الأحد, 12 سبتمبر 2021

استطلاع إنتربرايز يتوقع تثبيت الفائدة مجددا .. ومعيط يؤكد استعداد مصر لأي تقلبات بالأسواق العالمية

عناوين سريعة

نتابع اليوم

صباح الخير قراءنا الأعزاء، مع عدد مزدحم بشدة بالأخبار. إنها بداية مناسبة لأسبوع سيراجع فيه البنك المركزي أسعار الفائدة، وقد يشهد إعلانا مهما حول تصنيع مصر للقاح مودرنا المضاد لـ “كوفيد-19” محليا.

وأيضا هذا الأسبوع: هواتف آيفون جديدة، وأحدث المؤتمرات الاستثمارية عبر الإنترنت للمجموعة المالية هيرميس، وزيارة محتملة لرئيس الوزراء الإسرائيلي للقاهرة. المزيد حول كل ذلك في نشرتنا هذا الصباح.

وفي غضون ذلك، مكاتب ضريبة الدخل وضريبة القيمة المضافة ستبدأ في الاندماج على مستوى البلاد هذا الشهر حيث تبدأ الحكومة في تبسيط معاملاتها إلى جانب تطبيق نظام الضرائب الرقمي الجديد، حسبما ذكرت وزارة المالية في بيان. وسيجري دمج 14 مكتب ضرائب في القاهرة الكبرى لتصبح 10 مكاتب في المرحلة الأولى، وفقا لرئيس مصلحة الضرائب المصرية رضا عبد القادر، وتحث المصلحة دافعي الضرائب على مراجعة صفحة الفيسبوك الخاصة بها للحصول على التحديثات.

وخلال هذا الشهر، ستتمكن الشركات في عدد محدود من المناطق الضريبية في القاهرة من دفع ضريبة الدخل وضريبة القيمة المضافة عبر منصة الإجراءات الضريبية الإلكترونية الموحدة قبل طرحها على مستوى البلاد بحلول نهاية العام المالي الحالي في نهاية يونيو المقبل.

قناة السويس تتجنب النسخة الثانية من حادث إيفر جيفن: جنحت ناقلة البضائع الصب البنمية كورال كريستال لفترة وجيزة في الممر الملاحي لقناة السويس يوم الخميس، ولكن جرى إعادة تعويمها بسرعة باستخدام قاطرات القناة، حسبما قال رئيس الهيئة أسامة ربيع في بيان. حركة المرور لم تتوقف في القناة، بتوجيه كورال كريستال ذات الحمولة البالغة 43 ألف طن إلى تفريعة البلاح الشرقي، حيث استأنفت رحلتها بشكل طبيعي. كانت الهيئة قد أعلنت العمل على توسيع القسم الجنوبي من القناة بعد أسبوع من تعويم سفينة إيفر جيفن البنمية التي جنحت بعرض المجرى الملاحي، فضلا عن الحصول على معدات إضافية مثل الرافعات لتسهيل التعامل مع الحوادث المستقبلية.


يحدث اليوم –

موسم العودة إلى المدارس: تبدأ المدارس الدولية التي تشرف عليها وزارة التعليم، العام الدراسي الجديد اليوم.

صحارى إكسبو: تبدأ الأحد المقبل فعاليات المعرض الزراعي الدولي “صحارى إكسبو”، الذي يمتد على مدار أربعة أيام، في مركز مصر للمعارض الدولية.

وغدا –

تعقد المجموعة المالية هيرميس مؤتمرها الاستثماري الرابع وذلك عبر الإنترنت خلال الفترة 13-21 سبتمبر الجاري.

تستضيف غرفة التجارة الأمريكية بالقاهرة وزيرة البيئة ياسمين فؤاد، للحديث حول استراتيجيات خلق نمو أخضر يقوده القطاع الخاص في الاجتماع الشهري الافتراضي لغرفة التجارة الأمريكية بالقاهرة غدا الاثنين 13 سبتمبر. سجل من هنا.

وخلال هذا الأسبوع –

تنظم شركة أبل الأمريكية مؤتمرا على الإنترنت الثلاثاء للكشف عن أجهزتها الجديدة، والتي تشمل هواتف آيفون، والآيبود وربما طراز جديد من ساعة أبل. وستعقد أبل المؤتمر الساعة 7 مساء بتوقيت القاهرة وسيستمر لمدة ساعتين. ويمكنكم متابعة البث المباشر للمؤتمر من هنا.

أسعار الفائدة: تعقد لجنة السياسة النقدية في البنك المركزي المصري اجتماعا يوم الخميس 16 سبتمبر لمراجعة أسعار الفائدة.

هل يزور رئيس الوزراء الإسرائيلي القاهرة هذا الأسبوع؟ قال باراك رافيد في حديثه إلى أكسيوس إن نفتالي بينيت سيقوم بزيارة دبلوماسية رسمية لمصر لإجراء محادثات مع الرئيس عبد الفتاح السيسي. وستكون هذه أول زيارة رسمية لزعيم إسرائيلي إلى مصر منذ أكثر من عقد، وستكون أول زيارة في عهد السيسي. كان آخر رئيس مصري يستضيف رئيس وزراء إسرائيلي هو حسني مبارك، الذي التقى بنيامين نتنياهو في يناير 2011.

وتأتي الزيارة المحتملة وسط تقارير تفيد بأن مصر تعد خارطة طريق جديدة لاستئناف محادثات السلام الإسرائيلية الفلسطينية. ووجه الرئيس السيسي في أغسطس الدعوة إلى بينيت لزيارة القاهرة، قبل أن يتصل في وقت سابق من هذا الأسبوع بالرئيس الإسرائيلي إسحاق هرتسوج لتهنئته برأس السنة العبرية.

تنعقد الجمعية العامة للأمم المتحدة في وقت لاحق من الأسبوع، إذ تبدأ يوم الثلاثاء 14 سبتمبر وتستمر حتى 30 سبتمبر.

فيما وجه الأمين العام للأمم المتحدة تحذيرا شديدا قبيل اجتماعات هذا العام: حث الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش زعماء العالم على اختيار “سيناريو الاختراق” لتجنب حدوث كوارث عالمية متتالية في المستقبل. في تقرير خاص قدمه إلى الجمعية العامة للأمم المتحدة يوم الجمعة، حذر جوتيريش من أن العالم يواجه “لحظة محورية” ودعا إلى إعادة تفكير جذري لمعالجة “الضغط الهائل” الذي يواجه المجتمعات في جميع أنحاء العالم من الوباء وتفاوت مستوى توزيع الثروات وتدمير البيئة.


الخبر الأبرز عالميا:

توقعات متباينة لاتجاه الاقتصاد العالمي. عبرت وكالة بلومبرج في تقرير لها عن وجهة النظر المتفائلة، حيث قالت إن الشركات حول العالم، بدءا من شركات تصنيع المكرونة وحتى الشركات العملاقة المصنعة لأشباه الموصلات عاودت الإنفاق على إنشاء مصانع وشراء معدات جديدة بصورة لم تشهدها منذ عدة سنوات، وسط تفاؤل بشأن تحسن الطلب على الرغم من التحديات الوشيكة على الجانب الاقتصادي وعلى جانب الإمدادات. وعلى الجانب الآخر، قالت صحيفة فايننشال تايمز إن الوضع يزداد سوءا في الولايات المتحدة بعد أن تسبب متحور دلتا في قلب التوقعات وتغيير الآراء القائلة بتعافي سريع للاقتصاد.

وأيضا – حلت أمس الذكرى الـ 20 لهجمات الحادي عشر من سبتمبر بالولايات المتحدة. وقالت صحيفة فايننشال تايمز إن القادة الأمريكيين “يرثون الشعور المفقود بالاتحاد” في تلك الذكرى، في حين استعرضت صحيفة وول ستريت جورنال المراسم التي أقيمت أمس وتساءلت أيضا “لماذا لم تحدث هجمات مماثلة لهجمات الحادي عشر من سبتمبر” . وهيمنت ذكرى تلك الهجمات على الصفحة الرئيسي لصحيفة نيويورك تايمز التي قدمت مجموعة من الصور التي وثقت الهجمات.


