الخميس, 18 مارس 2021

بنك مصر لا يخطط لدمج "سي أي كابيتال" مع "مصر كابيتال"

عناوين سريعة

نتابع اليوم

صباح الخير قراءنا الأعزاء وأهلا بكم في نهاية أسبوع عمل آخر. نأمل أن تحظوا بعطلة أسبوعية رائعة قبل بداية الأسبوع الـ 12 في 2021، ليبقى أمامنا أسبوع ونصف فقط على نهاية الربع الأول من العام و26 يوما على شهر رمضان.

إنه يوم أسعار الفائدة، وكل التوقعات تشير إلى التثبيت: توقع 12 محللا استطلعت إنتربرايز آراءهم الأسبوع الماضي أن يبقي البنك المركزي المصري على أسعار الفائدة دون تغيير عندما يجتمع في وقت لاحق اليوم. وأرجع المحللون توقعاتهم إلى التأثيرات المحتملة لارتفاع أسعار السلع الأساسية عالميا على معدلات التضخم في مصر، وأن يؤدي الارتفاع المحتمل للعائد على السندات في الولايات المتحدة إلى تراجع استثمارات الأجانب في أدوات الدين المصرية. وفي استطلاع مماثل أجرته رويترز، توقع 15 محللا الإبقاء على أسعار الفائدة دون تغيير فيما توقع محلل واحد خفضا بواقع 50 نقطة أساس.

كم تبلغ معدلات الفائدة الحالية؟ يبلغ سعر العائد على كل من الإيداع والإقراض لليلة واحدة حاليا 8.25% و9.25% على الترتيب، فيما يبلغ سعر العملية الرئيسية وسعر الخصم والائتمان 8.75% لكل منها. وأبقى البنك المركزي على أسعار الفائدة دون تغيير منذ نوفمبر الماضي الذي شهد خفضا مفاجئا بواقع 50 نقطة أساس، بعد خفض بنفس القيمة في سبتمبر. وبإضافة الخفض التاريخي في مارس الماضي بواقع 300 نقطة أساس لاحتواء أزمة "كوفيد-19"، يكون المركزي قد خفض أسعار الفائدة بإجمالي 400 نقطة أساس خلال 2020.

الخبر الأبرز عالميا هو الحديث حول لقاح أسترازينيكا والمزاعم بتسببه في جلطات دموية أدت لحالات وفاة قليلة. ومن المتوقع أن تعلن إحدى كبرى الجهات الرقابية بالاتحاد الأوروبي عن نتيجة تحقيقاتها في تلك المزاعم. وصرح رئيسا كل من المفوضية الأوروبية ومنظمة الصحة العالمية، في وقت متأخر أمس أنهما واثقان في لقاح أسترازينيكا. وقالت رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين "إنني أثق في أسترازينيكا، إنني أثق في اللقاحات". ويأتي هذا في الوقت الذي أعلنت فيه عدة دول أوروبية من بينها فرنسا وألمانيا وأيرلندا عن تعليق استخدام اللقاح، فيما تواصل كندا استخدامه. وألمحت أيرلندا وفرنسا وإيطاليا إلى استعدادها لاستئناف استخدام اللقاح إذا ما سمح بذلك التقرير الذي من المتوقع أن يصدر اليوم.

أبرز ما جاء في نشرتنا المسائية ليوم الأربعاء:

ليست لدى مصلحة الضرائب نية لمد فترة تقديم الإقرارات الضريبية لما بعد الموعد النهائي المقرر في 31 مارس، بحسب ما قاله مدير إدارة خدمة الممولين بالمصلحة محسن الجيار، في مقابلة مع شريف عامر ببرنامج "يحدث في مصر" (شاهد 2:52 دقيقة).

تغيب عنكم نشرة إنتربرايز المسائية اليوم. ولعل قراءنا القدامى يعلمون أننا قد نقرر في بعض الأحيان عدم إصدار نشرتنا، إما لأننا نجرب شيئا جديدا أو لأخذ قسطا من الراحة. ولكننا نعدكم بأن تصل إلى بريدكم الإلكتروني الأحد المقبل نشرتنا الصباحية وتلك المسائية كالمعتاد.

أكد مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي على اتجاهه نحو التيسير، إذ قرر أمس الإبقاء على أسعار الفائدة دون تغيير بالقرب من الصفر، وذلك من خلال تصويت بالإجماع. ويرجح مسؤولون بالاحتياطي الفيدرالي مواصلة الإبقاء على أسعار الفائدة عند مستوياتها الحالية حتى 2023 على الأقل، على الرغم من أن توقعاتهم بشأن النمو الاقتصادي والتضخم أصبحت أكثر إيجابية مما كانت عليه منذ أشهر قليلة مضت، وذلك بفضل حزمة التحفيز التي أقرتها إدارة الرئيس جو بايدن بقيمة 1.9 تريليون دولار، فضلا عن مواصلة طرح لقاحات فيروس "كوفيد-19".

يسعى الفيدرالي الآن لجعل معدل التضخم أعلى مستوى 2% لبعض الوقت من أجل تعويض التراجع الحالي والحفاظ على معدل المتوسط طويل الأجل والبالغ 2%. وأشار البيان إلى أن الاحتياطي الفيدرالي لن يبحث رفع أسعار الفائدة إلا بمجرد وصول معدل التضخم وثباته عند المستوى المستهدف، بحسب وكالة بلومبرج.

لا داعي للقلق من انهيار سوق المال، بحسب المحلل المخضرم في فايننشال تايمز، مارتن وولف، داعيا للهدوء إذا تراجعت أسواق الأسهم بعد ارتفاعها لفترة قياسية. ويوضح وولف أن السوق، التي تعودت على الديون منخفضة الفائدة، ستعاني من التصحيح وسط ارتفاع معدلات الفائدة والتوقعات بتعاف اقتصادي قوي وارتفاع للتضخم. ويضيف وولف أن الأسهم لا تعكس الاقتصادي الحقيقي، وبينما سيضر الانهيار المستثمرين بالتأكيد، قد يتفاقم إلى أزمة اقتصادية واسعة إذا لم يدر بشكل جيد من قبل صانعي القرار.

ويعد ذلك إيجابيا للاقتصاد الأمريكي، ولكن قد تواجه الأسواق الناشئة وضعا شبيها بأزمة الديون في عام 1980، بسبب إجراءات التحفيز القوية في الولايات المتحدة وإمكانية رفع أسعار الفائدة الأمريكية في موعد أقرب من المتوقع، بحسب وولف. وشهدت سوق الأصول الشهر الجاري عينة مما قد يحدث في المستقبل، عندما أصابت الموجة البيعية للسندات الأمريكية الأسواق الناشئة، وأدت إلى تدفق الاستثمارات خارجها للمرة الأولى منذ 5 أشهر.

المستثمرون قلقون بالتأكيد، فارتفاع التضخم ومعدلات الفائدة أصبحا التهديد رقم واحد لاستثماراتهم بدلا من "كوفيد-19"، حسبما أظهر استطلاع نقلته فايننشال تايمز عن بنك أوف أمريكا، والذي تناول آراء مستثمرين يديرون أصولا بقيمة 579 مليار دولار. وأعرب المستثمرون عن قلقهم من المؤشرات بأن الاحتياطي الفيدرالي قد يرفع معدلات الفائدة في وقت يسبق الموعد المخطط له، إلى جانب التضخم المرتفع بسبب التعافي الأقوى من التوقعات من "كوفيد-19". وقد ينتهي الأمر إلى تكرار "نوبة ذعر" الأسواق الأمريكية عام 2013، عندما أثار إعلان الاحتياطي الفيدرالي التراجع عن برنامجه الضخم لشراء السندات الطارىء موجة بيعية ورفع من عائدات السندات الأمريكية.

