الأربعاء, 27 أبريل 2022

السيسي يوجه بإشراك القطاع الخاص في أصول مملوكة للدولة لجذب 40 مليار دولار خلال أربع سنوات

عناوين سريعة

نتابع اليوم

صباح الخير قراءنا الأعزاء، ومرحبا بكم في يوم العمل قبل الأخير خلال شهر رمضان. نشرتنا اليوم حافلة بالأخبار.

البنوك العاملة في السوق المحلية ستكون في إجازة الأسبوع المقبل بمناسبة عيد الفطر، وفق ما أعلنه البنك المركزي المصري أمس الثلاثاء. وستغلق البنوك أبوابها اعتبارا من الأحد 1 مايو وحتى الخميس 5 مايو، على أن تعود للعمل كالمعتاد يوم الأحد 8 مايو. ننتظر الآن تأكيد من البورصة المصرية حول ما إذا كانت ستحذو حذوه.

تذكير – القطاع الخاص لن يحصل على عطلة طويلة على عكس القطاع العام: سيحصل القطاع الخاص رسميا على عطلة عيد العمال في 1 مايو وأول يومين من العيد كأيام إجازة مدفوعة الأجر، حسبما أعلنت وزارة القوى العاملة الأسبوع الماضي. الآن، الأمر متروك لأصحاب الأعمال ليقرروا ما سيحدث في اليومين المتبقيين من الأسبوع.

قررت وزارة المالية عدم الاعتداد بالفواتير الورقية فى خصم أو رد الضريبة على القيمة المضافة اعتبارا من أول يوليو المقبل، بحسب بيان الوزارة. وستقبل مصلحة الضرائب فقط الفواتير الورقية التي حررتها الشركات قبل إلزامها بتطبيق منظومة الفاتورة الإلكترونية، أو الصادرة من الشركات أو المنشآت التي استثنتها المصلحة من تطبيق المنظومة.

كانت وزارة المالية قد أطلقت منظومة الفاتورة الإلكترونية تجريبيا في أواخر عام 2020 بمشاركة 134 شركة، قبل أن توسعها لتشمل كبار الممولين في يوليو الماضي. ومن المقرر أن تكون جميع الفواتير الصادرة بين شركات القاهرة الكبرى إلكترونية بحلول يونيو، وفق تصريحات مدير خدمات الممولين بمصلحة الضرائب محسن الجيار لإنتربرايز مؤخرا، بينما ستتم أتمتة الفواتير بين الشركات والعملاء في جميع أنحاء البلاد بالكامل بحلول ديسمبر.

وقالت الوزارة إن أكثر من 70 ألف شركة سجلت في منظومة الفاتورة الإلكترونية حتى الآن، مشيرة إلى أنها تلقت 200 مليون فاتورة إلكترونية.

سحب بعض منتجات إندومي من الأسواق بسبب مخاوف تتعلق بالصحة: أمام شركة إندومي مصر يومان فقط لسحب كل عبوات النودلز سريعة التحضير بنكهتي الدجاج والخضروات من السوق، وكذلك تلك التي تحتوي على عبوات الشطة، بعد إعلان الهيئة القومية لسلامة الغذاء أنها غير صالحة للاستهلاك الآدمي بسبب احتوائها على الأفلاتوكسين ومتبقيات المبيدات بكميات غير آمنة، بحسب بوابة الأهرام. وصدرت تعليمات للشركة أيضا بحذف ما هو مكتوب على العبوات من أن المنتجات تحتوي على فيتامين ب والحديد والزنك والكالسيوم. وسحبت الشركة حتى الآن أكثر من 770 ألف عبوة عقب القرار.

متى سنفطر؟ يؤذن لصلاة المغرب اليوم الأربعاء في تمام الساعة 6:30 مساء بتوقيت القاهرة، ويؤذن لصلاة فجر الخميس الساعة 3:42 صباحا.

الشمول المالي يتسع: يمتلك أكثر من 56% من المصريين البالغين (ما يقرب من 37 مليون شخص) حسابا بنكيا أو محفظة إلكترونية أو بطاقة دفع مسبقة بنهاية عام 2021، ارتفاعا من 53% تقريبا في العام السابق، طبقا للبيانات التي أعلنها البنك المركزي المصري (بي دي إف) أمس. وارتفع المعدل بأكثر من الضعف منذ عام 2016، عندما كان ربع الذين تزيد أعمارهم عن 16 عاما فقط لديهم حسابات للمعاملات. وتصل نسبة النساء إلى نحو 16 مليون امرأة، بزيادة قدرها 171% منذ 2016.

ما يقرب من 7 معاملات دفع من أصل 10 في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا ستصبح رقمية بحلول عام 2023، وفق تقرير جمعية التكنولوجيا المالية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا (بي دي إف). وتوقع التقرير تسارع نمو المدفوعات الرقمية خلال العام الحالي والمقبل. ويبلغ معدل النمو السنوي المركب للمدفوعات الرقمية 20%، مما يشير إلى احتمال تجاوزها 20 مليار دولار في 2023، أي أكثر من ضعف معدل 2019. ولم يحدد التقرير البيانات الخاصة بمصر.

أسباب النمو: يأتي التسارع مدفوعا بازدياد استخدام الهواتف الذكية في المنطقة، ونسبة السكان الشباب المتعاملين مع التكنولوجيا، وأعداد أجهزة نقاط البيع وشركات التكنولوجيا المالية التي تقدم خدمات مثل الشراء الآن والدفع لاحقا، بالإضافة إلى مدفوعات الحلقة المغلقة.

حصيلة شهادات الـ 18% تواصل الارتفاع: ضخ المستثمرون الآن نحو 600 مليار جنيه في شهادات الادخار ذات العائد 18% التي طرحها بنك مصر والأهلي المصري الشهر الماضي عقب رفع البنك المركزي المصري أسعار الفائدة بواقع 100 نقطة أساس. وجمع "الأهلي المصري" 410 مليارات جنيه من خلال الشهادات، في حين بلغت الحصيلة في بنك مصر 190 مليار جنيه، وفق ما ذكرته جريدة المال. ووفقا لحساباتنا، يكون البنكان قد جمعا 23 مليار جنيه خلال السبعة أيام الماضية.

الخبر الأبرز عالميا هذا الصباح هو استخدام الطاقة كسلاح في أوروبا، بعد أن أعلنت بولندا وبلغاريا أن روسيا ستقطع بالكامل صادرات الغاز إلى البلدين اعتبارا من الساعة الـ 8 صباحا بتوقيت القاهرة اليوم. وقالت الحكومة الأوكرانية إن هذه الخطوة تمثل بداية الابتزاز الروسي لأوروبا من خلال الغاز. وقالت موسكو في وقت سابق من هذا الشهر إنها ستطالب الدول "غير صديقة" بدفع ثمن الغاز بالروبل. ومن ناحية أخرى، زادت المخاوف من تصاعد الحرب عقب تقارير حول هجمات عسكرية في منطقة انفصالية موالية لروسيا في مولدوفا المجاورة. رويترز، وفايننشال تايمز، وبلومبرج لديها المزيد.


أسعار المواد الغذائية والطاقة ستظل مرتفعة لسنوات، بحسب تحذيرات البنك الدولي في تقريره الأخير لتوقعات أسعار السلع الأساسية (بي دي إف). وفي حين أن التوقعات على المدى المتوسط ​​ستتوقف بشدة على المدة التي تستمر فيها الحرب في أوكرانيا التي تعد مصدرا رئيسيا للمواد الغذائية والأسمدة، من المتوقع أن تظل الأسعار "مرتفعة" حتى 2023-2024 مقارنة بالسنوات الخمس الماضية، وفقا لما قاله البنك الدولي. وتضاعفت أسعار الطاقة بأكثر من أربع مرات بحلول مارس 2022 من أدنى مستوى لها في أبريل 2020، كما تضاعفت أسعار الأسمدة ثلاث مرات، وارتفعت أسعار المواد الغذائية بنسبة 84% – مما أدى إلى "تأثيرات إنسانية واقتصادية كبيرة وتفاقم انعدام الأمن الغذائي وارتفاع التضخم في العديد من البلدان"، بحسب التقرير.

