الثلاثاء, 21 ديسمبر 2021

التشخيص المتكاملة تتوسع في باكستان من خلال استحواذها على "أي دي سي"

عناوين سريعة

نتابع اليوم

صباح الخير قراءنا الأعزاء، ومرحبا بكم في يوم جديد في هذه الأجواء الشتوية الباردة.

تنتظم الدراسة في جميع مدارس القاهرة والإسكندرية مجددا اليوم، بعد تعطلها أمس جراء الطقس السيئ. ويبدو أن البحيرة هي المحافظة الوحيدة التي سيستمر تعطيل الدراسة بها اليوم أيضا تحسبا لسوء الأحوال الجوية.

الطقس السيئ يغلق ثمان موانيء: توقفت موانئ العين السخنة وغرب بورسعيد وشرق بورسعيد والعريش وبور توفيق والزيتيات وشرم الشيخ والأدبية، عن العمل لحين تحسن الأحوال الجوية، بحسب رويترز.

الحكومة تعمل على حل أزمة تصريف مياه الأمطار في الإسكندرية: تعمل الحكومة قريبا على خطة لفصل شبكتي صرف الأمطار والصرف الصحي بمحافظة الإسكندرية، مما سيساعد على زيادة القدرة على احتواء مياه الأمطار في حالات هطول الأمطار الغزيرة على المدينة، بحسب بيان لمجلس الوزراء. وأصدر رئيس الوزراء مصطفى مدبولي توجيهات بإعداد الخطة خلال اجتماع عقد أمس لمناقشة حلول للأزمات التي تتعرض لها المدينة الساحلية، بما في ذلك غرق الشوارع أثناء العواصف وبعد هطول الأمطار الغزيرة، مما أدى إلى إغلاق المدارس لعدة أيام.


هل تودون تناول الإفطار معنا خلال 2022؟ ليس عليكم سوى أن تخبرونا بتوقعاتكم للعام المقبل: كعادتنا قبيل بداية كل عام جديد، نسأل قراءنا حول ما يتوقعونه للعام المقبل من خلال استطلاع الآراء السنوي الذي تجريه إنتربرايز. لن يستغرق الأمر سوى بضع دقائق من وقتكم لكي تخبرونا حول توقعاتكم الخاصة بشركاتكم وللقطاع الذي تعملون به، سواء كنتم تخططون لاستثمارات أو تعيينات جديدة، وما هو أداء أعمالكم في العام المنصرم. ونحن سنشارك نتائج الاستطلاع مع مجتمع قراءنا بأكمله مطلع يناير المقبل كي نساعدكم في صياغة رؤية للعام الجديد.

سندعو ثمانية قراء ممن شاركوا في استطلاع الآراء لتناول الإفطار معنا مطلع العام الجديد، كما سيحصل اثنا عشر آخرين على هدية رمزية عبارة عن "مج إنتربرايز".


الحكومة تدرس منح حوافز لتصنيع السيارات الكهربائية محليا، بحسب تصريحات وزير المالية محمد معيط نقلتها جريدة الشروق. وألمح معيط أيضا إلى أن تلك الحوافز ستكون ضمن حزمة أوسع تخطط الحكومة لتقديمها في إطار استراتيجية صناعة السيارات التي طال انتظارها، والتي توقع رئيس الوزراء مصطفى مدبولي في وقت سابق من الشهر الحالي الإعلان عنها قبل نهاية العام. ومن المتوقع أن تشمل الحوافز تخفيضات جمركية للمصنعين على مقياس متدرج مرتبط بنسبة المكونات المحلية التي يستخدمونها.

يحدث اليوم –

تنظم سويفل ومجاليكس مؤتمرا افتراضيا "بجوار المدفأة" بعنوان "قصص نساء في مجال التكنولوجيا" في السابعة مساء. يمكنكم معرفة المزيد من هنا.

الخبر الأبرز عالميا هذا الصباح – أصبحت السلالة المتحورة أوميكرون تمثل الآن نحو 75% من إجمالي حالات الإصابة بفيروس "كوفيد-19" في الولايات المتحدة، مما يدل على مدى سرعة انتشار السلالة. وجاء الخبر في الصفحات الأولى لمختلف الصحف الاقتصادية حول العالم، بدءا من فايننشال تايمز وحتى وول ستريت جورنال وأكسيوس.

الناتو يبدي استعداده للدخول في محادثات مع روسيا: استقر حلف الناتو على بدء حوار مع روسيا على الرغم من عدم تقبله للعديد من المطالب الروسية، على أمل نزع فتيل التوترات بشأن التعزيزات العسكرية الروسية على الحدود مع أوكرانيا، بحسب صحيفة فايننشال تايمز.

ضخ المستثمرون نحو 30 مليار دولار في العملات المشفرة خلال هذا العام وحده، وهو ما يزيد عن إجمالي ما تم استثماره في تلك العملات على مدار كافة السنوات السابقة مجتمعة، بحسب تقرير نشرته مجلة فورتشن. المزيد حول الموضوع في بلومبرج.

الليرة التركية تعاود الارتفاع أمس، وتسجل أكبر مكاسب يومية لها منذ 1983، بدعم من إعلان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان عن تدابير لدعم العملة المحلية التي شهدت تراجعات كبيرة مع إصرار أردوغان على خفض أسعار الفائدة، بحسب وكالة بلومبرج. وبدأت الليرة التركية تعاملات أمس بمزيد من الانخفاضات القياسية لتسجل 18.36 ليرة مقابل الدولار، لتقفز بعد ذلك بنسبة 47% من أدنى مستوى لها خلال أمس. وتشمل التدابير التي أعلن عنها أردوغان تعهده تقديم تعويضات لأصحاب الودائع بالعملة المحلية نظير الخسائر التي تكبدوها بسبب تقلبات الليرة، إذا ما تجاوزت التراجعات في العملة المحلية أمام العملة الصعبة أسعار الفائدة التي تقدمها البنوك.

النفط يتراجع في أسوأ أداء يومي له هذا الشهر: أغلقت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط تسليم شهر يناير على انخفاض بنسبة 3.7%، وجرى تداولها عند نحو 68 دولار للبرميل على خلفية المخاوف المتزايدة بشأن انتشار متحور أوميكرون، وفرض المزيد من القيود، والصعوبات التي تواجه خطة الرئيس الأمريكي جو بايدن للإنفاق، وفقا لبلومبرج.

في المفكرة –

أمام مالكي العقارات حتى يوم الجمعة 31 ديسمبر لسداد القسط الثانى من الضريبة العقارية دون غرامة تأخير. واستحق القسط الأول في الفترة ما بين 1 يناير و30 يونيو. وأضاف البيان أن العقارات الذين تقل قيمتها السوقية عن مليوني جنيه معفاة من دفع الضريبة.

يمكنكم الاطلاع على المفكرة كاملة على موقعنا الإلكتروني، حيث توجد قائمة شاملة بالأحداث الإخبارية القادمة والأعياد الوطنية والمؤتمرات، وكل ما يهم مجتمع المال والأعمال.

enterprise

موعدنا اليوم مع "الاقتصاد الأخضر" بوابتكم الأسبوعية للاقتصاد المستدام في مصر، والتي تركز كل يوم ثلاثاء على أنشطة الاقتصاد المستدام والموارد المتجددة، والتنمية الخضراء في البلاد. نطاق "الاقتصاد الأخضر" كبير للغاية، ويغطي كل شيء من الطاقة الشمسية وطاقة الرياح، مرورا بمشروعات إدارة المياه والصرف الصحي وحتى البناء المستدام.

