الأحد, 3 أبريل 2022

رغم عمليات الاسترداد.. سهم سويفل يرتفع في أول يوم تداول ببورصة ناسداك

عناوين سريعة

نتابع اليوم

صباح الخير قراءنا الأعزاء، وأهلا بكم في أول يوم عمل في شهر رمضان المبارك.

في البداية نود أن نذكركم بما يلي:

متى سنفطر؟ يؤذن لصلاة المغرب اليوم الأحد في تمام الساعة 6:16 مساء بتوقيت القاهرة، ويؤذن لصلاة فجر الاثنين الساعة 4:21 صباحا.

أستعدوا – موجة حر تستمر لمدة ثمانية أيام: تشير توقعات تطبيقات الطقس أن درجات الحرارة العظمى سترتفع من 30 درجة مئوية في القاهرة اليوم الأحد إلى 35 درجة مئوية غدا الاثنين، قبل أن تصل إلى 43 درجة خلال يومي الأربعاء والخميس. لكن هيئة الأرصاد الجوية تتوقع أن ترتفع درجات الحرارة في العاصمة هذا الأسبوع إلى 36 درجة مئوية فقط.


قد نشهد الإعلان عن تطور جديد في برنامج الطروحات الحكومية: ستجتمع اللجنة الوزارية المعنية ببرنامج الطروحات الحكومية الأسبوع المقبل لتحديد الشركات المملوكة للدولة التي ستطرح للاكتتاب العام في البورصة المصرية، وفق ما قالته وزيرة التخطيط هالة السعيد لبلومبرج الشرق الأسبوع الماضي. وأضافت: "نراجع برنامج طروحات الشركات الحكومية في ضوء التطورات الأخيرة، ولدينا 10 شركات ندرس برنامج طرحها مع المستشارين، ونستهدف طرح 4 إلى 5 شركات خلال 2022 في قطاعات الطاقة والتأمين والقطاع المالي". كانت الحكومة تهدف في الأصل إلى بيع أسهم ما يصل إلى 10 شركات في عام 2022، لكن ظروف السوق العالمية المتدهورة أجبرتها على إعادة التفكير في خططها.

وفي غضون ذلك، قررت هيئة قناة السويس تخفيض حجم الحصص المستهدف طرحها بالبورصة المصرية من بعض شركاتها التابعة، وتدرس الآن بيع حصص بين 10-15% في هذه الشركات، وفق ما قاله أسامة ربيع لبلومبرج الشرق. وتقل هذه النسبة عن الـ 20% التي أعلنتها الهيئة سابقا. وكان ربيع قد ذكر في فبراير أن الهيئة تعتزم طرح حصص في شركتين أو ثلاث من شركاتها في البورصة.

تذكر، هناك عدة أشكال للطروحات الحكومية. يمكن أن يكون الطرح عبر قيد شركات جديدة في البورصة المصرية (وهو ما نحتاجه لزيادة عرض وعمق السوق)، أو طرح حصة إضافية من شركات مدرجة في البورصة بالفعل، أو بيع حصة من شركة ما لمستثمر استراتيجي مباشرة دون المرور بالبورصة.


هل تستمر التدفقات الجديدة على أدوات الدين الحكومية؟ شهدت السندات المصرية صافي تدفقات بقيمة 611 مليون جنيه على مدار الأسبوع الماضي، وذلك للمرة الأولى منذ بدء الغزو الروسي لأوكرانيا قبل خمسة أسابيع، وفق ما ذكرته جريدة البورصة. وتراجعت تكلفة التأمين ضد الخسائر على السندات المصرية إلى 531 نقطة أساس بعد رفع البنك المركزي لسعر الفائدة وتخفيض قيمة الجنيه قبل أسبوعين.

قيمة عادلة للجنيه؟ يقترب الجنيه المصري من قيمته العادلة حسبما ذكر بنك الاستثمار رينيسانس كابيتال في مذكرة بحثية صادرة يوم الخميس. وأشارت المذكرة إلى أن الجنيه "يقترب كثيرا من تقديرنا للقيمة العادلة"، والتي قدرها البنك بـ 18.40 جنيه للدولار. وتوقعت إيفون مهانجو رئيسة قسم بحوث أفريقيا بالبنك أن يحافظ البنك المركزي المصري على مرونة أسعار الصرف، وأن ينتهي الدولار في العام المالي الحالي عند نحو 18.50 جنيه، وأن يصل في العام المالي المقبل إلى 19.40 جنيه.

إنه أسبوع مؤشر مديري المشتريات: تصدر أرقام مؤشر مديري المشتريات لشهر مارس لمصر والمملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة وقطر يوم الثلاثاء 5 أبريل. ويستمر القطاع الخاص غير النفطي في مصر في منطقة الانكماش منذ نوفمبر 2020 ومع اشتداد الرياح المعاكسة الشهر الماضي بسبب الصراع في أوكرانيا، لا نتوقع أن يتغير الأمر.

احتياطي النقد الأجنبي: من المقرر أن يعلن البنك المركزي المصري أرقام الاحتياطيات الأجنبية لشهر مارس في وقت لاحق من هذا الأسبوع.

التضخم: تصدر بيانات التضخم لشهر مارس يوم الأحد 10 أبريل.


أرقام كوفيد: بلغ متوسط الإصابات المسجلة رسميا بـ "كوفيد-19" نحو 559 إصابة جديدة يوميا على مدار الأسبوع الماضي، انخفاضا من متوسط 625 إصابة جديدة يوميا في الأسبوع قبل الماضي. وبلغ متوسط عدد الوفيات التي سجلتها وزارة الصحة المصرية الأسبوع الماضي ثمان وفيات يوميا. وحتى الآن، جرى تطعيم نحو 32.5 مليون مصري بشكل كامل، وأكثر من مليوني شخص بالجرعات التنشيطية، وفق للبيان الصادر عن الوزارة أمس.

وفي غضون ذلك، أعلنت هيئة الدواء المصرية يوم الخميس حصولها على الاعتماد المتقدم من منظمة الصحة العالمية في مجال اللقاحات. وستسهل هذه الخطوة على مصر تصدير اللقاحات مصرية الصنع، مثل لقاح سينوفاك الصيني، حسبما ذكرت رئيسة شركة فاكسيرا هبة والي في تصريحات لإنتربرايز. ومن المنتظر أن تصنع مصر في الفترة المقبلة لقاحات تعتمد على تقنية الحمض النووي الريبي المرسال، في إطار مبادرة تدعمها منظمة الصحة العالمية تهدف إلى تزويد البلدان النامية بالتكنولوجيا اللازمة لتسريع نشر اللقاحات المضادة لـ "كوفيد-19" عالميا.

أوكرانيا تستعيد منطقة كييف.. وتقدم ملموس في محادثات السلام: شهدت عطلة نهاية الأسبوع تطورات واضحة على الخطوط الأمامية وطاولة المفاوضات في حرب روسيا على أوكرانيا:

  • أوكرانيا استعادت السيطرة على منطقة كييف بأكملها، وفق ما أعلنته نائبة وزير الدفاع الأوكراني حنا ماليار في بيان. ويأتي هذا بعد أن انسحب الجيش الروسي من غرب أوكرانيا لإعادة تركيز عملياته العسكرية في شرق البلاد بعد تكبده خسائر فادحة حول كييف. (أسوشيتد برس)
  • زيلينسكي وبوتين قد يجريان محادثات مباشرة قريبا: وافق المفاوضون الروس بشكل غير رسمي معظم مسودة اتفاق سلام، والتي وصلت إلى مرحلة متقدمة بما يسمح بإجراء محادثات مباشرة بين الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونظيره الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، وفق تصريحات كبير المفاوضين الأوكرانيين للتلفزيون المحلي. (رويترز)
  • بريطانيا تحذر من أن رغبة أوكرانيا في التوصل إلى اتفاق سلام قد تدفعها إلى القبول بتنازلات، حسبما نقلت صحيفة ذا تايمز عن مصادر، مشيرة إلى قلق المملكة المتحدة من أن الولايات المتحدة وفرنسا وألمانيا ستدفع كييف للقبول بالتسوية وتقديم تنازلات من أجل ضمان الوصول لاتفاق سلام.