إندونيسيا تستثني زيت النخيل الخام من قرار حظر التصدير: أوضحت إندونيسيا أن قرارها بحظر تصدير زيت النخيل يشمل المنتجات المصنعة مثل زيت الطهي والقلي فقط، ولن يسري على زيت النخيل الخام. ونجح إعلان جاكرتا في تهدئة بعض الذعر الذي سبق وأثارته بتحولها نحو سياسة حماية الغذاء. وتوفر إندونيسيا نحو 30-40% من إمدادات العالم من زيت النخيل المعالج، لذلك سيكون للقيود الجديدة، التي ستدخل حيز التنفيذ في 28 أبريل، تأثير كبير على سوق زيت الطعام العالمية، التي تعاني بالفعل من تداعيات الحرب في أوكرانيا، وفق بلومبرج.

القيود ستؤثر على الشركات المصرية: تشير بيانات الأمم المتحدة إلى أن النسبة الأكبر من زيت النخيل الذي استوردته الشركات المصرية العام الماضي لم يكن خاما. وتعد مصر واحدة من أكبر مستوردي زيت النخيل في العالم، وقد حصلت على ما يقرب من 90% من احتياجاتها في عام 2020 من إندونيسيا.

في المفكرة –

أمام الشركات أقل من أسبوع لتقديم إقراراتها الضريبية: أمام الشركات التي ينتهي عامها المالي في 31 ديسمبر فرصة لتقديم إقراراتها الضريبية حتى السبت الموافق 30 أبريل.

وفي نهاية أبريل أيضا، سيجري رفع سعر الدولار الجمركي الثابت الذي حددته الحكومة الشهر الماضي بعد تخفيض الجنيه أمام العملة الأمريكية. وحددت الحكومة سعر الدولار الجمركي عند 16 جنيها لواردات السلع الأساسية والمواد المستخدمة في التصنيع، في خطوة تهدف لتقليل تقلب سعر الصرف في أعقاب خفض قيمة الجنيه.

يمكنكم الاطلاع على المفكرة كاملة على موقعنا الإلكتروني، والتي تجدون فيها قائمة شاملة بالأحداث الإخبارية القادمة والأعياد الوطنية والمؤتمرات، وكل ما يهم مجتمع المال والأعمال.

enterprise

نحن اليوم على موعد مع عدد جديد من "هاردهات"، وهي نشرتنا الأسبوعية المتخصصة في البنية التحتية في مصر، التي تأتيكم كل يوم أربعاء ضمن نشرة إنتربرايز الصباحية، على كل ما يتعلق بالبنية التحتية من الطاقة والمياه والنقل والتنمية العمرانية وحتى البنية التحتية ذات الطابع الاجتماعي مثل الصحة والتعليم.

في عدد اليوم: تعرض قطاع العقارات في مصر لضربة بسبب ارتفاع أسعار المواد الخام في أعقاب اندلاع الحرب الروسية الأوكرانية، إلى جانب زيادة تكاليف الاقتراض وقرار البنك المركزي المصري بالسماح للجنيه بالتراجع أمام الدولار، وفق ما أخبرتنا به المصادر. لكن هذا لا ينفي أن شركات التطوير العقاري التي قطعت أشواطا في مشروعاتها ولديها الأراضي والمعدات، سيكون بإمكانها على الأرجح استيعاب الزيادات في التكلفة وتعويض الخسائر، وفق المصادر، وبالتحديد عبر دورات المشروعات متعددة السنوات.

enterprise

Let’s Footgolf and go on an adventure. Explore a Floodlit 9 Hole Footgolf Course at Somabay Golf, the first of its kind in Egypt. Open: Friday – Monday, 6:00PM – 10:00PM. For more information, visit: https://somabay.com/golf/

استثمار

الحكومة تعتزم إشراك القطاع الخاص في الأصول المملوكة للدولة بـ 10 مليارات دولار سنويا

الحكومة تعتزم إشراك القطاع الخاص في الأصول المملوكة للدولة بـ 10 مليارات دولار سنويا لمدة 4 أعوام: قال الرئيس عبد الفتاح السيسي في كلمة له خلال حفل "إفطار الأسرة المصرية" أمس إنه كلف الحكومة بالإعلان عن برنامج لمشاركة القطاع الخاص في الأصول المملوكة للدولة بـ 10 مليارات دولار سنويا ولمدة 4 سنوات. يمكنكم مشاهدة الكلمة بالكامل من هنا (1:00:25 دقيقة). ولم يقدم السيسي المزيد من التفاصيل خلال الكلمة التي حازت على اهتمام كبير من الصحافة المحلية، وأيضا من وكالة رويترز.

أعلن السيسي كذلك أنه وجه الحكومة بطرح شركات مملوكة للجيش بالبورصة قبل نهاية العام الحالي. وفي تصريحات له في وقت سابق من هذا الأسبوع، قال المدير التنفيذي لصندوق مصر السيادي أيمن سليمان إنه يجري إعداد شركتي وطنية لتوزيع المنتجات البترولية والشركة الوطنية لتعبئة المياه الطبيعية (صافي) للطرح في البورصة المصرية في طرح عام أو خاص قبل الصيف المقبل. وقال السيسي أيضا إنه وجه الحكومة لطرح حصص بشركات مملوكة للدولة لا يساهم فيها الجيش.

الحكومة تعلن تفاصيل "وثيقة سياسة ملكية الدولة" بعد العيد: تستعد الحكومة للإعلان عن تفاصيل استراتيجية الدولة للتخارج من عدد من قطاعات الاقتصاد لفتح الباب أمام تعزيز نشاط القطاع الخاص في مؤتمر صحفي بعد عطلة عيد الفطر.

ماذا بعد؟ أشارت الحكومة في السابق إلى طرح المزيد من الشركات المملوكة للدولة وشركات تابعة للجيش بالبورصة، سواء من خلال طرح حصص إضافية بشركات مدرجة بالفعل أو اكتتابات عامة. وكانت الحكومة تأمل في طرح نحو 10 شركات حكومية بالبورصة هذا العام، قبل أن تتسبب الحرب الروسية الأوكرانية في اضطراب الاقتصاد العالمي.

في سياق متصل – قال رئيس الوزراء مصطفى مدبولي إن الحكومة تخطط لضخ مزيد من الاستثمارات المؤسسية في البورصة المصرية لزيادة السيولة وتحفيز الاستثمارات الأجنبية، وفق بيان المجلس. وقال مدبولي أيضا إن الاستثمارات المؤسسية تسهم في تحقيق استقرار السوق، وتلعب دورا رئيسيا في طمأنة المستثمرين المصريين والأجانب. وتبحث الحكومة زيادة استثمارات المؤسسات الحكومية كصناديق المعاشات والتأمينات العامة والخاصة في البورصة المصرية.

وماذا بعد؟ ستعقد الحكومة عددا من الاجتماعات مع الجهات ذات الصلة لمناقشة آليات التنسيق من أجل تسريع عملية زيادة الاستثمارات المؤسسية الحكومية بالبورصة المصرية، وكذلك اجتماعات لإعادة تعريف مسؤولي ومديري التأمينات والمعاشات بمزايا ضخ الأموال في البورصة. ومن المتوقع أن يتسبب مضاعفة الحد الأدنى لنسبة الاستثمار المسموح بها من أموال التأمينات إلى 10% في "إنعاش" السوق، وفق ما أكده أيمن سليمان في فبراير الماضي.

