الإثنين, 12 يوليو 2021

2.25 مليون جرعة من اللقاحات الأمريكية والبريطانية تصل مصر هذا الأسبوع

عناوين سريعة

نتابع اليوم

صباح الخير قراءنا الأعزاء، وأهلا بكم في يوم آخر مزدحم بالأخبار.

enterprise

الخبر الأبرز عالميا هذا الصباح – بدء حقبة جديدة من السفر إلى الفضاء بعد أن طار الملياردير البريطاني ريتشارد برانسون إلى حافة الفضاء على متن مركبة تابعة لشركة فيرجن جالاكتيك. وحلقت المركبة، التي كان على متنها برانسون وطاقم مكون من خمسة أفراد، على ارتفاع قدره حوالي 86 كيلومتر فوق نيوميكسيكو في رحلة استغرقت نحو الساعة، والتي ينظر إليها على أنها قفزة جديدة في صناعة السياحة الفضائية.

الملياردير التالي الذي سيسافر إلى الفضاء هو جيف بيزوس، وذلك في 20 يوليو على متن مركبة من تصميم وتصنيع شركة "بلو أوريجين" المملوكة له.

وحظي الخبر باهتمام غالبية المواقع الإخبارية العالمية هذا الصباح، بما في ذلك رويترز وأسوشيتد برس وبلومبرج ووول ستريت جورنال.

يحدث اليوم-

تختبر البورصة المصرية اليوم للمرة الثالثة والأخيرة النظام الجديد لاحتساب أسعار إغلاق الأسهم، والذي يعتمد على عقد مزاد بنهاية جلسة التداول لتحديد سعر الإغلاق. وتحدثنا مع رئيس البورصة المصرية محمد فريد الأسبوع الماضي لمعرفة كيفية عمل النظام الجديد.

يطلق البنك المركزي المصري الشهر المقبل مبادرته الجديدة للتمويل العقاري لمحدودي ومتوسطي الدخل والبالغة قيمتها 100 مليار جنيه، وفق ما صرح به رئيس غرفة التطوير العقاري باتحاد الصناعات المصرية طارق شكري لجريدة حابي أمس. وتتيح المبادرة الجديدة لمحدودي ومتوسطي الدخل الحصول قروض طويلة الأجل بفائدة منخفضة لا تتعدى 3%.

ستوفر المبادرة، التي أعلن عنها في مارس الماضي، للمستفيدين تمويلات عقارية مدعومة على وحدات سكنية تصل قيمتها إلى 1.4 مليون جنيه، بشرط دفع 20% من قيمة الوحدة مقدما، وفقا لشكري. وسيستفيد أصحاب المعاشات أيضا من المبادرة بشرط أن يسددوا 40% من قيمة الوحدة مقدما، وألا يتجاوز عمرهم 75 عاما عن انتهاء فترة القرض. ولم يذكر شكري مزيدا من التفاصيل حول شروط الاستفادة من المبادرة.

أبرز ما جاء في نشرتنا المسائية يوم الأحد:

  • السويدي إليكتريك توقع اتفاقا للاستحواذ على 99.25% من "العالمية للكابلات" مقابل 410 ملايين جنيه. ولا تزال الصفقة تنتظر الموافقات التنظيمية اللازمة.
  • الصندوق السيادي يشارك في صفقة "آمون للأدوية": سيشارك صندوق مصر السيادي مع شركة الاستثمار الإماراتية الحكومية أيه دي كيو القابضة في صفقة الاستحواذ على 100% من مصانع آمون للأدوية ويتطلع أيضا لزيادة استثماراته في مجالات الرعاية الصحية والعقارات والخدمات اللوجستية.
  • "درايف" التابعة لـ "جي بي أوتو" تحصل على موافقة نهائية لمزاولة نشاط التمويل الاستهلاكي من هيئة الرقابة المالية.

enterprise

ينطلق موسم نتائج الأعمال في الولايات المتحدة هذا الأسبوع. وتشير التوقعات إلى أن كبرى الشركات الأمريكية ستعلن عن تحقيق زيادات كبيرة في أرباحها خلال الربع الثاني من العام. ومن المتوقع أن يصل معدل النمو في ربحية السهم للشركات المدرجة بمؤشر ستاندرد آند بورز 500 لنحو 63% تقريبا على أساس سنوي، ليصبح أسرع نمو تحققه تلك الشركات منذ الأزمة المالية في 2008-2009.

القطاع المالي سيكون أول من يعلن عن نتائجه، مع إعلان أكبر بنوك البلاد، وهي جيه بي مورجان تشيس وجولدمان ساكس وبنك أوف أمريكا وسيتي جروب ومورجان ستانلي، عن أرباحها خلال الخمسة أيام المقبلة. المزيد حول الموضوع نشرته فايننشال تايمز ووول ستريت جورنال.

في المفكرة-

من المقرر أن تعلن لجنة تسعير المنتجات البترولية عن أسعار البنزين التي سيجري العمل بها خلال الربع الثالث من العام في غضون أيام قليلة. وتجتمع اللجنة كل ثلاثة أشهر لمراجعة أسعار الوقود بناء على الأسعار العالمية لخام برنت وسعر صرف العملات الأجنبية.

تجري البورصة المصرية الأربعاء المقبل انتخابات مجلس إدارتها في دورته الجديدة 2021-2025. ويمكنك الاطلاع على قائمة المرشحين لعضوية المجلس من هنا.

enterprise

نقدم لكم هذا الصباح مرة أخرى "بلاكبورد" أول نشرة متخصصة من إنتربرايز تركز على التعليم في مصر، بدءا من مرحلة ما قبل التعليم الأساسي وحتى التعليم العالي. وتحتوي على مزيج من الأخبار والتحليلات والبيانات والأرقام، لإثراء الحوار بين المتخصصين في هذا القطاع وإطلاع غير المتخصصين على أهم تطوراته. تصدر "بلاكبورد" كل يوم اثنين وتجدونها في نهاية النشرة.

