الرجوع للعدد الكامل
الأحد, 13 أكتوبر 2019

نتابع اليوم الأحد 13 أكتوبر 2019

معدل التضخم السنوي في مصر يواصل التراجع في شهر سبتمبر للشهر الرابع على التوالي، ليعزز من التوقعات بشأن بقيام البنك المركزي بالمزيد من خفض أسعار الفائدة في الاجتماع المقبل للجنة السياسة النقدية في 14 نوفمبر. لدينا المزيد من التفاصيل حول الموضوع في فقرة “أخبار اليوم”.

رئيس الوزراء الأثيوبي آبي أحمد يفوز بجائزة نوبل للسلام للعام 2019 لما وصفته اللجنة النرويجية لجائزة نوبل “جهوده الرامية إلى إرساء السلام والتعاون الدولي”. ويأتي هذا في الوقت الذي تتواصل فيه التوترات السياسية بين مصر وأثيوبيا طيلة الأسابيع القليلة الماضية حول مشروع بناء سد النهضة. وقد ناقش الرئيس عبد الفتاح السيسي ورئيس وزراء أثيوبيا سبل تجاوز العقبات أمام مفاوضات سد النهضة، وذلك في اتصال هاتفي الجمعة الماضية. هناك المزيد من التفاصيل في فقرة “أخبار اليوم” أدناه.

يفتتح غدا وزير المالية محمد معيط المقر الرئيسي للهيئة العامة للتأمين الصحي الشامل بالقاهرة، وفقا لجريدة البورصة. وسيعقد الوزير عقب افتتاح المقر الجديد مؤتمرا صحفيا للحديث حول آخر تطورات منظومة التأمين الصحي الشامل.

وفيما يلي تذكير بأبرز الأحداث الاقتصادية المنتظرة هذا الشهر:

  • يعقد صندوق النقد والبنك الدوليين اجتماعهما السنويين خلال الفترة من 14 وحتى 20 أكتوبر.
  • تعقد النسخة الخامسة من مؤتمر “مصر تستطيع” الاقتصادي خلال الفترة 16-17 أكتوبر. ومن المتوقع أن يشهد المؤتمر حضور 65 من كبار المستثمرين الأجانب في مصر، إلى جانب ممثلين عن المؤسسات المالية العالمية ورجال الأعمال ومسؤولين بالحكومة.
  • ينظم مؤتمر ومعرض المدن الذكيةفي فندق هيلتون هليوبوليس في يومي 23 و24 أكتوبر.
  • يجتمع مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي يومي 29 و30 أكتوبر لبحث أسعار الفائدة.

يبدو أن الولايات المتحدة والصين قد توصلتا إلى “هدنة” مؤقتة للحرب التجارية المشتعلة بينهما، وذلك مع البدء في المرحلة الأولى من اتفاقية تقوم واشنطن بموجبها بالتراجع عن فرض المزيد من الرسوم على الواردات الصينية في مقابل تقديم بكين بعض التنازلات، وفقا لصحيفة فايننشال تايمز. ووفقا لبنود الاتفاقية، ستزيد الصين من مشترياتها من منتجات زراعية أمريكية، وستتخذ إجراءات جديدة تتعلق بحقوق الملكية الفكرية والعملات والخدمات المالية.

وتباينت ردود الفعل تجاه تلك الاتفاقية، إذ وصفها بعض مديري صناديق الاستثمار والخبراء الاقتصاديين بأنها “تجميلية أكثر من كونها حقيقية”، وبأنها تقدم القليل من المزايا الجوهرية ونطاقا ضيقا للغاية لا يمكن من خلاله إزالة الشكوك بشأن العلاقة بين الولايات المتحدة والصين. وأشارت وكالة بلومبرج إلى أن الاتفاقية لا تقدم حلولا لأكثر القضايا الشائكة بين البلدين، إلى جانب أن الولايات المتحدة لم تتراجع عن أي من الرسوم التي فرضتها بالفعل على البضائع الصينية منذ مطلع 2018، كما أنها لم تعلن عن نيتها تخفيف القيود التي فرضتها على شركة هواوي للتكنولوجيا. وارتفعت الأسهم العالمية الجمعة الماضية وسط آمال بهدنة تجارية، في حين تخلت الأسهم الأمريكية عن بعض مكاسبها عقب الإعلان عن الاتفاقية.