خلفية – سعت الحكومة طيلة سنوات لبيع حصص في شركات مملوكة للدولة ضمن برنامج الطروحات، ولكنها قابلت عدة عراقيل كان من بينها موجة البيع من قبل المستثمرين الدوليين بالأسواق الناشئة (في عام 2018 وخلال 2019)، ثم جائحة "كوفيد-19" (2020 و2021). وتمكنت الحكومة حتى الآن من بيع حصة إضافية بشركة الدخان إيسترن كومباني المدرجة بالفعل بالبورصة، كما أتمت بنجاح طرح شركة التكنولوجيا المالية إي فاينانس في الخريف الماضي.

ومن أبرز ما جاء في كلمة الرئيس السيسي أيضا:

  • وجه الرئيس الحكومة بعقد مؤتمر صحفي عالمي لإعلان خطة الدولة للتعامل مع الأزمة الاقتصادية العالمية الحالية. واتخذت مصر بالفعل خطوات مهمة لمواجهة تداعيات الحرب الروسية الأوكرانية، بما في ذلك السماح للجنيه بالانخفاض أمام الدولار، ورفع طارئ لسعر الفائدة بمقدار 100 نقطة أساس، والإعلان عن حزمة تحفيزية، والحصول على الدعم من دول الخليج، وإجراء محادثات مع مع صندوق النقد الدولي للحصول على برنامج مساعدة طارئة آخر.
  • قال السيسي إن القمح المحلي الذي يجري حصاده حاليا سيكفي الاستهلاك المحلي لنحو تسعة أشهر، كما قد تصل مصر إلى الاكتفاء الذاتي من السكر بنهاية العام. وتعمل الحكومة على زيادة التوريد المحلي للقمح بعد أن تسببت الحرب في أوكرانيا لتعريض نحو 80% من واردات مصر من القمح للخطر وأدت إلى أزمة إمدادات في أسواق القمح العالمية.

دمج واستحواذ

سويفل تستحوذ على فولت لاينز التركية

تواصل شركة النقل الجماعي الذكي الناشئة سويفل التوسع عالميا، إذ أعلنت الاثنين الماضي توصلها إلى اتفاق للاستحواذ على شركة خدمات النقل التركية فولت لاينز، في رابع صفقة استحواذ لها خلال الأشهر الثمانية الماضية.

التفاصيل: ستكون صفقة الاستحواذ مزيجا من الأسهم والنقد، مع ربط "الغالبية العظمى" من الصفقة بأسهم مرتبطة بأهداف الأرباح، حسبما صرح المدير المالي للشركة يوسف سالم لإنتربرايز. وأوضح سالم أن الصفقة تضع قيمة فولت لاينز عند نحو 40 مليون دولار، بفرض تحقيق أهدافها خلال العامين أو الثلاثة أعوام المقبلة. وأضاف أنه من المتوقع إنهاء عملية الاستحواذ في الربع الثاني من عام 2022، يليها ضخ 25 مليون دولار في الشركة لتوسيع أعمالها في تركيا.

حول فولت لاينز: تأسست الشركة في عام 2018، وتقدم اشتراكات شهرية لموظفي أكثر من 110 شركة للتنقل بحافلات مشتركة في مدينتي إسطنبول وأنقرة. وقالت سويفل في البيان إن الرئيس التنفيذي لشركة فولت لاينز علي الحلبي سيستمر في منصبه.

"الاستحواذ على فولت لاينز يعزز مكانة سويفل كشركة رائدة في حلول التنقل، كما يمثل فرصة واضحة لتوسيع نطاق المنصة عالميا. وتوفر فولت لاينز قائمة واسعة من العملاء الدوليين، الذين يسعدنا مواصلة تنمية العلاقات معهم وتقديم حلول النقل التي يحتاجونها"، وفقا لما قاله سالم في البيان.

هذه هي رابع صفقة استحواذ لسويفل منذ أغسطس الماضي حين استحوذت على منصة شوتل للنقل الجماعي، وهي شركة إسبانية تعمل في 10 دول منها البرازيل واليابان. واستحوذت سويفل في نوفمبر على حصة حاكمة في شركة فيابول التي تعمل في الأرجنتين وتشيلي. واقتحمت الشركة سوق أوروبا الوسطى مؤخرا من خلال الاستحواذ على شركة النقل العام الألمانية دور تو دور، وهي الصفقة التي تتوقع إتمامها في الربع الثاني من عام 2022.

سويفل طرحت أسهمها ببورصة ناسداك في وقت سابق من هذا الشهر، بعد اندماجها مع شركة كوينز جامبيت ذات غرض الاستحواذ. وعرضت الشركة حصة قدرها 35% أمام المستثمرين في الصفقة، التي وضعت القيمة الإجمالية لسويفل عند 1.5 مليار دولار.

بداية الشركة في ناسداك كانت متقلبة، إذ شهدت تراجع سعر أسهمها بنسبة 60% تقريبا في الأسابيع الثلاثة التي أعقبت إدراجها في البورصة. وقلص السهم خسائره خلال الأسبوع الماضي، ويقل حاليا بنسبة 36% عن سعر الطرح. وتراجع مؤشر ناسداك بنسبة 23% من أعلى مستوى له – ليصل إلى منطقة السوق الهابطة – بعد ابتعاد المتداولين عن أسهم النمو جراء تجنب المخاطرة في ظل الحرب في أوكرانيا، إلى جانب الضغوط التضخمية، وبيئة التشديد النقدي.

دمج واستحواذ

شركة تابعة لصندوق الاستثمارات العامة السعودي ترفع حصتها في راميدا.. و"الجارحي" تستحوذ على حصة "أبو ظبي الإسلامي" في "الوطنية للزجاج"

شركة تابعة لصندوق الاستثمارات العامة السعودي ترفع حصتها في راميدا: استحوذت شركة سعودي سيفنث إنفستمنت التابعة لصندوق الاستثمارات العامة السعودي (الصندوق السيادي) على حصة جديدة قدرها 6.5% في شركة العاشر من رمضان للصناعات الدوائية والمستحضرات التشخيصية (راميدا)، لترفع حصتها الإجمالية في الشركة إلى 11.01%، حسبما أعلنت راميدا في إفصاح للبورصة المصرية أمس (بي دي إف) أمس. واشترت الشركة السعودية 65 مليون سهم مقابل 135.2 مليون جنيه يوم الخميس، أي بعد أقل من شهرين من استثمارها الأول بالشركة. وكانت الشركة اشترت حصة قدرها 4.51% في بداية مارس، ضمن صفقة كبرى مع المساهم الأكبر في راميدا، وهي شركة إكوينوكس فارما، وفق ما أكدته ياسمين نجم المتحدثة باسم الشركة لإنتربرايز. ولم تفصح نجم عن الطرف البائع للأسهم.

الصندوق السعودي يتوسع في السوق المصرية: تأتي هذه الأنباء بعد أن وقع صندوق الاستثمارات العامة السعودي الشهر الماضي اتفاقية مع صندوق مصر السيادي، والتي سيضخ بمقتضاها الصندوق استثمارات قدرها 10 مليارات دولار في مجالات التعليم والرعاية الصحية والزراعة والقطاعات المالية في مصر. وجاء ذلك في إطار أشقائنا في الخليج لدعم البلاد، وتعزيز الموقف المالي لها وسط التقلبات العالمية الناجمة عن الحرب في أوكرانيا. وحصلت الاتفاقية بالفعل على الضوء الأخضر من قبل كل من الحكومة السعودية ومجلس الشورى السعودي في وقت سابق من الشهر الحالي.

"أبو ظبي الإسلامي" يتخارج من حصته في "الوطنية للزجاج" لصالح الجارحي للصلب

"أبو ظبي الإسلامي" يبيع حصته في "الوطنية للزجاج" إلى الجارحي للصلب: وافق مصرف أبو ظبي الإسلامي على بيع الحصة المملوكة له ولشركاته التابعة في الشركة الوطنية للزجاج والبلور إلى شركة الوحدة للتنمية الصناعية التابعة لمجموعة الجارحي للصلب، بحسب بيان مرسل من البنك إلى البورصة المصرية (بي دي إف). واشترت شركة الوحدة للتنمية الصناعية 13.3 مليون سهم بسعر 2.25 جنيه للسهم، بإجمالي 30 مليون جنيه. بحسب جريدة البورصة نقلا عن بيانات البورصة المصرية. وكان مصرف أبو ظبي الإسلامي أعلن في وقت سابق من هذا العام عن اعتزامه التخارج من الحصة البالغة 88.3% المملوكة له ولشركاته التابعة في الشركة الوطنية للزجاج والبلور.