في عدد اليوم: في ظل تزايد الطلب على التعليم الخاص بمصر على نحو يفوق المعروض، يمكن لدخول لاعب جديد في القطاع أن يسد هذه الفجوة. اللاعب الجديد هو منصة لايتهاوس والتي يشارك فيها صندوق مصر السيادي إلى جانب شركة مصر القابضة للتأمين وبنك مصر وبنك قناة السويس. وتستهدف المنصة الجديدة الاستثمار في 10 إلى 12 مدرسة خاصة بالقاهرة والجيزة إلى جانب مناطق أخرى. حاورت إنتربرايز باسل الحيني رئيس شركة مصر القابضة للتأمين، وكذلك العضو المنتدب لشركة أيرونوود محمد الشريف، واللذين تحدثا حول المنصة وكيف أنها تمهد لمزيد من التعاون بين القطاعين العام والخاص في قطاع التعليم.

enterprise

كوفيد-19

مصر تتسلم جرعات فايزر وأسترازينيكا وجونسون أند جونسون هذا الأسبوع: ستتلقى مصر أول دفعة من لقاح فايزر/بيونتيك والبالغ قدرها مليوني جرعة بنهاية الأسبوع الحالي، في حين ستصل شحنة جديدة تبلغ 250 ألف جرعة من لقاح أسترازينيكا منتصف الأسبوع، وفق ما قاله المتحدث باسم وزارة الصحة خالد مجاهد في اتصال هاتفي مع لميس الحديدي في برنامجها "كلمة أخيرة" الليلة الماضية (شاهد 2:57 دقيقة)، وذلك تعقيبا على التصريحات التي أدلت بها وزيرة الصحة هالة زايد الأسبوع الماضي. وتعد الجرعات الجديدة من أسترازينيكا جزءا من الدفعة الأخيرة البالغة 1.9 مليون جرعة التي ستتسلمها مصر من خلال برنامج جافي/كوفاكس هذا الشهر، وفق ما قالته زايد في وقت سابق.

مصر تستقبل أيضا هذا الأسبوع الدفعة الأولى من لقاح جونسون أند جونسون، وفقا لما قاله مجاهد، دون أن يكشف عن حجم هذه الدفعة.

شركة فاكسيرا المملوكة للدولة ستنتج مليون جرعة أخرى من لقاح سينوفاك خلال الأيام المقبلة، وفقا لمجاهد. ستصل إلى البلاد شحنة جديدة من المواد الخام تكفي لإنتاج 3 ملايين جرعة أخرى بحلول نهاية الأسبوع، على أن يعقبها شحنة ثانية تكفي لإنتاج 4.7 مليون جرعة بعد أسبوع. وانتهت فاكسيرا في وقت سابق من الشهر الحالي من إنتاج أول مليون جرعة، وتستهدف رفع هذا الرقم إلى 10 ملايين جرعة بنهاية الشهر، و80 مليون جرعة بنهاية العام.

جرعات سينوفاك المصنعة محليا ستكون متوفرة في مراكز التطعيم بحلول منتصف أغسطس، وفق ما قالته رئيسة مجلس إدارة شركة فاكسيرا هبة والي في اتصال هاتفي مع أحمد موسى ببرنامج "على مسؤوليتي" (شاهد 7:36 دقيقة). وكانت مستشارة وزيرة الصحة لشؤون الأبحاث نهى عاصم توقعت الأسبوع الماضي إتاحة اللقاح في موعد أقرب من ذلك، بعدما قالت إن أولى جرعات سينوفاك المصنعة محليا ستتاح في مراكز التطعيم "خلال أسبوعين".

أعلنت وزارة الصحة المصرية أمس تسجيل 117 إصابة جديدة بفيروس "كوفيد-19"، انخفاضا من 121 إصابة أول أمس، ليصل بذلك إجمالي الحالات المسجلة في البلاد إلى 283,102 حالة. وسجلت الوزارة أمس أيضا 13 حالة وفاة، ليرتفع بذلك إجمالي حالات الوفاة إلى 16,396 حالة.

اقتصاد

الدين الخارجي لمصر يواصل الارتفاع

ارتفع الدين الخارجي لمصر يرتفع بنسبة 21.12% الربع الثالث من العام المالي 2021/2020، بعد أن وصل إلى 134.8 مليار دولار بنهاية شهر مارس الماضي، مقارنة بـ 111.29 مليار دولار خلال نفس الفترة من العام المالي السابق، حسبما أظهرت بيانات نشرها البنك المركزي المصري. وعلى أساس ربع سنوي، ارتفع الدين الخارجي نهاية مارس الماضي بنسبة 4.3% مقارنة بـ 129.2 مليار دولار بنهاية ديسمبر 2020.

السبب يكمن في انخفاض التدفقات الأجنبية: توقعت وكالة ستاندرد آند بورز في مايو الماضي استمرار ارتفاع الدين الخارجي في الأشهر الأخيرة من العام المالي المنتهي في 30 يونيو الماضي، نتيجة انخفاض التدفقات الأجنبية.

لكن ذلك سيتغير على الأغلب في الأشهر المقبلة مع استمرار تعافي إيرادات السياحة وقناة السويس، مما سيؤدي إلى تحسن تدريجي في مستويات الدين الحكومي، حسبما قالت الوكالة.

ومن أخبار الاقتصاد أيضا –

نما الناتج المحلي الإجمالي لمصر بمعدل 2.8% في العام المالي 2021/2020، وفق ما قالته وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية هالة السعيد في تصريحات لشبكة سي إن بي سي عربية أمس الأحد. ويتماشى ذلك مع توقعات الحكومة العام الماضي بأن يتراوح معدل النمو خلال العام المالي المنتهي بين 2.8% إلى 3.5%.

ويعد هذا تباطؤا من معدل 3.6% المسجل في العام المالي 2020/2019، والذي لم يتأثر معظمه بتداعيات الجائحة، قبل أن يشهد الربع الأخير منه (من مارس إلى يونيو 2020) انكماشا بمعدل 1.7% بسبب بدء تطبيق الإجراءات الاحترازية والإغلاق الجزئي الذي صاحب ظهور "كوفيد-19" في البلاد.

عودة للمعدلات الطبيعية هذا العام؟ تستهدف موازنة العام المالي الحالي 2022/2021 نمو الناتج المحلي الإجمالي ليقترب من مستويات ما قبل الجائحة، ليسجل 5.4%.

قناة السويس

قناة السويس تسجل أعلى إيراد في تاريخها في 2021/2020

سجلت إيرادات قناة السويس مستوى قياسيا جديدا لها بعدما بلغت 5.84 مليار دولار في العام المالي 2021/2020، بارتفاع طفيف عن 5.72 مليار دولار في العام المالي السابق، وفق ما أعلنته هيئة قناة السويس في بيان لها أمس.