بين المطرقة والسندان: وقال محللون بمجموعة آي إن جي للخدمات المالية إن "التحدي أمام الاحتياطي الفيدرالي هو إدارة عملية الانتقال من نظام معدلات الفائدة المنخفضة لنظام معدلات الفائدة المرتفعة دون التسبب في فوضى بالسوق". وهو أمر يبدو أسهل كثيرا مما هو عليه، فطبقا لجيم كارون، مدير المحافظ بمورجان ستانلي لإدارة الاستثمار، فالاحتياطي الفيدرالي أمام "معضلة". ويوضح كارون "يريدون أن يعلنوا أنهم سيكونوا صبورين .. ولكن كلما ازداد صبرهم زاد قلق الناس بشأن التضخم".

وتنتقل الموجة البيعية من سندات الخزانة الأمريكية إلى سندات الشركات مع ارتفاع تكاليف الاقتراض للشركات، بحسب فايننشال تايمز. وارتفع متوسط العائد الدين من فئة الاستثمار إلى 2.28% الأسبوع الماضي، بزيادة 0.17 نقطة مئوية منذ نهاية فبراير، و0.5 نقطة مئوية في 2021، بحسب بيانات آي سي إي لخدمات البيانات. وبلغ متوسط سعر دين الشركات الأعلى تصنيفا أدنى مستوياته من الربع الثاني لعام 2020.

وقد يستمر جنون سوق الأسهم لفترة مقبلة، مع استعداد إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن لصرف الحزمة التحفيزية بقيمة 1.9 تريليون دولار. ويتوقع محللو فاندا ريسرش أن يشتري المستثمرون الأفراد أسهما بقيمة 3 مليارات دولار عندما يجري صرف الحزمة الأسبوع الجاري، بحسب فايننشال تايمز أيضا. وسيزيد ذلك حال حدوثه عن المعدل اليومي للشهر الماضي بحوالي 1.5 مليار دولار، وهو رقم قياسي للشراء بالتجزئة في يوم واحد.

في المفكرة:

تستضيف الجمعية المصرية البريطانية للأعمال مؤتمرا عبر الإنترنت حول سبل التعاون بين الشركات المصرية والبريطانية في مشروعات التصنيع المستدام في أفريقيا في بيئة ما بعد البريكست، وذلك يوم الثلاثاء 23 مارس. يمكنك الاطلاع على جدول أعمال المؤتمر من هنا (بي دي إف).

تنطلق الدورة الثانية من قمة مصر لتجارة التجزئة الثلاثاء المقبل 23 مارس بفندق نايل ريتز كارلتون، حيث يلتقي تجار التجزئة والمعنيين بها في مصر والمنطقة.

تستضيف غرفة التجارة والصناعة الفرنسية في القاهرة الرئيس التنفيذي لصندوق مصر السيادي أيمن سليمان في إفطار عمل، وذلك يوم الثلاثاء 6 أبريل، في مقر إقامة السفير الفرنسي بالعاصمة المصرية ستيفان روماتيه. للحضور يمكنكم التواصل عبر البريد الإلكتروني التالي azza.adel@ccfe.org.eg.

تعقد الجمعية المصرية البريطانية للأعمال ندوة عبر الإنترنت تناقش خلالها رقمنة القطاع المصرفي والتكنولوجيا المالية، وذلك يوم الأربعاء 7 أبريل. يمكنكم التسجيل من هنا.

enterprise

Call us to book a heartfelt coastal celebration full of pampering and love at Somabay.

دمج واستحواذ

بنك مصر يستبعد دمج "سي أي كابيتال" مع تابعته "مصر كابيتال"

على الأرجح سيبقي بنك مصر ذراعه الاستثمارية مصر كابيتال منفصلة في الوقت الحالي عن سي أي كابيتال، التي رفع حصته فيها مؤخرا إلى 90%، وفق ما قاله نائب رئيس مجلس إدارة البنك عاكف المغربي في مقابلة مع قناة العربية أمس. وأضاف المغربي أن البنك المملوك للدولة قد يدمج بعض أنشطة الشركتين، مثل إدارة الأصول، بهدف توسيع باقة المنتجات التي يقدمها البنك في مجال الخدمات المالية غير المصرفية ودعم نموه في المجال. وتدير "مصر كابيتال" أصولا تقدر بنحو 27 مليار جنيه، مقابل أصول مدارة تصل إلى 8 مليارات جنيه لدى سي أي كابيتال.

وشهدت صفقة الاستحواذ بيع ثلاثة من أكبر مساهمي سي أي كابيتال هم، البنك التجاري الدولي وإسماعيل بن علي تركي ومؤسسة محمود الجمال الخيرية، لحصتهم المجمعة البالغة 24.8% في الشركة إلى بنك مصر.

وفي سياق آخر، قال المغربي إن بنك مصر قد يضخ نحو 25 مليار جنيه ضمن المبادرة الجديدة للتمويل العقاري لمحدودي ومتوسطي الدخل البالغة قيمتها 100 مليار جنيه، التي أطلقها البنك المركزي في وقت سابق من الأسبوع الجاري. وستقدم البنوك المشاركة في المبادرة قروضا طويلة الأجل تصل إلى 30 عاما بفائدة منخفضة لا تتعدى 3% لصالح المستفيدين. ولم يعلن المركزي بعد عن البنوك المشاركة في المبادرة. ويبلغ الحد الأقصى لسعر الوحدات السكنية التي سيجري تمويلها ضمن المبادرة لمحدودي الدخل 350 ألف جنيه، وتصل "تكلفة الفائدة التي ستتحملها الدولة عن القروض المقدمة ضمن المبادرة إلى 120 مليار جنيه في حال ثبات أسعار الفائدة طوال مدة القروض"، وفق تصريحات نائب محافظ البنك المركزي جمال نجم، في مداخلة هاتفية مع أحمد موسى ببرنامجه "على مسؤوليتي" الليلة الماضية (شاهد 25:50 دقيقة). ويسدد متوسطو الدخل، الذين تشترط المبادرة ألا يزيد دخلهم الشهري عن 10 آلاف جنيه للأعزب و14 ألف جنيه للأسرة، قيمة الوحدات على أقساط شهرية قيمتها 1700 جنيه، في حين تبلغ أقساط وحدات محدودي الدخل 1127 جنيها شهريا.

دمج واستحواذ

هل يسعى صندوق مصر السيادي لاقتناص حصة في "أطياب"؟

يدرس صندوق مصر السيادي جدوى المشاركة بحصة أقلية في شركة أطياب للصناعات الغذائية، بحسب النسخة الورقية لجريدة المال نقلا عن مصادر مطلعة. قالت مصادر في وقت سابق إن شركة أغذية الإماراتية، المملوكة بنسبة 51% لشركة الاستثمار الإماراتية الحكومية أيه دي كيو القابضة، تعتزم إنهاء إجراءات الفحص النافي للجهالة على شركة الإسماعيلية للإستثمار الزراعي والصناعي المالكة للعلامة التجارية "أطياب" في مارس الجاري، تمهيدا لإتمام صفقة الاستحواذ على الأخيرة. ومن المتوقع الانتهاء من إجراءات تنفيذ الصفقة في موعد لا يتجاوز نهاية النصف الأول من 2021. وتتطلع "أغذية" إلى الاستحواذ على 75% على الأقل من "أطياب"، في صفقة قد تتراوح قيمتها بين 3 و3.2 مليار جنيه.