"الوحدة" ترفع قيمة عرض الشراء: كانت شركة الوحدة للتنمية الصناعية تقدمت بعرض شراء إجباري للاستحواذ على 100% من أسهم الشركة بسعر 1.35 جنيه للسهم، قبل أن ترفع قيمة العرض مع احتدام المنافسة. وتلقى مصرف أبو ظبي الإسلامي عرض شراء من شركة أخرى – ذكرت وسائل إعلام محلية أنها شركة قنديل للصلب – بسعر 2.40 جنيه للسهم. وقال البنك الإماراتي إنه سيدفع الفرق البالغ 15 قرشا للسهم لمالكي حصص الأقلية الراغبين في ممارسة خيار بيع أسهمهم إلى الجارحي.

enterprise

شركات ناشئة

فودكس السعودية تغلق أكبر جولة تمويلية من الفئة "ج" في المنطقة

فودكس السعودية ناشئة تتم جولة تمويلية ثالثة بـ 170 مليون دولار: جمعت منصة إدارة المطاعم السعودية "فودكس" 170 مليون دولار في أكبر جولة تمويلية من الفئة "ج" على مستوى منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، حسبما أعلنت الشركة في بيان صحفي يوم الأربعاء. وقادت الجولة شركة بروسوس، التي تعد أحد أبرز المستثمرين في قطاع التكنولوجيا العالمي، وشركة سنابل للاستثمار المملوكة لصندوق الاستثمارات العامة السعودي. وتلقت الشركة دعما من سيكويا كابيتال الهندية وعدد من المستثمرين الحاليين بما في ذلك صندوق إس تي في وإنديفور كاتاليست.

فيما سيستخدم التمويل الجديد؟ ستدعم الأموال خطط المنصة للتوسع عالميا، كما ستساعد في تمويل عمليات الاستحواذ التي تهدف لتعزيز تواجدها في أسواق جديدة، حسبما ذكرت الشركة. وتتطلع فودكس أيضا إلى إطلاق خدمات جديدة في مجال التكنولوجيا المالية، إضافة إلى التوسع في مجال إقراض المؤسسات الصغيرة وربط المطاعم بسلاسل التوريد من خلال منصتها، بحسب البيان.

نتائج الأعمال

إيرادات اتصالات مصر ترتفع 15% في الربع الأول من 2022

حققت شركة اتصالات مصر إيرادات بلغت 1.3 مليار درهم إماراتي (نحو 6.55 مليار جنيه) في الربع الأول من عام 2022، بزيادة مقدارها 15% على أساس سنوي، بحسب بيان أرباح الشركة (بي دي إف). وجاء النمو القوي في إيرادات الشركة مدفوعا بشكل أساسي بارتفاع عدد المشتركين والمساهمة القوية من عائدات بيانات الهاتف المحمول والمكالمات الصوتية.

قاعدة مشتركي اتصالات مصر نمت بنسبة 6% على أساس سنوي خلال الربع الأول إلى 28.1 مليون مشترك. واحتل المستخدمون المصريون ما يقرب من 20% من إجمالي عملاء المجموعة الإماراتية في كل أسواقها بنهاية الربع.

أنفقت شركة اتصالات مصر 0.3 مليار درهم إماراتي (نحو 82 مليون دولار أو 1.5 مليار جنيه) على حزمة ترددات جديدة بعرض 40 ميجاهرتز حصلت عليها من الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات في فبراير الماضي، بحسب البيان. وإجمالا، رفعت المجموعة الإماراتية النفقات الرأسمالية لذراعها في مصر بأكثر من الضعفين على أساس سنوي في الربع الأول لتصل إلى 600 مليون درهم، بما في ذلك إنفاقها الأخير على نشر شبكة الجيل الرابع ورفع مستوى سعة الشبكة.

وعلى مستوى المجموعة بالكامل: ارتفعت إيرادات المجموعة الإماراتية بنسبة 0.8% على أساس سنوي إلى 13.3 مليار درهم إماراتي، تماشيا مع توجيهات الشركة لعام 2022. وساعد الأداء القوي في الإمارات ومصر على تعويض "أسعار الصرف غير المواتية" في مصر وباكستان والمغرب، والتي قالت الشركة إنها "أثرت" على إيرادات الربع الأول. وأشار الرئيس التنفيذي للمجموعة حاتم دويدار إلى أن النتائج "شهادة على فعالية" عمليات الشركة.


انخفض صافي أرباح شركة بي إنفستمنتس القابضة بنسبة 63% على أساس سنوي في عام 2021 إلى 105.3 مليون جنيه، وفقا للقوائم المالية المجمعة للشركة (بي دي إف). وتراجعت إيرادات الشركة أيضا بنسبة 56% إلى 162.7 مليون جنيه خلال العام.

تنقلات

اختار مجلس الأعمال المصري الأمريكي مكتب محرم وشركاه للسياسات العامة والاتصال الاستراتيجي نائبا لرئيس المجلس، وفق بيان صحفي (بي دي إف). وبهذا ينضم المكتب إلى شركات بكتل وبريتيش بتروليوم وبيبسيكو، التي تعمل جميعها كنواب لرئيس المجلس شركة أباتشي الأمريكية. تأسس المكتب على يد مصطفى محرم (الذي يشغل أيضا منصب الرئيس التنفيذي)، ويتخصص في "جميع جوانب تحليل المخاطر السياسية، والسياسات العامة، والعلاقات الحكومية، والاتصالات المؤسسية الاستراتيجية في الشرق الأوسط وأفريقيا".

enterprise

توك شو

كان الموضوع الرئيس في برامج التوك شو الليلة الماضية هي الكلمة التي ألقاها الرئيس عبد الفتاح السيسي خلال حفل "إفطار الأسرة المصرية". واستعرض الرئيس السيسي خلال كلمته (شاهد 1:00:25 دقيقة) الأولويات الرئيسية للدولة خلال الفترة المقبلة، بما في ذلك خطط تعزيز مشاركة القطاع الخاص في الأصول المملوكة للدولة. تغطيتنا الكاملة للموضوع تجدونها في فقرة "استثمار" أعلاه.

هذه النشرة تأتيكم برعاية
EFG Hermes - https://efghermes.com/
SODIC - https://www.sodic.com
Infinity - http://www.weareinfinity.com/

مصر في الصحافة العالمية

ملف حقوق الإنسان يتصدر اهتمامات الصحف الأجنبية مجددا في تغطيتها للشأن المصري هذا الصباح: أشارت وكالة أسوشيتد برس إلى إطلاق سراح أكثر من 30 سجينا من النشطاء السياسيين والصحفيين والمحامين، في إطار عفو رئاسي بمناسبة العيد. في غضون ذلك، طالبت هيومن رايتس ووتش بالإعلان عن تشريح جثة الباحث الاقتصادي الراحل أيمن هدهود، للسماح بإجراء مزيد من التحقيق على يد خبراء الطب الشرعي المستقلين، لتحديد ما إذا كان قد تعرض للتعذيب في الحجز.

ركزت الصحف أيضا على أعمال الترميم: نشرت صحيفة هآرتس تقريرا عن المتطوعين المصريين الذين أعادوا إحياء التراث اليهودي في مصر. ومن ناحية أخرى، نشرت أسوشيتد برس تقريرا مصورا يوثق عمل محمد وهدان المولع بإعادة السيارات القديمة إلى حالتها السابقة. وفي غضون ذلك، عثر علماء الآثار على بقايا معبد الإله اليوناني زيوس في منطقة تل الفرما بشمال غرب سيناء، بحسب أسوشيتد برس وشينخوا.

