الأحد, 28 مارس 2021

عطلة أسبوعية حزينة مع استمرار أزمة السفينة الجانحة وتصادم قطاري سوهاج وانهيار عقار جسر السويس

عناوين سريعة

نتابع اليوم

صباح الخير قراءنا الأعزاء. يوم حافل بالأخبار المهمة مع بداية أسبوع جديد، ومع اقتراب شهر مارس والربع الأول من 2021 على الانتهاء.

لدينا اليوم عدة موضوعات رئيسية، وفي مقدمتها التطورات الخاصة بالسفينة الجانحة في قناة السويس والجهود الجارية لتعويمها من أجل استئناف الحركة الملاحية بهذا الشريان العالمي. ولدينا أيضا حادثين مأساويين، أولهما وقع الجمعة الماضي عند اصطدام قطارين بمحافظة سوهاج، وثانيهما انهيار عقار بمنطقة جسر السويس في القاهرة، واللذين أسفرا عن العديد من القتلى والجرحى. ونقدم لكم تغطية شاملة للموضوعات الثلاثة في نشرتنا اليوم.

وعقب وقوع حادث تصادم القطارين، أعلن رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي تأجيل القمة الثلاثية بين بلاده ومصر والأردن، والتي كان من المقرر أن تعقد في بغداد نهاية الشهر الحالي. وكان من المخطط أن يشارك في القمة رئيس الوزراء العراقي والرئيس عبد الفتاح السيسي والعاهل الأردني الملك عبد الله الثاني، بحضور وزراء خارجية الدول الثلاث، ولم يحدد موعد جديد لعقد القمة حتى الآن.

من المحتمل أن تتأخر شحنة الـ 5 ملايين جرعة من لقاح أسترازينيكا التي من المقرر أن تحصل عليها مصر ضمن مبادرة كوفاكس التي يدريها تحالف جافي ومنظمة الصحة العالمية. وقد ينال التأخير شحنات أخرى للعديد من الأسواق الناشئة أيضا.

أبرز ما جاء في نشرتنا المسائية ليوم الخميس الماضي:

  • تتوقع شركة ازدهار للاستثمار المباشر الانتهاء من الإغلاق الأول لصندوقها الاستثماري المتوسط الثاني البالغة قيمته 120 مليون دولار نهاية مايو المقبل.
  • تطلع شركة إيدج القابضة لطرح أسهمها في البورصة المصرية خلال 2022، كما تخطط لزيادة استثماراتها في العاصمة الإدارية الجديدة من 9 مليارات جنيه إلى 25 مليار جنيه خلال السنوات الثلاث المقبلة.

يحدث اليوم:

تحل غادة والي وزيرة التضامن الاجتماعي سابقا، والمديرة التنفيذية لمكتب الأمم المتحدة المعني بالجريمة والمخدرات حاليا، ضيفة على جلسة عبر الإنترنت تنظمها غرفة التجارة الأمريكية اليوم الأحد في الساعة الثالثة مساء. وتتناول الجلسة مكافحة الفساد في الدول الأفريقية وتعزيز حقوق المرأة. يمكنك التسجيل من هنا.

تأهلت مصر لبطولة كأس الأمم الأفريقية لكرة القدم 2021 والتي تجرى في الكاميرون خلال يناير 2022، وذلك بعد تعادلها مع كينيا 1-1 في منافسات المجموعة G ضمن التصفيات المؤهلة للبطولة، حسبما نقلت صحيفة المصري اليوم. ومن المقرر أن تواجه مصر جزر القمر غدا الاثنين في القاهرة في آخر جولات المجموعة. وتتساوى كل من مصر وجزر القمر بـ 9 نقاط لكل منهما.

في المفكرة:

المستثمرون ورواد الأعمال وصناع السياسات يلتقون في شرم الشيخ خلال مهرجان الشركات الناشئة الذي تنظمه الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا يومي الأحد والاثنين. وتشارك أكثر من 80 شركة ناشئة في المهرجان الذي يضم جلسات نقاشية وورش عمل. وسيجري الإعلان عن الفائزين في مسابقة "رالي مصر لريادة الأعمال 2020"، فيما ستحصل الشركات المتخرجة من حاضنة الأكاديمية لسلاسل التوريد واللوجستيات، ومن حاضنة الأكاديمية للشباب، على فرصة لعرض أفكارهم على المستثمرين.

يعقد المؤتمر السنوي لاتحاد البورصات العربية لعام 2021 عبر الإنترنت يومي الاثنين والثلاثاء. ومن المقرر أن يبحث المؤتمر الحوكمة البيئة والاجتماعية والمؤسسية من أجل تحقيق التنمية الاقتصادية ونمو الأسواق المالية، وأيضا لتعزيز التكنولوجيا المالية والابتكار.

تستضيف القاهرة الأربعاء المقبل منتدى الأعمال المصري الكرواتي، والذي ينعقد للمرة الأولى منذ عام 2010، بحضور وزراء خارجية البلدين. يشارك في المنتدى بنك الإعمار والتنمية الكرواتي، إضافة إلى وفد من رجال الأعمال بمجالات البترول والتعدين، والطاقة الجديدة والمتجددة، والبنية التحتية، والأدوية، وبناء السفن، والصناعات الكيماوية والغذائية.

enterprise

Organized to the highest of international endurance sports standards, you don’t want to miss this year’s event taking place at Somabay on 8-10 April.

قناة السويس

ثمة بصيص أمل في أزمة قناة السويس

فلنبدأ بالأخبار الجيدة، وهي أن سفينة "إيفر جيفن" بدأت في التزحزح من موضعها. وتمكنت القاطرات من تحريك السفينة العملاقة بمسافة 29 مترا أمس، إذ استفادت من أعمال إزالة الرمال والطين التي قامت بها الكراكات لإتاحة المساحة اللازمة للتحرك والقيام بمناورات القطر، بحسب وكالة بلومبرج نقلا عن بيانات لشركة إنشيب لخدمات الشحن. وذكرت رويترز نقلا عن مصادر لم تسمها أن القاطرات تمكنت أيضا من إعادة تشغيل الدفة ومروحة الدفع لتحدث بعض الحركة في مقدمة السفينة.

ومن المستبعد أن نسمع أنباء جديدة قبل عصر اليوم، إذ ستواصل الكراكات عملها حتى الساعة الرابعة عصرا اليوم، على أن يعقب ذلك استئناف أعمال تعويم السفينة، بحسب بلومبرج. وأكدت السفينة الهولندية وصول قاطرتين إضافيتين اليوم، بحسب تصريحات المدير الفني للشركة. ومن المتوقع أن تتاح للقاطرات فرصة أكبر بسبب ارتفاع المد، بحسب ما قاله الضابط السابق في البحرية الإنجليزية توم شارب لوكالة رويترز. ولكن بحسب شارب فإن على القاطرات أن تحذر من تمزيق جسم السفينة العالقة في الرمال من الأمام والخلف.