في المفكرة –

أمام الشركات أسبوع واحد لتقديم تقرير متابعة الأداء الربع سنوي للإفصاح عن الممارسات البيئية والمجتمعية والحوكمة المتعلقة بالاستدامة، إذ يتعين على الشركات المدرجة وشركات الخدمات المالية غير المصرفية تقديم تلك التقارير في موعد أقصاه 10 أبريل، وفقا للبيان (بي دي إف) الصادر عن الهيئة العامة للرقابة المالية. ويلزم قرار الهيئة الشركات بالإفصاح علنا عن أدائها في المقاييس البيئية والاجتماعية والحوكمة المستدامة كل عام عند تقديم بياناتها المالية السنوية بدءا من عام 2023. يمكنكم التواصل مع مصطفى تعلب في شركتنا الأم إنك تانك إذا كنتم في حاجة للمساعدة.

يمكنكم الاطلاع على المفكرة كاملة على موقعنا الإلكتروني، والتي تجدون فيها قائمة شاملة بالأحداث الإخبارية القادمة والأعياد الوطنية والمؤتمرات، وكل ما يهم مجتمع المال والأعمال.

enterprise

أهلا بكم في عدد جديد من "ماذا بعد": أول منصة حصرية في الأسواق المبتدئة والتي تستكشف الجيل القادم من الشركات الناجحة في مصر والإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية، وتتطرق إلى اتجاهات الاستثمار ورحلات النمو المستقبلية للقطاعات.

في عدد اليوم: في حين أن النقص العالمي في أشباه الموصلات قد شكل تهديدا للعديد من الشركات العاملة في مجال تجميع وتصنيع الإلكترونيات، إلا أن هناك قطاعا يزدهر بسبب الوضع الحالي. شهد قطاع تصميم شرائح أشباه الموصلات، وهو قطاع يضم العديد من اللاعبين في السوق المصرية، آفاق نمو متزايدة بينما تحاول شركات الإلكترونيات في الخارج ضمان استمرار أعمالها داخل الشركة أو من خلال الاستعانة بمصادر خارجية. تحدثت إنتربرايز مع عدد من شركات أشباه الموصلات لتقييم تطور القطاع المحلي والتحديات التي يواجهونها لبلوغ كامل إمكاناتهم.

enterprise

Let’s Footgolf and go on an adventure. Explore a Floodlit 9 Hole Footgolf Course at Somabay Golf, the first of its kind in Egypt. From Friday to Monday, 6pm-10pm. For more information, kindly visit: https://somabay.com/golf/

طروحات

سهم سويفل يرتفع في أول يوم تداول ببورصة ناسداك

سهم سويفل يرتفع في أول يوم تداول ببورصة ناسداك: ارتفعت أسهم تطبيق النقل التشاركي المصري سويفل في اليوم الأول لتداولها ببورصة ناسداك الجمعة الماضي، بعد اندماجها مع شركة كوينز جامبيت ذات غرض الاستحواذ. وبدأت الأسهم التداولات عند 9.60 دولار للسهم، وبلغت أعلى مستوى لها خلال اليوم عند 10.30 دولار، قبل أن تقلص مكاسبها لتستقر عند 10 دولارات للسهم. وعرضت الشركة التي تحول اسمها بعد الاندماج إلى "سويفل هولدنج" حصة قدرها 35% أمام المستثمرين في الصفقة، التي وضعت القيمة الإجمالية لسويفل عند 1.5 مليار دولار.

معظم المستثمرين تخارجوا يوم الجمعة: شهدت شركة كوينز جامبيت معدل استرداد بنسبة 85% تقريبا، وهو ما يعكس تذبذب التداول على خلفية العام الصعب الذي تمر به الشركات ذات غرض الاستحواذ (وناسداك بشكل عام)، وفقا لما قاله المدير المالي لشركة سويفل يوسف سالم لإنتربرايز. وحصدت الشركة 164.8 مليون دولار من إجمالي عائدات البيع، بما في ذلك 111.5 مليون دولار من عمليات الاستثمار الخاص في الأسهم المتداولة (بايب) و53.3 مليون دولار نقدا، وفق بيان صحفي.

لكن الشركة جاهزة بالتمويلات لسد الفجوة: أخبرنا سالم أن الشركة لديها "اتفاقية تسهيلات مساندة بقيمة 471 مليون دولار، وهي أكبر من حجم عمليات الاسترداد". ولفت إلى أن التمويل مقدم من شركة الخدمات المالية الأمريكية بي رايلي فايننشال. وتتوقع سويفل الحصول على التزام إضافي بقيمة 10 ملايين دولار من بايب في الربع الثاني من عام 2022، لكنه مرتبط بشروط إغلاق معينة.

ستكون هناك عوائق.. لكن سويفل غير قلقة: قال سالم لإنتربرايز إن "الشركة ستواجه بالتأكيد بعض التقلبات على المدى القصير، وهناك الكثير من الأحداث الضخمة التي نأخذها في الحسبان، مثل الحرب بين روسيا وأوكرانيا". وأضاف: "لكننا لا نركز كثيرا على التداول اليومي، لأننا نعرف أنه في نهاية المطاف رأس المال سيزيد والمستثمرون سيكونون إلى جوارنا". وأشار إلى أنه "من الواضح أنه من المهم الحفاظ على سعر السهم مرتفعا وزيادة رأس المال، ولكن التحرك بين 9.50 دولار و10.50 دولار للسهم لن يكون له تأثير على أنشطة الشركة اليومية".

قائمة داعمي سويفل: اشترك تحالف دولي في عمليات الاستثمار الخاص في الأسهم المتداولة للشركة، يضم البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، وشركة الاستثمار المباشر الأمريكية تكلاس فينتشرز، وشيميرا للاستثمار، إلى جانب أجيليتي، ولوكسور كابيتال، وزين فينتشرز.

الشركات ذات غرض الاستحواذ تتعرض لضغوط في الأشهر الأخيرة، وقد تضاءل حماس المستثمرين لها في ظل تقلبات السوق واستمرار عمليات بيع أسهم التكنولوجيا. وارتفع متوسط ​​معدلات استرداد الأسهم إلى 90% في فبراير، مقابل 14% فقط في العام السابق، وهو ما تزامن مع ارتفاع معدل إنهاء الاندماج مع الشركات – المعروفة أيضا باسم "شركات "الشيك على بياض" – قبل مرحلة الاكتتاب العام. وتراجع مؤشر دي سباك الذي يتابع طروحات 25 شركة أمريكية ذات غرض الاستحواذ، بأكثر من 50% خلال الـ 12 شهرا الماضية، طبقا لتقرير بلومبرج.

… وتواجه قوانين أكثر صرامة: جاء ظهور سويفل في بورصة ناسداك بعد أيام قليلة من تصويت هيئة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية لصالح بعض الإصلاحات الرئيسية التي تهدف لإضافة المزيد من التدقيق على الطروحات التي تجري بالاندماج مع شركات سباك، وفقا لتقرير فايننشال تايمز، في خطوة وصفها بعض المحللين بأنها حملة على شركات "الشيكات على بياض".

سويفل هي ثاني شركة من الشرق الأوسط تتداول أسهمها في بورصة ناسداك عبر الاندماج مع شركة ذات غرض الاستحواذ، بعد ظهور منصة أنغامي لبث الموسيقى ومقرها أبو ظبي في فبراير الماضي.

المستشارون: عينت سويفل مكتب المحاماة الإبراشي ودرماركار مستشارا قانونيا لها في عملية الدمج، فيما يعمل كل من مكتب فينسون وإلكنز ومكتب عبد الشهيد للمحاماة مستشارين قانونيين لكوينز جامبيت.


نظرة مستقبلية – قيد مزدوج لسويفل بالبورصة المصرية؟ طرحت كل من شركة سويفل والبورصة المصرية إمكانية القيد المزدوج في مصر. وقال سالم لإنتربرايز إن سويفل دخلت "محادثات متقدمة مع البورصة المصرية حول القيد المزدوج، لكن البورصة تحتاج أولا إلى الربط مع ناسداك للسماح بتبادل الأسهم بين الطرفين، حتى نتمكن من تحويل الأسهم المقيدة في ناسداك للتداول في البورصة المصرية". وسبق أن أكد رئيس البورصة المصرية محمد فريد يوم الخميس الماضي أن البورصة تدرس إمكانية القيد المزدوج.

أو طرح عام جديد في مصر: أشار سالم إلى وجود سيناريو آخر في حالة حدوث تعقيدات بشأن القيد المزدوج، وهو اللجوء إلى الطرح العام لأسهم سويفل في البورصة المصرية، لكن هذا الحل ليس مثاليا لأنه سيضطر الشركة إلى خوض إجراءات الاكتتاب العام من البداية.

