الخميس, 7 مايو 2020

صندوق النقد يجتمع الاثنين للبت في قرض لمصر بـ 2.7 مليار دولار

عناوين سريعة

نتابع اليوم

وزارة التعليم تبحث كيفية عودة الطلبة إلى المدارس في العام الدراسي المقبل، وفق ما ذكره الوزير طارق شوقي في اتصال هاتفي مع برنامج "التاسعة مساء" (شاهد 33:35 دقيقة). وقال شوقي إن من بين المقترحات المطروحة تقسيم حضور الطلاب إلى المدارس إلى ثلاث مجموعات، كل مجموعة تذهب إلى المدرسة يومين، وتستكمل بقية الأسبوع الدراسي عن طريق التعليم الإلكتروني، مع إمكانية مد اليوم الدراسي بالمدارس حتى الخامسة مساء. وشدد الوزير على أن تلك لا تزال مجرد مقترحات يجري دراستها.

وكيف سيكون شكل المدارس حول العالم عندما نعود إلى "الحياة الطبيعية"؟ سياسة التدوير قد تكون أحد الحلول. وهناك حل آخر أشارت إليه صحيفة جلوب أند ميل الكندية، والتي استعرضت استعدادات إعادة فتح المدارس في كيبك الكندية اعتبارا من الأسبوع المقبل. ومن المتوقع أن تلغي المدارس هناك مؤقتا فصول الرسم والفنون والألعاب والدراما، وأي فصول اختيارية أخرى، مع تقليل عدد الطلبة بشدة في الفصول. وعلى جانب الجامعات، ذكر موقع بيزنس إنسايدر أن بعض الكليات الأمريكية الكبيرة تستعد لزيادة محتوى التعليم عن بعد في الخريف المقبل، في حين سيتبع آخرون نظاما يمزج بين التعليم الإلكتروني وحضور الطلبة إلى صفوف الكلية، مع إلغاء أي أنشطة ومقررات إضافية.

وسيتعين على الشركات مراجعة أماكن جلوس الموظفين وأيضا سياسات العمل من المنزل خاصة بعد عودة المدارس: مع تحفز الكثيرين في مجتمع الأعمال حول العالم إلى "عودة الحياة لطبيعتها"، يكثر الحديث عن المساحات المكتبية. كانت نيويورك تايمز أشارت في وقت سابق إلى أن تصميمات مساحات العمل المفتوحة قد تصبح فكرة بالية. وأمس تناولت رويترز الأمر نفسه، فيما تساءلت وول ستريت جورنال ما إذا كان أصحاب الشركات سيفرضون المزيد من إجراءات وتقنيات المراقبة في أماكن العمل تحت مسمى الحفاظ على صحة الموظفين. وفي غضون ذلك، عرضت شركة كوشمان أند ويكفيلد العقارية تصميما جديدا تقترحه للمكاتب (شاهد 2:09 دقيقة).

ولكن ماذا لو أحببت العمل من المنزل ولا تريد العودة لمكتبك؟ سيكون على أصحاب الشركات مراجعة سياسات العمل من المنزل، خاصة بعد أن تفتح المدارس أبوابها مرة أخرى، ويصبح حينها العمل من المنزل أفضل كثيرا بالنسبة لكثير من الآباء.

وبالحديث عن العودة للمدارس، نشرت نيويورك تايمز تقريرا يشير إلى مزيد من الأدلة على دور الأطفال في نشر فيروس "كوفيد-19"، وهو ما قد يؤدي إلى زيادة العدوى المجتمعة عند إعادة فتح المدارس، خاصة في ضوء التقارير التي تتحدث عن تحور الفيروس إلى سلالة جديدة أكثر خطورة.

إليكم أهم المؤشرات الاقتصادية التي ننتظر صدورها خلال الأيام القليلة المقبلة:

  • من المنتظر أن يعلن البنك المركزي المصري صافي احتياطيات النقد الأجنبي لشهر أبريل خلال أيام.
  • من المتوقع أن تصدر بيانات التضخم لشهر فبراير يوم الأحد 10 مايو.
  • تجتمع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي يوم الخميس 14 مايو لمراجعة أسعار الفائدة.

وحول أداء أسواق الأسهم اليوم، تراجعت بورصات هونج كونج وطوكيو والصين في التعاملات المبكرة هذا الصباح، في حين خالفت بورصة كوريا الجنوبية هذا الاتجاه. وتشير تعاملات الأسواق المستقبلية إلى أن البورصات الأوروبية ستفتتح تعاملات اليوم على تراجع، في حين تشير التوقعات إلى ارتفاع المؤشرات الرئيسية في كل من بورصة لندن والبورصات الأمريكية خلال تعاملات اليوم.

ومحليا، ارتفع مؤشر EGX30 بمقدار 1% في جلسة أمس وسط اتجاه شرائي لدى المستثمرين الأجانب، ليكون بذلك أول ارتفاع للبورصة هذا الأسبوع. وبلغت قيمة تداولات أمس 909 مليون جنيه، أي بزيادة 33% عن متوسط قيمة تعاملات 90 يوم. وبلغت خسائر المؤشر الرئيسي منذ بداية العام وحتى جلسة أمس 26.3%.

متى سنفطر؟ يؤذن لصلاة المغرب اليوم الخميس في تمام الساعة 6:36 مساء بتوقيت القاهرة، ويؤذن لصلاة فجر الجمعة الساعة 3:29 صباحا.

"كوفيد-19" في مصر:

مصر تسجل 17 حالة وفاة و387 إصابة جديدة بفيروس "كوفيد-19" أمس الأربعاء، وفق ما أعلنته وزارة الصحة. وارتفع بذلك إجمالي الحالات المسجلة في البلاد إلى 7588 حالة، من بينها 469 حالة وفاة، و2314 تحولت نتائج تحاليلها من إيجابية إلى سلبية، منها 1815 حالة تعافت تماما وخرجت من مستشفيات العزل والحجر الصحي.

مجلس الدولة يستأنف العمل تدريجيا اعتبارا من السبت المقبل مع تطبيق مجموعة من الإجراءات الاحترازية لمنع انتشار "كوفيد-19" في مباني ومقار المجلس، وفق ما ذكرته جريدة الشروق. وتتضمن الإجراءات قصر دخول مباني مجلس الدولة

مؤقتا على المحامين المقبولين للمرافعة أمام المجلس، ووضع حد أقصى للموظفين والمحامين المصرح بدخولهم قاعة الجلسة للالتزام بمسافات التباعد الاجتماعي بما لا يقل عن متر ونصف المتر.