وعينت شركة إيه دي كيو المجموعة المالية هيرميس مستشارا ماليا لصفقة الاستحواذ.

وفي شأن آخر خاص بالصندوق السيادي، من المقرر طرح كراسة الشروط الخاصة بتطوير مبنى مجمع التحرير الشهر المقبل، حسبما صرحت وزيرة التخطيط هالة السعيد، والتي تترأس أيضا مجلس إدارة الصندوق، في اتصال هاتفي مع شريف عامر في برنامجه "يحدث في مصر" (شاهد 2:18 دقيقة). وأضافت السعيد أن الصندوق يمنح المستثمرين من القطاع الخاص أربعة أشهر لشراء كراسة الشروط والتقدم بعروضهم. وأوضحت الوزيرة أن دراسات الجدوى الخاصة بتطوير المبنى ما زالت مستمرة، وتوقعت أن يجري تحويل المبنى الأيقوني إلى مبنى متعدد الأغراض، على أن يحول جزء منه إلى شقق فندقية، إلى جانب أجزاء أخرى ستخصص لأغراض تجارية.

تجارة

أفريكسيم بنك يدعو مصر للانضمام لبرنامج ضمان المرور القاري الجديد

يمكن لمصر أن تنضم إلى برنامج ضمان المرور القاري الجديد البالغ قيمته مليار دولار والمقدم من البنك الأفريقي للتصدير والاستيراد (أفريكسيم بنك)، وهو البرنامج الذي صمم لتشجيع حركة التجارة في جميع أنحاء أفريقيا من خلال تحسين تحصيل الضرائب وخفض تكاليف التجارة. وسيساعد البرنامج الجديد في "إزالة الاختناقات" في تنفيذ منطقة التجارة القارية الأفريقية الجديدة، كما يمكن أن يفيد التجارة عبر طريق القاهرة – كيب تاون، وفقا لما نقله موقع ذا أفريقا ريبورت عن كانايو أواني، العضو المنتدب لمبادرة التجارة الأفريقية البينية التابعة لأفريكسيم بنك. وأطلق البنك مؤخرا البرنامج مع اتفاقية تجريبية بقيمة 200 مليون دولار لتغطية منطقة الكوميسا، والتي تشمل عدة دول من بينها مصر. ويهدف أفريكسيم بنك إلى إصدار أول سندات مرور في الربع الثالث من 2021.

فما هو هذا البرنامج؟ سيقوم أفريكسيم بنك بموجب الخطة بالعمل كضامن إقليمي وعلى مستوى القارة للتجارة من خلال إتاحة سندات المرور التي تغطي النطاق الكامل للحدود التي يتعين على البضائع المرور من خلالها. وتعد سندات المرور أحد أنواع التأمين الممنوح لشركات شحن البضائع من أجل حمايتها من مخاطر التخلص من البضائع في دول المرور.

ما هي الفائدة من هذا البرنامج؟ بدون برامج ضمان المرور الإقليمية، سيتعين على التجار الحصول على سندات وطنية لكل حدود يعبرونها، مما يؤدي إلى ارتفاع تكاليف المرور. ولا يوجد في أفريقيا حاليا إطار مرور إقليمي، مما يدفع تكاليف المرور في الدول الأفريقية مثل مصر للارتفاع لأكثر من 150% من المتوسط في أوروبا. وستمكّن ضمانات المرور التي يقدمها أفريكسيم بنك الشركات من تحرير رأس المال العامل بدلا من ربطه كضمان مقابل سندات المرور، مع تسريع حركة الصادرات التجارية. وستضمن الخطة أيضا أنه عند عودة البضائع، ستظل الرسوم والضرائب المستحقة قابلة للتسوية.

تمويل تنموي

100 مليون دولار من "الأوروبي لإعادة الإعمار" لبنك القاهرة لدعم المشروعات الصغيرة وتمويل التجارة

قال البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية إنه سيقدم حزمتي تمويل لبنك القاهرة بقيمة 100 مليون دولار بغرض إعادة إقراضها للشركات الصغيرة والمتوسطة وتمويل التجارة، بحسب بيان عن البنك (بي دي إف). وأوضح البنك أنه سيقدم قرضا بقيمة 50 مليون دولار لمساعدة البنك على تقديم القروض لصالح المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر خارج القاهرة الكبرى، فيما تستهدف الـ 50 مليون دولار الأخرى توفير حد ائتماني من أجل تقديم سلف نقدية لتمويل القروض المتعلقة بالتجارة لشركات القطاع الخاص المحلية لعمليات ما قبل التصدير وما بعد الاستيراد وتوزيعها محليا.

كان البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية أعلن في نوفمبر الماضي إنه يدرس طلبا من بنك القاهرة للحصول على قرض يصل إلى 50 مليون دولار بغرض إعادة إقراضه لمشروعات القطاع الخاص المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر. وخصص البنك الأوروبي خطوط سيولة بـ 784 ملیون یورو للبنوك المحلية خلال 2020 لإعادة إقراضها للشركات الصغيرة والمتوسطة، فيما بلغ إجمالي استثماراته في مصر أكثر من مليار يورو من إجمالي تمويلات قيمتها 2.2 مليار يورو قدمها للدول التي يستثمر فيها بمنطقة جنوب وشرق البحر المتوسط خلال العام الماضي.

تجارة إلكترونية

"هيرميس" تبرم شراكة مع "يونيفرسال" لإنشاء منصة إلكترونية لتسويق منتجاتها

أعلنت المجموعة المالية هيرميس عن توقيع اتفاقية شراكة لإنشاء منصة إلكترونية لتسويق منتجات شركة يونيفرسال جروب لصناعة الأجهزة المنزلية وبيعها مباشرة للعملاء، بحسب بيان لهيرميس (بي دي إف). وأوضح البيان أن شركة باي تابز إيجيبت التابعة لهيرميس ستقدم حلول الدفع الإلكتروني عبر المنصة، فيما ستقوم شركة فاليو للتمويل الاستهلاكي بتوفير خدمات التقسيط لعملاء يونيفرسال. وستقوم شركة بيزنس بومرز الناشئة التابعة لهيرميس والمتخصصة في التكنولوجيا المالية، بتطوير المتجر الإلكتروني ليونيفرسال جروب على المنصة. وقال وليد حسونة، الرئيس التنفيذي لشركة المجموعة المالية هيرميس فاينانس ورئيس قطاع أسواق الدين بالشركة، إن "هذه الشراكة مع يونيفرسال جروب تعد تجسيدا حيا لرؤيتنا تجاه تطوير منظومة متكاملة وشاملة في مجال خدمات التمويل غير المصرفي من خلال توظيف مميزات الترابط والتضافر بين القطاعات التشغيلية للشركة باعتبارها أهم المحاور الاستراتيجية لنموذج أعمال المجموعة المالية هيرميس".

