الإثنين, 18 يناير 2021

حيازات الأجانب لأدوات الدين المصرية تقترب من مستوياتها قبل جائحة "كوفيد-19"

عناوين سريعة

نتابع اليوم

صباح الخير قراءنا الأعزاء، نتم اليوم سويا العدد رقم 1500 من نشرة إنتربرايز. شكرا لكم على مشاركتنا في تلك الرحلة كل صباح. ونشكر أيضا أصدقاءنا من رعاة إنتربرايز البنك التجاري الدولي، فاروس، سوديك، سوماباي، أوراسكوم كونستراكشون، وسيرا. إنتربرايز متاحة لكم مجانا كل صباح بفضل دعمهم الكريم.

الخبر الأبرز هذا الصباح هو ارتفاع استثمارات الأجانب في أدوات الدين بالجنيه المصري إلى مستويات ما قبل الجائحة، وفق ما أعلنه وزير المالية محمد معيط أمس. المزيد من التفاصيل في فقرة الاقتصاد أدناه.

قررت الحكومة تخصيص نحو 1.6 مليار دولار لشراء لقاحات "كوفيد-19" ومنحها إلى 70-100% للسكان، وفق ما صرح به وزير المالية محمد معيط لسي إن بي سي عربية. وفي غضون ذلك، بدأت الحكومة أمس صرف دفعة شهر يناير من المرحلة الثانية من المنحة الاستثنائية للعمالة غير المنتظمة، ضمن الإجراءات التي اتخذتها الدولة لمواجهة التداعيات الاقتصادية للجائحة. ويأتي ذلك في إطار حزمة التحفيز البالغة قيمتها الإجمالية 100 مليار جنيه والتي أعلن عنها الرئيس عبد الفتاح السيسي في مارس الماضي لدعم الاقتصاد والفئات الأكثر ضعفا في مواجهة الجائحة. لدينا المزيد في هذا الصدد في فقرة "كوفيد-19" أدناه.

الخبر الأبرز عالميا: تتواصل التجهيزات لتعزيز تواجد قوات الحرس الوطني في العاصمة الأمريكية واشنطن والعديد من عواصم الولايات الأخرى تحسبا لتظاهرات مسلحة محتملة من جانب أنصار الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته دونالد ترامب قبيل تنصيب الرئيس المنتخب جو بايدن في 20 يناير الجاري. وجاء الخبر الرئيسي بصحيفة فايننشال تايمز تحت عنوان "واشنطن أصبحت محصنة وسط مخاوف بشأن المزيد من العنف"، وتجهزت عواصم الولايات لأي أعمال عنف من أنصار ترامب أمس، ولكن لم تشهد أيا منها إلى حد كبير. ومع ذلك، تقول صحيفة وول ستريت جورنال إن "القوات والحواجز الأمنية وحالة من الهدوء المخيف تسود واشنطن المغلقة"، كما أن عواصم الولايات أصبحت في حالة تأهب قصوى قبيل حفل تنصيب بايدن والمقرر السابعة مساء بتوقيت القاهرة الأربعاء المقبل.

من ناحية أخرى، قالت وكالة رويترز إن في الأيام الأخيرة لترامب داخل البيت الأبيض يجد مساعدوه صعوبة في احتواء حالة الغضب والعزلة التي تسيطر عليه.

يلقي رئيس مجلس الوزراء مصطفى مدبولي اليوم أول بيان حول أداء حكومته أمام مجلس النواب بتشكيله الجديد، وفق ما ذكره موقع مصراوي. ومن المقرر أن يلقي أيضا وزراء التنمية المحلية والتعليم العالي والتموين والإعلام بيانات أمام النواب.

ومن بين التشريعات المدرجة على جدول أعمال المجلس لهذا الأسبوع:

  • تناقش اللجنة الاقتصادية في اجتماعها يوم الثلاثاء مشروع قانون الصكوك السيادية، والذي يضع إطار عمل يحكم كيفية توريق الديون وتداولها، ويضيف أيضا الطابع القانوني لحقوق ومسؤوليات حاملي الصكوك، مما سيمكن الحكومة من إصدار الصكوك.
  • وتبحث لجنة الشؤون الاقتصادية اليوم تقرير اللجنة المشتركة عن مشروع القانون المقدم من الحكومة بتعديل بعض أحكام قانون تنظيم مشاركة القطاع الخاص في مشروعات البنية الأساسية والخدمات والمرافق العامة الصادر بالقانون رقم 67 لسنة 2010.
  • من المقرر أن تناقش لجنة الإسكان غدا تعديلات قانون البناء الموحد، والتي تستهدف تيسير عملية الحصول على تراخيص البناء.

ماذا يحدث اليوم؟

يزور الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم الاثنين العاصمة الأردنية عمان بدعوة من العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني، وفق ما ذكرته وكالة الأنباء الأردنية أمس. ومن المقرر أن يتصدر ملف إحياء عملية السلام بين الجانبين الإسرائيلي والفلسطيني أجندة زيارة الرئيس السيسي، وفق ما ذكره موقع الشرق نيوز السعودي نقلا عن مصادر لم يسمها. وتأتي الزيارة بعد أسبوع من لقاء السيسي بوزير الخارجية الأردني، إضافة إلى المحادثات التي عقدها وزراء خارجية مصر والأردن وألمانيا وفرنسا في القاهرة حول استئناف عملية السلام بين إسرائيل والفلسطينيين.

أول انتخابات فلسطينية منذ 15 عاما: تأتي زيارة السيسي إلى الأردن أيضا بعد أن التقى الرئيس الفلسطيني محمود عباس رئيسي المخابرات المصرية والأردنية أمس في رام الله حيث أطلعهما على خطط بلاده لإجراء الانتخابات التشريعية والرئاسية، وفقا لمصراوي. وستكون الانتخابات التي أعلن عنها هذا الأسبوع الأولى منذ عام 2006، وتأتي في الوقت الذي تتطلع فيه السلطة الفلسطينية، التي لطالما واجهت انتقادات بسبب تأجيلها إجراء الانتخابات، لإعادة إطلاق العلاقات مع واشنطن وحشد الدعم من الإدارة الأمريكية الجديدة، وفقا لما ذكرته الجارديان. ومن المقرر أن تجري الانتخابات البرلمانية في 22 مايو والرئاسية في 31 يوليو. ورحبت حركة حماس حتى الآن بقرار إجراء انتخابات جديدة، ما يزيد التكهنات بإمكانية حدوث توافق بين الأطراف الفلسطينية.

توقع شركة النصر للسيارات اليوم اتفاقا نهائيا مع دونج فينج الصينية لتصنيع السيارات الكهربائية محليا، وفق تصريحات لوزير قطاع الأعمال العام هشام توفيق نقلها موقع مصراوي أمس، وذلك بعد أن تأجل في وقت سابق لحين اتفاق الشركتين حول مكان التحكيم الدولي في حالة نشوب نزاع بينهما. وكان الجانبان قد وقعا في يونيو الماضي مذكرة تفاهم بشأن المشروع الذي تصل طاقته الإنتاجية الأولية إلى 25 ألف وحدة سنويا. ومن المتوقع أن يبدأ الإنتاج في الربع الرابع من العام الحالي.

