بلاده على دفع ديون بقيمة 1.2 مليار دولار كانت مستحقة في 9 مارس الماضي، وقال أيضا إن الحكومة ستعقد مفاوضات مع المقرضين من أجل إعادة هيكلة مديونياتها المتبقية والتي تبلغ 31 مليار دولار، وذلك قبل أن تتسبب الاضطرابات في الأسواق العالمية في مزيد من التدهور في الاقتصاد اللبناني. وكانت مؤسسة كابيتال إيكونوميكس توقعت أن يحقق لبنان أسوأ أداء اقتصادي في المنطقة هذا العام، وأن يشهد الناتج المحلي الإجمالي له انكماشا ضخما بنسبة 12%.

وقفزة في حجم إصدارات سندات "الخردة": قالت صحيفة فايننشال تايمز إن التصنيف الائتماني لسندات شركات بقيمة 90 مليار دولار تراجع في شهر مارس إلى تصنيف "الخردة" مرتفع المخاطر، بما في ذلك سندات شركات فورد، وأكسيدنتال بتروليوم، وسلسلة متاجر ماسيز. ونقلت الصحيفة عن هانز ميكلسن، المحلل الاستراتيجي في بنك أوف أمريكا، قوله إن تخفيض التصنيفات الائتمانية لتلك الشركات بشكل سريع كان أمرا "صادما"، حيث أن هذا الأمر عادة ما يستغرق شهورا بدلا من بضعة أسابيع.

enterprise

يبدو أن فكرة إصدار سندات الكورونا لتمويل إجراءات التحفيز الاقتصادي تكتسب المزيد من القبول، إذ نقلت وكالة رويترز عن المستشار الاقتصادي للبيت الأبيض لاري كودلو، قوله إن الولايات المتحدة يمكن أن تصدر قريبا سندات خزينة مخصصة لجمع الأموال اللازمة لمساعدة البلاد على محاربة فيروس "كوفيد-19". وذكرت تقارير في وقت سابق أن ما لا يقل عن تسع دول بالاتحاد الأوروبي تدرس إصدار تلك السندات، كما أصدر بنك التنمية الأفريقي بالفعل سندات كورونا بقيمة 3 مليارات دولار لأجل ثلاث سنوات.

حكومة دبي تدرس إصدار سندات دولية والحصول على قروض لدعم اقتصادها. وتجري الإمارة محادثات أولية مع عدد من البنوك لإصدار أول سندات دولية لها منذ عام 2016 والحصول على قروض بمليارات الدولارات من أجل مساعدة شركة طيران الإمارات في مواجهة تداعيات فيروس "كوفيد-19"، وفقا لوكالة بلومبرج نقلا عن مصادر مطلعة.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «بنك HSBC مصر»، البنك الرائد للشركات والأفراد في مصر (رقم التسجيل الضريببي: 715-901-204)، و«المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، و«سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها (رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«محرم وشركاه»، الشريك الرائد للسياسات العامة والعلاقات الحكومية (رقم التسجيل الضريبي: 459-112-616)، و«بنك المشرق»، البنك الرائد بالخدمات المصرفية للأفراد والخدمات المصرفية الرقمية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا (رقم التسجيل الضريبي: 862-898-204)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)،و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235) و«مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).