الرجوع للعدد الكامل
الأحد, 12 يناير 2020

الحكومة تبدأ رسميا دراسة التحول إلى الدعم النقدي المشروط

الحكومة تمضي قدما في خططها للتحول إلى الدعم النقدي المشروط بدلا من نظام الدعم العيني المطبق حاليا، وفق ما ذكره بيان صادر عن مجلس الوزراء. وعقد رئيس مجلس الوزراء مصطفى مدبولي اجتماعا يوم الخميس الماضي مع كل من وزير التموين علي المصيلحي ووزير المالية محمد معيط، إلى جانب عدد من مسؤولي الجهات المعنية، للتباحث في هذا الشأن. وقال مدبولي خلال الاجتماع إن حكومته ستبدأ في دراسة هذا الملف، بالتنسيق مع عدد من الجهات، للاتفاق على الآليات الخاصة بالتنفيذ، والتوقيت، مشيرا إلى أن هذه الخطوة تستهدف الحد من تسرب الدعم، والمساعدة في وصوله إلى مستحقيه. وقال وزير التموين إنه يجري حاليا دراسة مميزات وسلبيات هذه الخطوة لتقييمها على النحو الأمثل، مضيفا أن هناك مقترح لتطبيقها تجريبيا بإحدى المحافظات. كانت وزارة التموين قد دخلت خلال يونيو الماضي في محادثات مع وزارة المالية وأصحاب المخابز ولجنة الشؤون الاقتصادية بمجلس النواب وعدد من الجهات الأخرى، بشأن خطتها المستهدفة لتحويل دعم الخبز من عيني إلى نقدي. وحظي الخبر باهتمام وكالة بلومبرج.

يأتي هذا في الوقت الذي أحالت فيه وزارة التضامن الاجتماعي خلال يوليو الماضي مشروع قانون الدعم النقدي الموحد إلى مجلس النواب. ويدمج مشروع القانون الجديد جميع برامج الدعم الحالية في برنامج “كرامة وتكافل”، كما ينص على تفعيل بند المشروطية للحصول على الدعم. ويلزم مشروع القانون الحكومة بمراجعة المستفيدين من الدعم كل 3 سنوات، واستبعاد الأسر غير المستحقة بعد انتهاء تلك الفترة. ويأتي تفعيل مشروع القانون على رأس قائمة أعمال وزيرة التضامن الاجتماعي الجديدة نيفين القباج.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، «سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها (رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«محرم وشركاه»، الشريك الرائد للسياسات العامة والعلاقات الحكومية (رقم التسجيل الضريبي: 459-112-616)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)، و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235) و«مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).