الرجوع للعدد الكامل
الإثنين, 29 يوليو 2019

دانة غاز الإماراتية تكلف مستشارا ماليا لبيع أصولها في مصر

دانة غاز الإماراتية تكلف مستشارا ماليا لبيع أصولها في مصر: فوضت شركة دانة غاز الإماراتية بنك الاستثمار تيودور بيكرينج هولت آند كو لتقديم المشورة لها في بيع أصولها بمصر التي تتخطى قيمتها 500 مليون دولار، وفق ما ذكرته رويترز عن مصدرين طلبا عدم ذكر اسميهما.

وذكر المصدران أن الشركة تستهدف تركيز أنشطتها في إقليم كردستان العراق، في ضوء خطة للتركيز على منطقة جغرافية واحدة قد تكون جاذبة لمستثمري الشركة في المستقبل، مع سعيها إلى إدراج أسهمها في بورصة لندن. وتمتلك دانة غاز المدرجة حاليا في سوق أبو ظبي المالية، أصولا برية للتنقيب والإنتاج في مصر في منطقة دلتا النيل إلى جانب امتياز منطقة شمال العريش البحرية (القطاع السادس بشرق البحر المتوسط).

وأعلنت دانة غاز في بيان إلى سوق أبو ظبي للأوراق المالية يوم السبت، ارتفاع تقدير احتياطيات الغاز الطبيعي بحقلي خورمور وجمجمال في إقليم كردستان العراق بنسبة 10%، وهو ما يؤكد إمكانية أن يكون احتياطيات هذين الحقلين، التي تملك دانة حصة مؤثرة منها عبر شركتها التابعة بيرل بتروليوم، هما الأكبر بين حقول الغاز الطبيعي في العراق.

وبالتزامن مع هذه الأنباء، أعلنت الشركة الأماراتية إغلاق بئر الغاز "ميراك-1" في منطقة امتياز العريش البحرية، بعدما لم تسفر أعمال الحفر عن اكتشاف الغاز بكميات تجارية، وفق بيان آخر إلى سوق أبو ظبي للأوراق المالية. ويقع بئر "ميراك-1" في المياه العميقة على بعد 755 متر من قبالة السواحل المصرية في منطقة امتياز العريش البحرية (القطاع السادس) الذي يقع في حوض شرق المتوسط الذي تحققت فيه اكتشافات غاز ضخمة خلال الأعوام الأخيرة. وتوقعت دانة غاز أن تكون تكاليف أعمال حفر البئر أقل من الميزانية الموضوعة، وسوف تقوم الشركة بإبلاغ السوق عن إجمالي تكاليف الحفر لاحقاً.

وأوضحت الشركة أن منطقة امتياز التنقيب في القطاع السادس، تتضمن ما لا يقل عن 3 مواقع مستقلة قد يتواجد فيها موارد محتملة لا ترتبط بنتيجة حفر بئر "ميراك-1"، لافتة إلى القطاع السادس يقع في حوض شرق المتوسط الذي شهد اكتشافات عالمية ضخمة من الغاز الطبيعي في السنوات الماضية. وأشارت الشركة إلى أن عملياتها في مصر تسير على النحو المعتاد، إذ أنتجت الشركة 34.1 ألف برميل نفط مكافئ يوميا خلال النصف الأول من العام. وكان الرئيس التنفيذي لدانة غاز باتريك أولمان وارد صرح في فبراير الماضي أن البيانات السيزمية تشير إلى وجود احتياطيات عملاقة تقدر بنحو 20 تريليون قدم مكعبة من الغاز الطبيعي في الحقل الواقع شمال العريش. وأعلنت دانة غاز نهاية الشهر الماضي تسلم 48 مليون دولار من مستحقاتها المتأخرة لدى الحكومة المصرية، لتصل بذلك مستحقات الشركة لدى الحكومة المصرية إلى 125 مليون دولار حتى نهاية يونيو.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2018 Enterprise Ventures LLC ©