الأربعاء, 7 أكتوبر 2020

عن التضخم وأسعار الفائدة .. وتوقعات محمد العريان لمصر بعد "كوفيد-19"
استمتعوا بنهاية الأسبوع ونراكم يوم الأحد

عناوين سريعة

نتابع اليوم

صباح الخير، نتمنى أن تكونوا مثلنا في انتظار عطلة نهاية الأسبوع الطويلة. ونحن نتطلع لبعض الراحة من العمل، نتذكر كل من خدم بلاده وشارك في تحرير الأرض، وخاصة من قدموا أرواحهم فداء للوطن.

4032 مرشحا يتنافسون على مقاعد مجلس النواب، وفقا للكشوف النهائية التي أعلنتها الهيئة الوطنية للانتخابات أمس بعد أن انتهت المحكمة الإدارية العليا في الفصل في طعون المرشحين المستبعدين، وفق ما ذكره موقع اليوم السابع. ومن المقرر أن تجري الانتخابات على مرحلتين، الأولى يوم 24 و25 أكتوبر في الداخل بمحافظات الإسكندرية الجيزة والفيوم والبحيرة وبني سويف والمنيا وأسيوط والوادى الجديد وسوهاج وقنا والأقصر وأسوان والبحر الأحمر ومطروح، تجرى الإعادة في 23 و24 نوفمبر. وفي نفس المرحلة تجرى الانتخابات في الخارج بين 21-23 أكتوبر الجاري وإعادتها 21-23 نوفمبر. وفي المرحلة الثانية يومي 7 و8 نوفمبر تجرى الانتخابات في الداخل بمحافظات القاهرة والقليوبية والدقهلية والمنوفية والغربية وكفر الشيخ والشرقية ودمياط وبورسعيد والإسماعيلية والسويس وشمال سيناء وجنوب سيناء. وتجرى الإعادة يومي 7 و8 ديسمبر، فيما تجرى انتخابات الخارج للمرحلة الثانية أيام 4-6 نوفمبر والإعادة 5-7 ديسمبر.

يزور القاهرة حاليا جون بارسا القائم بأعمال رئيس الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية، لدعم التزام الولايات المتحدة بالتنمية الاقتصادية والحرية الدينية. وزار الوفد الأمريكي برئاسة بارسا، برفقة وزيرة التعاون الدولي رانيا المشاط، مسرعة الأعمال فلات 6 لابز، والتي تدعمها الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية وصندوق المشروعات المصري الأمريكي. والتقى الوفد الأمريكي أيضا بمؤسسة "كوبنك أورفانز" الدينية والتي دعمت الولايات المتحدة من خلالها أكثر من 5 آلاف فتاة في محافظات المنيا وأسيوط وسوهاج على تطوير مهاراتهن ليصبحن قادة داخل مجتمعاتهن، وفقا لبيان السفارة الأمريكية بالقاهرة.

تعقد مساء اليوم مناظرة انتخابية بين نائب الرئيس الأمريكي مايك بنس ومرشحة جو بايدن للمنصب كامالا هاريس، وذلك بمدينة سولت ليك.

مصر تطرح النقود البلاستيكية في 2021: يبدأ البنك المركزي طباعة أوراق نقدية مصنوعة من البوليمر من فئة 10 و20 جنيها بمجرد تشغيل مطابعه الجديدة في العاصمة الإدارية العام المقبل، حسبما ذكر موقع اليوم السابع. وتشتهر العملات المصنوعة من البوليمر باسم النقود البلاستيكية، ويبلغ عمرها ثلاثة أضعاف عمر النقود الورقية التقليدية على الأقل.

يستضيف منتجع سوما باي بالغردقة وعلى مدار ثلاثة أيام (8-10 أكتوبر) بطولة الجولف على ملعب من تصميم جاري بلاير، والتي ستعقد تحت رعاية الاتحاد المصري لرياضة الجولف. ويمكنكم التسجيل في البطولة من خلال التواصل مع ghada@somabay.com، أو الاتصال بالرقم 201223934205+، ويمكنكم أيضا التعرف على المزيد من العروض الخاصة بالإقامة في المنتجع من هنا.

يعقد صندوق النقد والبنك الدوليين اجتماعات الخريف الأسبوع المقبل (من 16 إلى 18 أكتوبر)، وقد بدأت التحذيرات بالفعل بأن "الكارثة لم تنته بعد". قالت المديرة العامة لصندوق النقد الدولي كريستالينا جورجييفا أمس إن مسار تعافي الاقتصاد العالمي ليس مؤكدا، داعية حكومات العالم للاستمرار في تقديم "كل ما يلزم" من دعم لتحقيق التعافي على المدى المتوسط من تداعيات "كوفيد-19". وأضافت جورجييفا أن نمو الاقتصاد العالمي سيستغرق وقتا طويلا قبل الوصول إلى معدلات ما قبل الجائحة، محذرة من إلغاء الحزم التحفيزية مما قد يؤدي "لآثار اقتصادية خطيرة". وجاء ذلك بعد يوم من دعوة الصندوق للاقتصادات المتقدمة بزيادة الإنفاق الحكومي على البنية التحتية (فايننشال تايمز | سي إن بي سي | الجارديان).

أسبوع مرتقب في انتظار عشاق التكنولوجيا:

تكشف شركة أبل عن جهاز أيفون الجديد يوم الثلاثاء المقبل في مؤتمر عبر الإنترنت. ويتوقع المراقبون أن تعلن أبل عن مفاجآت كبيرة في هاتفها الجديد الذي سيدعم تكنولوجيا الجيل الخامس، إضافة إلى أجهزة أيربود جديدة، وربما تكشف أبل عن علامات التتبع الصغيرة "أيرتاجز"، والتي تلصق بالأجهزة الأخرى مثل سماعات الأذن لتسهيل العثور عليها. المزيد في تقرير رويترز وبلومبرج.

نيكون تكشف عن كاميرا Z6 II، وZ7 II، اللذين طال انتظارهما يوم الأربعاء المقبل. ونشر موقع نيكون رومرز كل ما هو متوقع أن تشمله الكاميرات الجديدة عديمة المرآة، ومنها الفتحة المزدوجة لكارت التخزين، والتركيز التلقائي الأفضل نتيجة وجود معالج ثنائي، والقبضة العمودية التي تأتي مع الكاميرا بأزرار للتحكم. وكشف الموقع أيضا عن أول أخبار حول خواص كاميرا نيكون المنتظرة أيضا Z9.

ومن المقرر أن تكشف فوجي فيلم أيضا عن كاميرا X-S10 يوم الخميس، وفقا لموقع فوجي رومرز.

جاءت أربع شركات مصرية ضمن قائمة فوربس لأكثر 50 شركة ناشئة حصولا على التمويل بالشرق الأوسط، وهي شركات حالا لخدمات التوصيل، ومنصة أدزيلي للإعلانات الرقمية، وموني فيلوز لخدمات التكنولوجيا المالية، ولاكي لخصومات التسوق، والتي حصلت على تمويلات بإجمالي 60.7 مليون دولار منذ تأسيسها. وحصلت شركة "حالا" حتى الآن على تمويلات بقيمة 23.5 مليون دولار من مستثمرين، فيما حصلت منصة أدزيلي على 12.2 مليون دولار، وحصلت لاكي على 20 مليون دولار، كما حصلت موني فيلوز على 5 ملايين دولار منذ إطلاقها عام 2016.

أعلنت وزارة الصحة المصرية أمس تسجيل 121 إصابة و11 حالة وفاة جديدة بـ "كوفيد-19". وارتفع بذلك إجمالي الحالات المسجلة في البلاد إلى 103902 حالة، من بينها 6001 حالة وفاة، و97449 حالة تعافت تماما وخرجت من مستشفيات العزل والحجر الصحي.

عشرة بالمائة تقريبا من سكان العالم ربما أصيبوا بفيروس "كوفيد-19"، مما يعني أن الغالبية العظمى من العالم ما زالوا يواجهون خطر الإصابة، وفقا لما نقلته سي إن إن عن مايك رايان المدير التنفيذي لبرامج الطوارئ الصحية بمنظمة الصحة العالمية. وأظهرت البيانات التي تقوم جامعة جونز هوبكنز بجمعها تسجيل ما يزيد عن 35.6 مليون حالة إصابة بالفيروس على مستوى العالم.

أعلن المدير العام لمنظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم جيبريسوس أن لقاحا ضد "كوفيد-19" ربما يكون جاهزا بحلول نهاية العام الجاري، وطالب بالتوزيع العادل للقاح عندما يكون متاحا، وفقا لرويترز. وتوجد حاليا 9 لقاحات يجري تجريبها، فيما تأمل منظمة الصحة العالمية في توزيع ملياري جرعة من اللقاح بنهاية 2021.

