الرجوع للعدد الكامل
الثلاثاء, 19 مارس 2019

115% نمو في أنشطة الاكتتاب العام في مصر وشمال أفريقيا في 2018

أنشطة الاكتتاب العام في مصر وشمال أفريقيا تقفز بنسبة 115% في 2018: ارتفع نشاط الاكتتاب العام من حيث القيمة بنسبة 115% على أساس سنوي خلال عام 2018 في كل من مصر والمغرب وتونس والجزائر، وفقا لتقريرالسنوي الصادر عن "بي دبليو سي" (برايس ووترهاوس كوبرز) عن أسواق المال. وعزا التقرير هذا الارتفاع تجدد نشاط الاكتتاب العام في بورصة الدار البيضاء وتضاعف قيمة عائدات الاكتتاب العام في البورصة المصرية مقارنة بالعام الماضي. وساعد طرح 4 شركات للاكتتاب العام بالبورصة المصرية من بينها طرح شركة ثروة كابيتال للتمويل الاستهلاكي، على جمع 315 مليون دولار خلال العام الماضي مقارنة بحصيلة قدرها 179 مليون دولار في 2017 الذي شهد نفس العدد من الطروحات.أما على مدار الفترة من 2014 وحتى 2018، فقد استحوذت بورصة جوهانسبرج على نصيب الأسد من نشاط الاكتتابات العامة والقيمة في أسواق المال الأفريقية، إذ جمعت 5.9 مليار دولار عبر43 صفقة. وتأتي البورصة المصرية في المركز الثاني بهامش واسع مع 17 إصدارا بإجمالي 1.6 مليار دولار على مدار الأربعة سنوات الماضية.

طرح ثروة كابيتال وشطب أورنج مصر ضمن أكبر 5 صفقات بأفريقيا العام الماضي، وفقا للتقرير. كذلك تضمنت عمليات الاكتتاب الأعلى قيمة شركات مثل شركة فيفو إينرجي بي إل سي ومقرها بريطانيا في بورصة جوهانسبرج، بالإضافة إلى شركة سانكوم بي إل سي-إم تي إن في بورصة غانا، وكذلك طرحين ثانويين لشركتي سانلام بجنوب أفريقيا ولافاراج النيجيرية.
وعلى مستوى القارة بأكملها، ارتفعت عائدات الاكتتابات الأولية في البورصات الإفريقية بنسبة 4% على أساس سنوي خلال 2018، بعدما جمعت بورصة غانا 240 مليون دولار من صفقتين، فيما تعافت بورصة أوغندا من "موجة جفاف دامت 7 سنوات" بإدراج شركة واحدة في صفقة قيمتها 45 مليون دولار. كما ارتفعت عائدات الطرح الثانوي إلى 6.1 مليار دولار من 77 صفقة.
بشكل عام، فقدت تعاملات أسواق الأسهم زخمها خلال العام الماضي، ولا يبدو أنها ستشهد تغييرا جوهريا حيال هذا الوضع خلال العام الجاري، حسبما ذكرت بي دبليو سي. فعلى الرغم من أن العديد من الاكتتابات العامة والطروحات الثانوية التي شهدتها الأسواق مطلع 2018 كانت بداية جيدة للعام، إلا أن قوتها أخذت في التراجع على مدار العام لعدة عوامل، من ضمنها ارتفاع عائدات سندات الخزانة الأمريكية، والحرب التجارية الدائرة بين واشنطن وبكين، علاوة على التحديات الاقتصادية المحلية. من جانبها، تتوقع برايس ووتر كوبرز أن يستمر هذا الاتجاه خلال عام 2019 على الرغم من قوائم الإدراج المحلية والعالمية المتوقعة والتي تم الإعلان عنها للاكتتاب العام.

3 شركات خاصة تستهدف طرح أسهمها بالبورصة المصرية هذا العام، وفق تصريحات رئيس البورصة محمد فريد أمس الاثنين نقلتها وكالة رويترز. ولم يكشف فريد عن هوية الشركات الثلاث، لكنه أوضح أنها "تعمل بالفعل على استكمال نشرات اكتتابها، ومتطلبات الطرح وكل الوثائق المرتبطة بالإدراج"، متوقعا طرح واحدة منهم على الأقل بحلول منتصف العام، على أن تنتهي الشركات من العملية بنهاية العام الجاري. وتبلغ القيمة السوقية الإجمالية لاثنتين من الشركات الثلاث نحو 14 مليار جنيه، فيما لم تخضع الشركة الثالثة للتقييم بعد، وفقا لرئيس البورصة.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «بنك HSBC مصر»، البنك الرائد للشركات والأفراد في مصر (رقم التسجيل الضريببي: 715-901-204)، و«المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، و«سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها (رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«محرم وشركاه»، الشريك الرائد للسياسات العامة والعلاقات الحكومية (رقم التسجيل الضريبي: 459-112-616)، و«بنك المشرق»، البنك الرائد بالخدمات المصرفية للأفراد والخدمات المصرفية الرقمية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا (رقم التسجيل الضريبي: 862-898-204)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)،و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235) و«مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).