الرجوع للعدد الكامل
الأربعاء, 19 يونيو 2019

جلوفو تعاود العمل بمصر وتستأنف تقديم خدماتها بالقاهرة

جلوفو تعاود العمل بمصر وتستأنف تقديم خدماتها بالقاهرة: تراجعت شركة التوصيل الأسبانية جلوفو عن قرارها بالخروج من السوق المصرية وأعادت إطلاق خدمتها في عدة أجزاء من القاهرة، وفقا لموقع مينا بايتس. ولم تصدر الشركة بيانا رسميا حتى الآن ولكن قالت مصادر إن التطبيق الخاص بها عاود العمل في بعض المناطق بالعاصمة. وتلقى مندوبو التوصيل رسائل نصية من الشركة تفيدهم فيها باستئناف العمل واعتزامها التوسع في مناطق جديدة أسبوعيا. وقالت الشركة إنها ستطلق خدماتها في كل من المعادي ومصر الجديدة خلال الأسابيع المقبلة، وذلك قبل إطلاقها في الإسكندرية.

وكانت جلوفو أعلنت في مطلع مايو الماضي وقف عملياتها في كل من مصر وتشيلي "لأجل غير مسمى"، وأرسلت رسائل إلى موظفيها والمتعاملين معها تخطرهم فيها بأنها قررت وقف نشاطها بمصر اعتبارا من 30 أبريل 2019. وقال مسؤول في شركة جلوفو أن سبب تخارج الشركة المفاجئ من مصر هو التمويل الجديد الذي حصلت عليه الشركة من صندوق استثمار "ليكستار آند دريك" بقيمة 150 مليون يورو، والذي جرى الإعلان عنه عقب إعلان الشركة عن تخارجها من مصر. وقال المصدر إن "حصول الشركة الأم على التمويل كان مرهونا بتخارجها من السوقين المصرية والتشيلية". وبدأت الشركة في تحويل المستخدمين إلى تطبيق (اطلب) الذي تملكه وتديره شركة ديلفري هيرو الألمانية.

هل كان لجهاز حماية المنافسة دور في عودة جلوفو إلى السوق المحلية؟ كان جهاز حماية المنافسة صرح أواخر الشهر الماضي أن الاتفاق بين شركتي ديليفري هيرو وجلوفو بتقسيم السوق وتخارج الأخيرة من السوق المصرية ينتهك قانون المنافسة في مصر. وألزم جهاز حماية المنافسة شركة جلوفو بالعودة إلى السوق المصرية لما قبل الاتفاق وإلغاء جميع الاتفاقات المبرمة مع شركة ديلفري هيرو خلال 30 يوما. وأضاف أن التركيز الكبير للقوة السوقية لشركة ديلفري هيرو التي تمتلك 16% من شركة جلوفو، كما تمتلك منصة طلب الطعام عبر الإنترنت "اطلب"، من الممكن أن يؤدي إلى ممارسات تحد من المنافسة وتؤثر سلبا على جميع الأطراف المشاركة في السوق، سواء مستخدمي خدمات التوصيل أو السائقين والمطاعم.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، «سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها (رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«محرم وشركاه»، الشريك الرائد للسياسات العامة والعلاقات الحكومية (رقم التسجيل الضريبي: 459-112-616)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)، و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235) و«مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).