أبرز ما جاء في نشرتنا المسائية يوم الخميس:

  • تراجع بنك مصر عن بيع حصته البالغة 15% في فوري بلس لشركة فوري، إذ يرى أن هناك إمكانات نمو جيدة لدى الشركة خلال الفترة المقبلة، حسبما أفادت مصادر بالبنك لإنتربرايز. وتأتي هذه الخطوة بعد أيام قليلة من إعلان فوري في إفصاح للبورصة أنها ستشتري حصة بنك مصر البالغة 15% وحصة البنك التجاري الدولي البالغة 15% في شركتها التابعة فوري بلس بسعر 1.15 جنيه مصري للسهم، بإجمالي 16.2 مليون جنيه لكل عملية استحواذ.
  • المستحقات المتأخرة ضمن برنامج رد الأعباء التصديرية الجديد ستصرف خلال سبتمبر وأكتوبر: سيحصل المصدرون المؤهلون على مستحقات الدعم المتأخرة بموجب برنامج رد الأعباء التصديرية الجديد الذي أطلق في يوليو، خلال يومي 30 سبتمبر الحالي و28 أكتوبر المقبل، حسبما أفاد وزير المالية محمد معيط في بيان.
  • أسعار الغاز الطبيعي المرتفعة تهدد التعافي العالمي، مع ارتفاع أسعار السكر والسيراميك والصلب وكل شيء تقريبا بين ترك الدول الأوروبية غير قادرة بشكل متزايد على إعادة تعبئة إمدادات التخزين المستنفدة، وترك المستهلكين النهائيين يدفعون فاتورة أعلى.

رحل عن عالمنا يوم الخميس الماضي، محمود العربي رئيس مجلس إدارة مجموعة العربي ورجل الصناعة الوطنية عن عمر ناهز 89 عاما، على إثر أزمة صحية. وكان العربي عنصرا أساسيا في مجتمع الأعمال المصري منذ عقود، بعد سنوات قليلة من بداية تأسيس مجموعة العربي الصناعية في عام 1964، إذ طور العربي شركته لتصبح واحدة من كبرى الشركات الصناعية في البلاد، وأصبح العربي المعروف بـ “شهبندر التجار” بعد ذلك رئيسا لاتحاد الغرف التجارية. واشتهرت مجموعة العربي بارتباطها الطويل بالعديد من العلامات التجارية الشهيرة مثل توشيبا، وشارب، وتورنيدو، وسوني. وحصل العربي على وسام الشمس المشرقة من الإمبراطور الياباني أكيهيتو في مايو 2009، تقديرا لدوره في دعم وتحسين العلاقات الاقتصادية المصرية اليابانية. وشيعت جنازة الفقيد يوم الجمعة من قرية أبو رقبة بالمنوفية بحضور الآلاف من محبيه.

enterprise

استطلاع

استطلاع إنتربرايز – البنك المركزي يتجه لتثبيت أسعار الفائدة

استطلاع إنتربرايز – البنك المركزي المصري قد يبقي على أسعار الفائدة دون تغيير حينما تجتمع لجنة السياسة النقدية يوم الخميس المقبل لمراجعة أسعار الفائدة، وذلك بهدف كبح الضغوط التضخمية الآخذة في الصعود، وفقا لاستطلاع إنتربرايز الدوري. وأجمع 10 من المحللين والخبراء الاقتصاديين والمصرفيين شملهم الاستطلاع على أن البنك المركزي سيظل متمسكا بالنهج الحذر للاجتماع السابع على التوالي، ويواصل مراقبة ارتفاع التضخم محليا وعالميا والتداعيات المحتملة على سوق الديون المصرية إذا ما قلص مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي حزم التحفيز المالي في الولايات المتحدة.

معدلات الفائدة الحالية: يبلغ سعر العائد على كل من الإيداع والإقراض لليلة واحدة حاليا 8.25% و9.25% على الترتيب، فيما يبلغ سعر العملية الرئيسية وسعر الخصم والائتمان 8.75% لكل منها. وأبقى البنك المركزي على أسعار الفائدة دون تغيير منذ نوفمبر الماضي الذي شهد خفضا مفاجئا بواقع 50 نقطة أساس، بعد خفض بنفس القيمة في سبتمبر. وبإضافة الخفض التاريخي في مارس من العام الماضي بواقع 300 نقطة أساس لاحتواء أزمة "كوفيد-19"، يكون المركزي قد خفض أسعار الفائدة بإجمالي 400 نقطة أساس خلال 2020.

ارتفاع التضخم المحلي يعني أن المركزي يعني أن المركزي يستطيع أن يتحمل تأخير خفض الفائدة: سجلت البلاد في أغسطس الماضي أعلى معدل تضخم منذ نوفمبر 2020، بعدما قفز معدل التضخم السنوي بالمدن المصرية إلى 5.7% في أغسطس، مقارنة بـ 5.4% في يوليو. وبلغ معدل التضخم في الريف والحضر 6.4% في أغسطس الماضي، ارتفاعا من 6.1% في الشهر السابق عليه.

قفزة أسعار السلع العالمية تجبر صناع السياسة النقدية على اتباع نهج حذر: استأنفت أسعار الغذاء العالمية الصعود في أغسطس بعد أن شهدت تراجعا في الشهرين السابقين عليه، في حين تسببت إغلاقات المصانع ومشاكل سلاسل الإمدادات على خلفية تفشي متحور دلتا إلى ارتفاع أسعار السلع، وفق ما ذكرته منى بدير محللة أولى الاقتصاد الكلي في برايم القابضة. ويرى الخبير المصرفي محمد عبد العال أن أرقام التضخم الحالية والمتوقعة للفترة المقبلة تتيح للسلطة النقدية إمكانية أن تقوم بإجراء خفض جديد، ولكنها على الأرجح ستفضل الاستمرار على المستوى الحالي لأسعار الفائدة ، دعما لمدخرات القطاع العائلي ولإتاحة عوائد مميزة على مدخراتهم ، بما يضمن لهم دخلا ثابتا يساعد على خلق طلب مشتق على السلع والخدمات، إلى جانب جذب تحويلات المصريين العاملين فى الخارج، وحفاظا على تدفق الاستثمار الأجنبي فى أدوات الدين المحلية.

هل هذه الضغوط التضخمية مؤقتة؟ قال وزير المالية محمد معيط في حواره مع بلومبرج الأسبوع الماضي إن ارتفاع التضخم "مؤقت"، متوقعا أن يبدأ التضخم في التراجع وتعود الأمور إلى طبيعتها. وأرجع معيط الاتجاه الصعودي للتضخم مؤخرا إلى الأسواق العالمية.

أسعار الفائدة الحقيقية تحافظ على زخم التدفقات الأجنبية في المحافظ المالية: سجلت حيازات المستثمرين الأجانب في الديون المحلية مستوى قياسيا بلغ 33 مليار دولار مطلع أغسطس الماضي، وذلك بفضل ارتفاع شهية المستثمرين على أدوات الدين المحلية بسبب معدل الفائدة الحقيقي في مصر والذي يعد الأعلى عالميا. وقد قفزت التدفقات الداخلة بنحو 23 مليار دولار منذ عمليات البيع المكثف التي شهدتها الأسواق الناشئة في بداية تفشي الجائحة العام الماضي.

لكن تقليص التحفيز في الولايات المتحدة يظل أحد المخاطر: التقليص التدريجي لبرنامج شراء السندات من قبل مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي سينعكس سلبا على الأسواق الناشئة، وفق ما ذكرته إسراء أحمد محللة الاقتصاد الكلي لدى فاروس، وهو ما تراه سببا لتثبيت أسعار الفائدة من قبل البنك المركزي المصري في اجتماعه هذا الأسبوع. ويرى الخبير المصرفي هاني أبو الفتوح أن المركزي سيميل إلى التثبيت للحفاظ على جاذبية سوق الديون المحلية أمام المستثمرين الأجانب في مواجهة احتمالات رفع الفائدة الأمريكية. لكن مونيت دوس، محللة أولى الاقتصاد الكلي وقطاع الخدمات المالية بشركة إتش سي للأوراق المالية والاستثمار، تقول إن تأكيدات الفيدرالي المتكررة بأن رفع الفائدة غير مرجح في المستقبل القريب، قد خففت الضغط على سندات الخزانة في الأسواق الناشئة وحافظت على جاذبية تجارة الفائدة في مصر في الوقت الحالي.

تباطؤ وتيرة تعافي الاقتصاد الأمريكي قد يصب في صالح مصر: ربما يضطر الفيدرالي الأمريكي إلى إرجاء رفع أسعار الفائدة بعد بيانات الوظائف الأخيرة التي جاءت مخيبة للآمال، والتي أظهرت أنه جرى إضافة ثلث عدد الوظائف الجديدة المستهدف فقط خلال أغسطس، ما يشير إلى أن معدل التعافي يتباطأ، بحسب هشام الشبيني رئيس قطاع البحوث في شركة مباشر.