تعرض قرار هدم جزء كبير من مدينة الموتى – أقدم مقابر القاهرة – لإفساح المجال لكوبري علوي يربط وسط القاهرة بالعاصمة الإدارية الجديدة لانتقادات من المؤرخين والمواطنين المصريين. (نيويورك تايمز)

ومن الأخبار الأخرى في الشأن المصري:

  • التوظيف المؤقت يوفر الحلول، ولكن بأي ثمن؟ يقول أحد السائقين إن شركات التوصيل عبر الإنترنت "تستنزف" العاملين لديها، مع تسليم أكثر من مليون طلب يوميا. (فرانس برس)
  • حبس نائب سابق بتهمة تهريب آثار: قضت محكمة مصرية بالسجن 10 سنوات على النائب السابق علاء حسنين وأربعة آخرين بتهمة تهريب الآثار، فيما قضت بالسجن 5 سنوات على 18 آخرين بينهم رجل الأعمال حسن راتب في القضية ذاتها. (أسوشيتد برس)
  • هل تصبح القاهرة ملاذا آمنا للأباطرة الروس؟ حزب نداء مصر يحث الحكومة على السير على خطى دبي والترحيب بالمليارديرات الروس في مصر، بغرض الاستفادة من استبعادهم من الأسواق الغربية. (المونيتور)

على الرادار

تجري الحكومة مفاوضات حاليا مع إحدى شركات صناعة السيارات العالمية لإنتاج مركبات بديلة للتوك توك، وفق ما قاله وزير قطاع الأعمال العام هشام توفيق الأسبوع الماضي، دون تقديم مزيد من التفاصيل. ويتابع لاعبو الصناعة الخطوات التي تتخذها الحكومة في هذا الشأن عن كثب لمعرفة نوعية تلك المركبات (وما هي الحوافز المزمع تقديمها) التي ستكون بديلة للتوك توك الذي يخدم المناطق شبه الحضرية والمناطق الريفية.

تفتتح شركة أيه بي بي قريبا مصنعا جديدا لإنتاج المكونات القطارات الكهربائية في مدينة العاشر من رمضان بتكلفة استثمارية قدرها 180 مليون جنيه. وستصل نسبة المكون المحلي إلى نحو 40%، على أن يوجه المصنع 25% من إنتاجه للسوق المحلية. (المال)

أقر مجلس الوزراء تعديلات جديدة على قانون مكافحة غسل الأموال، تنص على إنشاء وحدة مستقلة ذات طابع خاص لمكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب في البنك المركزي المصري. (بيان)

أخبار أخرى على الرادار هذا الصباح:

  • وافق مجلس الوزراء على اتفاق قرض بقيمة 373 مليون دولار مع صندوق النقد العربي، لدعم جهود الحكومة لمواجهة تداعيات جائحة "كوفيد-19"، فضلا عن اتفاق آخر بقيمة 60.6 مليون دولار بين وزارة النقل (الهيئة القومية لسكك حديد مصر) وبنك التصدير والاستيراد الكوري للمساهمة فى تمويل مشروع تحديث خط سكة حديد "الأقصر – السد العالى". (بيان)
  • فتحت البنوك العاملة في السوق المحلية اعتمادات مستندية بقيمة 11.6 مليار دولار في الفترة ما بين الأول من مارس حتى منتصف أبريل. ودخل القرار الجديد للبنك المركزي، الذي يلزم البنوك بالعمل بالاعتمادات المستندية فقط في تنفيذ العمليات الاستيرادية، حيز التنفيذ في بداية شهر مارس. (المصري اليوم)
  • وقعت وزارة التعاون الدولي اتفاق قرض بقيمة 26 مليون يورو مع بنك التعمير الألماني، لتمويل مشروع "إعادة تأهيل المحطات الكهرومائية بمحافظة أسوان – المرحلة الثانية". (بيان)
  • أعلنت مبادرة تمويل رائدات الأعمال (We-Fi) تخصيص مبلغ 15 مليون دولار لبنك التنمية الأفريقي من أجل توسيع الخدمات الرقمية والتدريب للشركات الصغيرة والمتوسطة المملوكة لنساء في مصر والكاميرون وكينيا وموزمبيق ونيجيريا. (بيان)

الأسواق العالمية

برعاية
EFG Hermes - https://efghermes.com/

موسم الأرباح وعرض استحواذ ماسك على تويتر يقودان وول ستريت للتراجع: واصلت الأسهم الأمريكية خسائرها خلال شهر أبريل أمس على خلفية تراجع شركات التكنولوجيا الكبرى واستمرار حالة القلق بشأن التضخم والقيود المتزايدة في الصين للحد من انتشار فيروس كوفيد، حسبما ذكرت صحيفة وول ستريت جورنال. وانخفضت أسهم كل من مايكروسوفت وشركة ألفابت المالكة لجوجل بعد الإعلان عن أرباحهما في الربع الأول من العام الحالي – في حين كانت شركة تسلا أكبر الخاسرين، والتي هبطت أسهمها بأكثر من 12% لتفقد نحو 110 مليارات دولار من تقييم شركة صناعة السيارات الكهربائية، بحسب صحيفة فايننشال تايمز. وجاء تراجع أسهم تسلا وسط قلق لدى المستثمرين من أن رئيس الشركة إيلون ماسك سيحتاج إلى بيع حصة كبيرة في شركته لجمع السيولة اللازمة لتمويل استحواذه المخطط على منصة التواصل الاجتماعي تويتر في صفقة نقدية بالكامل بقيمة 44 مليار دولار. وانخفض مؤشر ستاندرد آند بورز 500 بنسبة 2.8%، كما خسر مؤشر ناسداك نحو 4% ليسجل أدنى إغلاق له منذ أواخر عام 2020.

أرباح إتش إس بي سي تنخفض بسبب الحرب الروسية الأوكرانية وأزمة العقارات الصينية: تراجعت أرباح مجموعة إتش إس بي سي المصرفية قبل الضرائب بنسبة 28% على أساس سنوي في الربع الأول من عام 2022 بعد الإعلان عن خسائر ائتمانية متوقعة بنحو 650 مليون دولار نتيجة الانكشاف على روسيا والصين. وقال البنك إن المزيد من عمليات إعادة شراء الأسهم – بعد كشف النقاب عن عمليات إعادة الشراء بقيمة 3 مليارات دولار خلال الربعين الماضيين – سيكون "غير مرجح" لبقية العام. وتحظى القصة باهتمام واسع من قبل الصحافة الاقتصادية العالمية، بما في ذلك بلومبرج. (بيان الأرباح – بي دي إف)

متفوقة على دبي.. لندن تتصدر مدن العالم الأكثر جذبا للاستثمارات الأجنبية من حيث التمويل في عام 2021: استقطب 114 مشروعا للخدمات المالية والمهنية في العاصمة البريطانية لندن 600 مليون جنيه إسترليني من الاستثمارات الأجنبية العام الماضي، بحسب تقرير نشرته مؤسسة مدينة لندن، متجاوزة بذلك كلا من دبي وسنغافورة اللتان جاءتا في المركزين الثاني والثالث على التوالي. (بلومبرج)

Up

EGX30 (الثلاثاء)

10,682

+1.3% (منذ بداية العام: -10.6%)

Down

دولار أمريكي (البنك المركزي)

شراء 18.46 جنيه

بيع 18.55 جنيه

Down

دولار أمريكي (البنك التجاري الدولي)

شراء 18.47 جنيه

بيع 18.55 جنيه

None

أسعار الفائدة (البنك المركزي المصري)

9.25% للإيداع

10.25% للإقراض

Down

تداول (السعودية)

13,503

-0.3% (منذ بداية العام: +19.7%)

