الخميس, 14 يناير 2021

مصر تنشئ منظومة متكاملة للقطار الكهربائي السريع بطول ألف كيلومتر

عناوين سريعة

نتابع اليوم

حسنا قراءنا الأعزاء، ها نحن أمضينا سويا أسبوعا آخر شيقا. نود أن ننبهكم هذا الصباح إلى أننا بصدد أن نمر بحالة من الطقس غير المستقر، إذ ستنشط الرياح المحملة بالرمال في بعض المناطق داخل البلاد، حسب ما صرح به المسؤولون وأيضا وفق ما تظهره برامج الطقس على هواتفنا المحمولة.

الخبر الأبرز محليا هذا الصباح هو اختيار الحكومة لشركة سيمنس الألمانية لتنفيذ مشروع القطار الكهربائي السريع "العلمين – العين السخنة" ضمن مشروع تبلغ تكلفته الإجمالية 23 مليار دولار، والذي يأتي كمؤشر على انتعاش الاستثمارات في البنية التحتية للبلاد. المزيد حول الموضوع في نشرتنا اليوم.

أما على الصعيد الدولي، فكان الخبر الأبرز هو أن ترامب أصبح أول رئيس في تاريخ الولايات المتحدة يوافق مجلس النواب على عزله مرتين. ووافق النواب الأمريكيون أمس بالأغلبية على توجيه الاتهام لترامب بتحريض أنصاره على اقتحام مبنى الكونجرس الأسبوع الماضي. وحصل القرار على موافقة 197 نائب من إجمالي 232 نائبا، وكان من بين المؤيدين للقرار 10 من النواب الجمهوريين كان بينهم النائبة البارزة ليز تشيني.

ومن المتوقع أن يغادر ترامب البيت الأبيض قبل أن تبدأ إجراءات عزله: وعلى الرغم من أن مجلس النواب يخطط لإرسال قرار العزل إلى مجلس الشيوخ على الفور للتصويت عليه، إلا أن أن زعيم الأغلبية الجمهورية في مجلس الشيوخ ميتش ماكونيل أشار إلى أن المحاكمة والتصويت على قرار العزل سيجري بعد أداء الرئيس المنتخب جو بايدن اليمين كرئيس جديد للولايات المتحدة في 20 يناير، وفق ما ذكرته مجلة بوليتيكو.

ولا يتعجل الديمقراطيون التصديق على العزل الآن، إذ يمكن لمجلس الشيوخ التصديق على القرار بعد مغادرة ترامب للبيت الأبيض. وحينها سيكون لدى الديمقراطيين أغلبية بالمجلس وسيحتاجون إلى موافقة 17 سيناتور جمهوري للتصديق على قرار العزل، وهو ما سيجرد ترامب من امتيازات الرؤساء السابقين ويحرمه من أي منصب رسمي في المستقبل.

ماذا يحدث اليوم؟

يعقد مجلس النواب الجديد جلسته الثالثة اليوم الخميس لاختيار رؤساء اللجان النوعية للمجلس البالغ عددها 25 لجنة. وقال النائب مصطفى بكري إن حزب مستقبل وطن صاحب الأغلبية البرلمانية، وأحزاب التحالف الوطني"من أجل مصر"، قد حددوا بالفعل أسماء النواب الذين سيرأسون 14 لجنة.

اللجان ذات الصلة بمجتمع الأعمال: من المتوقع أن يتولى مستشار صندوق النقد الدولي السابق وعضو مجلس إدارة البنك المركزي المصري فخري الفقي رئاسة لجنة الخطة والموازنة، فيما سيحتفظ أحمد سمير، نائب رئيس جمعية مستثمري السادس من أكتوبر، برئاسة اللجنة الاقتصادية. يمكنك الاطلاع على القائمة التي كشف عنها بكري من هنا.

تعيين أحمد مناع مستشار نائب رئيس مجلس الدولة، أمينا عاما لمجلس النواب، خلفا لمحمود فوزي الذي استقال من المنصب أمس الأربعاء، وفق ما نقلته جريدة المال عن مصادر مطلعة.

تتواصل اليوم منافسات كأس العالم لكرة اليد للرجال بإقامة سبع مباريات. وفازت مصر أمس في افتتاح البطولة على تشيلي بنتيجة 35-29. يمكنكم متابعة مباريات البطولة على قناة أون تايم سبورت أو البث المباشرة لقناة الاتحاد الدولي على يوتيوب، كما يمكنكم الاطلاع على جدول مباريات البطولة بالكامل من هنا.

الخطوط الجوية القطرية تستأنف رحلاتها إلى مصر الاثنين المقبل، وفق ما أعلنته الشركة على تويتر أمس الأربعاء. وستسير الشركة القطرية رحلة واحدة يوميا إلى القاهرة اعتبارا من يوم الاثنين 18 يناير، ورحلتين أسبوعيا إلى الإسكندرية اعتبارا من 25 يناير الجاري. يأتي هذا بعد يوم واحد من إعلان شركة مصر للطيران عن خططها لاستئناف رحلاتها إلى الدولة الخليجية. وكانت مصر، إلى جانب السعودية والإمارات والبحرين، قد وقعت الأسبوع الماضي اتفاقا مع قطر لاستعادة العلاقات الاقتصادية والتجارية وحركة الطيران بينها، وإنهاء القطيعة الدبلوماسية التي استمرت نحو ثلاثة أعوام ونصف العام.

تكشف سامسونج عن هاتفها الجديد جالاكسي S21 اليوم الخميس، تزامنا مع معرض الإلكترونيات الاستهلاكية الذي انطلق افتراضيا أول أمس.

لماذا نحن متفائلون السبب رقم 923: جودة الائتمان آخذة في الصعود، حسبما أكد لنا الرئيس التنفيذي للبنك التجاري الدولي حسين أباظة أمس. و"هناك ضوء في نهاية النفق" على صعيد الإنفاق الرأسمالي والتوسعات الاستثمارية في السوق المصرية.

اللقاح عامل محوري: "مع دخولنا العام الثاني من كوفيد، فإن التوقعات بشأن اللقاح ستغير اللعبة، لا زلنا في النفق، ولكن يمكن أن نرى الضوء. السؤال هو متى سنصل إلى نهايته"، حسبما يقول أباظة. السؤال الآن هل سيرتفع الإنفاق الرأسمالي بداية من يونيو أم بداية من سبتمبر؟ وليس هل سيرتفع الإنفاق الرأسمالي من الأساس؟". وبينما يكثف البنك من مخصصاته للوقاية من المخاطر، لا يرى حتى الآن أي مؤشرات على تدهور جودة الائتمان.