أو قيد مزدوج في بورصة عربية أخرى: لا تستبعد الشركة أي احتمالات، وتبحث بالفعل في أكبر بورصات الشرق الأوسط وأكثرها سيولة، لكن سالم أكد أن القيد المزدوج هو ما تركز عليه الشركة في الوقت الحالي.

خطط توسع كبيرة قيد التنفيذ: أخبرنا سالم أن سويفل تخطط للتوسع في الولايات المتحدة والمملكة المتحدة وكولومبيا وبيرو والمكسيك وجنوب أفريقيا خلال الأشهر الستة المقبلة، ولا تنوي الاكتفاء بالأسواق التي دخلتها مؤخرا في أوروبا وأمريكا الجنوبية:

  • اقتحمت سويفل مؤخرا سوق أوروبا الوسطى من خلال الاستحواذ على شركة النقل العام الألمانية دور تو دور، وهي الصفقة التي تتوقع إتمامها في الربع الثاني من عام 2022. وتعد هذه ثاني عملية استحواذ للشركة في أوروبا، بعد أن اشترت منصة منصة النقل الجماعي "شوتل" التي تتخذ من برشلونة مقرا لها الصيف الماضي.
  • تخطط الشركة لاستثمار 15 مليون دولار في الأرجنتين خلال السنوات الثلاث المقبل، بعد استحواذها على شركة فيابول.

من المتوقع أن تصل إيرادات سويفل إلى 141 مليون دولار هذا العام، بزيادة تقارب 80% على أساس سنوي، بحسب تصريحات رئيس السياسة العامة والعلاقات الحكومية في الشركة شريف فودة لقناة سي إن بي سي عربية (شاهد: 1:32 دقيقة)، مشيرا إلى أن سويفل تتوقع مضاعفة إيراداتها ثلاث مرات تقريبا في عام 2023.

اقتصاد

بسبب التضخم.. "الأوروبي لإعادة الإعمار" يخفض توقعاته للنمو في مصر خلال 2022

"الأوروبي لإعادة الإعمار" يخفض توقعاته للنمو في مصر خلال 2022 بسبب التضخم: خفض البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية توقعاته للنمو الاقتصادي في مصر خلال العام الحالي 2022، بسبب ارتفاع أسعار المواد الغذائية والوقود نتيجة الحرب في أوكرانيا. ويتوقع البنك الأوروبي نمو الاقتصاد المصري بنسبة 3.1% في العام الحالي، بانخفاض من توقعاته السابقة عند 5.0% التي أعلنها في نوفمبر الماضي، وفق ما جاء في تقرير الآفاق الاقتصادية الإقليمية (بي دي إف) الصادر عن البنك مؤخرا. بعد ذلك، سينتعش اقتصاد البلاد في العام المقبل لينمو بنسبة 6.0%، وفقا للتقرير.

التضخم المستورد يتحمل اللوم: عزا البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية توقعاته إلى اعتماد مصر على واردات السلع والنفط، وهو ما يجعل البلاد أكثر عرضة لارتفاع الأسعار الناجم عن الحرب الروسية الأوكرانية. وذكر البنك: "في مصر وتونس على وجه الخصوص، قد يحد دعم الغذاء والوقود (و / أو تحديد سقف الأسعار) من التضخم للأسر، لكنه يشكل عبئا على المالية العامة". وكانت الحكومة المصرية قد حددت أسعار الخبز غير المدعم بالفعل وأعلنت عن حزمة جديدة بقيمة 130 مليار جنيه منذ بدء الحرب في محاولة للتخفيف من تأثير التضخم على المستهلكين.

لا تبدو الأمور جيدة بالنسبة للسياحة وسلاسل التوريد أيضا: "انخفاض السياحة الوافدة وكذلك الاختناقات العامة في سلاسل التوريد والتقلبات قد يؤثر أيضا على محركات النمو المهمة"، حسبما ذكر البنك في تقريره، مضيفا أن السياح الأوكرانيين والروس شكلوا نحو 20% من إجمالي السياح الوافدين إلى مصر في السنوات الأخيرة. وأشار البنك إلى أن تراجع عائدات السياحة قد يضع المزيد من الضغط على سعر الصرف إذا طال أمد الأزمة. وقد سمح البنك المركزي المصري بالفعل بانخفاض الجنيه أمام الدولار لامتصاص جزء من التأثير، لتتراجع قيمته بنحو 15% في الأسابيع الأخيرة.

الجانب المشرق: الاضطرابات في أسواق الغاز العالمية قد تساعد مصر على تحقيق طموحاتها فيما يتعلق بتصدير الغاز في الوقت الذي تبحث فيه أوروبا عن مصادر بديلة للطاقة، حسبما ذكر تقرير البنك. ورهن البنك هذا التحول "بمشاركة أوروبا بنشاط أكبر في حل التوترات الحالية وتسهيل الوصول إلى خطوط الأنابيب". مصر واحدة من الدول التي تتطلع إليها أوروبا للمساعدة في حل أزمة الغاز لديها، إذ تتجه إلى تقليل اعتمادها على الإمدادات الروسية، فيما أشار وزير البترول طارق الملا إلى إمكانية تصدير المزيد من الغاز الطبيعي المسال نظرا لارتفاع أسعار الطاقة على خلفية الحرب الروسية الأوكرانية.

سامح شكري يدعو الاتحاد الأوروبي لدعم مصر

دعا وزير الخارجية سامح شكري فرنسا، باعتبارها الرئيس الحالي للاتحاد الأوروبي، إلى تقديم الدعم الاقتصادي والسياسي لمصر، وذلك خلال مكالمة هاتفية مع نظيره الفرنسي جان إيف لودريان، وفق بيان الوزارة. وطالب شكري كذلك بتوفير الدعم عن طريق المؤسسات التمويلية الدولية، لمساعدة مصر على التعامل مع تبعات الأزمة الروسية الأوكرانية.

وفي حال إقراره، سيكون دعم الاتحاد الأوروبي هو الأحدث في سلسلة من المساعدات المالية الدولية. ودخلت الحكومة محادثات مع صندوق النقد الدولي بشأن برنامج جديد للدعم والمشورة قد يشمل تمويلا إضافيا. فيما تلقى البنك المركزي المصري وديعة سعودية بـ 5 مليارات دولار، في إطار تحرك خليجي لمساعدة مصر على تجاوز الأزمة شمل مساعدات من الإمارات وقطر.

"المالية" قد تحدد سعر البترول عند 85 دولار للبرميل في الموازنة الجديدة

وزارة المالية تدرس تحديد سعر البترول عند 80-85 دولار للبرميل في موازنة العام المالي المقبل 2023/2022، وفق ما ذكره نائب وزير المالية أحمد كجوك لقناة سي إن بي سي عربية (شاهد: 1:25 دقيقة). وأضاف كجوك أن الوزارة ما زالت تدرس السعر المناسب والواقعي لموازنة العام المالي المقبل.

ربما يكون هذا رقما متفائلا: يتوقع المحللون أن يظل سعر خام برنت أعلى من 100 دولار للبرميل خلال الفترة المتبقية من العام، مع استمرار الآثار غير المباشرة للصراع في أوكرانيا على سوق النفط المتأزمة بالفعل. وخفض بنك جولدمان ساكس توقعاته لخام برنت بمقدار 15 إلى 120 دولار للبرميل حتى النصف الثاني من عام 2022، متوقعا أن يبلغ متوسط ​​الأسعار 110 دولارات في 2023.

لكن ليس بنفس مستوى العام الحالي: حددت موازنة العام المالي 2022/2021 متوسط ​​سعر خام برنت عند 60 دولار للبرميل، وهو أقل بكثير من الأسعار التي وصل إليها منذ اندلاع الحرب الروسية الأوكرانية.

مصر تعتبر مستوردا صافيا للنفط: ارتفاع أسعار البترول كلف الحكومة ضعف ما توقعته في موازنة العام المالي الحالي، إذ وصل سعر البرميل إلى 120 دولار خلال الشهر الماضي. وأعرب العديد من المسؤولين رفيعي المستوى عن قلقهم بشأن التأثير المحتمل للأسعار على الاقتصاد المصري، بما في ذلك الرئيس عبد الفتاح السيسي، الذي قال الشهر الماضي إنه يأمل أن تنتهي الأزمة العالمية قريبا.

استقر خام برنت عند 104.39 دولار يوم الجمعة، مسجلا أكبر تراجع أسبوعي منذ أكثر من عقد، بعد إعلان الولايات المتحدة عن إطلاق غير مسبوق للنفط من احتياطياتها الاستراتيجية لتهدئة الأسعار، طبقا لتقرير بلومبرج.