تستأنف مصر للطيران اليوم رسميا رحلاتها إلى العاصمة القطرية الدوحة، وذلك بعد قرار مصر فتح مجالها الجوي أمام الطائرات القطرية الأسبوع الماضي.

تواجه مصر اليوم في الساعة السابعة مساء منتخب السويد في آخر مبارياتها بدور المجموعات ببطولة كأس العالم لكرة اليد للرجال. وضمنت مصر التأهل للدور الثاني بعد اكتساح مقدونيا الشمالية يوم السبت بنتيجة 38-19.

وتقام اليوم سبع مباريات أخرى ضمن منافسات البطولة التي تستضيفها مصر. وقررت اللجنة المنظمة للبطولة أمس إلغاء مباراة ألمانيا والرأس الأخضر، واعتماد فوز ألمانيا، بعد اكتشاف إصابة عدد من لاعبي منتخب الرأس الأخضر بفيروس "كوفيد-19". ولا يزال من غير الواضح ما إذا كان الرأس الأخضر سيستطيع إكمال فريقه للقاء أوروجواي غدا الثلاثاء.

enterprise

نقدم لكم هذا الصباح مرة أخرى "بلاكبورد" أول نشرة متخصصة من إنتربرايز تركز على التعليم في مصر، بدءا من مرحلة ما قبل التعليم الأساسي وحتى التعليم العالي. وتحتوي على مزيج من الأخبار والتحليلات والبيانات والأرقام، لإثراء الحوار بين المتخصصين في هذا القطاع وإطلاع غير المتخصصين على أهم تطوراته. تصدر "بلاكبورد" كل يوم اثنين وتجدونها في نهاية النشرة.

في عدد اليوم: تطبيق نظام جديد للتنسيق بالجامعات الخاصة عبر منصة موحدة قريبا، والأسبوع الماضي استعرضنا ما الذي نتوقعه من المنصة. واليوم ننظر في أسباب تطبيقها ولماذا تعد ضرورية.

enterprise

اقتصاد

استثمارات الأجانب في أدوات الدين المحلية تقترب من أعلى مستوياتها قبل جائحة "كوفيد-19"

يتواصل نمو الاستثمار الأجنبي في السندات المحلية خلال مطلع 2021، إذ بلغت قيمة إجمالي استثمارات الأجانب من السندات 26 مليار دولار، وفق لما صرح به وزير المالية محمد معيط لكل من العربية وسي إن بي سي أمس. وتعتبر هذه القيمة أعلى من الـ 23 مليار دولار المسجلة بنهاية نوفمبر الماضي، ولكنها أقل بنحو 2 مليار دولار عن الـ 27.8 مليار دولار المسجلة في فبراير قبل موجة البيع المكثف التي أحدثتها جائحة "كوفيد-19".

كانت الأصول المصرية تضررت جراء موجة البيع المكثف التي تسببت فيها جائحة "كوفيد-19" خلال موسم الربيع، إذ باع المستثمرون ما يزيد عن 60% من ملكياتهم من أدوات الدين المصرية خلال الفترة ما بين مارس وحتى مايو، مع خروج رؤوس الأموال من الأسواق الناشئة كردة فعل لتصاعد حدة تفشي الوباء. وتراجعت خلال فترة الثلاثة أشهر استثمارات الأجانب في أدوات الدين المحلية من حوالي 28 مليار دولار إلى 10.4 مليار دولار فقط.

إلا أن استثمارات الأجانب في سندات وأذون الخزانة المصرية عاودت الارتفاع من جديد، لتتضاعف في الخمسة أشهر التالية مسجلة أكثر من 21.1 مليار دولار بحلول منتصف أكتوبر الماضي، وهو ما جاء ضمن عملية استعادة رصيد الاستثمارات الأجنبية بأدوات الدين، والتي وصفها معيط أمس باعتبارها كانت "نقلة كبيرة جدا" مقارنة بالوضع في شهر أبريل الماضي والذي وصل فيه رصيد استثمارات الأجانب في أدوات الدين المصرية إلى 3.9 مليار دولار نتيجة الهلع بين المستثمرين وسط إجراءات الإغلاق في جميع أنحاء العالم نتيجة الظروف التي أحدثتها الجائحة.

أوضح معيط أيضا أن وزارة المالية عدلت توقعاتها لمعدل النمو الاقتصادي لتكون ما بين 2.8% إلى أقل من 4% للعام المالي الحالي، كما عدلت مستهدفاتها لنسبة الدين إلى الناتج المحلي لتكون ما بين 83% إلى 89%. وقال معيط مؤخرا إنه من المتوقع أن يحقق الاقتصاد المصري نموا بمعدل 3.3% خلال العام المالي الحالي، وهو ما سيكون في النطاق المستهدف الذي يتراوح بين 2.8% إلى 3.5%. وصرح معيط لإنتربرايز الأسبوع الماضي أن وزارة المالية تراجع هذا الشهر مستهدفات النمو في العام المالي الجاري 2021/2020، بعد أن تنتهي من تقييم الأداء الاقتصادي في النصف الأول منه، ثم تعدل توقعات العام المالي بأكمله وفقا لذلك.

عدلت وزارة المالية أيضا مستهدفاتها للعجز الكلي من 6.3% كما كان معلنا في مشروع الموازنة العامة إلى 7.9%، كما عدلت الفائض الأولي المستهدف من 130 مليار جنيه إلى ما بين 35 و40 مليار جنيه. وتوقع وزير المالية فقدا في الإيرادات يتراوح ما بين 150-200 مليار جنيه خلال العام المالي 2022/2021 في ضوء تواصل حالة عدم الاستقرار الاقتصادي التي أحدثها الوباء.

يأتي هذا بعد أيام من موافقة مجلس الوزراء على مشروع قانون بفتح اعتماد إضافي بموازنة العام المالي الحالي 2021/2020 بقيمة ملياري جنيه، للمساعدة في تحفيز النشاط الاقتصادي ودعم بعض القطاعات التي تأثرت بتداعيات وباء "كوفيد-19".

اندماج واستحواذ

رسميا.. "بلوم" يبيع وحدته في مصر إلى "أيه بي سي" البحريني

رسميا.. بنك بلوم يبيع وحدته في مصر إلى بنك المؤسسة العربية المصرفية البحريني (أيه بي سي) في صفقة قيمتها 6.7 مليار جنيه، وهو ما أكده الطرفان أمس في بيان (بي دي إف) بعد أن نقلته وكالة رويترز نهاية الأسبوع الماضي عن مصادرها. ويأمل الطرفان في إتمام الصفقة بحلول نهاية النصف الأول من العام الجاري، عقب الحصول على موافقات البنك المركزي المصري وهيئة الرقابة المالية.

بلوم اضطر إلى التخارج من مصر بسبب الضغوط التي تواجهها البنوك اللبنانية لزيادة رأسمالها بنسبة 20% لاستيفاء متطلبات رأس المال الجديدة التي أقرها مصرف لبنان المركزي لمواجهة تحديات السوق هناك.

الصفقة تساوي 1.4 مرة القيمة الدفترية لبنك بلوم، وهو ما يشير إلى أن مكرر الربحية يصل إلى نحو 8، بناء على القوائم المالية للبنك لشهر سبتمبر والتي ذكرتها المجموعة المالية هيرميس في مذكرة هذا الصباح.