وفي غضون ذلك، يرى الرئيس التنفيذي للبنك أن الاقتصاد يسير في الاتجاه الصحيح: اللقاح سيكون قفزة نفسية هائلة للمستهلكين والمصنعين والتجار. ويضيف أباظة: "قبل أيام قال لي أحد عملائنا، لقد قمنا بإدارة أعمالنا في أوقات أكثر صعوبة، سواء في حادث الطائرة الروسية، أو وقت التعويم، أو في 2011. واليوم، ليس لدينا حظر تجول، والاستهلاك يرتفع، والأنشطة التجارية بجميع أشكالها مفتوحة، نحن في وضع أفضل بكثير من العديد من الأسواق الأخرى".

وهناك سبب آخر للتفاؤل: في 2021 ستكون الأفضلية للأسهم المصرية والإماراتية، والتي تتداول عند "تقييمات منخفضة" … وكان أداؤها منخفضا مقارنة بالأسواق المناظرة منذ عام 2017، وفق ما ذكره بنك الاستثمار سي آي كابيتال في مذكرة بحثية. ويتوقع بنك الاستثمار تصاعد نشاط المستثمرين الأجانب والمؤسسات في سوق الأسهم المصرية، وهو ما يتوقع أن يدعم تقييمات الأسهم. وفي الخليج، من المتوقع أن "تشهد الإمارات ارتباطا قويا بين البورصة والنشاط التجاري".

وعلى صعيد الاقتصاد الكلي، يرى سي آي كابيتال "تقاربا بين عوائد أدوات الخزانة وعوائد البورصة" خلال النصف الأول من 2021، مما سيساعد على إطلاق العنان لإمكانات الاقتصاد بعد انتظار طويل. ومن المتوقع أن ينمو النشاط الاستهلاكي مجددا بدعم من نشاط القطاع الخاص، والذي سيحفزه الانتعاش المحتمل لقطاع السياحة واستئناف الإصلاحات الهيكلية المقترنة بسد فجوة الأجور الحقيقية.

في المفكرة:

ينظم مركز القاهرة للدراسات الأفريقية يوم الثلاثاء 19 يناير ندوة عبر الإنترنت حول الأثر الاقتصادي لفيروس "كوفيد-19" وسياسات مواجهته في أفريقيا. ويتحدث في الندوة مارينا ويس المديرة الإقليمية للبنك الدولي بمصر واليمن وجيبوتي، وسعيد بخاش كبير ممثلي صندوق النقد الدولي في مصر، وإلينا ريباكوفا نائبة كبير الاقتصاديين في معهد التمويل الدولي. للتسجيل لمتابعة المؤتمر اضغط هنا (بي دي إف).

enterprise

نقل ومواصلات

الحكومة تكلف سيمنس بتنفيذ مشروع القطار الكهربائي السريع

اختارت الحكومة شركة سيمنس الألمانية لإنشاء منظومة متكاملة للقطار الكهربائي السريع في مصر بإجمالي أطوال يبلغ 1000 كيلومتر على مستوى الجمهورية. وجاء هذا الإعلان خلال المحادثات التي أجراها الرئيس عبد الفتاح السيسي أمس الأربعاء مع الرئيس التنفيذي للشركة جو كايسر بشأن المشروع الذي تقدر تكلفته الإجمالية بنحو 360 مليار جنيه، وفق بيان لرئاسة الجمهورية، والذي أوضح أن الجانبين استعرضا خلال اللقاء الاتفاقية النهائية الخاصة بالمشروع، والتي لم يجر توقيعها بعد، بحسب البيان.

وستربط المرحلة الأولى من المشروع البالغ طولها 460 كيلومتر مدينة العين السخنة بمدينة العلمين الجديدة مرورا بالعاصمة الإدارية الجديدة. ووفقا للبيان، من المقرر أن يبدأ العمل على الفور في المرحلة التي من المتوقع أن تصل تكلفتها إلى 6 مليارات دولار (94 مليار جنيه)، وتضم 15 محطة، ويستغرق تنفيذها عامين. ويشمل ذلك 3 مليارات دولار لتنفيذ الأعمال المدنية للمشروع، والتي يتولاها تحالف مكون من شركة سامكريت والهيئة العربية للتصنيع وشركة السكك الحديدية الصينية (CREC) وشركة الصين المحدودة لإنشاءات السكك الحديدية (CRCC)، إضافة إلى شركات المقاولون العرب وأوراسكوم كونستراكشون وكونكورد للهندسة والمقاولات. وفي ديسمبر الماضي، أعلنت الحكومة أنها تتطلع لتكليف شركة سيمنس للتنقل لتنفيذ المشروع.

ولدى سيمنس سجل أعمال قوي في المشروعات الكبرى في مصر، ومن المؤكد أن المشروع الجديد سينشط أعمال شركات أخرى بالقطاع الخاص المصري. واستعانت سيمنس بعدد من كبرى شركات المقاولات المصرية لإنشاء محطاتها العملاقة الثلاث للطاقة قبل سنوات التي تمثل وحدها نحو ربع قدرات الطاقة الكهربائية المولدة في البلاد.

وبحث السيسي في لقاء منفصل أمس أيضا مع بيتر لورسن، رئيس مجلس إدارة شركة لورسن الألمانية لصناعة السفن، تدريب العمالة الفنية ورفع قدرات الكوادر المصرية في مجال بناء السفن، وفق بيان صحفي.

ومن أخبار النقل أيضا:

الحكومة تدرس طرح أسطول من سيارات التاكسي الكهربائي بحلول نهاية العام أو الربع الأول من العام المقبل بالتعاون مع جمعية سائقي ومالكي التاكسي الأبيض، وذلك ضمن خطة تصنيع السيارات الكهربائية محليا، وفقا لما نقلته جريدة الوطن عن مصادر لم تسمها. وأوضحت المصادر أن إنتاج أول 100 سيارة كهربائية مصرية، سيوزع بالتساوي بين السيارات الملاكي والتاكسي. وتشمل الخطة تدشين تطبيق لحجز الرحلات داخل القاهرة الكبرى والإسكندرية في المرحلة الأولى، مع تدشين عدد كبير من محطات الشحن الكهربائي في الميادين العامة والطرق الرئيسة، وعدد من الجراجات للسيارة الكهربائية داخل مواقف الانتظار في المراكز التجارية.

وفي هذا الصدد، من المنتظر أيضا أن توقع شركة النصر للسيارات قريبا العقود النهائية مع شركة دونج فينج الصينية لتصنيع السيارات الكهربائية محليا، ومن المخطط الانتهاء من تركيب خط لتجميع السيارات الكهربائية بحلول الربع الثاني من العام الجاري وبدء إنتاج السيارات في الربع الأخير.

