الأحد, 21 يونيو 2020

استطلاع إنتربرايز: توقعات بتثبيت "المركزي" لأسعار الفائدة في اجتماع الخميس المقبل

عناوين سريعة

نتابع اليوم

نبدو على موعد مع أسبوع مزدحم بالأخبار، إذ تجتمع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي الخميس المقبل، لمراجعة أسعار الفائدة. ويتوقع 9 من بين 10 محللين في استطلاع أجرته إنتربرايز أن يبقي "المركزي" على أسعار الفائدة دون تغيير، وذلك للمرة الثالثة على التوالي بعد الخفض التاريخي للفائدة بمقدار 300 نقطة أساس في مارس الماضي، لمواجهة تداعيات جائحة "كوفيد-19". المزيد من التفاصيل في فقرة "أخبار اليوم" أدناه.

المجلس التنفيذي لصندوق النقد الدولي يتخذ قرارا بشأن صرف قرض احتياطي بقيمة 5.2 مليار دولار يوم الجمعة 26 يونيو، وفقا لجدول أعمال الصندوق. وفي حالة الموافقة على القرض، ستتسلمه مصر على عدة شرائح خلال 2021، وهو ما أكده مدير إدارة الشرق الأوسط وآسيا الوسطى بالصندوق جهاد أزعور، في تصريحات نشرها موقع أهرام أونلاين.

انتهاء مفاوضات سد النهضة دون إحراز أي تقدم، ومصر تدعو مجلس الأمن الدولي للتدخل، في الوقت الذي أكد فيه الرئيس عبد الفتاح السيسي على حق مصر في التدخل المباشر في ليبيا استنادا للشرعية الدولية.

يبدأ 650 ألف طالب امتحانات الثانوية العامة اليوم، مع اتخاذ وزارة الصحة عدة إجراءات لضمان عدم تعرضهم لخطر الإصابة بفيروس "كوفيد-19".

"كوفيد-19" في مصر:

مصر تسجل 89 حالة وفاة و1547 إصابة جديدة بفيروس "كوفيد-19" أمس، وفق ما أعلنته وزارة الصحة. وارتفع بذلك إجمالي الحالات المسجلة في البلاد إلى 53758 حالة، من بينها 2106 حالة وفاة، و15779 حالة تحولت نتائج تحاليلها من إيجابية إلى سلبية، منها 14327 حالة تعافت تماما وخرجت من مستشفيات العزل والحجر الصحي. وكان عدد الإصابات اليومية في مصر قد بلغ رقما قياسيا أول أمس الجمعة، بعد تسجيل 1774 حالة إصابة جديدة.

البرلمان يقر تعديلات قانون احتياطات الوقاية من الأمراض المعدية: وافق البرلمان على تعديلات قانون الاحتياطات الصحية للوقاية من الأمراض المعدية خلال جلسة الأربعاء الماضي، وفق ما نشرته جريدة اليوم السابع. وتخول التعديلات للسلطات الصحية حق إلزام الأفراد بارتداء الكمامات الطبية وغيرها من المستلزمات الوقائية خارج أماكن السكن، إذا قدر وزير الصحة ضرورة ذلك. ومنحت التعديلات وزارة الصحة أيضا سلطة وضع القواعد والإجراءات المتعلقة بدفن ضحايا الأمراض المعدية. وتتراوح غرامة عدم ارتداء الكمامة بين 300 جنيه و5 آلاف جنيه، فيما تتراوح غرامة عدم اتباع إجراءات سلامة الدفن بين 5 و10 آلاف جنيه، وتتضاعف تلك العقوبة في حالة استخدام العنف أو التهديد باستخدامه.

وزارة التجارة والصناعة تمدد حظر تصدير الكمامات الجراحية ومستلزمات الوقاية من العدوى والكحول بكل أنواعه ومشتقاته لثلاثة أشهر إضافية، وذلك لضمان توفير احتياجات السوق المحلية من هذه المنتجات. وكانت الوزارة قد فرضت مطلع أبريل الماضي حظرا على تصدير تلك المنتجات حتى 17 يونيو الجاري.

مصر للطيران تعلن إجراءات الصحة والسلامة الجديدة مع استئناف الرحلات في الأول من يوليو. ونشرت الشركة مقطع فيديو توضيحيا للإجراءات (شاهد 01:52 دقيقة)، التي تشمل تطهير المطار كل 3 ساعات، وتطهير جميع الطائرات وعربات الحقائب والوجبات. ومن المقرر توفير معدات وقائية لكل أفراد الطاقم، والسماح للمسافرين فقط بدخول المطارات، مع إلزام كل الموجودين بارتداء الكمامات طوال الوقت. ونصحت الشركة المسافرين بالحضور إلى المطار قبل 4 ساعات ونصف الساعة من الرحلات الدولية وساعتين ونصف الساعة للرحلات الداخلية.

وفي غضون ذلك، قررت وزارة السياحة اشتراط وجود تأمين صحي ساري المفعول لدى جميع السياح الأجانب القادمين إلى مصر، بحسب جريدة البورصة.

المجلس العالمي للسياحة والسفر يصنف مصر كوجهة آمنة وصحية، وذلك بعد مراجعة بروتوكولات الصحة العامة والنظافة الصحية بالبلاد، في ظل الاستعدادات لبدء استقبال السياح الأجانب بالبحر الأحمر وجنوب سيناء ومطروح الشهر المقبل، وفقا لبيان صادر عن مجلس الوزراء.

ووكلاء السياحة الأجانب يعربون عن حماسهم: تتواصل شركات السياحة في الخارج، خصوصا في إيطاليا وأوكرانيا، مع السلطات المصرية لبدء إرسال السائحين، حسب ما أكده معتز صدقي عضو غرفة شركات السياحة والمدير العام لشركة ترافكو هوليدايز، في تصريحات لقناة إكسترا نيوز(شاهد 05:49 دقيقة).

وزير الإعلام أسامة هيكل يعزل نفسه في المنزل بعد اختلاطه بأحد المصابين بفيروس "كوفيد-19"، بحسب جريدة اليوم السابع. وكان وزير الإسكان عاصم الجزار قد لجأ إلى العزل الذاتي في الأسبوع الماضي للسبب نفسه.

ومقترح في البرلمان بطرح سندات مقومة بالجنيه المصري لمساندة الدولة في ظل الظروف التي تسببت فيها جائحة "كوفيد-19"، وفقا لجريدة المال. وقالت النائبة بسنت فهمي عضو اللجنة الاقتصادية بالبرلمان إن مقترحها يقوم علي مبدأ “الاقتصاد التشاركي الاجتماعي” من خلال طرح تلك السندات على غرار السندات التي صدرت عند بداية العمل بمشروع حفر قناة السويس الجديدة .

الحكومة تطلق مبادرة "نورت بلدك" لدمج المصريين العائدين من دول الخليج، على أن تقوم الدولة باستيعاب تلك العمالة في المشروعات القومية أو دعمهم من خلال جهاز تنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر، أو إطلاعهم على الأوعية الاستثمارية المتاحة، وفقا للبيان الصادر عن وزارة التخطيط.