وتعد مصر "واحدة من أكثر الأسواق جاذبية في المنطقة". حسبما كتب الرئيس التنفيذي لبنك أيه بي سي خالد كعوان في البيان. ويستحوذ بنك أيه بي سي على 99.4% من بلوم مصر المملوكة من قبل الشركة الأم اللبنانية لبلوم وسيقدم عرض شراء إجباريا لنسبة الـ 0.6% المتبقية.

ما حجم بنك أيه بي سي بعد الصفقة؟ يأمل البنك أن يكون ضمن أكبر 20 بنكا في مصر بعد الصفقة. وهو يقدم بالفعل خدمات تجارية وتجزئة وخدمات أخرى في مصر ويدير شبكة من 27 فرعا. وبإضافة 41 فرعا لبنك بلوم في مصر سيكون لدى بنك أيه بي سي الجديد 68 فرعا على مستوى الجمهورية.

ويتوقع البنك البحريني إتمام الصفقة في الربع الثاني من عام 2021، كما قال في إفصاح لبورصة البحرين (بي دي إف).

سيتذكر القدامى بيننا أن بنك بلوم كان يعرف سابقا باسم بنك مصر رومانيا. واستحوذت بلوم عليه في عام 2006 عندما قاد البنك المركزي المصري موجة اندماج في القطاع المصرفي. ورفض المركزي في السنوات التالية إصدار تراخيص مصرفية جديدة، قائلا إن أي كيان – أجنبي أو محلي- يرغب في دخول القطاع يمكنه ذلك من خلال الاستحواذ على كيان آخر قائم بالفعل.

من التالي؟ كما أشرنا بالأمس، الاستحواذ المحتمل لبنك أبو ظبي الأول على بنك عودة مصر مقابل نحو 700 مليون دولار، والذي ظل قيد التنفيذ منذ استئناف المفاوضات في سبتمبر.

المستشارون: يعمل إتش إس بي سي كمستشار مالي وحيد لبنك أيه بي سي، والذي استعان أيضا بكل من مكتب فريشفيلدز بروكهاوز ديرينجر ومكتب ذو الفقار وشركاها كمستشارين قانونيين. وقام سي آي كابيتال بدور المستشار المالي لبنك بلوم، بينما عمل بيكر ماكنزي كمستشار قانوني.

ومن أخبار عمليات الاندماج والاستحواذ أيضا: وافقت الهيئة العامة للرقابة المالية أمس على عرض الشراء الإجباري المقدم من تحالف مكون من شركتي الرائد للإنتاج الزراعي ونيو سمارت للإنشاءات للاستحواذ على حصة قدرها 90% من أسهم شركة النصر لتصنيع الحاصلات الزراعية، تمثل نحو 7 ملايين سهم، مقابل 45 جنيها للسهم الواحد، في صفقة قد تصل قيمتها إلى 315 مليون جنيه، وفق بيان الهيئة (بي دي إف).

بنوك

إتش إس بي سي يتطلع إلى مزيد من فرص النمو في المنطقة

إتش إس بي سي يتطلع إلى مزيد من فرص النمو في المنطقة: قال مارتن تريكو، الرئيس التنفيذي لمجموعة إتش إس بي سي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتركيا، إن بنك إتش إس بي سي لديه خطط نمو طموحة لأعماله في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، مضيفا أن البنك يرى أن عودة الانتعاش للناتج المحلي الإجمالي والتجارة الدولية لدول المنطقة سيجعلها واحدة من أسرع المناطق نموا في العالم خلال السنوات العشر المقبلة، بحسب البيان الصادر عن البنك (بي دي إف). وقال تود ويلكوكس، نائب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لبنك إتش إس بي سي مصر، إن البنك سيعطي الأولوية للمدفوعات والمعاملات الرقمية، كما سيمنح أولوية لطلبات المستثمرين الدوليين للانفتاح على الأصول المصرية، إلى جانب دعم المبادرات الحكومية لإتاحة طرق مستدامة ومنخفضة انبعاثات الكربون للقيام بالأعمال.

كوفيد-19

تبحث مصر إجراء تجارب سريرية للقاح "سبوتنيك V" الروسي المضاد لـ "كوفيد-19"، بحسب تصريح لمساعد وزيرة الصحة، محمد حساني، نقله موقع مصراوي. وتأمل موسكو أن تكون مصر مركزا لتصدير لقاحها إلى أفريقيا، وفق ما نقلته جريدة الوطن عن السفير المصري في روسيا إيهاب نصر.

كانت السفارة الروسية في القاهرة أعلنت في بيان الأسبوع الماضي استعداد موسكو لتزويد مصر باللقاح الروسي خلال الشهر الجاري، وتقديم تكنولوجيا تصنيعه محليا. وتقول روسيا إن فعالية لقاحها تصل إلى نسبة 91.4% في الحماية من الإصابة بالفيروس، وقد جرى التصريح باستخدامه في الجزائر وبوليفيا والأرجنتين، ومن المتوقع التصريح باستخدامه قريبا في الإمارات.

أعلنت وزارة الصحة المصرية أمس تسجيل 890 إصابة جديدة بفيروس "كوفيد-19"، ارتفاعا من 887 إصابة أول أمس، ليصل بذلك إجمالي الحالات المسجلة في البلاد إلى 156,397 حالة، من بينها 122,993 حالة تعافت وخرجت من مستشفيات العزل والحجر الصحي. وسجلت الوزارة أمس أيضا 56 حالة وفاة، ليرتفع بذلك إجمالي حالات الوفاة إلى 8,583 حالة.

انخفض معدل تردد مرضى "كوفيد-19" على وحدات الرعاية المركزة وأجهزة التنفس الصناعي بالمستشفيات بنسبة 50% منذ بداية يناير الحالي مقارنة بديسمبر الماضي، وفق ما قالته وزيرة الصحة هالة زايد في بيان صحفي أمس.

نقل

تحالف أوراسكوم كونستراكشون يوقع مذكرة تفاهم لتنفيذ مشروع القطار الكهربائي السريع

وقع تحالف يضم شركة أوراسكوم كونستراكشون وشركة المقاولون العرب وسيمنس الألمانية مذكرة تفاهم مع الهيئة القومية للأنفاق، لتصميم وبناء وتشغيل منظومة القطار الكهربائي السريع بتكلفة إجمالية قدرها 23 مليار دولار، والذي سيربط العين السخنة والعلمين الجديدة مرورا بالعاصمة الإدارية الجديدة، بحسب البيان الصادر عن الشركة. وأشار البيان إلى أن الاتفاقية تشمل نظام شبكة سكك حديدية بطول 1000 كيلومتر، في حين قال وزير النقل كامل الوزير، في تصريحات تلفزيونية هذا الأسبوع إن الشبكة ستمتد بطول 1750 كيلومتر.