تحليل

الأمور ستكون على ما يرام….

كيف مر قرار البنك المركزي بمنع البنوك من توزيع أرباح نقدية على المساهمين في هدوء؟ دعونا نواصل الحديث عما كنا بصدده أمس، فيما يخص قرار البنك المركزي منع البنوك من توزيع أرباح نقدية لعام 2020 وقوله إن مثل هذه الخطوة تأتي لحماية السيولة لدى الجهاز المصرفي، مع استمرار جائحة "كوفيد-19" في التأثير على الاقتصاد.

دواء جيد، لكنه مر. تواصلنا مع عدد من المسؤولين في القطاع المصرفي أمس، وكنا نتوقع أن نستمع منهم إلى انتقادات للقرار، ولكن بدلا من ذلك قالوا لنا إن هذه تعد سياسة ذكية، حتى وإن كانت مؤلمة. المحصلة إذا هي كالتالي: حيث أن البنك المركزي يعتبر "الملاذ الأخير للإقراض" وضامن الودائع، فإنه يتخذ مثل هذه التدابير من أجل (أولا) الحفاظ على ارتفاع السيولة في النظام المصرفي قدر الإمكان و(ثانيا) تعظيم قدرة كل بنك على التعامل بشكل مرن في حال تواصلت تداعيات الجائحة لفترة أكبر وأثرت بذلك على جودة الائتمان أيضا.

ولكن ألا يكون لمثل هذه الخطوة دلالات سلبية لدى المستثمرين الدوليين؟ لا نعتقد ذلك، والسبب يكمن في كلمة واحدة: كوفيد-19. كبار المسؤولين في مقرات البنوك الأجنبية التي لديها فروع في مصر مرت بظروف مماثلة بالفعل. ومن أمثلة ذلك، ألغى البنك المركزي الأوروبي أواخر الشهر الماضي فقط الحظر الذي كان فرضه على توزيعات الأرباح – وفرض قيودا حازمة بالفعل على ما يسمح للبنوك القيام به فيما بعد.

كان البنك المركزي قام بذات الشيء من قبل ولكن في حالة فردية، عندما طلب من بنك كريدي أجريكول في أبريل الماضي أن يخفض قيمة توزيعات أرباحه المقترحة.

ماذا عن مديري الصناديق؟ لن يعجبهم الأمر كذلك، ولكنهم كانوا يعلمون أن هناك مثل هذه المخاطرة. وطالب العديد منهم العام الماضي (حينما كانوا يعانون من استردادات من جانب عملائهم) المسؤولين التنفيذيين بمواصلة توزيع الأرباح حتى وإن كان هؤلاء المسؤولين يرغبون في الاحتفاظ بالسيولة لديهم للتعامل مع تداعيات وباء "كوفيد-19".

نعم، المستثمرون الأفراد سوف يشكون – ولكن هذا الأمر كان متوقعا، أليس كذلك؟

فهل ستتعرض أسهم البنوك لضغوط؟ سهم كريدي أجريكول، والذي تعد توزيعاته النقدية من أهم مزاياه، كان صاحب أسوأ أداء بمؤشر EGX30 خلال تداولات الثلاثاء، متراجعا بنسبة 6.2%، كما أغلق منخفضا 3.3% في ختام جلسة أمس. وعلى المدى البعيد، كانت السوق على دراية بالفعل أن كريدي أجريكول سيتعين عليه زيادة رأسماله كي يتوافق مع متطلبات البنك المركزي التي تشترط ألا يقل رأسمال البنك عن 5 مليارات جنيه. وتدرك السوق أيضا أن سهم التجاري الدولي صاحب الوزن النسبي الأكبر بالمؤشر الرئيسي للبورصة هو سهم نمو ويقوم بتوزيع أرباح ولكن ليس هذا ميزته الأساسية بالنسبة للمستثمرين. وأغلق سهم التجاري الدولي جلستي الثلاثاء والأربعاء في المنطقة الخضراء.

كوفيد-19

أعلنت وزارة الصحة المصرية أمس تسجيل 996 إصابة جديدة بفيروس "كوفيد-19"، ارتفاعا من 970 إصابة أول أمس، ليصل بذلك إجمالي الحالات المسجلة في البلاد إلى 152,719 حالة، من بينها 120,312 حالة تعافت وخرجت من مستشفيات العزل والحجر الصحي. وسجلت الوزارة أمس أيضا 58 حالة وفاة، ليرتفع بذلك إجمالي حالات الوفاة إلى 8,362 حالة.

ونعت نقابة الأطباء أمس 6 أطباء جدد توفوا جراء إصابتهم بـ "كوفيد-19"، وهم: منى عبد الواحد مدرسة الأشعة التشخيصية بجامعة عين شمس، وفيصل يوسف أستاذ مساعد طب الأطفال بجامعة عين شمس، وأحمد الرفاعي أخصائي طب الأطفال بمستشفى المحمودية، وحسن يوسف أستاذ طب الأطفال بجماعة الأزهر، وهالة أباظة أستاذة الباثولوجيا الإكلينيكية بجامعة عين شمس، وعزة إبراهيم رئيسة قسم عناية القلب بمستشفى طلخا العام، ليرتفع بذلك عدد الأطباء الذين توفوا بسبب الفيروس إلى 309 أطباء حتى الآن، من بينهم 31 طبيبا توفوا في الأيام العشرة الأولى من 2021، وفقا لنقابة الأطباء.

سيتوجب على المسافرين للولايات المتحدة بدءا من 26 يناير إجراء فحص بي سي آر سلبي قبل 72 ساعة من السفر، طبقا لقرار مركز السيطرة على الأمراض والوقاية منها، بحسب وول ستريت جورنال. وكانت الولايات المتحدة قد اشترطت إجراء الفحص على المسافرين القادمين من بريطانيا بعد ظهور سلالة جديدة من الفيروس أكثر عدوى، باستثناء الأطفال أقل من عامين.

أظهرت أحدث التجارب السريرية على لقاح سينوفاك الصيني في البرازيل فعاليته بنسبة 50% فقط. وتراجع مركز بوتانتان للأبحاث البيولوجية البرازيلي عن تقديراته الأولية التي زعمت أن لقاح شركة سينوفاك المسمى "كورونافاك" (يختلف عن لقاح سينوفارم) سيكون فعالا بنسبة 78% على الأقل في منع العدوى الخفيفة، ليعود ويؤكد أن الفعالية لا تتعدى 50.4%، أي أعلى بدرجة بسيطة من الحد الأدنى اللازم لاعتماد اللقاح.