وصل 104 من المصريين العالقين في الخارج إلى مطار مرسى علم الدولي أمس على متن رحلة استثنائية من الهند، وسيخضع جميعهم للحجر الصحي لمدة 14 يوما في فنادق بالمدينة، وفق ما ذكرته جريدة المصري اليوم. يأتي هذا في إطار الجهود المبذولة من جانب الحكومة لتسيير رحلات طيران استثنائية إلى عدة دول حول العالم من أجل إعادة المصريين العالقين بها.

وجه رئيس مجلس الوزراء مصطفى مدبولي بالتوسع سريعا في صناعة الكمامات الطبية، على أن يجري التنسيق مع المصانع على الفور لتخصيص خطوط إنتاج لها في أقرب وقت ممكن، بعد أن تحدد الجهات المختصة المواصفات الخاصة بالكمامات وتعتمدها، وفق بيان لمجلس الوزراء. وجاء هذا خلال الاجتماع الذي عقده مدبولي مع وزراء التعليم العالي والصحة ومستشار رئيس الجمهورية لشئون الصحة والوقاية ورؤساء عدد من الجهات الأخرى، لمتابعة الموقف الطبي الحالي لمكافحة فيروس "كوفيد-19" في البلاد. وكلف مدبولي أيضا بالتعاقد على الأمصال الخاصة بالأنفلونزا الموسمية، لتكون متوافرة مع بداية موسم الشتاء المقبل.

والجائحة تعصف بصناعة الدعاية والإعلان، وفق ما نقلته الشروق عن أشرف خيرى، رئيس شعبة الدعاية والإعلان باتحاد الصناعات المصرية. ونقلت الصحيفة عن أحمد الشناوى، صاحب إحدى شركات الدعاية والإعلان، قوله إن الصناعة فقدت العديد من القطاعات الحيوية، ومن بينها قطاع العقارات والذى سجلت الدعاية الخاصة به تراجعا بنسبة 70% مقارنة بالعام الماضي. وأشارت دراسة أعدتها شركة AdMazad (بي دي إف) في وقت سابق من الأسبوع الجاري، إلى خلو ما يزيد عن نصف لوحات القاهرة الكبرى من الإعلانات خلال أبريل الماضي، مقارنة بنسبة إعلانات شاغرة بلغت فقط 18% في الشهر نفسه من العام الماضي.

تبرعات:

enterprise

حسن علام القابضة والسويدي إليكتريك تغطيان تكلفة استيراد 40 طنا من المستلزمات الطبية: استوردت الهيئة المصرية للشراء الموحد والإمداد والتموين الطبي خلال الفترة الماضية شحنتين من المستلزمات الطبية وزنهما نحو 40 طنا، وفق بيان مرسل عبر البريد الإلكتروني (بي دي إف). وتحملت شركتا حسن علام القابضة والسويدي إليكتريك تكلفة إحدى الشحنتين، فيما غطت السويدي إليكتريك منفردة تكلفة الأخرى.

شركة تكنولوجيا تشغيل المنشآت المالية "إي فاينانس" تتبرع بنصف مليون جنيه لتمويل أكبر قافلة مساعدات غذائية في مصر بهدف توزيعها على القرى الأكثر فقرا، وذلك بالتعاون مع مؤسسة مصر الخير ووزراتي التضامن الاجتماعي والشباب والرياضة، وفق بيان صادر عن الشركة.

وعلى الصعيد العالمي:

علامة على التعافي من "كوفيد-19"؟ ارتفاع طفيف في بعض حجوزات دول أوروبا على "إير بي إن بي": أظهرت الحجوزات الداخلية في هولندا والدنمارك على تطبيق إير بي إن بي تحسنا خفيفا بنهاية أبريل، إذ حققت ما بين 80-90% من أرقام العام الماضي، وفقا لما نقلته فايننشال تايمز. ويأتي هذا الارتفاع الطفيف رغم هبوط إيرادات أصحاب المنازل في أوروبا بنسبة 50% في أبريل مقارنة بأرقام 2019.

الإدارة الأمريكية تفكك تدريجيا خلية الأزمة المكلفة بمواجهة "كوفيد-19"، والتي شكلتها في يناير من أجل "مراقبة واحتواء وتخفيف" انتشار الفيروس، وذلك مع اتجاه البلاد إلى إنهاء الإغلاق وإعادة الفتح، وفقا لبي بي سي. وتضم الخلية التي يقودها نائب الرئيس مايك بنس أكثر من 20 من خبراء الصحة العامة ومسؤولي الإدارة.

الثلاث موضوعات التالية جديرة باهتمامكم ومن المتوقع أن يكون لها أصداء كبيرة في حينه:

  • الولايات المتحدة بدأت تتقبل حقيقة أن أمامها رحلة تعافي اقتصادي طويلة.
  • الركود الحادث في القارة الأوروبية من المرجح أن يكون الأسوأ منذ الحرب العالمية الثانية
  • والإدارة الأمريكية بقيادة الرئيس دونالد ترامب ترى أنه من الأفضل في الوقت الحالي تأجيج التوترات مع بكين.

توترات أمريكية صينية: خصصت الصحف الغربية صفحاتها الرئيسية للحديث حول تصاعد حدة التوترات بين الولايات المتحدة والصين، ومن بينها صحيفتي فايننشال تايمز ووول ستريت جورنال، واللتان أشارتا إلى أن الإدارة الأمريكية تدرس اتخاذ إجراءات عقابية ضد بكين من بينها انتزاع سلاسل التوريد وتدفق الاستثمارات منها، وسط انتقادات أمريكية لطريقة تعامل الصين مع تفشي وباء "كوفيد-19". وأظهر استطلاع للرأي أجرته وكالة رويترز أن توقعات المحللين تشير إلى أن الصين ستسجل تراجعا بنسبة تتجاوز 9% في كل من الصادرات والواردات لشهر أبريل.

والشركات الأمريكية تستيقظ على أزمة تمويل غير مسبوقة: أظهرت دراسة بحثية نشرها مجلس الاحتياطي الفيدرالي على موقعه الإلكتروني أول أمس أن الرؤساء التنفيذيين في الشركات الأمريكية لديهم مخاوف بشأن التمويل تزيد عما كان عليه الحال خلال الركود الاقتصادي عامي 2008 و2009. وأظهرت البيانات التي جمعت من استعراض النتائج المالية لأكثر من 600 شركة في الشهر الماضي أن 42% من الشركات الأمريكية المدرجة غير المالية تدرس خفض استثماراتها بنسبة تزيد عن الـ 25% المسجلة في ذروة الركود السابق. وأظهرت البيانات أيضا أن ما يزيد عن ربع عدد تلك الشركات تبحث خفض التوزيعات و17% منها استهلكت المزيد من خطوط الائتمان، أي أكثر من ضعف عدد الشركات المسجل عام 2008.

