الرجوع للعدد الكامل
الثلاثاء, 26 نوفمبر 2019

جولدمان ساكس: "المركزي" لا يستطيع تحمل تعطل دورة التيسير النقدي

جولدمان ساكس يقول إن "المركزي" لا يستطيع تحمل تعطل دورة التيسير النقدي: أكد بنك الاستثمار الأمريكى جولدمان ساكس أن البنك المركزي المصري سيحتاج إلى خفض أسعار الفائدة ما بين 200 إلى 400 نقطة أساس خلال العام المقبل لدعم معدلات النمو الاقتصادي على المدى الطويل، وفق تقرير صادر عن البنك نقلته جريدة البورصة. وتوقع البنك ارتفاع متوسط معدل التضخم إلى 9% بنهاية العام الجاري، مقارنة بأدنى مستويات له خلال الأشهر الأخيرة مدفوعا بتأثير سنة الأساس. وكذلك رجح التقرير أن يتراوح متوسط التضخم ما بين 9 و10% خلال العام المقبل، إلا أنه أشار إلى احتمال أن تتمكن الحكومة من السيطرة على معدلات التضخم إذا ما نجحت الجهود الرامية إلى القضاء على اختناقات المعروض فى السلع الأساسية، لا سيما السلع الغذائية.

آفاق النمو متباينة: يرى بنك جولدمان ساكس أن الرؤية المستقبلية للنمو فى مصر متضاربة، فرغم أن الاقتصاد ينمو بمعدل 6% سنويا، إلا أنه يعتمد بصورة أساسية على الاستثمارات الحكومية فى مشروعات البنية التحتية. ويقول التقرير إن قطاعات السياحة والنفط والغاز تلعب دورا أساسيا في تحفيز النمو الاقتصادي على المدى القصير، لكنها ليست سوى بدائل لتعويض ضعف أنماط الاستهلاك والاستثمار الخاص.

وعزا البنك الأداء الباهت للصادرات غير البترولية إلى معدلات الاستثمار المنخفضة، وكذلك ضعف التنافسية، والتحديات الإدارية، كما حذر البنك من تنامي دور الدولة فى الاقتصاد، وهو ما ينذر باحتمالية مزاحمة القطاع الخاص، لكن فى الوقت ذاته، أشار إلى أن برنامج الخصخصة يعد خطوة لتغيير ذلك الوضع.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، «سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها (رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«محرم وشركاه»، الشريك الرائد للسياسات العامة والعلاقات الحكومية (رقم التسجيل الضريبي: 459-112-616)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)، و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235) و«مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).