سلع أساسية

مصر تبرم اتفاقا تمويليا مع "المؤسسة الدولية الإسلامية" بقيمة 1.1 مليار دولار

وافقت المؤسسة الدولية الإسلامية لتمويل التجارة على منح مصر قرضا بقيمة 1.1 مليار دولار لتقديم حلول تمويلية متكاملة تشمل البترول والتجارة والمشروعات الصغيرة والمتوسطة، وفقا للبيان الصادر عن وزارة التخطيط. ومن المخطط أن تستخدم الحكومة جزءا من التمويل لشراء النفط الخام وغاز البوتان لتلبية الطلب المحلي، وكذلك دعم السلع الأساسية، فضلا عن تنفيذ مشروعات لرقمنة العمليات التجارية وتحسين أداء سلاسل القيمة في قطاع القطن، مع التركيز على إشراك القطاع الخاص. وأشار البيان أيضا إلى تعزيز ريادة الأعمال النسائية بالتنسيق مع برنامج "شي تريدس"، والمساعدة في تنمية الشركات الصغيرة والمتوسطة.

ويعد الاتفاق جزءا من اتفاقية أوسع بين مصر والمؤسسة الإسلامية بقيمة 3 مليارات دولار وقعها الجانبان في يناير 2018، لدعم مشتريات السلع والوقود وتنمية الشركات الصغيرة والمتوسطة والتنمية المؤسسية. وتوصل الطرفان إلى اتفاقية تمويل بقيمة 1.1 مليار دولار في ديسمبر 2019. ووصلت محفظة تمويل المؤسسة في مصر حتى الآن إلى نحو 11.2 مليار دولار. وتناولت وكالة رويترز القصة أيضا.

ديون

"التعمير" تقترب من إدارة عملية توريق بـ 650 مليون جنيه لصالح بالم هيلز

تقترب شركة التعمير للتوريق من اقتناص إدارة عملية توريق لشركة بالم هيلز للتعمير بقيمة 650 مليون جنيه، والتي يتوقع تنفيذها خلال الربع الأول من العام الجاري، وفق ما نقلته صحيفة المال عن رئيس مجلس إدارة "التعمير" مازن حسن، والذي أكد أن المفاوضات مع بالم هيلز في مرحلة متقدمة. وقادت "التعمير" وهي شركة ذات غرض خاص أسستها هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، أكبر إصدار عملية توريق في البلاد العام الماضي بقيمة 10 مليارات جنيه على أربع شرائح. ومن المتوقع أن تتقدم بطلب للهيئة العامة للرقابة المالية بشأن عملية التوريق الخاصة ببالم هيلز قبل نهاية الشهر الجاري، وفقا لحسن. وأضاف أن شركته تستهدف العام الجاري تنفيذ إصدارات للتوريق بقيمة ملياري جنيه كلها لصالح القطاع الخاص.

النشاط الكبير لسندات التوريق مستمر ولم يفقد زخمه بعد: أعلنت شركة بالم هيلز للتعمير نجاح أكبر إصدار سندات توريق لها نهاية العام الماضي بقيمة 1.25 مليار جنيه، بالتعاون مع سي آي كابيتال لترويج وتغطية الاكتتابات، والبنك العربي الأفريقي الدولي، وسط توقعات بمزيد من إصدارت سندات التوريق خلال هذا العام. وأتمت شركة كوربليس للتأجير التمويلي، التابعة لشركة سي آي كابيتال، في وقت سابق من الشهر الحالي إصدار سندات توريق بقيمة 2.7 مليار جنيه. وأتمت شركتا جي بي ليس للتأجير التمويلي ودرايف لخدمات تمويل سيارات الركوب، التابعتين لشركة جي بي أوتو إصدارات سندات توريق بقيمة إجمالية 3 مليارات جنيه. وأصدرت مجموعة عامر جروب، إلى جانب شركة قسطلي للتمويل العقاري، سندات توريق بقيمة 700 مليون جنيه في وقت سابق الأسبوع الحالي.

توقعات بموجة من إصدارات الصكوك عالميا

تشير التوقعات إلى حدوث موجة من إصدارات الصكوك العالمية خلال هذا العام مع بدء تعافي اقتصادات دول الخليج وتركيا وماليزيا وإندونيسيا، بحسب تقرير لمؤسسة الأبحاث ستاندرد آند بورز جلوبال. وترجح المؤسسة أيضا تراجع أسعار الفائدة لمستويات قياسية ووجود سيولة كافية من شأنها أن تحافظ على قوة أوضاع السوق خلال 2021، لتتراوح قيمة إصدارات الصكوك خلال العام الحالي ما بين 140 و155 مليار دولار. وبلغ إجمالي إصدارات الصكوك 139.8 مليار دولار خلال 2020، مقابل 167.3 مليار دولار في 2019.

ولم يشر التقرير إلى مصر، والتي تستعد لطرح أول إصدار صكوك سيادية لها بمجرد موافقة مجلس النواب الجديد على التشريع الذي يسمح للحكومة ببيع أدوات الدين تلك للمستثمرين. ومن المتوقع الانتهاء من مشروع قانون الصكوك السيادية خلال دور الانعقاد الحالي للمجلس الجديد والذي بدأ هذا الأسبوع.

سياحة

تخفيض أسعار وقود الطائرات 0.15 دولار للجالون

قررت الحكومة تخفيض سعر وقود الطائرات 0.15 دولار للجالون بدءا من 21 يناير وذلك في مبادرة داعمة لقطاعي السياحة والطيران في ظل استمرار أزمة "كوفيد-19"، بحسب بيان حكومي. وعبر وزير السياحة والآثار، خالد العناني، عن أمله في أن تساهم المبادرة بشكل إيجابي في زيادة الحركة السياحية إلى مصر من خلال تحفيز الشركات العالمية لزيادة عدد رحلاتها للمقاصد السياحية المصرية. وشهدت مصر انخفاضا في حركة السياحة الوافدة بنسبة 77% خلال العام 2020 على أساس سنوي، وسط توقعات بألا تعود أعداد السياح إلى مستوى ما قبل الجائحة قبل العام 2022، وفق تصريحات مساعدة الوزير غادة شلبي الشهر الماضي.

كانت الحكومة اتخذت عدة قرارات أخرى لدعم القطاع، بينها برنامج دعم السياحة بـ 50 مليار جنيه في نهاية 2019. كما قررت الحكومة الشهر الماضي مد أجل الإعفاء من سداد الضريبة العقارية لشركات الطيران والفنادق والمؤسسات السياحية الأخرى، الصادر في أبريل 2020، حتى نهاية أبريل 2021. وطبقا للقرار تعفى الشركات تماما من دفع الضرائب العقارية للفترة بين 1 يناير و30 أبريل، مع السماح لها بجدولة ديون المرافق (المياه والغاز والكهرباء والرسو) على 36 شهرا. كما تقرر تأجيل السير في إجراءات توقيع الحجز الإداري على المشروعات الفندقية والسياحية لمدة عام آخر ينتهي بنهاية ديسمبر 2021. كما قرر البنك المركزي في نوفمبر الماضي مد فترة التقديم للحصول على تمويل للمنشآت السياحية لتغطية الأجور ومصروفات التشغيل الأساسية لثلاثة أشهر إضافية، طبقا لمبادرة تمويل السياحة التي أعلن عنها في مارس الماضي والبالغة 3 مليارات جنيه بضمان وزارة المالية وبفائدة 5%.