خلفية: أقرت الحكومة مؤخرا موازنة "تقشفية"، وخفضت توقعاتها للنمو الاقتصادي في العام المالي المقبل إلى 5.5% من 5.5% سابقا. ووجه رئيس الوزراء مصطفى مدبولي وزارة المالية بإعادة هيكلة موازنة العام المالي المقبل 2023/2022 بهدف "إعادة ترتيب الأولويات"، وسط ارتفاع أسعار السلع والنفط على خلفية الحرب الروسية الأوكرانية.

سلع

روسيا ترفع صادرات القمح في مارس.. ونظيرتها الأوكرانية لا تزال متوقفة

عززت روسيا صادرات القمح بنسبة 60% في مارس رغم الحرب، حسبما كتب بلومبرج نقلا شركة الاستشارات بروزيرنو. وصدرت البلاد نحو 1.7 مليون طن من القمح في مارس، مع "تسريع" وتيرة الشحن في النصف الثاني من الشهر بعد تباطؤها في فبراير، وذلك إثر حل معظم العوائق المتعلقة بالمدفوعات وسفن الشحن.

من الواضح أن مصر لا تزال تتلقى الشحنات من روسيا: ارتفعت الصادرات الزراعية الروسية، والتي تشمل أيضا الذرة والشعير وزيت عباد الشمس، بنسبة 15% على أساس سنوي إلى 2.5 مليون طن في مارس، مع استلام مصر الجزء الأكبر من الشحنات، وفقا لبلومبرج. ولم توضح الصحيفة تفاصيل أنواع السلع التي تلقتها مصر أو كميتها.

وضع الصادرات الأوكرانية لا يزال "فاترا"، مع استمرار روسيا في منع الوصول إلى موانئ البلاد. ويشير تقرير بلومبرج إلى أن خسارة السلع الأوكرانية بما في ذلك الحبوب وزيت عباد الشمس تعني استمرار الضغط على أسواق الغذاء العالمية، حتى مع تدخل روسيا وشحن إمدادات إلى بعض العملاء الذين يشترون من أوكرانيا في العادة.

الأمم المتحدة تحذر من وصول الشرق الأوسط إلى "نقطة انهيار": تعاني دول المنطقة مع دخول شهر رمضان "للحصول على ما يكفي من الغذاء بسبب مزيج الحرب وتغير المناخ والتداعيات الاقتصادية لكوفيد-19"، حسبما قالت المديرة الإقليمية لبرنامج الأغذية العالمي للشرق الأوسط وشمال أفريقيا كورين فلايشر الخميس الماضي، مشيرة إلى أن "قدرة الناس على التحمل شارفت على الانهيار، فالأزمة تخلق موجات من الصدمات في أسواق المواد الغذائية تضرب كل بيت في المنطقة".

بعض الأخبار الجيدة بشأن اضطرابات الأمن الغذائي: بدأ موسم حصاد القمح المحلي اعتبارا من يوم الجمعة، حسبما أكد بيان لمجلس الوزراء. وفي ظل حالة الفوضى التي تشهدها أسواق القمح العالمية، عززت الحكومة المصرية تركيزها على مشتريات القمح من المصادر المحلية، وزادت هدف شراء القمح المحلي إلى 5-6 ملايين طن، وهو رقم أعلى بشكل ملحوظ من الـ 3.5 مليون طن التي اشترتها من المزارعين العام الماضي.

"التجارة" تحظر تصدير بعض أنواع المعادن والخردة

حظرت وزارة التجارة والصناعة تصدير بعض أنواع المعادن والخرده لمدة ستة أشهر في محاولة لمساعدة المصنعين الذين يعانون من ارتفاع الأسعار ونقص المواد الخام، حسبما أعلنت في بيان أمس. وتخضع مواد مثل خردة النحاس والرصاص لحظر التصدير، والذي جاء بعد مطالبة اتحاد الصناعات المصرية الحكومة بحماية المصانع من ارتفاع تكاليف المدخلات وتخفيف اضطرابات سلسلة التوريد. يأتي ذلك بعد أسابيع قليلة من فرض الوزارة حظرا لمدة ثلاثة أشهر على تصدير السلع الغذائية الأساسية لدعم الإمدادات وسط اضطراب في سوق الغذاء العالمي بسبب الصراع في أوكرانيا.

أثرت موجة التضخم الناتجة عن الحرب على الصلب بشكل كبير، إذ قفزت الأسعار إلى 21 ألف جنيه من 15.5 ألف جنيه على مدار أسبوعين. يعود سبب هذه القفزة السريعة في المقام الأول إلى الارتفاع الكبير في أسعار استيراد الخردة المعدنية (إلى 650 دولار للطن، من 514 جنيه للطن)، وهو ما يمثل نحو 60% من تكلفة الصلب، بحسب ما أخبرنا رئيس قسم الصناعات المعدنية باتحاد الصناعات المعدنية محمد حنفي الشهر الماضي. وأدت الحرب إلى ارتفاع أسعار الصلب الأوروبية القياسية بنسبة 51% في ثلاثة أسابيع فقط، وفقا لبلومبرج.

شركات ناشئة

"خزنة" تجمع 38 مليون دولار في جولة تمويل أولية

جمعت شركة التكنولوجيا المالية الناشئة "خزنة" 38 مليون دولار في جولة تمويلية أولية، وفق ما أعلنته الشركة في بيان لها (بي دي إف). وقادت الجولة شركة كونا كابيتال ومقرها الولايات المتحدة، إضافة إلى مساهمة مسبقة بمبلغ غير معلن من صندوق التكنولوجيا المالية الجديد "إنكلود" البالغ رأسماله 85 مليون دولار، والذي أطلقته البنوك المملوكة للدولة بنك مصر والبنك الأهلي المصري وبنك القاهرة ويديره بنك مصر وجلوبال فينتشرز للاستثمار المغامر.

وشارك أيضا في الجولة كل من شركة سبيدإنفست النمساوية، وخوارزمي فينتشرز السعودية، وأكسيون فينتشر لاب الأمريكية، ومسرعة إيه بي التابعة للبنك العربي، بالإضافة إلى ألجيبرا فينتشرز وديسربتك وسي فينتشرز مصر. سيتم توفير تمويل ديون الشركة من قبل ليندابل، بينما يقوم البنك العربي – مصر بدور الوكيل الضامن لتسهيل المعاملة، وفقا للبيان.

ماذا تقدم خزنة؟ يقدم تطبيق خزنة الخدمات المالية لنحو 50% من المصريين من مستخدمي الهواتف الذكية الذين يفتقرون إلى الوصول إلى الخدمات المصرفية الرسمية، ويقدم لهم ائتمانا للأغراض العامة، وخدمات الشراء الآن والدفع لاحقا، وخدمات سداد الفواتير.

يأتي ذلك بينما تتطلع خزنة إلى توسعات تشمل تأسيس شركة ذات غرض الاستحواذ: قد تؤسس خزنة شركة ذات غرض الاستحواذ في عام 2024، والتي قد تدرج في إحدى البورصات محليا أو خارجيا، وفق ما قاله المؤسس المشارك والرئيس التنفيذي عمر صالح في وقت سابق. وأضاف صالح إنه على المدى الأقصر، تدرس شركة التكنولوجيا المالية الاستحواذ على ثلاث شركات تقنية تعمل في السوق المحلية، مشيرا في نفس الوقت إلى دراسة التوسع في الخارج في سوق أو سوقين إقليميين خلال الربع الأول من عام 2023.

وجمعت خزنة نحو 47 مليون دولار منذ إطلاقها في عام 2020، وتملك فريق إداري يضم تنفيذي سابقين في World Remit وValeo وأوبر والبنك التجاري الدولي، وجوميا، وماتش جروب، وأرقام كابيتال.

قناة السويس

إيرادات قناة السويس ترتفع 20% في الربع الأول من 2022

ارتفعت إيرادات قناة السويس بنسبة 20% على أساس سنوي في الربع الأول من عام 2022 لتبلغ 1.69 مليار دولار، حسبما ذكرت هيئة قناة السويس في بيان لها أمس السبت. وزاد عدد السفن العابرة للقناة بنسبة 15.8% مقارنة بالعام السابق إلى 5300 سفينة، فيما زاد إجمالي الحمولات الصافية بنسبة 7.4% على أساس سنوي إلى 313.3 مليون طن. ورفعت هيئة قناة السويس رسوم العبور بنسبة 6% لمعظم السفن في بداية فبراير، وتستهدف تحقيق إيرادات بقيمة 7 مليارات دولار خلال عام 2022، بعد تسجيل إيرادات قياسية قيمتها 6.3 مليار دولار العام الماضي.