سياسات

صندوق حكومي لتقديم حوافز للأسر الملتزمة بتنظيم الأسرة

الحكومة تدرس تأسيس صندوق لتقديم حوافز للأسر الملتزمة بتنظيم الأسرة، بموجب خطة جديدة أعلنها مجلس الوزراء هذا الأسبوع، ضمن استراتيجية ضبط النمو السكاني. وقالت وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية هالة السعيد خلال اجتماع للحكومة إن الخطة ستتضمن تأسيس صندوق حكومي لتأمين وتنمية الأسرة المصرية يقدم حوافز للأسر الملتزمة بمحددات النمو السكاني، مع تطبيق التحول الرقمي وإنشاء منظومة إلكترونية باسم "منظومة الأسرة المصرية" لميكنة خدمات صندوق تأمين الأسرة وربطها بوحدات صحة وتنمية الأسرة، ورفع كفاءة مستشفيات التكامل لتكون وحدات لصحة وتنمية الأسرة، تقدم التطعيمات وخدمات الرعاية الأولية، وتضم عيادات لمتابعة صحة المرأة، مع وجود حضانات للسيدات العاملات وأطفالهن، بما يوفر الرعاية اللازمة والدعم المطلوب للمرأة المصرية.

التفاصيل المعلنة حول الخطة حتى الآن قليلة، ولكن من المقرر الانتهاء منها قريبا، تمهيدا لعرضها على الرئيس وإطلاقها. وكان رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية محمد عمران تناول خلال اجتماع آخر عقده مجلس الوزراء أمس المعايير الخاصة بالحصول على الحوافز عبر الصندوق الحكومي المزمع تأسيسه والآليات المقترحة للتنفيذ.

خطة الحكومة تشمل أيضا توفير وسائل تنظيم الأسرة بالمجان للجميع، وتوطين 1500 طبيبة مدربة على تلك الوسائل، وتوزيعهن على المنشآت الصحية، إلى جانب زيادة مشاركة الجمعيات الأهلية التي تقدم خدمات تنظيم الأسرة وإمدادها بوسائل تنظيم الأسرة بمستوى تخزين آمن، وفق ما أعلنته السعيد.

وتسير استراتيجية تنظيم الأسرة بالتوازي مع خطة عمل لزيادة مشاركة المرأة في سوق العمل، من خلال برامج التدريب المهني والتوظيف المباشر. وتستهدف الخطة تحقيق التمكين الاقتصادي للسيدات من الفئة العمرية من 18 وحتى 45 سنة، وتحقيق الاستقلال المالي لهن، من خلال تجهيز وتشغيل 200 مشغل خياطة ملحقة بوحدات صحة وتنمية الأسرة في 16 محافظة، والتدريب على إنتاج المنسوجات الطبية لسد حاجة المستشفيات وتدريب مليون سيدة على ريادة الأعمال، وتنفيذ البرامج والدورات التدريبية لصالح المرأة، وتنفيذ مليون مشروع متناهى الصغر، وتدريب مليوني سيدة على إدارة المشروعات ومحو الأمية الرقمية والشمول المالي، وتأهيلهن لسوق العمل طبقا للفرص الاستثمارية بكل محافظة.

وتعمل الحكومة في عدة اتجاهات لكبح الزيادة السكانية، وقالت وزيرة التخطيط الشهر الماضي إن الدولة تهدف لتقديم المزيد من المحفزات لتنظيم الأسرة من أجل الحد من الزيادة السكانية والتي تلتهم ثمار التنمية وذلك ضمن الخطة التي جرى الإعلان عنها العام الماضي لتقليص نسبة المواليد لكل سيدة إلى 2.4 مولود بحلول 2030 من 3.4 حاليا. لكن الرئيس عبد الفتاح السيسي قال حينها إن الحكومة لن تتخذ أي "إجراءات عنيفة" في هذا ملف تنظيم الأسرة خلال المرحلة الحالية. وتهدف برامج تنظيم الأسرة ومن بينها برنامج "اتنين كفاية" إلى للوصول بعدد المستفيدات من وسائل تنظيم الأسرة إلى 20.4 مليون بحلول منتصف 2021، بينما يعمل نواب برلمانيون على صياغة مشروع قانون تنظيم النسل ومواجهة الزيادة السكانية للبرلمان، لكن التفاصيل الخاصة بمشروع القانون لم تتضح بعد.

وكان التعداد السكاني لمصر قد تجاوز حاجز 100 مليون نسمة بالداخل في فبراير من العام الماضي، وتوقع حينها رئيس الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء خيرت بركات أن يصل التعداد السكاني للبلاد إلى 192 مليون نسمة بحلول عام 2052، وهو رقم يمكن تقليصه إلى 143 مليونا إذا نجحت إجراءات تنظيم الأسرة.

ومن أخبار مجلس الوزراء أيضا:

  • أقر مجلس الوزراء في اجتماعه أمس اتفاقية قرض ميسر قيمته 50 مليون دولار من الصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والاجتماعي، للمساهمة في تمويل برنامج دعم مشروعات ومنشآت القطاع الخاص المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر.

الشمول المالي

ما زلنا نفضل العملات الورقية

تعد مصر ثانى أكثر دول العالم اعتمادا على العملات الورقية، كما أن لديها ثالث أعلى نسبة مواطنين ليس لديهم حسابات بنكية، بحسب التقرير الصادر عن موقع ميرشانت ماشين. وأشار التقرير إلى أن 45% فقط من المدفوعات التي تتم في مصر تكون على هيئة معاملات غير نقدية، فيما يصل معدل انتشار بطاقات الائتمان إلى 3%. وقال التقرير إن 67% على الأقل من السكان في مصر ليس لديهم حسابات بنكية، لتأتي مصر بعد المغرب وفيتنام فقط اللتين سجلتها نسب 71% و69%. ولدى مصر أيضا ثالث أدنى عدد من ماكينات الصراف الآلي للفرد الواحد (20 ماكينة لكل 100 ألف شخص بالغ)، لتأتي في المرتبة الأعلى من كينيا ونيجيريا.

ولا يزال اعتماد المصريين على العملات الورقية مستمرا، رغم الجهود التي بذلها صناع السياسة لتحقيق الشمول المالي على مدار أعوام. وكان من بين ذلك القرارات التي اتخذها المجلس القومي للمدفوعات في عام 2017، بإلزام الجهاز الإداري للدولة ووحدات الإدارة المحلية والهيئات العامة الخدمية والهيئات الاقتصادية وغيرها من الجهات الحكومية بعدم سداد أي مستحقات للموردين تزيد قيمتها عن 20 ألف جنيه بصورة نقدية أو عن طريق شيكات مصرفية. واشترط قانون المحاسبة الحكومية فيما بعد أن يجري تحصيل المدفوعات المالية الحكومية إلكترونيا وأن يكون السداد بوسائل الدفع الإلكتروني للمبالغ التي تزيد عن 500 جنيه مع إتاحة سداد ما دون ذلك بأى وسيلة من وسائل السداد، سواء كانت إلكترونية أو غيرها. وفي غضون ذلك، قفز عدد المحافظ الإلكترونية بنسبة 17% على الأقل من مارس وحتى أكتوبر العام الماضي ليسجل 14.4 مليون محفظة، بعد أن أدت الجائحة إلى قفزة في كبيرة في المدفوعات الإلكترونية في البلاد.