تصفية

قيد شركة المناجم المنقسمة عن "الحديد والصلب" بالبورصة خلال شهرين

تصفية شركة الحديد والصلب المملوكة للدولة ربما يستغرق ما يصل إلى عامين، حسبما قالت الشركة في إفصاح للبورصة المصرية (بي دي إف). ومن المتوقع أن تضطر الشركة المتعثرة لبيع 6 ملايين متر مربع من أراضيها لتتمكن من سداد ديونها البالغة 9 مليارات جنيه، وهو ما أشار إليه وزير قطاع الأعمال العام هشام توفيق لموقع العربية.

إدراج شركة المناجم والمحاجر المنقسمة بالبورصة خلال شهرين: تخطط الشركة لفصل نشاط المناجم والمحاجر في شركة مستقلة، وتنتظر موافقة الهيئة العامة للرقابة المالية خلال 2-3 أسابيع، ثم قيدها بالبورصة المصرية خلال 2-3 أسابيع من تسجيلها رسميا. وذكر الإفصاح أن المساهم الرئيسي ليس لديه نية في الوقت الحالي لتقديم عرض شراء إلزامي أو شطب أسهم الشركة.

وكانت الشركة أعلنت قبل يومين فصل عمليات المناجم والمحاجر وتصفية مصنعها للصلب في حلوان بعد تعويض العمال، وذلك ضمن استراتيجية الحكومة لتقليص عدد الشركات المملوكة للدولة. وكان وزير قطاع الأعمال العام هشام توفيق أعلن العام الماضي أن الشركة ستفصل أنشطتها التجارية الأكثر قيمة إلى شركة مستقلة، مع نية الحكومة قيدها بالبورصة. وبهذا تلحق "الحديد والصلب" بشقيقتها الشركة القومية للأسمنت التي قررت الحكومة تصفيتها في 2018، بعد أن أظهرت الدراسات عدم جدوى استمرارها.

تشريعات

الحكومة تراجع اللائحة التنفيذية لـ "تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة"

يعكف مجلس الوزراء حاليا على مراجعة اللائحة التنفيذية لقانون تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر، إضافة إلى عدد من الجهات المختصة الأخرى بالدولة، وفق تصريحات نائب الرئيس التنفيذي لجهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر طارق شاش نقلها موقع مصراوي أمس الأربعاء. وكان الرئيس عبد الفتاح السيسي صدق في يوليو الماضي على قانون تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة، والذي يقدم حوافز ضريبية وغير ضريبية لتلك الشركات لتشجيعها على الانضمام إلى الاقتصاد الرسمي.

ومن المتوقع الانتهاء من اللائحة وإصدارها في غضون أسابيع قليلة، وفق ما قاله شاش في مداخلة هاتفية مع برنامج "صالة التحرير" الليلة الماضية (شاهد 9:43 دقيقة). وستؤثر اللائحة على نحو 4 ملايين من المشروعات الصغيرة والمتوسطة في البلاد، والتي توفر أكثر من 77% من إجمالي الوظائف.

enterprise

شركات ناشئة

أوبيو للملابس النسائية تجمع 300 ألف دولار في جولة تمويل أولية بقيادة "أيه يو سي إنجلز"

شركة أوبيو المصرية الناشئة المتخصصة في مجال الملابس النسائية تجمع 300 ألف دولار في جولة تمويل أولية من أيه يو سي إنجلز، ومستثمرين ملائكيين لم تكشف هويتهم، إلى جانب تمويل إضافي من مسرعة الأعمال فلات 6 لابز، وفق بيان الشركة (بي دي إف)، والذي لم يوضح كيف ستستخدم "أوبيو" التمويل الجديد، لكن يشير إلى أن الشركة تتطلع لإنشاء متجر جديد لها في دول مجلس التعاون الخليجي. وتعتمد الشركة التي تأسست في عام 2017، على نموذج أعمال يقوم على "تكليف شركات أخرى بتصنيع الملابس النسائية لصالحها، وتحصل في المقابل على رسوم" لبيع هذه المنتجات بأسعار منخفضة لعملائها على منصتها الإلكترونية.

نجوم الأسبوع

أصبحت ميار شريف أول لاعبة مصرية تتأهل إلى الدور الرئيسي لبطولة أستراليا المفتوحة للتنس بعد تغلبها أمس في ختام تصفيات البطولة على الصربية أليكساندرا كرونيتش. وكانت ميار أول مصرية تشارك في بطولة فرنسا المفتوحة سبتمبر الماضي، حسبما ذكر الاتحاد الدولي للتنس.

ألقى تقرير لموقع المونيتور الضوء على آية سعيد التي كانت أول مصرية تحترف رياضة الفنون القتالية المختلطة، ولا تزال تسعى لتشجيع المزيد من الفتيات على ممارسة اللعبة.

البنك الأهلي المصري يفوز بجائزة أفضل مرتب ومسوق للقروض المشتركة في الشرق الأوسط وأفريقيا، وفقا للتقييم الذي أعدته مؤسسة بلومبرج لعام 2020، وفق ما أعلنه البنك في بيان صحفي (بي دي إف).

هذه النشرة تأتيكم برعاية
Pharos Holding - https://pharoslive.com/
CIB - https://www.cibeg.com/
SODIC - https://www.sodic.com

توك شو

جاء إعلان تكليف سيمنس بتنفيذ منظومة جديدة للقطار الكهربائي في صدارة اهتمامات برامج التوك شو الليلة الماضية: ألقى شريف عامر في برنامج "يحدث في مصر" الضوء على لقاء الرئيس عبد الفتاح السيسي أمس مع جو كايسر الرئيس والمدير التنفيذي لشركة سيمنس الألمانية لمراجعة الاتفاقية النهائية بين الجانبين لتنفيذ منظومة متكاملة للقطار الكهربائي في البلاد (شاهد 1:49 دقيقة). وأجرى عامر مقابلة مع كايسر، ومن المقرر أن تذاع اليوم الخميس (شاهد 2:44 دقيقة). وقدمت لبنى عسل في برنامج "الحياة اليوم" أيضا تغطية لهذا الموضوع (شاهد 5:05 و2:02 دقيقة). المزيد حول الاتفاقية في فقرة "نقل ومواصلات" أعلاه.

