الخميس, 30 أبريل 2020

الحكومة تضع خطة للتعايش مع "كوفيد-19"

عناوين سريعة

نتابع اليوم

مع بداية شهر جديد، إليكم أهم المؤشرات الاقتصادية التي ننتظر صدورها خلال الأيام القليلة المقبلة:

  • مؤشر مديري المشتريات لمصر والسعودية والإمارات يصدر يوم الثلاثاء 5 مايو.
  • من المنتظر أن يعلن البنك المركزي المصري صافي احتياطيات النقد الأجنبي لشهر أبريل الأسبوع المقبل.
  • من المتوقع أن تصدر بيانات التضخم لشهر فبراير يوم الأحد 10 مايو.

من المتوقع أن يبدأ مجلس النواب مناقشة مشروع قانون البنوك الجديد في جلسته العامة الأسبوع المقبل.

تجتمع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي يوم الخميس 14 مايو لمراجعة أسعار الفائدة. وكانت اللجنة قد أبقت على أسعار الفائدة دون تغيير في اجتماعها الأخير في 2 أبريل الجاري.

السبت المقبل سيكون إجازة رسمية مدفوعة الأجر للعاملين بالقطاعين العام والخاص بمناسبة عيد العمال، وذلك بدلا من يوم الجمعة الموافق 1 مايو، وفق ما أعلنه رئيس مجلس الوزراء مصطفى مدبولي أمس.

وحول أداء الأسواق العالمية، ارتفعت الأسواق الآسيوية في تعاملات اليوم، في حين تشير تداولات العقود الآجلة إلى بداية قوية لأسواق الأسهم في أوروبا والولايات المتحدة في وقت لاحق من هذا اليوم. وعلى صعيد السوق المحلية، ارتفع مؤشر EGX30 بنسبة 1.3% وسط تداولات مكثفة أمس، ليقلص بذلك بعضا من التراجعات التي سجلها المؤشر منذ بداية العام والتي بلغت 24.5% حتى أمس.

متى سنفطر؟ يؤذن لصلاة المغرب اليوم الخميس في تمام الساعة 6:32 مساء بتوقيت القاهرة، ويؤذن لصلاة فجر الجمعة الساعة 3:37 صباحا.

"كوفيد-19" في مصر:

مصر تسجل 21 حالة وفاة و226 إصابة جديدة بفيروس "كوفيد-19" أمس الأربعاء، وفق ما أعلنته وزارة الصحة. وارتفع بذلك إجمالي الحالات المسجلة في البلاد إلى 5268 حالة، من بينها 380 حالة وفاة، إلى جانب 1712 تحولت نتائج تحاليلها من إيجابية إلى سلبية، منها 1335 حالة تعافت تماما وخرجت من مستشفيات العزل والحجر الصحي.

التمويل الجديد الذي تسعى مصر للحصول عليه من صندوق النقد الدولي لن يقترن بأي إجراءات إصلاحية مثل القرض الأخير الذي حصلت عليه البلاد في عام 2016، وفق ما قاله رئيس مجلس الوزراء مصطفى مدبولي أمس. وأضاف مدبولي أن التمويل الذي طلبته مصر رسميا يوم الأحد الماضي، "ليس له أي تأثيرات سلبية على حياة المواطنين، سواء من حيث ارتفاع أسعار السلع، أو الخدمات وغيرها".

نقابة الأطباء تحذر وزارة الصحة من مغبة الاعتماد على إجراء الكاشف السريع "rapid test" للأطقم الطبية في مستشفيات العزل الصحي، قائلة إن "هذا التحليل لم تثبت فاعليته أو جدواه ويهدد بنتائج خطيرة في زيادة انتشار العدوى وسط الأطقم الطبية والمجتمع، إذ أنه حسب إرشادات منظمة الصحة العالمية لا يمكن الاعتماد عليه للتشخيص ويستخدم فقط للأغراض البحثية وإن التحليل الوحيد المعتمد هو تحليل "PCR""، وفق بيان صحفي. وطالبت النقابة رئيس مجلس الوزراء مصطفى مدبولي ووزيرة الصحة هالة زايد في خطاب رسمي بإيقاف هذا الإجراء.

برنامج الأغذية العالمي يدعم المتضررين من أزمة "كوفيد-19" في مصر: قال وزير التنمية المحلية محمود شعراوي إن وزارته ستوقع بروتوكول تعاون مع برنامج الأغذية العالمي لدعم الفئات المتضررة من الإجراءات التي تم اتخاذها للحد من انتشار فيروس "كوفيد-19"، خاصة المتضررين في القرى الأكثر احتياجا المستهدفة بالمبادرة الرئاسية "حياة كريمة"، والعمالة غير المنتظمة والموسمية واليومية، وفق بيان الوزارة. ولم يوضح الوزير أي تفاصيل أخرى حول موعد توقيع الاتفاق أو قيمته.

الدوري المصري لكرة القدم قد يستأنف في منتصف يوليو المقبل، بحسب المقترح الذي أرسلته اللجنة الخماسية المكلفة بإدارة الاتحاد المصري لكرة القدم إلى وزارة الشباب والرياضة، وفق ما قاله جمال محمد علي نائب رئيس اللجنة خلال مداخلة هاتفية ببرنامج "ملعب أون تايم" (شاهد 3:57 دقيقة). وتنتظر اللجنة حاليا قرار الوزارة بشأن المقترح.

تبرعات:

جامعة 6 أكتوبر تتبرع بمبلغ 10 ملايين جنيه لدعم جهود الدولة في مواجهة أزمة "كوفيد-19"، وفق بيان صادر عن مجلس الوزراء.

كاسيل للتطوير العمراني تتبرع بـ 500 ألف جنيه لدعم العمالة غير المنتظمة المتضررة من أزمة "كوفيد-19"، و500 ألف جنيه لصندوق تحيا مصر لتوفير المستلزمات الطبية لصالح مستشفيات العزل، وفق بيان لمجلس الوزراء.

وعلى الصعيد العالمي:

أطول رحلة نمو اقتصادي تشهدها الولايات المتحدة تأتي إلى نهايتها بعد انكماش الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي بنسبة 4.8% على أساس سنوي خلال الربع الأول من عام 2020، حسبما ورد في بيان لوزارة التجارة الأمريكية. وأشار البيان إلى تراجع الإنفاق الاستهلاكي بنسبة 7.6% خلال فترة الثلاثة أشهر جراء غلق المراكز التجارية والمحال والمطاعم. وقال وزير التجارة الأمريكى ويلبور روس إن بيانات الناتج المحلي الإجمالي الحالية ضعيفة ولكنها متسقة مع التوقعات في ضوء التأثيرات السلبية لفيروس "كوفيد-19".

وفي هذا السياق، قالت رويترز إن رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي جيروم باول خيب الآمال العالقة على ارتداد سريع للاقتصاد الأمريكي من جائحة "كوفيد-19"، بعد أن صرح بأن الاقتصاد الأمريكي سيقع تحت وطأة مخاوف المستهلكين والتباعد الاجتماعي لمدة عام أو أكثر حتى يتمكن من الارتداد. جاءت تصريحات باول عقب اجتماع لجنة السوق الفيدرالية المفتوحة الذي دام ليومين، والذي انتهى بالإبقاء على أسعار الفائدة دون تغيير.