ولكن ألم تكن هناك شركات أخرى تعمل على تنفيذ المشروع؟ كانت تقارير صحفية أفادت العام الماضي أن تحالفا مصريا صينيا يضم شركة سامكريت والهيئة العربية للتصنيع وشركة السكك الحديدية الصينية (CREC) وشركة الصين المحدودة لإنشاءات السكك الحديدية (CRCC) فاز بتنفيذ مشروع القطار الكهربائي السريع. وذكرت تقارير أخرى أن وزارة النقل ضمت شركات المقاولون العرب وأوراسكوم كونستراكشون وكونكورد للهندسة والمقاولات إلى التحالف الفائز بعقود تنفيذ القطار، وذلك لتسريع عملية التنفيذ. إلا أنه يبدو أنه لم يفز أيا من تلك الشركات بتنفيذ المشروع وأن الأمر اقتصر على قيام تلك الشركات بتقديم العروض الخاصة بها، وقال مسؤولون في وقت لاحق أن وزارة النقل رفضت عروض تمويل المشروع من جانب الشركات الصينية التي بالغت في تكلفة المشروع.

الرقمنة

الضرائب تبدأ تطبيق برنامج إلكتروني لحصر الأصول العقارية

في مواصلة لاتجاه الرقمنة الذي تقوده وزارة المالية، تبدأ مصلحة الضرائب العقارية في تطبيق برنامج إلكتروني لحصر الأصول العقارية بالتعاون مع إحدى الجهات السيادية خلال الربع الثاني من 2021، بحسب ما صرحت به مصادر حكومية لجريدة البورصة. وأشارت المصادر إلى أن حصر أصول الثروة العقارية سيؤدى إلى زيادة حصيلة الضريبة العقارية بنسبة كبيرة. وأوضحت المصادر أن خطة الحكومة لضبط منظومة الثروة العقارية ستعتمد على تسجيل جميع العقارات وعدم صدور تصاريح بالخدمات لهذه العقارات طالما لم يجر تسجيلها، فضلا عن وضع رقم موحد لكل عقار.

تواصل العمل لإعداد النظام الإلكتروني لحصر الأصول العقارية لمدة عامين حتى الآن. وفي تصريحات لإنتربرايز في مارس 2019، قال محمد صالحين، مدير مشروع التقييم الجماعي للثروة العقارية في مصر وأستاذ الهندسة بجامعة عين شمس، إن الجامعة انتهت من النموذج التجريبى للحصر الرقمي للثروة العقارية في مصر، والذي يعتبر أساسا في حساب الضريبة العقارية. ويعد النظام جزءا من التعديلات المقترحة على قانون الضريبة العقارية، والتي تهدف بشكل كبير إلى تقليص الفروقات في الضريبة العقارية.

وبالتوازي مع ذلك، تعتزم مصلحة الجمارك البدء في تنفيذ نظام التسجيل المسبق لمعلومات الشحن (إيه سي آي)، وهو بروتوكول تابع لمنظمة الجمارك العالمية ومصمم لتزويد خطوط النقل البحري والحكومات على حد سواء بمعلومات لحظية حول الوصول المحتمل للبضائع إلى الموانئ (أو مغادرتها من الموانئ)، وفقا لما قاله وزير المالية محمد معيط. ومن المقرر البدء في تجربة النظام الجديد اعتبارا من الأول من أبريل المقبل والذي سيصبح إلزاميا لأي بضائع تدخل الموانئ المصرية أو تخرج منها بحلول يوليو.

ما هو نظام التسجيل المسبق لمعلومات الشحن؟ فلنعد بالذاكرة إلى الوراء ونتذكر عندما كنا نسافر بالطائرات. هل تذكرون رمز "API" الذي كان موجودا على بطاقة الصعود إلى الطائرة؟ هذا الرمز يعني أن شركة الطيران أرسلت المعلومات الخاصة بالركاب كالأسماء وتواريخ الميلاد وجوازات السفر إلى قاعدة بيانات مركزية للأمن وفق معيار "API"، والذي يعني "الفحص المتقدم لمعلومات المسافرين". "نظام التسجيل المسبق لمعلومات الشحن" هو نفسه "المعلومات المتقدمة للمسافرين"، ولكنه معني بالبضائع. ويمكنكم معرفة المزيد عن هذا الأمر من هنا (بي دي إف).

لماذا هذا الأمر يعد سياسة ذكية؟ لأول مرة في ذاكرتنا الحديثة، تعمل معظم المؤسسات التابعة للحكومة في تناغم لتسليط الضوء على الاقتصاد غير الرسمي الذي يشهد ازدهارا في الفترة الحالية. ويتمثل هدف الحكومة من وراء ذلك في توسيع القاعدة الضريبية والحد من فرص التهرب من سداد الضرائب المستحقة لمصلحة الضرائب (أو مصلحة الجمارك أو جهات التراخيص). ويمكن ملاحظة ذلك على الجانب الحكومي في كل شيء بدءا من نظام تقديم الإقرارات الضريبية إلكترونيا للشركات والأفراد وحتى التوجه الشامل لتجنب المدفوعات النقدية بالمؤسسات الحكومية. وفي غضون ذلك، يواصل البنك المركزي دفعه للبنوك من أجل تعزيز المعاملات الرقمية كجزء من التوجه نحو الشمول المالي.

بنية تحتية

خطة لبناء 3 آلاف نقطة شحن سيارات كهربائية خلال 3 سنوات

تعتزم الحكومة بناء 3 آلاف نقطة شحن للسيارات الكهربائية خلال 3 سنوات، وذلك ضمن جهود الدولة للتشجيع على تحويل المركبات من الوقود التقليدي إلى الكهرباء والغاز الطبيعي، وفق ما نقلته موقع الوطن عن مصادر لم يسمها. وتتضمن خطة الحكومة أيضا تدشين محطات لركن وشحن المركبات الكهربائية في جراجات الأسواق التجارية وجراجي التحرير ورمسيس. وأضافت المصادر أن وزارات البترول والكهرباء والمالية وقطاع الأعمال تقوم حاليا بإعداد البنية التحتية لإنشاء المحطات. وكان وزير قطاع الأعمال العام هشام توفيق ذكر لموقع مصراوي مطلع العام الماضي أن الحكومة تستهدف بناء ألف نقطة خلال 3 سنوات.

ويوجد في مصر بالفعل نقاط شحن للسيارات الكهربائية داخل عدد من محطات البنزين. وكانت شركة ريفولتا مصر هي أول شركة محلية متخصصة في السيارات الكهربائية، وقد افتتحت في فبراير 2018 أول نقطة شحن في مصر على طريق القاهرة – السويس. وتمتلك الشركة حتى الآن 87 نقطة شحن متوزعة في أنحاء البلاد، وأعلنت عن خطة لرفع العدد إلى 690 نقطة بنهاية العام الماضي، إلا أن موقعها الإلكتروني يضم حاليا 130 نقطة فقط.

وفي نفس الإطار، أعلنت الحكومة عن عدة حوافز لتشجيع التوجه نحو المركبات الكهربائية تتضمن أسعار شحن ثابتة ودعما لكل سيارة بقيمة 50 ألف جنيه، كما قررت إحلال 5% من المركبات التابعة للقطاع العام سنويا بأخرى كهربائية. وتعتزم الحكومة كذلك بدء تصنيع المركبات الكهربائية محليا وفقا لاتفاق شراكة مع شركة دونج فينج الصينية. ويقضي الاتفاق بتصنيع سيارات كهربائية بطاقة إنتاجية أولية 25 ألف وحدة سنويا بتكلفة مبدئية 2.5 مليار جنيه. ومن المقرر أن يستكمل إنشاء خط الإنتاج في الربع الثاني من العام الجاري على أن يبدأ الإنتاج فعليا في الربع الأخير من العام.