تكاليف الشحن العالمية تضاعفت ست مرات منذ اندلاع الحرب في أوكرانيا، حسبما قال رئيس هيئة قناة السويس أسامة ربيع لبلومبرج الشرق، وهو ما دفع الهيئة إلى زيادة الرسوم على السفن العابرة. وكانت الهيئة قد قررت الشهر الماضي رفع رسوم العبور الإضافية لناقلات النفط الخام والمشتقات البترولية المحملة إلى 15% من الرسوم العادية، من 5% سابقا، اعتبارا من مايو المقبل. وشمل القرار أيضا حينها عددا من فئات السفن الأخرى. وأضاف ربيع أن عدد السفن العابرة انخفض "بشكل طفيف" عن توقعات الربع الأول على خلفية الحرب الروسية، لكن هذا لم يؤثر على الإيرادات.

التحول الأخضر

سكاتك توقع اتفاقية إنشاء مصنع الهيدروجين الأخضر في العين السخنة مع "السيادي" وأوراسكوم كونستراكشون

سكاتك النرويجية توقع اتفاقية مع صندوق مصر السيادي وأوراسكوم كونستراكشن لإنتاج الهيدروجين الأخضر في العين السخنة: وقع صندوق مصر السيادي وشركة سكاتك النرويجية وشركة فيرتيجلوب لإنتاج الأمونيا وأوراسكوم كونستراكشون، اتفاقية يوم الخميس لإنشاء وتشغيل المشروع المخطط له لإنتاج الهيدروجين الأخضر بالعين السخنة، بحسب بيان لمجلس الوزراء. ستكون الطاقة الإنتاجية للمصنع 100 ميغاواط.

كيف ينقسم المشروع: سيجري بناء المصنع وتشغيله من جانب التحالف، مع اتفاقية شراء طويلة الأجل مع شركة إيبك، إحدى الشركات التابعة لفيرتيجلوب في مصر. ومن المقرر أن يبدأ تشغيل المشروع بحلول عام 2024، ليصبح أول مصنع هيدروجين أخضر في مصر.

اتفاقية ثانية: أعلن مجلس الوزراء أيضا توقيع اتفاقية الشروط الرئيسية لعقد شراء الهيدروجين بالمشروع مع شركة الأسمدة المصرية التابعة لفيرتيجلوب، بحسب البيان.

خلفية: أعلن التحالف عن خطته لإنشاء المصنع في أكتوبر، قائلا إنه سيستخدم كمادة وسيطة لإنتاج الأمونيا الخضراء. جاء هذا الإعلان في الوقت الذي تعمل فيه مصر على استراتيجية لتوجيه مليارات الدولارات لإنشاء صناعة محلية وسط اهتمام عالمي متزايد بالهيدروجين الأخضر. اجتذبت خطة مصر اللاعبين العالميين الرئيسيين الذين يسعون إلى الاستثمار في هذا القطاع محليا. يمكنكم الاطلاع على إنتربرايز تشرح لمعرفة كل ما تحتاجون إليه حول الهيدروجين الأخضر وما تخطط مصر للقيام به في هذا القطاع.

شركة أخرى مهتمة بقطاع الهيدروجين الصاعد في مصر هي إيني، التي زار رئيسها التنفيذي كلاوديو ديسكالزي القاهرة الأسبوع الماضي لإجراء محادثات مع الرئيس عبد الفتاح السيسي. وذكر بيان الاتحادية الخميس الماضي أن الجانبين ناقشا التعاون في مجال الهيدروجين الأخضر وصادرات مصر من الغاز الطبيعي المسال. وكانت تقارير ذكرت أن شركة الطاقة الإيطالية العملاقة قدمت عرضا لإنتاج الهيدروجين الأخضر والأزرق في مصر.

طاقة

تجميد مشروع خط أنابيب الغاز التركي الإسرائيلي ونورد ستريم 2

هل تتذكرون خط أنابيب الغاز المحتمل بين تركيا وإسرائيل؟ هذا المشروع لن ينفذ قريبا، وفق ما قاله وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو، الذي أخبر الصحفيين أن تنفيذ خط أنابيب بين البلدين لن يكون ممكنا على المدى القريب، بحسب رويترز.

لننعش ذاكرتنا: كانت الخطة تهدف إلى إنشاء خط أنابيب تحت البحر يربط حقل ليفايثان الأكبر في إسرائيل بتركيا، ما سيسمح لإسرائيل بنقل الغاز مباشرة إلى جنوب أوروبا. ويشكك القائمون على الصناعة بالفعل في جدوى خط الأنابيب لعدة أسباب، منها الجغرافيا السياسية الإقليمية المعقدة، ومطالبات الملكية، إضافة إلى أسئلة من نوعية ما إذا كان بإمكان إسرائيل تصدير ما يكفي من الغاز لجعل الخط ذي جدوى اقتصادية.

إسرائيل تعتمد على مصر ومنشآتها لإسالة الغاز الطبيعي حاليا: تحدثت إسرائيل إلى "شركائها المصريين بشأن إمكانية زيادة كمية الغاز عبر مصر لبيع الغاز الطبيعي المسال إلى أوروبا"، بحسب ما نقلته وكالة بلومبرج عن مبعوث الطاقة في وزارة الخارجية الإسرائيلية جوناثان ميلر، مضيفا أن بلاده لا تستطيع وحدها توسيع سعة الغاز الطبيعي المسال.

… وتقلل من أهمية خطة خط الأنابيب: أشار ميلر إلى أنه ينبغي النظر إلى فكرة خط أنابيب شرق المتوسط على أنها "فكرة"، وليست خطة متماسكة لشحن الغاز الإسرائيلي إلى أوروبا.

ما مصير خط أنابيب نورد ستريم 2 (والـ 11 مليار دولار المستثمرة فيه)؟ ربما تكون الحرب قد "قضت" نهائيا على خط الأنابيب الرابط بين روسيا وألمانيا بتكلفة 11 مليار دولار، بعد شهور من التأخير بسبب التوترات الجيوسياسية، وفق ما قاله محللون لشبكة سي إن بي سي. وأشار أحد المحللين إلى أنه "سيكون من غير الوارد بالنسبة لألمانيا أو أي دولة أوروبية أخرى أن تعود أدراجها وتسمح بتشغيل خط الأنابيب بعد ما فعلته روسيا".

دمج واستحواذ

مؤسسة التمويل الدولية تستحوذ على حصة قدرها 5% من "التشخيص المتكاملة"

مؤسسة التمويل الدولية تستحوذ على 5% من "التشخيص المتكاملة": استحوذت مؤسسة التمويل الدولية وصندوقها التابع IFC MENA معا على حصة تبلغ 5% من أسهم شركة التشخيص المتكاملة القابضة، وفقا لإفصاح الشركة لبورصة لندن (بي دي إف).

الصفقة تعد جزءا من "علاقة أكبر" بين التشخيص المتكاملة القابضة ومؤسسة التمويل الدولية، والتي بدأت في مايو 2021 لدعم عملية القيد الفني المزدوج للشركة في البورصة المصرية وبورصة لندن. تتضمن هذه الشراكة حزمة تمويل بقيمة 60 مليون دولار للمساعدة في تمويل توسعات شركة الرعاية الصحية، بما في ذلك حزمة تمويل ديون بقيمة 45 مليون دولار في مايو لتمويل خطط نموها في الأسواق الناشئة، إضافة إلى وجودها الحالي في مصر، والأردن، ونيجيريا، والسودان. حصلت شركة التشخيص المتكاملة القابضة أيضا على تمويل من مؤسسة التمويل الدولية لتمويل توسعها في باكستان، وفقا للإفصاح.

سيارات

مبيعات سيارات الركوب ترتفع بأكثر من 20% في فبراير

ارتفعت مبيعات سيارات الركوب (الملاكي) بأكثر من 20% على أساس سنوي في فبراير، وفقا للبيانات الصادرة عن مجلس معلومات سوق السيارات المصري (أميك)، التي أظهرت بيع نحو19.7 ألف وحدة خلال الشهر، ارتفاعا من 16.3 ألف وحدة في الفترة ذاتها من العام الماضي.

بالتفصيل:

  • ارتفع إجمالي مبيعات السيارات: بشكل عام، باع تجار السيارات 25.6 ألف سيارة خلال الشهر، بزيادة 15% على أساس سنوي.
  • مبيعات الشاحنات ترتفع أيضا: صعدت مبيعات الشاحنات بأكثر من 11% على أساس سنوي إلى 4200 ألف شاحنة.
  • مبيعات الأتوبيسات تواصل انخفاضها: جرى بيع نحو 1600 أتوبيس في فبراير، بانخفاض أكثر من 20% على أساس سنوي.

