الأحد, 8 مارس 2020

45 حالة مسجلة لفيروس كورونا على متن الباخرة النيلية

عناوين سريعة

نتابع اليوم

ارتفاع عدد الحالات الإيجابية لفيروس “كوفيد-19” المسجلة في مصر إلى 48 حالة منذ فبراير، بعد إعلان وزارة الصحة خلال اليومين الماضيين عن اكتشاف 45 حالة على متن باخرة نيلية كانت قادمة من أسوان إلى الأقصر. ومن جانبها أصدرت، وزارة السياحة والآثار، منشورا لجميع الفنادق والمنشآت السياحية، حول الإجراءات الواجب اتباعها للوقاية من الفيروس، إلى جانب إرسال مدربين لتدريب العاملين على تلك الإجراءات. وإلزام المنشآت السياحية بسرعة الإبلاغ عن أي حالة مشتبه بها. وفي غضون ذلك، منعت الكويت لمدة أسبوع الرحلات الجوية القادمة والمغادرة من مصر و6 دول أخرى، في محاولة لاحتواء الفيروس.

وتخصص وزارة الصحة المصرية الخط الساخن “105” للإبلاغ عن أي حالة مشتبه في إصابتها بالفيروس. وللمزيد من المعلومات يمكنكم زيارة الموقع الإلكتروني الذي أطلقته الوزارة أيضا Care.gov.eg للتوعية بالفيروس وسبل الوقاية منه والإجراءات التي تتخذها الحكومة لمواجهته.

ويبدو الوقت مناسبا لقراءة هذا المقال للدكتور جوناثان كويك بعنوانما الذي يمكن أن نتعلمه من أخطر الأوبئة في القرن العشرين“.

الهيئة الاقتصادية لقناة السويس تؤجل مؤتمر محور الاستثمار الدولي لأجل غير مسمى. وذلك على خلفية المخاوف المتزايدة والمتعلقة بفيروس كورونا (كوفيد-19)، وفقا لما جاء في بيان رسمي. وكان المؤتمر، الذي يهدف إلى ترويج الفرص الاستثمارية بالمنطقة الاقتصادية للقناة بين المستثمرين الأجانب، قد تغير موعده من يومي 6 و7 مارس إلى 21 و22 مارس، قبل أن يعلن عن تأجيله إلى موعد جديد ستعلنه الهيئة الاقتصادية لاحقا.

التفاصيل الكاملة حول آخر تطورات الفيروس في مصر في فقرة “أخبار اليوم”.

وعالميا، ارتفعت حصيلة المصابين بالفيروس إلى أكثر من 100 ألف حالة و3400 حالة وفاة، في الوقت الذي يواصل فيها الفيروس انتشاره في ما لا يقل عن 90 دولة، 7 منها أعلنت عن أولى حالات الإصابة المؤكده بها يوم الجمعة، وفقا لما أوردته وكالة رويترز.

احتواء الوباء يجب أن يكون الأولوية القصوى لكل دولة، وفقا لتحذيرات منظمة الصحة العالمية، منوهة بالأخص إلى تعامل إيران (أو عدم تعاملها) مع تفشي الفيروس، كمثال على ما لا فعله تحديدا لمواجهة الوباء. ولا تزال المنظمة مصرة على عدم وصف انتشار الفيروس بالوباء العالمي، وقال المدير العام للمنظمة تيدروس أدهانوم جيبريسوس، في تصريحات نشرتها أسوشيتد برس. “لماذا نسميه وباء عالمي، إلا إذا اقتنعنا بأنه لا يمكننا السيطرة عليه؟”.

وأعلنت إيران إنها قد تستخدم القوة للحد من تنقل المواطنين بين المدن، في الوقت الذي حذرت فيه وزارة الصحة هناك بأن نحو 40% من سكان طهران البالغ عددهم 9 مليون نسمة قد يصابوا بالفيروس بنهاية الشهر الفارسي. وتوفي قبل يومين مستشار وزير الخارجية الإيرانية السابق حسين شيخ الإسلام بعد إصابته بمرض “كوفيد-19″، ليكون الأحدث من بين الإصابات التي انتشرت بين النخبة الحاكمة في طهران.

وإيطاليا تغلق مقاطعة كاملة على سكانها: أعلنت السلطات الإيطالية منع دخول أو خروج أي شخص من مقاطعة لومباردي ذات الكثافة السكانية المرتفعة بشمال البلاد، ضمن جهود الحكومة لمحاولة احتواء انتشار فيروس “كوفيد-19” الذي تفشى هناك، حيث وصلت أعداد الوفيات إلى 233 حالة، من بين 5883 حالة مصابة، لتبقى إيطاليا أكثر البلدان تضررا بالوباء الفيروسي في أوروبا، وفقا لصحيفة الجارديان.

enterprise

الأسهم الأمريكية تنهي أسبوعا عصيبا بتقلبات حادة في تعاملات الجمعة: ساعدت موجة الصعود في اللحظات الأخيرة من تداولات يوم الجمعة، الأسهم الأمريكية لتعويض بعض الخسائر التي سجلتها في بداية التعاملات، لتنهي أسبوعا عصيبا في وول ستريت. وأغلق مؤشر ستاندرد أند بورز متراجعا 1.7%، بعدما هوى 4% خلال الجلسة، قبل أن يقلص الخسائر بنسبة 2.4% في الدقائق الأخيرة من التداول، وفقا لفايننشال تايمز. وجاءت موجة الصعود المتأخرة نتيجة لأن بعض المستثمرين لا يريدون الخروج من السوق في حال ظهرت أي أخبار متفائلة بشأن أزمة فيروس “كوفيد-19″، حسبما قال ماكس جوكمان مدير تخصيص الأصول في شركة باسيفيك لايف فاند أدفايزرز. ودفع ذلك مؤشر التذبذب VIX، والمعروف أيضا بـ “مؤشر الخوف” الذي يقيس تقلبات الأسواق، إلى الصعود لأعلى مستوى له منذ 9 سنوات.