تشريعات

اللائحة التنفيذية لقانون "العمل الأهلي" تدخل حيز التنفيذ رسميا

دخلت اللائحة التنفيذية لقانون تنظيم ممارسة العمل الأهلي التي طال انتظارها حيز التنفيذ رسميا بعد أقل من شهرين من إقرارها من جانب الحكومة. ويأتي ذلك قبل أيام من تولي إدارة بايدن مقاليد الأمور في البيت الأبيض، وهو ما يتوقع محللون أن يشهد مزيدا من التدقيق في قضايا حقوق الإنسان في مصر ومنطقة الشرق الأوسط بأكملها. وألقت قضية التمويل الأجنبي للمنظمات الأهلية وإتاحة المجال لها للعمل بشكل قانوني ظلالا ثقيلة على العلاقة بين الولايات المتحدة ومصر منذ إثارتها في عام 2011.

ويحل القانون الذي صدق عليه الرئيس عبد الفتاح السيسي في أغسطس 2019، محل قانون الجمعيات الأهلية المثير للجدل الصادر عام 2017، والذي تعرض لانتقادات محلية وخارجية لوضعه قيودا إضافية على نشاط المجتمع المدني. ويتيح القانون للأجانب مساحة أكبر للمشاركة في المجتمع المدني، بما في ذلك السماح للأجانب المقيمين في البلاد المشاركة بنسبة 25% في مجالس إدارة الجمعيات (مقارنة بـ 10% فقط في القانون السابق)، والسماح للجمعيات الأهلية الأجنبية بالعمل في البلاد، والسماح للجمعيات المحلية بفتح مكاتب في بلدان أخرى وتلقي أموال من شخصيات طبيعية أو اعتبارية أجنبية من داخل البلاد أو خارجها. ولا يزال القانون الجديد يحظر على الجمعيات الأهلية ممارسة النشاط السياسي، لكنه خفف العقوبات على مخالفي القانون بإلغاء عقوبة السجن.

ما هي أبرز بنود اللائحة؟ بالإضافة إلى وضع قيود جديدة على المشاركة الأجنبية في الجمعيات الأهلية، تلزم اللائحة الجمعيات بفتح حساب بنكي واحد على الأقل في أحد البنوك الخاضعة لرقابة البنك المركزي لتلقي الأموال، ويجوز أن يكون لها عدة حسابات لأنشطتها في البنك ذاته، ويجوز للجمعية أيضا فتح حسابات في بنوك أخرى في حالة ارتفاع إجمالي إيراداتها أو مصروفاتها السنوية على الـ 5 ملايين جنيه. وتلزم اللائحة الجمعيات أيضا بإتاحة مجموعة من البيانات قبل التأسيس، بما في ذلك هوية مؤسسيها والأنشطة المزمع ممارستها. وتلتزم الجمعيات بتوفيق أوضاعها وفق أحكام هذه اللائحة خلال عام من تاريخ العمل بها. يمكنك الاطلاع على اللائحة بالكامل من هنا.

ومن بين أخبار التشريعات أيضا:

  • يجب على مزاولي نشاط تنظيم المركبات في الشوارع (السايس) الآن تقديم رخصة قيادة سارية وشهادة تفيد بعدم تعاطي المواد المخدرة، وغيرها من المستندات اللازمة للحصول على رخصة مزاولة النشاط، وذلك بموجب اللائحة التنفيذية لقانون تنظيم أماكن وساحات انتظار السيارات التي نشرتها الجريدة الرسمية أمس الأحد.
  • البرلمان يوافق على فرض ضريبة 5 جنيهات على تذاكر المباريات الرياضية والحفلات والمهرجانات الغنائية وطلبات الالتحاق بالكليات والمعاهد العسكرية والشرطية والاشتراك في النوادي وتجديد العضويات السنوية لدعم صندوق تكريم الشهداء وضحايا ومفقودي ومصابي العمليات الحربية والإرهابية والأمنية وأسرهم.
  • وافقت لجنة الشؤون الدستورية والتشريعية أول أمس على تعديلات قوانين تنظيم إعادة الهيكلة والصلح الواقي والإفلاس، وتنظيم إجراءات الوساطة، والحجز الإداري.
  • تدرس لجنة القوى العاملة قرار الحكومة تصفية شركة الحديد والصلب، وذلك على خلفية تقدم النائب مصطفى بكري باستجواب لوزير قطاع الأعمال العام هشام توفيق، بشأن القرار.

enterprise

شركات ناشئة

منصة الأصول المشفرة "رين" تجمع 6 ملايين دولار في جولة تمويل أولى

منصة الأصول المشفرة "رين" Rain تحصل على 6 ملايين دولار في جولة تمويل أولى: جمعت بورصة تداول الأصول المشفرة "رين فايننشال" 6 ملايين دولار في جولة تمويل أولى بقيادة "ميدل إيست فينشرز بارتنرز"، وفق بيان من الشركة (بي دي إف). وشارك في الجولة التمويلية أيضا مستثمرون جدد وحاليون من بينهم Coinbase وVision Ventures وCMT وDigital Venture وJIMCO، وصندوق "دي آي إف سي فينتك” التابع لمركز دبي المالي العالمي. وتعتزم "رين" استخدام التمويل لتوسيع فريقها الهندسي، والتركيز على التوسع الجغرافي في الشرق الأوسط. تأسست رين فايننشال في 2017 على يد عبد الله المعيقل وإيه جيه نيلسون وجوزيف دلاجو والمصري يحيى بدوي. وأصبحت الشركة أول منصة للأصول المشفرة مرخصة في الشرق الأوسط في عام 2019 بعد حصولها على ترخيص مزود خدمة "الأصول المشفرة" Crypto-Asset من الفئة 3 من مصرف البحرين المركزي.

ديون

"رواج" لتقسيط شراء السيارات تستعد لعملية توريق بقيمة 308 ملايين جنيه

تنتظر شركة “رواج” لتقسيط وتمويل شراء السيارات الجديدة والمستعملة موافقة هيئة الرقابة المالية لإصدار سندات توريق بقيمة 308 ملايين جنيه من خلال البنك التجاري الدولي، الذي يتولى إدارة وترويج الإصدار. ورجحت مصادر لم تسمها صحيفة المال الانتهاء من إصدار السندات والإعلان عن التفاصيل قبل نهاية الشهر الجاري.

عملية التوريق الخاصة بشركة رواج ستكون الأحدث ضمن حزمة كبيرة من إصدارات الشركات في الآونة الأخيرة بما في ذلك بالم هيلز وكوربليس التابعة لسي آي كابيتال وجي بي ليس للتأجير التمويلي ودرايف فاينانس لخدمات تمويل سيارات الركوب التابعتين لجي بي أوتو، وعامر جروب ومجموعة طلعت مصطفى.