وسعت مبيعات فبراير سلسلة من النمو المسجل منذ العام الماضي، على الرغم مما قاله مطلعون على الصناعة لإنتربرايز، من أن نقص قطع الغيار، وارتفاع التضخم، وتعطيل الإنتاج المحلي سيضر بالصناعة. وكان العام الماضي قد شهد تجاهل القطاع لأزمة نقص الرقائق العالمية بعدما دفع الطلب القوي المبيعات إلى أعلى مستوياتها منذ تعويم الجنيه في 2016.

ولم يظهر بعد تأثير الحرب في أوكرانيا على الصناعة – بما في ذلك ارتفاع الأسعار، والمزيد من اضطرابات الإمدادات، وانخفاض قيمة الجنيه.

كانت أسعار السيارات في ارتفاع إلى أن فرضت الحكومة سقفا لها: اعتبارا من الأسبوع الماضي، أصبح تجار السيارات غير قادرين الآن على تجاوز الأسعار الرسمية المعلنة والمشار إليها في فاتورة السيارة. وسيواجه الموزعون الذين يبيعون بأسعار أعلى من المحددة مسبقا غرامات تصل إلى مليوني جنيه. ورفع العديد من التجار أسعار السيارات أو رفضوا البيع على الإطلاق، بعد انخفاض قيمة الجنيه. ولم تتضح بعد المدة المحددة لسريان الإجراءات الجديدة.

وتجمع "أميك" فقط بيانات أعضائها من وكلاء السيارات المحليين، الذين يشكلون غالبية (وليس جميع) أطراف الصناعة.

سياحة

مصر تخفف ضوابط التأشيرات لتعزيز السياحة

مصر تخفف ضوابط التأشيرات في محاولة لزيادة أعداد السائحين: وسعت مصر عدد الأشخاص المؤهلين للحصول على تأشيرة عند الوصول، إذ تتطلع إلى دعم القطاع الذي تضرر من الصراع في أوكرانيا. أصبح بإمكان أكثر من 180 جنسية الآن الحصول على تأشيرة عند الوصول أو تأشيرة إلكترونية بعد أن أضافت وزارة السياحة 78 دولة أخرى إلى قائمتها في خطوة تهدف إلى تسهيل دخول الأشخاص إلى البلاد، وفقا لبيان الوزارة.

الشرط الأهم: يجب أن يحمل الزوار تأشيرات صالحة من الولايات المتحدة أو المملكة المتحدة أو تأشيرة شنجن أو اليابان أو نيوزيلندا من أجل الحصول على تأشيرة عند الوصول.

هذا هو أحدث إجراء أعلنته الحكومة لدعم السياحة. وجه الرئيس عبد الفتاح السيسي أمس باستمرار الجهود لدعم السياحة وزيادة أعداد السياح الوافدين من الأسواق السياحية البديلة، في ظل التداعيات الراهنة على مستوى العالم، وفق بيان صادر عن رئاسة الجمهورية أمس. كانت الحكومة مددت قبل أيام برنامجا قائما يقدم الدعم المالي لرحلات الطيران العارض لمدة عام آخر حتى أبريل 2023، كما أطلقت الحكومة أيضا حملة تسويقية عالمية جديدة، ومددت برامج الدعم المتعلقة بالجائحة.

الغزو الروسي لأوكرانيا أضر السياحة المصرية بشدة: فقد تضررت المنتجعات المصرية المطلة على البحر الأحمر بفقدان السياح الأوكرانيين والروس الذين شكلوا نحو ثلث الزوار الوافدين قبل الصراع. كانت هناك تقارير متباينة حول تأثير الحرب على معدلات الإشغال، إذ ذكرت أرقام الصناعة في وقت سابق من هذا الشهر أن معدلات الإشغال قد انخفضت إلى أقل من 35%، مقارنة بأكثر من 60% في يناير، وقالت شركة سياحية أخرى لصحيفة فايننشال تايمز إن المعدلات انخفضت إلى 5%.

تعد عائدات السياحة مصدرا مهما للعملة الصعبة في مصر، وكان هذا القطاع يمثل ما يقرب من 9% من الناتج المحلي الإجمالي قبل الوباء. وبعد أن تضررت بشدة من الوباء، شهدت الصناعة عودة الإيرادات إلى مستويات ما قبل الوباء في عام 2021، متجاوزة 13 مليار دولار.

ومن أخبار السياحة الأخرى –

وافق مجلس النواب على مشروع قانون يسمح لوزارة المالية بضمان مصر للطيران ضد الخسائر المحتملة على الرحلات الجوية من وإلى روسيا، والتي توقفت الشهر الماضي بسبب الحرب المستمرة في أوكرانيا، حسبما ذكرت صحيفة اليوم السابع الأسبوع الماضي.

تجارة

"التجارة" تبسط إجراءات تسجيل الواردات

إجراءات تسجيل سريعة التتبع للمصدرين إلى مصر: ستشهد إجراءات تسجيل الواردات بعض التغييرات في محاولة لتسهيل قيام الشركات الأجنبية بتصدير البضائع إلى مصر، حسبما أعلنت وزارة التجارة في بيان، يوم الخميس. وقالت الوزارة إن التعديلات ستشهد إضافة المصدرين إلى السجل التجاري الرسمي في غضون 15 يوما من تقديم المستندات المطلوبة، والتي يمكن إجراؤها الآن عبر سفاراتهم وليس من خلال الهيئة العامة للرقابة على الصادرات والواردات.

وتسوية المنازعات بشكل أفضل: ستجري مراجعة وتسوية التظلمات المقدمة من المصدرين الذين جرى حذفهم من السجل أو رفضوا الموافقة عليه، في غضون 15 يوما من قبل لجنة مخصصة جديدة، حسبما ورد في البيان. يمتلك رئيس الهيئة فقط سلطة إزالة المصدرين من السجل، وسينشر السجل وتحديثه شهريا في الجريدة الرسمية والموقع الإلكتروني للهيئة العامة للرقابة على الصادرات والواردات.

استجابة للاتحاد الأوروبي؟ رفع الاتحاد الأوروبي العام الماضي دعوى أمام منظمة التجارة العالمية ضد متطلبات التسجيل "التعسفية" لمصر، زاعما أنها تنتهك القواعد التجارية وتتسبب في انخفاض بنسبة 40% في الصادرات الأوروبية إلى مصر. وقال الاتحاد الأوروبي إن عملية التسجيل تعسفية وقد تستغرق سنوات، وأن السلطات "فشلت في معالجة طلبات العديد من شركات الاتحاد الأوروبي"، على الرغم من المناشدات التي قدمها الاتحاد الأوروبي والشركات نفسها.

خلفية: بدأت الحكومة في 2016 مطالبة بعض الشركات الأجنبية بالتسجيل لدى الهيئة العامة للرقابة على الصادرات والواردات قبل تصدير البضائع إلى مصر. التسجيل مطلوب حاليا لـ 29 فئة من السلع، بما في ذلك المنتجات الزراعية والغذائية ومستحضرات التجميل ولعب الأطفال والمنسوجات والملابس والأجهزة المنزلية والأثاث وبلاط السيراميك.

تنقلات

أعيد انتخاب ماجد عثمان رئيسا للشركة المصرية للاتصالات لدورة ثالثة، وفقا لإفصاح (بي دي إف) تلقته البورصة المصرية يوم الخميس عقب اجتماع الجمعية العامة غير العادية للشركة. وتمنع لائحة النظام الأساسي للشركة الأشخاص من الخدمة لأكثر من فترتين مدتهما ثلاث سنوات، لكن المساهمين وافقوا على تعديلها خلال الاجتماع، بما يسمح للرؤساء بالعمل لأكثر من فترتين بموافقة وزير الاتصالات. وسيتولى عادل حامد منصب الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب للشركة لفترة ثانية بعد إعادة تعيينه أيضا خلال الجمعية العمومية.