وسوق العمل الأمريكية في مواجهة كارثة حقيقية الآن، إذ أشار تقرير لمؤسسة "إيه دي بي" للأبحاث إلى أن ما يزيد عن 20 مليون مواطنا أمريكيا فقدوا وظائفهم خلال شهر أبريل، ليكون بذلك أسوأ قراءة منذ بداية إصدار هذا التقرير، ويزيد هذا الرقم بأكثر من الضعف مقارنة بعدد الوظائف التي فقدت في خضم الأزمة المالية العالمية.

وفي ظل هذه الأوضاع، ليس من المستغرب أن العديد من حكومات الولايات تلح على إعادة فتح اقتصاداتها. ولكن مع وصول حالات الإصابة اليومية في الولايات المتحدة جراء فيروس "كوفيد-19" إلى 30 ألف حالة، ومع عدم كفاية الاختبارات التي تجريها السلطات، فإنه من الواضح أن الولايات المتحدة في طريقها لمصير مجهول وأنها ستفقد السيطرة على انتشار الفيروس، حسبما جاء في تقرير نشره موقع أكسيوس.

فلننس نمط التعافي على شكل حرف "V": نقلت وكالة بلومبرج عن أحد الأشخاص قوله إن لاري فينك، الرئيس التنفيذي لشركة "بلاك روك" صرح خلال اجتماع خاص مع مستثمرين أنه يتوقع موجة من الإفلاس بين الشركات خلال الأشهر المقبلة، وأيضا حدوث تراجع ممتد في الطلب الاستهلاكي وزيادة ضرائب الشركات بنسبة 8% لتصل إلى 29%.

وتوقعات هي الأسوأ لاقتصاد منطقة اليورو منذ فترة الحرب العالمية الثانية: حذرت رئيسة البنك المركزي الأوروبي، كريستين لاجارد، من أن منطقة اليورو تواجه شبح انكماش اقتصادي بحجم ووتيرة غير مسبوقين منذ الحرب العالمية الثانية، وقالت إنه من المحتمل أن ينكمش اقتصاد منطقة اليورو بما يصل إلى 12% خلال هذا العام، وفقا لصحيفة نيويورك تايمز. ويرى صناع السياسات أن المركزي الأوروبي لن يستطيع وحده تغيير الأوضاع الحالية ما لم يكون هناك دعم وتنسيق من جانب السياسيين، ويخشى محللون من أن الاتحاد الأوروبي "المنقسم" لن يتمكن من التغلب على الأزمة الحالية.

وفي ألمانيا، قضت المحكمة الدستورية خلال هذا الأسبوع بأن برنامج شراء السندات الحكومية، والذي يعد أحد الأدوات الرئيسية التي لدى البنك المركزي الأوروبي لحماية منطقة اليورو يخالف الدستور الألماني، وفقا لصحيفة فايننشال تايمز. ويأتي هذا في الوقت الذي قالت فيه المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل إن بلادها تركت المرحلة الأولى من وباء "كوفيد-19" وراء ظهرها وأنها تستعد لإعادة فتح المدارس ومراكز الرعاية الصحية والمتاجر والمطاعم في الأيام المقبلة، كما تستعد لإعادة فتح الفنادق بنهاية الشهر الحالي.

وبعيدا عن كورونا وفي موضوع يتعلق بتغير المناخ، أظهرت دراسة أجرتها الأكاديمية الوطنية الأمريكية للعلوم أن ما يقرب من ثلث سكان العالم سيعيشون في مناطق ترتفع فيها درجات الحرارة لمستويات لا يمكن للبشر تحملها بحلول عام 2070 إذا ما تواصل تغير المناخ بوتيرته الحالية، وفقا لصحيفة نيويورك تايمز. وأشارت الدراسة إلى أن تلك المناطق الأكثر تأثرا هي تلك التي تشهد أسرع نمو سكاني حاليا، تشمل مناطق الشرق الأوسط، وجنوب الصحراء الأفريقية، والهند، وأمريكا الجنوبية، وجنوب شرق آسيا وأستراليا.

enterprise

نحن على موعد اليوم مع الحلقة الثالثة من بودكاست إنتربرايز باللغة الإنجليزية Making It في موسمه الثاني، والذي يأتيكم كل يوم خميس.

نستضيف في حلقة اليوم عمرو أبو عش، المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة "تنمية" المتخصصة في حلول التمويل متناهي الصغر. ترك أبو عش منصبه في بنك القاهرة لينطلق في مغامرة جديدة من خلال تأسيس شركة "تنمية"، والتي استطاعت أن تتحول من مجرد شركة ناشئة غير معروفة إلى اللاعب الرئيسي في مجال توفير التمويل متناهي الصغر للقطاع الخاص في مصر، كما استطاعت أن تلفت أنظار الآخرين في عالم المال إلى إمكانية تحقيق أرباح من خلال خدمة "قاعدة الهرم" في الاقتصاد القومي.

اضغط هنا للاستماع إلى حلقة اليوم على: موقعنا الإلكتروني | أبل بودكاست | جوجل بودكاست. وأيضا على سبوتيفاي خارج منطقة الشرق الأوسط. ويمكنكم الاشتراك في بودكاست Making It من هنا.

هذه النشرة تأتيكم برعاية
Pharos Holding - http://www.pharosholding.com/
CIB - http://www.cibeg.com/

أخبار اليوم

أخبار اليوم تأتيكم برعاية

صندوق النقد يبت في حزمة تمويلية إلى مصر الاثنين المقبل: من المتوقع أن يقر صندوق النقد قرضا بقيمة 2.7 مليار دولار إلى مصر بموجب برنامج أداة التمويل السريع إلى مصر، حينما يجتمع مجلس المدراء التنفيذيين بالصندوق الاثنين المقبل، وفق تقرير نشرته بلومبرج نقلا عن مسؤول مطلع لم تفصح عن اسمه. وطلبت الحكومة من الصندوق الشهر الماضي الحصول على حزمة دعم مالي وفني جديدة، في صورة تمويل عاجل لمدة عام وفق برنامج أداة التمويل السريع لمساعدتها في التغلب على تداعيات جائحة "كوفيد-19" وأيضا حزمة تمويلية أخرى وفق أداة "اتفاق الاستعداد الائتماني"، لدعم ميزان المدفوعات والحفاظ على زخم عملية الإصلاح الاقتصادي. وقالت أوما راماكريشنان، رئيس بعثة صندوق النقد الدولى لمصر إن خبراء الصندوق في مناقشات مع السلطات ويتوقعون عرض طلب أداة التمويل السريع على مجلس المدراء التنفيذيين يوم 11 مايو، وفق ما نقلته جريدة المال. ويتعارض ذلك مع تقرير سابق لموقع مصراوي ذكر نقلا عن مسؤول بالبنك المركزي المصري أن الصندوق وافق بالفعل على القرض وأن مصر ستتلقى الشريحة الأولى الاثنين المقبل.