وكالة الأدوية الأوروبية تسرع تفاصيل عملية الموافقة على لقاح "كوفيد-19" الذي طورته شركتا فايزر وبيو إن تك، بعد أن أظهرت النتائج المبكرة استجابة مناعية لدى البالغين، وفقا لتقرير فايننشال تايمز. وتتطلع الوكالة إلى الموافقة على تصنيع اللقاح بمجرد أن تؤكد تجارب السلامة فعاليته. وربما تتجه الشركتان للحصول على موافقة أسرع من الولايات المتحدة، والتي يمكنهما الحصول عليها خلال الشهر الحالي.

enterpriseAs a first-class leading golfing destination, Somabay will be hosting a 2020 edition golf tournament on its world renowned golf courses, upgraded with new innovative tweaks, driving ranges and floodlights.
Somabay’s golf course stands out when it comes to sustainability as solar energy is used for seawater desalination, in addition to applying smart irrigation systems to ensure minimum water consumption and cost of sand.

أعربت منظمة التجارة العالمية عن توقعات أكثر تفاؤلا بشأن أداء التجارة العالمية خلال هذا العام، إذ قالت أمس إنها تتوقع تراجع حجم تجارة السلع بنسبة 9.2% خلال هذا العام، وهي تقديرات أكثر تفاؤلا مقارنة بتوقعاتها السابقة في أبريل الماضي والتي تراوحت ما بين 13-32%. وتأتي هذه التقديرات المحدثة بعد أن سجل حجم التجارة العالمية خلال شهري يونيو ويوليو مستويات فاقت التوقعات مع بدء الدول في تخفيف إجراءات الإغلاق. إلا أن منظمة التجارة العالمية حذرت من احتمالية تغير تلك التوقعات في حال ارتفاع حالات الإصابة بفيروس "كوفيد-19" في الربع الأخير من 2020.

إلا أن التعافي المتوقع في العام المقبل لن يكون بنفس الحدة التي كانت متوقعة في السابق، إذ حددت منظمة التجارة العالمية توقعاتها لنمو التجارة العالمية عند 7.2% في 2021، وهو ما يعد تراجعا كبيرا عن توقعاتها السابقة بتسجيل نمو قدره 21.3%، وذلك جراء خطر حدوث موجة ثانية من الإغلاق.

انضمت شركة كلوفر هيلث للتأمين، المرتبطة بشركة جوجل، لموجة شركات الاستحواذ ذات الغرض الخاص. ومن المقرر أن تطرح للاكتتاب العام من خلال اتفاقية مع شركة سوشيال كابيتال هيدوسوفيا 3، وهي شركة استحواذ ذات غرض خاص تابعة للمسؤول السابق بشركة فيسبوك، تشاماث باليهابيتيا، حسبما ذكرت فايننشال تايمز.

هل تذكرون ما هي شركات الاستحواذ ذات الغرض الخاص وما هي عمليات الاستثمار الخاص في الأسهم المتداولة؟ يمكنكم متابعة شرح إنتربرايز لكل منهما في حلقتين من "إنتربرايز تشرح" هنا وهنا.

نحن نعرف اليوم الكثير عن الثقوب السوداء، بفضل هؤلاء العلماء الثلاثة الفائزين بجائزة نوبل للفيزياء هذا العام:

enterprise

العلماء الثلاثة هم البريطاني روجر بنروز والألماني راينهارد جينتسل والأمريكية أندريا جيز، والذين فازوا بالجائزة لجهودهم في كشف أسرار الثقوب السوداء، والتي أكد بنروز على أنها من نتائج اكتشاف ألبرت أينشتاين لنظرية النسبية، فيما أثبت جينتسيل، وجيز التي تعد رابع امرأة في التاريخ تفوز بنوبل في الفيزياء، أن مجرة درب التبانة التي ننتمي لها كبشر تدور حول ثقب أسود شديد الضخامة معروف بـ "ساجيتاريوس إيه". وسيحصل بنروز على نصف قيمة الجائزة وهي 10 ملايين كرونة سويدية فيما سيحصل جينتسيل وجيز على النصف الآخر، وفق ما ذكرته بي بي سي.

ومن المقرر أن تعلن اليوم جائزة نوبل في الكيمياء، فيما تعلن جائزة نوبل في الأدب غدا الخميس، ونوبل للسلام يوم الجمعة. وتعلن جائزة نوبل في الاقتصاد يوم الاثنين المقبل.

enterprise

نحن اليوم على موعد مع عدد جديد من "هاردهات"، وهي نشرتنا الأسبوعية المتخصصة في البنية التحتية في مصر، التي تأتيكم كل يوم أربعاء ضمن نشرة إنتربرايز الصباحية، على كل ما يتعلق بالبنية التحتية من الطاقة والمياه والنقل والتنمية العمرانية وحتى البنية التحتية ذات الطابع الاجتماعي مثل الصحة والتعليم.

في عدد اليوم: في الجزء الثالث من سلسلة موضوعاتنا حول البنية التحتية المائية في مصر، وجهود الدولة لتقليل فاقد المياه الناتج عن البنية التحتية القديمة، نبحث في كيفية تحسين استخدام مواردنا في النشاط الأكثر استهلاكا للمياه وهو الزراعة.

هذه النشرة تأتيكم برعاية
Pharos Holding - https://www.pharosholding.com/
CIB - https://www.cibeg.com/
SODIC - https://www.sodic.com

توك شو

الاحتفال بذكرى انتصارات أكتوبر 1973 كانت الحدث الأبرز في برامج التوك شو مساء أمس، وتناول مقدمو البرامج كلمة الرئيس عبد الفتاح السيسي في هذه المناسبة: لميس الحديدي في "كلمة أخيرة" (شاهد 1:29 دقيقة). ومحمد شردي في "الحياة اليوم" (شاهد 1:45 دقيقة)، ورامي رضوان في "مساء دي إم سي" (شاهد 4:29 دقيقة).

مقابلة مع محمد العريان: وفي برنامج "كلمة أخيرة" أجرت لميس الحديدي مقابلة عبر "زووم" مع الخبير الاقتصادي البارز محمد العريان كبير المستشارين الاقتصاديين لمجموعة أليانز، والذي اختير مؤخرا رئيسا لكلية كوينز بجامعة كامبردج. وحول تأثير إصابة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بـ "كوفيد-19" على الاقتصاد وأسواق المال، قال العريان إن ذلك يعطي دلالة بأن لا أحد في مأمن من الوباء. وأضاف العريان أن النمو الاقتصادي في العالم سيكون أقل من المطلوب وأقل من الممكن، أما أسواق المال فتعيش في عالم منفصل عن الاقتصاد، حسبما يرى العريان، وتؤدي بشكل جيد نسبيا على الرغم من معاناة الاقتصاد، لأن البنوك المركزية تضخ بها الكثير والكثير من الأموال (شاهد 2:36 دقيقة).

ارتفاع نسبة الشباب في مصر كان سببا رئيسيا في تعافي الاقتصاد المصري سريعا من صدمة "كوفيد-19" الأولى، مقارنة بدول أخرى، حسبما يرى العريان، مضيفا أن الدول التي شهدت نموا هي التي كان عليها مواجهة الوباء بطرق أخرى، لأنها لم تكن لتتحمل الاختيار بين الإغلاق التام أو الفتح التام. أما الصين فكانت لديها ميزة نسبية لأنها أول من واجه الوباء، وتعاملت معه مبكرا، فخرجت من الأزمة مبكرا. وتوقع العريان أن يكون التعافي الاقتصادي في الولايات المتحدة وأوروبا بطيئا للغاية (شاهد 1:12 دقيقة).

"كوفيد-19" ومعدلات البطالة حول العالم: تحدث العريان عن تأثير الجائحة على معدلات البطالة عالميا، مشيرا إلى أن الاقتصاديين يقولون إن هناك أربعة حلول لتلك الأزمة، إلا أن الحل الوحيد لتلك الأزمة – من وجهة نظره – هو تحفيز النمو الشامل المرتفع، "فإذا كان لديك الكثير من الديون فأفضل ما يمكن أن تفعله هو العمل على زيادة الدخل، ومع زيادة الدخل يمكن الوفاء بالديون والحفاظ على مستوى المعيشة". أما الحلول الثلاثة الأخرى فلن تجدي نفعا حسب قوله، وهي التقشف الذي يرى أنه لا يمكن اتباعه إلى الأبد، والحل الآخر هو القمع المالي، وهو أمر قد يشوه النظام الاقتصادي بالكامل ولن تتمكن الدول النامية من تنفيذه جيدا، والحل الأخير هو التخلف عن سداد عن الديون، ولا أحد يريد اللجوء إلى ذلك أيضا (شاهد 1:31 دقيقة). وأشاد العريان في هذا الصدد بالإجراءات التي اتخذتها الحكومة المصرية، والاستجابة السريعة من جانب البنك المركزي لاحتواء التأثيرات الاقتصادية للجائحة (شاهد 1:18 دقيقة).

