الرجوع للعدد الكامل
الأربعاء, 1 أبريل 2020

عائدات السياحة تسجل رقما قياسيا يبلغ 13 مليار دولار في 2019

السياحة تحقق ارتفاعا قياسيا في العام الماضي وتسجل إيرادات 13.03 مليار دولار، بزيادة 12%، مقارنة بإيرادات 2018 البالغة 11.6 مليار دولار، وذلك وفقا لبيانات صادرة عن البنك المركزي (هنا وهنا – بي دي إف). وكانت إيرادات 2019 تجاوزت الإيرادات التاريخية لعام 2010 والتي بلغت حينها 12.5 مليار دولار، وبلغ متوسط الإنفاق العام الماضي أعلى من المسجل في عام 2010، إذ زار البلاد نحو 13.1 مليون سائح خلال عام 2019، وأنفقوا أكثر من الـ 14.7 مليون سائح الذين زاروا مصر في 2010. وتتجاوز الأرقام التي أوردها البنك المركزي لعام 2019 الرقم الذي أعلنته وزارة السياحة سابقا للعام المالي 2019/2018 والبالغة 12.6 مليار دولار، والتي أرجعتها حينها وزيرة السياحة سابقا والتعاون الدولي حاليا، رانيا المشاط، إلى اختلاف نوعية السائح القادم لمصر، وزيادة معدل إنفاقه وفترة إقامته.

ولكن مرة أخرى، تنهض السياحة المصرية من كبوتها لتصطدم بأخرى. كانت وزارة السياحة تستهدف تحقيق رقم قياسي في 2020، بـ 15 مليار دولار عائدات و30 مليون سائح، ولكن تبدد كل ذلك الآن بعد أن ضربت جائحة "كوفيد-19" السياحة العالمية بالكامل في مقتل. وكان وزير المالية محمد معيط توقع في تصريحات لإنتربرايز في وقت سابق من هذا الأسبوع أن على أحسن الفروض سيستغرق قطاع السياحة المصري عاملا كاملا كي يتعافى من آثار الأزمة الحالية، نظرا لاتساع نطاق الأزمة عالميا، وارتباط الموسم السياحي للعام المقبل بتعاقدات العام الحالي، والتي توقفت ككل شيء هذه الأيام.

صناعة السياحة في أي بلد قد تحتاج في المتوسط إلى 19.4 شهر للتعافي، وفقا لتقديرات المجلس العالمي للسياحة والسفر بناء على الأوبئة السابقة التي شهدها العالم في العقدين الماضيين. وأشار المجلس في تقرير أصدره (بي دي إف) إلى أن تعافي القطاع قد يمتد بين 10 أشهر و34.9 شهرا.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «بنك HSBC مصر»، البنك الرائد للشركات والأفراد في مصر (رقم التسجيل الضريببي: 715-901-204)، و«المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، و«سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها (رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«محرم وشركاه»، الشريك الرائد للسياسات العامة والعلاقات الحكومية (رقم التسجيل الضريبي: 459-112-616)، و«بنك المشرق»، البنك الرائد بالخدمات المصرفية للأفراد والخدمات المصرفية الرقمية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا (رقم التسجيل الضريبي: 862-898-204)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)،و «مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).