ويظهر جدول اجتماعات المجلس التنفيذي لصندوق النقد على موقعه الإلكتروني يوم الاثنين بندا واحدا: مناقشة طلب مصر بشأن برنامج أداة التمويل السريع.

ولم تفصح الحكومة حتى الآن عن حجم التمويل المطلوب بموجب برنامج أداة الاستعداد الائتماني، لكن من المرجح أن القرض على غرار أداة التمويل السريع سيمتد عاما واحدا وسيكون مصحوبا بإصدار سندات سيادية لدعم الحساب الجاري للبلاد، وفق المصدر الذي تحدث إلى بلومبرج، دون الخوض في مزيد من التفاصيل. وكان معهد التمويل الدولي قد رجح في مذكرة بحثية أن يوافق صندوق النقد الدولي على إقراض مصر 8.4 مليار دولار بموجب أداتي التمويل السريع واتفاق الاستعداد الائتماني (تمثل 300% من حصتها في الصندوق) بناء الاحتياجات التمويلية للدولة، وقدرتها على السداد، والتزامها بالإنفاق الجيد للتمويلات السابقة من الصندوق.

enterprise

المشاط: "كوفيد-19" يعجل بخطط الإصلاح الاقتصادي ولا يعطلها: قالت وزيرة التعاون الدولي رانيا المشاط إن الحكومة لا تعتزم إبطاء وتيرة تنفيذ برنامج الإصلاح الاقتصادي بسبب أزمة "كوفيد-19"، وذلك في مقابلة مع قناة سي إن بي سي (شاهد، 2:29). وأضافت المشاط أنه على العكس، ستعجل الحكومة بتنفيذ خطط مثل توسعة شبكة الحماية الاجتماعية لتشمل عددا أكبر من محدودي الدخل إضافة لإجراءات تتعلق بالعمالة غير الرسمية والشمول المالي.

الإجراءات الإصلاحية السابقة هيأت الاقتصاد لتحمل صدمة "كوفيد-19"، حسبما قالت المشاط. وأشارت الوزيرة إلى أهمية زيادة احتياطي النقد الأجنبي وخلق مستوى أمان مالي سمح للحكومة بتقديم حزم تحفيزية وإجراءات أخرى لدعم الاقتصاد. وقالت المشاط "لولا الإصلاحات الشاملة على صعيد الضرائب والميزانية والنقد الأجنبي وغيرها لكان الموقف.. أكثر صعوبة".

وقرر الرئيس عبد الفتاح السيسي في منتصف مارس الماضي تقديم حزمة تحفيزية للاقتصاد بقيمة 100 مليار جنيه، والتي أشار وزير المالية محمد معيط في وقت لاحق إلى إمكانية زيادتها إذا اقتضت الحاج. وشملت الحزمة 20 مليار جنيه خصصها البنك المركزي لشراء أسهم دعما للبورصة، كما قام البنك المركزي بتخفيض نسب الفائدة بواقع 300 نقطة أساس كإجراء طارئ. وقال معهد التمويل الدولي في مذكرة هذا الأسبوع إن تلك الإجراءات الداعمة إلى جانب هبوط إيرادات السياحة وتحويلات المصريين في الخارج والضرائب ستوسع من عجز الموازنة للعام المالي 2020/2019.

"الصحة" تدرس تخصيص مستشفيات الصدر والحميات لعلاج مرضى "كوفيد-19" بدلا من "العزل": تدرس وزارة الصحة تجهيز 34 مستشفى صدر وحميات خلال شهر من الآن لاستقبال حالات الإصابة بفيروس "كوفيد-10" بدلا من مستشفيات العزل الصحي الحالية والتي ستعود لعملها السابق قبل ظهور الفيروس، حسبما ذكرت مصادر بالوزارة لجريدة الشروق. وأوضحت المصادر أن مستشفيات العزل الحالية، والبالغ عددها 17 مستشفى على مستوى الجمهورية، سيتم إخلاؤها عقب شفاء الحالات الموجودة بها في الوقت الحالي، على أن يجري تعقيمها لعدة أيام، ثم افتتاحها لاستقبال المرضى العاديين مرة أخرى بها حسب تخصصاتها وأعمالها الأصلية. وأشارت أيضا إلى أن مستشفيات الصدر والحميات ستقوم باستقبال حالات الاشتباه بالإصابة وتشخيصها وعزلها، بدلا مما يحدث حاليا من تشخيص الحالات ونقلها لمستشفيات أخرى.

يأتي هذا في الوقت الذي وصلت فيه مستشفيات العزل الصحي هذا الأسبوع للحد الأقصى لاستيعاب حالات الإصابة بـ "كوفيد-19، وفقا لجريدة المصري اليوم نقلا عن أحمد السبكي رئيس الهيئة العامة للرعاية الصحية ومساعد وزيرة الصحة. وأشار السبكي إلى أن الوصول للحد الأقصى للقدرة الاستيعابية لمستشفيات العزل دفع الوزارة للتفكير في بدائل أخرى مثل الفنادق في ظل توقف حركة السياحة ولكنها وجدت أن الفنادق ستكون مرتفعة التكاليف. وخصصت الحكومة فنادق في منتجع مرسى علم لاستقبال المصريين العائدين من الخارج لقضاء فترة الحجر الصحي البالغة 14 يوما.

ولكن لا يعني هذا أن المنظومة الصحية في مصر وصلت إلى مرحلة لا تستطيع فيها التعامل مع انتشار الفيروس، إذ خصصت الحكومة عددا من المدن الجامعية لإجراء العزل الصحي، مما يجعل إجمالي الطاقة الاستيعابية المتاحة أكبر بكثير مما هو مطلوب على الرغم من الزيادات الكبيرة في أعداد الإصابة خلال الفترة القليلة الماضية، حسبما صرح به المستشار نادر سعد المتحدث باسم رئاسة الوزراء، في مداخلة هاتفية مع لميس الحديدي، في وقت سابق من هذا الأسبوع (شاهد 22:32 دقيقة).

وتتحمل الدولة تكلفة عزل العائدين من الخارج بالمدن الجامعية ونزل الشباب، وفق ما أعلنه رئيس مجلس الوزراء مصطفى مدبولي هذا الأسبوع، فيما سيتحمل من يرغب في العزل الصحي في أحد الفنادق تكلفة إقامته.

وفي سياق متصل، طالب رئيس المجلس الأعلى للمستشفيات الجامعية حسام عبد الغفار لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب بدعم مشروع الموازنة الجديدة للمستشفيات الجامعية بمبلغ 2.5 مليار جنيه، بواقع 1.5 مليار جنيه لشراء السلع والخدمات، ومليار جنيه لشراء الأصول غير المالية. وأشار عبد الغفار إلى وجود نقص كبير في الصيانة يتطلب إجراء عمليات التطوير والإحلال والتجديد وتجهيز المستشفيات، وفق ما ذكرته جريدة المال.