وحذر باول من استمرار التداعيات الاقتصادية للجائحة على المدى المستمر، وفق صحيفة فايننشال تايمز.

وخبراء اقتصاديون يؤكدون على حدوث ركود اقتصادي: الانكماش الذي سجله الاقتصاد الأمريكي يعد الأكبر منذ ذروة الأزمة المالية في الربع الأخير من عام 2008، مما دفع إلى إجماع الخبراء الاقتصاديين الذين استطلعت آرائهم صحيفة وول ستريت جورنال على أننا على وشك الوقوع في حالة ركود ذات أبعاد غير مسبوقة. وقالت مؤسسة "آي إتش إس ماركيت" المتخصصة في البيانات الاقتصادية إنه وبالنظر إلى حالة الضعف التي تركزت خلال شهر مارس، فإنه من المحتمل أن يتراجع الناتج المحلي الإجمالي بوتيرة سنوية 37% في الربع الثاني من عام 2020، ليكون بذلك أكبر تراجع منذ البدء في تسجيل البيانات ربع السنوية في عام 1947. وقال كبير الاقتصاديين لدى بنك كريدي سويس "نحن نتجه نحو أشد انكماش في الناتج المحلي الإجمالي منذ الكساد العظيم".

شركات التكنولوجيا الأمريكية تتفوق في موسم الإعلان عن الأرباح للربع الأول من 2020، مقارنة بالشركات الأخرى التي تقدم الخدمات والسلع التقليدية.

من الشركات التي أعلنت عن نتائج مالية سلبية أمس كل من بيبسيكو وكوكا كولا، وستاربكس والتي أعلنت عن تراجع أرباحها الفصلية نتيجة تراجع المبيعات، كما أعلنت شركة بريتش بتروليوم البريطانية تراجع أرباحها خلال الربع الأول بنسبة 67% بعد أن أثر فيروس "كوفيد-19" على الطلب العالمي على النفط، وتكبدت شركة فورد لصناعة السيارات صافي خسارة بقيمة 2 مليار دولار نظرا لتوقف معظم عمليات الشركة جراء الوباء العالمي.

أما على جانب الرابحين، فقد أعلنت شركة فيسبوك عن ارتفاع صافي أرباحها بأكثر من الضعف ليصل إلى 4.9 مليار دولار. وقالت الشركة إنها سجلت تراجعا في الطلب على الإعلانات ولكن عوض ذلك الزيادة في استخدام منصتها في ظل الاتجاه للبقاء في المنزل والاعتماد على منتجات الشركة للتواصل. وارتفعت أيضا الأرباح الصافية لشركة مايكروسوفت بنسبة 22% لتصل إلى 10.8 مليار دولار، مدفوعة بزيادة الطلب على خدمات الحوسبة السحابية التابعة للشركة. وعلى نحو غير متوقع، سجلت شركة تسلا لصناعة السيارات الكهربائية صافي ربح قدره 16 مليون دولار في الربع الأول، وقالت إن نظرتها المستقبلية مستقرة.

المستثمرون الأكثر ثراء ينتظرون المزيد من التراجع في أسعار الأسهم بنحو 5 إلى 20% قبل أن يعاودوا الشراء، حسبما أظهرت دراسة بحثية أجراها بنك يو بي إس وأوردتها وكالة بلومبرج. ويرى ما يقل عن ربع المستثمرين الذين استطلعت الدراسة آرائهم أن الوقت قد حان لاستئناف شراء الأسهم.

من ناحية أخرى، تزايدت التوقعات بزيادة الطلب مجددا على النفط وسط أنباء عن بحث الولايات المتحدة إنهاء الإغلاق الحالي للمدن، مما دفع أسعار خام غرب تكساس تسليم شهر يونيو للارتفاع لمستوى 16 دولار للبرميل أمس، من مستوى 12 دولار للبرميل، حسبما جاء بصحيفة فايننشال تايمز. ولكن من المتوقع أيضا أن تتواصل التقلبات في أسعار النفط خلال الفترة المقبلة.

جهاز أبو ظبي للاستثمار يرجئ بيع حصص بقيمة ملياري دولار من صناديق الاستثمار المباشر التابعة له، بعد أن أخفق في الوصول لإجماع مع المستثمرين حول قيمة البيع، حسبما ذكرت بلومبرج. ويعتزم جهاز أبو ظبي للاستثمار، الذي يعد ثالث أكبر صندوق سيادي في العالم، إعادة محاولة إتمام الصفقة في النصف الثاني من العام الجاري.

دول الخليج قدمت دعما ماليا "غير كافيا" لمواجهة التداعيات الاقتصادية لفيروس كورونا، وذلك مقارنة بما قدمته اقتصادات مماثلة في أوروبا وآسيا، كما اتسمت السياسات الخليجية بعدم تناسبها مع حجم الأزمة الحالية، وفق ما نقلته بلومبرج عن خبراء في مؤسسة أوكسفورد إيكونوميكس.

وبعيدا عن "كوفيد-19":

الملياردير الهندي "بي آر شيتي"، مؤسس مجموعة "إن إم سي" الإماراتية المدرجة في بورصة لندن، يقول إنه "ضحية لعملية احتيال من مسؤولين تنفيذيين آخرين بشركاته". ويزعم بي آر شيتي أن التحقيقات الأولية في مستندات الشركة وجدت أنه وقع ضحية لعمليات "احتيال" خطيرة من جانب مسؤولين آخرين، حسبما جاء في بيان له نقلته وكالة بلومبرج وصحيفة فايننشال تايمز. ويزعم أيضا أن حسابات وتوكيلات وقروض وضمانات شخصية وشركات كلها مزيفة تم استخدامها أو إنشاؤها باسمه من أجل تسهيل عمليات احتيالية. وكشفت الشركة عن قروض بأكثر من 4 مليار دولار لم يفصح عنها في السابق وزعمت أنها وجدت أدلة على الاحتيال بعد أن شككت شركة مادي ووترز للبيع على المكشوف في أمورها المالية في ديسمبر الماضي. ووضعت الشركة تحت الحراسة القضائية بموجب دعوى قضائية رفعها بنك أبو ظبي التجاري على شركة الرعاية الصحية في وقت سابق من هذا الشهر.

ويواجه شيتي أيضا اتهامات بارتكاب مخالفات مالية فيما يتعلق بالشركة الناشئة "فينابلر"، والتي أعلنت الشهر الماضي عن بدء التحقيق في اتهامات بإساءة التصرف، كما عينت مستشارين للتحضير لإجراءات الإفلاس، وأيضا عرضت الشركة التابعة ترافيليكس للصرافة أسهمها للبيع.

enterprise

نحن على موعد اليوم مع الحلقة الثانية من بودكاست إنتربرايز باللغة الإنجليزية Making It في موسمه الثاني، والذي يأتيكم كل يوم خميس.

نستضيف في حلقة اليوم ليلى وعادل صدقي، مؤسسي "نولا" للكب كيك، ونسلط الضوء على رحلتيهما وكيف تمكنا من تحويل متجر بسيط للكيك والمخبوزات في عام 2010 إلى علامة تجارية شهيرة تنتشر فروعها الـ 25 في سبع مدن.