جاء هذا رغم أزمة "إيفر جيفن": ارتفعت إيرادات القناة خلال الستة أشهر الأولى من 2021 إلى 3 مليارات دولار، من 2.7 مليار دولار في الفترة ذاتها من العام الماضي، على الرغم من أزمة سفينة "إيفر جيفن" التي أغلقت الممر الملاحي للقناة لمدة ستة أيام في مارس الماضي. وعبرت نحو 9800 سفينة القناة خلال النصف الأول من العام، مقارنة بـ 9500 سفينة خلال الفترة المماثلة قبل عام.

يأتي هذا في الوقت الذي تواصل فيه هيئة قناة السويس جهودها لتعزيز حركة الملاحة بالقناة، من خلال تمديد خفض رسوم عبور ناقلات الغاز المسال الصادر في نهاية 2020، وتخفيضات أخرى للعديد من سفن الحاويات وناقلات البضائع اعتبارا من مطلع يوليو الحالي، إلى جانب تثبيت الرسوم بصفة عامة خلال 2021.

تشريعات

مشروع قانون تنظيم نشاط التطوير العقاري يرى النور مجددا

مشروع قانون تنظيم نشاط التطوير العقاري يرى النور مجددا: انتهت لجنة الإسكان في مجلس النواب من مراجعة مشروع قانون تنظيم نشاط التطوير العقاري من شأنه أن يفرض ضوابط جديدة على شركات التطوير العقاري بهدف التخفيف من المخاطر المتعلقة بالقطاع، وفق ما قاله وكيل اللجنة ورئيس غرفة التطوير العقاري باتحاد الصناعات المصرية طارق شكري في بيان له أمس الأحد (بي دي إف).

لم نسمع أي جديد عن التشريع منذ عامين ونصف العام: أعلنت لجنة الإسكان عن مشروع القانون لأول مرة في عام 2019، لكنه ظل حبيس الأدراج منذ ذلك الحين.

وينص مشروع القانون على إنشاء اتحاد للمطورين العقاريين، والذي سيكون مسؤولا عن إصدار التراخيص، ومراقبة أداء الشركات، وفرض عقوبات على الشركات المخالفة، والفصل بين الشركات والعملاء حال نشوب نزاعات بين الجانبين.

التخفيف من المخاطر: ستصنف الشركات العقارية بمقتضى التشريع الجديد إلى سبع فئات، وستحصل كل شركة أراض محددة تتناسب مع ملاءتها المالية، والخبرة الفنية، وسابقة الأعمال الخاصة بها، وهو ما من شأنه أن يحول دون تأخر تنفيذ المشروعات، كما سيمنع الشركات من التعثر.

حماية العملاء: ستواجه الشركات غرامات تتراوح قيمتها بين 10 آلاف جنيه إلى 10 ملايين جنيه في حال مخالفة العقود المبرمة مع العملاء أو التخلف عن مواعيد التسليم المحددة مسبقا. وكان مشروع القانون، الذي أعلن عنه في 2019، ينص على أن يعاقب كل من زاول نشاط التطوير العقاري دون الحصول على ترخيص بغرامة تصل إلى مليون جنيه. ولم يتضح ما إذا كان هذا البند لا يزال موجودا.

ما الخطوة التالية؟ قال شكري إن اللجنة أحالت المشروع إلى الوزارات المعنية لمراجعته، دون أن يوضح أي تفاصيل إضافية.

ومن أخبار التشريعات أيضا – وافق مجلس النواب في جلسته العامة أمس مبدئيا على تعديلات جديدة على قانون العقوبات من شأنها تغليظ عقوبة التعرض للغير والتحرش الجنسي، وفق ما ذكرته جريدة المصري اليوم. وتنص التعديلات المقترحة على أن يعاقب بالحبس لمدة تتراوح بين سنتين و4 سنوات وغرامة قدرها 100-200 ألف جنيه أو بإحدى العقوبتين، كل من تعرض للغير في مكان عام أو خاص أو مطروق بإتيان أمور أو إيحاءات أو تلميحات جنسية أو إباحية سواء بالإشارة أو بالقول أو الفعل بأية وسيلة بما في ذلك وسائل الاتصالات السلكية أو اللاسلكية أو الإلكترونية أو أو وسيلة تقنية أخرى. وإذا تكرر الفعل من الجاني مجددا من خلال ملاحقة وتتبع المجني عليه تكون العقوبة الحبس لمدة 3-5 سنوات وغرامة قيمتها 200-300 ألف جنيه أو بإحدي هاتين العقوبتين، وفي حالة العود تضاعف العقوبتان في حديهما الأدنى والأقصى. وتكون العقوبة الحبس لمدة لا تقل عن سبع سنوات والغرامة بقيمة 300-500 ألف جنيه إذا كان لدى الجاني سلطة وظيفية أو أسرية أو دراسية على المجني عليه.

الوضع الحالي: ينص القانون حاليا على معاقبة الجاني بالسجن لمدة عام وغرامة تصل إلى 10 آلاف جنيه.

الخطوة التالية: سيحال مشروع القانون إلى مجلس الدولة لمراجعته، قبل عرضه مجددا على الجلسة العامة لمجلس النواب للتصويت نهائيا عليه. وحصل المشروع على موافقة نهائية من قبل لجنة الشؤون الدستورية والتشريعية في المجلس أواخر يونيو الماضي.

تعدين

الحكومة بصدد التوقيع على اتفاقيتين جديدتين للتنقيب عن الذهب

تستعد الحكومة لتوقيع اتفاقيتين جديدتين للتنقيب عن الذهب، مع شركتين من ضمن ثلاث شركات فائزة ومتبقية من المرحلة الأولى من مزايدة الذهب التي طرحتها الحكومة العام الماضي، وفقا لما نقلته جريدة المال عن مصدر حكومي رفيع المستوى. والشركات الثلاث هي باريك جولد وبي تو جولد الكنديتين، وسنتامين الأسترالية المشغلة لمنجم السكري للذهب.

كان من المنتظر التوقيع على الاتفاقيتين أمس، بحسب المصدر الذي أكد على أن التوقيع سيتم "خلال ساعات". وستكون الاتفاقيتين ضمن المزايدة التي طرحتها وزارة البترول وفازت بها 11 شركة تعدين بحقوق التنقيب عن الذهب في 82 قطاع بالصحراء الشرقية.