صندوق مصر السيادي وكونكورد إنترناشونال يطلقان صندوقا بـ 300 مليون دولار للاستثمار في الرعاية الصحية: وقع صندوق مصر السيادي مذكرة تفاهم مع شركة إدارة الاستثمارات كونكورد إنترناشونال إنفستمنتس ومقرها نيويورك، لتأسيس كيان مشترك لإدارة صندوق متخصص في قطاع الرعاية الصحية يستثمر بشكل أساسي في مصر والشرق الأوسط وأفريقيا، برأسمال مبدئي يبلغ 300 مليون دولار، وفق ما أعلنه الصندوق في بيان أمس. ويهدف الصندوق إلى تعظيم قيمة الأصول على المدى الطويل من خلال الاستفادة من فرص الاستثمار المباشر في مصر، كما سيعمل كمحفز لجذب استثمارات اجنبية مباشرة كبيرة وخلق فرص الاستثمار المشترك في مشاريع أخرى ضخمة.

ويهدف صندوق مصر السيادي من خلال الصندوق الجديد إلى إنشاء منصة رعاية صحية متنوعة تستفيد من تزايد عدد السكان في مصر الذين يحتاجون لخدمات رعاية صحية مختلفة، كما يسعى لإنشاء كيانات رعاية صحية عالمية موجهة للتصدير تغطي الأنشطة الصحية المختلفة، إلى جانب تعظيم قيمة الشركات الواعدة في هذا القطاع، والأصول غير المستغلة ودعم التخصصات الجديدة.

هل هذه إحدى الفرص "منخفضة المخاطر" التي تحدث عنها الصندوق سابقا؟ في الشهر الماضي، أعلن المدير التنفيذي لصندوق مصر السيادي أيمن سليمان أن الصندوق يعد قائمة بأفضل الفرص الاستثمارية منخفضة المخاطر في السوق المصرية لعرضها على المستثمرين بعد انتهاء أزمة "كوفيد-19"، فيما يعد الصندوق خطة تهدف إلى إعادة الثقة في الاقتصاد المصري عقب انتهاء الأزمة.

الوباء الحالي دفع الصندوق السيادي لمراجعة قائمة القطاعات ذات الأولوية بالنسبة له، حسبما قال سليمان أمس في تصريحات لقناة سي إن بي سي عربية. وأضاف أن القطاعات التي ستشكل الجزء الأكبر من أصول الصندوق في المستقبل ستشمل السياحة والفنادق والتعليم والرعاية الصحية والتصنيع والصناعات الغذائية والتكنولوجيا المالية والبنوك. وكشف سليمان أن الصندوق يستهدف حاليا إضافة أصول بقيمة 60 مليار جنيه إلى محفظته، ويخطط إلى تنمية محفظة أصوله سريعا إلى تريليون جنيه.

تأسس الصندوق السيادي العام الماضي لتحسين استغلال أملاك الدولة في عدة قطاعات وعرضها على المستثمرين في مصر والعالم. وينشط الصندوق منذ تأسيسه في قطاع الطاقة، وعرض الصندوق بيع حصة تبلغ 70% من محطات كهرباء سيمنس الثلاث العملاقة البالغ إجمالي قدراتها 14.4 جيجاوات. وكذلك يدرس الصندوق المشاركة في الطرح المزمع لحصة من أسهم بنك القاهرة في البورصة المصرية، والذي تأجل في وقت سابق من هذا العام. وأعلنت مصر والإمارات في نوفمبر الماضي تأسيس منصة استثمارية استراتيجية مشتركة بقيمة 20 مليار دولار، عبر صندوق مصر السيادي، وشركة أبو ظبي التنموية القابضة. ووقع الصندوق اتفاقا مع شركة حسن علام القابضة للاستثمار في يناير الماضي لضخ استثمارات مشتركة بشكل مباشر وغير مباشر في قطاعات الكهرباء والمياه والبنية التحتية والطاقة المتجددة. ووقع الصندوق مع جهاز مشروعات الخدمة الوطنية التابع للقوات المسلحة في فبراير الماضي اتفاقية تهدف إلى تهيئة بعض الأصول التابعة للجهاز لجذب الاستثمارات من القطاع الخاص محليا ودوليا وتوسيع قاعدة ملكيتها.

أوبر تستغني عن 40% من موظفيها في مصر ضمن خطة أشمل لخفض الوظائف، حسبما نقلت وكالة رويترز عن موظفين بالشركة. ورفض المتحدث باسم شركة النقل التشاركي العالمية الإجابة عن استفسارات وجهتها له رويترز، واكتفى بالقول إن مصر ليست الوحيدة التي ستتأثر بمثل هذه القرارات. ويأتي قرار تسريح الموظفين على الرغم من أن السوق المصرية هي الأكبر لشركة أوبر في الشرق الأوسط، وأيضا على الرغم من أن الإغلاق المفروض في مصر جزئي وليس إغلاقا كليا، إذ يسمح لسائقي أوبر بالعمل خلال فترات طويلة من اليوم. ويبلغ عدد موظفي الشركة في مصر قبل فصل الموظفين بين 650 و700 موظف، وفقا لرويترز.

والشركة تتخلي عن خُمس موظفيها حول العالم: قال المتحدث باسم أوبر إن هناك 46 دولة ستتأثر بقرار الشركة الصادر أمس بإلغاء 3700 وظيفة على مستوى عملياتها حول العالم، بما يمثل 17% من إجمالي العاملين لديها.

صناعة النقل التشاركي باستخدام تكنولوجيا الإنترنت تأثرت بشكل كبير جراء فيروس "كوفيد-19". وأعلنت شركة ليفت للنقل التشاركي الأسبوع الماضي اتخاذ عددا من الإجراءات لخفض التكاليف بعد أن تسببت الإغلاقات التي تشهدها الدول التي تعمل بها في تراجع حجم حجوزات سيارات التاكسي التابعة لها، وفقا لصحيفة فايننشال تايمز. وأعلنت شركة كريم، التابعة لشركة أوبر والتي تتخذ من دبي مقرا لها، في وقت سابق من هذا الأسبوع إنها تعتزم الاستغناء عن 536 موظفا لديها، بعد تراجع نشاط عملياتها بنسبة 80%.

ارتفاع الدين الخارجي إلى 112.6 مليار دولار في الربع الثاني من العام المالي 2020/2019 وبزيادة 16% على أساس سنوي مقابل 96.6 مليار دولار في نهاية ديسمبر 2018. ووفقا لبيانات البنك المركزي، ارتفع في الدين الخارجي 2.9% على أساس ربع سنوي، إذ سجل 109.4 مليار دولار في 30 سبتمبر 2019.