كوفيد-19

ليس هناك ما يثبت أن الموجة الثالثة من جائحة "كوفيد-19" قد بدأت في مصر، ولكنها غير مستبعدة وأيضا غير حتمية، وفقا لما قاله مستشار رئيس الجمهورية للشؤون الصحية محمد عوض تاج الدين، في اتصال هاتفي مع شريف عامر، خلال برنامج "يحدث في مصر" (شاهد 2:10 دقيقة). وأشار عوض تاج الدين إلى أن وزارة الصحة تراقب عن كثب التقارير الصادرة عن مختلف الدول بشأن تأثيرات لقاح أسترازينيكا، بعد أن أوقفت بعض الدول استخدامه نظرا لحدوث إصابات بجلطات دموية لعدد محدود ممن تلقوا اللقاح (شاهد 3:13 دقيقة).

من المقرر أن تتلقى مصر 5 ملايين جرعة من لقاح أسترازينيكا في 30 مارس الجاري، وذلك كدفعة ضمن الـ 8.6 ملايين جرعة التي ستحصل عليها مصر من اللقاح، وفقا لما قالته مستشارة وزيرة الصحة للأبحاث نهى عاصم، في اتصال هاتفي مع محمد شردي ببرنامج "الحياة اليوم" (شاهد 7:03 دقيقة). ويأتي هذا في الوقت الذي أعلنت فيه وزارة الصحة بدء التسجيل على الموقع المخصص للحصول على لقاح "كوفيد-19" للفئات العمرية فوق 18 عاما، وتشمل المواطنين والأجانب المقيمين بمصر واللاجئين.

أعلنت وزارة الصحة المصرية أمس تسجيل 645 إصابة جديدة بفيروس "كوفيد-19"، ارتفاعا من 640 إصابة أول أمس، ليصل بذلك إجمالي الحالات المسجلة في البلاد إلى 192,840 حالة، من بينها 148,424 حالة تعافت وخرجت من مستشفيات العزل والحجر الصحي. وسجلت الوزارة أمس أيضا 47 حالة وفاة، ليرتفع بذلك إجمالي حالات الوفاة إلى 11,431 حالة.

يعتزم الاتحاد الأوروبي طرح "الوثيقة الخضراء الرقمية"، والتي ستكون بمثابة جواز سفر لقاحي يستخدم عند السفر لإثبات الحصول على التطعيم، أو سلبية المسحة أو التعافي من الفيروس، بحسب صحيفة نيويورك تايمز. وفي حين أن الوثيقة تلك لا يقصد بها أن تكون "شرطا مسبقا" للمقيمين داخل أوروبا من أجل السفر بين دول الاتحاد الأوروبي، فسيكون لحكومة كل دولة حرية وضع مجموعة الإرشادات الخاصة بها بشأن القيود التي لن يعمل بها مع حاملي تلك الوثائق.

ولهذا، لا ينصح لغير المقيمين داخل أوروبا بالتعجل في التخطيط للسفر من أجل قضاء عطلاتهم الصيفية في إحدى تلك الدول، إذ أن تلك الوثيقة المقترحة لا تغير أيا من قواعد السفر لمن هم خارج الاتحاد الأوروبي. إلا أنه قد يمنح الاتحاد الأوروبي وثائق للمسافرين القادمين من عدد قليل من الدول المستثناة من قرار حظر السفر غير الضروري.

المملكة المتحدة تدرس خيارات مختلفة لإثبات الحصول على اللقاح من بينها "شهادات التلقيح" و"جوازات اللقاح" كشرط للسفر الدولي، بحسب ما نقلته رويترز. وقال وزير الأعمال الإنجليزي، "أعتقد أن على قراراتنا أن تستند إلى المعايير والبيانات العلمية، وأن نتأنى حتى نرى كيف ستتطور الأمور فيما يخص انتشار الفيروس".

enterprise

نجوم الأسبوع

نجوم الأسبوع: البنك التجاري الدولي، ومنتخب مصر للتجديف

احتفل البنك التجاري الدولي بمنح 19 محللا من كينيا وأوغندا شهادات إتمام تدريب محللي الائتمان والذي بدأ قبل شهرين، بحسب بيان عن البنك (بي دي إف). ووقع اختيار البنك على 24 من المتقدمين للبرنامج، نصفهم من السيدات، للحصول على التدريب الذي يستغرق 500 ساعة. ويأتي البرنامج ضمن خطة البنك التجاري الدولي للتوسع في أفريقيا، بعد افتتاحه مكتبا تمثيليا في إثيوبيا عام 2019 وشرائه حصة 51% من بنك ماي فير الكيني العام الماضي.

أحرز منتخب مصر للتجديف 17 ميدالية متنوعة في بطولة العالم لتجديف الصالات الافتراضية، والتي أقيمت في المركز الأوليمبي بالمعادي في الفترة من 23 وحتى 27 من شهر فبراير الماضي، وفق بيان صادر عن البنك الأهلي المصري الراعي الاستراتيجي للمنتخب (بي دي إف).

هذه النشرة تأتيكم برعاية
Pharos Holding - https://pharoslive.com/
CIB - https://www.cibeg.com/
SODIC - https://www.sodic.com
Infinity - http://www.weareinfinity.com/

توك شو

سيطرت الليلة الماضية استراتيجية الحكومة الجديدة لتنظيم الأسرة وضبط النمو السكاني ودور المرأة في الاقتصاد على اهتمامات مقدمي البرامج الحوارية، حيث أجرت وزيرة التخطيط هالة السعيد ووزيرة البيئة ياسمين فؤاد مداخلات مع البرامج لتوضيح وشرح المبادئ الأساسية للاستراتيجية المسماة "المشروع القومي لتنمية الأسرة المصرية". وتحدثت السعيد مع كل من شريف عامر في برنامجه "يحدث في مصر" (شاهد 3:11 دقيقة)، ومحمد شردي في "الحياة اليوم" (شاهد 3:15 دقيقة)، فيما تحدثت فؤاد مع شردي حول عنصر الاستدامة في الخطة (شاهد 7:00 دقيقة).

ونالت أيضا المبادرة الحكومية لإحلال السيارات القديمة بأخرى تعمل بالغاز الطبيعي اهتمام مقدمي البرامج. وأجرى شريف عامر اتصالا هاتفيا مع المتحدث باسم صندوق إحلال وتجديد السيارات بوزارة المالية طارق عوض، للحديث حول شروط الاشتراك في المبادرة، التي أعلنتها وزارة المالية مؤخرا (شاهد 3:54 دقيقة). واستضاف محمد شردي كل من المتحدث الرسمي باسم المبادرة أحمد عبد الرازق والخبير بقطاع السيارات علاء السبع، للحديث بالتفصيل حول المبادرة وأهدافها (شاهد 24:58 دقيقة).

مصر في الصحافة العالمية

هيمن الحكم على الناشطة سناء سيف بالسجن عاما ونصف العام بتهم نشر أخبار كاذبة على تغطية الصحافة العالمية لمصر هذا الصباح. وانتقدت منظمة العفو الدولية الحكم الصادر، كما حاز الخبر على اهتمام كل من أسوشيتد برس، ورويترز، وبي بي سي.