ومن الأنباء الأخرى المتعلقة-

أعلنت الجمعية العامة لشركة فوري للمدفوعات الإلكترونية موافقتها على اقتراض 160 مليون جنيه من صندوق المشروعات المصري الأمريكي.

تستهدف شركة بى إم للتأجير التمويلي، ذراع الخدمات المالية غير المصرفية لبنك مصر، توفير تمويلات بنحو ملياري جنيه فى الربع الأول من العام الجاري، حسبما صرح الرئيس التنفيذي للشركة هشام شتا لصحيفة المال.

هذه النشرة تأتيكم برعاية
Pharos Holding - https://pharoslive.com/
CIB - https://www.cibeg.com/
SODIC - https://www.sodic.com

مصر في الصحافة العالمية

اهتمت الصحافة الأجنبية في تغطيتها لمصر هذا الصباح بالإعلان عن كشف أثري جديد بمنطقة سقارة، والذي يشمل معبد جنائزي و54 تابوتا يعتقد أن عمرها 3 آلاف عام. وتناول الخبر كل من أسوشيتد برس، ودويتشه فيله، وسكاي نيوز.

كان هناك اهتمام أيضا بقرار محكمة الأمور المستعجلة أمس بالتحفظ على أموال عائلة الرئيس السابق محمد مرسى، إلى جانب أموال 88 آخرين من قيادات وعناصر جماعة الإخوان المسلمين، ونقلها لخزينة الدولة، ومن بينهم المرشد العام للجماعة محمد بديع، ونائبه خيرت الشاطر، والنائب السابق محمد البلتاجي. ونقلت صحيفة تايمز أوف إسرائيل الخبر عن وكالة فرانس برس.

على الرادار

مجموعة طلعت مصطفى تشتري 21 مليون متر مربع من "المجتمعات العمرانية" لبناء مشروع عمراني متكامل قرب العاصمة الجديدة: اشترت الشركة العربية للاستثمار العمراني، إحدى شركات مجموعة طلعت مصطفى القابضة، 21 مليون متر مربع (5 آلاف فدان) من هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، التابعة لوزارة الإسكان، لإقامة مجمع عمراني متكامل بمدينة "حدائق العاصمة" قرب العاصمة الإدارية الجديدة بتكلفة 500 مليار جنيه، وفق بيان لمجلس الوزراء. لم يتم الإعلان عن سعر الأرض، لكن جريدة المال نقلت عن مصادر أن هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة تتجه لاحتساب سعر المتر المربع من الأرض بنحو 1350 جنيها، ليصل السعر الاجمالي للأرض إلى حوالي 28.4 مليار جنيه. ومن المقرر أن تسدد الشركة مقابلا عينيا ونقديا نظير الأرض. وتعتزم الشركة إقامة مشروع متكامل على غرار مدينتي يستوعب نحو 600 ألف نسمة وذلك من خلال إقامة ما يقرب من 140 ألف وحدة سكنية.

الأسواق العالمية

برعاية
Pharos Holding - https://pharoslive.com/

عملات الأسواق الناشئة تحت الضغط جراء ارتفاع الدولار: تتعرض عملات الأسواق الناشئة حاليا لضغوط بعد أن تسببت تعهدات الرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن بالموافقة على حزمة تحفيز جديدة بقيمة 1.9 تريليون دولار في مواصلة ارتفاع سعر صرف الدولار في رحلة صعود دامت أسبوعين متتاليين، بحسب وكالة بلومبرج. وسجلت عملات الأسواق الناشئة بدورها خسائر بعد أن كانت أنهت عام 2020 بأكبر ارتفاعات ربع سنوية خلال عشر سنوات. وقال خبراء استراتيجيون في جولدمان ساكس: "إذا ثبت أن اللقاحات أقل فعالية مما نتوقعه وتعرض الاقتصاد العالمي لعراقيل، فإن الدولار الذي يعتبر الملاذ الآمن سيواصل ارتفاعه". وأضافوا أيضا أن مع ذلك لا يزال هناك ضعفا واسع النطاق للدولار خلال هذا العام مع زيادة التعرض للأصول الخطرة ووسط التوقعات بارتفاع أسعار السلع.

من المتوقع أن يسارع مديرو المحافظ الاستثمارية العالمية إلى شراء سندات الخزانة الأمريكية، إذ تشير احتمالات تكوين حكومة أمريكية موحدة من الديمقراطيين إلى ارتفاع التضخم والعائدات، بحسب وكالة بلومبرج. ويقول محللون إن المستثمرين في اليابان – والتي تعتبر أكبر مالك أجنبي للديون الأمريكية – ينتظرون إلى أن تصل عائدات سندات الخزانة لأجل 10 أعوام إلى ذروتها قبل الشراء، على الرغم من أن بعض المراقبين ما زالوا قلقين من أن ارتفاع معدلات البطالة وتراجع إنفاق الأفراد سيحد من الانتعاش الاقتصادي للولايات المتحدة.

Down

EGX30 (الأحد)

11446

-0.1% (منذ بداية العام: +5.5%)

None

دولار أمريكي (البنك المركزي)

شراء 15.62 جنيه

بيع 15.72 جنيه

Up

دولار أمريكي (البنك التجاري الدولي)

شراء 15.63 جنيه

بيع 15.73 جنيه

None

أسعار الفائدة (البنك المركزي المصري)

8.25% للإيداع

9.25% للإقراض

Down

تداول (السعودية)

8874

-0.3% (منذ بداية العام: +2.1%)

Up

سوق أبو ظبي

5280

+0.3% (منذ بداية العام: +4.7%)

Down

سوق دبي

2695

-0.3% (منذ بداية العام: +8.2%)

Down

ستاندرد أند بورز 500

3768

-0.7% (منذ بداية العام: +0.3%)

Down

فوتسي 100

6735

-1.0% (منذ بداية العام: +4.3%)

Down

خام برنت

54.93 دولار

-0.3%

Down

غاز طبيعي (نايمكس)

2.65 دولار

-3.3%

Down

ذهب

1828 دولار

-0.1%

Down

بتكوين

36183 دولار

-0.1%

أغلق مؤشر EGX30 أمس على انخفاض نسبته 0.1%، وبلغت قيم التداول 1.4 مليار جنيه (4.4% فوق المتوسط على مدار الـ 90 يوما الماضية). وسجل المستثمرون العرب وحدهم صافي بيع. وارتفع المؤشر بذلك بنسبة 5.5% منذ بداية العام.

في المنطقة الخضراء: ابن سينا فارما (+4.6%)، والقابضة المصرية الكويتية (+3.3%)، ودايس (+2%).

في المنطقة الحمراء: الحديد والصلب المصرية (-9.9%)، ومستشفى كليوباترا (-2.1%)، وحديد عز (-2%).

أداء متباين للأسواق الآسيوية هذا الصباح، مع ارتفاع الأسهم الصينية وتراجع أغلب البورصات الأخرى، وفي المقابل من المتوقع أن تستأنف الأسواق الأوروبية والأمريكية عمليات البيع التي بدأت الأسبوع الماضي، عندما تفتح في وقت لاحق اليوم.