ساويرس يتوقع ارتفاع أسعار النفط إلى 100 دولار للبرميل قبل نهاية 2021: توقع نجيب ساويرس، رئيس شركة أوراسكوم للاستثمار القابضة، في مقابلة مع تليفزيون سي إن بي سي الأمريكية، ارتفاع أسعار النفط إلى 100 دولار للبرميل في غضون 18 شهرا، مدفوعة بتنامي الطلب مع انحسار جائحة "كوفيد-19". وأضاف ساويرس أن الحرب النفطية بين السعودية وروسيا والتي شهدت تعزيز الدول الخليجية المنتجة للنفط إنتاجها من الخام إلى مستويات قياسية رغم تهاوي الأسعار، كانت خطوة "محسوبة" للقضاء على المنافسة مع الزيت الصخري الأمريكي. ويرى ساويرس أنهم كانوا يعرفون أن الأسعار كانت ستنخفض، وذلك لم يثنيهم عن موقفهم، لأن بالقضاء على منافس، سيرتفع السعر إلى أكثر من مستويات 50-60 دولار، حسب قوله. وحول توقعه للموعد الذي تجني فيه المملكة ثمار تلك الخطوة، قال ساويرس إن الخطوة تصب في صالح الحكومة السعودية على المدى الطويل، مما يعني أننا سنشهد انعكاسا حادا في تخمة المعروض النفطي بعد الجائحة.

ويرى ساويرس آفاقا كبيرة في شركات الطيران والسياحة رغم انهيار الصناعة جراء الوباء، علاوة على فرص واعدة للغاية في الإنترنت، مشيرا إلى أنه "يمكنك اليوم أن تقدم على شراء شركة طيران مقابل دولار إذا كنت تتحمل الجزء الأكبر من الديون"، إذ يرى أن هناك دائما فرصا جيدة للاستثمار وسط الأزمات. وأضاف أن أسهم السياحة واعدة أيضا، وذلك مع تطبيق منهج الاستثمار في وقت الأزمات عندما تكون أسعار الأسهم متدنية، ثم ترقب جنى الأرباح مع انحسار الأزمة. ويتناقض موقف الملياردير المصري تماما مع موقف الملياردير الأمريكي وارن بافيت الذي أعلن منذ أيام أن مؤسسة بيركشاير هاثاواي التي يرأسها باعت حصصها بالكامل في أسهم شركات طيران أميركية.

صندوق دعم الصادرات يوقع 41 اتفاقية جديدة مع ممثلي شركات تصدير محلية وأجنبية لتسوية مستحقاتها المتأخرة لديه، بحسب بيان مجلس الوزراء. ولم يحدد البيان أسماء الشركات المستفيدة ولا قيمة الاتفاقيات، لكنه أشار إلى سداد 30% من المتأخرات بحد أدنى 5 ملايين جنيه لكل شركة قبل نهاية العام المالي الجاري. ونقل البيان عن وزيرة التجارة والصناعة نيفين جامع قولها إنه يجري إصدار أوامر دفع إلكتروني لنحو 2056 شركة بقيمة 2.9 مليار جنيه، دون تحديد إطار زمني لذلك. وأضافت جامع أنه وصل إجمالي ما صرفه الصندوق منذ بداية العام وحتى نهاية أبريل إلى 2.13 مليار جنيه. وكان مجلس الوزراء وافق في أبريل على صرف المساندة التصديرية للشركات الصغيرة التي تقل مستحقاتها عن 5 ملايين جنيه دون انتظار شهادة سدادها للضرائب.

"أوراسكوم للاستثمار" تتكبد صافي خسارة 418 مليون جنيه في 2019: قالت شركة أوراسكوم للاستثمار القابضة في بيان للبورصة المصرية أمس إنها سجلت صافي خسائر عائدة إلى المساهمين بلغ 418 مليون جنيه في العام الماضي، مقارنة بصافي ربح قدره 865.5 مليون جنيه في العام السابق عليه. وتراجعت إيرادات الشركة خلال 2019 إلى 1.17 مليار جنيه، من 1.75 مليار جنيه خلال 2018.

**شارك إنتربرايز مع أصدقائك**

إنتربرايز متاحة مجانا، فقط قم بزيارة صفحة تسجيل الاشتراك بالعربية أو الإنجليزية، واشترك لتصلك النشرة باللغة التي تفضلها. نقدم لك كل ما تريد أن تعرفه من أخبار مصر، ونرسلها إلى بريدك الإلكتروني من الأحد إلى الخميس قبل الثامنة صباحا. سجل اشتراكك باسمك وبريدك الإلكتروني ووظيفتك.

مصر في الصحافة العالمية

واصلت الصحف الأجنبية اهتمامها بوفاة المخرج الشاب شادي حبش، والذي كان محبوسا احتياطيا منذ عامين في سجن طرة، على خلفية اتهامات بنشر أخبار كاذبة والانضمام لجماعة أسست على خلاف القانون. وأشارت إلى البيان الصادر عن النيابة العامة والذي أرجع وفاة حبش إلى "تناوله بالخطأ كمية من الكحول". ونقل البيان عن رفقاء لحبش في الزنزانة قولهم إنه تسمم جراء تناوله الكحول المطهر. (فرانس برس، الجارديان، بي بي سي، واشنطن بوست، أوبن ديموكراسي)

ومن الموضوعات الأخرى الأخرى في الشأن المصري:

  • مطالبات بإجراء إصلاحات تقدمية: قال تيموثي قلدس، في مقال للرأي نشرته بلومبرج إنه ينبغي على الحكومة أن تقدم المزيد من الإنفاق على الجوانب الاجتماعية، إلى جانب تطبيق نظام المناقصات التنافسية لكافة العقود الحكومية، واتباع نظام ضريبي أكثر تقدمية من أجل ضمان صمود الاقتصاد المحلي في مواجهة أية أزمات مستقبلية.
  • التباعد الاجتماعي في القاهرة مهمة شاقة: تحدثت وكالة رويترز في تقرير لها صعوبة تطبيق التباعد الاجتماعي في شوارع القاهرة مع الازدحام الذي تشهده المتاجر مع الإقبال على شراء مستلزمات شهر رمضان، وذلك على الرغم من الدعوات التي تطلقها الحكومة للمواطنين بالالتزام بالإجراءات الاحترازية للوقاية من فيروس كورونا.
  • معاناة الفقراء في زمن الكورونا: ونشر موقع "فويس أوف أمريكا" تقريرا مصورا حول معاناة الطبقات الفقيرة في مصر خلال فترة الإغلاق، وكيف أنها تصارع من أجل التغلب على الصعوبات الاقتصادية الحالية.