تناولت رويترز خطة الحكومة المصرية الطموحة للانتقال للعاصمة الإدارية الجديدة خلال الصيف المقبل. وأشارت الوكالة إلى الانتهاء من 60% من إنشاءات العاصمة الجديدة، بحسب تصريحات المتحدث باسم شركة العاصمة الإدارية الجديدة للتنمية العمرانية خالد الحسيني. وقالت إن الإنشاءات في العاصمة الجديدة تواجه مشكلات تمويلية، مما دفع الحكومة للتدخل وتوفير تكاليف إنشاءات المرحلة الأولى والبالغة 25 مليار دولار.

وفي شأن آخر، نشر موقع "المونيتور" الأمريكي تقريرين (هنا وأيضا هنا) حول التحركات التي تقوم بها مصر لتعزيز روابطها مع الدول الأفريقية من أجل حشد الدعم الدبلوماسي لها في قضاياها الخارجية. ونشرت منظمة هيومن رايتس ووتش تقريرا حول هدم المنازل في شمال سيناء.

على الرادار

أعلنت الحكومة عن إنشاء محطة جديدة لتنقية مياه الشرب بـ "العزب الجديدة" في الفيوم بتكلفة تقديرية 320 مليون جنيه، بحسب تصريحات وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية عاصم الجزار في بيان حكومي، دون الإعلان عن الخطة الزمنية للتنفيذ. وتبلغ طاقة المحطة نحو 60 ألف متر مكعب يوميا، وتهدف لخدمة مركز يوسف الصديق والقرى المجاورة بالمحافظة. ويأتي الإعلان عن المحطة الجديدة ضمن خطة أكبر لتطوير البنية التحتية للمياه في المحافظة تشمل إنشاء 4 محطات لتنقية المياه وتطوير 7 وصيانة 10 أخرى.

وعلى الرادار أيضا هذا الصباح:

الأسواق العالمية

برعاية
Pharos Holding - https://pharoslive.com/

الدورة الفائقة: من المستبعد أن تشهد أسعار النفط أية ارتفاعات كبيرة خلال العام الجاري على الرغم من تزايد الطلب بسبب طرح لقاحات "كوفيد-19"، وذلك لتوافر الإمدادات العالمية التي ستحول دون حدوث أي دورة فائقة جديدة محتملة، ومع استعداد تجمع "أوبك بلس" لتقديم الإمدادت الاحتياطية سريعا، وفقا لما قالته الوكالة الدولية للطاقة في تقرير لها. وارتفعت أسعار خام برنت منذ انهيار أسعار النفط مع بداية تفشي الجائحة، لتصل إلى نحو 70 دولار للبرميل الأسبوع الماضي للمرة الأولى خلال ما يزيد عن عام، وذلك بعد أن فاجأت الدول الرئيسية المنتجة للنفط المتعاملين بقرار الإبقاء على خفض المعروض. وقالت الوكالة الدولية للطاقة إنه من غير المرجح أن يحدث نقص في الإمدادات نظرا لزيادة المخزونات لمستويات مرتفعة تاريخيا، كما صمدت على نحو جيد على الرغم من الانخفاض المتواصل. وأضافت أن تجمع "أوبك بلس"، والمكون من تحالف لـ 23 دولة منتجة للنفط بقيادة السعودية وروسيا، لديه قدرة احتياطية تبلغ 9.3 مليون برميل يوميا نتيجة الانخفاض في الإنتاج جراء الجائحة، ولذا يمكنها استخدام هذا الاحتياطي للحفاظ على إمدادات الأسواق.

أنباء متناقضة عن الدفعة الجديدة من تمويل صندوق النقد الدولي للاقتصادات الناشئة: قالت مصادر لوكالة رويترز مساء أمس إن دول مجموعة السبع لم توافق بعد على مقترحات لتعزيز قوة صندوق النقد الدولي لتوفير مزيد من الإغاثة للدول النامية، لكن هذا أتى بعد ساعات قليلة فقط من تأكيد وكالة أنباء كيودو اليابانية أن المجموعة وافقت على زيادة احتياطاتها من حقوق السحب الخاصة بمقدار 650 مليار دولار، وهو أعلى من الـ 500 مليار دولار التي اقترحها صندوق النقد الدولي. ومن المنتظر أن توقع الدول السبع على الاتفاقية يوم الجمعة.

ما هي حقوق السحب الخاصة، وما أهميتها للأسواق الناشئة في مرحلة ما بعد الجائحة؟ إنها العملة الاصطناعية التابعة للصندوق وتتحدد قيمة حق السحب الخاص وفق سلة من خمس عملات الدولار واليورو والرنمينبي والين والجنيه الإسترليني، وهي الأصول الاحتياطية الدولية للصندوق والمصممة لتكملة احتياطيات الدول الأعضاء. ويؤدي توسع حقوق السحب الخاصة إلى زيادة قوة صندوق النقد الدولي، وفتح المزيد من الفرص لإقراض الدول الناشئة. ويمكن أيضا استخدام حقوق السحب الخاصة لدعم صندوق سيولة اقترحته الأمم المتحدة مؤخرا، لمساعدة الحكومات الأفريقية والآسيوية والأمريكية اللاتينية لتفادي أن تفقد إمكانية الوصول لأسواق رأس المال (لدينا المزيد عن هذا في النشرة المسائية من إنتربرايز في وقت سابق من الأسبوع الجاري).

فلنضع الهوس تجاه شركات الاستحواذ ذات الغرض الخاص في منظوره الصحيح: تجاوزت قيمة الطروحات الأولية التي قامت بها شركات الاستحواذ ذات الغرض الخاص في الثلاثة أشهر الأولى من العام الجاري الـ 83.4 مليار دولار التي جمعتها تلك الشركات خلال 2020 والـ 29.5 مليار دولار التي جمعتها الطروحات التقليدية، وفقا لوكالة رويترز. وتزداد أهمية شركات "الشيك على بياض" باعتبارها بديلا شائعا للطروحات العامة التقليدية نظرا للوائح الأكثر تراخيا، وبدعم من كل من يشارك في هذا الاتجاه، بدءا من شركة "بيلد أكويزيشن كورب" الأمريكية – التي دفع طرحها الأولي البالغ قيمته 200 مليون دولار حصيلة شركات الاستحواذ ذات الغرض الخاص خلال 2021 لما يزيد عن مستويات العام السابق- وحتى الملياردير المصري ناصف ساويرس.

لدينا المزيد حول شركات الاستحواذ ذات الغرض الخاص في فقرة إنتربرايز تشرح.

Down

EGX30 (الأربعاء)

11068

-1.1% (منذ بداية العام: +2.1%)

None

دولار أمريكي (البنك المركزي)

شراء 15.66 جنيه

بيع 15.76 جنيه

None

دولار أمريكي (البنك التجاري الدولي)

شراء 15.66 جنيه

بيع 15.76 جنيه

None

أسعار الفائدة (البنك المركزي المصري)

8.25% للإيداع

9.25% للإقراض

Down

تداول (السعودية)

9602

-0.6% (منذ بداية العام: +10.5%)

Down

سوق أبو ظبي

5746

-0.1% (منذ بداية العام: +13.9%)

Down

سوق دبي

2601

-0.8% (منذ بداية العام: +4.4%)

Up

ستاندرد أند بورز 500

3974

+0.3% (منذ بداية العام: +5.8%)

Down

فوتسي 100

6763

-0.6% (منذ بداية العام: +4.7%)

Down

خام برنت

64.27 دولار

-0.51%

Down

غاز طبيعي (نايمكس)

2.51 دولار

-0.8%

Up

ذهب

1750.30 دولار

+1.3%

Up

بتكوين

59127.69 دولار

+5.5%

تراجع مؤشر EGX30 بنهاية تعاملات أمس بنسبة 1.1%. وبلغت قيم التداول 997 مليون جنيه (32.9% تحت المتوسط على مدار الـ 90 يوما الماضية). وسجل المستثمرون المصريون وحدهم صافي بيع. وارتفع المؤشر بذلك بنسبة 2.1% منذ بداية العام.