نظرة على الاقتصاد المستدام في 2021 – الجزء الأول: شهد عام 2021 إظهار مصر لالتزامها باستخدام أشكال صديقة للبيئة لتوليد الطاقة، إذ جرى الإعلان عن العديد من مشاريع الطاقة المتجددة الكبيرة، وبدء عملية تحويل آلاف المركبات للعمل بالغاز الطبيعي، والمضي قدما في خطط تجميع السيارات الكهربائية محليا. لكن الضربة التي تلقاها الاقتصاد العالمي، التي تمثلت في اضطرابات سلاسل التوريد وارتفاع أسعار السلع الأساسية عالميا، حالت دون إحراز المزيد من التقدم في هذا الشأن.

enterprise

Celebrate Christmas weekend with festive vibes and celebrations amongst family & friends. Choose from an array of versatile and exciting hotel options: The Cascades, Sheraton, Kempinski, Robinson and The Breakers.

دمج واستحواذ

التشخيص المتكاملة توقع اتفاقا للاستحواذ على 50% في مركز إسلام آباد التشخيصي

تعتزم شركة التشخيص المتكاملة القابضة المتخصصة في الرعاية الصحية للاستحواذ على حصة حاكمة في أحد أكبر مقدمي خدمات التشخيص في باكستان، مما يمهد الطريق أمام الشركة لدخول منطقة جنوب شرق آسيا، وأحد أكبر الأسواق في المنطقة. وأعلنت الشركة المقيدة في بورصة لندن والبورصة المصرية في إفصاح (بي دي إف)، أنها وقعت اتفاقية لشراء حصة قدرها 50% من مركز إسلام أباد التشخيصي (IDC)، الذي يدير أكثر من 80 مركزا على مستوى البلاد.

تفاصيل الصفقة: ستحصل شركة التشخيص المتكاملة القابضة على حصة تبلغ 50% من أسهم بيز كونسالتنسي وهي شركة ذات غرض خاص مقرها الإمارات، وتمتلك 100% من مركز إسلام أباد التشخيصي، مقابل 72.35 مليون دولار. البائع في تلك الصفقة هو صندوق إيفر كير هيلث فند، وهي منصة رعاية صحية مقرها الإمارات، تديرها مجموعة تي بي جي، ومدعومة من صندوق ذا رايز فند.

ماذا نعرف عن مركز إسلام أباد التشخيصي؟ نمت إيرادات الشركة بنسبة 208% على أساس سنوي لتصل إلى 46 مليون دولار في العام المالي المنتهي في 30 يونيو 2021، فيما بلغ هامش الإيرادات قبل الفائدة والضرائب والإهلاك والاستهلاك 48%، وحققت الشركة صافي ربح قدره 14 مليون دولار (بهامش ربح 30%). وتخطط الشركة لزيادة عدد فروعها إلى 100 بحلول 2023، كما تتطلع للتوسع في 8 إلى 10 مدن جديدة خلال العامين المقبلين، إلى جانب الـ 30 دولة التي لديها نشاط بها حاليا. وقدمت الشركة خدماتها لمليوني مريض، كما أجرت نحو 3 ملايين اختبار في الـ 12 شهرا المنتهية في 30 يونيو.

ارتفع سهم التشخيص المتكاملة القابضة في بورصة لندن بنسبة 2.3% على خلفية الأخبار، ليغلق عند 1.34 دولار. وفي البورصة المصرية، لم يشهد سعر السهم أي تغيير، واستقر عند 19.50 جنيه.

كيف ستمول الصفقة؟ ستمول التشخيص المتكاملة صفقة الاستحواذ من خلال السيولة المتاحة والتسهيلات الائتمانية، والتي تتضمن تسهيلا بقيمة 45 مليون دولار لمدة 8 سنوات حصلت عليه من مؤسسة التمويل الدولية في مايو، إضافة إلى تسهيل ائتماني مشترك بقيمة 15 مليون دولار من بنك المشرق.

تعد باكستان سوقا ضخمة: ستمثل الصفقة إضافة دولة خامسة إلى محفظة التشخيص المتكاملة القابضة، إلى جانب مصر والأردن والسودان ونيجيريا، مما يتيح لها الوصول إلى خامس أكبر دولة في العالم من حيث عدد السكان. يتجاوز عدد سكان باكستان 200 مليون نسمة، 63% منهم تقل أعمارهم عن 30 عاما. وتشكل المدفوعات الشخصية نحو 56% من النفقات المتعلقة بالرعاية الصحية في البلاد.

"مركز إسلام أباد التشخيصي يمثل الفرصة الاستثمارية الأمثل وفقا لمعايير الاستثمار التي تتبناها شركة التشخيص المتكاملة"، وفق ما قالته الرئيسة التنفيذية للشركة هند الشربيني. وأضافت أن صفقة الاستحواذ "تأتي ضمن استراتيجية التوسعات الجغرافية التي تتبناها الشركة للدخول في أسواق جديدة سريعة النمو، حيث ستتمكن الشركة من تقديم باقة واسعة من خدمات الرعاية الصحية فائقة الجودة لقاعدة عملاء دائمة النمو، وذلك عبر توظيف ما تحظى به السوق الباكستانية من أسس نمو قوية أبرزها الكثافة السكانية الشابة وقلة الاستثمارات في قطاع الرعاية الصحية"، بحسب البيان.

يأتي التوسع الجغرافي على خلفية الأرباح القوية للشركة، والتي ارتفعت إيراداتها بأكثر من الضعف في الربع الثالث من العام الحالي، وقفز صافي أرباحها بنسبة 138% على أساس سنوي إلى 479.7 مليون جنيه.

قصة نجاح لشركة عائلية: التشخيص المتكاملة القابضة هي شركة رائدة في تقديم خدمات التشخيص، تشتهر في مصر بعلامتها التجارية البرج والمختبر، وهما أكبر لاعبين في السوق. يمكنك قراءة المزيد حول كيفية نجاح الشركة التي تديرها العائلة في التحول إلى مؤسسة متداولة في بورصة لندن والبورصة المصرية، في مقابلتنا مع الرئيسة التنفيذية هند الشربيني هنا.

الخطوة التالية: من المتوقع إتمام الصفقة في النصف الأول من عام 2022. وتخضع لمجموعة من الشروط الرئيسية، من بينها الموافقة التنظيمية للجنة المنافسة الباكستانية، والتي من المتوقع الحصول عليها في غضون 3-6 أشهر. وكجزء من الصفقة، سيتنحى ممثلو إيفر كير من مجلس إدارة شركة مركز إسلام أباد التشخيصي، وسيجري استبدالهم بمديرين جدد من التشخيص المتكاملة القابضة – الذين سيشغلون أربعة من المقاعد السبعة. سيستمر ريزوان أبآل – مؤسس الشركة – في منصب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي للشركة بعد عملية الاستحواذ، في حين سيحتفظ شقيقاه -ريحان أوبال وعمران أوبال – بمقاعدهم في مجلس الإدارة.