اضغط هنا لمشاهدة المقابلة بالكامل (18:46 دقيقة).

توقعات صندوق النقد الدولي للنمو العالمي في الفترة المقبلة كانت أيضا ضمن اهتمامات لميس الحديدي، والتي أشارت إلى تصريحات المديرة العامة للصندوق كريستالينا جورجييفا، حول اعتزام الصندوق مراجعة توقعاته للنمو العالمي لهذا العام، بعد حدوث تحسن محدود مقارنة بالتوقعات السابقة للصندوق، والتي كانت تتوقع بدء التعافي في عام 2021 (شاهد 1:13 دقيقة).

أخبار اليوم

استمرار هبوط التضخم إلى أدنى مستوى له في 10 سنوات ربما يستوجب مشاورات مع صندوق النقد: قد تضطر مصر إلى إجراء مشاورات مع صندوق النقد الدولي إذا استمرت قراءة التضخم لشهر سبتمبر عند المستوى الحالي الذي يعد الأقل فيما يزيد عن عقد كامل، وفق ما كتبه باتريك وير في رويترز. تأتي تلك المشاورات بموجب شروط اتفاق الاستعداد الائتماني الذي وافق عليه الصندوق في وقت سابق من العام بقيمة 5.2 مليار دولار لمدة عام . وبموجب الاتفاق تلتزم السلطات المصرية، بإجراء مشاورات مع فريق فني من الصندوق إذا كان التضخم بصدد الهبوط دون مستوى 6% بنهاية سبتمبر، ومع المجلس التنفيذي للصندوق إذا انخفض التضخم السنوي دون 4%.

إلى أين وصل معدل التضخم؟ تباطأ التضخم من 4.2% في يوليو الماضي، إلى 3.4% في أغسطس، ليقترب من أدنى مستوياته منذ 2005. وبحسب رويترز، يتوقع بعض الاقتصاديين قراءة مماثلة لشهر سبتمبر. وعادة يجري إعلان قراءة التضخم في العاشر من كل شهر وهو ما يوافق السبت المقبل. وتوقع بنك الاستثمار رينيسانس كابيتال في مذكرة بحثية الشهر الماضي، تراجع التضخم بحلول نهاية العام الحالي لأقل من النطاق الأدنى الذي يستهدفه البنك المركزي، وهو 6% إلى 12%، نظرا لاستمرار تراجع الاستهلاك وخاصة في الأغذية والمشروبات.

ما هي التوقعات؟ تشير رويترز إلى أن صندوق النقد قد يوصي بخفض أسعار الفائدة خلال الاجتماع المقبل للجنة السياسة النقدية بالبنك المقرر في 12 نوفمبر. وقد يمثل ذلك مأزقا لصناع السياسة النقدية الذين باتوا حذرين في إجراء أي تيسير نقدي منذ الخفض التاريخي الطارئ في مارس بواقع 300 نقطة أساس لتحفيز تعافي الاقتصاد من تداعيات "كوفيد-19". وقال محمد أبو باشا، رئيس وحدة الاقتصاد الكلي لدى المجموعة المالية هيرميس، "لا أعتقد أنهم مستعدون لتقليص أسعار الفائدة بينما الموازين الخارجية ما زالت تحت ضغط. ارتفاع أسعار الفائدة الحقيقية يحافظ أيضا على تجارة الأجانب في فروق أسعار الفائدة". يعني ذلك أن المركزي يميل حاليا إلى الإبقاء على أسعار الفائدة لحماية العملة المحلية ومشتريات الأجانب في أدوات الدين المصرية، التي تعد مصدرا رئيسيا للعملات الأجنبية والاحتياطي الأجنبي، وسيكون التيسير النقدي الخيار الأمثل لصناع السياسة بعد التأكد من تعافي مصادر التدفقات الدولارية، بما في ذلك السياحة وتحويلات المصريين في الخارج، وفق الاقتصاديين الذين تحدثوا إلى رويترز.

وفي اجتماعها الأخير في سبتمبر الماضي وعلى خلاف التوقعات، خفضت لجنة السياسة النقدية أسعار الفائدة بواقع 50 نقطة أساس، وهو ما عزته إلى مؤشرات رئيسية خلال الصيف تنبئ بتعاف تدريجي للنشاط الاقتصادي. وقال بنك أوف أمريكا جلوبال ريسيرش إن قرار الخفض الأخير ربما كان خطوة استباقية لمواجهة ضغوط صندوق النقد لتقليص الفائدة في نوفمبر المقبل. ومن المقرر إجراء المراجعة الدورية الرسمية مع صندوق النقدي في ديسمبر المقبل.

وما الضرر في التضخم المنخفض؟ تراجع التضخم يعني تراجع النشاط الاقتصادي لكنه ليس سببا له. إذا هبط التضخم في أي اقتصاد أقل مما ينبغي، فإن هذا يعد إشارة إلى أن الأشخاص لا ينفقون ما يكفي من المال على الاستهلاك والاستثمار. لقد نجحت مصر في كبح التضخم بعد أن قفز إلى ذروة بلغت 33% في يوليو 2017 بعد قرار تعويم العملة وإطلاق برنامج الإصلاح الاقتصادي بدعم من صندوق النقد الدولي، وفق تشارلز روبرتسون، كبير الاقتصاديين لدى رينيسانس كابيتال، والذي أكد أن "كبح التضخم إلى هذه الدرجة في سوق ناشئة منخفضة الدخل مثل مصر إنجاز استثنائي". وتابع: "لكن أرى حاجة لتغيير بؤرة التركيز في 2021 و2022 إلى دعم النمو". وأشار إلى أن الاستثمار في الصناعات التحويلية ضعيف لعدة أسباب من بينها وباء "كوفيد-19".

هل ستكون المشاورات جزءا من جدول أعمال المراجعة المقررة في ديسمبر؟ لم يحدد تقرير خبراء صندوق النقد الدولي بشأن اتفاق الاستعداد الائتماني الذي تناولته إنتربرايز في أغسطس الماضي، الفترة التي سيعتمد عليها في تقييم التضخم أو موعد عقد أي مشاورات. ومع ذلك قال الصندوق إنه سيتابع مدى نجاح مصر في تنفيذ برنامج الإصلاح الاقتصادي من خلال إجراء "مراجعات نصف سنوية"، والتي سيكون أولها في ديسمبر 2020. وقال وزير المالية محمد معيط في الشهر الماضي إن بعثة من صندوق النقد الدولي ستزور مصر في ديسمبر المقبل، لإجراء المراجعة الأولى من بين مراجعتين لأداء الاقتصاد المصري، والتي تسبق صرف الشريحة الثانية بقيمة 3.2 مليار دولار من قرض الـ 5.2 مليار دولار الذي وافق الصندوق على منحه لمصر بموجب اتفاق الاستعداد الائتماني المبرم في وقت سابق من العام الحالي.

لقد كان للمركزي دور كبير في دعم الاقتصاد خلال الجائحة، بما في ذلك خفض الفائدة ومبادرات التحفيز التي أطلقها لدعم قطاعات محددة. لكن خفض الفائدة على المدى القصير سيكون تأثيره محدود في تحفيز الشركات على الإنفاق. وعلى أية حال مع استمرار تعافي الطلب في السوق، فليس هناك ما يجعل الشركات تقدم على الاقتراض في ظل أن معدل توظيف الأموال أقل بكثير من 100%. وعلى الرغم من ذلك يمكن أن يؤدي انخفاض أسعار الفائدة إلى زيادة الإنفاق الاستهلاكي قليلا.

وهناك أيضا الحاجة للحفاظ على جاذبية السوق لتجارة الفائدة، وقد أشارت صحيفة فايننشال تايمز إلى أن مصر قد تواجه منافسة من الأسواق الناشئة الأخرى التي تقوم برفع أسعار الفائدة لديها، ومن بينها تركيا والمجر.

ولمزيد من التفاصيل يمكنك قراءة فقرة إنتربرايز تشرح: تجارة الفائدة.

enterprise

"التمويل الدولية" تستثمر 25 مليون دولار في صندوق لوراكس كابيتال الثاني الجديد للاستثمار المباشر في الشركات الصغيرة والمتوسطة، وفق بيان للمؤسسة (بي دي إف). وفي وقت سابق من الأسبوع الجاري، حصل الصندوق الذي تديره شركة الاستثمار المباشر المصرية لوراكس كابيتال بارتنرز على تعهدات استثمارية بنحو 142 مليون دولارمن مساهمين آخرين من بينهم صندوق المشروعات المصري الأمريكي، والبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، وبنك الاستثمار الأوروبي ومؤسسة بروباكو التابعة لوكالة التنمية الفرنسية. وتستهدف لوراكس كابيتال 250 مليون دولار لإغلاق صندوق الاستثمار المباشر الثاني الذي يركز على الاستثمارات طويلة الأجل في الشركات المصرية الصغيرة والمتوسطة.