وأدى انتعاش إيرادات العملة الأجنبية من السياحة بعد استئناف الرحلات الروسية إلى منتجعات البحر الأحمر في مصر إلى تخفيف ضغوط أسعار الفائدة على الجنيه المصري، وفق دوس.

ربما لا تشهد أسعار الفائدة أي تغيير حتى نهاية العام: على الأرجح سيبقي المركزي معدلات الفائدة عند مستوياتها الحالية حتى نهاية 021، حسبما تتوقع بدير، وهو ما عزته إلى حاجة صانعي السياسة النقدية إلى الحفاظ على استقرار معدل التضخم في نطاق مستهدف المركزي. ومن جانبه، عدل نعمان خالد، محلل الاقتصاد الكلي لدى أرقام كابيتال، توقعاته السابقة باستئناف المركزي لدورة التيسير النقدي نهاية العام الجاري إلى مطلع 2022، على خلفية ارتفاع التضخم وتطورات الموجة الرابعة من الجائحة وتفشي متحور دلتا عالميا.

ما يحدث بالأسواق الناشئة يتردد صداه في مصر: تنافسية أدوات الدين المصرية أمام نظيرتها في الأسواق الناشئة سيؤثر أيضا على قرار لجنة السياسة النقدية هذا الأسبوع. قامت العديد من البنوك المركزية في الأسواق الناشئة بالفعل بتشديد السياسة النقدية خلال الشهور القليلة الماضية، ومن بينها روسيا بواقع 100 نقطة أساس في يوليو الماضي-وهو أكبر رفع منذ 2014 في محاولة لكبح التضخم. وتعتقد بدير أن البنوك المركزية في كوريا الجنوبية وأمريكا اللاتينية وأوروبا الناشئة ستحذو حذو موسكو قريبا.

اقتصاد

وزير المالية: مصر مستعدة لأي تقلبات بأسواق المال العالمية

مصر يمكنها التعامل مع احتمالات رفع أسعار الفائدة الأمريكية، في ضوء إمكانية تقليص مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي لبرنامج التحفيز المالي الذي أطلقه لمواجهة جائحة "كوفيد-19"، حسبما ذكر وزير المالية محمد معيط في مقابلة مع بلومبرج الخميس الماضي (شاهد 18:47 دقيقة). وقال معيط إن صناع السياسة "يراقبون عن كثب" التأثيرات المحتملة لأي ارتفاع لأسعار الفائدة الأمريكية على تكاليف الاقتراض بالنسبة لمصر، مضيفا "يجب علينا أن نكون مستعدين، دائما".

لدى مصر خبرة كبيرة فيما يتعلق بتقلبات الأسواق الناشئة: قال معيط "نحن نأخذ في الاعتبار حاليا تجربتنا مع مثل هذا الوضع"، مضيفا أن استثمارات بقيمة تزيد عن 20 مليار دولار قد خرجت من البلاد خلال فترات التقلبات التي شهدتها الأسواق العالمية على مدى السنوات الثلاث الماضية. وكانت مصر، مثل العديد من الأسواق الناشئة، شهدت موجات بيعية بسبب ما عرف بـ "نوبة فزع الأسواق" في 2013، وخلال الموجة البيعية للأسواق الناشئة في 2018، ثم الموجة البيعية لأصول الأسواق الناشئة من مارس وحتى مايو 2020 خلال التفشي الأول لجائحة "كوفيد-19" عالميا، واستطاعت مصر بعد كل أزمة جذب استثمارات أجنبية جديدة في أدوات الدين بمعدلات قياسية.

كل الأنظار تتجه إلى الاحتياطي الفيدرالي: أشار رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول الشهر الماضي إلى أن البنك قد يبدأ في تقليص برنامجه لشراء السندات البالغ 120 مليار دولار شهريا قبل نهاية هذا العام، إذا ما شهد مزيدا من التحسينات في سوق العمل. وألقت بيانات التوظيف الضعيفة بشكل غير متوقع في الشهر الماضي بظلال من الشك على ما إذا كان الاحتياطي الفيدرالي سيقدم بالفعل على تقليص برنامج التحفيز، إلا أن 70% من الاقتصاديين الذين شملهم الاستطلاع الذي أجرته مؤخرا صحيفة فايننشال تايمز ما زالوا يتوقعون إعلانا من جانب الفيدرالي بتلك الخطوة إما في نوفمبر أو ديسمبر المقبلين، في حين يعتقد أكثر من 70% أنه سيتعين على الفيدرالي الأمريكي أن يبدأ في رفع أسعار الفائدة في وقت أكثر قربا بكثير مما هو متوقع حاليا، ربما في عام 2022 بدلا من عام 2023 في التوقعات السابقة.

أسعار الفائدة الحقيقية المرتفعة في مصر سيكون بمثابة حماية إضافية لها ضد ارتفاع أسعار الفائدة الأمريكية، وفقا لما قالته وكالة ستاندرد أند بورز للتصنيف الائتماني، في تقرير لها. وقالت الوكالة، "بالمقارنة مع بعض الأسواق الناشئة الأخرى، نعتقد أن مصر قد تكون أفضل حالا إلى حد ما في حالة ارتفاع أسعار الفائدة الأمريكية، ويرجع ذلك بشكل رئيسي إلى ارتفاع أسعار الفائدة الحقيقية".

إلا أن ستاندرد أند بورز حذرت من أن مصر لا تزال عرضة لخطر حدوث تدفقات خارجة إذا بدأت الدول ذات المخاطر الأقل في تشديد سياستها النقدية، لا سيما بالنظر إلى تكلفة الاقتراض في مصر والتي تعد من بين أعلى المعدلات في العالم. وقالت وكالة التصنيف الائتماني إن الحكومة ستحتاج إلى تأمين المزيد من احتياجاتها التمويلية من سوق الأسهم، وأن تقلل اعتمادها على أسواق الدين لتقليص هذه المخاطر.

وتعمل الحكومة حاليا على خفض تكلفة ديونها من خلال تقليل الاعتماد على الديون قصيرة الأجل لصالح الديون طويلة الأجل، إلى جانب تنويع مصادر تمويلها لتشمل السندات الدولية والصكوك السيادية والسندات الخضراء.

مثلت خدمة الدين 36% من المصروفات في الموازنة العامة حتى نهاية يونيو 2021، متراجعة من 40% العام الماضي، وفقا لما قاله معيط. وأضاف أيضا أن الحكومة تهدف إلى خفض تلك النسبة إلى 32% بنهاية يونيو 2022. وأظهرت مسودة وزارة المالية لمشروع موازنة العام المالي 2022/2021 أن خدمة الدين ستشكل ما يقرب من ثلث الإنفاق الحكومي، إذ ارتفعت بأكثر من 2% لتصل إلى 579 مليار جنيه.

المزيد من إصدارات الديون في الطريق: قال معيط إن الدولة قد تصدر سندات مقومة بالدولار أو اليورو، وربما تبيع المزيد من السندات الخضراء، قبل انتهاء العام المالي، وتأمل الحكومة أيضا في إصدار أول صكوك سيادية في النصف الأول من عام 2022، بحسب معيط، الذي أشار إلى أن حجم الإصدار الأول قد يتراوح بين 500 و700 مليون دولار.

كان صندوق النقد الدولي حذر من التأثيرات المحتملة لقرار الاحتياطي الفيدرالي على الأسواق الناشئة. وقالت كبيرة الاقتصاديين بصندوق النقد الدولي جيتا جوبيناث الشهر الماضي إن الأسواق الناشئة التي عانت ميزانيتها بسبب "كوفيد-19" يمكن أن تواجه أضرارا كبيرة لاقتصاداتها في حال شرع الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي في تقليص برنامجه التحفيزي. وقالت: "تواجه [الأسواق الناشئة] رياحا معاكسة أكثر صعوبة، إذ تتعرض لضربات من عدة جهات مختلفة، وهذا هو السبب في أنها لا يمكنها تحمل وضع يكون لديك فيه نوع من نوبة فزع في الأسواق المالية والتي تنشأ عن البنوك المركزية الكبرى".

اقتصاد

التضخم يواصل الارتفاع في أغسطس مسجلا أعلى مستوياته خلال 2021

سجل معدل التضخم السنوي العام بالمدن المصرية أعلى مستوياته خلال تسعة أشهر في أغسطس، على خلفية ارتفاع أسعار المأكولات والوقود والنقل، بحسب بيانات رسمية صدرت الخميس الماضي. وارتفع معدل التضخم بشكل طفيف ليصل إلى 5.7% الشهر الماضي، مقارنة بـ 5.4% في يوليو، بحسب بيانات الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء. ويعد هذا أعلى مستوى تضخم سنوي في مصر منذ نوفمبر 2020. ومن ناحية أخرى، تراجع معدل التضخم بنسبة 0.1% على أساس شهري، مقارنة بارتفاع بنسبة 0.9% في يوليو.