ما هي الشركات التي وقعت حتى الآن؟ وقعت وزارة البترول والثروة المعدنية في فبراير الماضي 10 عقود جديدة للتنقيب عن الذهب في الصحراء الشرقية باستثمارات أولية تتجاوز 11 مليون دولار. وشملت الشركات الموقعة شركة آخ جولد التابعة لرجل الأعمال نجيب ساويرس، وشركة ريد سي ريسورسز ومقرها بريطانيا، وشركة شمال أفريقيا للتعدين وشركة العبادى للتعدين والمقاولات. وكانت الشركات الموقعة قبل ذلك بشهر لوتس جولد الكندية، وميداف للتعدين والصناعة، وإبداع فور جولد المصريتين. وكان من المنتظر توقيع العقود الأخرى للتنقيب عن الذهب بنهاية فبراير الماضي.

سفر

ماستركارد تتوقع زيادة حركة السفر من دول المنطقة لمصر في المستقبل القريب

حركة السفر بين دول منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا ومصر ستنتعش الفترة المقبلة، إذ سيكون ذلك المسار أحد أفضل 10 مسارات سفر متوقعة مع تخفيف قيود السفر، وفق تقرير صادر عن معهد ماستركارد للاقتصاد مؤخرا حول السفر العالمي، والذي يمكن قراءته من هنا. وأظهر التقرير زيادة حركة السفر داخل المنطقة إلى مصر والإمارات في عام 2021، لكنه لم يقدم أرقاما محددة، على الرغم من أن حجوزات رحلات الطيران الدولية لا تزال تمثل جزءا بسيطا فقط مما كانت عليه قبل جائحة "كوفيد-19".

ظلت حجوزات الطيران إلى مصر في مايو أدنى بنحو 50% بالمقارنة مع مستوياتها المسجلة في الربع الأخير من عام 2019، وفقا لتقرير فلايت بوكينج تراكر، والذي يقيس حجوزات السفر مقارنة بمستوياتها ما قبل الجائحة.

انتعشت الحجوزات تدريجيا في الربع الثالث من عام 2020 بعد انخفاض إلى ما يقرب من الصفر في مارس وأبريل من العام. وكانت الأرقام متفاوتة منذ ذلك الحين، إذ أنها انخفضت خلال الموجة الثانية من تفشي الفيروس في فصل الشتاء، قبل أن تتعافى مجددا في أبريل ومايو.

حجوزات الرحلات الدولية تزداد في جميع أنحاء العالم: سجلت حجوزات الرحلات الدولية الترفيهية في مايو الماضي نموا بمعدل 4.5 مرة أسرع مما كانت عليه في الأشهر السابقة، كما سجلت حوالي ضعف ما كانت عليه في يناير، بحسب التقرير.

طفرة متوقعة في نشاط الرحلات الجوية المحلية: من المتوقع أن تعود حركة السفر المحلي إلى مستويات ما قبل الجائحة، إذ وصلت حجوزات الرحلات المحلية في نحو 20% من البلدان إلى ما يقرب من 90% من المستويات المسجلة قبل الوباء.

لكن بعض المسافرين لا زالوا يفضلون الرحلات البرية التقليدية على الرحلات الجوية: نما معدل الإنفاق العالمي على الوقود بنسبة 13% عن ذروته السابقة في 2019، كما تجاوز معدل الإنفاق على الوقود في مصر ونيجيريا المستويات المسجلة في 2019. وفي الولايات المتحدة، تم استخدام أكثر من 25% من المركبات المؤجرة للسفر بين الولايات.

كانت الفترة التي قضيناها دون سفر مفيدة لمدخراتنا: على الصعيد العالمي، جرى إدخار 5 تريليونات دولار إضافية خلال الجائحة، وهو ما يعزز الآن الطلب على السفر، وفقا للتقرير.

لكن التعافي العالمي لصناعة السفر سيكون غير متوازن، إذ أن ظهور سلالات جديدة متحورة من "كوفيد-19"، إلى جانب قيود الإمداد في صناعة الطيران، وتغيير قواعد السفر الدولي، فضلا عن عدد آخر من أوجه عدم اليقين تعني أن مسار التعافي لا يزال غير مؤكد.

نتائج الأعمال

8 % ارتفاع في أرباح "قطر الوطني" خلال الربع الثاني من العام

ارتفع صافي أرباح بنك قطر الوطني الأهلي بنسبة 8% خلال الربع الثاني من العام الحالي ليبلغ 2.13 مليار جنيه، مقارنة بـ 1.97 مليار جنيه في الفترة ذاتها من العام الماضي، وفقا للقوائم المالية المجمعة للبنك (بي دي إف). وسجل صافي الدخل من العائد ارتفاعا طفيفا خلال الفترة ليصل إلى 7.78 مليار جنيه، من 7.57 مليار جنيه في الفترة المماثلة قبل عام.

enterprise

توك شو

قضية سد النهضة تواصل الهيمنة على اهتمامات مقدمي البرامج الحوارية: أجرى المندوب الدائم لمصر لدى الأمم المتحدة محمد إدريس مداخلة هاتفية مع أحمد موسى ببرنامجه "على مسؤوليتي" للحديث حول آخر مستجدات أزمة سد النهضة في مجلس الأمن الدولي (شاهد 21:38 دقيقة). وقال إدريس إن الدول الأعضاء بالمجلس لا ترغب في اتخاذ موقف من السد يمكن استخدامه ضدها لاحقا، مشيرا إلى أن تونس تواصل متابعة مشروع القرار الذي تقدمت به في هذا الشأن.

وغطت البرامج أيضا زيارة وزير الخارجية سامح شكري إلى بروكسل ولقاءاته مع عدد من نظرائه الأوروبيين ومسؤولين آخرين أمس. وأكد وزير خارجية إستونيا عقب لقائه مع شكري أن قضية سد النهضة ستكون على رأس الموضوعات التي سيناقشها وزراء خارجية الاتحاد خلال اجتماعهم المقرر اليوم الاثنين، وفق ما قاله مراسل برنامج "على مسؤوليتي" في بروكسل مجدي يوسف (شاهد 16:18 دقيقة). وسيعقد شكري المزيد من الاجتماعات مع نظرائه الأوروبيين اليوم.