تعليق مؤسسة التمويل الدولية: صرح وليد لبدي المدير القطري لمؤسسة التمويل الدولية في مصر أن مساهمة مؤسسة التمويل الدولية من شأنها أن تساعد في جذب المزيد من رأس المال الخاص إلى سوق الاستثمار المباشر في مصر وزيادة قدرتها التنافسية وتنويع قاعدة المستثمرين، وفي نهاية المطاف تحسين وصول الشركات المتوسطة إلى رأس المال.

كان لبدي قد صرح في حوار مع إنتربرايز في أبريل الماضي أن الشمول والذي يتضمن الاستثمار في خدمات الرعاية الصحية والتعليم، وتعزيز الشمول المالي، وتسهيل الحصول على التمويل للمشاريع الصغيرة والشباب والمرأة، يعد أحد المحاور الرئيسية التي ترتكز عليها استراتيجية مؤسسة التمويل الدولية في مصر.

بريميوم إنترناشيونال وثروة كابيتال تطلقان شركة جديدة للتمويل الاستهلاكي هذا الشهر: تخطط شركة بريميوم إنترناشيونال لخدمات الائتمان لإطلاق شركتها الجديدة للتمويل الاستهلاكي برأسمال يبلغ 10 ملايين جنيه خلال الشهر الجاري، وذلك بالشراكة مع شركة ثروة كابيتال القابضة للاستثمارات المالية، وفق ما نقلته جريدة المال عن رئيس مجلس إدارة الشركة بول أنطاكي أمس الثلاثاء. وتعكف "بريميوم" حاليا على استكمال جميع الإجراءات اللازمة لتأسيس الشركة الجديدة، تمهيدا للحصول على رخصة من الهيئة العامة للرقابة المالية لممارسة النشاط، والتي قدمت الشركة بالفعل في أبريل الماضي طلبا إلى الهيئة بشأنها. وقال أنطاكي إن الشركة تستهدف اقتناص حصة تصل إلى 40% من السوق المحلية في غضون ثلاث سنوات. وكانت الشركتان قد وقعتا في ديسمبر الماضي اتفاقية لتأسيس الشركة الجديدة، والتي سيستحوذ بمقتضاها كل منهما على حصة قدرها 50% في رأسمال الشركة. وقال مسؤولون في هيئة الرقابة المالية في يوليو الماضي إنه من المستهدف أن يصل عدد الشركات الحاصلة على ترخيص ممارسة نشاط التمويل الاستهلاكي إلى 30 شركة بنهاية العام الجاري. وخلال الأسبوعين الماضيين، منحت هيئة الرقابة المالية كل من شركة "سهولة" التابعة لشركة سي أي كابيتال، ودرايف للتخصيم، التابعة لجي بي أوتو، والمتخصصة في حلول التمويل لسيارات الركوب، رخصة ممارسة النشاط.

وفي سياق منفصل، تعتزم "بريميوم" إصدار الشريحة الرابعة من برنامجها لسندات التوريق قصيرة الأجل البالغة قيمته ملياري جنيه في يناير المقبل، وفقا لأنطاكي، والذي توقع أن تبلغ قيمة الإصدار 250 مليون جنيه. وكانت الشركة قد أصدرت الشهر الماضي الشريحة الثالثة من البرنامج المستهدف إتمامه بنهاية 2021، بقيمة 182 مليون جنيه. وستكون الشريحة الرابعة، عند إتمام إصدارها، هي الأكبر في البرنامج، بعد أن أصدرت الشركة الشريحة الثانية في أبريل الماضي بـ 172 مليون جنيه، والأولى في أكتوبر الماضي بـ 169 مليون جنيه.

عمرو مصطفى كامل يقدم عرضا للاستحواذ على 100% من أسهم "المقاصة سبورت" بعد استقالته من رئاسة الشركة: قدم عمرو مصطفى كامل رئيس مجلس إدارة شركة المقاصة سبورت عرضا للاستحواذ على كامل أسهم الشركة التي تمتلك وتدير نادي مصر للمقاصة، أحد أندية الدوري المصري الممتاز لكرة القدم، وذلك بعد يومين فقط من استقالته من منصبه، وفق ما نقلته جريدة البورصة أمس عن مصادر مطلعة، والتي أوضحت أن كامل تقدم بالعرض من خلال شركة "أي فريندز سبورت" المملوكة له، دون أن تفصح عن قيمة العرض. وإلى جانب العرض السابق، تلقت شركة مصر للمقاصة للإيداع والحفظ المركزي مؤخرا ثلاثة عروض أخرى لشراء حصتها البالغة 71% في تابعتها "المقاصة سبورت"، وتعكف حاليا على تقييم هذه العروض، ومن المتوقع أن تبت فيها خلال شهر، وفق ما كشفت عنه المصادر، دون أن تفصح عن هوية مقدمي العروض الثلاثة، لكن تقارير أفادت الأسبوع الماضي أن كل من رئيس هيئة الترفيه السعودية تركي آل الشيخ، وشركة استادات القابضة، وجهة خليجية لم يكشف عنها، أبدوا اهتماما بالاستحواذ على الحصة المذكورة، ويستعدون للتقدم بعروض رسمية خلال أيام.

خفض تسويات “تقاسم التكاليف” مع شركات الطاقة الشمسية في مجمع بنبان بأسوان إلى 1.6 مليار جنيه: اتفقت الشركة المصرية لنقل الكهرباء مع مستثمري الطاقة الشمسية على خفض قيمة تسوية أزمة تقاسم التكاليف الإضافية الخاصة بمشروعات تعريفة تغذية الطاقة الشمسية في مجمع بنبان بأسوان، من 1.9 مليار جنيه إلى 1.6 مليار جنيه، بحسب ما نقلته جريدة البورصة عن مصادر بشركة نقل الكهرباء. وقسمت “نقل الكهرباء” المبلغ على 6 أقساط لمدة 5 سنوات، جزء منها دون فائدة وجزء آخر مضاف إليه فائدة التقسيط، دون ذكر النسبة بالتحديد. وكانت وزارة الكهرباء اتفقت العام الماضي مع مستثمري الطاقة بمجمع بنبان وعددهم 32 مستثمرا على سداد 1.9 مليار جنيه مقابل تكاليف ربط مشروعاتهم بالشبكة القومية، لكن يبدو أن المستثمرين طالبوا بتقليص المبلغ مرة ثانية. وكان مستثمرو بنبان اعترضوا في مايو من العام الماضي على طلب سابق للشركة المصرية بسداد 2.4 مليار جنيه مقابل الربط بالشبكة القومية. ووقعت شركات الطاقة الشمسية اتفاقية تقاسم التكاليف مع الشركة المصرية لنقل الكهرباء في 2015، وبموجبها يشارك المستثمرون في تكلفة ربط محطات الطاقة الشمسية بالشبكة القومية للكهرباء، وأعمال البنية الأساسية بمنطقة بنبان.

وتضع هذه التسويات نهاية للنزاع الذي نشب العام الماضي حينما قررت الشركة المصرية لنقل الكهرباء زيادة قيمة تقاسم التكاليف لمشروعات الطاقة الشمسية في مجمع بنبان بنسبة 25%، وذلك للمرة الثانية، بسبب ارتفاع أسعار البنية الأساسية، وذلك دون إخطار المطورين الذين رفضوا تحمل هذه الزيادة لأنه لم يصلهم ما يفيد بزيادة تكاليف الاستثمار بالمشروع، حسب قولهم.

المستشارون: جرى الاستعانة بمكتب المزغوني للمحاماه للقيام بدور المستشار القانوني لشركات الطاقة الشمسية.

تحالف "سيمنس-حسن علام" يفوز بإنشاء مركز تحكم قومي في العاصمة الإدارية بتكلفة 880 مليون جنيه: فاز تحالف "سيمنس-حسن علام" بالمناقصة التي طرحتها وزارة الكهرباء العام الماضي لإنشاء مركز ذكي للتحكم القومي في الكهرباء بالعاصمة الإدارية الجديدة، وفق ما ذكرته مصادر مطلعة لجريدة المال أمس. وتفوق تحالف سيمنس على تحالف مكون من شركتي ستيت جريد وهواوي الصينيتين وشركة أوراسكوم كونستراكشون، بعدما تقدم بعرض مالي بلغ 880 مليون جنيه في المناقصة، بانخفاض قدره 20% مقارنة بالعرض المقدم من التحالف الثاني والبالغة قيمته نحو 1.080 مليار جنيه، في حين استبعدت الوزارة تحالف آخر يضم شركتي جنرال إليكتريك والرواد المصرية من المنافسة على المشروع المقرر أن يستغرق تنفيذه نحو عامين. وستقوم الشركة الفائزة بتنفيذ نظام التحكم الرئيسي وتطوير شبكات الوقاية والاتصالات وتحسين جودة التغذية الكهربائية. وتمتلك مصر حاليا 6 مراكز قومية للتحكم في الكهرباء وتنوي زيادة عددها إلى 10 في السنوات المقبلة.