أما الأخبار السيئة فهي أن هناك المزيد من السفن المتكدسة، حيث وصل عددها لأكثر من 321 سفينة عالقة من الجهتين الشمالية والجنوبية للقناة. وقال رئيس هيئة قناة السويس أسامة ربيع في مؤتمر صحفي إن إيرادات القناة تتراوح ما بين 12 إلى 14 مليون دولار يوميا وإنها تأثرت بحادث جنوح السفينة (شاهد 60:17 دقيقة).

وقال رئيس هيئة قناة السويس إنه لا يزال من غير الواضح متى يمكن إعادة تعويم السفينة واستئناف حركة الملاحة بقناة السويس، حيث أن ازدياد المد والرياح الشديدة تعقد من جهود تعويم السفينة

فما الذي حدث خلال عطلة نهاية الأسبوع؟ لم تنجح محاولة التعويم مساء الجمعة الماضية بعدما أعلنت هيئة قناة السويس أنها انتهت من تكريك 17 ألف متر مكعب من الرمال المحيطة بمقدمة سفينة الحاويات البنمية الجانحة. وأكدت شركة سميت الهولندية للإنقاذ البحري والتي تعمل من أجل تعويم السفينة، أن العوامل المتمثلة في وجود قاطرات أثقل وزنا، وكراكات، وارتفاع المد يمكن أن تسهم في تعويم السفينة مع بداية هذا الأسبوع.

الشركة المالكة للسفينة تدرس تخفيف الحمولة: تنظر شركة شوى كيسين المالكة للسفينة في احتمالية اللجوء إلى رفع بعض الحاويات عن ظهر السفينة من أجل تخفيف حمولتها، فيما صرح مستشار رئيس الجمهورية لمشروعات محور قناة السويس والموانئ البحرية، مهاب مميش أنه من الممكن الاستعانة بالرافعات العائمة للمشاركة في عملية تخفيف الحمولة. بحسب ما نقلته رويترز. شوي كيسين، التي قدمت اعتذارا عن الحادث نهاية الأسبوع الماضي وقد تواجه مطالبات تأمينية بملايين الدولارات، كانت تأمل في تعويم السفينة إيفرجرين مساء أمس بحد أقصى بسبب ارتباطها باتفاقات مع إيفرجرين التايوانية، بحسب ستاندارد آند بورز جلوبال.

إلا أن الشركة المالكة عادة وأكدت في بيان آخر أن المحاولات أثبتت أن عملية تعويم السفينة صعبة للغاية. ويرجع هذا إلى أن هيئة قناة السويس ليس لديها المعدات اللازمة للوصول لعمق 52 متر وقد تحتاج إلى مساعدة من دول خارجية إذا ما اقتضت الظروف اتباع هذا المخطط، وفقا لما قاله رئيس هيئة قناة السويس، في اتصال هاتفي مع لميس الحديدي (شاهد 15:35 دقيقة). وبالإضافة إلى ذلك، أوضح رئيس هيئة قناة السويس أن ارتفاع الحاويات المحمولة على متن السفينة العالقة يبلغ 52 مترا، وهو ما يجعل عملية تفريغها يستغرق وقتا طويلًا وقال أيضا إن عملية تفريغ حمولة السفينة العالقة سيتطلب الاستعانة بمساعدات من دول خارجية، لعدم توافر السفن ذات الأذرع التي تصل إلى 52 مترا بالهيئة.

الولايات المتحدة تعرض المساعدة، وتؤكد نيتها إرسال معدات لا تملكها دول أخرى، وفق تصريحات الرئيس الأمريكي جو بايدن أول أمس الجمعة. ورحبت هيئة قناة السويس ببيان بايدن الذي جاء بعد إعلان مسؤول أمريكي آخر انتظار فريق من خبراء البحرية الأمريكية موافقة سطات قناة السويس للانضمام لعملية تعويم السفينة الجانحة.

تركيا تحاول التقارب مع مصر بتقديم المساعدة: عرضت أنقرة التي تحاول تحسين علاقتها مع القاهرة طيلة الأشهر الماضية، مساعدتها على السلطات المصرية. وقال وزير النقل التركي ادل قره إسماعيل أوغلو " لقد نقلنا عرضنا لمساعدة إخواننا المصريين، وإذا وصلنا رد إيجابي منهم، فإن سفينتنا نانه خاتون واحدة من بين السفن القليلة في العالم التي يمكنها القيام بأعمال من هذا النوع".

بعض السفن بدأت بالفعل في تغيير مسارها: السفينة إيفر جريت، الشقيقة للسفينة العالقة في قناة السويس والمتجهة إلى روتردام، بدأت بالفعل في تغيير مسارها صوب طريق رأس الرجاء الصالح لتفادي التأخير المتوقع من الانتظار حتى إنهاء أزمة القناة، بالإضافة إلى سفن أخرى مثل ناقلة الغاز الطبيعي المسال، بان أميريكاز. بحسب ما أشارت إليه بيانات موقع مارين ترافيك. وقالت مجموعة الشحن "سي إم إيه سي جي إم" أمس إنها ستبدأ بتحويل مسار سفينتين بحيث تسير حول القارة الأفريقية. وبالمثل، قالت شركة إم إس سي إنها غيرت مسار 11 سفينة في محاولة منها لمواصلة حركة تلك البضائع في مسارات أخرى. وبرغم أن الرحلة عبر رأس الرجاء الصالح أطول وأعلى تكلفة فإن شركات الشحن فضلت استخدام الطريق وسط توقعات بعدم إنتهاء الأزمة قبل مرور أيام. بحسب ما نقلته نيويورك تايمز.

وكانت ناقلات النفط التابعة لشركتي "شنيير إنرجي" و"شل" بين 10 ناقلات نفط وسفن حاويات على الأقل قامت بتغيير مسارها لتجنب التعقيدات التي يمكن أن يحدثها إغلاق القناة لفترة أطول، وفقا لما نقلته سي إن بي سي عن المتحدث باسم شركة "مارين ترافيك" جورجيوس هاتسيمانوليس، والذي رجح أيضا أن تغير المزيد من شركات الشحن مسار سفنها إذا ما استمر وقف حركة العبور بقناة السويس.

الشركة المشغلة لخط سوميد تدعو تجار النفط لاستخدام خطوطها، والتي تربط بين العين السخنة والإسكندرية ويمكن استخدامها لنقل الخام بين البحر الأحمر والمتوسط، بحسب ما صرحت به مصادر لرويترز يوم الخميس. وبحسب تصريحات أحد التجار لرويترز فإن السفن الكبيرة التي تحمل أكثر من مليوني برميل يوميا هي من تستطيع تحمل التكلفة الأعلى لخط سوميد.

وارتفعت أسعار خام النفط يوم الجمعة وسط توقعات بتأثر العرض، إذ قفز خام برنت بنسبة 4.2% ليغلق عند 64.57 دولار للبرميل بينما ارتفع خام تكساس بنسبة 4.1% وأغلق عند 60.97 للبرميل. وأسهمت الهجمات الجديدة للحوثيين على منشآت النفط السعودية بالإضافة إلى استمرار خفض الإنتاج من قبل أعضاء أوبك في استمرار الضغوط على أسعار النفط. وبحسب رويترز، قد تساهم أزمة قناة السويس في تأخير 10 طلبيات من الغاز الطبيعي المسال إلى أوروبا.