أخبار عالمية

أكد الرئيس عبد الفتاح السيسي على دعم مصر الكامل لأنشطة وعمل اتفاقية التجارة الحرة القارية الأفريقية. وجاء ذلك خلال استقبال الرئيس السيسي أمس للسكرتير العام لمنطقة التجارة الحرة القارية الأفريقية وامكيلي ميني، بحسب البيان الصادر عن رئاسة الجمهورية. وشدد السيسي أيضا على استعداد مصر بشكل تام لتقديم خبراتها في هذا الخصوص من أجل تفعيل منطقة التجارة الحرة. وبدأت الدول الأفريقية الـ 24، والتي من بينها مصر، والتي وافقت على الاتفاق المؤسس لمنطقة التجارة الحرة القارية الإفريقية، في التجارة وفق قواعد تلك المنطقة التي أطلقت رسميا مطلع 2021. إلا أنه سيستغرق الأمر عدة سنوات على الأقل قبل تنفيذ منطقة التجارة الحرة تلك بشكل كامل.

blackboard

لماذا نحتاج إلى نظام جديد للتنسيق في الجامعات الخاصة؟ من المقرر أن تطلق وزارة التعليم العالي نظام التنسيق الإلكتروني الجديد للجامعات الخاصة عبر منصة موحدة الأسبوع المقبل. ومن شأن النظام الجديد أن يعزز من عملية التقديم للالتحاق بجميع الجامعات غير الحكومية الخاضعة لإشراف المجلس الأعلى للجامعات. وكانت إنتربرايز تناولت تفاصيل النظام الجديد في عدد بلاكبورد الأسبوع الماضي. ونظرا لأن النظام يطبق للمرة الأولى، فقد أثار عدة تساؤلات حول التغيير الذي سيلحقه بعملية التقديم.

ويهدف النظام الجديد إلى الحد من قبول الجامعات الخاصة للطلاب اعتمادا على علاقاتهم أو قدراتهم المالية فقط دون درجة تفوقهم الدراسي. وسيضع النظام معايير واضحة لتقييم الطلبات وتسهيل عملية التقديم وتبسيطها، وهو ما يقول مؤيدوه إنه سيحل مشكلات حالية مثل صعوبة التقديم وتكلفته.

وتقول الحكومة إن التقديم سيعتمد على القدرات الدراسية فقط، ليتوزع الطلاب الجدد على الجامعات الخاصة وفقا لدرجاتهم، وفق ما ذكره لإنتربرايز محمد حلمي الغر، رئيس المجلس الأعلى للجامعات الخاصة وأحد المسؤولين عن النظام الجديد. ويوضح الغر أن الطلاب ممن لم يحصلوا على الدرجات الكافية لن يسمح لهم بالالتحاق فقط لكونهم قادرين على الدفع أو لأن لديهم علاقات اجتماعية، مؤكدا أن ذلك في مصلحة الطلاب المتفوقين.

وتعترف الجامعات الخاصة بأن الدرجات النهائية لا تعد هي الأولوية دائما لدى التقديم ضمن النظام الحالي. ويقول كل من عبادة سرحان رئيس جامعة المستقبل وأشرف الشيحي رئيس الجامعة الصينية إن الجامعات الخاصة تنظر أحيانا إلى المهارات اللغوية والصفات الشخصية الأخرى بدلا من الدرجات النهائية ضمن نظام التقييم للمتقدمين.

ولن يكون للعلاقات الشخصية دورا في الحصول على مقعد دراسي بالجامعات الخاصة في حال أصبحت الدرجات النهائية هي وسيلة التقييم الأساسي لدى التقديم، بحسب رئيس الجامعة اليابانية أحمد الجوهري. ويقول بعض مسؤولي الجامعات الخاصة إن العلاقات الشخصية أحيانا قد تتدخل لقبول الطالب، وقد يكون النظام الجديد وسيلة لحل تلك المشكلة. ويقول الجوهري إن النظام الإلكتروني سيجعل عملية التقديم أكثر شفافية دون منع الجامعات من إجراء تقييماتها واختباراتها الخاصة.

ويضيف الغر أن الشكاوى من عدم المساواة جعلت تبسيط وتنظيم التقديم للجامعات أولوية عاجلة. ويوضح أن الوزارة تلقت العديد من الشكاوى في السنوات الماضية من طلاب رفضت جامعات خاصة قبولهم في حين قبلت طلابا ممن حصلوا على درجات أقل. ومع زيادة عدد الجامعات الخاصة أصبحت الحاجة لنظام مركزي للتقديم أكثر أهمية، على حد قوله. حتى الآن لم تجر أي جهة إحصاء بحجم المشكلة أو عدد حالات الشكوى لإثبات وجودها وحجم انتشارها.

ومع ذلك، يؤيد عدد كبير من أولياء الأمور النظام الجديد. وتقول منار محمد، وهي إحدى أولياء الأمور، إن المنصة الموحدة ضرورية لضمان المساواة في عملية التقديم، مضيفة أن عدم الوضوح بشأن متطلبات الالتحاق والدرجات اللازم تحقيقها يمثل عقبة أمامهم. وتوضح أنها تعلم عن حالات قبلت فيها جامعات خاصة طلابا ممن لديهم درجات أقل من المطلوب أو أقل ممن رفضتهم نفس الجامعات مسبقا "وذلك بسبب العلاقات بشكل أساسي" على حد قولها.

ويقول أولياء الأمور إن النظام بأكمله يحتاج لتنسيق بشكل أفضل: النظام الحالي غير مركزي ومعقد وتنافسي بشدة. ويجرى التقديم به على 3 مراحل، الأولى للطلاب الأكثر تفوقا. ويقوم أولياء الأمور بالتقديم في عدة جامعات في آن واحد لضمان أفضل مكان لأبنائهم في إحداها. ويعني ذلك أن الطالب الذي يرغب في الالتحاق بكليات القمة سيتقدم على الأرجح لعدة جامعات، والتي تفرض أفضلها شروط التحاق أصعب. وطبقا لدرجاته، ربما يتعين على الطالب الانتظار للمرحلة الثانية أو الثالثة من التنسيق لمعرفة قبوله في الكلية المستهدفة من عدمه. وتقول منار محمد إن على أولياء الأمور أن يدفعوا مبلغا مقدما لضمان مقعد لأبنائهم في الجامعة إذا تم قبولهم.

وينتج عن ذلك تحمل أولياء الأمور تكلفة كبيرة إضافة لشعورهم بالاستغلال، وفقا لرأي محمد. وقد تضطر الأسرة لدفع ما يقارب 100 ألف جنيه لـ 3 أو 4 جامعات من أجل ضمان مقعد لابنهم في الكلية التي يرغب في الالتحاق بها. وقد زاد الطلب على الجامعات الخاصة من استغلالها لاستعداد أولياء الأمور للدفع، بحسب محمد.

وقد يؤدي نظام مركزي للتقديم ووضوح شروط القبول لإزالة حمل سداد مبلغ مقدم لعدة جامعات من على عاتق أولياء الأمور. وتأمل محمد في أن تؤدي المنصة الجديدة للسماح للطلاب للتقدم لعدة جامعات من خلال استمارة تقديم واحدة. وتطالب أيضا بالإعلان عن الحد الأدني للدرجات بوضوح قبل عملية التقديم حتى لا يضطر أولياء الأمور للمطالبة باسترداد المبلغ المقدم لاحقا. وطبقا للنظام الجديد سيتمكن الطالب من التقدم لجميع الجامعات التي يرغب بها في آن واحد بدلا من التقدم لكل جامعة على حدة.