None

سوق أبو ظبي

10,041

0% (منذ بداية العام: +18.3%)

Up

سوق دبي

3,666

+0.3% (منذ بداية العام: +14.7%)

Down

ستاندرد أند بورز 500

4,175

-2.8% (منذ بداية العام: -12.4%)

Up

فوتسي 100

7,836

+0.1% (منذ بداية العام: 0%)

Down

يورو ستوكس 50

3,721

-1.0% (منذ بداية العام: -13.4%)

Up

خام برنت

104.99 دولار

+2.6%

Down

غاز طبيعي (نايمكس)

6.82 دولار

-0.4%

Up

ذهب

1,907.20 دولار

+0.2%

Down

بتكوين

38,320 دولار

-4.8% (بحلول منتصف الليل)

أنهى مؤشر EGX30 أولى جلسات هذا الأسبوع مرتفعا بنسبة 1.3%، وسط قيم تداول بلغت 708 مليون جنيه (22% أقل من المتوسط على مدار الـ 90 يوما الماضية). وحقق المستثمرون الأجانب وحدهم صافي شراء بختام الجلسة. وبذلك يكون المؤشر الرئيسي قد تراجع بنسبة 10.6% منذ بداية العام الجاري.

في المنطقة الخضراء: أموك (+5.4%)، وهيرميس (+4.9%)، وأبو قير للأسمدة (+4.9%).

في المنطقة الحمراء: فوري (-6.8%)، وإم إم جروب (-4.9%)، ومستشفيات كليوباترا (-4.4%).

استقرت المؤشرات الآسيوية الرئيسية في المنطقة الحمراء هذا الصباح، وفي مقدمتها مؤشر نيكي الياباني الذي تراجع بنسبة 1.8%، تلاه مؤشر كوسبي الكوري بنسبة 1.1%. ومن المتوقع أن تحذو المؤشرات الأوروبية ومؤشر تي إس إكس المركب حذوها في وقت لاحق اليوم مع بدء التداولات، في حين تشير تعاملات العقود الآجلة إلى أن وول ستريت قد تخالف هذا الاتجاه.

دبلوماسية

المشاط تناقش الأمن الغذائي وCOP27 مع مديرة الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية: ترغب الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية في دعم جهود مصر للتخفيف من تأثير ارتفاع أسعار المواد الغذائية، وفق ما قالته مديرة الوكالة سامانثا باور خلال لقائها مع وزيرة التعاون الدولي رانيا المشاط الاثنين الماضي. وتناول اللقاء استعدادات مصر لاستضافة قمة المناخ COP27 وملف حقوق الإنسان، وفق بيان الوكالة.

مصر تدين الاعتداءات الإسرائيلية على المسجد الأقصى: أدانت مصر اقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلي للمسجد الأقصى، ودعت إلى احترام الوضع الراهن في القدس الشرقية، حسبما قال مندوب مصر الدائم لدى الأمم المتحدة أسامة عبد الخالق في تغريدة على تويتر. وجاء ذلك خلال اجتماع لمجلس الأمن أمس. وتصاعدت حدة التوترات في الأراضي الفلسطينية خلال الأسابيع الأخيرة وسط سلسلة من الاشتباكات في المسجد الأقصى.

hardhat

كيف يتأثر مطورو العقارات بالتضخم وانخفاض قيمة الجنيه؟ تتعرض شركات البنية التحتية المصرية لضغوط بسبب ارتفاع أسعار المواد الخام ومواد البناء، وانخفاض قيمة الجنيه مقابل الدولار الشهر الماضي. اليوم ، نتحدث إلى بعض مطوري العقارات الرائدين في البلاد لفهم كيف يتأثر هذا القطاع. يقولون إنهم تضرروا من الزيادات الكبيرة في الأسعار، لكن الشركات التي لديها مشاريع في مراحل متقدمة ولديها محفظة أراضي ضخمة تعتبر في وضع جيد نسبيا لامتصاص الزيادات وتعويض أي خسائر على مدى دورات المشروعات متعددة السنوات.

شهدت العديد من المواد الخام ارتفاعا كبيرا في أسعارها منذ اندلاع الحرب في أوكرانيا: في غضون الشهرين الماضيين ، شهدت العديد من المواد الخام الرئيسية زيادة في التكلفة تراوحت بين 15 و40%، حسبما قال عبد الله سلام ، الرئيس التنفيذي لشركة مدينة نصر للإسكان والتعمير لإنتربرايز. قفز الحديد – الذي يمثل ما يقرب من 10% من ميزانية البناء للمطور – إلى ما يقدر بـ 20-22 ألف جنيه للطن، مقارنة بـ 14-15 ألف جنيه قبل شهور، حسبما قال الرئيس التنفيذي لشركة أورا للتطوير العقاري هيثم محمد لإنتربرايز. تضاعف سعر الأسمنت إلى 1.5-1.6 ألف جنيه للطن، من 800 جنيه، وتضاعف الألومنيوم ثلاث مرات تقريبا إلى أكثر من 120 ألف جنيه للطن، بدلا من 43 ألف جنيه، بحسب طارق كامل الرئيس التنفيذي لمشروع أو ويست التابع لشركة أوراسكوم للتنمية مصر.

التضخم الحالي ظاهرة محلية وعالمية: عندما ننظر إلى ارتفاع التكلفة، يمكن استخدام أسعار الحديد كمعيار لأنها تؤثر على كل شيء، كما قال نائب رئيس مجلس إدارة ريدكون للإنشاءات طارق الجمال لإنتربرايز. وأضاف أن الزيادات في أسعار الحديد في أوروبا تدور في نفس النطاق الذي نشهده في مصر.

ولكن مع انخفاض قيمة الجنيه مؤخرا، يواجه المطورون المصريون صدمة إضافية: انخفضت قيمة الجنيه بنسبة 17% تقريبا مقابل الدولار منذ تخفيض قيمة الجنيه الشهر الماضي، كما يقول كامل. وعلى الرغم من أن العديد من مواد البناء العقارية متوفرة محليا، فإن جميع المطورين يتعرضون بمستوى ما للعملات الأجنبية. على سبيل المثال، الأسمنت المتوفر محليا يتأثر بشكل كبير بأسعار الطاقة العالمية، إذ يعد ارتفاع أسعار الفحم العالمية وحده سببا في نحو 50% من زيادة أسعار الأسمنت محليا، حسبما أخبرنا العاملون يالصناعة في وقت سابق.

تغير أسعار العملات الأجنبية، ونقص الإمدادات، وحالة الفزع العام لعبت جميعها دورا في زيادة التضخم، حسبما يقول كامل. ويضيف الجمال أن الحرب في أوكرانيا سببت نقصا أساسيا في الإمدادات، إذ تعتبر روسيا وأوكرانيا الموردين الرئيسيين للمواد الخام المستخدمة في إنتاج الصلب. يوضح سلام أن الأزمة ليست بنفس القدر في كل المواد الخام، لكننا نشهد نقصا أو ارتفاعا في سعر كل منها. تسببت الحرب في سلسلة من التداعيات أثرت في عدة مجالات – السياحة والقمح وقدرة مصر على استيراد السلع – في فترة قصيرة جدا، قبل أن تأتي الصدمة الإضافية لخفض قيمة العملة. ويضيف سلام قائلا: "لو كان مجرد عامل واحد، بدلا من هذا المزيج الكامل، ربما كان من الأسهل قليلا التحوط أو استيعاب الصدمة دون التأثيرات الدراماتيكية في السوق".

مشاكل الإمدادات والذعر يخلقان أيضا حلقة مفرغة أخرى: يقول كامل إن جزءا كبيرا من زيادة أسعار المواد الخام مدفوعة بعدم اليقين. وإنه بعد انتهاء الحرب، سيكون هناك بالفعل تراكم للطلب، ولا أحد يعرف مدى سرعة تعافي المصانع والبدء في توريد السلع مرة أخرى. كل هذا طبيعي جدا نظرا لأن السوق تواجه انخفاضا في قيمة العملة وتضخما بعد فترة وجيزة من مواجهة جائحة "كوفيد-19"، حسبما يشير محمد. لا يزال لديك طلب فائض وعرض منخفض. لكنه يتوقع أن يستقر هذا في غضون عامين.