من الممكن احتواء التأثيرات على أسواق النفط والغاز، وذلك بسبب ضعف الطلب الموسمي على النفط والغاز الطبيعي، فيما يتوقع المحللون أن تعاني الحمولات الأقل حجما من المواد المكررة بين أوروبا وآسيا من تأثيرات أكبر.

تعطل تدفق المنتجات بين آسيا وأوروبا: تتوقع الشركات في كل من آسيا وأوروبا والتي تعتمد بشكل كبير على قناة السويس أن ترتفع تكاليف الشحن مجددا بعد الأزمات التي تعرضت لها خطوط الإمداد جراء فيروس كورونا، بحسب وول ستريت جورنال. ومن المتوقع أن تكون صناعة السيارات، التي تعتمد بدرجة كبيرة على الطلبيات الدائمة والتخزين قصير الأجل، من بين أكبر المتأثرين، بحسب نائب رئيس موديز دانيال هارليد.

الولايات المتحدة قد تتحرك لزيادة النقل عبر الأطلسي: "قد تمثل الظروف الحالية فرصة هائلة للمنتجين الأمريكيين للحصول على بعض الطلبيات في ظل عثرة الطريق الأقصر عبر القناة"، بحسب كارلوس توريس دياز، رئيس قسم أسواق الغاز والطاقة في شركة أبحاث الطاقة النرويجية ريستاد.

العوامل الجوية لم تكن السبب الرئيسي وراء تعطل السفينة الجانحة، وستبدأ هيئة قناة السويس في التحقيق في الحادث من أجل استبعاد حدوث خطأ بشري أو عطل تقني بعد استئناف العمل بقناة السويس، وفقا لما قاله ربيع خلال المؤتمر الصحفي. وثمة تكهنات في الصحافة الأجنبية حول الأسباب الأخرى المحتملة وراء الحادث والتي تتضمن الخطأ البشري وسوء الأحوال الجوية أو أن السفينة كانت تسير بسرعة أو أن على متنها حمولة زائدة، بالنظر إلى طريقة تعطلها بعرض القناة (يمكنك التعرف على تلك السيناريوهات المفترضة من هنا وهنا وهنا).

ونالت القصة تغطية واسعة في مقدمة الصحف العالمية مثل رويترز | أسوشيتيد برس | الجارديان | بي بي سي | فايننشال تايمز | وول ستريت جورنال.

وكذلك أفرد مقدمو برامج التوك شو مساحة كبيرة للحديث عن آخر مستجدات الأزمة، ومن بينهم إيمان الحصري في برنامجها "مساء دي إم سي" (شاهد 3:01 دقيقة)، وعمرو أديب في برنامج الحكاية" (شاهد 13:14 دقيقة).

نقل

مصرع 19 شخصا وإصابة 165 آخرين في حادث تصادم قطارين بسوهاج

قتل 19 شخصا على الأقل وأصيب 185 آخرين جراء تصادم قطارين يوم الجمعة الماضي في محافظة سوهاج، وفق ما أعلنته وزيرة الصحة هالة زايد في بيان صحفي أمس السبت. وقالت الهيئة القومية لسكك حديد مصر في بيان لها إن "مجهولين فتحوا بلف الخطر لبعض عربات القطار الأول"، ما تسبب في اصطدام القطار الثاني فيه من الخلف.

وصرح رئيس الوزراء مصطفى مدبولي في مؤتمر صحفي أن مرفق السكك الحديدية مر بعقود من الإهمال وغياب أعمال الصيانة والتطوير وصلت إلى مراحل خطيرة، مضيفًا أن الحكومة تستثمر مليارات الدولارات في تطوير الشبكة المتهالكة ولكن لا يزال أمامها المزيد من العمل، كما حذر من حوادث مشابهة حتى تنتهي الحكومة من خطة تطوير المرفق.

الدولة خصصت بالفعل ما يصل إلى 225 مليار جنيه لتطوير شبكة السكك الحديدية الحالية البالغ طولها نحو 10 آلاف كيلومتر، وفق ما قاله وزير النقل كامل الوزير في مؤتمر صحفي أمس. وركز الوزير في حديثه على خطط الحكومة لتطوير وتحديث شبكة السكك الحديدية في البلاد، والتي تشمل تحديث أنظمة إشارات الخطوط.

وشكلت لجنة النقل في مجلس النواب لجنة مصغرة لتحديد أسباب الحادث، والتي انتهت بالفعل من إعداد تقريرها بهذا الشأن، ومن المقرر أن تعرضه اليوم على اللجنة تمهيدا لإحالته إلى رئيس البرلمان، وفق ما قاله رئيس اللجنة النائب محمود الضبع لجريدة المال. وفي المقابل أمر النائب العام بالتحقيق في الحادث. كما وجه رئيس الوزراء بمضاعفة أرقام التعويضات إلى 100 ألف جنيه لأسرة كل متوفي في الحادث ومن 20 إلى 40 ألف جنيه لكل مصاب بناء على درجة الإصابة، وسيحصل المصابون بعجز كلي على معاش ثابت.

وتوعد الرئيس عبد الفتاح السيسي بأن ينال العقاب الرادع كل من تسبب في هذا الحادث و"إنهاء هذا النمط الكوارث"، وفق بيان للرئاسة. وأعلنت الهيئة القومية لسكك حديد مصر أمس عن استئناف الرحلات على الخط المتضرر.

دعوات للمساءلة السياسية: على الرغم من أن مجلس النواب لديه سلطة سحب الثقة من وزير النقل بسبب الحادث، إلا أن هذه الخطوة تتطلب أدلة وثيقة على أن الوزير ارتكب إهمالا جسيما أدى بشكل مباشر لهذا الحادث، وفق ما قاله رئيس لجنة النقل والمواصلات في المجلس علاء عابد في مداخلة هاتفية مع لميس الحديدي ببرنامج "كلمة أخيرة" الليلة الماضية. وفي حين طالبت الحديدي باتخاذ موقف متشدد تجاه السلطات المسؤولة، بدلا من ملاحقة الموظفين العاديين، مثل سائق القطار، إلا أن عابد حاول تجنب الخوض في هذا الأمر، قائلا إن إصلاح شبكة السكك الحديدية في البلاد يحتاج لسنوات، وأضاف أن الحكومة تتحرك في هذا الملف بشكل أسرع مما كان متوقعا في البداية (شاهد 6:37 دقيقة).