وعلى الصعيد المحلي ولكن بعيدا عن "كوفيد-19":

"شركات الأشخاص" تقدم ضرائبها إلكترونيا بدءا من 2021، طبقا لقرار وزارة المالية. وتلتزم الشركات بإرسال إقراراتها الضريبية عبر الإنترنت وفقا للتعديل الأخير على قانون ضريبة الدخل منذ مارس الماضي، بينما ينضم الأشخاص اعتبارا من 1 يناير 2021. وتُعرف الوزارة الأفراد على أنهم المحامين والأطباء والاستشاريين وأصحاب الأصول، وغيرهم.

enterpriseWork, engage and communicate in an environment inspired by tranquility promoting productivity, clarity, and peace of mind.

وعلى الصعيد العالمي:

العالم يمر بمرحلة جديدة وخطيرة من جائحة "كوفيد-19"، مع وصول أعداد الإصابات لمستويات قياسية في الأمريكيتين ومع تسارع انتشار الفيروس في الشرق الأوسط وجنوب آسيا، وفقا لما صرح به مدير عام منظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم جيبريسوس. وأضاف: "لقد سئم الكثيرون، بشكل يمكن فهمه، من البقاء في المنزل. وتتطلع الدول بشغف لإعادة فتح المجتمعات والاقتصادات، ولكن لا يزال الفيروس ينتشر بسرعة، ولا يزال مميتا ومعظم الناس عرضة للإصابة".

الولايات المتحدة تتخطى حاجز الـ 30 ألف إصابة جديدة بفيروس "كوفيد-19" يوم الجمعة فقط. ويعد هذا هو أعلى معدل تشهده البلاد منذ الأول من مايو الماضي، مع ظهور بؤر واسعة من العدوى بين الشباب من سن 20 لـ 30 عاما، وفق ما ذكرته صحيفة نيويورك تايمز.

السعودية تقرر رفع حظر التجول بشكل كامل في جميع مناطق المملكة، والسماح بعودة جميع الأنشطة الاقتصادية والتجارية، مع استمرار تعليق العمرة والرحلات الدولية، وكذلك الدخول والخروج عبر الحدود البرية والبحرية، حتى إشعار آخر.

المكسيك ترشح نائب وزير خارجيتها خيسوس سيد في منصب المدير العام لمنظمة التجارة العالمية، وفقا لبيان صحفي أرسلته السفارة المكسيكية بالقاهرة (بي دي إف). وعمل سيد سابقا سفيرا لدولة المكسيك لدى الاتفاقية العامة للتعريفة الجمركية والتجارة (الجات)، كما عمل كمستشار أول في صندوق النقد الدولي، وخبير اقتصادي رئيسي في البنك الدولي. وكانت مصر قد رشحت رسميا في وقت سابق من هذا الشهر المحامي المصري السويسري عبد الحميد ممدوح لشغل منصب المدير العام للمنظمة، والذي يعمل حاليا كمستشار لرئاسة مجموعة العشرية لشؤون التجارة والاستثمار.

هذه النشرة تأتيكم برعاية
Pharos Holding - http://www.pharosholding.com/
CIB - http://www.cibeg.com/

توك شو

غلب الطابع السياسي والدبلوماسي على المواضيع التي تناولها مقدمو برامج التوك شو ليلة أمس، وجاء في مقدمتها ملف الصراع في ليبيا، وأيضا ملف سد النهضة الإثيوبي. وسنقدم لكم المزيد حول هذين الموضوعين في فقرة "أخبار اليوم".

التدخل المحتمل لمصر في ليبيا سيكون بناء على طلب من البرلمان الليبي، حسبما صرح به العميد خالد المحجوب، مدير إدارة التوجيه المعنوي بالجيش الليبي، في مداخلة هاتفية مع لميس الحديدي في برنامجها "القاهرة الآن". وندد المحجوب بالتدخل التركي في ليبيا وقال إن أنقرة تستعين بالمرتزقة للسيطرة على الموارد النفطية للبلاد (شاهد 58:20 دقيقة). وأشاد عمرو أديب، في برنامج "الحكاية"، بالدعم الدولي لموقف مصر تجاه ليبيا (شاهد 0:50 دقيقة).

مصر أحالت ملف سد النهضة إلى مجلس الأمن بالأمم المتحدة لحل نقاط الخلاف القائمة بين مصر وإثيوبيا حول السد، وليس لفرض إجراءات عقابية على أديس أبابا، وفقا لما صرح به وزير الخارجية سامح شكري، في مداخلة هاتفية مع خالد أبو بكر، في برنامج "كل يوم". وأوضح شكري أن الإجراء جاء في مسعى من جانب مصر لإنهاء التوتر بين البلدين وللحث على الوصول إلى اتفاق مرضي لجميع الأطراف حول السد (شاهد 5:35 دقيقة). وتناول الموضوع عمرو أديب في برنامج "الحكاية" (شاهد 4:09 دقيقة)، وإيمان الحصري في برنامج "مساء دي إم سي" (شاهد 6:29 دقيقة).

وزارة التربية والتعليم تواصل إجراءات التطهير والتعقيم استعدادا لامتحانات الثانوية العامة، حسبما صرح به وزير التربية والتعليم طارق شوقي، في اتصال هاتفي مع أديب. وقال شوقي إنه سيجري توزيع مليون و400 ألف كمامة يوميا على الطلاب والإداريين والمصححين (شاهد 3:17 دقيقة).

أخبار اليوم

أخبار اليوم تأتيكم برعاية

استطلاع إنتربرايز يرجح تثبيت أسعار الفائدة للمرة الثالثة على التوالي الخميس المقبل: من المرجح أن يتجه البنك المركزي المصري للإبقاء على أسعار الفائدة دون تغيير حينما تجتمع لجنة السياسة النقدية بالبنك للنظر في أسعار الفائدة الخميس المقبل، وفقا لاستطلاع للرأي أجرته إنتربرايز مع محللين اقتصاديين. وتوقع 9 من بين 10 محللين شملهم الاستطلاع ألا يقدم المركزي على أي تغييرات في أسعار الفائدة الرئيسية بعد الخفض التاريخي في مارس الماضي بواقع 300 نقطة أساس لمواجهة تداعيات "كوفيد-19".

ما هي معدلات الفائدة الحالية؟ يبلغ حاليا سعر العائد على كل من الإيداع والإقراض لليلة واحدة وسعر العملية الرئيسية 9.25% و10.25% و9.75% على الترتيب، كما يقف سعر الائتمان والخصم عند مستوى 9.75%.

ويرى العديد من الاقتصاديين أن المهمة الرئيسية للمركزي حاليا هي دعم العملة المحلية. وقالت منى بدير كبيرة الاقتصاديين لدى برايم القابضة: "نعتقد أن البنك المركزي سيثبت أسعار الفائدة في الاجتماع المقبل نظرا لأن تأثير أي خفض إضافي لسعر الفائدة سيكون محدودا، والحاجة إلى إبقاء العائد الحقيقي على أدوات الدين المحلية مربحا بما يكفي لتعويض الانخفاض المتوقع في قيمة الجنيه المصري". وأشار أيضا أحمد حافظ رئيس قسم البحوث لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في بنك الاستثمار رينيسانس كابيتال، إلى ضعف العملة، وقال إن أي خفض جديد سيؤدي إلى تراجع العائد على أذون وسندات الخزانة المحلية وهو ما قد يؤثر على عودة المستثمرين الأجانب، الذين بدأوا بالفعل في الرجوع إلى سوق السندات المقومة بالجنيه المصري بعد ثلاثة أشهر من نزوح تدفقات هائلة إلى خارج البلاد.