يتحدث عادل وليلى حول ما يقومان به من تطوير للعلامة التجارية "نولا" من خلال طرح المزيد من المنتجات، وكيف أن ذلك قد يكون مكلفا ولكنه ضروري لاستمرارية مشروعهما، لا سيما وأن المتجر كان في بدايته يعتمد على اتجاه أصبح الآن غير بارز وقارب على الانتهاء.

اضغط هنا للاستماع إلى حلقة اليوم على: موقعنا الإلكتروني | أبل بودكاست | جوجل بودكاست. وأيضا على سبوتيفاي خارج منطقة الشرق الأوسط. ويمكنكم الاشتراك في بودكاست Making It من هنا.

هذه النشرة تأتيكم برعاية
Pharos Holding - http://www.pharosholding.com/
CIB - http://www.cibeg.com/

أخبار اليوم

أخبار اليوم تأتيكم برعاية

الحكومة تضع خطة "للتعايش" مع فيروس "كوفيد-19"، في ظل عدم وضوح المدى الزمني الذي قد تستغرقه الجائحة، وفق بيان صادر عن مجلس الوزراء. وعرضت وزيرة الصحة هالة زايد خلال اجتماع مع رئيس مجلس الوزراء مصطفى مدبولي بتقنية الفيديو، مقترح وزارتها لتخفيف القيود والإجراءات بشكل كبير وإعادة فتح الاقتصاد تدريجيا مع الالتزام بكافة الإجراءات الاحترازية اللازمة.

ولن تتضمن الخطة العودة إلى الحياة الطبيعية بشكل كامل، ولكنها تستهدف إتاحة الفرصة لاستئناف جميع الخدمات الحكومية وانطلاق جميع الأنشطة الاقتصادية من جديد. وقالت زايد إن خطة التعايش تستهدف تقليص خدمات التعامل المباشر مع الجمهور لصالح الخدمات الإلكترونية، وتشجيع الدفع الإلكتروني، مع استمرار غلق الأماكن التي تعد "خطرا شديدا" لنقل العدوى، والتي لم يحددها البيان بالتفصيل.

وتشمل الخطة قواعد عامة وإجراءات ملزمة في حال إعادة فتح المنشآت، في مقدمتها الالتزام بالكشف عن درجة حرارة المترددين على المنشأة، وتوفير غرفة عزل لاستقبال أي عضو بالمنشأة تظهر عليه أعراض المرض أثناء العمل، مع خفض قوة العمل، وتوافر مستلزمات النظافة والتطهير المستمر للأسطح والمكاتب والأرضيات، فضلا عن المحافظة على التهوية الطبيعية للمكان قدر المستطاع، والتقليل من استخدام التكييفات كلما أمكن. وتضع الخطة قواعد خاصة بعمل المولات والأسواق ومنشآت البناء والمصانع لم يحددها البيان بالتفصيل.

ولم تحدد وزيرة الصحة الموعد المستهدف لدخول تلك الخطة حيز التنفيذ، لكن من المتوقع أن تشرع الحكومة في تطبيقها عقب شهر رمضان مباشرة. وكان رئيس الوزراء مصطفى مدبولي قد قرر تخفيف بعض الإجراءات التي اتخذتها الدولة للحد من انتشار فيروس "كوفيد-19" خلال شهر رمضان، ومن بينها تقليص عدد ساعات الحظر لتبدأ في التاسعة بدلا من الثامنة مساء، على أن تستمر حتى السادسة صباحا لمدة أسبوعين قبل مراجعتها مجددا، والسماح للمراكز التجارية والمحال بفتح أبوابها خلال عطلة نهاية الأسبوع، مع الالتزام بالإغلاق في الخامسة مساء كل يوم. وأكد مدبولي حينها أن الحكومة تستهدف أن تكون فترة ما بعد عيد الفطر فرصة لإعادة الحياة تدريجيا، مع الإعلان عن الإرشادات الواجب اتباعها للوقاية من الفيروس.

ومن المقرر إعادة تقييم الوضع الوبائي كل أسبوعين والتصرف في ضوء ما يطرأ من مستجدات، وفقا للبيان.

enterprise

"المركزي" يخفض فائدة قروض التشغيل لشركات السياحة إلى 5%: قرر البنك المركزي المصري تقليل فائدة قروض التشغيل للقطاع السياحي لسداد الأجور والمرتبات والالتزامات القائمة تجاه الموردين والصيانة من 8% إلى 5%، وفق بيان صادر عن وزارة السياحة والآثار. وكان البنك المركزي أعلن الشهر الماضي تمديد مبادرته لدعم القطاع السياحي والبالغة قيمتها 50 مليار جنيه لتقديم تسهيلات ائتمانية ميسرة بأجل عامين مع فترة سماح لا تزيد عن 6 أشهر بسعر فائدة متناقصة 8% لمساعدة الشركات على مواجهة تبعات فيروس "كوفيد-19". وكانت وزارة السياحة والآثار، تأمل قبل تفشي الجائحة في رفع إيرادات القطاع إلى 15 مليار دولار بنهاية العام الجاري، مقارنة بإيرادات قياسية بلغت 13 مليار دولار في 2019.

مد مهلة تقديم إقرارات ضريبة القيمة المضافة حتى 10 مايو: قررت مصلحة الضرائب مد مهلة تقديم إقرارات ضريبة القيمة المضافة لشهر فبراير حتى 10 مايو، وفقا لموقع مصراوي. وقال رئيس المصلحة رضا عبد القادر إن مد مهلة تقديم الإقرار يشترط سداد الضريبة المستحقة من واقع الإقرار في موعد غايته اليوم الخميس 30 أبريل، وهو ما يتوافق مع ما صرح به مصدران إنتربرايز في وقت سابق. كانت وزارة المالية قررت الشهر الجاري السماح لدافعي الضرائب بالمطالبة برد 65% من مبلغ الضريبة على القيمة المضافة قبل التقييم الضريبي، وذلك لمن يرغب في تعجيل رد الضريبة لحين استكمال المستندات أو انتهاء مصلحة الضرائب من فحصه.

أبيكورب تخصص 500 مليون دولار لتمويل مرحلة "التعافي من كوفيد-19": خصصت الشركة العربية للاستثمارات البترولية (أبيكورب)، وهي مؤسسة مالية تنموية متعددة الأطراف، تقديم دعم بقيمة 500 مليون دولار لعملائها في الدول الأعضاء بالمؤسسة وبالمنطقة، بقطاع الطاقة والقطاعات المرتبطة به، لمساعدتها على مواجهة الآثار المترتبة على تفشي جائحة "كوفيد-19" والتقلبات الحادة في أسعار النفط، بحسب بيان الشركة (بي دي إف). وذكر بيان المؤسسة التنموية متعددة الأطراف أنها ستستخدم هذا الدعم "لتمويل المشاريع ذات الأثر الملموس والمستدام في قطاعات الطاقة المتجددة والبتروكيماويات وغيرها من قطاعات الطاقة المختلفة".

الحزمة الجديدة ستضاف إلى برنامج أبيكورب السنوي لدعم قطاع الطاقة البالغة قيمته ملياري دولار، وفق التصريحات التي نقلتها رويترز عن الرئيس التنفيذي أحمد علي عتيقة. ولفتت الوكالة إلى أن أسعار النفط قد هبطت بمقدار الثلثين منذ بداية 2020 مع انخفاض الطلب العالمي بنسبة 30% في أبريل، ومن المتوقع أن يستمر العرض في تجاوز الطلب لأشهر.