ويبدو أن مجلس الشيوخ يتخذ نهجا أكثر تشددا، إذ قال عضو المجلس أكمل نجاتي في مداخلة هاتفية مع عزة مصطفى ببرنامج "صالة التحرير"، إن تطوير السكك الحديدية يأتي على رأس أولوية إدارة الرئيس السيسي، كما جرى تخصيص الكثير من الأموال لهذا الملف، ما يجعل من الصعب فهم سبب استمرار وقوع مثل هذه الحوادث (شاهد 4:22 دقيقة). وقال النائب حسام الخولي نائب رئيس حزب مستقبل وطن، صاحب الأغلبية في مجلسي النواب والشيوخ، إن "إقالة وزير النقل ليست حلا لحوادث القطارات" (شاهد 6:28 دقيقة)، لكن الوزير قال في المقابل إنه "مستعد للمساءلة السياسة، وتحمل المسؤولية"، وذلك في اتصال هاتفي مع أحمد موسى ببرنامج "على مسؤوليتي" الليلة الماضية (شاهد 15:45 دقيقة).

تاريخ مليء بالحوادث المأساوية: مع بنية تحتية عانت لسنوات من نقص الاستثمارات، لم يعد مستغربا كم الحوادث التي شهدها مرفق السكك الحديدية خلال السنوات الماضية. وقبل عامين فقط، تسبب تصادم قطار داخل محطة رمسيس في مصرع 31 شخصا وإصابة 40 آخرين، وهو الحادث الذي تقدم على إثره هشام عرفات وزير النقل حينها باستقالته، وعين كامل الوزير خلفا له. وتشير بيانات رسمية حديثة إلى وقوع 10,965 حادثا بين عامي 2008 و2017 منهم 1,793 حادثا في 2017 كأعلى معدل في 15 عاما، بحسب نيويورك تايمز.

وحاز الخبر على اهتمام الصحافة العالمية، ومن بينها بلومبرج، ورويترز، وواشنطن بوست والعربية.

ومن أخبار قطاع النقل أيضا: ستعيد وزارة النقل الشهر المقبل طرح مناقصة الخاصة بمشروع تحديث أنظمة الإشارات وتجديد قضبان السكك الحديدية بطول خط "القاهرة-الجيزة-بني سويف"، والتي ألغتها في وقت سابق لحين الحصول على تمويل من إحدى مؤسسات التمويل الدولية للمشروع، وفق ما نقلته جريدة الشروق عن مصدر في الوزارة أمس. ويأتي الطرح المرتقب للمناقصة، التي جرى تعديلها من خلال إضافة مسافة جديدة تبلغ 15 كيلومتر للمشروع، بعدما وافق البنك الدولي في وقت سابق من الشهر الحالي على توفير قرض بقيمة 440 مليون دولار لتمويل المشروع.

ومن المقرر أن تبت الوزارة الشهر المقبل أيضا في العرض الجديد المقدم من شركة ميتسوبيشي اليابانية لتوريد 23 قطارا للمرحلة الأولى من الخط الرابع لمترو الأنفاق، بعد أن رفضت العرض الذي قدمته الشركة اليابانية في وقت سابق نظرا لارتفاع قيمته، وفق ما نقلته "الشروق" عن مصدر لم تسمه في الوزارة، والذي لم يوضح أي تفاصيل حول قيمة العرض الجديد. ويمول مشروع الخط الرابع جزئيا من خلال قرض ميسر بقيمة 1.2 مليار دولار من الوكالة اليابانية للتعاون الدولي (الجايكا). وكشف المصدر أن ميتسوبيشي تقدمت بعرض آخر لإعادة تأهيل 58 قطارا تعمل على الخطين الأول والثاني.

بنية تحتية

المصائب لا تأتي فرادى.. مصرع 23 شخصا في انهيار عقار بجسر السويس

لقي 23 شخصا مصرعهم وأصيب 25 آخرين إثر انهيار عقار في منطقة جسر السويس بالقاهرة في وقت مبكر من يوم أمس، وفق ما ذكرته البوابة نيوز. وقال محافظ القاهرة خالد عبد العال، بعد وصوله إلى مكان الحادث، إن قوات الحماية المدنية لا زالت تبحث عن الضحايا تحت الأنقاض. وجرى تشكيل لجنة فنية لتحديد أسباب الحادث، الذي أمر النائب العام بالتحقيق العاجل فيه. وعزت مصادر في محافظة القاهرة لموقع اليوم السابع الحادث إلى إضافة أربعة طوابق جديدة للمبنى في عام 2013 من دون ترخيص.

واهتم مقدمو برامج التوك شو الليلة الماضية بمتابعة آخر تطورات الحادث، وفي مقدمتهم لميس الحديدي ببرنامج "كلمة أخيرة" (شاهد 7:53 دقيقة)، وخيري رمضان وكريمة عوض في "حديث القاهرة" (شاهد 3:57 دقيقة)، وإيمان الحصري في "مساء دي إم سي" (شاهد 2:58 دقيقة). وأشار غالبية مقدمي البرامج أيضا إلى أن الحادث يعود إلى مخالفة اشتراطات البناء وإضافة طوابق دون ترخيص.

وحظي الخبر أيضا باهتمام العديد من الصحف ووكالات الأنباء الأجنبية هذا الصباح، بما في ذلك أسوشيتد برس، وفويس أوف أمريكا، ورويترز، وشينخوا، وآراب نيوز، سيدني مورنينج هيرالد.

طروحات

"تعليم" ترفع النطاق السعري المستهدف لسهمها في البورصة

ستبيع شركة تعليم لخدمات الإدارة حصة قد تصل إلى 49% من أسهمها بسعر حده الأقصى 6.2 جنيه للسهم، وذلك بعد الحصول على موافقة الهيئة العامة للرقابة المالية (بي دي إف) على نشرة طرح الشركة يوم الخميس الماضي، بحسب بيان للبورصة المصرية. وتستعد الشركة لطرح ما قد يصل إلى 357.8 مليون سهم تمثل 49% من رأسمالها كحد أقصى. ما يجعلها ثاني أكبر شركة متخصصة في التعليم في البورصة المصرية بعد القاهرة للاستثمار والتنمية العقارية (سيرا)، والتي يقدر رأسمالها السوقي حاليا بنحو 7.5 مليار جنيه.

ويتجاوز هذا النطاق السعري المستهدف الذي حددته بنوك الاستثمار للأسهم عند طرحها للاكتتاب العام في البورصة عند 5.48-6.02 جنيه.

وتستهدف الشركة بيع أغلب الأسهم في طرح خاص للمؤسسات المالية، بنسبة 46.55% من الـ 49% المقرر بيعها كحد أقصى (أو 339.93 مليون سهم)، على أن تطرح النسبة المتبقية والبالغة 2.45% (وتعادل 17.89 مليون سهم) في طرح عام.

يبدو أن تعليم ستشرع في عملية الطرح بحلول الأربعاء المقبل، إذ وقعت شركة سي آي كابيتال التي تمتلك حصة في “تعليم”، والمسؤولة عن إدارة الطرح اتفاقا مع مستثمر لم يفصح عن هويته يريد شراء كمية غير معلنة من أسهم تعليم مقابل 30 مليون دولار بشرط تنفيذ الطرح قبل 31 مارس الجاري، وفق إفصاح الشركة. ووفقا لحساباتنا، يعادل ذلك خمس الأسهم المقرر بيعها في الطرح الخاص.