المستشارون: تقوم رينيسانس كابيتال بدور المستشار المالي الأوحد لشركة التشخيص المتكاملة في الصفقة وكل ما يتعلق بعملية التمويل، فيما يقوم مكتب المحاماة وايت آند كيس بدور المستشار القانوني الدولي، وشركة Chima & Ibrahim للمحاماة بدور المستشار القانوني المحلي. وستقدم إرنست أند يونج العالمية خدماتها الاستشارية المتعلقة بإجراءات الفحص النافي للجهالة. وعلى الجانب الآخر، تقوم المجموعة المالية هيرميس بدور المستشار المالي الأوحد لشركة تي بي جي، فيما يلعب مكتب ديبيفويس أند بليمبتون دور المستشار القانوني، كما سيقوم مكتب RIAA Barker Gillette بدور المستشار القانوني لشركة التشخيص المتكاملة.

استثمار

نستله مصر تستثمر 700 مليون جنيه في خطوط الإنتاج بحلول 2025

تستهدف شركة نستله مصر استثمار 700 مليون جنيه في خطوط إنتاج جديدة بمصنعها في مدينة السادس من أكتوبر حتى عام 2025، وفق ما قاله الرئيس التنفيذي للشركة معتز الحوت خلال جولة تفقدية أجراها رئيس مجلس الوزراء مصطفى مدبولي بالمصنع أمس الاثنين، بحسب بيان مجلس الوزراء. واستثمرت الشركة بالفعل 100 مليون جنيه من المبلغ المستهدف في خطوط الإنتاج الجديدة التي شهد مدبولي افتتاحها أمس.

ومن أخبار الاستثمار الأخرى –

تخطط شركة يو فليكس الهندية لصناعة العبوات البلاستيكية لإنشاء مصنع كيماويات جديد باستثمارات قدرها 30 مليون دولار في مصر، بحسب بيان لمجلس الوزراء. وجاء الإعلان خلال افتتاح مدبولي خط جديد لإنتاج مواد التغليف والتعبئة High Barrier Films البلاستيكية في مصنع الشركة بمدينة السادس من أكتوبر بتكلفة 100 مليون دولار، والذي يعد الأول من نوعه في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، بحسب البيان.

ويدير المصنع شركة فليكس بي فيلمز مصر التابعة لشركة يوفلكس، والتي استثمرت حتى الآن 200 مليون دولار في عملياتها في البلاد، بحسب البيان. وتنتج الشركة 125 طنا من البلاستيك سنويا، تصدر 60% منه إلى نحو 60 دولة بمبيعات تصديرية قيمتها 190 مليون دولار سنويا.

أطلق البنك الأهلي المصري وشركة مصر لتأمينات الحياة (بي دي إف) صندوق جديد للاستثمار في الأسهم بقيمة 50 مليون جنيه تديره شركة الأهلي لإدارة الاستثمارات المالية – الذراع الاستثمارية للبنك المملوك للدولة. بدء الاكتتاب في صندوق "الأهلي- حياة"، يوم الأحد من خلال فروع البنك المنتشرة بمحافظات الجمهورية، ويستمر لمدة شهرين.

استثمار

النويس تخطط للاستثمار في مشروعات تحلية المياه وإنتاج الهيدروجين بمصر

تتطلع شركة النويس الإماراتية للاستثمار في مشروعات تحلية المياه وإنتاج الهيدروجين الأخضر في مصر، وفق ما قاله رئيس مجلس إدارة الشركة حسين النويس لموقع بلومبرج الشرق. ولم يذكر النويس أي تفاصيل عن حجم القدرات الإنتاجية المشروعات أو القيمة الاستثمارية المتوقعة ولا الجدول الزمني.

أين تقف المحادثات حاليا؟ تنتظر الشركة طرح مناقصات لإنشاء محطات لتحلية المياه من قبل الحكومة المصرية، و"أبدت اهتمامها" بالاستثمار في هذه المشاريع، بحسب النويس. أما بالنسبة لمشروعها المحتمل لإنتاج الهيدروجين الأخضر، فهي حاليا في طور تشكيل تحالف مع شركات يابانية وإيطالية وألمانية للاستثمار في إنتاج الأمونيا الخضراء، والتي يمكن استخدامها كوقود خال من الكربون للطائرات.

تحلية المياه والهيدروجين على رأس اهتمامات الحكومة المصرية، لا سيما قبل قمة COP27 المقررة العام المقبل في شرم الشيخ، إذ تسعى الحكومة للحصول على تمويل من القطاع الخاص لمجموعة من المشاريع الجديدة. يتطلع صندوق مصر السيادي إلى بناء وتشغيل 17 محطة جديدة لتحلية المياه بتكلفة إجمالية تبلغ حوالي 2.5 مليار دولار، كجزء من خطة أكبر لمعالجة مشكلة الأمن المائي. ومن المقرر أيضا إنشاء أول مصنع للهيدروجين الأخضر في البلاد في العين السخنة العام المقبل، مع وجود خطة لعرضه في القمة.

مشاريع أخرى قيد الإعداد: تنشئ الشركة الإماراتية حاليا محطة طاقة شمسية بقدرة 500 ميجاوات في كوم أمبو ومحطة رياح بقدرة 500 ميجاوات في رأس غارب، ومن المتوقع الانتهاء من المشروعين في غضون سنتين إلى ثلاث سنوات. يأتي ذلك بعد شهرين من طلب الشركة تأجيل تنفيذ مشروع محطة الطاقة الشمسية، من أجل تمديد الإغلاق المالي للمشروع حتى يونيو 2022، نتيجة الضغوط التضخمية. زعمت تقارير سابقة أن الشركة قد تعرض رخصة مشروعاتها الشمسية في بنبان للبيع. وسبق أن خططت النويس أيضا لإنشاء محطة فحم في عام 2019، لكن المشروع أُلغي بسبب التكلفة المرتفعة، وفائض الكهرباء، وتحول البلاد نحو الطاقة المتجددة.

ديون

تمويل جديد من "الأوروبي لإعادة الإعمار" للمشروعات المتوسطة والخضراء في مصر

"الأهلي المتحد" يحصل على قرض بـ 82 مليون دولار لدعم المشروعات المتوسطة والخضراء: سيحصل البنك الأهلي المتحد – مصر على حزمة تمويلية بقيمة 82 مليون دولار من البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية والاتحاد الأوروبي وصندوق المناخ الأخضر، بغرض إعادة إقراضها للشركات الصغيرة والمتوسطة والمشروعات الخضراء، وفقا للبيان الصحفي الصادر عن البنك الأوروبي لإعادة الإعمار. وسيقسم التمويل بين الشركات الصغيرة والمتوسطة التي تعمل في المشروعات الخضراء وغيرها "التي لا تزال محرومة على الرغم من دورها الهام في الاقتصاد المصري"، بحسب البيان.

تفاصيل الحزمة التمويلية: يتكون الحزمة الجديدة من قرض لسلاسل القيمة بقيمة 10 ملايين دولار في إطار برنامج التجارة والقدرة التنافسية الممول من الاتحاد الأوروبي، وقرض لسلاسل القيمة الخضراء بقيمة 12 مليون دولار المدعوم من صندوق المناخ الأخضر والاتحاد الأوروبي، وأعلن البنك عن كلاهما لأول مرة في أغسطس. وتتضمن الحزمة أيضا خط ائتمان بقيمة 30 مليون دولار لإقراض الشركات الصغيرة والمتوسطة، إضافة إلى تسهيل تجاري بقيمة 30 مليون دولار في إطار برنامج تيسير التجارة التابع للبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية.