واصلت البرامج أيضا الاهتمام بمجلس النواب الجديد. واستمرت الجلسة الثانية للمجلس لمدة 15 دقيقة فقط، وفق ما قالته لبنى عسل (شاهد 3:00 دقيقة). وأشار إبراهيم عيسى في برنامج "حديث القاهرة" إلى عدم ترشح رئيس مجلس النواب السابق علي عبد العال مجددا للمنصب، باعتباره "سابقة جديدة من نوعها" (شاهد 3:16 دقيقة).

مصر في الصحافة العالمية

تباينت الموضوعات التي تناولتها الصحافة الأجنبية في تغطيتها لمصر هذا الصباح، إذ أشارت وكالة رويترز إلى مطالبة منظمة هيومن رايتس ووتش للرئيس الأمريكي المقبل جو بايدن بوقف مبيعات السلاح إلى مصر، وسلطت الضوء أيضا على ترأس النائبة فريدة الشوباشي للجلسة الافتتاحية لمجلس النواب في دور انعقاده الجديد في وقت سابق من الأسبوع الحالي، لتصبح بذلك أول امرأة تترأس الجلسة الإجرائية الأولى للبرلمان.

نشرت مجلة الأعمال الأفريقية How We Made It in Africa تقريرا حول ماجدة حبيب، الرئيسة التنفيذية والشريكة المؤسسة لعيادات داوي. وكانت حبيب من أوائل الضيوف الذين أجرت معهم إنتربرايز لقاء تحت عنوان "روتيني اليومي"، وتأمل هي وباقي الشركاء في المزيد من التوسع في فروع عيادات داوي لتصل إلى 50 في العامين إلى الثلاثة أعوام المقبلة.

على الرادار

رفعت حسن علام العقارية حصتها في شركة السادس من أكتوبر للاستثمار والتنمية (سوديك) من 4.91% إلى 5%، بحسب إفصاح للبورصة المصرية (بي دي إف). واشترت الشركة 310 آلاف سهم بقيمة 15.5 جنيه للسهم، بإجمالي 4.8 مليون جنيه. وبذلك ترتفع الحصة المملوكة للتحالف الذي يضم حسن علام رئيسها التنفيذي وأكت فايننشال، وكونكريت بلس للهندسة والإنشاءات وطارق محمد محمود يوسف إلى 14.91%، مما يجعله أكبر مساهم في هيكل ملكية سوديك، متقدما على شركة العليان السعودية للاستثمار التي تمتلك حصة قدرها 13.84%. وكان التحالف قد رفع حصته الإجمالية في سوديك إلى 14% في ديسمبر، بعد مضاعفتها في أغسطس إلى 11.4%. ويعمل التحالف على زيادة الحصة منذ يوليو، عندما رفع حصته الجماعية إلى 5%.

وعلى الرادار أيضا:

  • تعتزم شركة مواصلات مصر تنفيذ خطتها التوسعية باستثمارات ملياري جنيه خلال العامين المقبلين، بدءا من الربع الثاني من العام الجاري.
  • أطلقت مجموعة مباشر للأوراق المالية منصتها الإلكترونية لإدارة الأصول "دو" باستثمارات تقارب 360 مليون جنيه، والتي تسهل أنشطة التداول والاستثمار عبر الإنترنت، وفق ما ذكرته جريدة المال.
  • أشادت شركة يونايتد أويل أند جاز الأيرلندية بإنتاجية امتيازها بحقل أبو سنان، وفق ما ذكرته صحيفة ذا أيريش تايمز. وأعربت الشركة عن تطلعها لزيادة الإنتاج من الحقل خلال 2021 مع زيادة إنتاجيته من الغاز الطبيعي إلى 220 برميل يوميا ودخول بئر "أيه إس إتش 3" الخدمة بحلول نهاية العام.
  • توفي مساء أمس رئيس مجلس الشورى ووزير الإعلام الأسبق صفوت الشريف عن عمر 87 عاما، بعد صراع دام لست سنوات مع سرطان الدم، بحسب ما صرح به نجله إيهاب لجريدة اليوم السابع.

الأسواق العالمية

برعاية
Pharos Holding - https://pharoslive.com/

إجماع بين المستثمرين على وجود "فقاعة" بسوق الأسهم الأمريكية: أظهر استطلاع للآراء أجراه موقع أكسيوس أن 92% من 904 مستثمر نشط شملهم الاستطلاع أن هناك إجماعا على أن سوق الأسهم الأمريكية تشهد بالفعل أو أنها اقتربت من وجود فقاعة. ويرى المستثمرون أن التقييمات المبالغ فيها، وتعافي الدولار، إلى جانب ارتفاع العائدات على سندات الخزانة الأمريكية والهوس الحالي بالبيتكوين تؤجج المخاوف بتضخم أسعار الأسهم.

"الاتجاه الصعودي الطويل جدا للأسواق منذ 2009 تحول أخيرا إلى فقاعة عملاقة متكاملة الأركان"، بحسب ما قاله جيرمي جرانثام، الشريك المؤسس لشركة إدارة الأصول جي إم أو. وتابع: "مع كل هذه التقييمات المفرطة، وارتفاعات الأسعار الهائلة، والإصدارات المحمومة، والسلوك المضاربي الهستيري بين المستثمرين، أرى أن ما يحدث سيسجل على أنه أحد أكبر الفقاعات في تاريخ عالم المال، جنبا إلى جنب مع فقاعة بحر الجنوب، عامي 1929 و2000".

وأنباء حول اكتتاب عام في قطر: ارتفع سهم شركة كيو إل إم لتأمينات الحياة والتأمين الصحي بنسبة 24% في أول يوم تداول له في البورصة القطرية أمس، بحسب وكالة بلومبرج. ويعد هذا أول طرح عام تشهده البلاد منذ عام 2019، وجمعت الشركة 659 مليون ريال قطري (180 مليون دولار). ويأتي هذا بعد أقل من أسبوع من إعلان دول الرباعي العربي – مصر والسعودية والإمارات والبحرين – عن إنهاء القطعية مع الدوحة واستئناف العلاقات الدبلوماسية والتجارية معها.