ومن هو البائع؟ يأتي عرض بيع 49% من الأسهم من خلال سفنكس أوبليسك، وهي شركة ذات غرض خاص ستنقل أسهمها في بيع ثانوي، بمعنى أنه يتم طرح أسهم جديدة للبيع. ومن المتوقع أن تكون سي آي كابيتال التي استحوذت مع مجموعة من المستثمرين على حصة 60% في “تعليم” عام 2019، من بين البائعين عن طريق سفنكس. ومن المتوقع أن يكتمل الطرح خلال الربع الثاني من العام الجاري.

المستشارون: سي آي كابيتال هي المنسق العالمي الوحيد، ومدير الطرح المشترك أيضا مع إم إتش آر آند بارتنرز ووايت آند كيس. وعينت “تعليم” مكتب معتوق بسيوني والحناوي مستشارا قانونيا محليا، وشركة برايس ووترهاوس كوبرز للقيام بدور مدقق الحسابات وشركة بي دي أو لدور المستشار المالي المستقل.

  تصحيح: النسخة السابقة من الخبر أِشارت إلى أن شركة تعليم ستطرح 49% من أسهمها بسعر أعلى من النطاق المستهدف، والصحيح أن الشركة ستطرح حصة قد تصل إلى 49% من أسهمها، وقد عدلت فقط النطاق السعري المستهدف للطرح.

عقارات

"إعمار مصر" تستثمر 37.8 مليار جنيه في مشروع سكني جديد بالشيخ زايد

تعتزم شركة إعمار مصر ضخ استثمارات تصل إلى 37.8 مليار جنيه لتطوير مشروع سكني جديد باسم "بيل في" مدينة الشيخ زايد، وذلك بعد التعاقد مع هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة لتخصيص قطعة أرض بمساحة 500 فدان لتنفيذ المشروع، طبقا لإفصاح للبورصة المصرية (بي دي إف). ويضم المشروع مركزا للمدينة وشاطىء وبحيرة صناعية ونادي رياضي إضافة لمنشأة تعليمية. وكانت إعمار مصر تلقت الموافقة المبدئية على المشروع في 2019، وذلك بعد تسوية النزاع المتعلق بمشروع كايرو جيت السكني المتكامل الخدمات، والذي يصل إجمالي استثماراته إلى 11.5 مليار جنيه. وحصلت الشركة العام الماضي على موافقة الحكومة على تطوير المشروع.

ومن أنباء العقارات الأخرى: عامر جروب بصدد تنفيذ مشروع سكني تجاري بمدينة المنيا باستثمارات مبدئية تتراوح ما بين 2.5 إلى 3 مليارات جنيه، وفق تصريحات حسني عمر، رئيس القطاع العقاري للشركة، نقلتها صحيفة حابي. وسيضم المشروع 2.5 ألف وحدة سكنية، بالإضافة إلى مشروعات ترفيهية وتجارية. ومن المقرر الانتهاء منه على ثلاث مراحل.

enterprise

تنقلات

تعيين إيهاب مبروك رئيسا لـ "أموك"

كلف وزير البترول والثروة المعدنية طارق الملا، إيهاب أحمد مبروك بمنصب رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة الإسكندرية للزيوت المعدنية (أموك)، بحسب إفصاح للبورصة المصرية (بي دي إف). وسيخلف مبروك محمد مصطفى شتا، الذي تولى المنصب في نوفمبر الماضي.

هذه النشرة تأتيكم برعاية
Pharos Holding - https://pharoslive.com/
CIB - https://www.cibeg.com/
SODIC - https://www.sodic.com
Infinity - http://www.weareinfinity.com/

توك شو

تناول مقدمو برامج التوك شو العديد من الموضوعات المهمة في تغطيتهم الليلة الماضي، والتي تضمنت التطورات الخاصة بالسفينة الجانحة في قناة السويس، وحادث اصطدام قطارين في محافظة سوهاج، وأيضا انهيار أحد العقارات بمنطقة جسر السويس بالقاهرة. وكل هذه الموضوعات سنتناولها بالتفصيل خلال نشرتنا اليوم. نترككم مع تعليق عمرو أديب في برنامجه "الحكاية" على هذه الأخبار السيئة (شاهد 1:28 دقيقة).

مصر في الصحافة العالمية

هيمنت التطورات الخاصة بالسفينة الجانحة في قناة السويس، إلى جانب حادث اصطدام قطارين بصعيد مصر، على تغطية الصحافة الأجنبية لمصر هذا الصباح. وكان هناك أيضا اهتمام بموضوعات متنوعة آخرى، كما يلي:

  • وصفت صحيفة فايننشال تايمز الكاتبة الصحفية نوال السعداوي بأنها كانت تمثل عنصرا مؤثرا في الحركة النسوية في الجزء الجنوبي من الكرة الأرضية.
  • حقوق الإنسان: سلطت واشنطن بوست الضوء على علي مهدي، اللاجيء المصري في الولايات المتحدة منذ 2019، والذي دعا للإفراج عن أفراد عائلته ممن ألقي القبض عليهم بسبب دعوته على وسائل التواصل الاجتماعي للتظاهر في ذكرى ثورة يناير.
  • يساعد معرض الزهور، والذي يقام بحديقة الأورمان سنويا، الشركات العاملة في هذا المجال في التغلب على التأثيرات السلبية لجائحة "كوفيد-19" على مبيعاتها، بحسب تقرير لوكالة شينخوا.

على الرادار

شهدت مصر زيادة في عدد الهجمات الإلكترونية بنسبة 21% على أساس سنوي في 2020، بحسب إحصاءات شركة كاسبرسكي، نقلها موقع ديلي نيوز إيجيبت. كما ارتفع عدد الهجمات التي تستهدف إنتاج العملات الرقمية بنسبة 8% على الرغم من انخفاضها عالميا بنسبة 24%. وفي نفس الوقت، شهدت البلاد انخفاضا هو الأكبر في المنطقة في عدد الهجمات الإلكترونية على البنوك، والذي هبط 16% في وقت ارتفع فيه عالميا بنسبة 29%، طبقا لكبير باحثي الأمن في فريق كاسبرسكي الدولي للأبحاث والتحليلات. وتراجع أيضا عدد الهجمات بفيروسات رانسوم وير في مصر بنسبة 27% وهو ما عزاه التقرير إلى ارتفاع الوعي والاستعداد.