فهل هذه التكاليف المتزايدة تصل إلى هوامش الربح؟ بينما تتباين الإجابات ، فإن الإجماع العام هو نعم: "إذا لم نفعل أي شيء، فإن زيادة التكلفة ستؤثر بالتأكيد على هوامشنا"، كما يقول سلام. "لكننا نحاول اتخاذ بعض الإجراءات [لتقليل التأثير]". ويقول الجمال إن ريدكون تشعر بالفعل بالتأثير إلى هوامش أرباحها. ويضيف: "نحن نعيد النظر في دراساتنا لمعرفة كيفية مواجهة هذا النوع من الارتفاع في التكاليف واستيعابها بطرق مختلفة".

وفي الوقت ذاته، لا تتوافر لدى المطورين أي رؤية واضحة حول الاتجاه الذي ستسلكه أسعار المواد الخام، مما يجعل من الصعب عليهم الالتزام بالتسعير خلال ما يأمل غالبية لاعبي الصناعة أن يكون مجرد فترة انتقالية فوضوية.

لكن المطورين يشيرون أيضا إلى أن عوامل مثل مدى اكتمال المشاريع ستؤثر على حجم الصدمة، لذا فإن التأثير على كل شركة يختلف اختلافا كبيرا: يقول كامل "في حالتي المحددة، بالنسبة لمشروع أو ويست، التأثير ليس كبيرا – والسبب الرئيسي هذا هو أننا أرسينا بالفعل الجزء الأكبر من وحداتنا على مقاولين، لذا فإن التطوير والبناء يحدثان بالفعل. ويوضح كامل "لكن هذا قد يختلف من مطور إلى آخر ، بناء على حالة المشروع. إن المبيعات المرتفعة مع القليل من الترسية والتعاقد تنطوي على مخاطر عالية، في حين أن الترسية والتعاقد بالتوازي مع البيع يكاد لا يمثل أي مخاطرة ".

هذا يرتبط ارتباطا وثيقا بالقدرة المالية للمطور، كما يرى كامل. المطور الذي لا يتمتع بالقدرة المالية عليه الاستمرار في البيع وجمع الأموال ثم ترسية العقود على المقاولين، في حين أن المطورين الذين لديهم موارد مالية قوية يمكنهم البيع وترسية عقود المقاولات في وقت واحد، إلى حد ما، حسبما يشير.

الشركات التي تملك الكثير من المخزون والأراضي – وهو عادة الأسماء الكبرى في قطاع التطوير العقاري – غالبا ما تكون في وضع أفضل لامتصاص التكاليف الإضافية وتعويض الخسائر. يشير كامل إلى أن المشاريع التي لديها بالفعل بنيتها التحتية تتمتع بميزة مقارنة بالمشاريع التي لا تملك ذلك. ويضيف أن المشروع القائم منذ بضع سنوات ربما يكون قد دبر معظم مواد البناء، ولديه الكثير من المخزون.

هذا أمر بالغ الأهمية، لأن الأراضي على وجه الخصوص قد تصبح أكثر تكلفة بكثير: يشير محمد إلى أن أسعار الأراضي عادة ما ترتفع بنسبة 10% سنويا، لكن المطورين الذين يشترون أراض جديدة سيجدون بالتأكيد أن سعرها ارتفع أكثر من ذلك بسبب التضخم.

ولكن في النهاية ، يحتاج المطورون إلى النظر في متوسط ​​التكاليف على مدى عدة سنوات لتقييم كيفية تأثر هوامش أرباحهم: باعتماد رؤية متوسطة إلى طويلة الأجل، يعتقد محمد أنه سيجري استيعاب الزيادات في التكلفة بحيث لا تتأثر الهوامش في المتوسط على مدى زمني يمتد لعدة سنوات. لكنه يشير إلى أن الحدود القصوى المحتملة لارتفاع الأسعار يمكن أن تحد من قدرة المطورين على زيادة أسعار الوحدات خلال عام واحد. ويضيف "أتوقع أن أتلقى صدمة في عام 2022، لكن يمكننا التغلب على ذلك في 2023 و2024 لأن الأسعار سترتفع أكثر من المعتاد. لذا ستعود الهوامش إلى وضعها الطبيعي".

هذا النوع من التحوط هو جزء أساسي من الصناعة، كما يقول الجمال. ويضيف "طبيعة صناعتنا هي أن بناء منتجاتنا يستغرق سنوات، لذلك نحن ننظر دائما إلى المتوسطات".

ترقبوا الجزء الثاني الأسبوع المقبل، حيث ننظر في الخطوات التي يتخذها المطورون العقاريون للتخفيف من التأثيرات قصيرة المدى الناتجة عن زيادة تكلفة المواد الخام وخفض قيمة الجنيه، وما إذا كانت تسليمات المشاريع قد تأثرت.


أبرز أخبار البنية التحتية في أسبوع:

  • مصر توقع اتفاقيات ضخمة لإنتاج الطاقة الخضراء في "اقتصادية قناة السويس": وقعت الحكومة اتفاقيات مع شركة الطاقة الفرنسية العملاقة إي دي إف رينيوابلز وشركتي الطاقة الإماراتيتين "مصدر" و"إيميا باور" لإنشاء مصانع لإنتاج الوقود والهيدروجين الأخضر والأمونيا الخضراء في المنطقة الاقتصادية لقناة السويس.
  • تتطلع شركة هانيويل الأمريكية إلى استثمار نحو 200 مليون دولار في مجالات البتروكيماويات وإنتاج الوقود الأخضر لتموين الطائرات في مصر، وتقول إن "موقع مصر الجغرافى المتميز يؤهلها لأن تصبح مركزا محوريا يربط أوروبا بالشرق الأوسط وخاصة فى مشروعات الوقود الأخضر لتموين السفن وإنتاج الهيدروجين والأمونيا".
  • تدرس مصر بناء أسطول من سفن الصب الكبيرة والوحدات البحرية المعاونة لنقل الصادرات والواردات المصرية، بحسب بيان صادر عن وزارة النقل.
  • تطوير كورنيش المقطم: وقعت شركة النصر للإسكان والتعمير المملوكة للدولة اتفاقية مع شركة سكوب العالمية الهندسية لتطوير كورنيش المقطم بتكلفة 32 مليار جنيه، وفق بيان صادر عن مجلس الوزراء.

المفكرة

نقدم لكن المفكرة الآن في قسمين:

  • أحداث تقع في تواريخ وأشهر محددة تجدونها في بداية المفكرة.
  • أحداث تقع خلال ربع سنوي أو فترة زمنية أخرى لكن دون تاريخ محدد تجدونها في آخر المفكرة.

أبريل

أبريل: اجتماع لجنة التسعير التلقائي للمنتجات البترولية ربع السنوي لتحديد أسعار الوقود.

أبريل: بدء تداول أسهم شركة نادي غزل المحلة لكرة القدم في البورصة المصرية.

أبريل: يزور وفد من إحدى شركات الملاحة البلجيكية الكبرى القاهرة لإجراء محادثات حول إنشاء مركز عالمي لتموين السفن في مصر.

22-18 أبريل (الاثنين – الأحد): اجتماعات الربيع لصندوق النقد والبنك الدوليين.

20 أبريل (الأربعاء): الموعد النهائي للشركات المدرجة في البورصة المصرية والمؤسسات المالية غير المصرفية لتقديم تقارير الحوكمة البيئية والمجتمعية وحوكمة الشركات ربع السنوية.

منتصف أبريل: بدء التداول في البورصة السلعية المصرية.