مصر في مقدمة اهتمامات أبيكورب: قال الرئيس التنفيذي لأبيكورب إن "الهدف من تدخلنا هو إنعاش الاقتصادات من صدمة الوباء والتركيز على القطاعات والدول الأكثر تضررا، مثل البحرين وعمان والعراق ومصر ودول أخرى في المنطقة". وقدمت أبيكورب لقطاع الطاقة المصري تمويلات واستثمارات بقيمة 740 مليون دولار منذ عام 1992، منها تمويلات بأكثر من 530 مليون دولار في مصر خلال السنوات الخمس الأخيرة، وفقا لما ذكرته الشركة في بيان منفصل.

زيادة رأس مال أبيكورب يمنحها مجالا للحركة: وافق مساهمو أبيكورب الأسبوع الماضي على إجراء زيادة كبيرة في رأس مال المؤسسة لدعم استثماراتها في القطاع. ومن المقرر أن يرتفع بذلك رأس المال القابل للاستدعاء من مليار دولار إلى 8.5 مليار دولار. وقررت الجمعية العمومية لأبيكورب أيضا زيادة رأس المال المصرح به إلى 20 مليار دولار، ورأس المال المكتتب به إلى 10 مليارات دولار.

مصر تتقدم للحصول على دعم بقيمة 400 مليون دولار من البنك الدولي لدعم النظام الصحي: وافق مجلس الوزراء على التقدم للحصول على تمويل ميسر من البنك الدولي بقيمة 400 مليون دولار لدعم منظومة التأمين الصحي الشامل، بحسب بيان حكومي. وقال البيان إن القرار يأتي "في ضوء موافقة البنك على زيادة قيمة التمويل إلى 400 مليون دولار بدلا من 250 مليون دولار". وسيخصص القرض لتمويل اشتراكات غير القادرين في منظومة التأمين الصحي الشامل، وتأهيل البنية التحتية بالمحافظات التي ستطبق فيها المنظومة، فضلا عن القيام بالدعم المؤسسي للمنظومة الجديدة، التي انطلقت رسميا في محافظة بورسعيد في مطلع سبتمبر الماضي.

مصر تخطر منظمة التجارة العالمية بفتح تحقيق مكافحة الإغراق ضد واردات الألومنيوم: أعلنت منظمة التجارة العالمية في بيان لها أنها تلقت إخطارا من وزارة التجارة والصناعة بفتح تحقيق لمكافحة الإغراق ضد واردات البلاد من منتجات الألومنيوم. ووافقت وزيرة التجارة والصناعة نيفين جامع الأسبوع الماضي على بدء إجراءات تحقيق الوقاية ضد الزيادة الكبيرة للواردات من منتجات الألومنيوم، وذلك بعد أن تلقت الوزارة شكوى من شركة مصر للألومنيوم – التي يمثل إنتاجها 100% من إجمالي الإنتاج المحلي لصنف منتجات الألومنيوم – تثبت فيها أن "الزيادة الكبيرة في الواردات من هذا الصنف أدت إلى إحداث ضرر جسيم على الصناعة المحلية"، وفق ما قاله إبراهيم السجيني، رئيس قطاع المعالجات التجارية بالوزارة.

وتتعلق التحقيقات بالواردات من منتجات الألمونيوم ذات المنشأ التركي، وفق ما قاله محمد العايدي عضو مجلس إدارة غرفة الصناعات الهندسية باتحاد الصناعات، لجريدة البورصة أمس. ووصف العايدي التحقيق بأنه "خطوة جيدة" رغم تأخرها، قائلا إنه "سيوفر منافسة عادلة بين المنتج المحلي ونظيره المستورد من تركيا". وأوضح أن أسعار المنتج التركي متدنية للغاية، مضيفا "أن الحكومة التركية تدعم التصدير بصورة كبيرة إلى مصر بخلاف التصدير إلى بقية الدول". وتبلغ قيمة الطن من خام الألومنيوم التركي 45 ألف جنيه، فى حين تتراوح تكلفة المنتج المحلي بين 53 و54 ألف جنيه، وفقا لتصريحات شريف عبدالمنعم، رئيس شركة الشريف كيتشن وير للأدوات المنزلية، لجريدة البورصة.

يأتي هذا في الوقت الذي تبحث فيه الولايات المتحدة فرض رسوم إغراق على وارداتها من الألومنيوم من 18 دولة، بينها مصر، وفق ما ذكره تقرير لوكالة رويترز مطلع الشهر الجاري. وأعلنت وزارة التجارة الأمريكية حينها أنها فتحت تحقيقا فيما إذا كانت تلك البلدان أغرقت السوق الأمريكية بمنتجات الألومنيوم. ولم يذكر التقرير مصر بالاسم، ولكن عريضة الشكوى التي أصدرتها صناعة الألومنيوم الأمريكية الشهر الماضي تضمنت اسم مصر في قائمة من 18 دولة، اتهمتها بإغراق السوق بمنتجات الألومنيوم.

وفي غضون ذلك، تجري وزارة التجارة والصناعة تحقيقا مماثلا ضد الواردات من صنف عيدان مدرفلة ومجدولة لتقوية الخرسانة ذات المنشأ الصيني والتركي والتونسي، وفق بيان الوزارة.

هشام مكاوي الرئيس الإقليمي لمنطقة شمال أفريقيا بشركة بي بي يقرر التقاعد ومغادرة منصبه اعتبارا من يوليو المقبل، مع البقاء في الشركة حتى نهاية العام لضمان انتقال القيادة بشكل سلس، وفقا لبيان (بي دي إف). وبعد 30 عاما من العمل في شركة بي بي، يتطلع مكاوي إلى بدء مرحلة جديدة من العمل الإداري غير التنفيذي.

تصحيح: ذكرنا بالخطأ في عدد أمس من نشرة "هاردهات" أن شركة ماي داي، التي تقدم المساعدة على الطريق للسيارات، حققت إيرادات تبلغ 500 ألف جنيه في الربع الأول من العام الجاري، لكن الرقم الصحيح هو 1.2 مليون جنيه. وجرى تصحيح الرقم على موقعنا الإلكتروني.

**شارك إنتربرايز مع أصدقائك**

إنتربرايز متاحة مجانا، فقط قم بزيارة صفحة تسجيل الاشتراك بالعربية أو الإنجليزية، واشترك لتصلك النشرة باللغة التي تفضلها. نقدم لك كل ما تريد أن تعرفه من أخبار مصر، ونرسلها إلى بريدك الإلكتروني من الأحد إلى الخميس قبل الثامنة صباحا. سجل اشتراكك باسمك وبريدك الإلكتروني ووظيفتك.

تحت الأضواء

ما الذي يمكن أن تفعله شركات الاستثمار المباشر في زمن "كوفيد-19"؟ مؤسسة التمويل الدولية لديها بعض الأفكار. في وقت سابق من هذا الشهر تعهدت المؤسسة بضخ استثمارات بقيمة 20 مليون دولار في صندوق الاستثمار المباشر "إس بي إي أيه آي إف 1" الذي يركز على مصر وشمال أفريقيا، والذي يديره صندوق إس بي إي كابيتال (سويكورب سابقا). وبذلك فإن مؤسسة التمويل الدولية قامت بتوجيه استثماراتها من خلال هذا الصندوق الواعد الذي يسعى لزيادة مشاركته بشكل كبير في القطاع الخاص بمصر.