وواصلت مجموعة أسعار الإسكان والمرافق ارتفاعها الشهر الماضي، بعد قرار الحكومة رفع أسعار الوقود والكهرباء مع بداية السنة المالية في يوليو، مسجلة ارتفاعا قدره 4.4% خلال أغسطس بعد أن شهدت قفزة بنسبة 4.1% في يوليو. وشهدت أسعار المواد الغذائية والمشروبات ارتفاعا بنسبة 7.6% على خلفية ارتفاع أسعار الزيوت والدهون بنسبة 17.9%. وشهدت أسعار الخضروات ثاني أكبر زيادة لها ضمن قطاع المأكولات والمشروبات، مسجلة ارتفاعا قدره 13.8%، في حين ارتفعت أسعار التبغ والمشروبات الكحولية بنسبة 2.3%.

ولا يزال التضخم ضمن النطاق المستهدف للبنك المركزي، والذي حدده البنك عند 7% (±2%).

من ناحية أخرى، ظل معدل التضخم الأساسي دون تغيير، إذ تراجع 0.1 نقطة مئوية ليصل إلى 4.5% في أغسطس، بحسب بيانات البنك المركزي (بي دي إف). وتراجعت الأسعار الأساسية الشهرية 0.3% بعد تسارعها بنسبة 0.6% في يوليو.

وارتفع معدل التضخم العام في إجمالي الجمهورية ليسجل 6.4% في أغسطس، مقارنة بـ 6.1% في يوليو، وفقا لبيانات الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء (بي دي إف).

من المتوقع أن يؤثر معدل التضخم على قرار لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي، خلال اجتماعها المقرر في الخميس المقبل لمراجعة أسعار الفائدة الرئيسية. وقال المحللون الـ 10 الذين استطلعت إنتربرايز آراءهم إن من المتوقع أن يقرر البنك المركزي الإبقاء على أسعار الفائدة دون تغيير، وعللوا بذلك بالحاجة إلى الحفاظ على جاذبية تجارة الفائدة في مصر، فضلا عن التوقعات بمواصلة ارتفاع التضخم خلال النصف الثاني من 2022.

كوفيد-19

هل تصنع مصر لقاح مودرنا؟ أجرت وزيرة الصحة هالة زايد محادثات مع ممثلي شركة مودرنا الأمريكية يوم الخميس لمناقشة إمكانية إنتاج لقاح مودرنا محليا،وفقا لبيان الوزارة. وتطرقت المحادثات إلى إمكانية التصريح للشركة فاكسيرا الحكومية بتصنيع اللقاح وتصديره إلى أفريقيا عبر مصنع الشركة الجديد المقرر افتتاحه في مدينة السادس من أكتوبر بنهاية نوفمبر المقبل، وذلك بطاقة إنتاجية تصل إلى 3 ملايين جرعة من اللقاحات المختلفة يوميا.

وبحثت الوزيرة أيضا خطط استيراد لقاحات مودرنا للاستخدام المحلي: وكان المتحدث باسم الوزارة خالد مجاهد صرح الأسبوع الماضي أن مصر نتوقع وصول نحو 3.2 مليون جرعة من لقاح فايزر في 16 سبتمبر.

هل يكون هناك اتفاق قبل نهاية العام؟ من المحتمل أن تصل الحكومة إلى اتفاق مع شركة أدوية أوروبية أو غربية قبل نهاية العام الحالي من أجل إنتاج لقاحات "كوفيد-19" في مصر، وفقا لما صرح به رئيس مجلس الوزراء مصطفى مدبولي لوكالة بلومبرج الأسبوع الماضي (شاهد 16:33 دقيقة). وقال مدبولي إن الحكومة تجري "مباحثات جادة للغاية" مع عدة شركات من أجل إنتاج "كميات كبيرة" من اللقاحات للتصدير إلى المنطقة وإلى أفريقيا. ولم يفصح مدبولي عن هوية تلك الشركات.

أعلنت وزارة الصحة المصرية أمس تسجيل 458 إصابة جديدة بفيروس "كوفيد-19"، ارتفاعا من 433 إصابة أول أمس، ليصل بذلك إجمالي الحالات المسجلة في البلاد إلى 292,476 حالة. وسجلت الوزارة أمس أيضا 13 حالة وفاة، ليرتفع بذلك إجمالي حالات الوفاة إلى 16,860 حالة.

التمويل الأخضر

"الأوروبي لإعادة الإعمار" يمول "الكويت الوطني مصر" بـ 25 مليون دولار لإقراض مشاريع الطاقة الخضراء

يستعد بنك الكويت الوطني – مصر للحصول على قرض قيمته 25 مليون دولار لتمويل مشاريع الطاقة الخضراء من البنك الأوروبي للتنمية وإعادة الإعمار، حسبما أعلن البنك في بيان. ومن المخطط أن يقرض بنك الكويت الأموال للشركات المصرية الصغيرة والمتوسطة لتمويل الاستثمارات التي ستساعد في التخفيف من آثار تغير المناخ، وسيشارك الصندوق الأخضر للمناخ في تمويل القرض بنسبة 15%.

وكثف البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية مؤخرا تمويلاته للمؤسسات المصرية لصالح المشاريع الخضراء. ففي الشهر الماضي، أقرض البنك إلى جانب الصندوق الأخضر للمناخ والاتحاد الأوروبي 50 مليون دولار لبنك قطر الوطني لتمويل المشاريع الخضراء والمساعدة في الانتقال إلى اقتصاد أكثر مراعاة للبيئة من خلال تشجيع استخدام "التقنيات عالية الأداء". وقبل ذلك أقرض البنك الأهلي المصري 100 مليون دولار لإعادة إقراض المشروعات الخضراء. وأفادت تقارير صحفية بأن البنك الأهلي المتحد أيضا يستعد للحصول على ما يصل إلى 22 مليون دولار من البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية إلى جانب الصندوق الأخضر للمناخ، لإعادة إقراضها إلى المشروعات الخضراء والمشروعات الصغيرة والمتوسطة في مجال الزراعة، والتصنيع، والخدمات، وتكنولوجيا المعلومات.

للمزيد حول خطط البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية بشأن الاقتصاد الأخضر في مصر، اقرأ مقابلتنا السابقة مع رئيسة البنك أوديل رينو باسو، والمديرة التنفيذية لمنطقة جنوب وشرق البحر المتوسط هايكه هارمجارت.

ومن أخبار التمويل الأخضر أيضا –

قدم البنك الأوروبي للتنمية وإعادة الإعمار تمويلا إضافيا بقيمة ملياري يورو إلى برنامج المدن الخضراء 2 النافذة الثانية، ليصل إجمالي الاستثمارات المخصصة للبرنامج 3.65 مليار يورو. يهدف المشروع إلى تعزيز التحسينات البيئية ودعم جودة التحول الأخضر، عبر قروض وسندات خاصة وعامة.

البنك سيوجه تلك التمويلات إلى الحكومات وشركات المرافق المملوكة للدولة والشركات الخاصة والكيانات السيادية الأخرى التي تدعم استثمارات المدن الخضراء.

هل تحصل مصر على جزء من تلك التمويلات؟ أعلن البنك الأوروبي للتنمية وإعادة الإعمار في وقت سابق، تقديم قرض لمصر بقيمة 29.6 مليون دولار في إطار مشروع المدن الخضراء لتمويل جزئي لتطوير ميناء السادس من أكتوبر الجاف.

اجتماع الحكومة

مجلس الوزراء يقر اللائحة التنفيذية لقانون التأمينات الاجتماعية

وافق مجلس الوزراء في اجتماعه الأسبوعي الأربعاء الماضي على اللائحة التنفيذية لقانون التأمينات الاجتماعية والمعاشات، والذي ينص على تحديد اشتراكات صندوق المعاشات بواقع 21% من الراتب الشهري لموظفي القطاعين العام والخاص، بواقع 9% يسددها الموظف، و12% يسددها عنه صاحب العمل. وستزيد تلك النسبة كل سبع سنوات منذ بدء العمل بالقانون، بمعدل 1% تسدد مناصفة بين الموظف وصاحب العمل، على أن يكون الحد الأقصى لنسبة ما يتم دفعه 26%. وكان الرئيس السيسي قد صدق على القانون في أغسطس 2019، بعد شهر من إقراره نهائيا من جانب مجلس النواب.