تمهيدا للتحول لشركة قابضة.. سيتي إيدج تخطط لإطلاق أذرع متخصصة في عدة مجالات: تستهدف شركة سيتي إيدج للتطوير العقاري، التي يضم هيكل ملكيتها هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة وبنك التعمير والإسكان، تأسيس العديد من الشركات التابعة لها والتي ستكون مسؤولة عن تطوير مشروعات معينة أو متخصصة في عدد من الأنشطة، مثل إدارة وتشغيل الفنادق، في غضون ثلاث سنوات، وذلك في إطار خطتها للتحول إلى شركة قابضة، وفق ما ذكره رئيس مجلس إدارة الشركة أشرف سالمان في مؤتمر صحفي أمس ونقلته جريدة حابي. وتعتزم سيتي إيدج ضخ استثمارات إضافية بقيمة 400 مليون جنيه في الربع الرابع من العام الحالي، ليرتفع بذلك إجمالي استثماراتها إلى 850 مليون جنيه بنهاية العام الجاري. وتخطط الشركة لمضاعفة هذا الرقم خلال العام المقبل ليصل إلى 3 مليارات جنيه، وفقا لسالمان.

شل وتوتال تخططان لتصدير 30 شحنة من الغاز المسال عبر محطة إدكو للإسالة خلال العام المقبل، وفق ما ذكره موقع اليوم السابع أمس نقلا عن مصادر في قطاع البترول. ويبلغ متوسط حجم الشحنة الواحدة نحو 150 ألف متر مكعب من الغاز، ما يصل بإجمالي الشحنات التي تنوي الشركات تصديرها إلى 4.5 مليون متر مكعب. وارتفعت صادرات البلاد من الغاز الطبيعي بأكثر من الضعف العام الماضي لتصل إلى 4.5 مليار متر مكعب، مقارنة بملياري متر مكعب في العام السابق عليه. وكشف "اليوم السابع" أيضا أن وزارة البترول والثروة المعدنية تعكف حاليا على إعداد خريطة استثمارية للغاز الطبيعي، والتي ستتيح للمستثمرين تحديد المناطق المطروحة في المزايدات العالمية ومعرفة البيانات المتوفرة لكل منطقة، وذلك لجذب المزيد من الاستثمارات الأجنبية.

السماح لشركات بورصة النيل بإنهاء التعاقد مع الراعي بعد العام الأول بشروط: وافق مجلس إدارة البورصة المصرية على السماح للشركات المقيدة بسوق الشركات الصغيرة والمتوسطة (بورصة النيل) بالتقدم بطلب لإعفائها من شرط التعاقد مع أحد الرعاة المعتمدين بعد عام شرط استيفائها للمهام المطلوبة من الراعي، وفقا للبيان الصادر عن البورصة المصرية (بي دي إف). وقالت البورصة إن هذه القرارات "تأتي في إطار حرص إدارتها على تطوير سوق الشركات الصغيرة والمتوسطة على نحو يسهم في مساعدة الشركات المصدرة في جهودها نحو النمو والتوسع وتكبير حجم أعمالها ومن ثم الانتقال إلى القيد بالسوق الرئيسي، وذلك وفق استراتيجية تطوير شاملة تمت صياغتها مع أطراف السوق ذات الصلة بالتنسيق مع البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية".

ما هو الراعي الرسمي؟ الراعي الرسمي هو إحدى الشركات المعتمدة لدى البورصة المصرية والمتخصصة في تقديم الاستشارات للشركات الراغبة في القيد في بورصة النيل، والتي تقوم بتأهيل الشركة للقيد في بورصة النيل، وإعداد إجراءات طرحها في البورصة، وتدريب العاملين بها على قواعد القيد والإفصاح وكيفية الالتزام بها. ويعمل الراعي الرسمي على إصدار تقارير بحثية عن الشركات المدرجة ببورصة النيل، وإدارة خدمات علاقات المستثمرين لتعريف المستثمرين بنشاط الشركات وخططها التوسعية، وهو ما يسهم في زيادة التداول على الأسهم المقيدة.

"ميلانجو" للخدمات الرقمية تنجح في جمع تمويل بالدولار من 6 خانات، في جولة بقيادة صندوق الاستثمار التكنولوجي "إيه 15" لرأس المال المخاطر، بحسب موقع مينابايتس. وتوفر "ميلانجو" الخدمات الإلكترونية لسكان التجمعات أو لأعضاء النوادي الرياضية. ومن بين أبرز عملائهم مدينة الجونة، التي أنشأتها شركة أوراسكوم للتنمية، وألماظة باي، التي أنشأتها شركة ترافكو، إضافة لشركات بينها سوديك وإعمار مصر ونادي سماش الرياضي. وتخطط "ميلانجو" لاستخدام التمويل الجديد لتوسعة فريق عملها وتطوير منتجاتها الإلكترونية.

أداء الصناعات المصرية تراجع بنسبة 25.4% منذ بداية جائحة "كوفيد-19"، إذ تأثرت بشكل بالغ بانخفاض المبيعات المحلية وتراجع الصادرات، وفقا لتقرير المؤشرات الصادر عن مركز تحديث الصناعة ومنظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية (يونيدو). وكانت القوى العاملة ثاني أكثر المؤشرات تأثرا، تلاها التمويل والسيولة، ثم خطوط الإنتاج، ومدفوعات الضرائب. ويقيس التقرير الأداء الإجمالي عن طريق دراسة الجوانب الخاصة بالعمالة، وخطوط الإنتاج، والتمويل والسيولة، وقدرة الشركات على سداد ما لديها من قروض وضرائب، والمبيعات المحلية والصادرات، ومدى اعتماد الشركات على التكنولوجيا الرقمية، وقدرتها على إدارة الأزمات.

أدى تراجع المبيعات المحلية وتوقف الصادرات إلى حدوث أزمة في السيولة لدى شركات التصنيع، والتي اضطرت بدورها إلى تسريح العمالة وتقليص نشاطها الإنتاجي، وفقا لما قاله التقرير. وتأثرت أيضا قدرة تلك الشركات على الوفاء بالتزاماتها الضريبية جراء تداعيات الفيروس، في حين ذكرت نسبة أقل من شركات التصنيع في مصر أنها واجهت صعوبات في هذا الجانب بشكل أكبر مما واجهته من حيث السيولة لديها أو العمالة أو العملية الإنتاجية، بما في ذلك نقص المواد الخام.

كانت إجراءات الإغلاق وصعوبة الحصول على المواد الخام وتراجع الطلب الاستهلاكي هي الأسباب الرئيسية لتراجع الأداء. واضطرت شركات التصنيع لتقليل ساعات العمل أو خفض العمالة أثناء إجراءات حظر التجوال، في الوقت الذي تسببت فيه الانقطاعات في سلاسل التوريد في حدوث عجز في المواد الخام.

وعلى الجانب الإيجابي، سجل قطاع الصناعة تحسنا كبيرا في تطبيق التكنولوجيا والحلول الرقمية من أجل مواصلة أعمالها وسط الأزمة الحالية. ولم يحدد التقرير التكنولوجيا التي اعتمدت عليها تلك الشركات، أو كيف تمكنت من دمجها في عملياتها التشغيلية. وأشارت الشركات أيضا إلى تحسن في سياساتها المتعلق بإدارة الأزمات منذ تفشي فيروس "كوفيد-19".

أسهمت إجراءات التحفيز التي قدمتها الحكومة والبنك المركزي في دعم الصناعة. وقال نحو نصف الشركات التي شملها الاستطلاع إن قرار البنك المركزي بتأجيل سداد أقساط القروض لمدة ستة أشهر ساعدها في التغلب على تداعيات وباء "كوفيد-19"، وقال 74% من الشركات إنها ترغب في تمديد قرار المركزي بتأجيل سداد أقساط القروض. وكان البنك المركزي قرر مؤخرا عدم تجديد مهلة إرجاء أقساط القروض. وذكرت الشركات أن خفض أسعار الكهرباء لقطاع الصناعة كان ثاني أكثر إجراء تحفيزي دعما لها، وقال 19% فقط من الشركات إنها استفادت من قرار خفض أسعار الغاز الطبيعي. وقال 20% من الشركات إن قرار البنك المركزي خفض أسعار الفائدة بمقدار 300 نقطة أساس في اجتماع طارئ خلال شهر مارس كان إيجابيا لأداء تلك الشركات. هذه الإجراءات ساعدت الشركات الكبيرة والمتوسطة على نحو غير متناسب مقارنة بالشركات الصغيرة، حيث أن بعض الشركات الصغيرة ومتناهية الصغر لم تستفد من أي من هذه الإجراءات. وكانت أكثر الإجراءات التي يمكن للشركات الصغيرة ومتناهية الصغر الوصول إليها هي تخفيض البنك المركزي لأسعار الفائدة وتأجيل استحقاق القروض.