وعلى الرادار أيضا هذا الصباح:

  • ارتفعت مبيعات الهواتف الذكية في مصر بنسبة 10.6% على أساس سنوي خلال 2020، لتبلغ 11.9 مليون هاتف، بحسب تقرير لمؤسسة آي دي سي. ويظهر الارتفاع "طلبا قويا" من قبل الأشخاص العاملين والدارسين عن بعد على الرغم من تراجع القوة الشرائية للمستهلكين في ظل جائحة "كوفيد-19".
  • تفاوض الهيئة العامة للموانئ البرية والجافة البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية لتمويل دراسات الجدوى الخاصة بمشروع ميناء دمياط الجاف.
  • أطلقت شركة لوفتهانزا الألمانية أمس السبت أولى رحلاتها من فرانكفورت إلى الغردقة بعد توقف دام لمدة عام تقريبا، وتخطط الشركة لتسيير رحلة أسبوعية بين الوجهتين، وفق بيان لمجلس الوزراء، والذي ذكر أيضا أن شركة الطيران العارض (الشارتر) البولندية إنتر إير سيرت أول رحلتين لها إلى شرم الشيخ منذ توقف الحركة الجوية في مارس 2020.

كوفيد-19

من المحتمل ألا تتلقى مصر الشحنة المكونة من 5 ملايين جرعة من لقاح أسترازينيكا ضمن مبادرة "جافي" التابعة لمنظمة الصحة العالمية خلال الشهر الحالي. ويعانى البرنامج العالمي لتوزيع اللقاح على الأسواق الناشئة من نقص إمدادات اللقاح بعد أن قررت الجهات المنتجة له في الهند وقف صادرات اللقاح مؤقتا سعيا لتخزين كميات كبيرة منه في ظل الارتفاع الحالي في حالات الإصابة بفيروس "كوفيد-19"، بحسب البيان الصادر عن منظمة اليونيسف. ويعني قرار تعليق صادرات اللقاح أن بعضا من الدول التي تنتظر وصول الشحنات المخصصة لها بموجب المبادرة ستواجه تأخيرات في وصولها خلال شهري مارس وأبريل.

ولكن هل من الممكن أنه، في الوقت الذي يغلق فيه باب يفتح آخر؟ يبدو أن الأمر كذلك، إذ أن عددا من الدول الثرية، كالولايات المتحدة وكندا وبريطانيا وأستراليا قامت بشراء أو تصنيع كميات كافية من جرعات اللقاح اللازم لتطعيم مواطنيها إلى أن زادت تلك الكميات عن احتياجها بعدة أضعاف. فعلى سبيل المثال، تقوم الولايات المتحدة حاليا بتجميع عشرات الملايين من جرعات لقاح أسترازينيكا والذي لم يحصل بعد على الموافقات الرقابية الأمريكية، ومن الممكن تصديره إلى الدول الأخرى التي حصل اللقاح فيها على الموافقات اللازمة وتعاني تلك الدول من النقص في الإمدادات منه. بالإضافة إلى ذلك، يواجه كل من رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون ورئيس وزراء كندا جاستين ترودو ضغوطا، إذ أن كلا الدولتين تعاقدتا على شحنات من اللقاح تكفي لتغطية السكان في البلدين عدة مرات.

أعلنت وزارة الصحة المصرية أمس تسجيل 683 إصابة جديدة بفيروس "كوفيد-19"، ارتفاعا من 670 إصابة أول أمس، ليصل بذلك إجمالي الحالات المسجلة في البلاد إلى 199,364 حالة، من بينها 152,642 حالة تعافت وخرجت من مستشفيات العزل والحجر الصحي. وسجلت الوزارة أمس أيضا 41 حالة وفاة، ليرتفع بذلك إجمالي حالات الوفاة إلى 11,845 حالة.

سلالة جديدة من "كوفيد-19" في أفريقيا: قال رئيس معهد كريسب العلمي، توليو دي أوليفيرا، إنه تم الكشف عن سلالة جديدة من فيروس كوفيد-19 في 3 مسافرين من تنزانيا إلى أنجولا، مضيفا في تغريدة على تويتر أنه تم إخبار منظمة الصحة العالمية بالسلالة الجديدة. وأوضح أوليفيرا أن السلالة الجديدة تحورت 10 مرات أكثر من السلالات الأخرى للفيروس وأنه سيتم فحصها في مختبرات كريسب للتعرف على كيفية تفاديها للأجسام المضادة. ودعا أوليفيرا، في تصريح لبلومبرج، تنزانيا للحذر في أعقاب ظهور السلالة الجديدة بها.

الاتحاد الأوروبي يصل إلى "نقطة الانهيار" حيث تضع الموجة الثالثة من تفشي فيروس "كوفيد-19" المستشفيات تحت ضغط شديد مع ارتفاع حالات الإصابة وسط تباطؤ برنامج التطعيم، ووصول معدلات انتشار الفيروس لأعلى مستوياتها على الإطلاق في العديد من دول الاتحاد، مثل بولندا، وفقا لفايننشال تايمز.

الأسواق العالمية

برعاية
Pharos Holding - https://pharoslive.com/

تفاؤل بشأن اللقاحات يدفع الأسهم الأمريكية إلى مستويات قياسية الأسبوع الماضي، وقفز مؤشر ستاندرد آند بورز 500 بنسبة 1.7%، ليسجل أعلى مستوى له على الإطلاق، بحسب بلومبرج. وسجلت الأسهم الأمريكية أيضا أكبر مكاسب يومية في ثلاثة أسابيع بدعم من قرار الاحتياطي الفيدرالي بإنهاء حظر التوزيعات النقدية الذي فرضه العام الماضي على البنوك لحماية الاحتياطي من رؤوس الأموال. وقالت نيما رامكيلاوان بهانا الخبيرة الاستراتيجية في بنك راند ميرشانت إن الأسواق انتقلت من "حالة القلق إلى حالة التفاؤل"، معلقة على إعلان الرئيس الأمريكي جو بايدن عن مضاعفة مستهدفات برنامج التطعيم ضد "كوفيد-19" إلى 200 مليون شخص قبل نهاية مايو وقرار الفيدرالي بخصوص التوزيعات النقدية.

وفي غضون ذلك، دخلت أسهم الأسواق الناشئة في مرحلة تصحيح، لتتراجع من أعلى مستوى تاريخي لها مطلع الجاري إثر ارتفاع العائد على السندات الأمريكية وصعود الدولار، بحسب تقرير بلومبرج. وهبط مؤشر إم إس سي آي للأسواق الناشئة لليوم الخامس على التوالي الخميس الماضي، مستكملا أطول موجة نزولية له خلال ستة أشهر ليغلق عند مستوى أدنى بأكثر من 10% من ذروته في فبراير الماضي. ويمثل هذا انعكاسا لصعود الأسهم في الأسواق الناشئة، والتي شهدت العام الماضي ضخ المستثمرين أموالهم في تلك الأسواق ذات المخاطر المرتفعة.

ومن المتوقع أن تتواصل هذه التراجعات في أسهم الأسواق الناشئة، إذ أنها تتأثر سلبا بارتفاع عوائد السندات الأمريكية وأيضا الارتفاع في سعر صرف الدولار مع اتجاه المستثمرين إما إلى شراء الأصول الأكثر أمانا أو جني الأرباح من ارتفاع أسهم الأسواق الناشئة خلال الفترة الماضية، وفقا لما قاله ميتول كوتيشا، رئيس الخبراء الاستراتيجيين للأسواق الناشئة في آسيا وأوروبا في شركة تي دي سيكيوريتيز. وتابع كوتيشا: "من الصعب توقع انعكاس هذا الاتجاه على المدى القريب، لا سيما وأنه من المتوقع أن تتواصل هذه الضغوط في الوقت الحالي".