وخلال الاجتماع أيضا:

  • أقر المجلس تعديلات جديدة على قانون نقابات المهن التمثيلية والسينمائية والموسيقية، والتي تنص على زيادة الرسوم إلى 3% بدلا من 2% من قيمة العقود الخاصة بالأعمال التي يبرمها أعضاء النقابة أو من إيرادتهم. وتنص أيضا على إضافة جنيه واحد على كل تذكرة دخول لدور السينما والمسرح وعروض الأوبرا والباليه والسيرك والحفلات والعروض الموسيقية أو الغنائية، إلى جانب زيادة رسوم القيد بالنقابة والاشتراك السنوي بها.
  • وافق المجلس كذلك على مد العمل بضوابط وقواعد ترشيد الإنفاق العام بالجهات الداخلة في الموازنة العامة للدولة والهيئات العامة الاقتصادية لمدة ستة أشهر إضافية اعتبارا من بداية العام المالي 2022/2021، والتي جرى إقرارها العام الماضي في محاولة لمواجهة الضغوط الاقتصادية الناجمة عن جائحة "كوفيد-19" على الموازنة العامة.
  • وافق المجلس على مشروع قانون بإصدار قانون حقوق المسنين، والذي يهدف إلى ضمان الحماية والرعاية والكفالة للمسنين.
  • وافق المجلس على مشروع قرار رئيس الجمهورية بشأن الموافقة على المعاهدة المؤسسة لوكالة الأدوية الأفريقية.

ديون

قرض لإعادة هيكلة إيفرجرو .. وقرض بقيمة 1.5 مليار جنيه لتمويل مشروع أركان بالم

إيفرجرو تحصل على قرض لإعادة هيكلة مديونياتها – بدأ تحالف مكون من 12 بنكا بقيادة بنك المشرق والبنك الأهلي المصري صرف قرض بقيمة 400 مليون دولار لشركة إيفرجرو لإعادة هيكلة ديون الشركة التي تعمل في مجال صناعة الأسمدة، وأيضا لتمويل إنشاء المرحلة الثالثة من مجمع السادات الصناعي التابع للشركة في مدينة السادات، وفقا لجريدة حابي. وسيوجه نحو 326 مليون دولار لتغطية عملية إعادة هيكلة الديون التي حصلت عليها الشركة من بعض البنوك، فيما ستوجه الـ 74 مليون دولار المتبقية لتمويل إنشاء المرحلة الثالثة من المجمع المتخصص في إنتاج الأسمدة.

وأيضا – وقع تحالف من خمسة بنوك اتفاقية قرض طويل الأجل بقيمة 1.5 مليار جنيه لتمويل مشروع أركان بالم متعدد الاستخدامات في الشيخ زايد، وفقا لبيان (بي دي إف). وتولى البنك المصري لتنمية الصادرات دور المرتب الرئيسي الأولي والمنسق العام ووكيل التمويل والضمان مقدما (650 مليون جنيه)، بمشاركة بنك التعمير والإسكان (350 مليون جنيه)، والمصرف المتحد (250 مليون جنيه)، وبنك قناة السويس (150 مليون جنيه) وميد بنك (150 مليون جنيه). ويقام المشروع على مساحة 205 أفدنة بتكلفة استثمارية تصل إلى 59 مليار جنيه.

دبلوماسية

قد تعود العلاقات الدبلوماسية لطبيعتها بين مصر وتركيا قبل نهاية العام، إذا تمكن الجانبان من تجاوز عدد من القضايا العالقة، حسبما قاله رئيس الوزراء مصطفى مدبولي لوكالة بلومبرج الأسبوع الماضي (شاهد 16:33 دقيقة). وعقد مسؤولون من الدولتين جولة ثانية من المحادثات في أنقرة الأسبوع الماضي لمناقشة سبل استعادة العلاقات الدبلوماسية، التي قطعت في أعقاب الإطاحة بحكم الإخوان المسلمين بمصر في عام 2013. وقال مدبولي ردا على سؤال حول إمكانية استعادة العلاقات في وقت لاحق من هذا العام: "بالتأكيد، إذا اتفقنا على هذه القضايا العالقة". وأشار مدبولي إلى التدخل الأجنبي والوضع في ليبيا باعتبارهما من القضايا الرئيسية التي لا يزال يتعين على البلدين تجاوزها قبل أن تتحسن العلاقات.

وحول أفغانستان: قال مدبولي إن طالبان بحاجة إلى دعم أقوالها بالأفعال قبل أن تتمكن الحكومة المصرية من التعاون مع إدارتها. وأضاف أن السلطة الجديدة في كابول أدلت بتصريحات جيدة حتى الآن، لكنها ستحتاج إلى إثبات بعدها عن التشدد قبل أن يبدأ البلدان في تطوير علاقة بينهما.


ومن أخبار الدبلوماسية أيضا – رحبت مصر بتشكيل الحكومة اللبنانية الجديدة، والتي جاءت بعد أكثر من عام من المفاوضات المشحونة وسط انهيار اقتصادي في البلاد. وتوصل رئيس الحكومة نجيب ميقاتي إلى اتفاق مع الرئيس ميشال عون حول تشكيل مجلس وزراء ستكون أولى مهامه إخراج البلاد من حالة الشلل الاقتصادي التي تسببت في نقص كافة الخدمات كالوقود والكهرباء والأغذية والإمدادات الطبية. وأعرب المتحدث باسم وزارة الخارجية المصرية أحمد حافظ، في بيان له أول أمس عن ترحيب مصر بتلك الخطوة الهامة التي ستسهم في إنهاء الأزمة الحالية في البلاد، كما شدد على الدعم المصري للبنان. وتوصلت مصر إلى اتفاق الأسبوع الماضي لتصدير الغاز الطبيعي إلى لبنان من خلال خط أنابيب يمر عبر الأردن وسوريا للمساعدة في تخفيف حدة أزمة نقص الوقود المتفاقمة التي تسببت في شل حركة الحياة في لبنان.

نتائج الأعمال

القلعة تقلص خسائرها في الربع الثاني بفضل ارتفاع إيرادات المصرية للتكرير

سجلت شركة القلعة القابضة صافي خسارة بلغ 401.5 مليون جنيه في الربع الثاني من 2021، لتقلص خسائرها بنسبة 43.6% من صافي خسارة بلغ 712.1 مليون جنيه خلال نفس الفترة منذ عام، بحسب البيان الصادر عن الشركة (بي دي إف). وارتفعت الإيرادات المجمعة للشركة بنسبة 37% على أساس سنوي لتصل إلى 10.2 مليار جنيه خلال فترة الثلاثة أشهر، لتواصل الشركة نموها خلال فترة الجائحة، إذ ضاعفت إيراداتها المجمعة بأكثر من مرتين خلال الربع الثاني من 2020 لتصل إلى 7.4 مليار جنيه. وسجلت الشركة صافي خسارة أقل بلغ 224.5 مليون جنيه في الربع الثاني من 2019، قبل تفشي الجائحة.

يأتي التحسن في النتائج المالية لشركة القلعة مدفوعا بالنمو الذي سجلته شركاتها التابعة في الإيرادات، ومن بينها شركة المصرية للتكرير التي ارتفعت إيراداتها بنسبة 52% على أساس سنوي على الرغم من توقف العمل بها لمدة 22 يوما من أجل إجراء أعمال الصيانة. وقال أحمد هيكل مؤسس رئيس مجلس إدارة شركة القلعة إن "على الرغم من تواصل تأثيرات كوفيد-19 في كل أسواقنا، فإن شركاتنا التابعة كانت قادرة على الاستفادة من التحسن البطيء في أوضاع السوق، إلى جانب التخفيف التدريجي للقيود فيما يخص بيئة التجارة".

وقال هيكل أيضا إن نمو الإيرادات جاء مدفوعا بشكل كبير بـ "الأداء القوي" للشركات التابعة للقلعة، ومن بينها شركة طاقة عربية التي استفادت من تحسن الطلب على الغاز الطبيعي لترتفع إيراداتها بنسبة 27% على أساس سنوي. وأشار هيكل إلى ارتفاع صادرات شركتي الوطنية للطباعة وأسيك للتعدين (أسكوم) مع تحسن التجارة الدولية وتخفيف القيود على الموانئ.

enterprise

توك شو

تنوعت اهتمامات البرامج الحوارية، وجاء على رأسها إطلاق الرئيس عبد الفتاح السيسي للاستراتيجية الوطنية لحقوق الإنسان، وأعلن خلال كلمته أن عام 2022 هو "عام المجتمع المدني"، وتصريحاته في عدة قضايا مثل توثيق الطلاق وحقوق المرأة وحرية الاعتقاد. "الحكاية" (شاهد 4:27 دقيقة)، و"كلمة أخيرة" (شاهد 4:51 دقيقة) لديهم القصة.