عينت شركة فورتكس إنرجي، التي تديرها المجموعة المالية هيرميس، آنا بيريس كامينيرو (لينكد إن) رئيسة تنفيذية للعمليات وعضوة في اللجنة الاستثمارية بالشركة، وفق بيان صحفي (بي دي إف). شغلت كامينيرو مؤخرا منصب مديرة تطوير أعمال الطاقة المتجددة في ناتورجي بإسبانيا. وقبل ذلك، عملت مع يونيون فينوسا ويورإلكتريك في أعمال توليد الطاقة وتطوير المشاريع الخضراء.

enterprise

توك شو

كانت ليلة هادئة في البرامج الحوارية أمس، مع غياب غالبية مقدمي البرامج. ولم يظهر سوى أحمد موسى في برنامجه "على مسؤوليتي"، ويوسف الحسيني في برنامجه "التاسعة" والذين حولا اهتمامهما بعيدا عن الاقتصاد والسياسة إلى أجواء رمضان والأعمال الدرامية المذاعة خلال الشهر المبارك (يمكنكم الاطلاع على تغطيتنا الكاملة من هنا). وتحدث موسى مطولا حول الحلقة الأولى من الجزء الثالث لمسلسل الاختيار (شاهد 9:18 دقيقة)، فيما تطرق الحسيني إلى قرار المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام بمنع بث الحلقة الأولى من مسلسل "دنيا تانية" بطولة ليلى علوي (شاهد 2:33 دقيقة).

هذه النشرة تأتيكم برعاية
EFG Hermes - https://efghermes.com/
SODIC - https://www.sodic.com
Infinity - http://www.weareinfinity.com/

الأسواق العالمية

برعاية
EFG Hermes - https://efghermes.com/

تراجعت عمليات الاندماج والاستحواذ العالمية إلى أدنى مستوى لها منذ عام 2020، بعد أن كبح ارتفاع التضخم والصراع في أوكرانيا وتشديد اللوائح زيادة نشاط الصفقات المبرمة، حسبما ذكرت فايننشال تايمز. جرى الاتفاق على صفقات تزيد قليلا عن تريليون دولار في الربع الأول من عام 2022، بانخفاض 23% عن نفس الفترة من عام 2021، وفقا لبيانات ريفينيتيف، التي أظهرت أن كل منطقة في العالم شهدت انخفاضا في النشاط. وكانت أكبر عملية استحواذ خلال الربع الأول هي استحواذ مايكروسوفت على شركة ألعاب الفيديو أكتيفجن بقيمة 75 مليار دولار.

الاستثمار المباشر هو الأكثر زخما: أنفقت شركات الاستثمار المباشر، بما تمتلكه من سيولة ضخمة، 288 مليار دولار خلال الربع الأول بزيادة 17% عن الفترة نفسها من العام الماضي، حسبما أظهرت البيانات.

None

EGX30 (الأحد)

11,238

0% (منذ بداية العام: -6.0%)

Up

دولار أمريكي (البنك المركزي)

شراء 18.22 جنيه

بيع 18.32 جنيه

Up

دولار أمريكي (البنك التجاري الدولي)

شراء 18.20 جنيه

بيع 18.30 جنيه

None

أسعار الفائدة (البنك المركزي المصري)

9.25% للإيداع

10.25% للإقراض

Up

تداول (السعودية)

13,090

+0.4% (منذ بداية العام: +16.0%)

Down

سوق أبو ظبي

9,929

-0.2% (منذ بداية العام: +17.0%)

Up

سوق دبي

3,537

+0.3% (منذ بداية العام: +10.7%)

Up

ستاندرد أند بورز 500

4,546

+0.3% (منذ بداية العام: -4.6%)

Up

فوتسي 100

7,538

+0.3% (منذ بداية العام: +2.1%)

Up

يورو ستوكس 50

3,919

+0.4% (منذ بداية العام: -8.8%)

Down

خام برنت

104.39 دولار

-0.3%

Up

غاز طبيعي (نايمكس)

5.72 دولار

+1.4%

Down

ذهب

1,923.70 دولار

-1.6%

Down

بتكوين

46,252 دولار

-0.2% (بحلول منتصف الليل)

لم يسجل مؤشر EGX30 تغييرا يذكر خلال تعاملات جلسة نهاية الأسبوع الماضي، ليغلق على انخفاض بنسبة 0.01%، وسط تداولات بلغت قيمتها الإجمالية 1.22 مليار جنيه (20.4% فوق المتوسط على مدار الـ 90 يوما الماضية). وسجل المستثمرون المصريون وحدهم صافي بيع. وبهذا يكون المؤشر قد تراجع بنسبة 6.0% تقريبا منذ بداية العام.

في المنطقة الخضراء: أوراسكوم كونستراكشون (+5.0%)، والقلعة القابضة (+4.9%)، وجي بي أوتو (+3.6%).

في المنطقة الحمراء: القابضة المصرية الكويتية (-4.4%)، وأموك (-4.4%)، ومدينة نصر للإسكان (-2.7%).

whatsNext

مصممو الرقائق الإلكترونية في مصر يستفيدون من أزمتها العالمية: في حين أن النقص العالمي في أشباه الموصلات قد شكل تهديدا للعديد من الشركات العاملة في مجال تجميع وتصنيع الإلكترونيات، إلا أن هناك قطاعا يزدهر بسبب الوضع الحالي. شهد قطاع تصميم شرائح أشباه الموصلات، وهو قطاع يضم العديد من اللاعبين في السوق المصرية، آفاق نمو متزايدة بينما تحاول شركات الإلكترونيات في الخارج ضمان أن استمرار أعمالها داخل الشركة أو من خلال الاستعانة بمصادر خارجية. تحدثت إنتربرايز مع عدد من شركات أشباه الموصلات لتقييم تطور القطاع المحلي والتحديات التي يواجهونها لبلوغ كامل إمكاناتهم.

قطاع تصميم الرقائق المحلية يتلقى دفعة من زيادة الطلب: شهدت شركة فيدا ترونيك، وهي شركة أمريكية لها مكتب في مصر متخصص في تصميمات دوائر الأجهزة الخاصة المرخصة للاستخدام في شرائح مختلفة لأشباه الموصلات للشركات في الخارج، زيادة في الطلب على خدماتها منذ بدء النقص في الرقائق، حسبما قال سامح إبراهيم مدير هندسة التصميمات لإنتربرايز. وقال إبراهيم: "الاهتمام الإضافي بتصميم أشباه الموصلات على مستوى العالم قد زاد من التركيز على مصر نظرا للجودة العالية للمهندسين لدينا". لدى فيدا ترونيك عملاء مثل سامسونج، ومؤخرا إنتل فاوندري سيرفيسز.

ازدهار لدرجة أن لاعبين جدد يدخلون سوق تصميم أشباه الموصلات: ستبأ ثلاث شركات جديدة على الأقل لتصميم الرقائق أعمالها في مصر في الفترة المقبلة، وفق ما ذكره إبراهيم. إحدى هذه الشركات هي إنفيني لينك، التي جاءت على خلفية النقص في الرقائق والطلب الهائل على المواهب الهندسية التي يمكنها بناء هذه الرقائق، كما قال الشريك المؤسس ورئيس قسم التكنولوجيا بطرس جورج. وتعتبر إنفيني لينك شركة مستقلة لتصميم أشباه الموصلات بالشراكة مع ميديا تك، إحدى أكبر شركات أشباه الموصلات في العالم، كما أوضح الشريك المؤسس والرئيس التنفيذي أحمد أبو العلا. ستبدأ الشركة العمل مع عملائها لبناء شرائح اتصال من الجيل التالي لمراكز البيانات فائقة الحجم والدوائر المتكاملة الخاصة بتطبيقات المؤسسات. قال أبو العلا: "هناك متسع كبير في مجال أشباه الموصلات لخلق قيمة في الوقت الحالي، خاصة إذا كانت لديك الخبرة".

هل ستدخل شركات رأس المال المغامر في هذا المجال الجديد؟ هناك فرصة كبيرة لذلك، حسبما قال مصطفى الخولي، نائب رئيس شركة بيرل لأشباه الموصلات للتسويق وتطوير الأعمال، لإنتربرايز. وشهدت بيرل، المدعومة باستثمارات رأس مال مغامر من صواري فينتشرز وسي وير سيستمز، تنامي الاهتمام بهذا المجال بعدما أظهرت أزمة نقص أشباه الموصلات أهمية الاستثمار في صناعة المكونات الإلكترونية. ويضيف بطرس "لفترة طويلة، كان التركيز على البرمجيات، ولكن البرمجيات أيضا تحتاج إلى مكونات ضرورية كي تعمل".