إلى أين يتجه الجنيه؟ واجه الجنيه ضغوطا خلال الأسابيع الماضية، ليخسر نحو 3% من قيمته أمام الدولار خلال الشهر الماضي ليصل إلى 16.11 جنيه للدولار بنهاية الأسبوع الماضي. وقالت رضوى السويفي رئيسة قطاع البحوث في فاروس القابضة للاستثمار، إنه من المتوقع أن يصل متوسط سعر الصرف إلى 16.5 جنيه للدولار خلال العام الجاري، وهو توقع أكثر تفاؤلا مقارنة بتوقعات بنوك الاستثمار العالمية التي رجحت مؤخرا تدهور العملة المحلية إلى نطاق يتراوح بين 16.5 و17.5 جنيه للدولار. ويتوقع الخبير الاقتصادي هاني توفيق، أن يواجه الجنيه مزيدا من الضغوط في الفترة المقبلة في ظل تراجع معظم موارد البلاد من العملة الصعبة. وشدد توفيق على ضرورة ترشيد الاستيراد باعتباره الحل الوحيد في الوقت الراهن لتخفيف الضغط على العملة المحلية.

ضغوط تضخمية في الأفق جراء تراجع الجنيه واستمرار الجائحة: رغم تراجع التضخم السنوي العام في المدن إلى 4.7% في مايو مسجلا أدنى مستوياته في 6 شهور، يرى أغلب المحللين أن المركزي لن يتجه لخفض الفائدة مرة أخرى هذا الشهر، مع الأخذ في الاعتبار احتمالية تسارع وتيرة التضخم في الأشهر المقبلة. وقالت مونيت دوس محللة الاقتصاد الكلي وقطاع البنوك بشركة إتش سي للأوراق المالية والاستثمار، إن مستويات الأسعار الحالية تعكس انخفاض الطلب مقارنة بمستويات استهلاك أعلى نسبيا خلال شهر رمضان. وتابعت: "من الآن فصاعدا، نتوخى الحذر لأن انخفاض الجنيه بحوالي 3% بالإضافة إلى الاضطرابات المحتملة في العرض جراء تراجع نشاط التجارة الدولية قد يؤدي إلى بعض الزيادات في الأسعار". وتتوقع دوس أن يبلغ متوسط معدل التضخم 8.4% خلال الأشهر المتبقية من العام الجاري، أي في النطاق المستهدف من البنك المركزي البالغ 9% (±3%)". من جانبها، ترجح السويفي أن يرتفع معدل التضخم السنوي من 4.7% في مايو إلى 7% – 7.5% بحلول نهاية العام. ويرى توفيق أن التضخم سيظل في مستويات منخفضة بسبب انخفاض الطلب جراء تراجع القوة الشرائية.

انقسام حول قرار المركزي بشأن الفائدة خلال الأشهر المتبقية من 2020. رجحت كل من السويفي وبدير انتهاء دورة التيسير النقدي هذا العام، وأعرب آخرون عن توقعات مستقبلية متشائمة. على الجانب الآخر، توقع جيمس سوانستون المحلل الاقتصادي لأسواق منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لدى كابيتال إيكونوميكس البريطانية، خفض الفائدة بواقع 225 نقطة أساس من الآن وحتى نهاية العام الجاري، ليصل العائد على الإيداع لليلة واحدة إلى 7%. وأوضح أن احتواء التضخم والتوقعات بالحصول على تمويل إضافي من صندوق النقد الدولي سيجعل البيئة أكثر ملاءمة لمزيد من التيسير النقدي. وبالمثل، يرى الخبير الاقتصادي هاني جنينة أنه لا يزال هناك مساحة لخفض آخر بمقدار 100 إلى 200 نقطة أساس خلال العام الجاري، وهو ما عزاه إلى الفارق الكبير بين أسعار الفائد في مصر والولايات المتحدة التي تقترب فيها الفائدة من الصفر، واستمرار الضغوط على العديد من القطاعات نتيجة ضعف الإنفاق وبطء سرعة دوران المخزون، والرغبة في خفض تكلفة الاقتراض الحكومي، ومواصلة دعم الجنيه من خلال شهادات الادخار ذات عائد الـ 15% والتي لن تتأثر بالخفض المحتمل، وفق توقعاته.

enterprise

البرلمان يمرر موازنة العام المالي الجديد 2021/2020 مع زيادة مخصصات الصحة والتعليم والبحث العلمي: أقر مجلس النواب في جلسته العامة يوم الأربعاء الماضي موازنة العام المالي الجديد 2021/2020 والتي تبلغ 2.2 تريليون جنيه، دون تغييرات تقريبا عن مشروع الموازنة الذي أصدرته وزارة المالية في أبريل الماضي، طبقا لبيان صادر عن وزير المالية محمد معيط.

تعديلات طفيفة: شهد مشروع القانون تعديلا عن المشروع المقدم من الحكومة، شمل زيادة مخصصات الصحة، والتعليم، والتعليم العالي والبحث العلمي بنحو 4 مليارات جنيه، لتستوفي الحصة المنصوص عليها دستوريا للقطاعات المذكورة، والتي تبلغ 10% من الناتج المحلي الإجمالي. وبموجب التعديل ارتفعت مخصصات الصحة والتعليم إلى 258.5 مليار جنيه بدلا من 254.5 مليار جنيه، والتعليم، والتعليم العالي والبحث العلمي إلى 424 مليار جنيه، بدلا من 423 مليار جنيه. وبذلك ارتفعت مخصصات القطاعين في الموازنة الجديدة إلى إجمالي 682.5 مليار جنيه، بزيادة قدرها 43% مقارنة بـ 545 مليار جنيه في موازنة العام المالي 2020/2019.

ويعد هذا أدنى بكثير من التوصيات: كانت لجنة التعليم والبحث العلمي بمجلس النواب قد أوصت الأسبوع الماضي بزيادة ميزانية التعليم قبل الجامعي بواقع 22 مليار جنيه 2021/2020، لمواكبة التغيرات الجديدة وخاصة التعليم عن بعد، كما أوصت اللجنة بزيادة اعتمادات المستشفيات الجامعية التابعة لوزارة التعليم العالي، في ظل الدور الذي تؤديه لمواجهة وباء كورونا.

عدا ذلك لم تشهد النسخة النهائية من الموازنة تغييرات، وقالت الوزارة إنها ستشهد مراجعة جديدة لدى انتهاء الربع الأول في 30 سبتمبر المقبل. وأعلنت الوزارة الشهر الماضي أن المستهدفات الخاصة بالميزانية لا تزال قيد المراجعة وسط حالة "عدم اليقين" المصاحبة لاشتداد أزمة "كوفيد-19" وتقلبات أسعار النفط عالميا.

والخطوة التالية هي إقرار الرئيس عبد الفتاح السيسي للموازنة قبل بداية العام المالي يوم 1 يوليو.

وزير المالية يرفع مجددا توقعاته للنمو في 2021/2020 إلى 5%: قال وزير المالية محمد معيط إنه يتوقع نمو الناتج المحلي الإجمالي لمصر بنسبة 5% خلال العام المالي المقبل 2021/2020، وذلك خلال ندوة عبر الإنترنت نظمتها الجمعية المصرية البريطانية للأعمال يوم الخميس. ويعد هذا التوقع أعلى من آخر تقديرات أعلنتها وزارة التخطيط، والتي توقعت نمو الناتج المحلي الإجمالي للعام المالي المقبل بنحو 3.5-4% في حالة السيطرة على الوباء خلال الشهر الحالي.