وعوائد السندات الأمريكية تواصل التراجع إلى مستويات تاريخية: تراجع العائد على السندات الأمريكية المرجعية لأجل 10 سنوات إلى 0.66%، بعد أن كان قد تراجع للمرة الأولى دون مستوى 1% قبل ذلك بيومين. وقال مارك سبيندل الرئيس التنفيذي لشركة بوتوماك ريفير كابيتال لاستشارات الاستثمار إن “تلك العوائد المنخفضة لا تعد وسام فخر لسوق السندات”. وأضاف أنها “مؤشر على رؤية متشائمة للغاية، إن لم تكن مخيفة، للتوقعات الاقتصادية”.

والمزيد من البيانات تكشف حجم الضرر الواقع على الاقتصاد الصيني جراء انتشار “كوفيد-19”، إذ ذكرت وكالة رويترز أن الصادرات الصينية تراجعت بنسبة 17.2% في أول شهرين من العام الجاري، بعدما تسبب تفشي الفيروس في اضطراب سلاسل التوريد والنشاط الاقتصادي عالميا. وجاء التراجع متجاوزا لنتائج استطلاع سابق أجرته رويترز وتوقع فيه محللون أن يصل التراجع إلى 14%.

وقد يكلف الفيروس الاقتصاد العالمي خسائر تقدر بـ 2.7 تريليون دولار خلال 2020، جراء تراجع المبيعات الاستهلاكية وتباطؤ النشاط الصناعي في الصين، والتأثيرات السلبية على التجارة العالمية وسلاسل التوريد والسياحة، بحسب تقرير نشرته بلومبرج إيكونوميكس. وأضاف التقرير أن تلك الخسائر يمكن الحد منها بل وحتى تعويضها في الربع الثاني من 2020 في حال جرت عملية احتواء سريعة للفيروس، ولكنه أشار إلى أنه من غير المرجح أن تتحقق تلك النتائج نظرا لعدم قدرة الدول الأقل سلطوية على احتواء تفشي الوباء بها، على غرار ما فعلته الصين التي تمكنت من غلق مدينة يوهان بالكامل والتي يبلغ عدد سكانها 11 مليون نسمة.

وأسواق السلع تواصل الهبوط مع انهيار أسعار النفط: تراجعت أسعار النفط بأكثر من 9%، مسجلة أدنى مستوى لها منذ ثلاث سنوات يوم الجمعة، بعدما فشلت دول أوبك وروسيا في التوصل إلى اتفاق حول خفض الإنتاج العالمي لدعم الأسعار في مواجهة أزمة “كوفيد-19″، وفقا لفايننشال تايمز. ورفضت مجموعة الدول المنتجة للنفط من خارج المنظمة بقيادة روسيا (أوبك +)، والتي تنسق مع دول أوبك لدعم أسعار النفط منذ 2016، مطالبات السعودية بخفض الإنتاج العالمي بنحو 1.5 مليون برميل نفط يوميا، إلى جانب الخفض القائم والبالغ نحو 2.1 مليون برميل يوميا.

“حرب نفطية شاملة”؟ أعلنت السعودية عن أكبر تخفيض لأسعار درجات النفط الرئيسية المنتجة منذ نحو 20 عاما، لتطلق ما وصفته وكالة بلومبرج بـ “حرب نفطية شاملة” ردا على رفض روسيا التعاون من أجل خفض الإنتاج. وخفضت شركة أرامكو السعودية أسعار برميل النفط المورد لأسواق آسيا في أبريل المقبل بقيمة 4 إلى 6 دولارات، والمورد إلى الولايات المتحدة بـ 7 دولارات للبرميل. وفي تحد لموسكو، قامت أرامكو بأكبر خفض للنفط المورد في سوق روسيا الرئيسية في شمال غرب أوروبا، حيث سيباع الخام العربي الخفيف بتخفيض 10.25 دولار للبرميل. وقال ألكسندر دينكين رئيس معهد الاقتصاد العالمي والعلاقات الدولية التابع للحكومة في موسكو، إن رفض روسيا خفض الإنتاج جاء مدفوعا برغبتها في إحباط صناعة النفط الصخري الأمريكي المزدهرة، وفق ما ذكرته بلومبرج.

وفي أخبار غير متعلقة بكورونا: يتوجه وزير الخارجية سامح شكري إلى الأردن اليوم في بداية جولة عربية تشمل السعودية والعراق والكويت وعمان والبحرين والإمارات، وفق ما جاء في بيان للوزارة. ولم يكشف البيان المزيد عن تفاصيل الزيارة، ولكنها ربما تتعلق بالتطورات الأخيرة في الخلاف بين مصر وإثيوبيا حول سد النهضة (المزيد من التفاصيل في فقرة “أخبار اليوم”).

بيانات التضخم لشهر فبراير تصدر يوم الثلاثاء 10 مارس. كان معدل التضخم السنوي العام ارتفع للشهر الثالث على التوالي خلال يناير مسجلا 7.2% في المدن المصرية، مقارنة بـ 7.1% في ديسمبر.