21 أبريل (الخميس): عقد الجمعية العامة غير العادية لشركة تعليم المدرجة بالبورصة المصرية لمناقشة آلية بناء وامتلاك جامعات خاصة وغير ربحية.

24 أبريل (الأحد): عيد القيامة المجيد (عطلة رسمية).

25 أبريل (الاثنين) : شم النسيم.

25 أبريل (الاثنين): عيد تحرير سيناء.

28 أبريل (الخميس): عطلة رسمية بمناسبة شم النسيم.

30 أبريل (السبت): الموعد النهائي لتقديم الإقرارات الضريبية للشركات التي ينتهي عامها المالي في 31 ديسمبر.

30 أبريل (السبت): الموعد النهائي للتقديم في مسابقة تطوير مصر للابتكار.

مايو

مايو: مؤتمر الاستثمار في اللوجستيات في القاهرة، مصر.

1 مايو (الأحد): عيد العمال.

1 مايو (الأحد): هيئة قناة السويس ترفع رسوم عبور السفن المختلفة.

3-4 مايو (الثلاثاء – الأربعاء): اجتماع لجنة السياسة النقدية لمجلس الاحتياطي الفيدرالي.

4 مايو (الأربعاء): 3 فبراير (الخميس): الموعد النهائي لإرسال طلبات تنفيذ اتفاقية الملكية الثقافية إلى السفارة الأمريكية في القاهرة.

5 مايو (الخميس): عطلة رسمية بمناسبة عيد العمال.

2 مايو (الإثنين): عيد الفطر (تحدد لاحقا).

19 مايو (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي المصري.

يونيو

5-7 يونيو (الأحد – الثلاثاء): Africa Health ExCon، مركز المنارة الدولي للمؤتمرات ، مركز مصر الدولي للمعارض، وفندق سانت ريجيس الماسة العاصمة الإدارية الجديدة.

9 يونيو (الخميس): اجتماع السياسة النقدية للبنك المركزي الأوروبي.

14-15 يونيو (الثلاثاء – الأربعاء): اجتماع لجنة السياسة النقدية لمجلس الاحتياطي الفيدرالي.

15-18 يونيو (الأربعاء – السبت): منتدى سانت بطرسبرج الاقتصادي الدولي، سان بطرسبرج.

16 يونيو (الخميس): نهاية العام الدراسي 2021-2022 للمدارس الحكومية.

23 يونيو (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي المصري.

27 يونيو – 3 يوليو (الأثنين – الأحد): بطولة العالم للجامعات في الاسكواش، الجيزة الجديدة.

30 يونيو (الخميس): عيد ثورة 30 يونيو، عطلة رسمية.

يوليو: يدخل قانون التأمين الموحد للعمالة المؤقتة حيز التنفيذ.

يوليو: اجتماع لجنة تسعير الوقود لتحديد أسعار الوقود ربع السنوية.

يوليو

مطلع يوليو: الرئيس البولندي يزور مصر.

1 يوليو (الجمعة): بداية السنة المالية 2022-2023.

8 يوليو (الجمعة): وقفة عرفات.

9-13 يوليو (السبت – الأربعاء): عيد الأضحى، عطلة رسمية.

21 يوليو (الخميس): اجتماع السياسة النقدية للبنك المركزي الأوروبي.

26-27 يوليو (الثلاثاء – الأربعاء): اجتماع لجنة السياسة النقدية لمجلس الاحتياطي الفيدرالي.

30 يوليو (السبت): رأس السنة الهجرية.

أواخر يوليو – 14 أغسطس: موسم أرباح الربع الثاني من عام 2022.

أغسطس

أغسطس: مضاعفة قدرة الربط الكهربائي مع السودان إلى 600 ميجاوات.

18 أغسطس (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي المصري.

سبتمبر

سبتمبر: إطلاق المعرض البحري الأول "Naval Power" للقوات البحرية برعاية وزارة الدفاع المصرية.

سبتمبر: بدء التشغيل الفعلي لمركز الإبداع والتكنولوجيا المالية التابع للبنك المركزي المصري.

8 سبتمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية للبنك المركزي الأوروبي.

18 سبتمبر (الأحد): الموعد النهائي للشركات العاملة في مجال الأوراق المالية للانضمام الاتحاد المصري للأوراق المالية.

20 – 21 سبتمبر (الثلاثاء – الأربعاء): اجتماع الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي لمراجعة أسعار الفائدة.

22 سبتمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي المصري.

أكتوبر

أكتوبر: الاجتماعات السنوية للبنك الدولي وصندوق النقد الدولي في واشنطن العاصمة

أكتوبر: اجتماع لجنة تسعير الوقود لتحديد أسعار الوقود ربع السنوية.

6 أكتوبر (الخميس): عيد القوات المسلحة، عطلة رسمية.

8 أكتوبر (السبت): المولد النبوي الشريف، عطلة رسمية.

18-20 أكتوبر (الثلاثاء – الخميس): مؤتمر البحر الأبيض المتوسط البحري، الإسكندرية ، مصر.

27 أكتوبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية في البنك المركزي الأوروبي.

أواخر اكتوبر – 14 نوفمبر: موسم أرباح الربع الثالث من عام 2022.

نوفمبر

نوفمبر: أسبوع القاهرة للمياه 2022.

1-2 نوفمبر (الثلاثاء – الأربعاء): اجتماع لجنة سعر الفائدة للاحتياطي الفيدرالي.

3 نوفمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي المصري.

4-6 نوفمبر: انطلاق معرض أوتوتك للسيارات بمركز القاهرة الدولي للمعارض والمؤتمرات.

7-18 نوفمبر (الإثنين – الجمعة): مصر تستضيف COP27 في شرم الشيخ.

21 نوفمبر – 18 ديسمبر (الأثنين – الأحد): كأس العالم لكرة القدم 2022، قطر.

13-14 ديسمبر (الثلاثاء – الأربعاء): اجتماع لجنة السياسة النقدية لمجلس الاحتياطي الفيدرالي.

15 ديسمبر (الخميس): اجتماع السياسة النقدية للبنك المركزي الأوروبي.

ديسمبر

22 ديسمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي المصري.

يناير 2023

يناير: الشركات المقيدة بالبورصة المصرية وغير المصرفية تقدم تقارير الحوكمة البيئية والاجتماعية والمؤسسية لأول مرة.

يناير: اجتماع لجنة تسعير الوقود لتحديد أسعار الوقود ربع السنوية.

أحداث دون ميعاد محدد

النصف الأول من 2022: التشخيص المتكاملة تستهدف إتمام استحواذها على 50% من مركز إسلام أباد التشخيصي.

النصف الأول من 2022: انطلاق خدمات منصة إي هيلث للرعاية الصحية الرقمية التابعة لإي فاينانس.

النصف الأول من 2022: الحكومة تحسم العروض المقدمة من عدد من شركات القطاع الخاص لإنشاء محطات لتحلية المياه.

النصف الأول من 2022: الإعلان عن الإصدار الثاني من السندات الخضراء للشركات في مصر.

النصف الأول من عام 2022: الاجتماع السنوي للمنتدى الاقتصادي العالمي، المكان سيتحدد لاحقا.

النصف الأول من عام 2022: إي-أسواق تطلق منصة إلكترونية لحجز تذاكر المواقع الأثرية عبر الإنترنت في جميع أنحاء الجمهورية.

نهاية النصف الأول من عام 2022: تبدأ شركة "إم جلوري" القابضة الإماراتية ووزارة الإنتاج الحربى تصنيع سيارات بيك أب تعمل بالوقود المزدوج.

النصف الثاني من عام 2022: افتتاح المتحف المصري الكبير.

النصف الثاني من عام 2022: مصر تستضيف المنتدى الوزاري للغاز.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، «سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها (رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«محرم وشركاه»، الشريك الرائد للسياسات العامة والعلاقات الحكومية (رقم التسجيل الضريبي: 459-112-616)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)، و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235) و«مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).