الرجوع للعدد الكامل
الأربعاء, 9 أكتوبر 2019

التعاون الوثيق بين القطاعين العام والخاص ينهض بريادة الأعمال في الشرق الأوسط

التعاون الوثيق بين القطاعين العام والخاص يقود ريادة الأعمال بالشرق الأوسط إلى طفرة، حسبما يقول استشاري تنمية القطاع الخاص بالشرق الأوسط وشمال أفريقيا لدى البنك الدولي علي أبو كميل في البودكاست (استمع 25:00 دقيقة). ويضيف أبو كميل أنه يجب على القطاع الخاص أن يقود هذا التعاون، مؤكدا أن هناك علاقة بين تنامي نشاط رواد الأعمال وتوفر البيئة المشجعة لأعمالهم، إذ تجذبهم المراكز التي يستطيعون العمل فيها بسهولة. فعلى سبيل المثال تعمل 80% من المشروعات الصغيرة والمتوسطة بالشرق الأوسط في دبي، بالرغم من أن 5% فقط منها بدأت هناك. وتمثل الكويت أيضا قصة نجاح غير متوقعة بعد عقد اتفاق شراكة بين الحكومة هناك وشركة ومضة لإعداد البيئة الجاذبة لرواد الأعمال، ليصبح مركز الكويت للأعمال هو المحطة الوحيدة التي يحتاج المستثمر الوقوف عندها لإنهاء إجراءات ترخيص مشروعه في البلاد.

ولكن يجب تحديد الأدوار بوضوح: فينصح أبو كميل بالتعاون بين الحكومات في المنطقة للسماح لرواد الأعمال بالتحرك والتوسع في أعمالهم بسهولة، خاصة مع طبيعة الأسواق المشتتة في الشرق الأوسط. ويدعو أبو كميل الحكومات المختلفة للقيام بدورها الحيوي في إنشاء بنية تحتية وتوفير خدمات إنترنت سريع في أنحاء البلاد وليس فقط في المناطق العمرانية الكبرى. كما يؤكد على ضرورة فحص وتوفير الاحتياجات المتنوعة للمشروعات في مراحلها المختلفة. وشدد على ضرورة تحديد الأدوار بعناية، فالقطاع العام عليه توفير البيئة المناسبة، فيما يتعين على القطاع الخاص أن يطور نماذج للمشروعات التي تعالج تحديات المنطقة.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «بنك HSBC مصر»، البنك الرائد للشركات والأفراد في مصر (رقم التسجيل الضريببي: 715-901-204)، و«المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، و«سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها (رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«محرم وشركاه»، الشريك الرائد للسياسات العامة والعلاقات الحكومية (رقم التسجيل الضريبي: 459-112-616)، و«بنك المشرق»، البنك الرائد بالخدمات المصرفية للأفراد والخدمات المصرفية الرقمية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا (رقم التسجيل الضريبي: 862-898-204)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)،و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235) و«مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).