يتطلع الصندوق إلى زيادة الأصول المدارة لديه إلى 200 مليون دولار بحلول الربع الثالث من 2020، وسيخصص 40% من الزيادة للاستثمار في الفرص المتاحة بمصر. ويستهدف الصندوق، الذي جمع 90% من تمويلاته المستهدفة، شركات أخرى في قطاع الرعاية الصحية في مصر، إلى جانب شركة المستقبل للصناعات الدوائية (فيوتشر فارما) التي كان الصندوق استحوذ على 30% منها في صفقة بقيمة 500 مليون جنيه، كما يستهدف الصندوق شركات أخرى في قطاعات الصناعة والتعليم وخدمات معاملات الشركات، وفق ما ذكره نبيل تريكي المدير الشريك والرئيس التنفيذي للصندوق في تصريحات لإنتربرايز.

وفي الوقت الذي تسعى فيه الشركات إلى تنمية أعمالها، والبقاء على قيد الحياة في الوقت ذاته، في ظل تداعيات "كوفيد-19"، تحدثنا مع وليد لبدي، مدير مؤسسة التمويل الدولية في مصر، حول خطط المؤسسة واستراتيجيتها خلال الفترة المقبلة.

إنتربرايز: ما هي القطاعات التي تستهدفها مؤسسة التمويل الدولية في مصر والمنطقة؟

وليد لبدي: تركز استراتيجيتنا في مصر على ثلاثة محاور: التوظيف والتكامل والشمول. ونحن حريصون على تطوير القطاعات المولدة للوظائف والاستثمار فيها، مثل الصناعة والأعمال التجارية الزراعية والسياحة. وكذلك نستهدف المشاريع في القطاعات التي تعزز التكامل والاتصال، مثل التكنولوجيا الرقمية والاتصالات والبنية التحتية. ونركز على الشمول، إذ نستهدف تحسين فرص الاستفادة من خدمات الرعاية الصحية، فضلا عن الاستثمار في التعليم، وتعزيز الشمول المالي، وتسهيل الحصول على التمويل للمشاريع الصغيرة والشباب والمرأة.

تواجه الدول في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا عدة تحديات طويلة الأمد مثل البطالة والقصور في البنية التحتية ونقص التمويل والفجوة بين الجنسين. وتوجه مؤسسة التمويل الدولية استثماراتها وبرامجها الاستشارية في مصر نحو معالجة تلك التحديات من خلال زيادة مشاركة القطاع الخاص في الاقتصاد المحلي. ونحن نرى أن القطاع الخاص يمكن أن يلعب دورا هاما في خلق فرص العمل وتعزيز فرص النمو الاقتصادي.

إنتربرايز: كيف تحدد مؤسسة التمويل الدولية أولوياتها بالنسبة للاستثمارات في مصر في ظل هذا الوباء؟ وهل تركز على دعم القطاعات الأكثر تضررا أم تلك التي لديها فرص كبيرة للنجاح؟

وليد لبدي: ضمن المواجهة العالمية لتفشي وباء "كوفيد-19"، أعلنت مؤسسة التمويل الدولية عن إتاحة حزمة تمويل سريع بقيمة 8 مليارات دولار لدعم الشركات المتضررة، لا سيما في قطاعي السياحة والصناعة.

ويأتي هذا التمويل ضمن حزمة تمويل عاجل بقيمة 14 مليار دولار أعلن عنها مؤخرا البنك الدولي الذي تتبعه المؤسسة. وسيتركز الدعم المقدم من مؤسسة التمويل الدولية على ثلاثة مجالات: أولا، قدمنا ملياري دولار لدعم عملائنا الحاليين في قطاعات مثل الصناعة والأعمال التجارية الزراعية والرعاية الصحية. وسيساعد هذا التمويل تلك القطاعات في الحفاظ على العمالة، والتغلب على تأثيرات وباء "كوفيد-19". ثانيا، قمنا بتخصيص 6 مليارات دولار للبنوك في الأسواق الناشئة لتمكينها من زيادة الإقراض للشركات ودعم التجارة عبر الحدود، الأمر الذي سيبقي على تدفق السلع الأساسية بين الدول.

في مصر، سنركز على الاستثمارات التي تدعم التوظيف وتساعد على الحد من المخاطر المرتبطة بوقف سلاسل التوريد والتأثير على الطلب الاستهلاكي، كما سنواصل العمل على التغلب على التحديات طويلة الأمد كالبطالة وأوجه القصور في البنية التحتية وغياب الشمول المالي.

وأخيرا، نحن نواصل العمل بخطى حثيثة في المشاريع التي بدأناها قبل تفشي وباء "كوفيد-19"، ومن شأن ذلك أن يلعب دورا رئيسيا في مساعدة اقتصاد مصر على التعافي بشكل كبير.

إنتربرايز: ما هي القطاعات التي ستكون أكثر تضررا من الأزمة الحالية ويمكنها أن تخرج منها أكثر قوة من وجهة نظرك ؟

وليد لبدي: بالإضافة إلى القطاعات المرنة هيكليا مثل التعليم والرعاية الصحية، نعتقد أن التصنيع واللوجستيات والشركات التي يمكن توفر بدائل للواردات ستجتاز تلك الأزمة وتخرج أكثر قوة.

تأتي السياحة ضمن القطاعات الأكثر في ضوء قيود السفر التنقل، وكذلك قطاع النفط والغاز جراء تدني الطلب العالمي. وقطاع التصنيع سيتأثر أيضا من اضطرابات سلاسل التوريد العالمية.

ومن الواضح أن منظومة الرعاية الصحية تتعرض حاليا للضغوط، وهو ما سلط الضوء على الحاجة الماسة إلى تحسين خدمات الرعاية الصحية. ويستطيع القطاع الخاص أن يلعب دورا حيويا في تلبية هذا الطلب. تتنامى أهمية الاختبارات والإجراءات الوقائية في الوقت الحالي وندرس عدة مشروعات في سلاسل القيمة بقطاع الرعاية الصحية لدعم ذلك.

نشهد أيضا تسارعا في التوجه نحو المزيد من الخدمات عبر الإنترنت والرقمية. ورغم أنه من المبكر التنبؤ بمن الذي سيكون الأقوى، إلا أنه من الواضح أن قطاعات مثل التكنولوجيا المالية والبنية التحتية الرقمية والحلول الرقمية والتعليم الإلكتروني ستحقق نموا. ومن خلال تطوير هذه القطاعات، تستطيع مصر أن تقود النمو الاقتصادي ونحن لدينا الرغبة أن نعمل مع الحكومة لتحقيق ذلك.