جورميه إيجيبت تستعين بتكنولوجيا الذكاء الاصطناعي لتحسين عملياتها: أعلنت شركة جورميه إيجيبت المتخصصة في تصنيع وبيع المنتجات الغذائية الفاخرة عن تعاونها مع شركة سوفتيك تكنولوجيز، من خلال الاستعانة ببرنامج الذكاء الاصطناعي الذي طورته الشركة من أجل أتمتة عملياتها في السوق المصرية وتحسينها والتحكم بها، وفقا للبيان الصادر عن الشركة. وستتمكن شركة جورميه من خلال استخدام برنامج الذكاء الاصطناعي نورما من تحسين دقة خدمات التوصيل وأيضا تعزيز الكفاءة التشغيلية لعملياتها، وفقا لما قاله الرئيس التنفيذي للشركة جلال أبو غزالة.

كنا استضفنا أبو غزالة العام الماضي، في إحدى حلقات بودكاست إنتربرايز باللغة الإنجليزية "Making It"، وتحدث فيها حول الخطط التوسعية للشركة.

تصحيح: نشرنا أمس، نقلا عن جريدة المال، خبرا ذكر بالخطأ أن بنك جي بي مورجان بريطانيا صرف الدفعة الأولى بقيمة 332 مليون دولار من قرض لصالح إنشاء مشروع المونوريل. والصحيح أن هذا المبلغ هو دفعة مقدمة سددتها الهيئة القومية للأنفاق لتحالف الشركات المنفذة للمشروع، وهي بوماردييه وأوراسكوم كونستراكشون والمقاولون العرب، وفق ما أكده مسؤول بارز بشركة أوراسكوم كونستراكشون في تصريحات لإنتربرايز.

**شارك إنتربرايز مع أصدقائك**

إنتربرايز متاحة مجانا، فقط قم بزيارة صفحة تسجيل الاشتراك بالعربية أو الإنجليزية، واشترك لتصلك النشرة باللغة التي تفضلها. نقدم لك كل ما تريد أن تعرفه من أخبار مصر، ونرسلها إلى بريدك الإلكتروني من الأحد إلى الخميس قبل الثامنة صباحا. سجل اشتراكك باسمك وبريدك الإلكتروني ووظيفتك.

مصر في الصحافة العالمية

جاء في صدارة تغطية الصحافة الأجنبية لمصر هذا الصباح تقرير صحيفة الجارديان حول الاحتجاجات التي قام بها بعض المواطنين احتجاجا على حملة إزالة المباني المخالفة التي تقوم بها الحكومة حاليا. وتحدثت رويترز مع عدد من المواطنين الذين اشتكوا من تدني رواتبهم والتي لا تكفي لسداد الغرامات التي فرضت عليهم.

ونقلت جريدة فايننشال تايمز نتائج استطلاع يؤكد أن 15% من الشباب العربي يحاولون الهجرة إلى الخارج، بينما قال 27% ممن شملهم الاستطلاع إنهم فكروا في الأمر. وحظي خبر الإفراج عن الصحفية بسمة مصطفى بتغطية من موقع ذا نورث أفريكا جورنال.

ونشرت صحيفة واشنطن بوست تقريرا قالت فيه إن الإدارة الأمريكية أخطأت عندما قررت حجب مساعدات مالية عن إثيوبيا، في محاولة للضغط عليها لكي تتوصل إلى اتفاق نهائي مع مصر والسودان حول ملء وتشغيل سد النهضة، وأوضحت أن التدخل الأمريكي على هذا النحو زاد من إصرار أديس أبابا على موقفها وأظهر تحيز أمريكي لمصر في النزاع القائم حول مياه النيل.

وأبرز موقع جلف نيوز اتهام شيخ الأزهر لتصريحات الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون التي قال فيها "إن الإسلام دين يمر بأزمة" بأنها عنصرية.

دبلوماسية وتجارة خارجية

يتصدر أخبار الدبلوماسية هذا الصباح، اللقاء الذي عقدته وزيرة التعاون الدولي رانيا المشاط أمس مع السفير الفرنسي بالقاهرة ستيفان روماتيه، وبحث الجانبان تطورات اتفاقية الشراكة الاستراتيجية بين مصر وفرنسا الموقعة العام الماضي والبالغ قيمتها مليار يورو، وفق بيان صادر عن مجلس الوزراء. واستعرضت الوزيرة المشروعات التي سيتم تمويلها ضمن الاتفاقية البالغة مدتها أربع سنوات تنتهي في 2023، والتي ستشمل قطاعات البنية التحتية، والصحة، والتعليم، والطاقة، وإدارة المياه. ومن أبرز المشروعات التي ستحصل على التمويل ما يلي:

  • مشروع تطوير خطة سكة حديد أبوقير وتحويله إلى مترو كهربائي بمبلغ 250 مليون يورو
  • مشروعات الصرف الصحي بحلوان بقيمة إجمالية تبلغ 155 مليون يورو
  • مشروعات تنموية في قطاع الطاقة بقيمة 150 مليون يورو
  • اتفاقية دعم برنامج التأمين الصحي الشامل بقيمة 150 مليون يورو
hardhat

لماذا يعتبر فاقد مياه الري أهم مشاكل البنية التحتية المائية في مصر: بدأنا في إنتربرايز سلسلة من عدة أجزاء حول تقادم البنية التحتية المائية في مصر، وألقينا في الجزء الأول منها نظرة على كيف نفقد ما يقرب من 29% من مياه الشرب بسبب تسريب الأنابيب القديمة، بالإضافة إلى المباني المخالفة والعشوائيات التي تسبب ضغطا على شبكات المياه. وفي الجزء الثاني نظرنا في ما تحتاجه الحكومة لإصلاح المشكلة وجذب القطاع الخاص للمشاركة في تطوير شبكات المياه. أما اليوم فنستكشف كيف يؤثر التسريب على النشاط الأكثر استهلاكا للمياه في مصر، الزراعة.

وجدنا أن الزراعة تعاني من الصرف السطحي والتسرب والرشح، ويرجع ذلك بنسبة كبيرة إلى شبكة القنوات القديمة والمتهالكة والإصرار على استخدام أساليب ري عفا عليها الزمن. وفي حين أنه من الصعب تحديد كمية المياه المهدرة من التسرب والرشح في قنوات الري، فإنها كمية ضخمة بما يكفي لدفع الحكومة إلى إطلاق خطة لإصلاح البنية التحتية. ويعد الري هو المستفيد الرئيسي من الخطة القومية للمياه بتكلفة 50 مليار دولار حتى عام 2037، والتي قد ترتفع تكلفتها إلى تريليون جنيه (66 مليار دولار تقريبا)، حسبما قال الرئيس عبد الفتاح السيسي في يوليو الماضي (شاهد 1:59 دقيقة). ولأننا سبق وتفقدنا بالتفصيل الكيفية التي تلعب بها تحلية المياه ومعالجة مياه الصرف الصحي دورا في تلك الخطة، فقد أردنا تسليط الضوء على التفاصيل المتعلقة بسد تسريب القنوات والتحول إلى أنماط ري أفضل.

لكن أولا، دعونا نورد بعض الأرقام المتعلقة بالزراعة على سبيل التمهيد: استهلكت الزراعة وحدها 61.7 مليار متر مكعب (نحو 77%) من إجمالي المياه المستهلكة في السنة المالية 2019/2018 والبالغة 80.3 مليار متر مكعب، وفقا لأرقام الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء (بي دي إف). وتشير الأبحاث التي نشرها المعهد الدولي لإدارة المياه (بي دي إف) بالتعاون مع معهد بحوث إدارة المياه وطرق الري والحكومة الأسترالية، إلى أن هذه الأرقام أكثر بنسبة 85% من إجمالي استهلاك المياه في عام 2016.

وحتى هذا لا يكفي، فمصر تحتاج إلى 100 مليار متر مكعب كل عام إذا كانت تنوي زراعة 3 ملايين فدان وسد جوع ما يزيد عن 100 مليون مواطن، ثم توفير بعض المياه للاستخدام الصناعي، وهو ما أخبرنا به عباس شراقي، رئيس قسم الموارد الطبيعية في معهد البحوث والدراسات الأفريقية بجامعة القاهرة.