في المنطقة الخضراء: أوراسكوم للاستثمار (+2.7%)، وبالم هيلز للتعمير (+1.9%)، وسيدي كرير للبتروكيماويات (+1.6%).

في المنطقة الحمراء: سي أي كابيتال (-9.6%)، ومستشفى كليوباترا (-3.0%)، وفوري (-3.0%).

أخبار عالمية

لا تنوي إثيوبيا تأجيل الملء الثاني لسد النهضة، والذي سيمضي قدما وفق الجدول الزمني المخطط له خلال موسم الأمطار في يوليو، وفق تصريحات وزير المياه والري الإثيوبي سيليشي بيكيلي أمس. وأوضح بيكيلي خلال ندوة بمناسبة مرور عقد على الشروع في بناء السد: "لن نمدد فترة الملء الثانية بأي شكل من الأشكال". وبدأت أديس أبابا ملء الخزان العام الماضي دون اتفاق مع مصر والسودان على جدول زمني لكيفية ملء السد وتشغيله. واستمرت المفاوضات بشأن السد في التعثر، بعد أن رفضت إثيوبيا اقتراح السودان ومصر للوساطة عبر لجنة رباعية دولية، بينما اقترح وزير الخارجية الإثيوبي ديمكي ميكونين هذا الأسبوع أنه يمكن التوصل لاتفاق من خلال مفاوضات ثلاثية. واتفقت مصر والسودان على تحديد 15 أبريل المقبل موعدا نهائيا للوصول إلى اتفاق ملزم مع إثيوبيا بشأن قواعد الملء والتشغيل.

مصر تعرض رؤيتها تجاه قضايا المياه على الأمم المتحدة في بيان وقعته 155 دولة. ويضع البيان عددا من التوصيات لمواجهة هذه التحديات، وجرى تسليمه أمس إلى السكرتير العام للأمم المتحدة، وذلك قبل اجتماع الأمم المتحدة رفيع المستوى حول المياه المقرر اليوم الخميس. وقال مندوب مصر الدائم لدى الأمم المتحدة محمد إدريس إن البيان شدد على ضرورة إعمال جهود الوساطة ومفاوضات المياه الفعّالة لتلافي النزاعات وتحقيق الاستقرار الإقليمي، وفق بيان صحفي.

بحث الرئيس عبد الفتاح السيسي مستجدات القضايا الإقليمية في شرق المتوسط مع رئيس الوزراء اليوناني كيرياكوس ميتسوتاكيس، في اتصال هاتفي أمس الأربعاء، فيما ناقش وزير الخارجية سامح شكري في لقاء عبر الإنترنت مع نظيرته السويدية آن ليند، سبل تعزيز التعاون الثنائي بين البلدين. من ناحية أخرى، عقد رئيس مجلس الوزراء مصطفى مدبولي أمس أيضا اجتماعا مع المنسق المقيم للأمم المتحدة في مصر إلينا بانوفا، تناولا خلاله المشروع القومي لتطوير القرى المصرية البالغة تكلفته 500 مليار جنيه، والذي يأتي ضمن مبادرة "حياة كريمة"، وفق بيان المجلس.

روتيني الصباحي

كريم ويصا المدير العام للغرفة الفرنسية للتجارة والصناعة في مصر: روتيني الصباحي (للعمل من المنزل) فقرة أسبوعية نتحاور خلالها مع أحد الأفراد الناجحين في مجتمعنا وكيف يبدؤون يومهم، كما نطرح عليهم بعض الأسئلة المتعلقة بأعمالهم. ويتحدث إلينا هذا الأسبوع كريم ويصا (لينكد إن) المدير العام لغرفة التجارة والصناعة الفرنسية في مصر.

اسمي كريم ويصا، وأعمل كدبلوماسي منذ 30 عاما. حاليا أنا المدير العام لغرفة التجارة والصناعة الفرنسية في مصر، وتقلدت المنصب في يناير 2021. أقوم أيضا بتدريس برنامج الماجستير في إدارة الأعمال بجامعة إسلسكا الفرنسية لإدارة الأعمال في مصر. وقبل ذلك أدخلت مكتب "جيد لويريت نويل" القانوني لمصر عام 2018 وبعدها بعام انضممت للفريق ككبير للمستشارين. وفي مارس 2020 وعندما بدأت الجائحة، غادرت "جيد لويريت نويل" وظللت في المنزل لستة أشهر كاملة.

وتستهدف غرفة التجارة والصناعة الفرنسية في مصر تعزيز العلاقات الفرنسية والمصرية التجارية. وتأسست الغرفة عام 1992، وهي تضم مجتمع الأعمال والشركات الفرنسية في مصر والشركات المصرية الراغبة في العمل بفرنسا. وعلى المستوى المحلي ننظم الشراكات عبر سلسلة من الجلسات التي ندعو لها المسؤولين المصريين والرؤساء التنفيذيين والشخصيات البارزة في مجتمع الأعمال لمناقشة التشريعات الأخيرة وفرص الأعمال الجديدة في البلاد. واستضفنا شخصيات مثل رئيس هيئة قناة السويس ورئيس صندوق مصر السيادي لعرض المشروعات في مصر أمام المستثمرين الفرنسيين. وفي المستقبل القريب نخطط لنشر تقرير نأمل في تقديمه للحكومة المصرية يضم نصائح الشركات الفرنسية لكيفية تحسين أداء الأعمال في مصر.

يبدأ يومي عادة في 6 صباحا بالقهوة الصباحية وقراءة إنتربرايز، والتي اعتبرها هامة للغاية لعملي، خاصة في تغطيتها لطروحات البورصة وإصدارات السندات، التي ساعدتني على إيجاد فرص يمكن من خلالها أن تقدم "جيد لويريت نويل" خدماتها القانونية.

وبعد أخبار الصباح أقوم بعدة اتصالات واجتماعات عبر تطبيق زووم مع شركائنا في فرنسا وبينهم اتحاد الصناعات الفرنسي وغرفة التجارة الدولية والغرفة التجارية العربية الفرنسية، والتي نعمل معها بشكل وثيق. أتناول الغداء في حوالي 1 ظهرا مع عدد من الشركاء التجاريين المحتملين والشركات الجديدة التي نسعى لانضمامها للغرفة، ويقوم عملنا على الشراكات وعقود الرعاية.

ودائما ما أقابل الناس ما بين الغداء وبداية المساء، وذلك لاستكشاف الشراكات الجديدة وجذب المزيد من الأعضاء للغرفة. عادة ما أتناول العشاء في الخارج سواء للعمل أو لأغراض اجتماعية، وأخلد للنوم في 10 مساء كل ليلة.