تهدف الحزمة التمويلية إلى تعزيز إمكانية الحصول على التمويل للشركات الصغيرة وتشجيع المشروعات الخضراء، إذ جرى تخصيص قرضي سلاسل القيمة للشركات الصغيرة والمتوسطة العاملة في المجال الزراعي والتصنيع والخدمات اللوجستية وتكنولوجيا المعلومات من خلال مشروعات مرتبطة "بتكنولوجيات وخدمات التخفيف من حدة تغير المناخ والتكيف معه". وسيوجه البنك الأهلي المتحد خط الائتمان لإقراض الشركات الصغيرة والمتوسطة المحرومة، بما في ذلك تلك الموجودة في مناطق أخرى بخلاف القاهرة الكبرى والإسكندرية، في حين سيجري استخدام التسهيل التجاري لدعم أدوات تمويل التجارة لدى البنك الأهلي المتحد من أجل "تمويل القروض المرتبطة بالتجارة لتمويل ما قبل التصدير وما بعد الاستيراد وأيضا لتمويل التوزيع المحلي للسلع المستوردة ".

يأتي هذا ضمن الجهود المتواصلة للبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية لإقراض الشركات الصغيرة والمتوسطة في مصر، وخاصة تلك العاملة في المشروعات الخضراء. ووجه البنك، من خلال مرفق تمويل الاقتصاد الأخضر الذي أطلقه في مصر منذ عام 2017، نحو 140 مليون يورو للاستثمارات الخضراء التي تنفذها الشركات الخاصة من خلال البنوك المحلية. وأعلن البنك الأوروبي لإعادة الإعمار في نوفمبر 2020 عن توفير تمويل بقيمة 150 مليون يورو لتمويل الشركات العاملة في قطاعات الزراعة والبناء والتصنيع. كما وافق البنك على منح قرض بقيمة 25 مليون دولار إلى بنك الكويت الوطني – مصر في أبريل، وقرض آخر بقيمة 50 مليون دولار إلى بنك قطر الوطني الأهلي في يونيو، كما أعلن عن قرضين أحدهما لشركة شركة إنترو سستينابل ريسورسيز (آي آر إس)، والآخر لبنك مصر في نوفمبر.

شركات ناشئة

بيكيا الناشئة تتطلع لتوسعات بمليون دولار في الخليج خلال 2022

تتطلع شركة إدارة المخلفات المصرية الناشئة بيكيا إلى جمع مليون دولار للتوسع في الإمارات والسعودية خلال الربع الأول من عام 2021، حسبما قال الرئيس التنفيذي للشركة علاء عفيفي لجريدة المال. تأمل الشركة في إغلاق جولة تمويل أولية بقيمة مليون دولار في الربع الأول من العام المقبل، وستخصص الأموال لعمليات التوسع، وكذلك لتطوير خدماتها الحالية وجذب عملاء جدد، بحسب عفيفي.

تتيح منصة بيكيا للمستخدمين مبادلة المخلفات غير العضوية مثل الإلكترونيات القديمة والبلاستيك والورق والقصدير، بالسلع والخدمات مثل البقالة ورصيد الهاتف المحمول وتذاكر مترو الأنفاق. وتبيع الشركة المخلفات لمصانع إعادة التدوير والمشروعات الصغيرة والمتوسطة.

تهدف الشركة إلى تنمية أعمالها بنسبة 25% في عام 2022، وتتطلع إلى جمع 25 مليون طن من النفايات سنويا بدءا من العام المقبل، وفقا لعفيفي، الذي قال إن شركته جمعت 5 ملايين طن من النفايات و5 ملايين زجاجة بلاستيكية في عام 2020. وأضاف أن الشركة التي تعمل حاليا في القاهرة والجيزة والإسكندرية من خلال أسطول مكون من 20 شاحنة، تخطط أيضا للتوسع في محافظات أخرى. جمعت الشركة استثمار من 6 أرقام بالدولار من مسرعة الأعمال العمانية أو تي إف وادي في عام 2019.


ساكنين تطلق أداة تسعير خوارزمية جديدة: أدرجت شركة ساكنين الناشئة المصرية العاملة بسوق العقارات في موقعها الإلكتروني الذي أعيد إطلاقه أداة تسعير جديدة يمكنها إظهار القيم السوقية التقديرية وكذلك تكلفة التشطيب وأسعار تأجير الوحدات في المجمعات السكنية الكبرى على خريطة، وفقا للبيان الصحفي الصادر (بي دي إف). وقال الرئيس التنفيذي والمؤسس المشارك رامي خورشيد إن الأداة الجديدة تستخدم بيانات مثل تكلفة الأرض والموقع وقيم البيع السابقة لتقدير أسعار الوحدات السكنية وأيضا مساعدة العملاء المحتملين في اتخاذ قرارات استثمارية أكثر ذكاء.

الخطوات التالية: بدأت الشركة تطبيق الأداة الجديدة في مشروعات بمدينة السادس من أكتوبر، بما في ذلك مشروع بالم هيلز ونيو جيزة وبيراميدز هايتس، ومن المقرر أن تضم مشروعات شرق القاهرة ووسط البلد والساحل الشمالي لاحقا.

حول ساكنين: تأسست منصة ساكنين في عام 2020، كسوق عقارية تهدف إلى ربط المطورين العقاريين والوكلاء مباشرة بالعملاء المحتملين، من خلال محرك بحث يتميز بقدرات بحث تفصيلي مثل السماح للمستخدم بالبحث حسب مبلغ المقدم، أو الأقساط الشهرية، كما تقدم بيانات فريدة من نوعها مثل صافي القيمة الحالية وزمن السفر. وجمعت الشركة الناشئة 1.1 مليون دولار في جولة تمويل أولية بقيادة صندوق ألجبرا فينتشرز في وقت سابق من هذا العام، بعد أن جمعت 150 ألف دولار في جولة ما قبل الاستثمار التأسيسي من مسرعة الأعمال الأمريكية Y Combinator العام الماضي.

enterprise

توك شو

واصل مقدمو برامج التوك شو تسليط الضوء على موجة الطقس السيئ، مع تساقط الثلوج على الإسكندرية أمس. وتحدث حول الموضوع كل من لميس الحديدي في برنامجها "كلمة أخيرة" (شاهد 4:22 دقيقة)، ولبنى عسل في "الحياة اليوم" (شاهد 11:39 دقيقة)، وعمرو أديب في "الحكاية" (شاهد 6:17 دقيقة).

محمود محيي الدين يتحدث حول التضخم العالمي وتأثيره على التوقعات لعام 2022: يواصل التضخم ارتفاعه على مستوى العالم – باستثناء العديد من الأسواق الآسيوية – لكن من غير الواضح حتى الآن ما إذا كان التضخم مؤقتا أو ما إذا كانت تحركات البنوك المركزية قادرة على احتوائه سريعا، وفقا لما صرح به المدير التنفيذي بصندوق النقد الدولي محمود محيي الدين في مقابلة مع لميس الحديدي (شاهد 23:03 دقيقة). وأضاف محيي الدين أنه، على الرغم من أن الصين من بين الأسواق الآسيوية التي لا تواجه ضغوط تضخمية في الوقت الحالي، إلا أن البنك المركزي الصيني قام بخفض طفيف في أسعار الفائدة (سنشير إلى ذلك في فقرة "الأسواق العالمية" أدناه) لطمأنة المستثمرين أنه يتجه نحو إعطاء الأولوية للنمو الاقتصادي في البلاد. وأشار أيضا أن تحركات الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي للحد من ارتفاع التضخم من خلال تقليص برنامج شراء الأصول والتلميح إلى إجراء زيادات متتالية في أسعار الفائدة العام المقبل، والتي من المرجح أن تجذب مستثمري المحافظ بعيدا عن الأسواق الناشئة إذ ستصبح تجارة الفائدة أقل جاذبية.