إنتربرايز: هل تعتزم مؤسسة التمويل الدولية ضخ مزيد من الاستثمارات في صناديق الاستثمار المباشر التي تركز على مصر في المستقبل القريب؟

وليد لبدي: حسنا، كما تعلمون، لقد استثمرنا مؤخرا 20 مليون دولار في صندوق استثمار مباشر جديد ومستقل، للمساعدة في تقديم التمويل اللازم للشركات الصغيرة والمتوسطة في البلدان التي يصعب فيها الحصول على استثمار مباشر مثل مصر والمغرب وتونس. هذه الاستثمارات يمكنها أن تلعب دورا حيويا في التنمية، بمساعدة بناء الشركات الديناميكية التي توفر فرص العمل وتخلق النمو والازدهار، وتوفر السلع والخدمات الأساسية، كما تعمل على تقوية الطبقة المتوسطة. سنحافظ أيضا على نشاط عمليات الاستثمار المباشر، مع الأخذ بعين الاعتبار كل من الصناديق الخاصة في دول بعينها أو الصناديق الإقليمية.

إنتربرايز: ما نصيب مصر من الـ 40.5 مليون دولار التي استثمرتها المؤسسة في صناديق الاستثمار الخاص في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وفي أي القطاعات؟ وهل كان أي منها استثمار مباشر من "التمويل الدولية"؟

وليد لبدي: استثمرت مؤسسة التمويل الدولية 40.5 مليون دولار خلال العام المالي الحالي 2020/2019، في صناديق الاستثمار المباشر ورأس المال المخاطر لمساندة الشركات في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. معظم هذه الصناديق تستثمر في المنطقة وفي مجموعة متنوعة من القطاعات. ومن المتوقع ان تضخ هذه الصناديق بما في ذلك إس بي إي جزءا كبيرا من استثماراتها في مصر. ولا تشمل هذه الأرقام الاستثمارات المباشرة من قبل مؤسسة التمويل الدولية.

مصر في الصحافة العالمية

في يوم هادئ على صعيد تغطية أخبار مصر في الصحافة العالمية، كان الخبر الذي أثار اهتمام صحيفة فايننشال تايمز هو ما نشرته حول مصادرة السلطات الهولندية لمبنى تابع للسفارة المصرية في مدينة لاهاي، كجزء من تعويض قضت به محكمة هولندية ضد الحكومة المصرية بقيمة 115 مليون دولار لصالح رجل الأعمال المصري محمد بهجت. ويخوض فريقه القانوني نزاعا قضائيا ضد الحكومة المصرية في هولندا ودول أخرى منذ أكثر من 20 عاما. ويرجع النزاع بين بهجت والسلطات المصرية إلى عام 1999 عندما تم الحكم عليه بالسجن لمدة 3 سنوات ثم حكما آخر لمدة 15 عاما عام 2001 بعد اتهام محكمة مصرية لشركة "أدمكو" المملوكة له بعدم سداد 30 مليون دولار للشريك الألماني في مصنع للحديد بأسوان. وتمت تبرئة بهجت في عام 2002. ويبدو أن بهجت الذي يحمل الجنسية الفنلندية أيضا استطاع بواسطة فريقه القانوني والإعلامي إثارة القضية لدى فايننشال تايمز التي قالت إن النزاع "يوفر نظرة ثاقبة على التحديات التي يمكن أن يواجهها المستثمرون المحليون والأجانب، عند ممارسة الأعمال التجارية في الشرق الأوسط".

ومن الموضوعات الأخرى في الشأن المصري:

  • ألقت وكالة فرانس برس الضوء على قيام شركة جيزة سيستمز بتصنيع واقيات بلاستيكية للوجه للعاملين في القطاع الطبي، بواسطة الطابعات ثلاثية الأبعاد، وتوزيع 2000 قطعة منها يوميا على 25 مستشفى.
  • أصدرت منظمة هيومن رايتس ووتش بيانا أدانت فيه قيام قوات الأمن المصرية باحتجاز وإخفاء امرأتين، هما مروة عرفة وخلود سعيد، مطالبة السلطات بالكشف عن مكانهما بالكامل وإطلاق سراحهما، أو تقديم أدلة على ارتكابهما مخالفات جنائية إلى القضاء.

اخترنا لك: مشاهدة

نطالع يوميا المئات من الرسوم البيانية حول تطورات "كوفيد-19"، ولكن هل نجيد حقا قراءتها؟ ربما لا تمنحنا الرسوم البيانية حول أعداد الإصابات والوفيات اليومية الصورة الكاملة للموقف الحالي دون أن يكون لدينا فهما عميقا لدلالات الرسم البياني. يوضح هذا الفيديو من Vox كل ما تريد معرفته عندما تطلع على رسم بياني جديد لـ "كوفيد-19".

وكما يشير الفيديو، فإن كل رسم بياني يهدف إلى التركيز على إحصاء ما دون غيره. على سبيل المثال، هل تعبر زيادة حالات "كوفيد-19" عن مدى انتشار الوباء في دولة ما، أم على قدرتها على التوسع في إجراء الاختبارات على المواطنين؟ هل يظهر الرسم البياني الاستراتيجيات المختلفة التي تتبعها الدول لمواجهة الوباء؟ هل يوضح الرسم البياني البسيط لكوريا الجنوبية التوقيت الذي قررت فيه التوسع بشدة في إجراء الاختبارات، بينما قررت اليابان اتباع نهج آخر في مواجهة الوباء؟ هل الإحداثيات في الرسم بياني على مقياس خطي أم لوغاريتمي؟ وما هي الوحدة المستخدمة؟ والمزيد من الأسئلة التي يطرحها هذا الفيديو ويجيب عليها (شاهد 4:57 دقيقة).

دبلوماسية وتجارة خارجية

السيسي يبحث تداعيات "كوفيد-19" مع القادة الأفارقة: ناقش الرئيس عبد الفتاح السيسي أمس في قمة مصغرة عبر الفيديو كونفرنس مع عدد من القادة الأفارقة، تداعيات أزمة "كوفيد-19" علي الدول الأفريقية وسبل التعامل مع هذه الأزمة، وفق بيان لرئاسة الجمهورية.

طاقة

إس دي إكس إنرجي تتوقع إنتاج 10-12 مليون متر مكعب من الغاز يوميا من بئر صبحي

توقعت شركة إس دي إكس إنرجي، المدرجة ببورصة لندن، في بيان أصدرته، إنتاج ما بين 10 إلى 12 مليون متر مكعب من الغاز يوميا من بئر صبحي جنوب مدينة دسوق. ويرفع هذا الاكتشاف من الاحتياطات المثبتة والمحتملة في امتياز جنوب دسوق بنسبة 50%، كما يؤهل إس دي إكس لإنتاج 50 مليون قدم مكعبة من الغاز يوميا بحلول عام 2023. وأعلنت الشركة في وقت سابق من الشهر الجاري عن اكتشاف بئر صبحي باحتياطات تبلغ 24 مليار قدم مكعبة.

سياسات وتشريعات

"اقتصادية البرلمان" توصي بتبسيط إجراءات التظلم ضد البنك المركزي

أضافت لجنة الشؤون الاقتصادية بمجلس النواب مادة جديدة إلى مشروع قانون البنك المركزي والجهاز المصرفي الجديد، من شأنها تبسيط آلية التظلم ضد القرارات التنظيمية الصادرة عن البنك، وبهذا يصبح عدد مواد القانون الجديد 242، وفق ما أكدته مصادر لوكالة أنباء الشرق الأوسط. وتسمح المادة الجديدة بتقديم التظلمات إلى مجلس إدارة البنك المركزي في موعد أقصاه 30 يوما من صدور أي قرار، بينما يكون لدى المجلس أيضا 30 يوما من تاريخ تسجيل التظلم لإصدار قراره. وأحالت اللجنة تقريرها بشأن مشروع القانون إلى الجلسة العامة للمجلس قبل يومين، والتي من المنتظر أن تبدأ جولة من المناقشات في الأسبوع المقبل قبل الموافقة النهائية.