وإليكم تذكيرا بأبرز الفعاليات هذا الشهر:

  • تستضيف غرفة التجارة الأمريكية بالقاهرة وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية هالة السعيد في حفل الغداء الشهري الذي تقيمه يوم الخميس 12 مارس. ومن المقرر أن تناقش السعيد مستقبل أجندة التنمية الاقتصادية في مصر. يمكن لأعضاء الغرفة تسجيل الحضور من هنا.
  • تعقد القمة السنوية للصادرات يوم الثلاثاء 24 مارس بفندق النيل ريتز كارلتون.

enterprise

رئيس الحكومة اللبنانية حسان دياب، يعلن عدم قدرة بلاده على دفع ديون بقيمة 1.2 مليار دولار ستكون مستحقة في 9 مارس الجاري، وفقا لصحيفة نيويورك تايمز. وقال دياب، في رسالة وجهها إلى المواطنين اللبنانيين، إن “الدين أصبح أكبر من قدرة لبنان على تحمله وأكبر من قدرة اللبنانيين على تسديد فوائده”، وأضاف أن الاحتياطيات بلغت مستوى حرجا وخطيرا يدفع الحكومة اللبنانية إلى تعليق استحقاق التاسع من مارس من السندات الدولية. وقال دياب إن الحكومة ستعقد مفاوضات مع المقرضين من أجل إعادة هيكلة مديونياتها المتبقية والتي تبلغ 31 مليار دولار. (نيويورك تايمز، بلومبرج، بي بي سي، فايننشال تايمز، الجارديان).

اعتقال اثنين من أبرز أعضاء الأسرة الحاكمة في السعودية يوم الجمعة على خلفية مزاعم حول تخطيطهم لمحاولة انقلاب، وينتظر الاثنان عقوبة السجن مدى الحياة أو الإعدام، حسبما ذكرت صحيفة وول ستريت جورنال. ونقلت الصحيفة أن الأميرين هما شقيق الملك، أحمد بن عبد العزيز آل سعود، وابن شقيق الملك، محمد بن نايف بن عبد العزيز آل سعود، وقد شغلا مناصب عليا في الديوان الملكي وكانا يوما ضمن ولاة العهد. ولم تتمكن وول ستريت جورنال من كشف أي تفاصيل أخرى عن المحاولة المزعومة لإسقاط الملك وولي عهده محمد بن سلمان.

وفي تونس، أقدم شخصان على تفجير نفسيهما بالقرب من السفارة الأمريكية يوم الجمعة الماضي، في ما تؤكد السلطات المحلية أنه هجوم إرهابي استهدف دورية أمنية بالقرب من السفارة، بحسب بلومبرج. وربما يتسبب الهجوم، الذي خلّف قتيلا و5 جرحى في صفوف أفراد الأمن والمدنيين، في تعطيل حركة السياحة المتأثرة أصلا بالهجمات الإرهابية التي تشهدها تونس منذ 2015.

المصرية أمينة إسماعيل تفوز بجائزة رويترز كأفضل مراسلة صحفية لعام 2019، وذلك تقديرا للتغطية الصحفية المتميزة التي قدمتها للشأن المصري وللمنطقة.

هذه النشرة تأتيكم برعاية
Pharos Holding - http://www.pharosholding.com/
CIB - http://www.cibeg.com/

توك شو

فيروس "كوفيد-19" وسد النهضة يسيطران على أحاديث التوك شو ليلة أمس. في برنامج "الحياة اليوم" أشارت لبنى عسل إلى الحالات الجديدة المصابة بالفيروس والتي اكتشفت على متن باخرة نيلية على مدى اليومين الماضيين. وأشارت إلى أنه جرى نقل المصابين بطائرة حربية إلى بمركز الحجر الصحي في مستشفى النجيلة بمطروح (شاهد 3:07 دقيقة) و(2:27 دقيقة)، وأيضا في برنامج من مصر (شاهد 4:48 دقيقة).

الكويت تمنع السفر من وإلى مصر لمدة أسبوع: وأشارت عسل إلى إعلان شركة مصر للطيران تعليق رحلاتها الجوية إلى الكويت، على خلفية قرار الحكومة هناك بمنع الرحلات الجوية المغادرة والقادمة من مصر و6 دول أخرى لمدة أسبوع، على خلفية المخاوف من تفشي العدوى بفيروس "كوفيد-19" (شاهد 0:30 ثانية) وشاهد أيضا في برنامج "من مصر" (0:59 ثانية)

وحول آخر التطورات الخاصة بأزمة سد النهضة الإثيوبي، تحدثت عسل حول القرار الصادر عن جامعة الدول العربية على المستوى الوزاري والذي أكد على حقوق مصر التاريخية في مياه النيل، وما تلا ذلك من رفض إثيوبي للقرار. واستعرضت عسل أيضا ما جاء في رد الخارجية المصرية على البيان الإثيوبي (شاهد 4:45 دقيقة). واستعرضت إيمان الحصري، في برنامج "مساء دي إم سي" ما جاء في الرد المصري على البيان الإثيوبي (شاهد 4:51 دقيقة).