من ناحية أخرى، ظهر رئيس هيئة قناة السويس أسامة ربيع في برنامج "الحياة اليوم" (شاهد 4:56 دقيقة) و"الحكاية" (شاهد 3:12 دقيقة) للحديث حول الإيرادات القياسية التي أعلنت الهيئة تحقيقها أمس.

هذه النشرة تأتيكم برعاية
CIB - https://www.cibeg.com/
EFG Hermes - https://efghermes.com/
SODIC - https://www.sodic.com
Infinity - http://www.weareinfinity.com/

مصر في الصحافة العالمية

اهتمت الصحف الأجنبية في تغطيتها للشأن المصري هذا الصباح بقرار محكمة النقض أمس الأحد تأييد الحكم الصادر بالسجن المؤبد بحق 10 من قيادات جماعة الإخوان، بينهم المرشد العام للجماعة محمد بديع، في القضية المعروفة إعلاميا باسم "اقتحام السجون" التي دارت أحداثها خلال ثورة يناير 2011، وفق ما ذكرته وكالة أنباء الشرق الأوسط. يأتي هذا بعد أسبوعين من قرار المحكمة ذاتها بتخفيف عقوبة الإعدام إلى السجن المؤبد بحق 31 من أعضاء الجماعة، بينهم بديع أيضا، على خلفية اتهامهم في القضية المعروفة بـ "فض اعتصام رابعة"، في حين أيدت حكم الإعدام بحق 12 عضوا آخرين من بينهم محمد البلتاجي وصفوت حجازي. وحظي الخبر باهتمام أسوشيتد برس.

على الرادار

أخبار أخرى على الرادار هذا الصباح:

  • كلية إدارة الأعمال بالجامعة الأمريكية بالقاهرة تعقد شراكة مع "فاليو" و"باي موب" لتقديم برامج تمويل للطلاب المسجلين ببرامج التعليم التنفيذي في الجامعة، وفق بيان صحفي (بي دي إف).
  • أطلق البنك الأهلي المصري حسابا جاريا جديدا باسم "فايدة بلس"، والذي يعد أول حساب يدفع الفائدة على أساس مؤشر أسعار الفائدة الخالية من المخاطر والمعروف باسم "كونيا"، التابع للبنك المركزي، وفق بيان صحفي (بي دي إف).
  • مصر ستتسلم أول قطار كهربائي في أغسطس، والذي سيعمل على خط القطار الكهربائي "السلام-العاشر من رمضان".

الأسواق العالمية

برعاية
EFG Hermes - https://efghermes.com/

سواء تمكن تحالف "أوبك بلس" من التوصل إلى اتفاقية أم لا، فإن أسعار السلع ستواصل ارتفاعها، مما سيفيد الأسواق الناشئة المصدرة للسلع، بحسب تصريحات محللين استراتيجيين لدى جيه بي مورجان تشيس وجولدمان ساكس، تناولتها بلومبرج. وقال المحللون إن إخفاق التحالف في التوصل إلى اتفاق بشأن زيادة المعروض النفطي الأسبوع الماضي لن يؤثر على التحسن الذي تشهده أسعار السلع مؤخرا، والتي ستواصل الارتفاع في ظل الطلب القوي في الاقتصادات التي تسجل تعافيا من تداعيات جائحة "كوفيد-19".

لا يبدو أن المستثمرين قلقون بشأن احتمالية اشتعال حرب أسعار نفط جديدة في الأسواق الناشئة، إذ يرون أن الزيادة الكبيرة في الطلب العالمي على المواد الخام والمنتجات الاستهلاكية ستدعم اقتصاداتهم. وقال أحد الخبراء الاستراتيجيين إن العملات الأكثر تعرضا لتحركات أسعار النفط ستكون محمية نسبيا عن من التأثر بحدوث انخفاض كبير في سعر النفط بفضل تراجع التقييمات وتشديد الدورات في بعض البنوك المركزية في الأسواق الناشئة مثل روسيا والمكسيك.

تراجع أسعار النفط سيعني المزيد من المكاسب للدول التي تعد مستوردة صافية: فمن المتوقع أن تحقق الدول الرئيسية المستوردة للسلع مثل مصر وتركيا مكاسب إذا انخفضت أسعار النفط مع تراجع قيمة فواتير وارداتها.

من غير المرجح أن نشهد تراجعا في معدل التضخم المرتفع قريبا، وفقا لآراء خبراء اقتصاديين في استطلاع أجرته صحيفة وول ستريت جورنال. وتشير التوقعات إلى ارتفاع التضخم ليصل إلى 3.2% في المتوسط بحلول الربع الأخير من عام 2021 وأن يصل إلى 2.58% سنويا خلال الفترة بين 2021 و2023، والذي سيكون أعلى معدل للتضخم منذ عام 1993.

هل يمكن أن يتحرك الفيدرالي لرفع أسعار الفائدة في وقت أقرب مما هو متوقع؟ قال أحد الخبراء الاقتصاديين للصحيفة، "من المتوقع أن يرتفع التضخم لفترة أطول وأطول … لفترة أطول مما كان يعتقده الاحتياطي الفيدرالي في السابق". وأضاف: "من المرجح الآن أن يقوم الاحتياطي الفيدرالي برفع أسعار الفائدة في النصف الأول من عام 2023، على الرغم من أن بعض رؤساء الاحتياطي الفيدرالي سوف يتجهون للقيام بتلك الخطوة في وقت أقرب من ذلك". وكان مجلس الاحتياطي الفيدرالي أشار الشهر الماضي إلى أنه قد يقدم على رفع أسعار الفائدة مرتين في عام 2023 مع تسارع تعافي اقتصاد الولايات المتحدة ونمو التضخم، في حين أن مسؤولين بالمجلس أشاروا في وقت سابق إلى أن أسعار الفائدة ستظل منخفضة للغاية حتى عام 2024.

فرنسا تريد فرض ضريبة بنسبة 25% على أرباح الشركات الكبرى متعددة الجنسيات، حسبما قالت في اجتماع مجموعة العشرين يوم السبت، وفقا لما نقلته رويترز. ويدرس وزراء المالية في مجموعة العشرين الاقتراح الذي من المقرر الانتهاء منه في أكتوبر المقبل، كما قالوا إن الشركات متعددة الجنسيات يجب أن تدفع على الأقل ضريبة على الأرباح بنسبة 15%. ويمكن للدول التي تحقق الشركات الأرباح على أراضيها أن تفرض ضرائب تتراوح بين 20-30% على أرباح الشركات متعددة الجنسيات. وتنطبق القواعد الجديدة على الشركات التي يزيد حجم مبيعاتها العالمية عن 20 مليار يورو.