وعالميا، يضخ المستثمرون مليارات الدولارات في الشركات الناشئة التي تصمم رقائق إلكترونية، خاصة التي تستخدم في تطبيقات الذكاء الاصطناعي. في عام 2021، جمعت الشركات الناشئة التي تصمم الرقائق الإلكترونية المستخدمة في تطبيقات الذكاء الاصطناعي ما يصل إلى 9.9 مليارات دولار من استثمارات رأس المال المغامر، وهو ما يتجاوز ثلاثة أضعاف إجمالي التمويلات التي تلقتها تلك الشركات في 2020، وفقا لبحث لبيتش بوك داتا تناولته وول ستريت جورنال.

هجرة العقول هي أكبر التحديات التي تواجه الصناعة المحلية، حسبما يرى العاملون بالقطاع الذين تحدثنا معهم. التوسع في مجال تصميم وتصنيع الرقائق الإلكترونية ظاهرة عالمية، والطلب على المهندسين المصريين العاملين في هذا المجال يتزايد. الرواتب والمزايا التي يحصل عليها المهندسون المصريون بالخارج أكبر بكثير وعادة لا تستطيع الشركات المحلية منافسة ذلك. ويرى الخولي وإبراهيم أن شركات تصميم الرقائق الإلكترونية المصرية تقدم رواتب ومزايا تنافسية مثل خيارات الحصول على أسهم في الشركة، ولكن الكثير من المهندسين يميلون إلى السفر إلى دول مثل أيرلندا وألمانيا. ويزيد ذلك من التكاليف التي تحتاجها الشركات المحلية لإعادة عملية التوظيف وتدريب موظفين جدد بسبب المعدل العالي لترك الوظائف.

ومع ذلك، هناك الكثير من التفاؤل بشأن ازدهار القطاع في الفترة المقبلة، خاصة في ضوء تركيز الحكومة على التحول الرقمي، وإتاحة معظم الخدمات الحكومية عبر الإنترنت، وتعزيز الاستثمار في مراكز البيانات، وتحديث البنية التحتية الرقمية في البلاد.


أبرز أخبار الشركات الناشئة في أسبوع:

  • منصة "الطبي" تحصد تمويلا بـ 44 مليون دولار.. وأوتيدا تتم جولة بـ 340 ألف دولار: جمعت منصة الرعاية الصحية الرقمية الأردنية "الطبي" 44 مليون دولار في جولة تمويلية ثانية، فيما أتمت شركة أوتيدا المصرية الناشئة في مجال الرعاية الصحية جولة تمويلية ما قبل تأسيسية بقيمة 340 ألف دولار.
  • "اكسب" تغلق جولة تمويلية أولية بـ 3 ملايين دولار.. و"رابيت" تحصل على ترخيص للعمل في السعودية: أغلقت منصة كرة القدم الافتراضية المصرية "اكسب" جولة تمويلية أولية بقيمة 3 ملايين دولار بقيادة شركة فور دي إكس فينتشرز التي تركز على الاستثمار في أفريقيا، في حين حصلت شركة رابيت الناشئة لتوصيل البقالة بسرعة، على ترخيص للعمل في السعودية.
  • إنتلا تغلق جولة تمويلية أولية بمليون دولار .. وأون ماركت تجمع 215 ألف دولار: جمعت شركة إنتلا الناشئة المصرية، العاملة في مجال أبحاث السوق، مليون دولار في جولة تمويلية أولية بقيادة هلا فينتشرز، فيما حصدت سوق البقالة الإلكترونية "أون ماركت" 215 ألف دولار في جولة تمويلية ما قبل تأسيسية من مستثمرين ملائكيين إقليمين.
  • Xpovi الناشئة تخطط للتوسع بعد جولة تمويلية ما قبل تأسيسية: تعتزم شركة Xpovi الناشئة المتخصصة في تقديم الاستشارات بمساعدة الروبوت استخدام عائداتها من الجولة التمويلية ما قبل التأسيسية البالغة 300 ألف دولار، والتي قادها مستثمرون ملائكيون، لتوسيع نطاق خدماتها.
  • رائد الأسبوع: ياسين عبد الغفار المؤسس والعضو المنتدب لسولاريز إيجيبت.

المفكرة

النصف الأول من 2022: التشخيص المتكاملة تستهدف إتمام استحواذها على 50% من مركز إسلام أباد التشخيصي.

النصف الأول من 2022: انطلاق خدمات منصة إي هيلث للرعاية الصحية الرقمية التابعة لإي فاينانس.

النصف الأول من 2022: الحكومة تحسم العروض المقدمة من عدد من شركات القطاع الخاص لإنشاء محطات لتحلية المياه.

النصف الأول من 2022: الإعلان عن الإصدار الثاني من السندات الخضراء للشركات في مصر.

النصف الأول من عام 2022: الاجتماع السنوي للمنتدى الاقتصادي العالمي، المكان سيتحدد لاحقا.

النصف الأول من عام 2022: إي-أسواق تطلق منصة إلكترونية لحجز تذاكر المواقع الأثرية عبر الإنترنت في جميع أنحاء الجمهورية.

3 أبريل 2022 (الأحد): بدء تلقي هيئة التنمية الصناعية العروض لمزايدة رخصة السجائر الجديدة.

14 أبريل (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية للبنك المركزي الأوروبي

22 – 24 أبريل 2022: اجتماعات الربيع لصندوق النقد والبنك الدوليين.

24 أبريل 2022 (الأحد): عيد القيامة المجيد (عطلة رسمية).

25 أبريل 2022 (الاثنين): شم النسيم.

25 أبريل 2022 (الاثنين): عيد تحرير سيناء.

مايو 2022: المؤتمر الأول للاستثمار في تكنولوجيا النقل والتوصيل، القاهرة.

2 مايو 2022 (الاثنين): عيد الفطر المبارك.

3 -4 مايو (الثلاثاء – الأربعاء): اجتماع الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي لمراجعة أسعار الفائدة.

19 مايو (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي المصري.

9 يونيو (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية للبنك المركزي الأوروبي

14 – 15 يونيو (الثلاثاء – الأربعاء): اجتماع الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي لمراجعة أسعار الفائدة.

16 يونيو 2022 (الخميس): نهاية العام الدراسي بالمدارس الحكومية.

23 يونيو (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي المصري.

27 يونيو – 3 يوليو 2022 (الاثنين – الأحد): بطولة العالم للجامعات للإسكواش، نيو جيزة.

30 يونيو 2022 (الخميس): ذكرى ثورة 30 يونيو، عطلة رسمية.

منتصف عام 2022: الإعلان عن تفاصيل خط السكك الحديدية فائق السرعة الذي ستبنيه شركة سيمنس بين القاهرة وأسوان.

النصف الثاني من 2022: مصر تستضيف المنتدى الوزاري للغاز.

1 يوليو (الجمعة): بدء العام المالي 2023/2022.

8 يوليو (الجمعة): يوم عرفة.

9 – 13 يوليو (السبت – الأربعاء): عيد الأضحى، عطلة رسمية.

26 – 27 يوليو (الثلاثاء – الأربعاء): اجتماع الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي لمراجعة أسعار الفائدة.

30 يوليو (السبت): رأس السنة الهجرية.

18 أغسطس (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي المصري.

سبتمبر 2022: إطلاق المعرض البحري الأول "Naval Power" للقوات البحرية برعاية وزارة الدفاع المصرية.

سبتمبر 2022: بدء التشغيل الفعلي لمركز الإبداع والتكنولوجيا المالية التابع للبنك المركزي المصري.

20 – 21 سبتمبر (الثلاثاء – الأربعاء): اجتماع الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي لمراجعة أسعار الفائدة.

22 سبتمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي المصري.

6 أكتوبر (الخميس): عيد القوات المسلحة.

8 أكتوبر (السبت): المولد النبوي الشريف.

18 – 20 أكتوبر 2022 (الثلاثاء – الخميس): مؤتمر دول حوض البحر المتوسط للبترول (موك)، الإسكندرية.

1 – 2 نوفمبر (الثلاثاء – الأربعاء): اجتماع الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي لمراجعة أسعار الفائدة.

3 نوفمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي المصري.

13 – 14 نوفمبر (الثلاثاء – الأربعاء): اجتماع الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي لمراجعة أسعار الفائدة.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «بنك HSBC مصر»، البنك الرائد للشركات والأفراد في مصر (رقم التسجيل الضريببي: 715-901-204)، و«المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، و«سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها (رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«محرم وشركاه»، الشريك الرائد للسياسات العامة والعلاقات الحكومية (رقم التسجيل الضريبي: 459-112-616)، و«بنك المشرق»، البنك الرائد بالخدمات المصرفية للأفراد والخدمات المصرفية الرقمية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا (رقم التسجيل الضريبي: 862-898-204)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)،و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235) و«مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).