روتيني الصباحي

محمد أبو النجا المؤسس المشارك ورئيس القطاع التجاري لشركة حالا: روتيني الصباحي فقرة أسبوعية نتحاور خلالها مع أحد الأفراد الناجحين في مجتمعنا وكيف يبدأون يومهم، كما نطرح عليهم بعض الأسئلة المتعلقة بأعمالهم. ويتحدث إلينا هذا الأسبوع محمد أبو النجا، المؤسس المشارك ورئيس القطاع التجاري لمؤسسة حالا، وهي شركة ناشئة لخدمات النقل الذكي تعمل في مصر والسودان وإثيوبيا.

أنا المؤسس المشارك ورئيس القطاع التجاري لشركة حالا. أعمل بشكل أساسي مع أقسام المبيعات وتطوير الأعمال والعمليات، وأقود فريقا من 7 أشخاص، وأرأس نحو 230 موظفا بشكل إجمالي. تشمل خدمات حالا 5 قطاعات أساسية: النقل التشاركي، ودفع الفواتير، وخدمات التوصيل لصالح المطاعم والشركات، والتوصيل من شخص لآخر، والتجارة (تمويل المنتجات).

أبدأ عملي في العاشرة صباحا بمكالمة مع كل عضو في فريقي مدتها ما بين 10-15 دقيقة. أما المكالمات التي تجمع قطاعات الشركة معا فتكون بين 12:30 و2:30، وفيها نحلل أداء قطاع مختلف كل يوم، بينما نخصص الثلاثاء لملاحظة كيف تعمل القطاعات الخمسة معا، وعادة ما أستريح بعد ذلك لمدة نصف ساعة. واعتبارا من الأسبوع الماضي، صرت أعود إلى المكتب في نحو الثالثة والنصف مساء، وأبقى هناك حتى السادسة.

خدماتنا تشجع المستهلكين أصلا على البقاء في منازلهم، لذلك سيكون من المستحيل أن نتوقف عن العمل. لكننا قللنا عملياتنا قدر الإمكان، فبدلا من وجود 315 شخصا في المكتب، صرنا نتأكد من ألا يضم الطابق الواحد أكثر من 35 موظفا. بالإضافة إلى تجهيز المبنى بمطهرات طبية لليدين، وإجراء فحوصات للحرارة، والتأكد من أن الجميع يرتدون الكمامات طوال الوقت ويحافظون على مسافة آمنة بينهم.

نتعامل مع التباعد الاجتماعي بطريقة جادة، وقد طبقت "حالا" إجراءات النظافة الشخصية والتطهير والعمل من المنزل قبل أن تفرض الحكومة حظر التجوال بأسابيع. لكن العمل من المنزل صعب للغاية، خاصة بالنسبة لفرق المبيعات التي تعتمد بشكل أساسي على تحقيق أهداف معينة من أجل الحصول على عمولات. المبيعات وتطوير الأعمال من الأقسام التي تحتاج حقا إلى العمل على الأرض ووجود بعض أشكال التفاعل الشخصي. أما أقسام الهندسة والتكنولوجيا وعلوم البيانات وذكاء الأعمال فتتكيف مع الوضع بصورة أسهل، لكننا نأمل أن يعود 30% من موظفينا إلى المكتب في غضون شهر.

بالنسبة لي، يعتبر العمل من المنزل تحديا شخصيا، فأنا إنسان يفضل الخروج ومقابلة أشخاص جدد والتحدث إليهم على البقاء في المنزل طوال الوقت. أنا بائع بطبيعتي، وأشعر أنني مقيد قليلا في الوقت الحالي، كما اكتشفت أني أمر بتقلبات أكثر حدة في إنتاجيتي.

التحكم في ضوضاء المنزل وكل المشتتات التي يضمها ليس أمرا سهلا، لكني أتأقلم مع الوضع. في البدء قررت عزل جزء من منزلي وتحويله إلى مكتب يضم جهاز الكمبيوتر الخاص بي وكل المستندات التي أحتاجها. واشتريت مؤخرا تطبيقا اسمه كريسب، يعمل على عزل ضوضاء المكالمة وتنقية صوت المتصل. وأستخدم تطبيق حالا لإنجاز المهام اليومية، وقد دفعت بعض الفواتير عن طريقه قبل يومين، وأعتمد عليه لتوصيل طلبات البقالة والصيدلية. أحاول استعمال خدماتنا كثيرا للتأكد من أنها تعمل بطريقة مناسبة.

وداخل الشركة، نشعر بتفاؤل تجاه المستقبل. بعض قطاعاتنا تأثرت أكثر من الأخرى بالأزمة الحالية. لكن خدمات التوصيل لصالح المطاعم والشركات، على سبيل المثال، تسجل أداء أفضل كثيرا بعد أزمة "كوفيد-19"، كما استطعنا إطلاق خدمات التوصيل من شخص لآخر خلال الأزمة. أعمل كثيرا على زيادة المبيعات – بيع خدمات جديدة للعملاء الحاليين – لأن من الصعب إبرام اتفاقيات جديدة في الوقت الحالي. الميزانيات معلقة الآن، وهو ما يجعل من الصعب الاتفاق مع العملاء على التزامات مالية جديدة. وبشكل عام يشعر الناس بصعوبة الأوقات الحالية وبحتاجون إلى الكثير من الدعم والطمأنينة.

ويساعدنا نظام التبليغ الإلكتروني الذي أطلقناه مؤخرا على الكشف عن أي عطل من عدمه. والنظام يقيس مؤشرات الأداء الرئيسية والأهداف وينبه تلقائيا في حالة عدم تحقيقها. ويوفر لنا ذلك بيانات أكثر عن عملياتنا وهو ما يعد قيما منذ تطبيق إجراءات التباعد الاجتماعي.

ما الذي أقوم به لنفسي خلال تلك الفترة؟ كنت أذهب لصالة الألعاب الرياضية ليلا، والآن أقوم بالتمرينات في المنزل لمدة 30 دقيقة قبل النوم.

أعدت مشاهدة مسلسل "هاوس أوف كاردز" الذي أعجبني للغاية عندما شاهدته لأول مرة وأعتقد أنه مناسب جدا سياسيا للفترة الحالية. ومن مسلسلات رمضان الكوميدية أشاهد "اللعبة" و"رجالة البيت". وعلى يوتيوب استفيد جدا بمشاهدة حلقات "ذا بريف وانز" التي تتناول حياة رواد الأعمال.

أحب أن أقرأ عن رائد أعمال مختلف كل أسبوع، وهذا الأسبوع أقرأ عن ريد هوفمان.

ساعدتني فترة عملي كمدير إقليمي في "كريم" على التحول للعمل من المنزل. وأصبح التواصل من خلال تطبيقات مثل زووم وسلاك من الأساسيات بسبب عملي في 4 دول في وقت واحد وهو ما جعل التحول لإدارة الفريق عن بعد أمرا سهلا.