وفي نهايات الأسبوع أقوم بتدريس مادة الاختلافات الثقافية لدى القيام بالأعمال ضمن شهادة الماجستير في إدارة الأعمال بجامعة إسلسكا التي تقع على طريق القاهرة الإسكندرية الصحراوي. والتدريس تجربة غنية للغاية بالنسبة لي لأنها تتيح التعرف بشكل مباشر على العلاقات بين الطلاب والموظفين المصريين صغار السن والموظفين الأجانب. ولكن تحول الأمر لكابوس بالنسبة لي عندما انتقلنا للتعليم عن بعد، فلم يكن التدريس عبر الفصول التفاعلية على زووم سهلا، وأستطيع أن أقول أنني لم أحب التجربة.

كانت فترة العمل من المنزل مليئة بالتحديات، ولكنها مليئة بالفرص في الوقت ذاته. وعلى الرغم من أنني لست خبيرا بالتكنولوجيا إلا أنه كان وقتا مثيرا بسبب الفرص الواسعة التي يتيحها العصر الرقمي لنا اليوم. ونظمنا مؤتمرا عبر الفيديو في يناير عن قانون التأمين الصحي الشامل، وذلك على شكل قاعة مؤتمرات على الشاشة تضم عدة أبواب تؤدي لفتح العديد من الموضوعات والمحاضرات، فلا يوجد حدود للإمكانات مع التكنولوجيا الحديثة.

بدأنا بدعوة مجموعات صغيرة للحضور لنقاشات المائدة المستديرة، فقمنا بتنظيم جلستين في السفارة الفرنسية هذا العام بحضور رئيس جهاز حماية المنافسة المصري ورئيس شركة مصر للتأمين القابضة. ووضعنا حدا لحضور الجلسات عند 20 شخصا، مع الالتزام بمسافر متر بين الجميع. وسنستأنف تنظيم البعثات لفرنسا فور عودة السفر الدولي لطبيعته، والتي تحصل خلالها الشركات المصرية على فرصة التعرف على شركاء محتملين والمشاركة في المعارض.

وخلال فترة الإغلاق عدت للقراءة وتمكنت من تنظيم غذائي، وأنا فخور بإتمامي قراءة رواية "البحث عن الزمن المفقود" لمارسيل بروست المكونة من 7 أجزاء، والتي رغبت في قرائتها منذ 20 عاما، وهو أمر رائع للغاية. والرواية هي عمل مدهش كتبت في بدايات القرن العشرين ولا تزال ترتبط بواقعنا الحالي.

أشعر بالخجل من الاعتراف بأنني لست من كبار هواة التلفزيون. وانتهيت مؤخرا من مشاهدة "ذا لاودست فويس" وهو مسلسل رائع عن أحد مؤسسي شبكة فوكس الأمريكية، روجر آيلز. ويساعد المسلسل على فهم رئاسة دونالد ترامب وكيف وصلت الأمور إليها. استمع أيضا لراديو فرنسا الثقافي والذي يقدم عادة تحليلات جيدة للأحداث الثقافية أو نقاشات فلسفية.

ومقولتي المفضلة هي لجون شتاينبك، والتي كانت روايته "عناقيد الغضب" بين أوائل الأعمال الأدبية الإنجليزية التي أقرأها. ويقول شتاينبك "إن كان حقا، سيحدث، الأهم ألا تتعجل، الشيء الجيد لا يذهب بعيدا". وهذه المقولة تظهر أن الحياة مليئة بالصدف والفرص، وكلنا لديه ما يندم عليه، ولكن العالم الكبير وهناك المزيد من الفرص في انتظارك.

المفكرة

أبريل: اجتماع لجنة التسعير التلقائي للمنتجات البترولية لإجراء المراجعة ربع السنوية للأسعار.

25 أبريل 2021 (الأحد): عيد تحرير سيناء.

29 أبريل 2021 (الخميس): عطلة رسمية بمناسبة عيد تحرير سيناء.

29 أبريل 2021 (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

1 مايو (السبت): عيد العمال، عطلة رسمية.

2 مايو (الأحد): عيد القيامة.

3 مايو (الاثنين): شم النسيم، عطلة رسمية.

13 – 15 مايو (الخميس – السبت): عطلة عيد الفطر.

25- 28 مايو 2021 (الثلاثاء – الجمعة): يعقد المنتدى الاقتصادي العالمي في مدينة لوزيرن السويسرية بدلا من منتجع دافوس.

31 مايو – 2 يونيو (الاثنين – الأربعاء): الدورة الخامسة لمؤتمر ومعرض مصر الدولي للبترول (إيجبس 2021)، القاهرة.

1 يونيو (الثلاثاء): صندوق النقد الدولي يجري ثاني مراجعاته للأهداف الموضوعة بموجب قرض الـ 5.2 مليار دولار الممنوح لمصر وفق اتفاقية الاستعداد الائتماني في يونيو 2020 (التاريخ ما زال مقترحا). 

17 يونيو (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

17 – 20 يونيو (الخميس – الأحد): المعرض الدولي لمواد وتقنيات التشطيب والبناء (Turnkey)، مركز القاهرة الدولي للمؤتمرات.

24 يونيو (الخميس): انتهاء العام الدراسي 2021/2020 (للمدارس الحكومية).

26- 29 يونيو (السبت – الثلاثاء): معرض “بيج 5 كونستراكت” للإنشاء، مركز مصر للمعارض الدولية.

27 يونيو – 3 يوليو (الإثنين – الأحد): بطولة الجامعات الدولية للإسكواش في نيو جيزة.

30 يونيو (الأربعاء): ذكرى ثورة 30 يونيو.

30 يونيو – 15 يوليو (الأربعاء – الخميس) معرض القاهرة الدولي للكتاب.

1 يوليو (الخميس): عطلة رسمية بمناسبة ذكرى ثورة 30 يونيو.

1 يوليو (الخميس): الموعد النهائي أمام الشركات المسجلة بمركز كبار الممولين للانضمام لمنظومة الفاتورة الإلكترونية.

19 يوليو (الاثنين): يوم عرفة (عطلة رسمية).

20- 23 يوليو (الثلاثاء – الجمعة): عيد الأضحى (عطلة رسمية).

23 يوليو (الجمعة): ذكرى ثورة 23 يوليو (عطلة رسمية).

5 أغسطس (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة. 

9 أغسطس (الاثنين): بداية العام الهجري الجديد.

12 أغسطس (الخميس): عطلة رسمية بمناسبة بداية العام الهجري.

16 سبتمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة. 

30 سبتمبر – 2 أكتوبر (الخميس – السبت): المعرض الدولي لمواد البناء والتشييد (إيجيبت بروجيكتس 2021)، مركز مصر للمعارض الدولية، القاهرة الجديدة.

1 أكتوبر (الجمعة): معرض إكسبو 2020 دبي

6 أكتوبر (الأربعاء): عيد القوات المسلحة.

7 أكتوبر (الخميس): عطلة رسمية بمناسبة عيد القوات المسلحة.

18 أكتوبر (الاثنين): المولد النبوي الشريف.

21 أكتوبر (الخميس): عطلة رسمية بمناسبة المولد النبوي الشريف.

28 أكتوبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

13- 17 ديسمبر: مؤتمر الأمم المتحدة لمكافحة الفساد، شرم الشيخ، مصر.

16 ديسمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة. 

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، «سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها (رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«محرم وشركاه»، الشريك الرائد للسياسات العامة والعلاقات الحكومية (رقم التسجيل الضريبي: 459-112-616)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)، و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235) و«مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).