دبلوماسية وتجارة خارجية

مصر الأولى عالميا في تصدير البرتقال رغم جائحة "كوفيد-19": حافظت مصر على مكانتها كأكبر دولة مصدرة للبرتقال على مستوى العالم بإجمالي 1.3 مليون طن من البرتقال منذ مطلع العام الجاري، وذلك رغم تباطؤ حركة التجارة جراء جائحة "كوفيد-19"، وفق ما نقلته وكالة الأنباء الصينية شينخوا عن أحمد العطار، رئيس الإدارة المركزية للحجر الزراعي بمصر. وشكلت صادرات البرتقال أكثر من نصف صادرات مصر الزراعية والتي بلغت 2.2 مليون طن منذ بداية العام، وفق الأرقام الرسمية. وتفوقت مصر منذ 2018 على إسبانيا كأكبر مصدر للبرتقال في العالم بعد أن ظلت الأخيرة في الصدارة لأعوام متتالية.

بنية تحتية

"النقل" تعتزم إنشاء عدد من الموانئ الحديثة بنهر النيل

تعتزم وزارة النقل إنشاء عدد من الموانئ الحديثة على ضفاف نهر النيل لزيادة نقل البضائع عبر النهر والتخفيف عن شبكة الطرق، بحسب بيان حكومي. ولم يذكر البيان عدد الموانئ المستهدف إنشاؤها. جاء ذلك في اجتماع لوزير النقل كامل الوزير مع رئيس هيئة النقل النهري ورئيس شركة ترانس آي تي لمتابعة آخر المستجدات الخاصة بمشروع البنية المعلوماتية لنهر النيل وتطوير منظومة النقل النهري.

تعليم ورعاية صحية

"صيدليات مصر" تعتزم استثمار 120 مليون جنيه العام الجاري

تخطط مجموعة صيدليات مصر لزيادة فروعها وإنشاء منصة رقمية خلال العام الجاري باستثمارات تبلغ 120 مليون جنيه، وفق تصريحات الرئيس التنفيذي أحمد حسن لجريدة المال. ولفت حسن إلى أن الشركة تعتزم إنفاق 100 مليون جنيه لافتتاح ما بين 10-15 فرعا جديدا هذا العام، بالإضافة إلى 20 مليونا لإطلاق تطبيق إلكتروني للتوصيل وحزمة من التطويرات الإلكترونية، في سبيل زيادة حصتها في السوق المصرية البالغة 1.5%.

اتصالات وتكنولوجيا

5.6% من استخدام الإنترنت خلال 2019 في التعاملات المالية

أظهر تقرير لوزارة الاتصالات (بي دي إف) أن 5.6% من استخدامات الإنترنت في مصر خلال 2019 كانت لتعاملات مالية. وأظهر التقرير أيضا ارتفاع عدد مشتركي الإنترنت الثابت على أساس سنوي بنسبة 11.7% ليصل إلى 7.30 مليون بنهاية 2019. وارتفع عدد مستخدمي الإنترنت عن طريق الهاتف المحمول بنسبة 11.23% ليصل إلى 39 مليون بنهاية نفس العام.

بنوك وتمويل

ميدور للكهرباء توقع قرضا بـ 30 مليون يورو مع تحالف مصرفي محلي

وقعت شركة ميدور للكهرباء (ميداليك) اتفاق قرض بقيمة 30 مليون يورو مع تحالف مصرفي محلي، وذلك لتمويل جزء من التكلفة الاستثمارية الإجمالية لمشروع رفع قدرات محطة الكهرباء المملوكة لها، والبالغة قيمتها 34.5 مليون يورو، وفق ما ذكرته مصادر مطلعة لجريدة المال أمس. ويضم التحالف بنوك الأهلي المصري وكريدي أجريكول الذين قاما بدور المرتب الرئيسي والمسوق للقرض، إلى جانب بنك قناة السويس، وبنك فيصل الإسلامي. ويبلغ الأجل الزمني للقرض 9 سنوات، مع فترة استخدام تصل إلى عامين.

منوعات إخبارية

استادات القابضة تؤسس سلسلة أندية "سيتي كلوب" بتكلفة مليار جنيه

تعتزم شركة استادات القابضة تأسيس سلسلة أندية رياضية واجتماعية تحت اسم "سيتي كلوب" في 15 محافظة، بتكلفة استثمارية تتجاوز مليار جنيه، وفق ما نقلته جريدة البورصة يوم الثلاثاء الماضي عن مصطفى طنطاوي مدير الإعلام والاتصال بالشركة. وتوقع طنطاوي أن تفتتح شركته أول 5 أفرع في أكتوبر المقبل، مضيفا أن قيمة العضوية لن تكون موحدة في الفروع كافة، لكنه قال إن أول 500 عضوية ستتراوح قيمتها بين 35 و60 ألف جنيه. ومن المنتظر أن يوفر المشروع نحو 7 آلاف فرصة عمل مباشرة. وكانت "استادات" قد وقعت العام قبل الماضي اتفاقا مع وزارة الرياضة لإدارة وتطوير 15 ملعبا تابعا للوزارة، باستثمارات تصل إلى ملياري جنيه.

"مصر للمقاصة" تفك تجميد 166.13 مليون من أسهم "سي آي كابيتال"

وافقت شركة مصر للمقاصة والإيداع والقيد المركزي على فك تجميد أسهم سي آي كابيتال القابضة البالغة 166.13 مليون سهم، وهي حصة 25% من الشركة، وذلك بعد إتمام فترة سنتين منذ قيدها في البورصة المصرية، بحسب الإفصاح المرسل للبورصة المصرية. وبذلك سيتاح لجلوبال هولدنج جروب بيع أسهم تمثل 8.5% من إجمالي أسهم سي آي كابيتال بالبورصة، في حين سيتاح لمجموعة إسماعيل بن علي بيع أسهم تمثل 5.3% من سي آي كابيتال، أما البنك التجاري الدولي فسيتاح له بيع 5.7% من أسهم سي آي كابيتال.

أمن قومي

وصول الغواصة الحربية (إس 43) إلى الإسكندرية

عرضت القوات المسلحة فيديو للغواصة الحربية (إس 43) طراز 209/1400 التي وصلت لقاعدة الإسكندرية العسكرية من مدينة كيل الألمانية أول أمس الثلاثاء. وتعد الغواصة هي الثالثة ضمن 4 غواصات تعاقد عليها الجيش مع ألمانيا عام 2011 وتم تحديث التعاقد عام 2014. وتبلغ سرعة الغواصة تحت الماء 40 كلم/ساعة وتغوص حتى 500 متر تحت سطح الماء وتعتبر من أحدث الطرازات الهجومية على مستوى العالم حيث لديها القدرة على إطلاق صواريخ مضادة للسفن كما أنها تقوم بزراعة الألغام البحرية واستهداف المواقع البرية الساحلية.