الجهات التنظيمية الأمريكية تتجه لكبح جماح شركات الاستحواذ ذات الغرض الخاص وسط تصاعد القلق حول خطورتها. بدأت هيئة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية في مخاطبة عدد من بنوك وول ستريت من أجل الاستعلام عن شروط الامتثال والرقابة الداخلية، بحسب ما نقلته رويترز عن مصادر. وارتفعت الاستثمارات الموجهة إلى شركات الاستحواذ ذات الغرض الخاص إلى مستوى غير مسبوق لتسجل 170 مليار دولار منذ بداية العام حتى الآن، مقارنة بـ 157 مليار دولار خلال 2020، وذلك مع اتجاه المستثمرين لضخ السيولة الزائدة في الوسيلة الأقل تعقيدا للطروحات العامة كبديلا عن الطرق التقليدية. ولكن مخاوف متزايدة بشأن صرامة تقارير الفحص النافي للجهالة دفعت هيئة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية إلى طلب مزيد من المعلومات من البنوك حول أنشطة الشركات، في خطوة قد تكون تمهيدا لفتح تحقيق رسمي.

وفي سياق متصل، وافقت شركة WeWork المتخصصة في تأجير مساحات العمل المشتركة على طرح أسهمها من خلال الاندماج مع شركة "شيك على بياض" تحمل اسم "باو إكس أكويزيشن"، وهي الخطوة التي ستمكنها من إتمام عملية الطرح بعد ما يقرب من عامين من فشل محاولتها الأولى، بحسب البيان الصادر عن الشركة أول أمس. وأشارت الشركة إلى أن عملية الدمج، والتي ستمكنها من جمع ما يصل إلى 1.3 مليار دولار من أجل تمويل خطط النمو الخاصة بها، تقيم الشركة بنحو 9 مليارات دولار – بتراجع كبير عن تقييمها البالغ 47 مليار دولار في جولة التمويل الخاصة التي جرت عام 2019 بقيادة مجموعة سوفت بنك اليابانية. وكانت شركة WeWork تراجعت عن خطط طرح أسهمها في ذلك الوقت جراء المخاوف لدى المستثمرين بشأن نموذج العمل الخاص بالشركة وأسلوب الإدارة الذي يتبعه الشريك المؤسس في الشركة آدم نيومان، بحسب شبكة سي إن بي سي. وقالت الشركة الأسبوع الماضي إنها سجلت خسائر بقيمة 3.2 مليار دولار خلال عام 2020.

أعلن بنك جولمان ساكس أنه باع أسهم شركات بقيمة 10.5 مليار دولار من خلال صفقات ضخمة، وذلك ضمن موجة بيع فقدت خلالها الشركات الكبرى 35 مليار دولار من قيمتها السوقية، بحسب وكالة بلومبرج. وقال البنك الأمريكي إن بعضا من تلك الصفقات نفذت على أسهم شركات محددة بقيمة تجاوزت المليار دولار. وتسببت عمليات البيع في ازدياد الحديث حول تعثر أحد صناديق التحوط أو المجموعات العائلية واضطرارها إلى البيع، وأحدثت أيضا تقلبات بأسعار الأسهم التي شهدت تنفيذ تلك الصفقات الضخمة.

Up

EGX30 (الخميس)

10870

+1.6% (منذ بداية العام: +0.2%)

Down

دولار أمريكي (البنك المركزي)

شراء 15.69 جنيه

بيع 15.79 جنيه

Down

دولار أمريكي (البنك التجاري الدولي)

شراء 15.69 جنيه

بيع 15.79 جنيه

None

أسعار الفائدة (البنك المركزي المصري)

8.25% للإيداع

9.25% للإقراض

Down

تداول (السعودية)

9418

-0.5% (منذ بداية العام: +8.4%)

Down

سوق أبو ظبي

5727

-0.3% (منذ بداية العام: +13.5%)

Down

سوق دبي

2496

-0.8% (منذ بداية العام: +0.1%)

Up

ستاندرد أند بورز 500

3975

+1.7% (منذ بداية العام: +5.8%)

Up

فوتسي 100

6741

+1.0% (منذ بداية العام: +4.3%)

Up

خام برنت

64.57 دولار

+4.2%

Down

غاز طبيعي (نايمكس)

2.56 دولار

-0.5%

Up

ذهب

1734.70 دولار

+0.4%

Up

بتكوين

55990.89 دولار

+2.1%

أنهى EGX30 تعاملات الخميس الماضي مرتفعا بنسبة 1.6%. وبلغ إجمالي قيمة التداولات 819 مليون جنيه (44.6% تحت المتوسط على مدار الـ 90 يوما الماضية). وحقق المستثمرون الأجانب وحدهم صافي شراء. وارتفع المؤشر بذلك بنسبة 0.2% منذ بداية العام.

في المنطقة الخضراء: الشرقية للدخان (+7.7%)، وفوري (+2.9%)، ومصر الجديدة للإسكان والتعمير (+2.6%).

في المنطقة الحمراء: أموك (-2.6%)، وسيدي كرير للبتروكيماويات (-2.2%)، والبنك المصري لتنمية الصادرات (-1.1%).

أخبار عالمية

استقبل الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس المجلس الرئاسي الليبي محمد المنفي يوم الخميس في قصر الاتحادية بالقاهرة، في أولى زياراته لمصر منذ انتخابه الشهر الماضي، بحسب بيان رئاسي. وشدد الرئيس السيسي على "دعم مصر الكامل والمطلق للسلطة التنفيذية الجديدة في ليبيا الشقيقة في كافة المجالات وفي جميع المحافل الثنائية والإقليمية والدولية". كما أعرب السيسي عن تعويل القاهرة على قدرة المجلس الجديد والحكومة الليبية على إدارة المرحلة الانتقالية الحالية وصولاً إلى عقد الانتخابات الوطنية في موعدها المحدد في ديسمبر من العام الجاري. كان السيسي التقى رئيس الحكومة الليبية الجديدة، عبد الحميد الدبيبة، في القاهرة الشهر الماضي. وتعد مصر خططا لافتتاح تعد خطط مصر لإعادة فتح سفارتها في طرابلس للمرة الأولى منذ 6 أعوام في مؤشر على تحول في الموقف المصري لنهج أكثر تصالحا تجاه القوى غرب البلاد.

وأعقب المنفي زيارته للقاهرة بزيارة العاصمة التركية أنقرة، حيث التقى الرئيس رجب طيب أردوغان يوم الجمعة لبحث العلاقات الثنائية بين البلدين والقضايا الإقليمية والدولية، بحسب بيان عن الرئاسة التركية. وجاءت جولة المنفي وسط أنباء عن تقارب مصر تركي الشهر الجاري، ما قد ينهي التوتر في العلاقات بين البلدين منذ تولي الرئيس السيسي السلطة في 2014. كما جاءت الزيارة عقب اتفاق فبراير الذي أنهى أعواما من الاقتتال بين حكومة الوحدة الوطنية المدعومة من تركيا في طرابلس بغرب ليبيا وقوات المشير خليفة حفتر المدعومة من مصر في شرق البلاد.