أخبار اليوم

أخبار اليوم تأتيكم برعاية

الكشف عن 45 حالة لفيروس كورونا على متن الباخرة النيلية: أعلنت وزيرة الصحة والسكان هالة زايد عن اكتشاف 33 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا، على متن الباخرة السياحية بالأقصر والتي كانت الحكومة أعلنت الجمعة الماضية اكتشاف 12 حالة إصابة بها وأن مصدر الإصابة مواطنة أمريكية من أصل تايواني، أبلغت منظمة الصحة العالمية السلطات المصرية بشأنها بعد عودتها إلى بلادها. وقالت زايد إنه تم اجراء التحاليل لعدد 171 من العاملين والأجانب على الباخرة، وكشفت عن أن الأرقام النهائية والتي تشير إلى أن الـ 12 حالة التي جرى الاعلان عنها يوم الجمعة، اصبحت 11 حالة منهم سلبية، وظهرت 33 حالة ايجابية جميعها حاملة للفيروس ولا يظهر عليها أية أعراض، وذلك من إجمالي 45 حالة اشتباه كان لها علاقة بالمركب، ونوهت إلى أن الـ 11 حالة سلبية من المركب سيجري عزلهم، لمتابعتهم لمدة 14 يوم، والبقية وعددهم 34 حالة سيتوجهون لمستشفى العزل لمتابعتهم حتى تثبت سلبيتهم. وجاءت تصريحات زايد في مؤتمر صحفي عقد أمس برئاسة مجلس الوزراء لاستعراض آخر المستجدات المتعلقة بفيروس كورونا. وترأس المؤتمر الصحفي رئيس مجلس الوزراء مصطفى مدبولي، بحضور وزير السياحة والآثار خالد العناني، ووزيرة الصحة والسكان ووزير الطيران المدني محمد منار عنبة.

وأعلنت وزيرة الصحة أيضا عن شراء شراء 250 ألف كاشف حديث سيبدأ بالفعل توريدها وتوزيعها لوضعها بالمطارات وكل الطائرات القادمة من الدول التى بها إصابات، وقالت إن نتيجة الفحص باستخدام تلك الكواشف فى المطار تظهر خلال 30 دقيقة والحالة التى سيثبت إيجابيتها من الخارج ستحال إلى معامل لسحب عينة، ثم تحال للعزل. وأوضحت الوزيرة أنه جرت زيادة عدد المعامل المرجعية إلى 8 معامل على مستوى الجمهورية.

وستقوم تلك المعامل الحكومية فقط بإجراء فحوصات PCR للكشف عن الفيروس (تماشيا مع الممارسات المتبعة في أغلب الدول)، وذلك على الرغم من إعلان شركة سبيد ميديكال في فبراير الماضي إن معاملها ستوفر التحليل.

وأعلنت وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية هالة السعيد أن وزارتها ستعد خلال أسبوع دراسة وافية عن تأثيرات فيروس "كوفيد-19" على الاقتصاد المصري، وفق ما ذكرته جريدة المال.

وأعلنت اليونان عن اكتشاف 14 حالة إصابة جديدة، ليرتفع العدد الإجمالي للإصابات بالفيروس إلى 45، وقالت إن 11 شخصا منهم كانوا ضمن في رحلة دينية إلى كل من إسرائيل ومصر، وفقا لرويترز.

وقررت الكويت وقف جميع رحلات الطيران القادمة والمغادرة من مطار الكويت إلى 7 دول، من بينها مصر، وذلك ابتداء من أمس السبت ولمدة أسبوع. وتشمل الدول الأخرى لبنان وسوريا وبنجلادش والفلبين والهند وسريلانكا، وفقا لما أوردته وكالة الأنباء الكويتية. وسبق أن قررت الإدارة العامة للطيران بالكويت وقف رحلات الطيران من الصين وهونج كونج وإيران وكوريا الجنوبية وتايلاند وإيطاليا وسنغافورة واليابان والعراق. وطالبت السفارة الكويتية بالقاهرة المواطنين الكويتيين المتواجدين في مصر بالتواصل معها لتنظيم عودتهم إلى بلدهم في أسرع وقت ممكن.

وأعلنت شركة مصر للطيران، في بيان لها أمس إلغاء رحلاتها اليومية إلى الكويت، اعتبارا من أمس 7 مارس ولحين إشعار آخر.

وأعلنت الهيئة العامة للطيران المدني بسلطنة عمان، في تغريدة على موقع تويتر، تعلق الرحلات الجوية غير المنتظمة بين السلطنة ومصر اعتبارا من اليوم ولمدة شهر، واشترطت على المقيمين لدخول السلطنة إبراز شهادة الفحص المسبق لإثبات الخلو من فيروس كوفيد ١٩وخضوع القادمين للحجر الصحي ١٤ يوما.

وفي السياق نفسه، أعلنت وزارة الصحة السعودية أنه يجب على من كان في كل من إيطاليا وكوريا ومصر ولبنان خلال الأسبوعين الماضيين، عزل أنفسهم منزليا لمدة أسبوعين من تاريخ عودتهم كإجراء احترازي منعا لانتشار الفيروس، كما اشترطت السلطات السعودية على جميع من يرغب في القدوم إلى المملكة من أي دولة ظهر فيها خطر انتشار فيروس كورونا أن يقدم شهادة مخبرية تثبت خلوه من الإصابة بفيروس كورونا، كما أعلنت السعودية مساء الجمعة قصر الدخول بشكل مؤقت إلى المملكة عبر المنافذ البرية مع الإمارات والكويت والبحرين على الشاحنات التجارية فقط ضمن الإجراءات الاحترازية للفيروس.

من ناحية أخرى، أعادت السلطات السعودية أول أمس فتح المسجد الحرام في مكة المكرمة والمسجد النبوي في المدينة المنورة، وذلك بعد إغلاقهما لتعقيمهما من أجل وقف تفشي الفيروس، فيما يتواصل وقف أداء العمرة مؤقتا، وفقا لوكالة رويترز.