وتوقعات بانتهاء العام المالي الجاري بمعدل نمو 3.54%، مقارنة بـ 6% كانت مستهدفة في البداية، وفقا لوزير المالية. ويعد ذلك أقل من المعدل الذي قال معيط في وقت سابق من هذا الشهر إن الحكومة تتوقعه للعام المالي الحالى المنتهي نهاية هذا الشهر. وكان وزير المالية توقع في وقت سابق من الشهر الماضي أن ترتفع نسبة عجز الموازنة المتوقعة للعام المالي المقبل إلى 7.8% في حالة استمرار أزمة "كوفيد-19" حتى نهاية ديسمبر، مقابل نسبة 6.3% المستهدفة في مشروع الموازنة. وأضاف معيط أن نسبة الدين العام للناتج المحلي الإجمالي قد ترتفع أيضا إلى 88% خلال العام المالي المقبل 2021/2020، مقارنة بـ 83% المستهدفة سابقا في حال استمرار الأزمة أيضا حتى ديسمبر.

مصر في طريقها لتعزيز التنوع في مصادر التمويل، من خلال السندات الخضراء، والصكوك، وطرح سندات بإحدى العملات الآسيوية، إلى جانب إصدارات السندات التقليدية، وفقا لمعيط. ولا يزال أول إصدار للصكوك في مصر في انتظار الحصول على موافقة مجلس الوزراء، قبل عرضه على مجلس النواب وإقراره. وأوضح وزير المالية أن بمجرد تمرير التشريع الخاص بالصكوك، ستحدد الوزارة حجم وتوقيت الإصدار السيادي الأول للصكوك بالبلاد، والذي سيعتمد على ظروف السوق.

48.2% من الأسر المصرية تتوقع تراجع دخلها خلال الأشهر الـ 3 المقبلة جراء أزمة "كوفيد-19": أظهرت دراسة أجراها الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء أن نحو 48.2% من الأسر التي شملتها الدراسة تتوقع تراجع دخلها الشهري خلال الـ 3 أشهر المقبلة. وأظهرت الدراسة أيضا انخفاض هذه النسبة في الحضر لتصل إلى 43.3%، وارتفاعها في الريف لتصل إلى 52.3%. ووفقا لما جاء في الدراسة، بلغت نسبة الذين فقدوا أعمالهم جراء الظروف الحالية 26%، وبلغت نسبة الأشخاص الذين أصبحوا يعملون لساعات أقل أسبوعيا منذ تفشي الوباء 55.7%. ومن بين إجمالي الأشخاص المشتغلين، قال 73% منهم إن دخلهم تراجع منذ بداية تفشي الوباء – وذلك في الفترة ابتداء من نهاية شهر فبراير – وقال 60.3% من الذين انخفض دخلهم إن ذلك يرجع إلى الإجراءات الاحترازية التي أدت إلى تباطؤ النشاط الاقتصادي.

كيف تتأقلم الأسر المصرية مع هذه التأثيرات؟ وفقا لما جاء في الدراسة، يلجأ نحو 50% من الأسر إلى الاقتراض من الغير، فيما يعتمد 17% على المساعدات من أهل الخير، وحصلت 5.4% من الأسر على معونة العمالة غير المنتظمة. وأظهرت الدراسة أن نسبة من الأسر المصرية تعتمد بشكل كبير على ما لديها من مدخرات إلى جانب بيع ما لديها من أصول. وأظهرت الدراسة تغيرا في أنماط الاستهلاك من أجل المساعدة في الحفاظ على الميزانية الخاصة بتلك الأسر، وخفضت معظم الأسر استهلاكها الأسبوعي من اللحوم والأسماك والطيور، فيما ارتفع استهلاكها من البدائل الأقل تكلفة مثل البقوليات والمعلبات.

مستشفيات كليوباترا تنفي تنفيذ استحواذها على شركة ألاميدا هذا الأسبوع: نفت مجموعة مستشفيات كليوباترا، في إفصاح للبورصة المصرية (بي دي إف)، تقارير إخبارية رجحت إتمام صفقة استحواذها على شركة ألاميدا، المالكة لمجموعة مستشفيات دار الفؤاد والسلام الدولي، هذا الأسبوع. وكانت صحيفة البورصة نقلت عن مصدر لم تسمه وصف بالقريب من جهاز حماية المنافسة، القول إنه استطلع رأي خبراء بالقطاع الصحي أفادوا بأن الاستحواذ سيرفع من حصة كليوباترا بما يعادل 1% فقط من إجمالي الأسرة الطبية في مصر وهو ما لا يضر بالمنافسة في القطاع، مرجحا إتمام الصفقة الأسبوع الحالي.

وبدأت المحادثات بين الطرفين بهدف الاندماج في فبراير الماضي. وتضم مستشفيات كليوباترا نحو 780 سريرا، وفقا لأحدث بيانات صادرة عنها، موزعة على 6 مستشفيات كبيرة بالقاهرة الكبرى، ومنها مستشفى كليوباترا بمصر الجديدة، والنيل بدراوي، والشروق، والقاهرة التخصصي. وعلى الجانب الآخر تمتلك ألاميدا، التي يملكها الرئيس التنفيذي فهد خاطر ومجموعة كيه بي بي أو الإماراتية، نحو 670 سريرا، وتستحوذ على مستشفيات كبرى مثل السلام الدولي ودار الفؤاد. وفي حال نجاح الدمج أو الاستحواذ سيصبح الكيان الجديد أكبر مؤسسة صحية بالقطاع الخاص بطاقة استيعابية تضم 1450 سريرا.

"الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية" يقرض البنك التجاري الدولي 100 مليون دولار لمواجهة "كوفيد-19": قال البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية إنه وافق على تقديم قرض بقيمة 100 مليون دولار لصالح البنك التجاري الدولي في مصر بهدف إعادة إقراضها للشركات الصغيرة والمتوسطة في إطار مواجهة تداعيات "كوفيد-19". وأضاف في بيان له يوم الخميس أن التمويل يندرج ضمن خطة إطار العمل المرن التي استحدثها البنك لمواجهة التداعيات الاقتصادية لانتشار الفيروس حول العالم. وكان البنك الأوروبي قد أقر مؤخرا، تمويلا مماثلا لكل من البنك الأهلي المصري وبنك الكويت الوطني مصر، بغرض إعادة إقراضها للشركات الصغيرة والمتوسطة المتضررة من الجائحة.

وفي سياق متصل، أعلن البنك الأوروبي لإعادة الإعمار تقديم قرض لشركة التكنولوجيا المالية المصرية تي باي موبايل، ومقرها الإمارات، للاستحواذ على منصة المدفوعات الإلكترونية التركية باي جورو، دون الإفصاح عن قيمة القرض. وكانت الرئيسة التنفيذية لتي باي سحر سلامة ضيفتنا مؤخرا في بودكاست إنتربرايز باللغة الإنجليزية Making It، وتحدثت معنا عن تجربتها الناجحة في مجال التكنولوجيا المالية.