هل تحذف خانة الديانة من البطاقة؟ قال وزير العدل المستشار عمر مروان" مهم يكون عندي إثبات رسمي للديانة"، بعد مطالبة الكاتب الصحفي والإعلامي إبراهيم عيسى بحذف خانة الديانة من البطاقة الشخصية، خلال حلقة نقاشية حول الاستراتيجية الوطنية لحقوق الإنسان. وقال مروان إنه ليس مهما وجود الخانة في بطاقة الهوية، إلا أن يكون هناك سجلا رسميا يثبت الديانة لحماية الحقوق المترتبة عليها. "الحكاية" (شاهد 6:36 دقيقة)، "كلمة أخيرة" (شاهد 3:30 دقيقة).

أول لقاء رسمي مع موسكو منذ عودة السياحة الروسية إلى شرم الشيخ والغردقة في أغسطس الماضي، قال وزير السياحة خالد العناني، خلال مداخلة هاتفية لبرنامج "الحكاية" (شاهد 3:22 دقيقة)، إن الانطباع كان إيجابيا، وأنه أجرى لقاءات مع الجهات الروسية المعنية بالسياحة وأصحاب الشركات وعددا كبيرا من وسائل الإعلام الروسية، موضحا أن المباحثات تضمنت الحديث عن الإجراءات الاحترازية التي تتخذها مصر لاحتواء انتشار جائحة "كوفيد-19".

وحاز على اهتمام برامج التوك شو أيضا:

  • ونعى أحمد موسى في برنامجه "على مسؤوليتي" رجل الصناعة المصري محمود العربي الذي وافته المنية عن عمر ناهز الـ 89 عاما يوم الخميس الماضي، وعرض موسى لقطات من جنازة الراحل الحاشدة في قريته بالمنوفية قائلا: "المصريين كلهم زعلوا بعد سماع خبر وفاة الحاج محمود العربي، وجنازة محمود العربي شاهدة على عمل الخير الذي تركه هذا الرجل في حياته" (شاهد 4:16 دقيقة).
هذه النشرة تأتيكم برعاية
CIB - https://www.cibeg.com/
EFG Hermes - https://efghermes.com/
SODIC - https://www.sodic.com
Infinity - http://www.weareinfinity.com/

مصر في الصحافة العالمية

في صباح هادئ تماما على صعيد أخبار مصر بالصحف العالمية، اهتمت وكالة أسوشيتد برس بحادث مصرع ثلاثة أشخاص على الأقل إثر انهيار مبنى سكني في شبرا الخيمة يوم الأربعاء الماضي.

على الرادار

أعلنت شركة إيديتا المصنعة للأغذية الخفيفة إتمام العمل بنظام الفواتير الإلكترونية بالكامل، بما يتوافق مع متطلبات مصلحة الضرائب بتسجيل جميع الفواتير في النظام الأساسي الإلكتروني لوزارة المالية، وفقا لبيان صحفي (بي دي إف). تم إدخال المتطلبات العام الماضي في محاولة للقضاء على التهرب الضريبي وضمان تسجيل الشركات لدى الهيئة.

وعلى الرادار أيضا هذا الصباح:

  • تبحث شركة فودافون حاليا مع الشركة المصرية للاتصالات التوصل لاتفاق لتقديم خدمات الهاتف الثابت من خلال استخدام بعض أجزاء شبكة "المصرية للاتصالات"، وفق ما نقلته صحيفة البورصة (بي دي إف). وأضافت المصادر أنه قد يتوصل الجانبان إلى اتفاق على تفاصيل التعاقد قبل نهاية العام الجاري.
  • سلمت شركة ألستوم أول قطارين من مشروع مونوريل القاهرة من طراز Innovia 300 بعد استكمال تصنيع العربات في مصانع الشركة في ديربي بالمملكة المتحدة، وفق بيان الشركة.
  • عملاء تطبيق طلبات سيتمكنون من سداد قيمة مشترياتهم باستخدام المحافظ الرقمية العام المقبل، حسبما نقلت جريدة المال عن الرئيسة التنفيذية بالشركة هدير شلبي.

الأسواق العالمية

برعاية
EFG Hermes - https://efghermes.com/

هل بلغت الأسهم الأمريكية ذروتها؟ يبدو أن بعض المحللين قد بدأوا في الاعتقاد ذلك، بعد أن شهدت الأسهم الأمريكية الأسبوع الماضي أسوأ أداء لها منذ يونيو، حسبما ذكرت صحيفة فايننشال تايمز. أغلق مؤشر ستاندرد أند بورز منخفضا بنسبة 1.7% خلال الأسبوع يوم الجمعة، حيث بدأ المستثمرون في الانتباه إلى ارتفاع التضخم وارتفاع التكاليف الناجمة عن اضطرابات سلاسل التوريد العالمية حيث يعيق متحور دلتا الإنتاج.

ليست عوامل مساعدة: أغلبية الاقتصاديين الذين استطلعت آراءهم صحيفة فايننشال تايمز يعتقدون أن مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي سيرفع أسعار الفائدة في وقت أقرب من المتوقع، إذ توقع 70% من الاقتصاديين رفع الفائدة بنحو 25 نقطة أساس على الأقل في عام 2022، فيما يعتقد 20% أن الارتفاع سيكون في النصف الأول من العام المقبل. فيما يؤكد الفيدرالي الأمريكي على أنه لن يقدم على رفع الفائدة قبل 2023 لتجنب تعرض التعافي الاقتصادي للخطر ومن أجل حماية الأسواق.


ومن أخبار الأسواق العربية – تعتزم شركة أرامكو السعودية فصل عمليات الغاز لديها إلى قسمين، وهي عمليات غاز المنطقة الجنوبية وعمليات غاز المنطقة الشمالية، بحسب وكالة بلومبرج. وهذا هو نفس التقسيم المستخدم في عمليات الشركة في قطاع البترول، وقد يساعد الشركة العملاقة في تطوير أصول وعمليات الغاز لديها في قطاع الكيماويات. وتعمل السعودية التي تعد حاليا أكبر مصدر للنفط في العالم، على زيادة إنتاجها من الغاز الطبيعي، في الوقت الذي تتطلع فيه إلى تقليل اعتمادها على النفط لتوليد الكهرباء وتنمية صناعة الكيماويات المحلية، وتصبح موردا للهيدروجين الأزرق، وهو مصدر طاقة مشتق من الغاز الطبيعي. وكان إنتاج أرامكو من الغاز الطبيعي قد وصل إلى مستوى قياسي بلغ 300 مليون متر مكعب يوميا في أغسطس من العام الماضي، وفق ما ذكرته بلومبرج نقلا عن التقرير السنوي للشركة.

أطلقت شركة الظبي كابيتال الإماراتية لإدارة الأصول صندوق أسهم يركز على منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، بقيمة 100 مليون دولار بتمويل من شركتها الأم، الظبي للاستثمار. وقالت الشركة إن صندوق الظبي كابيتال مينا الجديد "يتبع عملية انتقاء الأسهم وفقا لأسسها المالية، ويسعى إلى الاستثمار في أسهم السيولة من خلال نهج الشراء والاحتفاظ طويل الأجل، وفقا لما نقلته رويترز. وتدير الظبي كابيتال بالفعل أكثر من 600 مليون دولار في الأسهم المتداولة نيابة عن مستثمري المؤسسات.

Down

EGX30 (الخميس)

11,058

-0.7% (منذ بداية العام: +2.0%)

None

دولار أمريكي (البنك المركزي)

شراء 15.66 جنيه

بيع 15.76 جنيه

None

دولار أمريكي (البنك التجاري الدولي)

شراء 15.66 جنيه

بيع 15.76 جنيه

Down

أسعار الفائدة (البنك المركزي المصري)

8.25% للإيداع

9.25% للإقراض

Down

تداول (السعودية)

11,417

-0.3% (منذ بداية العام: +31.4%)

Up

سوق أبو ظبي

7,860

+55.8% (منذ بداية العام: +1.2%)

None

سوق دبي

2,907

0% (منذ بداية العام: +16.7%)

Down

ستاندرد أند بورز 500

4,458

-0.8% (منذ بداية العام: +18.7%)

Up

فوتسي 100

7,029

+8.8% (منذ بداية العام: +0.1%)

Up

خام برنت

72.92 دولار

+2.1%

Down

غاز طبيعي (نايمكس)

4.94 دولار

-1.9%

Down

ذهب

1,792.10 دولار

-0.4%

Up

بتكوين

45,343 دولار

+1.7% (بحلول منتصف الليل)

أنهى مؤشر EGX30 جلسة الخميس متراجعا بنسبة 0.7% وسط قيم تداول بلغت 1.2 مليار جنيه (21.6% أقل من المتوسط على مدار الـ 90 يوما الماضية). وكان المستثمرون المصريون وحدهم صافي بائعين بختام الجلسة. وبذلك يكون المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية قد صعد بنسبة 2.0% منذ بداية العام.