Up

EGX30 (الأربعاء)

11389

+0.4% (منذ بداية العام: +5.0%)

Down

دولار أمريكي (البنك المركزي)

شراء 15.62 جنيه

بيع 15.72 جنيه

Down

دولار أمريكي (البنك التجاري الدولي)

شراء 15.62 جنيه

بيع 15.72 جنيه

None

أسعار الفائدة (البنك المركزي المصري)

8.25% للإيداع

9.25% للإقراض

Up

تداول (السعودية)

8914

+0.3% (منذ بداية العام: +2.6%)

Up

سوق أبو ظبي

5290

+0.6% (منذ بداية العام: +4.9%)

Up

سوق دبي

2721

+0.8% (منذ بداية العام: +9.2%)

Up

ستاندرد أند بورز 500

3812

+0.3% (منذ بداية العام: +1.5%)

Down

فوتسي 100

6745

-0.1% (منذ بداية العام: +4.4%)

Down

خام برنت

56.03 دولار

-1.0%

Down

غاز طبيعي (نايمكس)

2.74 دولار

-0.3%

Up

ذهب

1848 دولار

+0.2%

Up

بتكوين

36349 دولار

+5.8%

أنهى مؤشر EGX30 جلسة أمس مرتفعا بنسبة 0.4%، وبلغت قيم التداول 1.7 مليار جنيه (21.8% فوق المتوسط على مدار الـ 90 يوما الماضية). وسجل المستثمرون الأجانب وحدهم صافي شراء. وارتفع المؤشر بذلك بنسبة 5.0% منذ بداية العام.

في المنطقة الخضراء: دايس (+6.4%)، وبلتون المالية القابضة (+4.2%)، وجهينه (+4.0%).

في المنطقة الحمراء: الحديد والصلب المصرية (-9.9%)، وكريدي أجريكول (-3.3%)، وحديد عز (-1.2%).

وعالميا، تسجل الأسواق الآسيوية ارتفاعات طفيفة هذا الصباح، باستثناء الأسهم الصينية التي تقبع في المنطقة الحمراء حتى كتابة هذه السطور. ومن المتوقع أن تفتح الأسهم الأوروبية والأمريكية على ارتفاع في وقت لاحق اليوم.

أخبار عالمية

الإمارات تعرض الوساطة في أزمة سد النهضة: عرضت الإمارات وساطتها بين مصر والسودان وإثيوبيا في نزاع سد النهضة الإثيوبي، وفق ما نقلته وكالة السودان للأنباء (سونا) عن مصدر مطلع أمس الأربعاء. وجاء هذا الإعلان خلال زيارة أجراها وفد من وزارة الخارجية الإماراتية إلى الخرطوم أمس. وكانت المفاوضات الخاصة بالسد قد تعثرت مجددا في وقت سابق من هذا الأسبوع.

روتيني الصباحي

باسل رمزي الرئيس التنفيذي لشركة مراكز للاستثمار العقاري: روتيني الصباحي فقرة أسبوعية نتحاور خلالها مع أحد الأفراد الناجحين في مجتمعنا وكيف يبدئون يومهم، كما نطرح عليهم بعض الأسئلة المتعلقة بأعمالهم. ويتحدث إلينا هذا الأسبوع باسل رمزي (رابط لينكد إن) الرئيس التنفيذي لشركة مراكز للاستثمار العقاري، وهذه مقتطفات محررة من الحوار.

من الناحية المهنية أنا الرئيس التنفيذي لشركة مراكز، وهي مطور عقاري متعدد الاهتمامات. نركز على مشروعات البيع بالتجزئة والتجارة، لكن لدينا أيضا أعمالا سكنية متنامية، ونحاول أن نكون قلب وروح المجتمعات التي نعمل بها. أنا مسؤول عن التأكد من أن لدينا فريقا قويا متماسكا، ويعمل في نفس الاتجاه لتحقيق أهداف مراكز.

الصورة الأكبر: أنا متزوج ولدي ابنة تبلغ من العمر 16 عاما وولد يبلغ 13 عاما. أستيقظ نحو السادسة والنصف صباح كل يوم، وأعمل على تجهيز الأولاد ليومهم الدراسي. بعدها أجلس لقراءة إنتربرايز وعدد قليل من المواقع الإخبارية الأخرى خلال تناول الكثير من القهوة، ثم أجري بعض المكالمات الصباحية التي تتحدد بناء على أولوياتي خلال الأسبوع، وأختتم بالمكالمة الجماعية اليومية مع فريق مراكز بالكامل.

باستثناء أول شهرين ونصف، عملت من المكتب منذ بداية الوباء. طبقنا في الشركة بروتوكول العمل من المنزل على الأقسام التي تحتمل هذا، ومع الحالات الفردية التي لديها ظروف صحية أو شخصية مهمة، لكن بعضنا لا يزال يذهب إلى المكاتب في الصباح.

اضطررنا لاتخاذ الكثير من القرارات المهمة بشأن كيفية المضي قدما بعد انتشار الجائحة، بالطبع بعد التحدث والاستماع إلى شركائنا وحاملي الأسهم. استمرت أعمال الإنشاءات في جميع مشاريعنا، لكن قررنا إدارة أعمالنا بحذر: في مول العرب مثلا ألغينا كل الفعاليات ونفذنا إجراءات التعقيم والسلامة، وقررنا مواصلة العمل لتوفير الخدمات الأساسية للمجتمع. لقد نجحنا في الحفاظ على التزاماتنا تجاه عملائنا وكذلك عدم إيقاف الإنشاءات.

مثل الجميع، صار فريقنا بارعا في التواصل عبر الإنترنت. كنا قد قررنا إجراء مكالمات جماعية يومية منذ ما قبل الوباء، وهو ما ساعدنا على تحمل تلك الفترة الانتقالية. استثمرنا المزيد من الوقت والتمويل في التكنولوجيا عن طريق إضافة البنية الأساسية، مثل عمليات التوقيع الإلكترونية، والتخزين السحابي داخل الشركة، وإعداد التقارير باستخدام برامج إدارة علاقات العملاء، وأدوات إدارة المشروعات الأخرى.

من بين نتائج زيادة الاتصال بيننا هو عدم القدرة على وضع نهاية واضحة ليوم العمل. ولا يزعجني ذلك في الوقت الحالي ولكنه أمر يجب مراقبته في الفترة المقبلة حتى لا يصبح مشكلة.

كان العام الماضي فريدا من نوعه للجميع وكانت تحدياته أيضا فريدة من نوعها ولكنها ليست أول فترة مليئة بالتحديات تمر علينا. ويعد فريقي ممتازا في إدارة فترات الاضطراب وعدم اليقين. وأسست "مراكز" بهذه الطريقة، فثقافتنا تتضمن قبول التحديات والعمل بشكل دؤوب من أجل الآخر. والكثير منا يعملون معا منذ وقت طويل، وخلال تلك الفترة بنينا الكثير من الثقة والإيمان ببعضنا البعض وبقدرتنا الجماعية.