ما كمية المياه التي يهدرها نظام الري لدينا؟ هذا الرقم لا يتوفر بدقة، لكن كل من تحدثنا معهم أجمعوا على أنه في حدود مليارات الأمتار المكعبة. معظم الهدر يحدث بسبب التسرب والبخر، وهي عوامل يصعب قياسها بشكل دقيق، حسبما قال مسؤول بوزارة الري لإنتربرايز، موضحا أن الوزارة تحسب تقديرات مختلفة لكن لا يمكنها تحديد رقم معين. إلا أن هناك تقديرات، منها ما يشير إليه جهاز التعبئة العامة والإحصاء من أن دلتا النيل فقدت 7 مليارات متر مكعب من المياه في السنة المالية 2019/2018 بسبب تسريب القنوات. وتظهر البيانات أن الدلتا فقدت كذلك 2.5 مليار متر مكعب بسبب البخر، وبهذا يصل إجمالي الهدر سنويا إلى 9.5 مليار متر مكعب تقريبا، وهو رقم يتوافق مع التقديرات الأخرى. ويخبرنا شراقي أن قنوات الري في مصر، والتي يبلغ طولها 30 ألف كيلومتر، تهدر 8 مليارات متر مكعب من المياه من التسريب، وذلك حتى دون احتساب فاقد المياه نتيجة البخر.

كيف نفقد تلك الكمية الكبيرة من الماء بسبب التسرب؟ تتمحور الزراعة في مصر، وبالتحديد في الدلتا، حول المجتمعات الزراعية التي تأسست في الستينيات حول قنوات الري. وكثير من هذه المجتمعات مبني على أراض صحراوية مستصلحة، مما يجعل مناخها قاحلا وعرضة للبخر. وهذه القنوات حفرت في الأرض مباشرة، وبالتالي فإنها شديدة المسامية وقابلة للتسريب، كما يوضح شراقي. وهكذا فإن اجتماع هذه البنية التحتية القديمة مع الإصرار على الري بالغمر، والذي يصعب السيطرة عليه ويؤدي إلى الصرف السطحي، يتسبب في إهدار مليارات الأمتار المكعبة من المياه.

مدى خطورة الأمر: في سياق تأثير سد النهضة الإثيوبي، تشير التقديرات إلى أن تراجع حصة مصر من المياه بمقدار 5 مليار متر مكعب بشكل دائم سيؤدي إلى خسارة مليون فدان من الأراضي الزراعية، أو 12% من إجمالي الأراضي في البلاد، وهو ما ذكره وزير الري محمد نصر علام في حديثه لوكالة أسوشيتد برس في أغسطس الماضي.

وتتحرك الحكومة في عدة اتجاهات لمعالجة المشكلة، بينها تطوير البنية التحتية للترع من أجل وقف التسرب وتشجيع استخدام طرق الري الأكثر كفاءة ومنح حوافز للمزارعين المستخدمين لتلك الطرق. ويمكن لاستخدام نظم الري الحديثة ووقف تسريبات القنوات المائية أن توفر حوالي 5 مليار متر مكعب من المياه سنويا. ويمكن لتطوير نظم الري أن تحسن من الإنتاجية الزراعية بنسبة 30% إضافة لتحسين جودة المحصول بشكل كبير، طبقا للمتحدث باسم وزارة الري محمد السباعي، في تصريح لإنتربرايز.

وتقوم الحكومة حاليا بتطبيق مشروع مدته عامين لتأهيل وتطوير وتبطين 7 آلاف كيلومتر من الترع والمصارف الرئيسية على مستوى الجمهورية بتكلفة 18 مليار جنيه، بعد تصريحات بهذا الشأن للرئيس السيسي في يوليو الماضي. ويوضح السباعي أن 40% من تكلفة المشروع تغطيها قروض ومنح أجنبية من منظمات مشتركة مع عدة دول. وبدأ بالفعل تطبيق المرحلة الأولى، ومن المقرر أن ينتهي تأهيل 3.2 ألف كيلومتر من ترع الري في مارس 2021، بحسب مدير المشروع محمد السعدي، في تصريح لإنتربرايز. وقامت وزارة بتدبير حوالي 8.4 مليار جنيه لتطوير 383 ترعة في 19 محافظة، حسبما أعلن في أغسطس الماضي.

كما بدأت الحكومة في حملة لتشجيع أساليب الري الحديثة مثل الري بالتنقيط والرش والتسوية بالليزر، وذلك بدلا من الري بالغمر. وناقشت الحكومة في أغسطس أيضا تنفيذ تحديث نظم الري الحقلي على مساحة إجمالية تبلغ نحو 504 آلاف فدان في 8 محافظات.

ومن أبرز التحديات التي تواجه الحملة هي معارضة بعض المزارعين للتخلي عن أساليبهم القديمة للري. ويقول السباعي إن مزارعي المحاصيل الأكثر استهلاكا للمياه، مثل الأرز وقصب السكر، كانوا الأكثر معارضة لأنهم يعتقدون أن الري الحديث قد يؤثر على إنتاجيتهم. ويلفت شراقي إلى أن بعض المزارعين يعتقدون أن غمر التربة "ينظفها من المعادن الزائدة.. وهو ما قد يحسن من جودة المحصول". وتحاول الحكومة تصحيح تلك المعتقدات الخاطئة من خلال الإرشاد الزراعي، وفقا للسباعي، مشيرا إلى تجربة محافظة المنوفية، التي شهدت نجاح الحكومة في مساعدة المزارعين على زيادة إنتاجية حقولهم وجودة المحصول مع استخدام مياه أقل. ويضيف أن التجربة شجعت المزيد من المزارعين على طلب المساعدة في التحول لأساليب الزراعة الحديثة والتي أصبحت تستخدم في زراعة ألف فدان بدلا من 4.5 فدان فقط.

ويجري منح المزارعين حوافز مالية أيضا لإنجاح المشروع، لأن استخدام أساليب الري الكفؤة يتكلف ما بين 10 و12 ألف جنيه للفدان الواحد، بحسب السباعي. ومن أجل التخفيف على المزارعين وقعت الحكومة اتفاقيات مع البنك الأهلي المصري وبنك مصر والبنك الزراعي المصري لمنح المزارعين التمويل اللازم لعامين دون فائدة أو منحهم قرضا للسداد طويل الأجل بفائدة قليلة.

وتسير خطة تطوير نظم الري جنبا إلى جنب مع خطة البلاد لتطوير البنية التحتية للمياه، والتي تتضمن إنفاق 134.2 مليار جنيه حتى 2050 لبناء محطات تحلية مياه البحر، وهو ما يوفر 6.4 مليون قدم مكعبة يوميا بحسب وزير الإسكان عاصم الجزار. وتتكون الخطة من 6 مراحل خمسية تبدأ ببناء 47 محطة بحلول 2025 وبتكلفة 45 مليار جنيه. ومع ارتفاع سعر القدم المكعبة الواحدة من مياه البحر المحلاة إلى 15 جنيه، يجب توفير مياه الصرف المعالجة أيضا، وفقا لشراقي. ويقول الجزار إن وزارته تبني محطتي معالجة مياه صرف بهدف الزراعة بتكلفة 20 مليار جنيه، وهو ما يوفر 6.6 مليون قدم مكعبة من المياه يوميا تكفي لري 460 ألف فدان.

ويسير ذلك أيضا إلى جانب جهود الحكومة للتقليل من زراعة المحاصيل الأكثر استهلاكا للمياه، طبقا لتعديلات قانون الزراعة الصادرة في 2018. وتعطي التعديلات وزيري الزراعة والري سلطات أكبر لتنظيم زراعة بعض المحاصيل أو حظرها وتحديد أماكن زراعتها. وأيضا أعلنت وزارة الزراعة العام الماضي أنها ستتجه لزيادة نسبة المساحات المزروعة بـ "أرز الجفاف"، والذي يمتاز بقلة استهلاكه للمياه، إلى 500 ألف فدان، بدلا من 150 ألف فدان حاليا. ويستهلك أرز الجفاف 4 ألاف متر مكعب من المياه فقط لكل فدان منتجا 5 أطنان من الأرز مقارنة بـزراعة الأرز التقليدي والذي يحتاج إلى 6 ألاف متر مكعب من المياه للفدان الواحد وينتج 4 أطنان فقط من الأرز.