مجلس الاحتياطي الفيدرالي يعلن عن عزمه شراء أذون خزانة بقيمة 60 مليار دولار شهريا وذلك بدءا من 15 أكتوبر الجاري وحتى نهاية الربع الأول من 2020، وذلك بهدف ضخ المزيد من أموال الاحتياطي في النظام المصرفي، وفقا للبيان الصادر الجمعة الماضية. وجاء قرار الاحتياطي الفيدرالي عقب اضطرابات مؤخرا في أسواق التمويل القصير الأجل دفعت سعر فائدة الأموال الفيدرالي إلى ذروة نطاقه المستهدف، ولكنه لا يعني تغيرا في موقف سياسته النقدية.

عملة فيسبوك الرقمية “ليبرا” تتلقى ضربة قاسية أخرى، وذلك مع تراجع شركات ماستركارد وفيزا وإي باي وسترايب وميركادو عن دعمها للعملة الرقمية الجديدة، وفقا لصحيفة فايننشال تايمز. وأعربت تلك الشركات عن تخوفها من أن الجهات الرقابية والحكومات ستبحث ما يمكن أن يكون لتلك العملة من تأثيرات على الأنظمة المصرفية والمالية العالمية. وأعلنت شركة باي بال الأسبوع الماضي عن سحب دعمها لليبرا أيضا.


جامعة الدول العربية تندد بالعملية العسكرية التركية في شمال شرق سوريا، وتهدد باتخاذ إجراءات عاجلة “دبلوماسية واقتصادية واستثمارية وثقافية وسياحية”، ودعت مجلس الأمن الدولي بالتدخل لوقف العدوان التركي على سوريا، وفقا لما جاء بوكالة رويترز. وندد الأمين العام للجامعة أحمد أبو الغيط أمس، العملية العسكرية التركية وقال إنها ”غزو لأراضي دولة عربية وعدوان على سيادتها“. ومن ناحيتها، أعلنت تركيا عن سيطرتها على مدن حدودية رئيسية أمس، وذلك بعد أربعة أيام من بدء عملياتها العسكرية. لدينا المزيد حول موقف مصر من الهجوم التركي في فقرة “دبلوماسية وتجارة خارجية”.

وأوروبا تندد أيضا بالهجوم التركي على الأكراد في شمال سوريا. وقالت رويترز إن ألمانيا وفرنسا قررتا حظر صفقات بيع الأسلحة لتركيا، فيما ذكرت شبكة سي إن بي سي أن الدولتين تدرسان أيضا فرض عقوبات اقتصادية على أنقرة. وأصدرت حكومات أوروبية ردود فعل غاضبة جراء تهديد تركيا بإرسال الملايين من اللاجئين إلى أوروبا في حال انتقدت أوروبا العمليات العسكرية التركية.

وتوترات في شرق المتوسط: أعلنت فرنسا أنها ستجري مناورات بحرية مشتركة مع قبرص اليوم قبالة سواحل قبرص، وذلك في الوقت الذي أرسلت فيه تركيا سفينة حفر ترافقها سفينة حربية في قبالة السواحل القبرصية للحفر داخل المياه حيث منحت قبرص ترخيصا لشركة توتال الفرنسية وإيني الإيطالية للتنقيب عن الغاز، وفقا لوكالة أسوشيتد برس. ومن ناحيتها، قالت شركة إيني إنها لن تبدأ في الحفر في حال تواجدت السفن الحربية التركية في المنطقة التي تعمل بها. ودعا رئيس المجلس الأوروبي دونالد توسك الجمعة الماضية تركيا إلى التوقف عن أعمال الحفر التي وصفها بـ “غير قانونية”.

تعرضت ناقلة نفط إيرانية لهجوم قبالة سواحل جدة السعودية الجمعة الماضية، مما تسبب في أضرار بالخزانين الرئيسيين بالناقلة وحدوث تسرب نفطي في مياه البحر الأحمر، وفقا لصحيفة وول ستريت جورنال. وتجري السلطات الإيرانية تحقيقات في الهجوم الذي تعتقد أنه هجوم صاروخي.


مكتب معتوق بسيوني وحناوي يفوز بجائزة “المستشار القانوني” وذلك خلال احتفالية الاستثمار المباشر في أفريقيا لعام 2019، والتي عقدت في لندن الخميس الماضي، وفقا للبيان الصادر عن المكتب. وتأتي الجائزة تقديرا لدور مكتب معتوق بسيوني وحناوي كمستشار رئيسي في الاتفاقية البالغة 50 مليون دولار بين كل من ألتا سمبر كابيتال وأونكولوجي إي دياجنوستيك دي ماروك.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2018 Enterprise Ventures LLC ©