الرجوع للعدد الكامل
الخميس, 25 يوليو 2019

هل ستنهي تطبيقات النقل الذكي والمركبات ذاتية القيادة فكرة امتلاك السيارات نهائيا؟

هل يمكن لتطبيقات النقل التشاركي والمركبات ذاتية القيادة إنهاء فكرة امتلاك السيارات بالمدن نهائيا؟ صعود ظاهرة "التنقل كخدمة" تعزز من فكرة المواصلات عند الطلب، والتي قد تعني أنك يمكن، من خلال تطبيق على الهاتف يقترح عليك جميع حلول التنقل، دفع تكلفة تنقلاتك بين عشرات المناطق المختلفة من خلال اشتراك شهري ثابت أو من خلال المسافات التي قطعتها خلال الشهر. وبعد أن تصبح السيارات ذاتية القيادة حقيقة واقعة في مدن العالم الحديث، سيصبح سؤال أغلب سكان المدن الكبرى لماذا ما زلنا نسعى لامتلاك سيارة، البعض منا بالفعل أصبح يطرح هذا السؤال على نفسه رغم أن الخيارات المتاحة لم تصل بعد إلى الواقع شديد التنظيم الذي يشير إلى هذا الفيديو من بلومبرج (شاهد 2:25 دقيقة). وربما يظل الأمر مجرد فكرة يتراجع كثيرون عن تنفيذها لأسباب اقتصادية أيضا، ولكن وحسبما يذكر الفيديو فإن تكلفة الركوب ستنخفض بشدة في المستقبل مع انتشار السيارات ذاتية القيادة، وبعد فترة لن يكون أمام الكثيرين سوى الاستغناء عن سياراتهم توفيرا للنفقات.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، «سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها (رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«محرم وشركاه»، الشريك الرائد للسياسات العامة والعلاقات الحكومية (رقم التسجيل الضريبي: 459-112-616)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)، و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235) و«مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).