وحول أفضل الطرق للتغلب على آثار التضخم قال محيي الدين إنه، إلى جانب اتخاذ الخطوات اللازمة على مستوى السياسة النقدية والمالية، فإنه يتعين على الحكومات – لا سيما في الأسواق الناشئة بما في ذلك مصر – أن تركز على الاستثمارات التي تحفز النمو وبالتالي تتجنب حدوث الركود التضخمي، وأشار أيضا إلى الأسواق الآسيوية باعتبارها تمثل قصة نجاح ينبغي تقليدها، وقال إن هذا سيكون مهما بشكل خاص لمواجهة التراجع في استثمارات المحافظ وخروج الأموال الساخنة. وقال محيي الدين أيضا إنه، مع ظهور السلالة المتحورة أوميكرون وما تلا ذلك من فرض الإغلاقات في عدة دول، من المتوقع أن تنخفض التوقعات الخاصة بالنمو الاقتصادي العالمي، مضيفا أنه في حين أن المشروعات العملاقة التي تشهدها مصر والاستثمارات الرئيسية الأخرى التي تقودها الدولة ستكون لها تأثيرات إيجابية على الاقتصاد كما ستخلق المزيد فرص عمل، فإن تطوير الصناعة المحلية وتعزيز الصادرات سيكون لهما تأثير إيجابي أقوى على الاقتصاد.

هذه النشرة تأتيكم برعاية
CIB - https://www.cibeg.com/
EFG Hermes - https://efghermes.com/
SODIC - https://www.sodic.com
Infinity - http://www.weareinfinity.com/

مصر في الصحافة العالمية

حاز الحكم الصادر أمس ضد الناشط السياسي علاء عبد الفتاح بالسجن خمس سنوات بتغطية واسعة من قبل الصحف الأجنبية.

وأدين عبد الفتاح بتهمة نشر أخبار كاذبة في القضية، التي يحاكم فيها جنبا إلى جنب مع كل من المدون محمد إبراهيم، المعروف بـ "أوكسجين"، والمحامي محمد الباقر، والذين حُكم على كل منهما بالسجن أربع سنوات. (فايننشال تايمز | نيويورك تايمز | وول ستريت جورنال | بي بي سي | رويترز | دويتشه فيله | فرانس 24 | واشنطن بوست).

ومن الأخبار الأخرى:

  • تأييد الحكم الصادر بالسجن المؤبد ضد القائم بأعمال المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين محمود عزت، على خلفية تهم تتعلق بالإرهاب، بعد أن استأنف على الحكم الصادر لأول مرة في أبريل. (ذا ناشيونال)
  • مخاوف بيئية بشأن بناء مدينة ساحلية جديدة شرق الإسكندرية، والتي ستشمل ردم أجزاء من الساحل، مما قد يؤدي إلى تدمير الحياة البحرية في المنطقة. (المونيتور)

على الرادار

البنك التجاري الدولي يوقع على تعهد الشمول المالي: أعلن البنك التجاري الدولي عن توقيعه كعضو مؤسس على تعهد الشمول المالي والصحة المالية في إطار مبادئ الخدمات المصرفية المسؤولة التابعة لبرنامج الأمم المتحدة للبيئة، لينضم بذلك إلى 28 بنكا دوليا آخرين، وفق بيان صحفي (بي دي إف). وبموجب ذلك، سيضع البنك التجاري الدولي أهدافا "تقدم مساهمة كبيرة في الصحة المالية وإدماج المجتمعات"، ويقدم تقريرا عن التقدم المحرز في غضون 18 شهرا. ويأتي التعهد الذي أطلق في ديسمبر في إطار مبادئ الخدمات المصرفية المسؤولة، وهو إطار أطلقته مبادرة تمويل برنامج الأمم المتحدة للبيئة، وتتعهد فيه البنوك الأعضاء باتخاذ إجراءات لمواجهة التغير المناخي. ويعد التجاري الدولي هو البنك الوحيد في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا الذي وقع على التعهد حتى الآن.

أخبار أخرى على الرادار:

  • إصدار القواعد التنظيمية لإنشاء محطات شحن السيارات الكهربائية، والتي جرى إعدادها بالتعاون مع الاتحاد الأوروبي، في يناير المقبل.
  • أعادت إسبانيا 36 قطعة أثرية مهربة إلى مصر، أمس الاثنين، من بينها تماثيل للآلهة، بعد أن أمرت محكمة إسبانية بذلك.

كوفيد-19

أعلنت وزارة الصحة المصرية أمس تسجيل 903 إصابة جديدة بفيروس "كوفيد-19"، انخفاضا من 919 إصابة أول أمس، ليصل بذلك إجمالي الحالات المسجلة في البلاد إلى 376,233 حالة. وسجلت الوزارة أمس أيضا 49 حالة وفاة، ليرتفع بذلك إجمالي حالات الوفاة إلى 21,410 حالة.

إسرائيل تعلق الرحلات الجوية مع 10 دول: حظرت إسرائيل الرحلات الجوية مع 10 دول، بما في ذلك الولايات المتحدة وألمانيا وكندا، للحد من انتشار متحور أوميكرون. وتشمل القائمة أيضا بلجيكا والمجر وإيطاليا والمغرب والبرتغال وسويسرا وتركيا، وفقا لما ذكرته أسوشيتد برس.

المغرب تلغي احتفالات رأس السنة: ألغت المغرب احتفالات ليلة رأس السنة الجديدة وفرضت حظرا للتجوال في 31 ديسمبر وسط المخاوف من الانتشار السريع لأوميكرون، حسبما ذكرت وكالة المغرب العربي للأنباء.

الأسواق العالمية

برعاية
EFG Hermes - https://efghermes.com/

سعيا لتحفيز النمو.. الصين تخفض أسعار الفائدة: خفض البنك المركزي الصيني أسعار الفائدة الرئيسية في إشارة على اتجاهه للتيسير النقدي، حسبما ذكرت فايننشال تايمز. وخفض البنك سعر الفائدة الرئيسي للقرض لمدة عام إلى 3.8% من 3.85%. ويعد هذا الخفض الأول الذي يقوم به البنك منذ انتشار الجائحة في أبريل 2020. وعلى عكس غالبية الاقتصادات المتقدمة الأخرى، يشير القرار إلى أن تراجع صانعي السياسة المالية في الصين عن موقفهم المتشدد في محاولة لتخفيف الضغوط الاقتصادية الناجمة عن تباطؤ قطاع العقارات ونقص الطاقة وضعف الإنفاق الاستهلاكي في الأشهر الأخيرة. ويرى المحللون أن هذه الخطوة يتبعها مزيد من التيسير العام المقبل.