وفي البحرين، قالت وزارة الصحة إنها طلبت من الأشخاص الذين سافروا إلى لبنان ومصر وإيطاليا أو كوريا الجنوبية عزل أنفسهم لمدة أسبوعين اعتبارا من تاريخ عودتهم إلى البلاد، وفقا لرويترز.

واهتمت الصحف ووكالات الأنباء الأجنبية هذا الصباح بهذه التطورات الأخيرة التي شهدتها مصر يومي أمس. وتناول الخبر كل من وكالات أسوشيتد برس، ورويترز، وبلومبرج، وصحف نيويورك تايمز، وواشنطن بوست، والجارديان وروسيا اليوم.

enterprise

"الأوروبي لإعادة الإعمار" لا يزال مهتما بشراء حصة من بنك القاهرة: يسعى البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية إلى شراء حصة من بنك القاهرة خلال الطرح العام الأولي المرتقب لجزء من أسهم البنك المملوك للدولة بالبورصة المصرية، وفق ما ذكرته مصادر مطلعة لوكالة بلومبرج يوم الخميس الماضي. وكشفت جانيت هيكمان المديرة التنفيذية السابقة للبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية لمنطقة جنوب وشرق البحر المتوسط، في حوار لإنتربرايز العام قبل الماضي، أن مصرفها يتطلع للحصول على حصة في بنك القاهرة على وجه التحديد، من بين الشركات المملوكة للدولة التي سيتم طرحها ضمن برنامج الطروحات الحكومية. ورفض البنك التعليق على هذه الأنباء، وفقا للوكالة. وانضم البنك الأوروبي بذلك إلى كل من شركة أبو ظبي التنموية القابضة وصندوق مصر السيادي الذين أشارت تقارير الأسبوع الماضي إلى اهتمامهما بالمشاركة في الطرح، الذي يأتي في إطار برنامج الطروحات الحكومية.

وقال رئيس مجلس إدارة بنك القاهرة طارق فايد الأسبوع الماضي إن مصرفه يستهدف بيع حصة تتراوح بين 20% و30% من أسهمه في طرح عام أولي يبدأ في منتصف أبريل المقبل، لجمع ما يصل إلى 500 مليون دولار، "شريطة أن يستمر اهتمام المستثمرين في مواجهة فيروس كورونا (كوفيد-19)"، على حد قوله. وذكرت تقارير حينها أن البنك سيحدد توقيت الطرح في غضون أسبوعين. ومن المتوقع أن يخصص الجزء الأكبر من الطرح للمستثمرين الاستراتيجيين والمؤسسات والصناديق، وفق ما قالته مصادر مطلعة الأربعاء الماضي. وقال فايد في تصريحات سابقة إن حصة أي مستثمر في الطرح المزمع لن تتجاوز 5%، بحسب بلومبرج.

بنك أجنبي كبير يتقدم بطلب للعمل في مصر: تقدم بنك عالمي كبير بطلب للبنك المركزي من أجل العمل في السوق المصرية، وفقا للتصريحات التي نقلتها المصري اليوم عن النائب الأول لمحافظ المركزي جمال نجم، الذي لم يقدم مزيدا من التفاصيل. وجاءت تصريحات نجم على هامش مؤتمر اتحاد المصارف العربية الذي تستضيفه الغردقة.

لماذا سيكون هذا مهما؟ يرفض البنك المركزي إصدار تراخيص جديدة منذ أواخر التسعينات، وبدلا من ذلك ينصح الأجانب والمصريين الذين يرغبون في دخول السوق، سواء الأجنبية أو المصرية، الاستحواذ على بنوك قائمة من ضمن البنوك المرخص لها العمل في مصر والبالغ عددها نحو 40 بنكا. ومن المتوقع أن يتغير هذا في ظل رئاسة طارق عامر للبنك، والذي سبق وأكد في 2018 نيته إحداث تغييرات في طريقة العمل.

هل يكون البنك الجديد "متخصصا"؟ من المرجح أن يمنح البنك المركزي تراخيص جديدة لما يطلق عليه "البنوك المتخصصة"، وفقا لما ذكرته زينب عبد الله، مدير تصنيفات وكالة فيتش للتصنيف الائتماني، بحسب جريدة البورصة. فمن بين 38 ترخيصا بنكيا في مصر، هناك 3 تراخيص فقط للبنوك التي تعمل مع مجموعات معينة من العملاء تشمل أصحاب المشروعات الصغيرة والمتوسطة، مما يخلق حاجة في السوق لتلك البنوك المتخصصة. وتلفت عبد الله النظر إلى أن 5 بنوك حكومية وخاصة تهيمن على النسبة الأكبر من أصول القطاع المصرفي، وعلى رأسها البنك الأهلي وبنك مصر والبنك التجاري الدولي.

ويدرس البنك المركزي في الوقت الحالي منح تراخيص جديدة للبنوك الرقمية وتلك التي تركز على المشروعات الصغيرة والمتوسطة، مع إعفاء كليهما من شرط الحد الأدنى لرأس المال الذي ينص عليه مشروع القانون الجديد للبنك المركزي والجهاز المصرفي، بحسب تصريحات أحد كبار المسؤولين بالبنك المركزي لإنتربرايز الشهر الماضي. وسيكون الحد الأدنى لرأس المال للبنوك المتخصصة محددا لكل بنك على حدة، بعكس البنوك التجارية التي سيشترط القانون ألا يقل رأسمالها عن 5 مليارات جنيه، أي 10 أضعاف الحد الأدنى الحالي.