في المنطقة الخضراء: الشرقية للدخان (+6.8%)، وراميدا (+3.5%)، والنساجون الشرقيون (+2.3%).

في المنطقة الحمراء: راية القابضة (-6.8%)، وجي بي أوتو (-4.4%)، والمصرية للمنتجعات السياحية (-3.1%).

من أخبار السوق أيضا –

رفعت الشركة الوطنية للطباعة عرضها للاستحواذ على كامل أسهم شركة الشروق الحديثة للطباعة والتغليف، حسبما أعلنت أعلنت الهيئة العامة للرقابة المالية، في بيان (بي دي إف). ووافقت الرقابة المالية على تعديل السعر في الصفقة من 56.7 جنيها للسهم إلى 74.5 جنيه وفقا للقيمة العادلة. وتمتلك الشركة الوطنية للطباعة حاليا 89.91% من أسهم الشروق الحديثة للطباعة والتغليف.

المفكرة

11 – 12 سبتمبر (السبت – الأحد): المؤتمر الدولي للاقتصاد والعلوم الاجتماعية، القاهرة.

12 سبتمبر (الأحد): بدء العام الدراسي بالمدارس الدولية.

13 سبتمبر (الإثنين): وزيرة البيئة ياسمين فؤاد تلقى خطابا خلال الاجتماع الشهري الافتراضي لغرفة التجارة الأمريكية بالقاهرة.

12 – 15 سبتمبر (الأحد – الأربعاء): معرض صحارى: المعرض الزراعي الدولي الثالث والثلاثون لأفريقيا والشرق الأوسط.

13 – 21 سبتمبر (الاثنين – الثلاثاء): الجمعية العامة رقم 76 للأمم المتحدة.

15 سبتمبر (الأربعاء): انطلاق مؤتمر رؤساء القطاعات المالية بالقاهرة.

16 سبتمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

18 سبتمبر (السبت): انتهاء المهلة المحددة لفريق الأمم المتحدة للتحقيق في جرائم داعش في العراق.

21 – 22 سبتمبر (الثلاثاء – الأربعاء): مجلس الاحتياطي الفيدرالي يجتمع لمراجعة أسعار الفائدة.

22 – 25 سبتمبر (الأربعاء – السبت): معرض سيتي سكيب، مركز مصر للمعارض الدولية، القاهرة.

30 سبتمبر – 2 أكتوبر (الخميس – السبت): المعرض الدولي لمواد البناء والتشييد (إيجيبت بروجيكتس 2021)، مركز مصر للمعارض الدولية، القاهرة الجديدة.

30 سبتمبر – 8 أكتوبر (الخميس – الجمعة): معرض القاهرة الدولي، مركز القاهرة الدولي للمؤتمرات.

أكتوبر: بدء الفصل التشريعي الجديد لمجلس النواب.

أكتوبر: زيارة محتملة للرئيس الروماني كلاوس يوهانيس إلى مصر لمناقشة سبل تعزيز التعاون السياحي بين البلدين.

1 أكتوبر (الجمعة): البدء في إلزام شركات الشحن بتقديم كل المعلومات اللازمة حول الشحنات المزمع تصديرها للبلاد إلى المنصة الجديدة "نافذة" التابعة لمصلحة الجمارك

1 أكتوبر (الجمعة): معرض إكسبو 2020 دبي.

1 أكتوبر (الجمعة): آخر موعد للجهات الإدارية التي تبيع سلعا أو خدمات من أجل التسجيل في منظومة الفاتورة الإلكترونية.

6 أكتوبر (الأربعاء): عيد القوات المسلحة.

7 أكتوبر (الخميس): عطلة رسمية بمناسبة عيد القوات المسلحة.

9 أكتوبر (السبت): بدء العام الدراسي بالمدارس الحكومية.

11 – 17 أكتوبر (الاثنين – الأحد): بدء الاجتماعات السنوية لصندوق النقد الدولي والبنك الدولي.

12 – 14 أكتوبر (الثلاثاء – الخميس): مؤتمر صناعة البترول والغاز بدول البحر المتوسط، الإسكندرية.

18 أكتوبر (الاثنين): المولد النبوي الشريف.

21 أكتوبر (الخميس): عطلة رسمية بمناسبة المولد النبوي الشريف.

24 – 28 أكتوبر (الأحد – الخميس): أسبوع القاهرة للمياه.

27 – 28 أكتوبر (الأربعاء – الخميس): معرض ومؤتمر المدن الذكية، فندق رويال مكسيم بالاس كمبينسكي، القاهرة.

28 أكتوبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

30 أكتوبر – 4 نوفمبر (السبت – الخميس): الدورة الأولى من بطولة السباحة Race The Legends في مصر.

نوفمبر: انعقاد منتدى الأعمال المصري الفرنسي بالمنطقة الاقتصادية لقناة السويس.

نوفمبر: تستضيف مصر جولة جديدة من المحادثات الهادفة للتوصل إلى اتفاقية تجارة حرة بين مصر والاتحاد الاقتصادي الأوراسي، والتي يمكن أن تسهم بشكل كبير في زيادة حجم الصادرات المصرية إلى الكتلة التي تقودها روسيا وتضم أرمينيا وبيلاروسيا وكازاخستان وقيرجيزستان.

1 – 3 نوفمبر (الاثنين – الأربعاء): معرض إيجيبت إنرجي، مركز مصر الدولي للمعارض بالقاهرة.

1 – 12 نوفمبر (الاثنين – الجمعة): مؤتمر الأمم المتحدة بشأن تغير المناخ 2021، جلاسجو، المملكة المتحدة.

2 – 3 نوفمبر (الثلاثاء – الأربعاء): مجلس الاحتياطي الفيدرالي يجتمع لمراجعة أسعار الفائدة.

16 – 17 نوفمبر (الثلاثاء – الأربعاء): انعقاد قمة أفريقيا للتكنولوجيا المالية، القاهرة.

26 نوفمبر -5 ديسمبر(الجمعة – الأحد) الدورة الـ43 لمهرجان القاهرة السينمائي الدولي.

29 نوفمبر – 2 ديسمبر (الاثنين – الخميس): معرض مصر للدفاع (إيديكس).

7 – 8 ديسمبر (الثلاثاء – الأربعاء): قمة شمال أفريقيا لتنمية التجارة.

12 – 14 ديسمبر (الأحد – الثلاثاء): معرض فوود أفريكا، مركز مصر للمعارض الدولية، القاهرة.

13 – 17 ديسمبر: مؤتمر الأمم المتحدة لمكافحة الفساد، شرم الشيخ، مصر.

14 – 15 ديسمبر (الثلاثاء – الأربعاء): مجلس الاحتياطي الفيدرالي يجتمع لمراجعة أسعار الفائدة.

14 – 19 ديسمبر (الثلاثاء – الأحد): مهرجان القاهرة الدولي للمسرح التجريبي.

16 ديسمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

14 – 16 فبراير (الاثنين – الأربعاء): الدورة الخامسة لمؤتمر ومعرض مصر الدولي للبترول، القاهرة.

النصف الأول من عام 2022: الاجتماع السنوي للمنتدى الاقتصادي العالمي، المكان سيتحدد لاحقا.

مايو 2022: المؤتمر الأول للاستثمار في تكنولوجيا النقل والتوصيل، القاهرة.

16 يونيو 2022 (الخميس): نهاية العام الدراسي بالمدارس الحكومية.

27 يونيو – 3 يوليو 2022 (الاثنين – الأحد): بطولة العالم للجامعات للإسكواش، نيو جيزة.

المفكرة

24 أغسطس – 5 سبتمبر (الثلاثاء – الأحد): دورة الألعاب البارالمبية طوكيو 2020.

1 – 3 سبتمبر (الأربعاء – الجمعة): معرض الطباعة الرقمية والإعلانات (ديجي ساين أفريقيا)، مركز القاهرة الدولي للمؤتمرات.

3 – 5 سبتمبر (الجمعة – الأحد): الاتحاد الدولي للكاراتيه يعقد المنافسة الثالثة للدوري الممتاز للكاراتيه لعام 2021 بالقاهرة.