أفتقد بشدة صلاة التراويح في رمضان كما أفتقد أيضا السفر. أريد أن أتناول الإفطار مع أفراد عائلتي من كبار السن دون الخوف من احتمالية أن أضرهم.

بالأرقام

Share This Section

برعاية
Pharos Holding - http://www.pharosholding.com/

متوسط سعر الدولار وفقا لبيانات البنك المركزي: شراء 15.69 جم | بيع 15.79 جم

سعر الدولار بالبنك التجاري الدولي: شراء 15.70 جم | بيع 15.80 جم

سعر الدولار بالبنك الأهلي المصري: شراء 15.68 جم | بيع 15.78 جم

مؤشر EGX30 (الأربعاء): 10545 نقطة (+1.3%)

إجمالي التداول: 1.1 مليار جم (63% فوق المتوسط اليومي خلال 90 يومًا)

EGX30 منذ بداية العام حتى تاريخه: -24.5%

أداء السوق يوم الأربعاء: صعد مؤشر EGX30 بنهاية تعاملات أمس بنسبة 1.3%، مع ارتفاع سهم البنك التجاري الدولي صاحب الوزن النسبي الأكبر بالمؤشر بنسبة 3.2%. وكان سهم أموك الأفضل أداء بين مكونات المؤشر إذ قفز بنسبة 3.3%، تلاه البنك التجاري الدولي، ثم سوديك بنسبة 2.7%. وفي المقابل، كان سهم جهينه الأسوأ أداء إذ تراجع بنسبة 3.8%، تلاه المجموعة المالية هيرميس بنسبة 3.4%، ثم بايونيرز القابضة بنسبة 2.4%. وبلغت قيم التداول 1.1 مليار جنيه. وحقق المستثمرون الأجانب وحدهم صافي شراء.

مستثمرون أجانب: صافي شراء | 33.2 مليون جم

مستثمرون عرب: صافي بيع | 10.5 مليون جم

مستثمرون مصريون: صافي بيع | 22.6 مليون جم

الأفراد: 70.4% من إجمالي التداولات (67.9% من إجمالي المشترين | 72.8% من إجمالي البائعين)

المؤسسات: 29.6% من إجمالي التداولات (32.1% من إجمالي المشترين | 27.2% من إجمالي البائعين)

خام غرب تكساس: 15.91 دولار (+5.64%)

خام برنت: 23.30 دولار (+3.37%)

الغاز الطبيعي (نايمكس، الأسعار المستقبلية): 1.87 دولار لكل مليون وحدة حرارية بريطانية (-0.21%، تعاقدات يونيو 2020)

الذهب: 1728.70 دولار أمريكي للأوقية (+0.89%)

مؤشر TASI: 6985.33 نقطة (+1.46%) (منذ بداية العام: -16.73%)
مؤشر ADX: 4221.98 نقطة (+0.03%) (منذ بداية العام: -16.82%)
مؤشر DFM: 2004.09 نقطة (+0.32%) (منذ بداية العام: -27.52%)
مؤشر KSE الأول:‏ 5265.69 نقطة (+1.08%)
مؤشر QE: 8701.06 نقطة (+1.17%) (منذ بداية العام: -16.54%)
مؤشر MSM: 3538.87 نقطة (0%) (منذ بداية العام: -11.11%)
مؤشر BB: 1308.65 نقطة (+0.06%) (منذ بداية العام: -18.73%)

Share This Section

المفكرة

1 مايو (الجمعة): عيد العمال، عطلة رسمية.

14 مايو (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

23 مايو (السبت): انتهاء مدة تعليق الرحلات الجوية الدولية من وإلى المطارات المصرية.

23 مايو (السبت): موعد إعادة فتح المطاعم والنوادي الليلية والصحية والمتاحف والمواقع الأثرية.

23 مايو (السبت): محكمة القضاء الإداري تنظر الدعوى المقامة من شركات الدرفلة لإلغاء قرار وزير التجارة والصناعة بفرض رسوم وقائية نهائية على واردات البليت وحديد التسليح.

23- 26 مايو (السبت – الثلاثاء): عيد الفطر المبارك (فلكيا).

4 – 6 يونيو (الخميس – السبت): قمة فرنسا أفريقيا 2020، بوردو، فرنسا.

9 -10 يونيو (الثلاثاء – الأربعاء): تعقد لجنة السوق الفيدرالية المفتوحة اجتماعا لمراجعة أسعار الفائدة بالولايات المتحدة.

17- 20 يونيو (الأربعاء – السبت): معرض أوتوماك فورميولا بمركز مصر للمعارض الدولية.

25 يونيو (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

30 يونيو (الثلاثاء): ذكرى ثورة يونيو 2013، عطلة رسمية.

28 – 29 يوليو (الثلاثاء – الأربعاء): تعقد لجنة السوق الفيدرالية المفتوحة اجتماعا لمراجعة أسعار الفائدة بالولايات المتحدة.

30 يوليو – 3 أغسطس (الخميس – الاثنين): عطلة عيد الأضحى، عطلة رسمية.

13 أغسطس (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

19- 20 أغسطس (الأربعاء – الخميس): رأس السنة الهجرية، عطلة رسمية.

15- 16 سبتمبر (الثلاثاء – الأربعاء): تعقد لجنة السوق الفيدرالية المفتوحة اجتماعا لمراجعة أسعار الفائدة بالولايات المتحدة.

24 سبتمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

6 أكتوبر (الثلاثاء): ذكرى انتصارات أكتوبر، عيد القوات المسلحة، عطلة رسمية.

29 أكتوبر (الخميس): المولد النبوي الشريف، عطلة رسمية.

نوفمبر: مصر تستضيف اجتماعات الأسواق الناشئة واجتماعات هيئات أسواق المال بمنطقة أفريقيا والشرق الأوسط.

4- 5 نوفمبر (الثلاثاء – الأربعاء): تعقد لجنة السوق الفيدرالية المفتوحة اجتماعا لمراجعة أسعار الفائدة بالولايات المتحدة.

12 نوفمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

7 – 10 ديسمبر (الاثنين – الخميس): النسخة الثانية من معرض مصر للصناعات العسكرية الدفاعية (معرض إديكس)، مركز مصر للمعارض الدولية، مدينة نصر.

15- 16 ديسمبر (الثلاثاء – الأربعاء) اجتماع لجنة السوق المفتوحة الفيدرالية لمراجعة أسعار الفائدة بالولايات المتحدة.

24 ديسمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

25 ديسمبر (الجمعة): الكريسماس في الدول الغربية.

1 يناير 2021 (الجمعة): عيد رأس السنة، عطلة رسمية.

7 يناير 2021: عيد الميلاد المجيد، عطلة رسمية.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «بنك HSBC مصر»، البنك الرائد للشركات والأفراد في مصر (رقم التسجيل الضريببي: 715-901-204)، و«المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، و«سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها (رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«محرم وشركاه»، الشريك الرائد للسياسات العامة والعلاقات الحكومية (رقم التسجيل الضريبي: 459-112-616)، و«بنك المشرق»، البنك الرائد بالخدمات المصرفية للأفراد والخدمات المصرفية الرقمية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا (رقم التسجيل الضريبي: 862-898-204)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)،و «مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).