وكان البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية رصد 850 مليون دولار لدعم 5 بنوك مصرية هي بنك قطر الوطني مصر (كيو إن بي) والبنك الأهلي المصري والبنك الوطني الكويتي مصر والبنك التجاري الدولي وبنك مصر، بحسب هايكه هارمجارت، المديرة التنفيذية لمنطقة جنوب وشرق البحر المتوسط، في مقابلة مع إنتربرايز الأسبوع الماضي. والتي قالت أيضا إن البنك حريص على دعم شركات التكنولوجيا المالية الناشئة في المنطقة من خلال برنامجه ستار فينتشرز.

"حسن علام" توقع اتفاقية بقيمة 89 مليون دولار لإنشاء محطة كهرباء في أفغانستان: أعلنت مجموعة حسن علام، في بيان لها الخميس الماضي أن شركتها التابعة مرافق حسن علام وقعت مع شركة تابعة لمجموعة "غسان فار" الأفغانية اتفاقية تمويل بقيمة 89 مليون دولار، لإنشاء محطة توليد كهرباء بقدرة 59 ميجاوات في مدينة مزار شريف شمال أفغانستان. وقالت الشركة إن التمويل جاء بمشاركة كل من مؤسسة التمويل الدولية، وبنك التنمية الآسيوي وبنك التنمية الألماني.

مجلس الوزراء يستعرض مقترحا بتحويل برنامج "تكافل وكرامة" إلى صندوق استثمار: استعرض رئيس مجلس الوزراء مصطفى مدبولي، في اجتماع للمجلس أمس مقترحا قدمته وزارة التضامن الاجتماعي لتحويل برنامج تكافل وكرامة إلى صندوق استثمار لأموال المعاشات، حسبما جاء في بيان لرئاسة الوزراء. وقالت وزيرة التضامن الاجتماعي نيفين القباج إنه وفقا لمقترح مشروع قانون الضمان الجديد، سيجري تحويل المساعدات الضمانية الى مساعدات الدعم النقدي.

ما الذي تقترحه الوزارة تحديدا؟ تستهدف وزارة التضامن الاجتماعي إنشاء صندوق مستقل لاستثمار أموال المعاشات في أسواق المال من أجل تعظيم عائداتها. وقال المتحدث باسم الوزارة محمد العقبي في تصريحات لإنتربرايز، إن هذا واحد من عدة مقترحات تهدف لجعل برنامج "تكافل وكرامة" – والذي يصل عدد المستفيدين منه حاليا إلى 3.5 مليون شخص – أكثر جدوى من الناحية الاقتصادية. وأظهرت موازنة العام المالي 2021/2020 زيادة التأمينات والمعاشات لتبلغ مخصصاتها 170 مليار جنيه، إلى جانب 19 مليار جنيه تخصص لصالح معاشات الضمان الاجتماعي وبرنامج "تكافل وكرامة".

مجلس النواب يقر قوانين "الانتخابات البرلمانية" و"الحقوق السياسية" و"الشيوخ": وافق مجلس النواب في جلسته العامة يوم الأربعاء الماضي نهائيا على مشروعات قوانين بتعديل بعض أحكام قانون تنظيم مباشرة الحقوق السياسية، وقانون مجلس النواب، ومجلس الشيوخ، والهيئة الوطنية للانتخابات، والتي تهدف جميعها للتوافق مع التعديلات الدستورية التي جرى إقرارها العام الماضي. وكان المجلس قد وافق في وقت سابق من الأسبوع الماضي مبدئيا على مشروعات القوانين، والتي جاءت كما يلي:

مشروع قانون بتعديل قانون مجلس النواب، والذي ينص على رفع العدد الإجمالي لمقاعد البرلمان إلى 568 مقعدا بدلا من 540 مقعدا في السابق، وتخصيص ما لا يقل عن 25% منها للمرأة، وضمان التمثيل العادل بالمجلس لكل من العمال والفلاحين والمسيحيين وذوي الإعاقة والمصريين المقيمين في الخارج، في حين سيحتفظ رئيس الجمهورية بالحق في تعيين ما لا يزيد عن 5% من أعضاء المجلس، وفق ما نقلته جريدة الشروق. وينص مشروع القانون أيضا على أن يكون انتخاب مجلس النواب بواقع 284 مقعدا بالنظام الفردي، ومثلها بنظام القوائم المغلقة المطلقة. وقالت وكالة رويترز في تقرير لها إن زيادة عدد المقاعد التي يجري انتخابها بنظام القوائم المغلقة المطلقة إلى 50% بدلا من نحو 20% في البرلمان الحالي، قد يعزز هيمنة مؤيدي الرئيس عبد الفتاح السيسي على المجلس خلال الانتخابات المقبلة.

مشروع قانون بتعديل قانون تنظيم مباشرة الحقوق السياسية، والذي ينص على أنه يجب على كل مواطن يزيد عمره عن 18 عاما أن يباشر بنفسه الحقوق السياسية الآتية: إبداء الرأي في كل استفتاء ينص عليه الدستور، وانتخاب كل من رئيس الجمهورية، وأعضاء مجلس النواب، ومجلس الشيوخ، والمجالس المحلية. وتلزم التعديلات الجديدة الهيئة الوطنية للانتخابات بإصدار قرارها في التظلمات المقدمة إليها في موعد أقصاه 24 ساعة من تاريخ العرض عليها.

مشروع قانون مجلس الشيوخ، والذي سيكون بمثابة غرفة ثانية لمجلس النواب. وسيقتصر دور المجلس الجديد الذي ستكون مدته خمس سنوات، في تقديم المشورة بشأن ما يلي: الاقتراحات الخاصة بتعديل مادة أو أكثر من مواد الدستور، ومشروعات القوانين ومشروعات القوانين المكملة للدستور، ومشروع الخطة العامة للتنمية الاجتماعية والاقتصادية، ومعاهدات الصلح والتحالف وجميع المعاهدات التى تتعلق بحقوق السيادة، وما يحيله رئيس الجمهورية إلى المجلس من موضوعات تتصل بالسياسة العامة للدولة أو بسياستها فى الشؤون العربية أو الخارجية. ويشكل المجلس من 300 عضوا، ينتخب 100 منهم بالنظام الفردي ومثلهم بنظام القوائم المغلقة المطلقة، على أن يعين رئيس الجمهورية الباقي. وسيخصص للمرأة ما لا يقل عن 10% من إجمالي عدد المقاعد، وفقا لمشروع القانون الذي نشره موقع اليوم السابع.

ومن المتوقع أن تجرى الانتخابات البرلمانية نهاية العام الجاري، قبل أن ينهي المجلس الحالي دور الانعقاد السادس والأخير له.

وصدق مجلس النواب نهائيا أيضا على الآتي:

السيسي يحذر الميليشيات المدعومة من تركيا من التقدم نحو سرت والجفرة، ويؤكد أن تدخل مصر المباشر في ليبيا باتت تتوفر له الشرعية الدولية: أكد الرئيس عبد الفتاح السيسي في كلمته أمس خلال تفقده المنطقة الغربية العسكرية في سيدي براني، أن أي تدخل مباشر من الدولة المصرية في ليبيا باتت تتوفر له الشرعية الدولية سواء في إطار ميثاق الأمم المتحدة (حق الدفاع عن النفس) أو بناء على السلطة الشرعية الوحيدة المنتخبة من الشعب الليبي (مجلس النواب)، وستكون أهدافه: "الأول حماية وتأمين الحدود الغربية للدولة بعمقها الاستراتيجي من تهديدات المليشيات الإرهابية والمرتزقة، والثاني سرعة دعم استعادة الأمن والاستقرار على الساحة الليبية باعتباره جزءا لا يتجزأ من أمن واستقرار مصر والأمن القومي العربي، والثالث حقن دماء الأشقاء من أبناء الشعب الليبي شرقا وغربا لتهيئة الظروف لوقف إطلاق النار ومنع أي من الأطراف تجاوز الأوضاع الحالية، والرابع وقف إطلاق النار الفوري، والخامس إطلاق مفاوضات عملية التسوية السياسية الشاملة تحت رعاية الأمم المتحدة وفقا لمخرجات مؤتمر برلين وتطبيقا عمليا لمبادرة إعلان القاهرة".