بالأرقام

Share This Section

برعاية
Pharos Holding - http://www.pharosholding.com/

متوسط سعر الدولار وفقا لبيانات البنك المركزي: شراء 15.69 جم | بيع 15.79 جم

سعر الدولار بالبنك التجاري الدولي: شراء 15.70 جم | بيع 15.80 جم

سعر الدولار بالبنك الأهلي المصري: شراء 15.68 جم | بيع 15.78 جم

مؤشر EGX30 (الأربعاء): 10294 نقطة (+1.0%)

إجمالي التداول: 909 مليون جم (33% فوق المتوسط اليومي خلال 90 يومًا)

EGX30 منذ بداية العام حتى تاريخه: -26.3%

أداء السوق يوم الأربعاء: أنهى مؤشر EGX30 جلسة الأربعاء مرتفعا 1.0%، فيما صعد سهم البنك التجاري الدولي ذو الوزن النسبي الأكبر بالمؤشر بنسبة 0.8%. وكان أكبر الرابحين بين مكونات المؤشر سهم دايس الذي قفز بنسبة 7.4%، ثم أموك بنسبة 3.6%، وجي بي أوتو بنسبة 3.2%. وكان التراجع الأكبر لسهم إعمار مصر بنسبة 0.4%، ثم مدينة نصر للإسكان بالنسبة نفسها، ومصر الجديدة للإسكان بنسبة 0.2%. وبلغ إجمالي قيم التداول 909 مليون جنيه. وسجل المستثمرون الأجانب وحدهم صافي شراء.

مستثمرون أجانب: صافي شراء | 136.0 مليون جم

مستثمرون عرب: صافي بيع | 7.3 مليون جم

مستثمرون مصريون: صافي بيع | 128.8 مليون جم

الأفراد: 58.5% من إجمالي التداولات (43.0% من إجمالي المشترين | 74.0% من إجمالي البائعين)

المؤسسات: 41.5% من إجمالي التداولات (57.0% من إجمالي المشترين | 26.0% من إجمالي البائعين)

خام غرب تكساس: 23.99 دولار (-2.3%)

خام برنت: 29.72 دولار (-4%)

الغاز الطبيعي (نايمكس، الأسعار المستقبلية): 1.94 دولار لكل مليون وحدة حرارية بريطانية (-0.15%، تعاقدات يونيو 2020)

الذهب: 1689.90 دولار أمريكي للأوقية (+0.08%)

مؤشر TASI: 6655 نقطة (-0.83%) (منذ بداية العام: -20.67%)
مؤشر ADX: 4021 نقطة (-2.0%) (منذ بداية العام: -20.77%)
مؤشر DFM: 1919 نقطة (-0.65%) (منذ بداية العام: -30.59%)
مؤشر KSE الأول:‏ 5288 نقطة (+0.28%)
مؤشر QE: 8758 نقطة (-0.46%) (منذ بداية العام: -15.99%)
مؤشر MSM: 3473 نقطة (-0.57%) (منذ بداية العام: -12.76%)
مؤشر BB: 1288 نقطة (-0.77%) (منذ بداية العام: -19.99%)

Share This Section

المفكرة

14 مايو (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

23 مايو (السبت): انتهاء مدة تعليق الرحلات الجوية الدولية من وإلى المطارات المصرية.

23 مايو (السبت): موعد إعادة فتح المطاعم والنوادي الليلية والصحية والمتاحف والمواقع الأثرية.

23 مايو (السبت): محكمة القضاء الإداري تنظر الدعوى المقامة من شركات الدرفلة لإلغاء قرار وزير التجارة والصناعة بفرض رسوم وقائية نهائية على واردات البليت وحديد التسليح.

23- 26 مايو (السبت – الثلاثاء): عيد الفطر المبارك (فلكيا).

4 – 6 يونيو (الخميس – السبت): قمة فرنسا أفريقيا 2020، بوردو، فرنسا.

9 -10 يونيو (الثلاثاء – الأربعاء): تعقد لجنة السوق الفيدرالية المفتوحة اجتماعا لمراجعة أسعار الفائدة بالولايات المتحدة.

17- 20 يونيو (الأربعاء – السبت): معرض أوتوماك فورميولا بمركز مصر للمعارض الدولية.

25 يونيو (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

30 يونيو (الثلاثاء): ذكرى ثورة يونيو 2013، عطلة رسمية.

28 – 29 يوليو (الثلاثاء – الأربعاء): تعقد لجنة السوق الفيدرالية المفتوحة اجتماعا لمراجعة أسعار الفائدة بالولايات المتحدة.

30 يوليو – 3 أغسطس (الخميس – الاثنين): عطلة عيد الأضحى، عطلة رسمية.

13 أغسطس (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

19- 20 أغسطس (الأربعاء – الخميس): رأس السنة الهجرية، عطلة رسمية.

15- 16 سبتمبر (الثلاثاء – الأربعاء): تعقد لجنة السوق الفيدرالية المفتوحة اجتماعا لمراجعة أسعار الفائدة بالولايات المتحدة.

24 سبتمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

6 أكتوبر (الثلاثاء): ذكرى انتصارات أكتوبر، عيد القوات المسلحة، عطلة رسمية.

29 أكتوبر (الخميس): المولد النبوي الشريف، عطلة رسمية.

نوفمبر: مصر تستضيف اجتماعات الأسواق الناشئة واجتماعات هيئات أسواق المال بمنطقة أفريقيا والشرق الأوسط.

4- 5 نوفمبر (الثلاثاء – الأربعاء): تعقد لجنة السوق الفيدرالية المفتوحة اجتماعا لمراجعة أسعار الفائدة بالولايات المتحدة.

12 نوفمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

7 – 10 ديسمبر (الاثنين – الخميس): النسخة الثانية من معرض مصر للصناعات العسكرية الدفاعية (معرض إديكس)، مركز مصر للمعارض الدولية، مدينة نصر.

15- 16 ديسمبر (الثلاثاء – الأربعاء) اجتماع لجنة السوق المفتوحة الفيدرالية لمراجعة أسعار الفائدة بالولايات المتحدة.

24 ديسمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

25 ديسمبر (الجمعة): الكريسماس في الدول الغربية.

1 يناير 2021 (الجمعة): عيد رأس السنة، عطلة رسمية.

7 يناير 2021: عيد الميلاد المجيد، عطلة رسمية.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، «سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها (رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«محرم وشركاه»، الشريك الرائد للسياسات العامة والعلاقات الحكومية (رقم التسجيل الضريبي: 459-112-616)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)، و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235) و«مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).