4 سبتمبر (السبت): عقد أول قمة حكومية بين مصر وقبرص، القاهرة.

5 سبتمبر (الأحد): حفل ختام دورة الألعاب البارالمبية.

5 سبتمبر (الأحد): البورصة المصرية تبدأ العمل بالآلية الجديدة لاحتساب أسعار الإغلاق، بدلا من 2 سبتمبر.

5 سبتمبر (الأحد): الموعد المحدث للشركات المدرجة بالبورصة المصرية لتفعيل الآلية الجديدة لاحتساب أسعار إغلاق الأسهم. كان الموعد النهائي سابقًا 2 سبتمبر.

5 – 7 سبتمبر (الأحد – الثلاثاء): انعقاد مؤتمر الأمن العربي، فندق ريتز كارلتون القاهرة.

7 – 8 سبتمبر (الثلاثاء – الأربعاء): تستضيف يورومني للمؤتمرات منتدى أسواق المال المستدامة والمسؤولة 2021، ويحضره نائب وزير المالية أحمد كجوك.

7 – 9 سبتمبر (الثلاثاء – الخميس): مؤتمر ومعرض مصر الدولي للصحة (إيجي هيلث إكسبو)، القاهرة.

8 – 9 سبتمبر (الأربعاء – الخميس): منتدى مصر للتعاون الدولي والتمويل الإنمائي، القاهرة.

9 سبتمبر (الخميس): هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات (إيتيدا) ومركز تقييم واعتماد هندسة البرمجيات ينظمان مؤتمر DevOpsDays Cairo، بالتعاون مع دي إكس سي تكنولوجي وأي بي إم مصر وأورنج لابس.

11 – 12 سبتمبر (السبت – الأحد): المؤتمر الدولي للاقتصاد والعلوم الاجتماعية، القاهرة.

12 سبتمبر (الأحد): بدء العام الدراسي بالمدارس الدولية.

12 – 15 سبتمبر (الأحد – الأربعاء): معرض صحارى: المعرض الزراعي الدولي الثالث والثلاثون لأفريقيا والشرق الأوسط.

13 – 21 سبتمبر (الاثنين – الثلاثاء): الجمعية العامة رقم 76 للأمم المتحدة.

15 سبتمبر (الأربعاء): انطلاق مؤتمر رؤساء القطاعات المالية بالقاهرة.

16 سبتمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

18 سبتمبر (السبت): انتهاء المهلة المحددة لفريق الأمم المتحدة للتحقيق في جرائم داعش في العراق.

21 – 22 سبتمبر (الثلاثاء – الأربعاء): مجلس الاحتياطي الفيدرالي يجتمع لمراجعة أسعار الفائدة.

22 – 25 سبتمبر (الأربعاء – السبت): معرض سيتي سكيب، مركز مصر للمعارض الدولية، القاهرة.

30 سبتمبر – 2 أكتوبر (الخميس – السبت): المعرض الدولي لمواد البناء والتشييد (إيجيبت بروجيكتس 2021)، مركز مصر للمعارض الدولية، القاهرة الجديدة.

30 سبتمبر – 8 أكتوبر (الخميس – الجمعة): معرض القاهرة الدولي، مركز القاهرة الدولي للمؤتمرات.

أكتوبر: بدء الفصل التشريعي الجديد لمجلس النواب.

أكتوبر: زيارة محتملة للرئيس الروماني كلاوس يوهانيس إلى مصر لمناقشة سبل تعزيز التعاون السياحي بين البلدين.

1 أكتوبر (الجمعة): البدء في إلزام شركات الشحن بتقديم كل المعلومات اللازمة حول الشحنات المزمع تصديرها للبلاد إلى المنصة الجديدة "نافذة" التابعة لمصلحة الجمارك

1 أكتوبر (الجمعة): معرض إكسبو 2020 دبي.

1 أكتوبر (الجمعة): آخر موعد للجهات الإدارية التي تبيع سلعا أو خدمات من أجل التسجيل في منظومة الفاتورة الإلكترونية.

6 أكتوبر (الأربعاء): عيد القوات المسلحة.

7 أكتوبر (الخميس): عطلة رسمية بمناسبة عيد القوات المسلحة.

9 أكتوبر (السبت): بدء العام الدراسي بالمدارس الحكومية.

11 – 17 أكتوبر (الاثنين – الأحد): بدء الاجتماعات السنوية لصندوق النقد الدولي والبنك الدولي.

12 – 14 أكتوبر (الثلاثاء – الخميس): مؤتمر صناعة البترول والغاز بدول البحر المتوسط، الإسكندرية.

18 أكتوبر (الاثنين): المولد النبوي الشريف.

21 أكتوبر (الخميس): عطلة رسمية بمناسبة المولد النبوي الشريف.

24 – 28 أكتوبر (الأحد – الخميس): أسبوع القاهرة للمياه.

27 – 28 أكتوبر (الأربعاء – الخميس): معرض ومؤتمر المدن الذكية، فندق رويال مكسيم بالاس كمبينسكي، القاهرة.

28 أكتوبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

30 أكتوبر – 4 نوفمبر (السبت – الخميس): الدورة الأولى من بطولة السباحة Race The Legends في مصر.

نوفمبر: انعقاد منتدى الأعمال المصري الفرنسي بالمنطقة الاقتصادية لقناة السويس.

نوفمبر: تستضيف مصر جولة جديدة من المحادثات الهادفة للتوصل إلى اتفاقية تجارة حرة بين مصر والاتحاد الاقتصادي الأوراسي، والتي يمكن أن تسهم بشكل كبير في زيادة حجم الصادرات المصرية إلى الكتلة التي تقودها روسيا وتضم أرمينيا وبيلاروسيا وكازاخستان وقيرجيزستان.

1 – 3 نوفمبر (الاثنين – الأربعاء): معرض إيجيبت إنرجي، مركز مصر الدولي للمعارض بالقاهرة.

1 – 12 نوفمبر (الاثنين – الجمعة): مؤتمر الأمم المتحدة بشأن تغير المناخ 2021، جلاسجو، المملكة المتحدة.

2 – 3 نوفمبر (الثلاثاء – الأربعاء): مجلس الاحتياطي الفيدرالي يجتمع لمراجعة أسعار الفائدة.

16 – 17 نوفمبر (الثلاثاء – الأربعاء): انعقاد قمة أفريقيا للتكنولوجيا المالية، القاهرة.

26 نوفمبر -5 ديسمبر(الجمعة – الأحد) الدورة الـ43 لمهرجان القاهرة السينمائي الدولي.

29 نوفمبر – 2 ديسمبر (الاثنين – الخميس): معرض مصر للدفاع (إيديكس).

7 – 8 ديسمبر (الثلاثاء – الأربعاء): قمة شمال أفريقيا لتنمية التجارة.

12 – 14 ديسمبر (الأحد – الثلاثاء): معرض فوود أفريكا، مركز مصر للمعارض الدولية، القاهرة.

13 – 17 ديسمبر: مؤتمر الأمم المتحدة لمكافحة الفساد، شرم الشيخ، مصر.

14 – 15 ديسمبر (الثلاثاء – الأربعاء): مجلس الاحتياطي الفيدرالي يجتمع لمراجعة أسعار الفائدة.

14 – 19 ديسمبر (الثلاثاء – الأحد): مهرجان القاهرة الدولي للمسرح التجريبي.

16 ديسمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

14 – 16 فبراير (الاثنين – الأربعاء): الدورة الخامسة لمؤتمر ومعرض مصر الدولي للبترول، القاهرة.

النصف الأول من عام 2022: الاجتماع السنوي للمنتدى الاقتصادي العالمي، المكان سيتحدد لاحقا.

مايو 2022: المؤتمر الأول للاستثمار في تكنولوجيا النقل والتوصيل، القاهرة.

16 يونيو 2022 (الخميس): نهاية العام الدراسي بالمدارس الحكومية.

الخميس): 27 يونيو – 3 يوليو 2022 (الاثنين – الأحد): بطولة العالم للجامعات للإسكواش، نيو جيزة.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «بنك HSBC مصر»، البنك الرائد للشركات والأفراد في مصر (رقم التسجيل الضريببي: 715-901-204)، و«المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، و«سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها (رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«محرم وشركاه»، الشريك الرائد للسياسات العامة والعلاقات الحكومية (رقم التسجيل الضريبي: 459-112-616)، و«بنك المشرق»، البنك الرائد بالخدمات المصرفية للأفراد والخدمات المصرفية الرقمية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا (رقم التسجيل الضريبي: 862-898-204)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)،و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235) و«مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).