ونحن أيضا مستثمرون على المدى الطويل في الاقتصاد المصري ولدينا إيمان قوي بالنمو هنا. والناس هنا صغار السن ورواد أعمال ومتفائلون ومرنون ولديهم العديد من الصفات التي تجعل من مصر مكانا رائعا للقيام بالأعمال.

وإيماننا الأساسي هو أنه كلما زاد تأثيرنا على أسلوب حياة الآخرين كلما كان لذلك مردود على المدى البعيد. ونحن نحمل هذا الاعتقاد خاصة مع تنفيذنا للمشروعات في المدن الثانوية مثل طنطا والمنصورة. ومن المهم أن نقوم بالمشروعات على نفس المستوى الذي يرى السكان عليه المشروعات الأخرى في القاهرة وأن يشعروا أنهم لن يحصلوا على جودة أقل لأنهم يعيشون في مدن ثانوية.

ومن الدروس التي تعلمناها خلال العام الماضي أن لا غنى عن المكاتب، ونحن مستمرون في الاستثمار بقوة في إنشاء المساحات المكتبية للشركات. وبالنسبة لنا فيجب على فريق العمل أن يعمل سويا في نفس المكان ولكن ليس بالضرورة طوال اليوم في جميع أيام الأسبوع. وهناك توجه صائب لقياس نتاج العمل بدلا من الساعات داخل المكتب، وهو ما يجعلنا أكثر دراية بإمكانياتنا لقياس جميع جوانب الأداء.

في نهايات الأسبوع أحب أن أذهب لركوب الدراجات في الجبال بمحمية وادي دجلة، وهو نشاط منعش للغاية ويشعرني بأني خارج المدينة تماما.

تحمست للغاية عندما سمعت عن إصدار نسخة جديدة من فيلم "ديون" خلال العام الجاري، لذلك قمت بإعادة قراءة سلسلة الكتب التي تحمل نفس الاسم، وهو ما لم أفعله منذ فترة. ولا أرشح ذلك بالتحديد ولكنه شيء استمتع به. شاهدت أيضا مؤخرا مسلسل "ذا كوينز جامبت" على نتفليكس.

عندما تعود الأمور لطبيعتها أود أن أسافر. لم أفكر حتى في الوجهة التي أود السفر لها ولكني أريد أن أصل لتلك المرحلة أولا.

المفكرة

يناير: يزور وفد من خبراء الأمن والطيران الروس مطار الغردقة الدولي لتفقد الإجراءات الأمنية بالمطار وما إذا كانت تسمح باستئناف رحلات الطيران الروسية المباشرة ورحلات الطيران العارض (الشارتر).

13 – 31 يناير (الأربعاء – الأحد): مصر تستضيف بطولة العالم لكرة اليد للرجال 2021، في كل من الإسكندرية والقاهرة والجيزة والعاصمة الإدارية الجديدة.

19 يناير (الثلاثاء): هيئة الرقابة المالية تعقد مؤتمرها السنوي الثالث لعرض أداء الأنشطة المالية غير المصرفية الخاضعة لها.

25 يناير 2021 (الاثنين): ذكرى ثورة 25 يناير/ عيد الشرطة.

25- 29 يناير 2021 (الاثنين – الجمعة): "حوارات دافوس" التابعة للمنتدى الاقتصادي العالمي تعقد عن بعد.

26- 28 يناير (الثلاثاء – الخميس): مبادرة استثمار المستقبل، الرياض، السعودية.

28 يناير 2021 (الخميس): عطلة رسمية بمناسبة ذكرى ثورة 25 يناير/ عيد الشرطة.

4 فبراير 2021 (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

6- 18 فبراير (السبت – الخميس): إجازة نصف العام للمدارس.

20 فبراير (السبت): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

18 مارس 2021 (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

13 أبريل 2021 (الاثنين): غرة شهر رمضان المبارك.

25 أبريل 2021 (الأحد): عيد تحرير سيناء.

29 أبريل 2021 (الخميس): عطلة رسمية بمناسبة عيد تحرير سيناء.

29 أبريل 2021 (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

1 مايو (السبت): عيد العمال، عطلة رسمية.

3 مايو (الاثنين): شم النسيم، عطلة رسمية.

6 مايو (الخميس): عطلة رسمية بمناسبة شم النسيم.

13 – 15 مايو (الخميس – السبت): عطلة عيد الفطر.

18- 21 مايو 2021 (الثلاثاء – الجمعة): يعقد المنتدى الاقتصادي العالمي في مدينة لوزيرن السويسرية بدلا من منتجع دافوس.

31 مايو – 2 يونيو (الاثنين – الأربعاء): الدورة الخامسة لمؤتمر ومعرض مصر الدولي للبترول (إيجبس 2021)، القاهرة.

30 مايو – 15 يونيو (الأربعاء – الخميس) معرض القاهرة الدولي للكتاب.

1 يونيو (الثلاثاء): صندوق النقد الدولي يجري ثاني مراجعاته للأهداف الموضوعة بموجب قرض الـ 5.2 مليار دولار الممنوح لمصر وفق اتفاقية الاستعداد الائتماني في يونيو 2020 (التاريخ ما زال مقترحا).

17 يونيو (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

24 يونيو (الخميس): انتهاء العام الدراسي 2021/2020 (للمدارس الحكومية).

26- 29 يونيو (السبت – الثلاثاء): معرض "بيج 5 كونستراكت" للإنشاء، مركز مصر للمعارض الدولية.

30 يونيو (الأربعاء): ذكرى ثورة 30 يونيو.

1 يوليو (الخميس): ذكرى ثورة 30 يونيو (عطلة رسمية).

1 يوليو (الخميس): الموعد النهائي أمام الشركات المسجلة بمركز كبار الممولين للانضمام لمنظومة الفاتورة الإلكترونية.

19 يوليو (الاثنين): يوم عرفة (عطلة رسمية).

20- 23 يوليو (الثلاثاء – الجمعة): عيد الأضحى (عطلة رسمية).

23 يوليو (الجمعة): ذكرى ثورة 23 يوليو (عطلة رسمية).

5 أغسطس (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

9 أغسطس (الاثنين): بداية العام الهجري الجديد.

16 سبتمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

1 أكتوبر (الجمعة): معرض إكسبو 2020 دبي.

6 أكتوبر (الأربعاء): عيد القوات المسلحة.

7 أكتوبر (الخميس): عطلة رسمية بمناسبة عيد القوات المسلحة.

18 أكتوبر (الاثنين): المولد النبوي الشريف.

28 أكتوبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

13- 17 ديسمبر: مؤتمر الأمم المتحدة لمكافحة الفساد، شرم الشيخ، مصر.

16 ديسمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2021 Enterprise Ventures LLC ©