سرت – الجفرة خط أحمر لمصر: وقال الرئيس: "إذا أعتقد البعض أنه يستطيع تجاوز الخط (سرت – الجفرة)، فهذا بالنسبة لنا خط أحمر"، داعيا إلى التوقف عند هذا الخط وإجراء مباحثات وتفاوض والوصول لحل للأزمة الليبية بحل سياسي. وقال الرئيس موجها حديثه لقادة القبائل الليبية: "عمرنا ما كنا غزاة لأحد، ولا معتدين على سيادة أحد، لكن احترمناكم ولم نتدخل، لأننا لا نريد أن يذكر لنا التاريخ أننا تدخلنا في بلدكم، وأنتم في موقف ضعف، لكن الموقف الآن مختلف، الأمن القومي العربي والأمن القومي المصري والليبي يهتز، لا نرغب في شيء إلا أمن واستقرار وسلامة ليبيا" (شاهد 16:07 دقيقة).

وكان الرئيس السيسي اجتمع يوم الخميس مع رئيس المخابرات العامة عباس كامل لاستعراض تطورات الأزمة الليبية، خاصة في أعقاب صدور مبادرة "إعلان القاهرة" والسعي نحو تحقيق بنودها، لا سيما وقف إطلاق النار. واستعرض الاجتماع كذلك جهود الدولة التي تكللت بإنهاء أزمة المواطنين المصريين المحتجزين في ليبيا وتأمين وصولهم إلى البلاد، وفق ما جاء في بيان لرئاسة الجمهورية.

تكثيف الجهود الدبلوماسية: دعت مصر جامعة الدول العربية إلى اجتماع طارئ لمجلس الجامعة على مستوى وزراء الخارجية لبحث تطورات الأوضاع في ليبيا. وذكر الأمين العام المساعد بالجامعة حسام زكي أنه يجري التنسيق حاليا مع سلطنة عمان، رئيس الدورة الحالية للجامعة، لتحديد موعد الاجتماع، والذي من المنتظر أن يعقد الأسبوع المقبل، عبر تقنية الفيديو كونفرانس، وفق ما ذكرته جريدة حابي نقلا عن وكالة أنباء الشرق الأوسط. وفي غضون ذلك، استقبل الرئيس السيسي يوم الخميس وزير الخارجية اليوناني نيكوس دندياس، بحضور وزير الخارجية سامح شكري، ورئيس المخابرات العامة عباس كامل، والسفير اليوناني بالقاهرة. وأكد دندياس خلال الاجتماع دعم بلاده لجميع المحددات الواردة بمبادرة إعلان القاهرة، مشيرا إلى أنها " تمثل رسالة سلام واستقرار ليس لليبيا فحسب بل للمنطقة ككل". وكذلك أجرى وزير الخارجية اتصالا هاتفيا مع نظيره الفرنسي جان إيف لودريان أمس لبحث تطورات الأوضاع في ليبيا، إلى جانب بحث عدد من القضايا الأخرى ذات الاهتمام المشترك. وأعربت السعودية والإمارات عن دعمهما لجهود مصر لحل الأزمة الليبية.

وتصدر الخبر تغطية الشأن المصري في وسائل الإعلام العالمية هذا الصباح: رويترز | بلومبرج | فرانس برس | جيروزاليم بوست | ليبيا أوبزرفر.

مصر تصعد ملف سد النهضة الإثيوبي لمجلس الأمن: أعلن بيان عن وزارة الخارجية المصرية يوم الجمعة أنها تقدمت بطلب لمجلس الأمن بالأمم المتحدة للتدخل في أزمة سد النهضة الإثيوبي بعد تعثر المفاوضات الأخيرة بين مصر والسودان وإثيوبيا. ودعت مصر المجلس إلى "التدخل من أجل تأكيد أهمية مواصلة الدول الثلاث التفاوض بحسن نية تنفيذا لالتزاماتها وفق قواعد القانون الدولي من أجل التوصل إلى حل عادل ومتوازن لقضية السد، وعدم اتخاذ أية إجراءات أحادية قد يكون من شأنها التأثير على فرص التوصل إلى اتفاق". وكان الرئيس عبد الفتاح السيسي قد أكد أمس تمسك مصر بالحل الدبلوماسي للأزمة، قائلا إن التحرك نحو مجلس الأمن بشأن ملف سد النهضة، يؤكد حرص مصر الدائم على اتخاذ المسار الدبلوماسي والسياسي لنهايته لحل الأزمة (شاهد 2:49 دقيقة).

انتهاء المفاوضات دون تقدم يذكر: أعلن وزير الري المصري محمد عبد العاطي انتهاء المفاوضات مع نظيريه السوداني والإثيوبي يوم الأربعاء الماضي دون تحقيق تقدم يذكر. واتهم بيان عن الوزير إثيوبيا باتخاذ "مواقف متعنتة على الجانبين الفني والقانوني" بينها رفض إبرام اتفاقية دولية ملزمة والاكتفاء بقواعد إرشادية تستطيع إثيوبيا تغييرها منفردة". وأشار إلى أن إثيوبيا رفضت إحالة المفاوضات إلى رؤساء وزراء الدول الثلاث كفرصة أخيرة، مما أدى لانتهاء المفاوضات. وعلى الصعيد الآخر قال بيان عن وزارة الري الإثيوبية إن المفاوضات حلت الخلافات التقنية ولكنها لم تنهِ الخلافات القانونية العالقة بين الدول الثلاث. واتفق في ذلك وزير الري السوداني ياسر عباس، الذي وصف المفاوضات بأنها سارت بشكل جيد، وشملت الاتفاق على 95% من الأمور الفنية، وفقا لصحيفة الشروق.

وكانت المفاوضات المستمرة منذ سنوات حول قواعد ملء وتفريغ السد شهدت تعثرا رئيسيا الأسبوع الماضي، إثر مقترح إثيوبي بالتخلي عن جميع الاتفاقات السابقة حول قواعد ملء السد والتي توصلت إليها الدول الثلاث خلال المفاوضات التي جرت في واشنطن برعاية أمريكية وبمشاركة البنك الدولي. وقال وزير الخارجية الإثيوبي جيدو أندارجاتشيو، في مقابلة مع وكالة أنباء أسوشيتد برس، إن بلاده تعتزم بدء ملء خزان السد الشهر المقبل حتى إذا لم تتوافق الدول الثلاث على التوقيتات والقواعد المنظمة، وهو ما تقول مصر إنه سيؤثر على نصيبها من مياه نهر النيل. وأوضح أنه "إذا انتظرنا مباركة الآخرين سيظل السد عالقا لسنوات وهو ما لن نسمح به". من جهته وصف وزير الخارجية سامح شكري تصريحات نظيره الإثيوبي بـ "غير اللائقة"، وأضاف في تصريح تلفزيوني مساء الجمعة أن مصر لا تسعى إلى أي تصعيد.