ومن الأخبار الأخرى – أسعار الطاقة في أوروبا ترتفع وسط انخفاض حاد في تدفقات الغاز الطبيعي من روسيا: استمرت أسعار الغاز الطبيعي في أوروبا في الارتفاع مع انخفاض درجات الحرارة وتراجع تدفقات الغاز الطبيعي عبر خط أنابيب يامال-أوروبا الروسي إلى أدنى مستوى لها منذ أكثر من شهر. (فايننشال تايمز)

Down

EGX30 (الاثنين)

11,482

-0.7% (منذ بداية العام: +5.9%)

None

دولار أمريكي (البنك المركزي)

شراء 15.66 جنيه

بيع 15.76 جنيه

None

دولار أمريكي (البنك التجاري الدولي)

شراء 15.66 جنيه

بيع 15.76 جنيه

None

أسعار الفائدة (البنك المركزي المصري)

8.25% للإيداع

9.25% للإقراض

Up

تداول (السعودية)

11,170

+0.1% (منذ بداية العام: +28.6%)

Down

سوق أبو ظبي

8,557

-1.1% (منذ بداية العام: +69.6%)

None

سوق دبي

3,157

0% (منذ بداية العام: +26.7%)

Down

ستاندرد أند بورز 500

4,568

-1.1% (منذ بداية العام: +21.6%)

Down

فوتسي 100

7,198

-1.0% (منذ بداية العام: +11.4%)

Down

خام برنت

68.23 دولار

-3.7%

Down

غاز طبيعي (نايمكس)

3.83 دولار

-0.1%

Down

ذهب

1,790.90 دولار

-0.2%

Down

بتكوين

46,860.56 دولار

-0.14%

أغلق EGX30 أمس منخفضا بنسبة 0.7%. وبلغ إجمالي قيمة التداولات 1.01 مليار جنيه (26.8% تحت المتوسط على مدار الـ 90 يوما الماضية). وحقق المستثمرون المصريون وحدهم صافي شراء. وبهذا يكون المؤشر قد ارتفع بنسبة 5.9% منذ بداية العام.

في المنطقة الخضراء: ابن سينا فارما (+1.0%)، وطلعت مصطفى القابضة (+0.5%)، وأبو قير للأسمدة (+0.4%).

في المنطقة الحمراء: أموك (-5.3%)، وأوراسكوم للتنمية مصر (-3.5%)، وسيرا (-3.4%).

سجل مؤشر نيكاي 225 الياباني قفزة بنسبة 2% خلال التعاملات المبكرة هذا الصباح، كما ارتفعت الأسهم في الصين وهونج كونج بدرجة طفيفة. وتشير تعاملات العقود الآجلة إلى أن الأسهم في أوروبا ووول ستريت ستحذو حذوها في وقت لاحق من اليوم.

greenEconomy

نظرة على الاقتصاد المستدام في 2021 – الجزء الأول: تسارع تحول مصر نحو مصادر طاقة أكثر اخضرارا، لكن زيادات الأسعار العالمية واضطرابات سلسلة التوريد كبحت جماح تلك الوتيرة. شهد عام 2021 إظهار مصر لالتزامها باستخدام أشكال صديقة للبيئة لتوليد الطاقة، إذ جرى الإعلان عن العديد من مشاريع الطاقة المتجددة الكبيرة، والمضي قدما في خطط التحول إلى الغاز الطبيعي وتجميع المركبات الكهربائية محليا. لكن جهود الحكومة والقطاع الخاص لتحفيز تحول الطاقة تقلصت إلى حد ما بسبب اضطرابات سلسلة التوريد وارتفاع تكلفة المواد الأساسية.

على مدار العام، ازدادت طموحاتنا – وإنتاجنا – في مجال الطاقة المتجددة: أعلنت الحكومة في نوفمبر أنها تستهدف توليد 42% من الكهرباء لدينا من مصادر متجددة بحلول عام 2030 بدلا من 2035، وبما يمثل زيادة كبيرة عن نسبة 10% الحالية لدينا. زاد إنتاج الطاقة المتجددة من مشاريع هيئة الطاقة الجديدة والمتجددة بأكثر من 22% على أساس سنوي في العام المالي 2021/2020 (المنتهي في يونيو 2021) ليصل إلى 4,500 ألف ميجاوات/ساعة.

أما فيما يتعلق بالقدرات، لا يبدو أننا اكتسبنا الكثير. بلغت القدرات المولدة من الطاقة المتجددة في مصر 5.97 جيجاوات بنهاية عام 2020 بحسب تقديرات الوكالة الدولية للطاقة المتجددة (إيرينا). وتشير أحدث تقديرات هيئة الطاقة الجديدة والمتجددة (بي دي إف) إلى أن القدرة المثبتة لدى مصر بلغت 6.11 جيجاوات في أكتوبر الماضي. سيتعين علينا الانتظار حتى صدور التقرير المقبل للهيئة في يناير كي نعرف تحديدا المستوى الذي وصلت إليه قدرات البلاد. مع ذلك، توقعت الحكومة الأمريكية قبل أشهر قليلة أن تصل القدرات المولدة في مصر إلى 6.34 جيجاوات بنهاية العام الجاري.

وجاءت الكثير من تمويلات الطاقة الخضراء إلينا: كان من المتوقع أن يتجاوز تمويل الاقتصاد الأخضر 40% من التمويلات العالمية المخططة من قبل البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية الذي تبلغ قيمته مليار يورو لاستثمارات مصر 2021، حسبما قالت المديرة التنفيذية لمنطقة جنوب وشرق البحر المتوسط هايكه هارمجارت لإنتربرايز في مايو. تضمن تمويل 2021 حزمة بقيمة 114 مليون دولار بقيادة البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية لتمويل محطة كوم أمبو للطاقة الشمسية الجديدة التابعة لشركة أكوا باور بقدرة 200 ميجاوات، وقرض بقيمة 83 مليون يورو من بنك التنمية الأفريقي لدعم كفاءة الطاقة.

والمزيد من مشاريع الرياح: وقع تحالف يتألف من شركة أوراسكوم كونستراكشون وشركة تويوتا تسوشو اليابانية/شركة يوروس للطاقة القابضة وشركة إنجي الفرنسية عقودا لتطوير وإنشاء وتشغيل مزرعة رياح بقدرة 500 ميجاوات في رأس غارب في أكتوبر (بي دي إف). وفي الوقت نفسه، افتتحت ليكيلا باور المدعومة من أكتيس مزرعة رياح بقدرة 250 ميجاوات في غرب بكر الشهر الماضي، ومن المتوقع أن يزيد المشروع الذي تبلغ قيمته 350 مليون دولار من قدرة طاقة الرياح في مصر بنسبة 18%، في حين أن النويس الإماراتية تمضي قدما في إنشاء مزرعة رياح بقدرة 500 ميجاوات في رأس غارب. ووسط كل ذلك، يخطط تحالف مكون من أكوا باور وحسن علام القابضة لاستبدال محطة توليد الكهرباء ذات الدورة المركبة التي تعمل بالغاز في الأقصر بمزرعة رياح بقدرة 1.1 جيجاوات بعد أن حصوله على موافقة مجلس الوزراء على تلك الخطوة في الصيف الماضي.

كانت مشاريع الطاقة الشمسية صغيرة الحجم نسبيا – لكن الاهتمام ظل ثابتا: تشمل المشاريع البارزة، شركة أميا باور التابعة لشركة النويس الإماراتية، زيادة سعة محطة الطاقة الشمسية الكهروضوئية في كوم أمبو بأكثر من الضعف، إلى 500 ميجاوات من 200 ميجاوات في عام 2020. قال أحمد هيكل رئيس مجلس إدارة القلعة في أكتوبر الماضي، إن شركة طاقة عربية التابعة للقلعة تستهدف أيضا زيادة إنتاجها من الطاقة الشمسية إلى 400-500 ميجاوات في غضون خمس سنوات، بزيادة قدرها 6 أضعاف من 70 ميجاوات حاليا. وجرى توقيع عقود لإنشاء محطة للطاقة الشمسية بقيمة 38 مليون يورو وبقدرة 50 ميجاوات في الزعفرانة على ان تنتهي اعمال التركيبات بحلول منتصف عام 2022 بين تحالف تقوده بي إليكتريك الألمانية وهيئة الطاقة الجديدة والمتجددة.