المركزي يلزم البنوك بإنشاء إدارة مستقلة للشمول المالي: أصدر البنك المركزي الخميس الماضي تعميما إلى البنوك بضرورة تأسيس إدارة مستقلة للشمول المالي، والتي ستتولى عملية التنسيق داخليا بين إدارات ووحدات البنك من ناحية، والبنك المركزي من ناحية أخرى. وألزم البنك المركزي أيضا كافة البنوك بإعداد استراتيجية الشمول المالي الخاصة بكل منها وذلك بحد أقصي منتصف شهر مايو المقبل. ووفقا لتوجيهات المركزي، ستكون إدارة الشمول المالي مسؤولة عن عدة أمور من بينها إعداد استراتيجية متوسطة الأجل من 3 إلى 5 سنوات لتحقيق الشمول المالي بالتنسيق مع الإدارات المعنية بالبنك، إلى جانب إعداد خطة عمل سنوية تتضمن التوسع الجغرافي والتواجد في القرى والمناطق النائية، والتواصل مع الإدارات المعنية بالبنك بشأن تطوير المنتجات القائمة والعمل على تلبية احتياجات فئات العملاء المستبعدة ماليا خاصة المرأة والشباب، إلى جانب التوسع في تقديم الخدمات المالية وخاصة الإلكترونية منها مثل محافظ الهاتف المحمول والبطاقات المدفوعة مقدما، فضلا عن نشر الثقافة المالية ورعاية الأنشطة المتعلقة بها، ودعم رواد الأعمال وتشجيع المشروعات المبتكرة.

الاتحاد الأوروبي يفرض رسوم إغراق على منتجات صينية مصنعة في مصر: بدأ الاتحاد الأوروبي اعتبارا من أمس السبت، فرض تعريفة جمركية بنسبة 8.7% على منتجات الألياف الزجاجية الصينية المصنعة في مصر، وفقا لبلومبرج. وقالت سلطات الاتحاد الأوروبي إن الرسوم تستهدف منتجات شركة جوشي الصينية، والتي أسست مصنعها في المنطقة الاقتصادية بقناة السويس في عام 2012، وتتهمها السلطات الأوروبية باستخدام الدعم الحكومي الصيني من أجل إغراق السوق الأوروبية بمنتجاتها.

وكان مصنعو منتجات الألياف الزجاجية الأوروبيون تقدموا بشكاوى لسلطات الاتحاد العام الماضي، قالوا فيها إن الحكومة المصرية اتفقت مع بكين على توفير دعم لشركة جوشي مصر يشمل إعفاءات ضريبية وجمركية، إلى جانب حصول الشركة على قروض ميسرة من بنوك صينية وبنوك عامة مصرية.

مدينة نصر للإسكان تبيع قطعة أرض في "تاج سيتي" إلى "منك" مقابل 1.15 مليار جنيه: قالت شركة مدينة نصر للإسكان والتعمير إنها باعت قطعة أرض مساحتها 114.5 ألف متر مربع في مشروعها التابع "تاج سيتي" إلى شركة منك للاستثمار العقاري، مقابل 1.15 مليار جنيه، وفقا للبيان المرسل إلى البورصة المصرية يوم الخميس الماضي. وستطور "منك" على قطعة الأرض وحدات سكنية كاملة التشطيب، وهي من ضمن المنتجات التي لا توفرها "مدينة نصر" إلى عملائها حاليا في المشروع. ويأتي ذلك ضمن خطط الشركة لبيع قطع أراضي داخل مشروعاتها، والتوسع في مناطق جديدة بالقاهرة وخارجها، بحسب البيان. وقال الرئيس التنفيذي لشركة منك عبد الله سلام "إنه سعيد بتجربة COBALT BUSINESS DISTRICT ونجاح المشروع وموقعه الجغرافي الفريد في نقطة إلتقاء طريق السويس والطريق الدائري، مما يجعل تاج سيتي أفضل اختيار لمشروع الشركة السكني القادم".

إم إم جروب تخطط لطرح "ابتكار" والقابضة للدفع الإلكتروني في البورصة خلال 2021: تخطط شركة إم إم جروب للتجارة والتوزيع طرح شركتها التابعة "ابتكار" العاملة في الخدمات المالية غير البنكية، وأيضا شركتها التابعة "القابضة للدفع الإلكتروني" التي تم تأسيسها مؤخرا في البورصة خلال عام 2021، وفقا لما جاء في جريدة البورصة. وقال أشرف الغنام، مدير علاقات المستثمرين في شركة أم ام جروب، إن الشركة تخطط لطرح الشركة القابضة للدفع الإلكتروني لتضم تحت مظلتها شركتى "بى" و"مصارى" ولتكون بذلك الذراع الاستثمارية للدفع الإلكترونى للشركة، وذلك بعد الانتهاء من إجراءات اندماجها وإعدادها للعرض على البورصة.

مصر تسجل مركزا متأخرا في مجال التكنولوجيا المالية، إذ جاءت في المركز 45 من بين 46 دولة في تقرير "وي أر سوشيال 2020"، متفوقة فقط على المغرب في استخدام التطبيقات البنكية والمالية للتليفون المحمول. وأوضح التقرير أن 17% فقط من مستخدمي الإنترنت يستعملون تطبيقات الخدمات المالية، فيما يستخدم 11% تطبيقات الدفع من خلال الهاتف المحمول، وهو ما يضع مصر في المركز 43 من بين 46 دولة في استخدامها.