الجهود الجارية لإعادة إطلاق المفاوضات بين كل من مصر والسودان وإثيوبيا من أجل التوصل لاتفاق ملزم حول ملء وتشغيل سد النهضة الإثيوبي كانت على رأس الموضوعات التي تناولها اللقاء الذي جرى بين نائب وزير الخارجية للشؤون الأفريقية حمدي لوزا والمبعوث الأمريكي للسودان دونالد بوث في القاهرة أمس، بحسب البيان الصادر عن وزارة الخارجية. وقالت إثيوبيا الأسبوع الماضي إنها عازمة على المضي قدما في الملء الثاني لسد النهضة خلال موسم الأمطار بدءا من أغسطس المقبل. وكانت أديس أبابا رفضت مقترحا دعت إليه مصر والسودان بإنشاء رباعية دولية للتوسط في مفاوضات السد المتعثرة للوصول إلى اتفاقية قانونية ملزمة بشأن ملء وتشغيل سد النهضة، وقالت إنها ترغب في أن يواصل الاتحاد الأفريقي رعايته للمباحثات. وجاء المقترح بإنشاء رباعية دولية بعد أن تعثرت المفاوضات بين مصر والسودان وإثيوبيا العام الماضي، وفشل وزراء الري في الدول الثلاث في التوصل إلى اتفاق حول منهجية استكمال المفاوضات الخاصة بقواعد ملء وتشغيل السد.

وقعت الصين وإيران المنافستان للولايات المتحدة اتفاقا للتعاون الاستراتيجي مدته 25 عاما أمس، بحسب موقع وكالة الجمهورية الإسلامية للأنباء (إرنا). ورغم عدم الإعلان رسميا عن تفاصيل الاتفاق، إلا أن صحيفة نيويورك تايمز ذكرت أن بكين تعتزم استثمار حوالي 400 مليار دولار في إيران، وذلك مقابل الحصول على النفط بموجب الاتفاق، كما ستعزز الدولتان من التعاون العسكري بينهما من خلال التدريبات المشتركة. ويرى محللون أن اتفاقية التعاون من شأنها أن تقوي الموقف الإيراني في مواجهة الولايات المتحدة قبيل المفاوضات المتوقع أن تجرى في الفترة المقبلة وأن تؤدي لتراجع التأثير الأمريكي في منطقة الشرق الأوسط.

المفكرة

أبريل: اجتماع لجنة التسعير التلقائي للمنتجات البترولية لإجراء المراجعة ربع السنوية للأسعار.

25 أبريل 2021 (الأحد): عيد تحرير سيناء.

29 أبريل 2021 (الخميس): عطلة رسمية بمناسبة عيد تحرير سيناء.

29 أبريل 2021 (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

1 مايو (السبت): عيد العمال، عطلة رسمية.

2 مايو (الأحد): عيد القيامة.

3 مايو (الاثنين): شم النسيم، عطلة رسمية.

13 – 15 مايو (الخميس – السبت): عطلة عيد الفطر.

25- 28 مايو 2021 (الثلاثاء – الجمعة): يعقد المنتدى الاقتصادي العالمي في مدينة لوزيرن السويسرية بدلا من منتجع دافوس.

31 مايو – 2 يونيو (الاثنين – الأربعاء): الدورة الخامسة لمؤتمر ومعرض مصر الدولي للبترول (إيجبس 2021)، القاهرة.

1 يونيو (الثلاثاء): صندوق النقد الدولي يجري ثاني مراجعاته للأهداف الموضوعة بموجب قرض الـ 5.2 مليار دولار الممنوح لمصر وفق اتفاقية الاستعداد الائتماني في يونيو 2020 (التاريخ ما زال مقترحا). 

17 يونيو (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

17 – 20 يونيو (الخميس – الأحد): المعرض الدولي لمواد وتقنيات التشطيب والبناء (Turnkey)، مركز القاهرة الدولي للمؤتمرات.

24 يونيو (الخميس): انتهاء العام الدراسي 2021/2020 (للمدارس الحكومية).

26- 29 يونيو (السبت – الثلاثاء): معرض “بيج 5 كونستراكت” للإنشاء، مركز مصر للمعارض الدولية.

27 يونيو – 3 يوليو (الإثنين – الأحد): بطولة الجامعات الدولية للإسكواش في نيو جيزة.

30 يونيو (الأربعاء): ذكرى ثورة 30 يونيو.

30 يونيو – 15 يوليو (الأربعاء – الخميس) معرض القاهرة الدولي للكتاب.

1 يوليو (الخميس): عطلة رسمية بمناسبة ذكرى ثورة 30 يونيو.

1 يوليو (الخميس): الموعد النهائي أمام الشركات المسجلة بمركز كبار الممولين للانضمام لمنظومة الفاتورة الإلكترونية.

19 يوليو (الاثنين): يوم عرفة (عطلة رسمية).

20- 23 يوليو (الثلاثاء – الجمعة): عيد الأضحى (عطلة رسمية).

23 يوليو (الجمعة): ذكرى ثورة 23 يوليو (عطلة رسمية).

5 أغسطس (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة. 

9 أغسطس (الاثنين): بداية العام الهجري الجديد.

12 أغسطس (الخميس): عطلة رسمية بمناسبة بداية العام الهجري.

16 سبتمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة. 

30 سبتمبر – 2 أكتوبر (الخميس – السبت): المعرض الدولي لمواد البناء والتشييد (إيجيبت بروجيكتس 2021)، مركز مصر للمعارض الدولية، القاهرة الجديدة.

1 أكتوبر (الجمعة): معرض إكسبو 2020 دبي

6 أكتوبر (الأربعاء): عيد القوات المسلحة.

7 أكتوبر (الخميس): عطلة رسمية بمناسبة عيد القوات المسلحة.

18 أكتوبر (الاثنين): المولد النبوي الشريف.

21 أكتوبر (الخميس): عطلة رسمية بمناسبة المولد النبوي الشريف.

28 أكتوبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

13- 17 ديسمبر: مؤتمر الأمم المتحدة لمكافحة الفساد، شرم الشيخ، مصر.

16 ديسمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة. 

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «بنك HSBC مصر»، البنك الرائد للشركات والأفراد في مصر (رقم التسجيل الضريببي: 715-901-204)، و«المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، و«سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها (رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«محرم وشركاه»، الشريك الرائد للسياسات العامة والعلاقات الحكومية (رقم التسجيل الضريبي: 459-112-616)، و«بنك المشرق»، البنك الرائد بالخدمات المصرفية للأفراد والخدمات المصرفية الرقمية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا (رقم التسجيل الضريبي: 862-898-204)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)،و «مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).