أضفى الهيدروجين الأخضر مزيدا من الإثارة أيضا: كان عام 2021، الأكثر جدية عن ذي قبل من حيث الحديث عن خطط الهيدروجين الأخضر في مصر. في يوليو، وجه الرئيس عبد الفتاح السيسي بوضع استراتيجية مصر للهيدروجين الأخضر ، بهدف إطلاق مرحلة أولية من المشاريع التي قد تصل قيمتها إلى 3-4 مليارات دولار. وفي نوفمبر الماضي، أعلنت شركة أوراسكوم كونستراكشون الانضمام إلى تحالف مكون من شركة سكاتك النرويجية، وفيرتيجلوب المملوكة لناصف ساويرس وصندوق مصر السيادي لإنشاء مصنع الهيدروجين الأخضر بقدرة 100 ميجاوات في العين السخنة، ومن المتوقع أن يبدأ تشغيل المنشأة من خلال عام 2024.

تستكشف مصر أيضا تقنية احتجاز الكربون، إذ تستهدف الحكومة عقد اتفاقية لاحتجاز الكربون مع شركة إيني – للمرة الأولى في مصر. كما ناقش ممثلو ميتسوبيشي اليابانية في وقت سابق من الشهر الجاري، العمل مع وزارة البترول على مشروعات لاحتجاز الكربون وإنتاج الهيدروجين الأخضر خلال محادثات مع الوزير طارق الملا.

وبدأت الأموال تتدفق على مشروعات تحلية المياه: أعلن صندوق مصر السيادي عن خطة بقيمة 2.5 مليار دولار لمضاعفة طاقتنا الإنتاجية من المياه المحلاة أربع مرات في السنوات الخمس المقبلة، وطرح مناقصات في أكتوبر أمام شركات القطاع الخاص لإنشاء 17 محطة تحلية تعمل بالطاقة الشمسية. وفي يونيو، نجحت أوراسكوم للإنشاءات وماتيتو في تسليم محطة لتحلية مياه البحر بقيمة 130 مليون دولار في شرق بورسعيد. وتقوم شركة كرم ووتر – قسم حلول المياه الذي أطلقته مؤخرا شركة تطوير الطاقة الشمسية المحلية كرم سولار – بتشغيل مشروع لتحلية المياه بالطاقة الشمسية في مرسى علم (بي دي إف).

ولكن وسط تحديات التمويل، كافحت بعض القطاعات – مثل تحويل المخلفات إلى طاقة الذي روج له كثيرا – للحصول على موطئ قدم: بشكل عام، جرى إحراز تقدم طفيف في جذب الاستثمار لمشاريع تحويل المخلفات إلى طاقة. أطلقت مصر بالفعل أول مصنع لانتاج الطاقة من المخلفات. لكن العديد من الشركات أخبرت إنتربرايز أن المشاكل الهيكلية – بما في ذلك تعريفة الإنتاج التي يرون أنها منخفضة للغاية عند 1.4 جنيه/ كيلووات ساعة – تعني أن الاستثمار في إنتاج الطاقة من المخلفات على نطاق واسع غير مجد من الناحية المالية.

وبالرغم من إنطلاق مخططنا للتحول إلى الغاز الطبيعي، إلا أنه قد تأثر بنقص الإمدادات: بدأت خطة الحكومة الطموحة لإحلال سيارات الركوب للعمل بالغاز الطبيعي في عام 2021، مع تقديم نحو 7.7 ألف سيارة تعمل بالغاز الطبيعي اعتبارا من أكتوبر. لكن أسعار بعض السيارات التي تعمل بالوقود المزدوج ارتفعت بين 3 و5 آلاف جنيه بعد حصول عدة شركات مصنعة على موافقة وزارة المالية لرفع أسعارها. جاء ذلك في أعقاب أزمة سلاسل التوريد العالمية التي أدت إلى ارتفاع تكاليف الشحن وتأخير وصول الرقائق ومكونات السيارات الأخرى.

أثرت زيادة تكلفة المواد المستوردة أيضا على خططنا لإنتاج السيارات الكهربائية محليا: انهارت المفاوضات بين شركة النصر للسيارات المملوكة للدولة وشركة دونج فينج الصينية – التي وقعت اتفاقية في يناير لتجميع سيارات E70 محليا – في نوفمبر، ويرجع ذلك إلى حد كبير إلى ارتفاع تكلفة المواد المستوردة. قبل الانهيار، كانت شركة النصر تهدف إلى تجهيز أول 100 سيارة من طراز E70 بحلول يوليو-أغسطس 2022.

رغم استمرار تقدم الأعمال، توقعت شركة النصر أن يكون لديها شريك جديد بنهاية نوفمبر، وفق ما قاله العضو المنتدب هاني الخولي لإنتربرايز. كما تواصل شركة إنفينيتي إي في – الرائدة في مجال الطاقة المتجددة – خططها للعمل مع الحكومة على إنشاء 6 آلاف نقطة شحن للسيارات الكهربائية، عبر 3 آلاف محطة شحن على مستوى البلاد على مدار السنوات الثلاث المقبلة، حسبما أكد العضو المنتدب، شمس عبد الغفار. ووقعت الشركة الهندسية لتصنيع السيارات التابعة لشركة النصر اتفاقية تعاون مع الشركة المصرية لتطوير تكنولوجيا التحكم في إدارة تشغيل المركبات بالطاقة الكهربائية برايت سكايز، لتصنيع المكونات الرئيسية لأول أتوبيسات كهربائية مجمعة محليا في مصر.

هناك أيضا مباحثات لتصنيع السيارات الكهربائية محليا من خلال القطاع الخاص: وقعت شركتا جنرال موتورز والمنصور للسيارات التابعة لمجموعة منصور مذكرة تفاهم في وقت سابق من هذا الشهر للدخول في شراكة لإنتاج السيارات الكهربائية محليا. وستقوم الشركتان، بمقتضى الاتفاق الموقع، بتقييم متطلبات الإنتاج، وحجم المبيعات، والحوافز المعروضة، وإعداد دراسة لتقديمها إلى الحكومة في غضون الشهرين إلى الثلاثة أشهر المقبلة.

يضر ازدهار السلع الأساسية واضطراب سلسلة التوريد بمصادر الطاقة المتجددة، لا سيما الطاقة الشمسية: مع ارتفاع أسعار الألمنيوم والنحاس على مدار العام، تضرر منتجو الطاقة الشمسية المحليون بشدة من بداية دورة فائقة جديدة للسلع الأساسية. وللتغلب على ذلك، كان لزاما عليهم زيادة الأسعار، أو تأخير المشاريع، أو استيعاب التكاليف وقبول هوامش ربح متدنية.