وعلى الجانب الآخر تصاعدت المخاوف بشأن تأثير النظام الجديد على جوانب مهمة مثل ربحية الجامعات وإمكانية الاختيار لكل من الطالب والجامعة. تخشى الجامعات من آلية التوزيع في النظام الجديد والتي يمكن أن تحد من أعداد الطلاب الذين يمكن قبولهم، وهو ما سيؤثر على ربحيتها. وبالنسبة للطلاب، فإن احتمال الحرمان من الاختيار النهائي للجامعة التي يلتحقون بها يثير الذعر بينهم. سنتناول تلك المخاوف بمزيد من التفصيل الأسبوع المقبل.

أبرز أخبار قطاع التعليم في أسبوع:

  • الجامعة المصرية اليابانية للعلوم والتكنولوجيا تخصص 150 منحة للدراسات العليا للطلاب الأفارقة، وفق بيان الجامعة.
  • مد العمل ببرنامج "بذور الأمل" الذي يوفر للشباب فرص التدريب الفني والمهني في مجالات الطاقة والكهرباء والصيانة، لمدة ثلاث سنوات، وذلك بمقتضى مذكرة التفاهم التي وقعتها شركة شنايدر إليكتريك مع المعهد الأوروبي للتعاون والتنمية أمس الأحد، وفق ما ذكره موقع أموال الغد.
  • Bee للمدفوعات الإلكترونية تتولى تحصيل جميع الرسوم والمصروفات الخاصة بالأنشطة فى المدارس الحكومية، بموجب الاتفاق الذي وقعته الأسبوع الماضي مع وزارة التربية والتعليم.
  • شركة القاهرة للاستثمار والتنمية العقارية (سيرا) تبدأ إنشاء مدرسة جديدة ضمن سلسلة مدارس "فيوتشر" للغات نهاية يناير الجاري في سوهاج، والتي من المتوقع أن تبدأ أيضا في الأنشطة الطلابية بنهاية سبتمبر المقبل.
  • المستثمرون في مجال التكنولوجيا يتطلعون إلى قطاعي التعليم والخدمات المالية في أفريقيا بعد انتهاء أزمة "كوفيد-19"، وفقا لرويترز.

المفكرة

يناير: يزور وفد من خبراء الأمن والطيران الروس مطار الغردقة الدولي لتفقد الإجراءات الأمنية بالمطار وما إذا كانت تسمح باستئناف رحلات الطيران الروسية المباشرة ورحلات الطيران العارض (الشارتر).

13 – 31 يناير (الأربعاء – الأحد): مصر تستضيف بطولة العالم لكرة اليد للرجال 2021، في كل من الإسكندرية والقاهرة والجيزة والعاصمة الإدارية الجديدة.

19 يناير (الثلاثاء): هيئة الرقابة المالية تعقد مؤتمرها السنوي الثالث لعرض أداء الأنشطة المالية غير المصرفية الخاضعة لها.

25 يناير 2021 (الاثنين): ذكرى ثورة 25 يناير/ عيد الشرطة.

25- 29 يناير 2021 (الاثنين – الجمعة): "حوارات دافوس" التابعة للمنتدى الاقتصادي العالمي تعقد عن بعد.

26- 28 يناير (الثلاثاء – الخميس): مبادرة استثمار المستقبل، الرياض، السعودية.

28 يناير 2021 (الخميس): عطلة رسمية بمناسبة ذكرى ثورة 25 يناير/ عيد الشرطة.

31 يناير (الأحد): آخر موعد أمام الشركات لتقديم الإقرارات الضريبية إلكترونيا لمصلحة الضرائب.

4 فبراير 2021 (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

6- 18 فبراير (السبت – الخميس): إجازة نصف العام للمدارس.

18 مارس 2021 (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

13 أبريل 2021 (الاثنين): غرة شهر رمضان المبارك.

25 أبريل 2021 (الأحد): عيد تحرير سيناء.

29 أبريل 2021 (الخميس): عطلة رسمية بمناسبة عيد تحرير سيناء.

29 أبريل 2021 (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

1 مايو (السبت): عيد العمال، عطلة رسمية.

3 مايو (الاثنين): شم النسيم، عطلة رسمية.

6 مايو (الخميس): عطلة رسمية بمناسبة شم النسيم.

13 – 15 مايو (الخميس – السبت): عطلة عيد الفطر.

18- 21 مايو 2021 (الثلاثاء – الجمعة): يعقد المنتدى الاقتصادي العالمي في مدينة لوزيرن السويسرية بدلا من منتجع دافوس.

31 مايو – 2 يونيو (الاثنين – الأربعاء): الدورة الخامسة لمؤتمر ومعرض مصر الدولي للبترول (إيجبس 2021)، القاهرة.

1 يونيو (الثلاثاء): صندوق النقد الدولي يجري ثاني مراجعاته للأهداف الموضوعة بموجب قرض الـ 5.2 مليار دولار الممنوح لمصر وفق اتفاقية الاستعداد الائتماني في يونيو 2020 (التاريخ ما زال مقترحا).

17 يونيو (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

24 يونيو (الخميس): انتهاء العام الدراسي 2021/2020 (للمدارس الحكومية).

26- 29 يونيو (السبت – الثلاثاء): معرض "بيج 5 كونستراكت" للإنشاء، مركز مصر للمعارض الدولية.

30 يونيو (الأربعاء): ذكرى ثورة 30 يونيو.

30 يونيو – 15 يوليو (الأربعاء – الخميس) معرض القاهرة الدولي للكتاب.

1 يوليو (الخميس): ذكرى ثورة 30 يونيو (عطلة رسمية).

1 يوليو (الخميس): الموعد النهائي أمام الشركات المسجلة بمركز كبار الممولين للانضمام لمنظومة الفاتورة الإلكترونية.

19 يوليو (الاثنين): يوم عرفة (عطلة رسمية).

20- 23 يوليو (الثلاثاء – الجمعة): عيد الأضحى (عطلة رسمية).

23 يوليو (الجمعة): ذكرى ثورة 23 يوليو (عطلة رسمية).

5 أغسطس (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

9 أغسطس (الاثنين): بداية العام الهجري الجديد.

16 سبتمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

1 أكتوبر (الجمعة): معرض إكسبو 2020 دبي.

6 أكتوبر (الأربعاء): عيد القوات المسلحة.

7 أكتوبر (الخميس): عطلة رسمية بمناسبة عيد القوات المسلحة.

18 أكتوبر (الاثنين): المولد النبوي الشريف.

28 أكتوبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

13- 17 ديسمبر: مؤتمر الأمم المتحدة لمكافحة الفساد، شرم الشيخ، مصر.

16 ديسمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2021 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «البنك التجاري الدولي»، البنك الأكبر بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 949-891-204)، و«المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، «سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها(رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«أكت فايننشال»، المستثمر النشط الرائد في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 612-924-493)، و«أبو عوف»، شركة المنتجات الغذائية الصحية الرائدة في مصر والمنطقة (رقم التسجيل الضريبي 846-628-584).