وفي مجال تطبيقات التجارة الإلكترونية سجلت مصر مركزا متقدما وجاءت في المركز الثالث من بين 44 دولة، إذ أشار التقرير إلى أن 3.8% من الناتج المحلي الإجمالي للفرد في مصر ينفق في منصات التجارة الإلكترونية. وتفوقت في هذا الإطار كل من الصين بنسبة 10.4% وكوريا الجنوبية بنسبة 4.6%. وبخصوص تطبيقات النقل على الهاتف المحمول سجلت مصر مركزا متقدما وجاءت في المركز 11 عالميا بالتساوي مع جنوب أفريقيا التي يستخدم أيضا 23% من مستخدمي الإنترنت فيها تلك التطبيقات. وفي المركز الأول جاءت إندونيسيا تليها سنغافورة ثم البرازيل.

"المالية" تعيد النظر في معايير الانضمام لبرنامج الفاعل الاقتصادي المعتمد لدعم الشركات الصغيرة والمتوسطة: تقوم وزارة المالية حاليا بإعادة النظر فى معايير الانضمام لبرنامج "الفاعل الاقتصادي المعتمد" لتمكين المزيد من المشروعات الصغيرة والمتوسطة من الاستفادة من نظام القائمة البيضاء في الموانئ والمنافذ الجمركية، وفق بيان صادر عن الوزارة. ويتضمن برنامج "الفاعل الاقتصادي المعتمد" تيسيرات جمركية لشركات "القائمة البيضاء" من بينها الإفراج بنظام المسار الأخضر، وأولوية الدور في قيد البيان الجمركي، والعرض على جهاز الفحص بالأشعة والكشف والمعاينة وسحب العينات. كما يتضمن البرنامج، استكمال إجراءات الإفراج بعد مواعيد العمل الرسمية، وتوفير منسق ميداني بالمركز اللوجستي، يساعد هذه الشركات فى إنهاء إجراءات الإفراج الجمركي. وبدأت وزارة المالية خلال نوفمبر الماضي في تطبيق الإفراج الجمركي بنظام "المسار الأخضر" بالموانئ والمنافذ الجمركية لـ 75 شركة مدرجة في القائمة البيضاء، وذلك بغرض تقليص زمن وتكلفة التخليص الجمركي، وخفض تكلفة السلع وأسعار بيعها بالأسواق المحلية، علاوة على تحسين ترتيب مصر بمؤشر البنك الدولي "تسهيل التجارة عبر الحدود".

وتستهدف وزارة المالية أيضا استخدام منظومة التسجيل المسبق للمشحونات في الموانئ المصرية، وذلك في محاولة للحد من البيروقراطية وتبسيط الإجراءات الجمركية، وفقا لما ورد في بيان لرئاسة الوزراء الأسبوع الماضي، وذلك بالتزامن مع تكدس صادرات الصين إلى السوق المصرية بالموانئ، جراء عدم توثيق الفواتير الخاصة بها من الجانب الصيني، مع تفشي فيروس "كوفيد-19" الذي تسبب في تباطؤ النمو الاقتصادي العالمي. ويهدف قانون الجمارك الجديد الذي تستعد لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب لإقراره قريبا إلى تسريع عملية الإفراج الجمركي من خلال وضع "قائمة بيضاء" تضم المستوردين الذين لم يثبت قيامهم بأعمال مخالفة من قبل، وتوسيع صلاحيات موظفي الجمارك وتوفير سبل جديدة لحل النزاعات الجمركية. ومن المتوقع أن يدخل القانون حيز النفاذ خلال النصف الأول من العام الجاري.

مع اقتراب موعد إطلاقها.. 4 شركات دولية جديدة تبدي اهتمامها بالمشاركة في المزايدة العالمية للذهب: أعرب ممثلو أربع شركات دولية عن الاهتمام بالمشاركة في المزايدة العالمية للتنقيب عن الذهب المقرر أن تطرحها وزارة البترول والثروة المعدنية في 15 مارس الجاري، وذلك خلال الاجتماعات التي عقدت مع وزير البترول طارق الملا الأسبوع الماضي على هامش المؤتمر الدولي للتعدين في مدينة تورنتو الكندية، وفق بيان الوزارة. والشركات الأربع هي، فوربس مانهاتن الكندية، وفرانكو نيفادا، ونيومونت للذهب التي تتخذ من الولايات المتحدة مقرا لها، وباريك جولد للبحث والاستغلال. انضمت بذلك الشركات المذكورة إلى قائمة متزايدة من الشركات العالمية المهتمة بالمزايدة، والتي تضم أيضا كل من سنتامين وسبروت الأمريكية وكينروس جولد الكندية. ومن المقرر أن يصل إجمالي المساحات التي ستطرحها الوزارة ضمن المزايدة إلى 56 ألف كيلو متر في الصحراء الشرقية.