أبرز أخبار البنية التحتية في أسبوع:

  • أمازون تقول إنها تستهدف التعاقد على بدء تصنيع منتجاتها في السوق المصرية، وأبرزها أجهزة القراءة "كيندل" ومكبر الصوت الذكي "أليكسا" وعلامتها التجارية للملابس والأدوات المنزلية "أمازون بيزكس".
  • ترجيحات باستجابة الحكومة للمطالب المتكررة من المصنعين بخفض أسعار الغاز للمصانع إلى 4 دولار لكل مليون وحدة حرارية على الأقل بدلا من 4.5 دولار حاليا.
  • هيئة المجتمعات العمرانية ترفع من متطلبات الملاءة المالية المطلوبة لتخصيص قطع الأراضي التي تزيد قيمتها عن مليار جنيه.
  • بنك جي بي مورجان – بريطانيا يصرف الدفعة الأولى البالغة 332 مليون دولار من قرض بـ2.5 مليار دولار لصالح مشروع إنشاء خطين للمونوريل المقرر الانتهاء منهما في 2022 و2023.
  • عملاق الاستثمار المباشر البريطانية أكتيس يستهدف جمع 4-4.5 مليار دولار لإطلاق صندوق جديد باسم "أكتيس 5" يركز على الاستثمار في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في قطاعات الطاقة التقليدية والمتجددة والبنية التحتية.
  • شركة سوميتومو اليابانية للأنظمة اللاسلكية وكابلات السيارات تخطط لتأسيس مصنع باستثمارات مليار جنيه في العاشر من رمضان عن طريق تابعتها إس إي وايرنج سيستمز، لإنتاج ضفائر السيارات.
  • بدء تنفيذ أول شبكة صرف صحي بتمويل مشترك بين الأهالي والحكومة في مركز دكرنس بمحافظة الدقهلية وبتكلفة إجمالية 380 مليون جنيه، بحسب صحيفة اليوم السابع.

بالأرقام

Share This Section

برعاية
Pharos Holding - http://www.pharosholding.com/

متوسط سعر الدولار وفقا لبيانات البنك المركزي: شراء 15.68 جم | بيع 15.78 جم

سعر الدولار بالبنك التجاري الدولي: شراء 15.67 جم | بيع 15.77 جم

سعر الدولار بالبنك الأهلي المصري: شراء 15.68 جم | بيع 15.78 جم

مؤشر EGX30 (الثلاثاء): 11146 نقطة (+1.3%)

إجمالي التداول: 1.3 مليار جم (16% فوق المتوسط اليومي خلال 90 يومًا)

EGX30 منذ بداية العام حتى تاريخه: -20.2%

أداء السوق يوم الثلاثاء: أنهى مؤشر EGX30 جلسة الثلاثاء مرتفعا بنسبة 1.3% فيما صعد سهم البنك التجاري الدولي ذو الوزن النسبي الأكبر بالمؤشر بنسبة 0.9%. وقفز سهم مدينة نصر للإسكان بنسبة 6.5% ليكون أكبر الرابحين بين مكونات المؤشر، وتلاه سوديك بنسبة 4.3%، ثم أوراسكوم للتنمية بنسبة 4.1%. وسجل سهم دايس أسوأ أداء بعدما تراجع بنسبة 1.3%، وتلاه القابضة المصرية الكويتية بنسبة 0.3%، ثم مستشفى كليوباترا بنسبة 0.2%. وبلغ إجمالي قيم التداول 1.3 مليار جنيه. وكان المستثمرون الأجانب وحدهم صافي بائعين بنهاية الجلسة.

مستثمرون أجانب: صافي بيع | 48.5 مليون جم

مستثمرون عرب: صافي شراء | 33.9 مليون جم

مستثمرون مصريون: صافي شراء | 14.6 مليون جم

الأفراد: 79.0% من إجمالي التداولات (80.1% من إجمالي المشترين | 78.0% من إجمالي البائعين)

المؤسسات: 21.0% من إجمالي التداولات (19.9% من إجمالي المشترين | 22.0% من إجمالي البائعين)

خام غرب تكساس: 39.83 دولار (+1.56%)

خام برنت: 41.88 دولار (+1.43%)

الغاز الطبيعي (نايمكس، الأسعار المستقبلية): 2.51 دولار لكل مليون وحدة حرارية بريطانية (-3.94%، تعاقدات نوفمبر 2020)

الذهب: 1881.70 دولار أمريكي للأوقية (-2.00%)

مؤشر TASI: 8369.33 نقطة (+1.35%) (منذ بداية العام: -0.24%)
مؤشر ADX: 4428.78 نقطة (-0.11%) (منذ بداية العام: -11.68%)
مؤشر DFM: 2225.52 نقطة (+0.04%) (منذ بداية العام: -19.51%)
مؤشر KSE الأول:‏ 6272.01 نقطة (+0.96%)
مؤشر QE: 10016.28 نقطة (+0.60%) (منذ بداية العام: -3.93%)
مؤشر MSM: 3603.07 نقطة (+0.29%) (منذ بداية العام: -9.50%)
مؤشر BB: 1445.28 نقطة (+0.33%) (منذ بداية العام: -10.24%)

Share This Section

المفكرة

1- 10 أكتوبر (الخميس – السبت) إقامة معرض الكتاب بأرض كوتة بالإسكندرية.

6 أكتوبر (الثلاثاء): ذكرى انتصارات أكتوبر، عيد القوات المسلحة.

8 أكتوبر (الخميس): عطلة رسمية بمناسبة ذكرى انتصارات أكتوبر.

17 أكتوبر (السبت): بداية العام الدراسي 2021/2020 بالمدارس المصرية.

18 أكتوبر (الأحد): مجلس الشيوخ يعقد أولى جلساته.

29 أكتوبر (الخميس): المولد النبوي الشريف، عطلة رسمية.

نوفمبر: مصر تستضيف اجتماعات الأسواق الناشئة واجتماعات هيئات أسواق المال بمنطقة أفريقيا والشرق الأوسط.

2 نوفمبر(الإثنين): إعادة محاكمة رئيس الوزراء الأسبق أحمد شفيق أمام محكمة استئناف القاهرة في تهم فساد وزارة الطيران المدني.

4- 5 نوفمبر (الثلاثاء – الأربعاء): تعقد لجنة السوق الفيدرالية المفتوحة اجتماعا لمراجعة أسعار الفائدة بالولايات المتحدة.

4- 7 نوفمبر (الأربعاء – السبت): معرض سيتي سكيب مصر، المركز الدولي للمعارض، القاهرة.

12 نوفمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

15 نوفمبر (الأحد): مصلحة الضرائب تعقد ندوة تعريفية عبر تقنية "الفيديو كونفرانس" لمجموعة الشركات المشاركة في المرحلة الأولى لمنظومة الفاتورة الإلكترونية.

1 ديسمبر (الثلاثاء): صندوق النقد الدولي يجري أول مراجعاته للأهداف الموضوعة بموجب قرض الـ 5.2 مليار دولار الممنوح لمصر وفق اتفاقية الاستعداد الائتماني في يونيو الماضي (التاريخ ما زال مقترحا).

15- 16 ديسمبر (الثلاثاء – الأربعاء) اجتماع لجنة السوق المفتوحة الفيدرالية لمراجعة أسعار الفائدة بالولايات المتحدة.

24 ديسمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

25 ديسمبر (الجمعة): الكريسماس في الدول الغربية.

1 يناير 2021 (الجمعة): عيد رأس السنة، عطلة رسمية.

7 يناير 2021: عيد الميلاد المجيد، عطلة رسمية.

13 – 31 يناير (الأربعاء – الأحد): مصر تستضيف بطولة العالم لكرة اليد للرجال 2021، في منطقة أهرامات الجيزة.

25 يناير 2021 (الاثنين): ذكرى ثورة 25 يناير/ عيد الشرطة.

28 يناير 2021 (الخميس): عطلة رسمية بمناسبة ذكرى ثورة 25 يناير/ عيد الشرطة.

4 فبراير 2021 (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

18 مارس 2021 (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

12 أبريل 2021 (الاثنين): غرة شهر رمضان المبارك.

25 أبريل 2021 (الأحد): عيد تحرير سيناء.

29 أبريل 2021 (الخميس): عطلة رسمية بمناسبة عيد تحرير سيناء.

29 أبريل 2021 (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

3 مايو (الاثنين): شم النسيم، عطلة رسمية.

9 مايو (الخميس): عطلة رسمية بمناسبة شم النسيم.

12 – 15 مايو (الأربعاء – السبت): عطلة عيد الفطر.

31 مايو – 2 يونيو (الاثنين – الأربعاء): الدورة الخامسة لمؤتمر ومعرض مصر الدولي للبترول (إيجبس 2021)، القاهرة.

1 يونيو (الثلاثاء): صندوق النقد الدولي يجري ثاني مراجعاته للأهداف الموضوعة بموجب قرض الـ 5.2 مليار دولار الممنوح لمصر وفق اتفاقية الاستعداد الائتماني في يونيو 2020 (التاريخ ما زال مقترحا).

10 يونيو (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

22 يوليو (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، «سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها (رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«محرم وشركاه»، الشريك الرائد للسياسات العامة والعلاقات الحكومية (رقم التسجيل الضريبي: 459-112-616)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)، و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235) و«مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).