Down

EGX30 (الأحد)

10153

-0.3% (منذ بداية العام: -6.4%)

None

دولار أمريكي (البنك المركزي)

شراء 15.64 جنيه

بيع 15.74 جنيه

None

دولار أمريكي (البنك التجاري الدولي)

شراء 15.64 جنيه

بيع 15.74 جنيه

None

أسعار الفائدة (البنك المركزي المصري)

8.25% للإيداع

9.25% للإقراض

Down

تداول (السعودية)

10688

-1.3% (منذ بداية العام: +23.0%)

Up

سوق أبو ظبي

6993

+0.4% (منذ بداية العام: +38.6%)

Down

سوق دبي

2760

-0.7% (منذ بداية العام: +10.8%)

Up

ستاندرد أند بورز 500

4369

+1.1% (منذ بداية العام: +16.3%)

Up

فوتسي 100

7121

+1.3% (منذ بداية العام: +10.2%)

Up

خام برنت

75.55 دولار

+1.9%

Down

غاز طبيعي (نايمكس)

3.67 دولار

-0.4%

Up

ذهب

1810.60 دولار

+0.6%

Up

بتكوين

34158 دولار

+1.2%

أنهى EGX30 جلسة أمس منخفضا بنسبة 0.3%. وبلغت قيم التداول 820 مليون جنيه (33.1% تحت المتوسط على مدار الـ 90 يوما الماضية). وسجل المستثمرون الأجانب وحدهم صافي بيع. وتراجع المؤشر بذلك بنسبة 6.4% منذ بداية العام.

في المنطقة الخضراء: إم إم جروب (+1.9%)، وطلعت مصطفى القابضة (+1.5%)، والشرقية للدخان (+0.8%).

في المنطقة الحمراء: النساجون الشرقيون (-3.1%)، وسيدي كرير للبتروكيماويات (-2.2%)، وبايونيرز القابضة (-1.9%).


افتتحت الأسواق الآسيوية تعاملاتها اليوم بارتفاع قوي، على الرغم من أن الأسواق المستقبلية تشير إلى أن الأسهم الأمريكية قد تتراجع في التعاملات المبكرة عندما تبدأ جلساتها في وقت لاحق اليوم، فيما من المتوقع أن تصعد أغلب الأسهم الأوروبية.

أخبار عالمية

سامح شكري في بروكسل لمواصلة بحث أزمة سد النهضة: توجه وزير الخارجية سامح شكري إلى العاصمة البلجيكية بروكسل أمس، حيث يعقد لقاءات مع وزراء خارجية دول الاتحاد الأوروبي وكبار المسئولين بالمفوضية الأوروبية "لمناقشة العلاقات الثنائية والقضايا الاقليمية محل الاهتمام المشترك"، بحسب البيان الصادر عن وزارة الخارجية. وتأتي هذه الزيارة بعد أن أمضى شكرى أسبوعا في نيويورك لحشد الدعم من الدول الأعضاء بمجلس الأمن لموقف مصر في النزاع حول سد النهضة الإثيوبي. وسلم شكري رسالة من الرئيس عبد الفتاح السيسي إلى رئيس المجلس الأوروبي شارل ميشيل، كما التقى بوزيري خارجية مالطا وسلوفينيا.

والتقى شكري أيضا خلال زيارته لبروكسل نظيره الإسرائيلي يائير لابيد، وذلك للمرة الأولى منذ فوز الحكومة الإسرائيلية الجديدة في يونيو الماضي. وشدد شكري خلال اللقاء على ضرورة إنهاء الجمود القائم في المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية، كما دعا الحكومة الإسرائيلية إلى تجنب تصعيد التوترات مع الفلسطينيين، بحسب البيان الصادر عن وزارة الخارجية.

أخبار عالمية أخرى:

  • أول زيارة لسلطان عمان إلى السعودية: وصل سلطان عمان هيثم بن طارق إلى السعودية أمس، في زيارة هي الأولى له إلى المملكة منذ توليه السلطنة العام الماضي، وأيضا الزيارة الأولى لزعيم عماني إلى السعودية في أكثر من عشر سنوات. ووقع الجانبان وثيقة من شأنها أن تمهد الطريق لإبرام عدة اتفاقيات تغطي مجالات التجارة والثقافة وتعزيز الاستثمار بين البلدين، فضلا عن التعاون في مجالي البريد والنقل. وحاز الخبر على اهتمام كل من بلومبرج ورويترز.
  • الصين تحذر الولايات المتحدة بعد إدراج شركاتها ضمن القائمة السوداء: وجهت الحكومة الصينية تحذيرات للولايات المتحدة بأنها ستقوم بإجراءات انتقامية ضد قمع واشنطن غير المبرر للشركات الصينية، وهو ما يأتي بعد إدراج الولايات المتحدة لـ 23 شركة صينية ضمن القائمة السوداء الاقتصادية بزعم ارتباط تلك الشركات بانتهاكات لحقوق الإنسان ووجود علاقات عسكرية بينها وبين حكومة الصين، بحسب وكالة بلومبرج نقلا عن بيان لوزارة التجارة الصينية.
blackboard

ماذا تحمل منصة لايتهاوس لقطاع التعليم في مصر؟ ألقت شركات حكومية كبرى، إلى جانب الصندوق السيادي المصري، بثقلها في ما قد يكون أحد أكبر منصات الاستثمار في قطاع التعليم في البلاد، وهي منصة لايتهاوس. ويشارك في المنصة الجديدة، إلى جانب الصندوق السيادي، شركة مصر القابضة للتأمين وبنك مصر وبنك قناة السويس، بإجمالي استثمارات 375 مليون جنيه من رأس المال المدفوع مع خطة لزيادتها مستقبلا. وانضم إلى الشركات الأربع الكبرى مؤسس مدارس الأورمان، حسام القباني والمستشار المالي من للقطاع الخاص، أيرونوود إنفستمنتس في الجانب الإداري.

