الرجوع للعدد الكامل
الأربعاء, 22 يناير 2020

نتابع اليوم الأربعاء 22 يناير 2020

enterprise

نحن اليوم على موعد مع الإصدار الأول من "هاردهات"، وهي نشرتنا الأسبوعية المتخصصة في البنية التحتية في مصر، والتي تعتبر النشرة المتخصصة الثانية لإنتربرايز بعد نشرة "بلاكبورد" المعنية بقطاع التعليم. وسنركز في نشرة "هاردهات"، والتي ستأتيكم كل يوم أربعاء ضمن نشرة إنتربرايز الصباحية، على كل ما يتعلق بالبنية التحتية من الطاقة والمياه والنقل والتنمية العمرانية وحتى البنية التحتية ذات الطابع الاجتماعي مثل الصحة والتعليم.

وكي نوضح لقرائنا مدى أهمية البنية التحتية والسبب وراء اختيار هذا القطاع لنسلط عليه الضوء بشكل أسبوعي، فيكفي الإشارة إلى ما قاله البنك الدولي في وقت سابق من أن مصر ستعاني من فجوة تمويلية في البنية التحتية تقدر بـ 230 مليار دولار خلال الـ 20 سنة المقبلة، وأن الفجوة التمويلية في قطاع النقل وحدة ستبلغ 180 مليار دولار، في حين ستحتاج البنية التحتية في قطاع المياه استثمارات بنحو 45 مليار دولار أكثر من معدلات التمويل الحالية.

انتظروا نشرة "هاردهات" كل يوم أربعاء، والتي تأتيكم برعاية شركة أوراسكوم كونستراكشون، ونتناول فيها أخبار وتحليلات وإيضاحات ومقابلات وأيضا تقارير، تساعدكم في الاطلاع على أبرز تطورات البنية التحتية في مصر.

ومن أبرز الفعاليات والمؤتمرات خلال الأيام المقبلة:

  • ينعقد اليوم وغدا في مراكش مؤتمر بنك الاستثمار رينيسانس كابيتال السنوي لمستثمري شمال أفريقيا.
  • يفتتح معرض القاهرة الدولي للكتاب أبوابه يوم الخميس 4 فبراير بمركز مصر للمعارض الدولية بالقاهرة الجديدة.
  • تستضيف غرفة التجارة الأمريكية جوناثان كوهين السفير الأمريكي بالقاهرة في حفل الغداء الشهري الذي تقيمه يوم الثلاثاء 28 يناير. ومن المقرر أن يناقش كوهين آفاق التعاون التجاري بين مصر والولايات المتحدة. يمكن لأعضاء الغرفة تسجيل الحضور من هنا.
  • يعقد بنك الاستثمار سي آي كابيتال مؤتمره السنوي لمستثمري الشرق الأوسط وشمال أفريقيا يوم الثلاثاء 28 يناير، بفندق فور سيزونز نايل بلازا. ويستمر حتى الخميس 30 يناير.
  • تنظم مؤسسة التمويل الدولية والسفارة البريطانية بالقاهرة منتدى "مصر تبدأ 2020" يوم الأربعاء 29 يناير بالحرم اليوناني بمقر الجامعة الأمريكية بوسط القاهرة. ويشهد المنتدى مسابقة بين 45 شركة مصرية ناشئة.

enterprise

تتواصل اليوم فعاليات المنتدى الاقتصادي العالمي في دافوس، حيث يجتمع مجددا قياصرة الرأسمالية العالمية في المنتجع السويسري لبحث العديد من الموضوعات، ومن أهمها أزمة المناخ والتنمية المستدامة. ويسعى أثرياء العالم هذا العام إلى تجنب بعض الانتقادات حول تلويثهم للبيئة بطائراتهم الخاصة، من خلال استخدام وقود "أنظف" بنسبة 18%، يطرح للمرة الأولى خلال المنتدى، ولكن يبدو أن الأمر سيجلب لهم المزيد من السخرية.

ومن بين المشاركين في المنتدى هذا العام، وزيرة التعاون الدولي رانيا المشاط، والتي ستتشارك رئاسة قسم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بالمنتدى، كما ستشارك الوزيرة في جلسات نقاشية حول التنمية الاقتصادية، والمساواة بين الجنسين، والتكنولوجيا. ويحضر المؤتمر أيضا وزير البترول طارق الملا، والذي أعلن أمس أن الحكومة المصرية خفضت المستحقات المتأخرة لشركات النفط الأجنبية إلى 200 مليون دولار.

وطغى على أخبار منتدى دافوس أمس اهتمام وسائل العالمية بالمناوشات الكلامية المستمرة بين دونالد ترامب وجريتا ثانبرج، إذ انتقد الرئيس الأمريكي "أنبياء الشؤم" المبشرين بـ "نهاية العالم" في كلمته خلال المنتدى أمس، في هجوم ضمني على الناشطة البيئية السويدية ذات الـ 17 عاما التي كانت تجلس بين الحضور.

enterprise

وتزامن مع انعقاد المنتدى إصدار العديد من التقارير حول المناخ:

  • كشف تقرير لمنظمة السلام الأخضر أن 33 من البنوك العالمية الكبرى ضخت نحو 1.9 تريليون دولار في صناعات الوقود الإحفوري منذ اتفاقية باريس للمناخ في عام 2015. ويشارك 24 بنكا منها حاليا في منتدى دافوس.
  • وتعد التمويلات لحماية المناخ والبالغة نحو 600 مليار دولار خلال نفس الفترة ضئيلة نسبيا، خاصة وأنها تقل عن خمس ما يحتاجه الكوكب لإزالة الأثر الكربوني الذي يحدثه قطاع الطاقة عالميا، وفقا لما ذكرته فايننشال تايمز، نقلا عن تقرير صادر عن يو بي إس يوم الاثنين. وقال بنك الاستثمار أن صناديق الاستثمار المعتمدة على التحليل الكمي ستكون ضمن ضحايا التغير المناخي، نظرا لعدم قدرة محلليها على التنبؤ بدقة للاستثمارات الجيدة الصديقة للبيئة.
  • الأزمة المالية المقبلة قد تحدث بسبب مخاطر مناخية، وفقا لمذكرة بحثية أصدرها بنك التسويات الدولية، حذرت من ما أسمته أحداث "البجعة الخضراء".

enterprise

أخيرا … حكومة جديدة في لبنان: أصدر رئيس الجمهورية اللبنانية ميشال عون أمس مرسوما بتشكيل حكومة جديدة برئاسة حسان دياب تتألف من 20 وزيرا لم يتولوا مناصب سياسية من قبل، وفق ما ذكره موقع العربية. ويشهد لبنان تظاهرات منذ أكتوبر الماضي ضد الطبقة الحاكمة بالبلاد، أدى إلى الإطاحة بحكومة رئيس الوزراء السابق سعد الحريري في نوفمبر.

وتواجه حكومة دياب عدة تحديات، وفي مقدماتها الاحتجاجات المتواصلة والتي لم ترحب بالتشكيل الوزاري الجديد، وكذلك تدهور العملة، والنظام المصرفي اللبناني المهدد بالانهيار.

وعلى الجانب الإيجابي، ربما يتجنب لبنان شبح التخلف عن سداد الديون لشهرين على الأقل، حسبما ذكر تقرير لأكسفورد إيكونوميكس أمس. ومن المنتظر أن يعيد لبنان هيكلة ديونه في وقت لاحق من هذا العام بعد سداده 1.2 مليار دولار تستحق في 9 مارس المقبل، وفقا للتقرير.

السعودية تطرح اليوم سندات دولية بـ 5 مليارات دولار. وينقسم الإصدار إلى ثلاث شرائح، الأولى لأجل 7 سنوات بعائد 0.85%، والثانية لأجل 12 سنة بعائد 1.1%، والثالثة لأجل 35 سنة بعائد 3.84%. ويعد هذا هو الطرح الأول من نوعه للمملكة هذا العام، ضمن خطة تستهدف تقليص عجز الموازنة عبر إصدار سندات بقيمة 32 مليار دولار بالريال وعملات أخرى خلال 2020، وفق ما ذكرته وكالة بلومبرج.

تركيا تسعى إلى المزيد من التمويل من الاتحاد الأوروبي مع قرب انتهاء الاتفاقية الموقعة بين الجانبين لوقف تدفق المهاجرين غير الشرعيين إلى أوروبا مقابل مساعدات مالية لأنقرة بقيمة 6 مليارات يورو ووعد بإلغاء تأشيرات دخول الأتراك إلى منطقة شنجن، وفق ما ذكرته فايننشال تايمز.

ومن أخبار العالم أيضا هذا الصباح:

  • بدأ مجلس الشيوخ الأمريكي جلسات عزل الرئيس ترامب، وكما هو متوقع جاءت البداية صاخبة، حسبما كتبت نيويورك تايمز.
  • الصين تسجل سادس حالة وفاة بفيروس كورونا الجديد، مع تزايد انتشار العدوى خلال عطلة السنة القمرية الجديدة، وفق ما ذكرته وكالة رويترز. وبعد انتشار الفيروس الغامض في المزيد من المدن الصينية، دعت منظمة الصحة العالمية إلى اجتماع طارئ لمواجهة الفيروس الذي يؤدي إلى مرض سارس التنفسي القاتل. وتأكد أمس ظهور أول حالة في العاصمة الأمريكية واشنطن لرجل يبلغ من العمر 30 عاما، وفق ما ذكرته سي إن إن.
  • زعم تقرير نشرته صحيفة الجارديان البريطانية أن الهاتف المحمول للملياردير الأمريكي جيف بيزوس مؤسس شركة أمازون جرى اختراقه في عام 2018 من خلال رسالة واتساب مرسلة من ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان.
  • إدارة ترامب قد توسع حظر وصول مواطني عدد آخر من الدول إليها، لتشمل بيلاروسيا، وإريتريا، وقيرغيزستان، وميانمار، ونيجيريا، والسودان، وتنزانيا، وفق ما ذكرته وول ستريت جورنال.
  • ذكرت تقارير صحفية أن الشرطة السويسرية أوقفت في أغسطس الماضي روسيين تنكرا كعاملي سباكة للتجسس على مقر انعقاد منتدى دافوس. وكشفت السلطات أن الرجلين يحملان جوازات سفر دبلوماسية.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «بنك HSBC مصر»، البنك الرائد للشركات والأفراد في مصر (رقم التسجيل الضريببي: 715-901-204)، و«المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، و«سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها (رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«محرم وشركاه»، الشريك الرائد للسياسات العامة والعلاقات الحكومية (رقم التسجيل الضريبي: 459-112-616)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)، و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235) و«مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).