وحازت القصة بتغطية واسعة أيضا في وسائل الإعلام العالمية ومنها: أسوشيتد برس | فرانس برس | رويترز | بلومبرج | شينخوا | ذا ناشيونال | عرب نيوز | المونيتور.

“القابضة للصناعات المعدنية" توقع مذكرة تفاهم مع "دونج فينج" الصينية لتصنيع السيارات الكهربائية: وقعت الشركة القابضة للصناعات المعدنية التابعة لوزارة قطاع الأعمال، مذكرة تفاهم مع شركة "دونج فينج" الصينية لتصنيع السيارات، وذلك لتصنيع السيارات الكهربائية بمصنع النصر للسيارات، حسبما جاء بجريدة حابي نقلا عن رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة مدحت نافع. وقال نافع إن الاتفاقية تهدف إلى تصنيع سيارات كهربائية بطاقة إنتاجية أولية 25 ألف وحدة سنويا، على أن يبدأ أول إنتاج في الربع الأخير من 2021. ووقعت الشركة القابضة للصناعات المعدنية، الأسبوع الماضي مذكرة تفاهم مع شركة بروتون الماليزية، لإعداد دراسة جدوى متعمقة بهدف تجميع السيارات محليا في شركتي النصر للسيارات والهندسية لصناعة السيارات، التابعتين للشركة القابضة. وأوضح نافع أن الدراسة تستغرق 6 أشهر وتبحث إمكانية تجميع وتوزيع 20 ألف سيارة سنويا، بهدف توطين صناعة السيارات في البلاد خلال 3 سنوات مقبلة.

وفي سياق متصل، أعلن مدحت نافع في بيان شخصي أصدره، استقالته من رئاسة الشركة القابضة للصناعات المعدنية، وانتهاء عمله بنهاية الشهر الجاري، بعد قضائه عامين في منصبه.

تصحيح: نشرنا الأسبوع الماضي بطريق الخطأ أن الشركة القابضة للصناعات المعدنية وقعت اتفاقا مع شركة برودوا الماليزية لتجميع 20 ألف سيارة سنويا في مصر. والصحيح أن الشركة وقعت الاتفاق مع شركة بروتون. وقد قمنا بتصحيح الخبر على موقعنا الإلكتروني.

**شارك إنتربرايز مع أصدقائك**

إنتربرايز متاحة مجانا، فقط قم بزيارة صفحة تسجيل الاشتراك بالعربية أو الإنجليزية، واشترك لتصلك النشرة باللغة التي تفضلها. نقدم لك كل ما تريد أن تعرفه من أخبار مصر، ونرسلها إلى بريدك الإلكتروني من الأحد إلى الخميس قبل الثامنة صباحا. سجل اشتراكك باسمك وبريدك الإلكتروني ووظيفتك.

دبلوماسية وتجارة خارجية

البنك الإفريقي للتنمية يوافق على تمويل برنامج دعم الكهرباء والنمو الأخضر في مصر بقيمة 225 مليون يورو، بعد توقيع اتفاقية مع وزيرة التعاون الدولي رانيا المشاط، بحسب بيان الوزارة. ويهدف البرنامج إلى تعزيز استخدام الطاقة المستدامة والمتجددة وتخفيف آثار تغير المناخ.

بنية تحتية

السويدي توقع اتفاقية بقيمة 423 مليون جنيه لمد شبكات البنية التحتية للكهرباء والاتصالات بمدينة المستقبل

أعلنت شركة السويدي إليكتريك، في بيان لها أن شركتها التابعة السويدي للتجارة والتوزيع وقعت اتفاقية بقيمة 423.3 مليون جنيه مع شركة المستقبل للتنمية العمرانية لاستكمال أعمال البنية التحتية لشبكات الكهرباء والاتصالات للقطاعات في المرحلة الثالثة من مدينة المستقبل. وقالت الشركة إنه من المتوقع الانتهاء من تنفيذ الاتفاقية في غضون 22 شهرا. وكانت شركة السويدي إليكتريك وقعت في 2017 عقدا مع شركة المستقبل للتنمية العمرانية، بقيمة 620 مليون جنيه، لمد شبكات البنية الأساسية للكهرباء والاتصالات للمرحلة الأولى لمدينة المستقبل.

خامات وسلع أساسية

"السلع التموينية" تشتري 240 ألف طن قمح في مناقصة عالمية

أعلنت الهيئة العامة للسلع التموينية أنها اشترت 240 ألف طن من القمح في مناقصة عالمية يوم الخميس للشحن من 25 يوليو وحتى 5 أغسطس. ونقلت رويترز عن الهيئة القول إن المناقصة رست على 120 ألف طن من القمح الروسي و60 ألف طن من القمح الروماني ومثلها من القمح الأوكراني. وأعلن مجلس الوزراء في بيان يوم الجمعة أن كمية القمح المورد محليا بلغ 3.5 مليون طن منذ بدء الموسم في أبريل الماضي. وتستهدف وزارة التموين استيراد 800 ألف طن من القمح، فيما تتوقع جمع 3.6 مليون طن من القمح المحلي، خلال موسم التوريد الحالي، وذلك بهدف زيادة المخزون الاستراتيجي ليكفي لنحو 7-8 أشهر، ضمن خطة الدولة لتعزيز تأمين احتياجات البلاد من السلع الأساسية في ظل جائحة "كوفيد-19".

تعليم ورعاية صحية

جامعة بدر تنضم لقائمة أفضل 100 جامعة عالمية من حيث التأثير المجتمعي الحقيقي

أعلنت شركة القاهرة للاستثمار والتنمية العقارية اختيار جامعة بدر التابعة لتكون في المركز الـ 79 ضم التصنيف العالمي لأفضل 100 جامعة من حيث التأثير المجتمعي الحقيقي، وذلك من قبل منظمة الأمم المتحدة للتدريب والبحث، وفقا للبيان الصادر عن الشركة. وحلت الجامعة أيضا في المركز الـ 16 ضمن أفضل 50 جامعة على مستوى العالم من حيث تمثيل القيم الأخلاقية، وفي المركز الـ 33 ضمن أفضل 50 جامعة على مستوى العالم في المشاركة والتبادل الثقافي لطلاب الجامعات.

"العزبي" تستثمر 35 مليون جنيه في 40 فرعا جديدا هذا العام

تعتزم سلسلة صيدليات العزبي، المملوكة لمجموعة العزبي للأدوية، استثمار 35 مليون جنيه لإضافة 40 فرعا جديدا هذا العام ليرتفع بذلك العدد الإجمالي لفروعها إلى 200 فرع، وفق ما ذكره نائب الرئيس التنفيذي للسلسلة أحمد الساداتي لجريدة المال يوم الخميس الماضي. وأضاف الساداتي أن "العزبي" وقعت بالفعل عقودا بشأن 24 فرعا من الفروع الجديدة. وكشف أن شركته عدلت توقعاتها بخصوص المبيعات المستهدفة هذا العام لتنخفض إلى 2.8 مليار جنيه بدلا من 3 مليارات كانت تتوقعها بداية العام، في ضوء جائحة "كوفيد-19".