وقد يطال هذا الضرر بعض أكبر مشاريعنا: في سبتمبر، طلبت شركتا أكوا باور والنويس من وزارة الكهرباء تمديد الجداول الزمنية لتنفيذ مشروعاتهم "لحين استقرار الأسعار"، وفق ما قاله نائب رئيس هيئة الطاقة الجديدة والمتجددة، إيهاب إسماعيل، الذي أشار أيضا إلى أن ارتفاع تكاليف الشحن وزيادة أسعار الخلايا الشمسية تسببت في زيادة الأعباء عن ميزانية كلا الشركتين. وسعت أكوا باور إلى تأجيل العمل في محطة الطاقة الشمسية في كوم أمبو بقدرة 200 ميجاوات لمدة تسعة أشهر، وأرادت النويس أيضا تمديد الإغلاق المالي لمشاريع الطاقة الشمسية لمدة ستة أشهر، حتى يونيو 2022، بحسب تقارير محلية. وأفادت جريدة المال في سبتمبر أن شركة النويس ستعرض رخصة مشروعاتها الشمسية في بنبان للبيع، لتوفير التمويلات اللازمة لمشروعات أخرى، بحسب الجريدة.


فيما يلي أهم الأخبار المرتبطة بالحفاظ على المناخ لهذا الأسبوع:

  • ميتسوبيشي تبدي اهتمامها بمشروعات الطاقة النظيفة في مصر: بحث مسؤولو شركة ميتسوبيشي اليابانية فرص التعاون في مشروعات الطاقة النظيفة مثل إنتاج الهيدروجين الأخضر والتقاط وتخزين الكربون خلال لقاء مع وزير البترول طارق الملا الأسبوع الماضي.
  • وقعت شركتا كار جاس وغازتك المملوكتان للدولة عقدين بقيمة 200 مليون جنيه لتمويل المبادرة الرئاسية لإحلال المركبات للعمل بالغاز الطبيعي.

المفكرة

13- 26 ديسمبر (الاثنين – الأحد): يمكن لمساهمي مستشفيات كليوباترا الاكتتاب في عرض الشراء الاختياري المقدم من شركة سي آي كابيتال لـ 26% من الشركة.

21 ديسمبر (الثلاثاء): سويفل ومجاليكس تنظمان مؤتمرا افتراضيا "بجوار المدفأة" بعنوان "قصص نساء في مجال التكنولوجيا".

21 ديسمبر (الثلاثاء): يُمنع المسافرون غير المقيمين من مصر، أو الذين أقاموا في مصر خلال 21 يوما من وصولهم، من دخول هونج كونج اعتبارا من هذا التاريخ.

25 ديسمبر (السبت): معرض التوظيف الخامس لجوبزيلا في حرم الجامعة الأمريكية بالتحرير، 11 صباحا – 6 مساء.

26 ديسمبر (الأحد): عودة مجلس النواب للانعقاد.

31 ديسمبر (الجمعة): آخر موعد أمام مالكي العقارات لسداد القسط الثانى من الضريبة العقارية دون غرامة تأخير.

نهاية ديسمبر: شركة النصر للسيارات توقع عقود تصنيع السيارات الكهربائية محليا مع الشريك الجديد.

نهاية الربع الرابع من 2021: تخطط إدفينتشرز لإغلاق جولة واحدة على الأقل لتمويل استثمارات في تكنولوجيا التعليم.

نهاية الربع الرابع من 2021: فوري تخطط لإطلاق بطاقات "My Fawry".

1 يناير 2022: ضريبة الأرباح الرأسمالية تدخل حيز التنفيذ على تعاملات المستثمرين المحليين بالبورصة المصرية.

1 يناير 2022 (السبت): بدء تطبيق الحد الأدنى للأجور في القطاع الخاص.

النصف الثاني من يناير: مصر تستضيف اجتماع الدورة الـ 11 للجنة المشتركة المصرية البحرينية.

الربع الأول من 2022: إطلاق البورصة السلعية المصرية.

7 يناير 2022 (الجمعة): عيد الميلاد المجيد، عطلة رسمية.

10 – 13 يناير 2022 (الاثنين – الخميس): انعقاد منتدى شباب العالم، في شرم الشيخ.

20 يناير 2022 (الخميس): بدء تشغيل الخط الملاحي الجديد التابع لشركة كادمار للشحن لنقل الحاصلات الزراعية المصرية من الإسكندرية إلى روسيا.

27 يناير 2022 (الخميس): عيد الشرطة / ذكرى ثورة 25 يناير عطلة رسمية.

فبراير 2022: إطلاق الشركة المشتركة الجديدة بين شركة حسن علام وشركة “تيتان تو هولدينج” الروسية لتنفيذ أعمال الإنشاءات بمحطة الضبعة النووية.

14 – 16 فبراير 2022 (الاثنين – الأربعاء): الدورة الخامسة لمؤتمر ومعرض مصر الدولي للبترول، القاهرة.

19 فبراير 2022 (السبت): بدء الدراسة بالفصل الثاني من العام الدراسي 2022/2021 في الجامعات الحكومية.

النصف الأول من عام 2022: الاجتماع السنوي للمنتدى الاقتصادي العالمي، المكان سيتحدد لاحقا.

النصف الأول من عام 2022: إي-أسواق تطلق منصة إلكترونية لحجز تذاكر المواقع الأثرية عبر الإنترنت في جميع أنحاء الجمهورية.

النصف الأول من 2022: إي فاينانس تطلق منصة إي-هيلث المتخصصة في خدمات الصحة الرقمية.

مارس 2022: تصفيات كأس العالم.

2 أبريل 2022 (السبت): غرة شهر رمضان المبارك.

3 أبريل 2022 (الأحد): بدء تلقي هيئة التنمية الصناعية العروض لمزايدة رخصة السجائر الجديدة.

22 – 24 أبريل 2022: اجتماعات الربيع لصندوق النقد والبنك الدوليين.

24 أبريل 2022 (الأحد): عيد القيامة المجيد (عطلة رسمية).

25 أبريل 2022 (الاثنين): شم النسيم.

25 أبريل 2022 (الاثنين): عيد تحرير سيناء.

مايو 2022: المؤتمر الأول للاستثمار في تكنولوجيا النقل والتوصيل، القاهرة.

2 مايو 2022 (الاثنين): عيد الفطر المبارك.

16 يونيو 2022 (الخميس): نهاية العام الدراسي بالمدارس الحكومية.

27 يونيو – 3 يوليو 2022 (الاثنين – الأحد): بطولة العالم للجامعات للإسكواش، نيو جيزة.

30 يونيو 2022 (الخميس): ذكرى ثورة 30 يونيو.

منتصف عام 2022: الإعلان عن تفاصيل خط السكك الحديدية فائق السرعة الذي بنته شركة سيمنس بين القاهرة وأسوان.

النصف الثاني من 2022: مصر تستضيف المنتدى الوزاري للغاز.

8 يوليو (الجمعة): يوم عرفة.

9 – 13 يوليو (السبت – الأربعاء): عيد الأضحى، عطلة رسمية.

30 يوليو (السبت): رأس السنة الهجرية.

سبتمبر 2022: إطلاق المعرض البحري الأول "Naval Power" للقوات البحرية برعاية وزارة الدفاع المصرية.

6 أكتوبر (الخميس): عيد القوات المسلحة.

8 أكتوبر (السبت): المولد النبوي الشريف.

18 – 20 أكتوبر 2022 (الثلاثاء – الخميس): مؤتمر دول حوض البحر المتوسط للبترول (موك)، الإسكندرية.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، «سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها(رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)، و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235) و«مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).