يواجه التعليم الخاص في مصر نقصا في المعروض مع زيادة وتيرة الطلب بشكل أسرع. وفي تقرير حديث لكوليرز إنترناشونال والبنك الدولي، تشير التقديرات إلى أنه ستكون هناك حاجة إلى إنشاء 2.1 مليون فصل دراسي بحلول عام 2030 لسد فجوة العرض، خاصة مع تضاعف نمو طلاب التعليم الأساسي والثانوي في القطاع الخاص تقريبا في الخمس سنوات الماضية. وفي عام 2016، أعلنت الحكومة عن خطة لبناء ما يصل إلى ألف مدرسة بالشراكة بين القطاعين العام والخاص في العقد الحالي، في إطار شراكات بين القطاعين العام والخاص، لكن المشروع فقد زخمه أو تقدم ببطء منذ ذلك الحين.

وتسعى منصة لايتهاوس لسد الفجوة في السوق. جمعت المنصة 500 مليون جنيه في إغلاقها الأول، في إطار خطة للوصول باستثمارات الصندوق إلى 1.75 مليار جنيه لاحقا، بحسب ما قاله الرئيس التنفيذي لصندوق مصر السيادي أيمن سليمان في بيان الأسبوع الماضي. وأوضح سليمان أن لايتهاوس تسعى إلى الاستثمار في 10-12 مدرسة خاصة تتركز في القاهرة والجيزة قبل دخول مناطق جديدة في البلاد مثل الإسكندرية وبني سويف وأسيوط وبورسعيد والغربية والقليوبية.

حاورت إنتربرايز باسل الحيني رئيس شركة مصر القابضة للتأمين، التي قدمت شركاتها التابعة أكبر مساهمة في رأس المال الأولي المدفوع للمنصة، وكذلك حاورت العضو المنتدب لشركة أيرونوود محمد الشريف، الذي يتولى جانبه المسؤولية الإدارية للمنصة جنبا إلى جنب مع الخبير في القطاع، حسام القباني. وقدم لنا كلاهما تفاصيل الخطة، وشرحا نظامها الأساسي وكيفية وضع الأساس لمزيد من المبادرات لسد الفجوة بين العرض والطلب على التعليم الخاص.

تأسست لايتهاوس كشركة مساهمة مشتركة. يقول الحيني إن شركة مصر القابضة للتأمين والشركات التابعة لها ساهمت بـ 125 مليون جنيه في رأس مالها الأولي المدفوع، وساهم الصندوق السيادي وبنك مصر بـ 100 مليون جنيه لكل منهما، وبنك قناة السويس بـ 50 مليون جنيه. ويتولى الإدارة شركة منفصلة يقودها القباني وأيرونوود، ولكنها شاركت أيضا بمساهمة أقلية في الذراع الاستثمارية. وأضاف أن مستثمرين آخرين لم يذكر اسمهم شاركوا أيضا.

ويمكن أن ينضم المزيد من المستثمرين لاحقا، ولكن هذا لن يكون في وقت قريب بالضرورة لأنه من المحتمل أن يتم إتمام الهيكل الحالي بمجرد وصول المنصة إلى رأس مال مستهدف يبلغ 500 مليون جنيه أو أكثر لإطلاق جولتها الاستثمارية الأولى في أقرب وقت ممكن، بحسب الحيني.

تتوقع لايتهاوس أن تصل لرأس مالها الأولي المدفوع الذي لا يقل عن 500 مليون جنيه خلال أقل من 5 أسابيع، وبعد ذلك ستبدأ في إتمام عمليات الاستحواذ على المدارس، حسبما يقول الشريف. وأضاف أنه قبل انتهاء عام 2021، ستكون المنصة قد استحوذت على حصص أغلبية في مدرستين خاصتين على الأقل من أصل 4 مدارس وقع الاختيار عليها وتجري حاليا المحادثات والفحص النافي للجهالة بشأنها. وأضاف أن جميع عمليات الاستحواذ الوشيكة تقع في نطاق القاهرة الكبرى.

وعلى الأرجح ستأتي المشروعات الجديدة في وقت لاحق، بحسب الشريف، فيما ستقتصر المراحل الأولى من الاستثمار على الاستحواذات. وأشار إلى أن المدارس التي تستهدفها المنصة حاليا يبلغ متوسط عدد فصولها الدراسية 70 فصلا، وهي مدارس خاصة للغات ومدارس دولية خاصة تتراوح مصروفاتها بين 20 و90 ألف جنيه.

التوسع في التعليم الجامعي: كان الحيني قد قال في وقت سابق إن المنصة ستركز على المدارس خلال السنوات الثلاث الأولى قبل أن تتوسع إلى الجامعات.

خطوة في توجه أكبر نحو التعليم: تعد شركة مصر القابضة للتأمين، والتي تمتلك من خلال الشركات التابعة لها أكبر محفظة استثمارية مؤسسية في مصر بحجم 65 مليار جنيه، هي أكبر المستثمرين حاليا في المنصة، لكنها لن تلعب دورا في الإدارة، إذ سيتولى ذلك أصحاب الخبرة الأكبر في قطاع التعليم، حسبما يخبرنا الحيني. جاء الاستثمار الأولي للمجموعة من جميع شركات محفظتها، بالاشتراك مع كل من مصر للتأمين ومصر لتأمينات الحياة بتقديم مساهمات كجزء من دفعة قوية باتجاه التعليم. وقال الحيني إنهم يخططون للاستمرار في المشروع لفترة طويلة، كما أنهم سيبحثون عن شراكات أخرى في نماذج مشابهة للايتهاوس في كل من قطاعي التعليم والرعاية الصحية، والتي تعتبرها الشركة قطاعات ذات أولوية.

وترى شركة مصر القابضة للتأمين وشريكاتها أن منصة لايتهاوس فرصة للتوسع في مشاركة القطاع الخاص. وقال الحيني إن المنصة يمكن أن يقودها بالكامل في نهاية المطاف القطاع الخاص، إذ يخطط الشركاء للتخارج في وقت لاحق "عندما يحين الوقت المناسب". وتعد مشاركة القطاع الخاص قوية بالفعل، إذ يتصدر كل من أيرونوود والقباني الإدارة. وأضاف أن هناك أيضا مستثمرون من القطاع الخاص ساهموا في رأس المال المدفوع، وسيكون المشروع مفتوحا للمزيد وسيشجع الاستثمار الخاص في الجولات اللاحقة.