نقل وسيارات

تأجيل طرح مناقصة توريد قطارات الخط الرابع للمترو حتى 16 يوليو

أعلنت الهيئة القومية للأنفاق تأجيل طرح المناقصة العامة الدولية لتوريد القطارات للمرحلة الأولى من الخط الرابع لمترو الأنفاق، وذلك حتى 16 يوليو المقبل، بدلا من 17 يونيو الحالي، وفقا لما جاء بجريدة البورصة. وقصرت الهيئة المشاركة في المناقصة الدولية على الشركات اليابانية كمقاول أساسي. وكانت الحكومة المصرية حصلت على قرض من وكالة التعاون الدولي اليابانية (الجايكا) لتمويل تنفيذ المرحلة الأولى من الخط الرابع للمترو.

بنوك وتمويل

السيسي يوافق على اتفاقية تسهيلات ائتمانية لتورد 1300 عربة سكة حديد بقيمة مليار يورو

أصدر الرئيس عبد الفتاح السيسي قرارا بالموافقة على اتفاقية تسهيلات ائتمانية كانت الحكومة وقعتها في ديسمبر الماضي مع شركة ترانسماش الروسية، لتوريد 1300 عربة سكة حديد بقيمة مليار و16 مليونا و50 ألف يورو، وفقا لجريدة البورصة.

أخبار ختامية

"راحة بالي" تفوز بجائزة مبادرة كارتييه للنساء لمنطقة الشرق الأوسط: وقع الاختيار على "راحة بالي"، وهي شركة ناشئة مصرية لدعم الأمهات، لتفوز بجائزة مبادرة كارتييه للنساء لعام 2020 في الشرق الأوسط، وفقا لبيان صحفي (بي دي إف). وتعرّف الشركة، التي أسستها نادية جمال الدين في عام 2014، نفسها بأنها "منصة شاملة لدعم الأمهات المصريات ماديا وجسديا وعاطفيا وفكريا"، عن طريق تقديم برامج لتطوير الذات والتغذية وإعداد الأمهات. وجاء في مركز الوصيف منصتا "شفاء" لشراء الأدوية عبر الإنترنت التي أسستها المصرية رشا راضي، ومنصة "بلومينج بييز" لمحاربة السمنة لدى الأطفال، والتي أنشأتها السعودية رحاب حسنين.

بالأرقام

Share This Section

برعاية
Pharos Holding - http://www.pharosholding.com/

متوسط سعر الدولار وفقا لبيانات البنك المركزي: شراء 16.13 جم | بيع 16.23 جم

سعر الدولار بالبنك التجاري الدولي: شراء 16.13 جم | بيع 16.23 جم

سعر الدولار بالبنك الأهلي المصري: شراء 16.11 جم | بيع 16.21 جم

مؤشر EGX30 (الخميس): 10858 نقطة (-0.4%)

إجمالي التداول: 1.3 مليار جنيه (68% فوق المتوسط اليومي خلال 90 يومًا)

EGX30 منذ بداية العام حتى تاريخه: -22.2%

أداء السوق يوم الخميس: أنهى مؤشر EGX30 جلسة يوم الخميس متراجعا بنسبة 0.4%، فيما هبط سهم البنك التجاري الدولي ذو الوزن النسبي الأكبر بالمؤشر بنسبة 0.7%. وصعد سهم دايس بنسبة 2.1% ليكون أكبر الرابحين بين مكونات المؤشر، وتلاه سهم مستشفى كليوباترا بنسبة 2.0%، ثم أوراسكوم كونستراكشون بنسبة 1.8%. وسجل سهم جي بي أوتو أسوأ أداء بعدما انخفض سعره بنسبة 4.3%، وتلاه سوديك بنسبة 2.3%، وأوراسكوم للتنمية بنسبة 2.3%. وبلغ إجمالي قيم التداول 1.3 مليار جنيه. وكان المستثمرون الأجانب وحدهم صافي بائعين بنهاية الجلسة.

مستثمرون أجانب: صافي بيع | 285.1 مليون جم

مستثمرون عرب: صافي شراء | 0.7 مليون جم

مستثمرون مصريون: صافي شراء | 284.4 مليون جم

الأفراد: 41.4% من إجمالي التداولات (42.7% من إجمالي المشترين | 40.2% من إجمالي البائعين)

المؤسسات: 58.6% من إجمالي التداولات (57.3% من إجمالي المشترين | 59.8% من إجمالي البائعين)

خام غرب تكساس: 39.75 دولار (+2.34%)

خام برنت: 42.19 دولار (+1.64%)

الغاز الطبيعي (نايمكس، الأسعار المستقبلية): 1.67 دولار لكل مليون وحدة حرارية بريطانية (+1.89%، تعاقدات يوليو 2020)

الذهب: 1753 دولار أمريكي للأوقية (+1.27%)

مؤشر TASI: 7355.66 نقطة (+0.63%) (منذ بداية العام: -12.32%)
مؤشر ADX: 4345.28 نقطة (-0.71%) (منذ بداية العام: -14.39%)
مؤشر DFM: 2078.38 نقطة (+0.36%) (منذ بداية العام: -24.83%)
مؤشر KSE الأول:‏ 5443.32 نقطة (-0.62%)
مؤشر QE: 9320.18 نقطة (+0.98%) (منذ بداية العام: -10.60%)
مؤشر MSM: 3515.76 نقطة (-0.14%) (منذ بداية العام: -11.69%)
مؤشر BB: 1274.30 نقطة (0%) (منذ بداية العام: -20.86%)

Share This Section

المفكرة

25 يونيو (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

30 يونيو (الثلاثاء): ذكرى ثورة يونيو 2013، عطلة رسمية.

28 – 29 يوليو (الثلاثاء – الأربعاء): تعقد لجنة السوق الفيدرالية المفتوحة اجتماعا لمراجعة أسعار الفائدة بالولايات المتحدة.

30 يوليو – 3 أغسطس (الخميس – الاثنين): عطلة عيد الأضحى، عطلة رسمية.

13 أغسطس (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

19- 20 أغسطس (الأربعاء – الخميس): رأس السنة الهجرية، عطلة رسمية.

15- 16 سبتمبر (الثلاثاء – الأربعاء): تعقد لجنة السوق الفيدرالية المفتوحة اجتماعا لمراجعة أسعار الفائدة بالولايات المتحدة.

24 سبتمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

24 سبتمبر-2 أكتوبر (الخميس – الجمعة): مهرجان الجونة السينمائي، الجونة، مصر.

6 أكتوبر (الثلاثاء): ذكرى انتصارات أكتوبر، عيد القوات المسلحة، عطلة رسمية.

29 أكتوبر (الخميس): المولد النبوي الشريف، عطلة رسمية.

نوفمبر: مصر تستضيف اجتماعات الأسواق الناشئة واجتماعات هيئات أسواق المال بمنطقة أفريقيا والشرق الأوسط.

4- 5 نوفمبر (الثلاثاء – الأربعاء): تعقد لجنة السوق الفيدرالية المفتوحة اجتماعا لمراجعة أسعار الفائدة بالولايات المتحدة.

12 نوفمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

15- 16 ديسمبر (الثلاثاء – الأربعاء) اجتماع لجنة السوق المفتوحة الفيدرالية لمراجعة أسعار الفائدة بالولايات المتحدة.

24 ديسمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

25 ديسمبر (الجمعة): الكريسماس في الدول الغربية.

1 يناير 2021 (الجمعة): عيد رأس السنة، عطلة رسمية.

7 يناير 2021: عيد الميلاد المجيد، عطلة رسمية.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2018 Enterprise Ventures LLC ©