أبرز أخبار قطاع التعليم في أسبوع:

  • الثانوية العامة: انطلقت امتحانات الثانوية العامة في 10 يوليو وتستمر حتى 2 أغسطس، وفق ما أعلنه وزير التربية والتعليم طارق شوقي.
  • إعادة تأسيس الجامعة الفرنسية: سيجري إنشاء حرم جامعي جديد بتكلفة استثمارية قدرها 12 مليون يورو بالجامعة الفرنسية في مصر بعد أن صدق مجلس الوزراء الأسبوع الماضي على الاتفاق الموقع بين الحكومة والوكالة الفرنسية للتنمية في يونيو بهذا الشأن.
  • مايكروسوفت تطور المهارات الرقمية للشباب: وقعت وزارة الاتصالات مذكرتي تفاهم مع شركة مايكروسوفت لتطوير المهارات الرقمية للشباب.
  • بنك مصر وشركة التكنولوجيا المالية الناشئة كليك إت يطلقان مركز المدفوعات التعليمية، الذي يقدم خدمات الدفع والتحصيل الإلكتروني لقطاع التعليم في مصر، وفق بيان صحفي (بي دي إف).
  • الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري توقع مذكرة تفاهم مع شركة نتورك إنترناشونال لتوفير التدريب المتقدم للطلاب والخريجين الجديد في مجال التكنولوجيا المالية، بما يسهم في تطوير صناعة المدفوعات الإلكترونية في البلاد، وفق بيان صحفي (بي دي إف).

المفكرة

30 يونيو – 15 يوليو (الأربعاء – الخميس) معرض القاهرة الدولي للكتاب.

يوليو + أغسطس: عقد امتحانات الثانوية العامة.

19 يوليو (الاثنين): يوم عرفة (عطلة رسمية).

20 – 23 يوليو (الثلاثاء – الجمعة): عيد الأضحى (عطلة رسمية).

23 يوليو (الجمعة): ذكرى ثورة 23 يوليو (عطلة رسمية).

23 يوليو – 11 اغسطس (الجمعة – الأربعاء): انعقاد أولمبياد طوكيو 2020.

2 – 4 أغسطس (الاثنين – الأربعاء): معرض أفريقيا للتصنيع الغذائي، مركز مصر للمعارض الدولية في القاهرة الجديدة.

5 أغسطس (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

9 أغسطس (الاثنين): بداية العام الهجري الجديد.

12 أغسطس (الخميس): عطلة رسمية بمناسبة بداية العام الهجري.

12 – 15 سبتمبر (الأحد – الأربعاء): معرض صحارى: المعرض الزراعي الدولي الثالث والثلاثون لأفريقيا والشرق الأوسط.

15 سبتمبر (الأربعاء): انطلاق مؤتمر رؤساء القطاعات المالية بالقاهرة.

16 سبتمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

30 سبتمبر – 2 أكتوبر (الخميس – السبت): المعرض الدولي لمواد البناء والتشييد (إيجيبت بروجيكتس 2021)، مركز مصر للمعارض الدولية، القاهرة الجديدة.

30 سبتمبر – 8 أكتوبر (الخميس – الجمعة): معرض القاهرة الدولي، مركز القاهرة الدولي للمؤتمرات.

1 أكتوبر (الجمعة): البدء في إلزام شركات الشحن بتقديم كل المعلومات اللازمة حول الشحنات المزمع تصديرها للبلاد إلى المنصة الجديدة "نافذة" التابعة لمصلحة الجمارك

1 أكتوبر (الجمعة): معرض إكسبو 2020 دبي.

6 أكتوبر (الأربعاء): عيد القوات المسلحة.

7 أكتوبر (الخميس): عطلة رسمية بمناسبة عيد القوات المسلحة.

12 – 14 أكتوبر (الثلاثاء – الخميس): مؤتمر صناعة البترول والغاز بدول البحر المتوسط، الإسكندرية.

17 – 20 أغسطس (الثلاثاء – الجمعة): يعقد الاجتماع السنوي للمنتدى الاقتصادي العالمي في سنغافورة.

18 أكتوبر (الاثنين): المولد النبوي الشريف.

21 أكتوبر (الخميس): عطلة رسمية بمناسبة المولد النبوي الشريف.

28 أكتوبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

30 أكتوبر – 4 نوفمبر (السبت – الخميس): الدورة الأولى من بطولة السباحة Race The Legends في مصر.

نوفمبر: تستضيف مصر جولة جديدة من المحادثات الهادفة للتوصل إلى اتفاقية تجارة حرة بين مصر والاتحاد الاقتصادي الأوراسي، والتي يمكن أن تسهم بشكل كبير في زيادة حجم الصادرات المصرية إلى الكتلة التي تقودها روسيا وتضم أرمينيا وبيلاروسيا وكازاخستان وقيرجيزستان.

1 – 3 نوفمبر (الاثنين – الأربعاء): معرض إيجيبت إنرجي، مركز مصر الدولي للمعارض بالقاهرة.

1 – 12 نوفمبر (الاثنين – الجمعة): مؤتمر الأمم المتحدة بشأن تغير المناخ 2021، جلاسجو، المملكة المتحدة.

29 نوفمبر – 2 ديسمبر (الاثنين – الخميس): معرض مصر للدفاع (إيديكس).

13- 17 ديسمبر: مؤتمر الأمم المتحدة لمكافحة الفساد، شرم الشيخ، مصر.

16 ديسمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

14 -16 فبراير (الاثنين – الأربعاء): الدورة الخامسة لمؤتمر ومعرض مصر الدولي للبترول، القاهرة.

النصف الأول من عام 2022: الاجتماع السنوي للمنتدى الاقتصادي العالمي، المكان سيتحدد لاحقا.

مايو 2022: المؤتمر الأول للاستثمار في تكنولوجيا النقل والتوصيل، القاهرة.

27 يونيو – 3 يوليو 2022 (الاثنين – الأحد): بطولة العالم للجامعات للإسكواش، نيو جيزة.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2021 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «البنك التجاري الدولي»، البنك الأكبر بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 949-891-204)، و«المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، «سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها(رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«أكت فايننشال»، المستثمر النشط الرائد في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 612-924-493)، و«أبو عوف»، شركة المنتجات الغذائية الصحية الرائدة في مصر والمنطقة (رقم التسجيل الضريبي 846-628-584).