الحرب الكلامية تتصاعد بين مصر وإثيوبيا على وقع اتساع الخلاف بشأن سد النهضة: أعربت وزارة الخارجية المصرية في بيان لها أمس عن "رفضها جملة وتفصيلا" للبيان الصادر عن وزارة الخارجية الإثيوبية يوم الجمعة الماضي والتي انتقدت فيه قرار جامعة الدول العربية بدعم مصر في أزمة سد النهضة الإثيوبي. ورفض وزراء الخارجية العرب في القرار الصادر الأربعاء الماضي، أي إجراءات أحادية قد تقدم عليها إثيوبيا، وشددوا على أن الأمن المائي لمصر "جزء لا يتجزأ من الأمن القومي العربي". ورفضت وزارة الخارجية الإثيوبية القرار برمته، قائلة إنه يقدم دعما "أعمى" لبلد عضو دون مراعاة حقائق رئيسية في المحادثات بشأن سد النهضة، وفق بيان رسمي. وردا على ذلك، اتهمت وزارة الخارجية المصرية نظيرتها الإثيوبية أمس بتوجيه "إهانة غير مقبولة" لجامعة الدول العربية ودولها الأعضاء. وقالت الوزارة في بيانها إن "إصرار إثيوبيا على ملء سد النهضة بشكل منفرد في شهر يوليو 2020 دون التوصل لاتفاق مع دولتي المصب … يثبت بما لا يدع مجالا للشك سوء نية إثيوبيا وافتقادها للإرادة السياسية للتوصل لاتفاق عادل ومتوازن".

والسودان يتحفظ على قرار الجامعة العربية: أبدى الجانب السوداني تحفظه على قرار مجلس وزراء الخارجية العرب، قائلا إن القرار ليس في مصلحته، وقد ينتج عنه مواجهة عربية إثيوبية، وفق ما ذكرته مصادر لوكالة أنباء الشرق الأوسط يوم الخميس. وقالت المصادر "على الرغم من بروز زخم وتأييد عربي موسع من مجمل الأطراف العربية لمشروع القرار، لم يبد الجانب السوداني أي تحمس له، بل وطلب عدم إدراج اسم السودان في القرار". يأتي ذلك في الوقت الذي تلقى الرئيس عبد الفتاح السيسي أمس اتصالا هاتفيا من رئيس مجلس السيادة السوداني عبد الفتاح البرهان، استعرضا فيه العلاقات الثنائية وعدد من القضايا ذات الاهتمام المشترك، وفق بيان رئاسة الجمهورية.

واستدعت إثيوبيا يوم الجمعة سفيريها لدى مصر والسودان، لكن المتحدث باسم الخارجية الإثيوبية نفى أن يكون للقرار علاقة بالتطورات الأخيرة المتعلقة بسد النهضة، موضحا أنه "إجراء روتيني"، وفق تصريحاته لموقع العين الإماراتي.

وتصاعد التوتر بين القاهرة وأديس أبابا مؤخرا حول السد، بعدما قررت إثيوبيا عدم إرسال الوفد الخاص بها للمشاركة في المفاوضات التي استضافتها واشنطن الشهر الماضي، وبررت ذلك القرار بأنها بحاجة إلى مزيد من الوقت للتشاور. من جانبها، أعربت مصر، والتي وقعت بالأحرف الأولى على الاتفاق الذي أعده كل من الإدارة الأمريكية والبنك الدولي، عن بالغ استيائها ورفضها للموقف الإثيوبي تجاه ملف سد النهضة، وقالت وزارة الخارجية المصرية إن مصر ستتخذ كافة السبل المتاحة لحماية مصالحها العليا وأمنها القومي.


ربى جلال زايد قائما بأعمال رئيس هيئة تنمية الصادرات: أصدرت وزيرة التجارة والصناعة نيفين جامع قرارا بتعيين ربى جلال زايد قائما بأعمال رئيس هيئة تنمية الصادرات المصرية، خلفا لعبد العزيز الشريف، وفق ما نشره موقع اليوم السابع، يوم الخميس الماضي. وكان زايد يشغل منصب رئيس الإدارة المركزية للشؤون المالية والإدارية بالهيئة المصرية العامة للمعارض والمؤتمرات.

**شارك إنتربرايز مع أصدقائك**

إنتربرايز متاحة مجانا، فقط قم بزيارة صفحة تسجيل الاشتراك بالعربية أو الإنجليزية، واشترك لتصلك النشرة باللغة التي تفضلها. نقدم لك كل ما تريد أن تعرفه من أخبار مصر، ونرسلها إلى بريدك الإلكتروني من الأحد إلى الخميس قبل الثامنة صباحا. سجل اشتراكك باسمك وبريدك الإلكتروني ووظيفتك.

الاقتصاد: الصورة الكاملة

النمو العالمي قد يتراجع إلى 1% هذا العام، وفقا لتقديرات معهد التمويل الدولي، في تقرير أصدره يوم الخميس. وعزا التقرير التراجع المتوقع إلى تأثير تفشي فيروس "كوفيد-19" على القطاعات الخدمية والصناعية. وخفض المعهد توقعاته للنمو في الولايات المتحدة إلى 1.3% في 2020، مقارنة بـ 2% في توقعاته السابقة، وإلى أقل من 4% للاقتصاد الصيني، مقارنة بـ 5.9% في توقعاته السابقة. ويرى المعهد أن ما سبق سيؤدي إلى تدهور النمو الاقتصادي عالميا ليبلغ 1%، أي أقل بأكثر من الضعفين من النمو في 2019 البالغ 2.6%، وكذلك الأقل منذ الأزمة المالية العالمية في 2008.

التصنيع تلقى ضربة قوية ولكن حجم التأثير على الخدمات ليس واضحا بعد: يراجع المعهد توقعاته الصادرة العام الماضي باستبعاد إمكانية حدوث ركود في 2020، والتي بناها على تحليلات بأن تباطؤ التصنيع سببه تراكم المخزون وليس تعطل في سلاسل التوريد. ولكن أزمة الفيروس غيرت التوقعات للقطاع جذريا والذي بات يعاني حاليا من أزمة توريد شديدة. ولكن حجم الضرر الاقتصادي الكامل لتفشي الفيروس يعتمد على القطاع الخدمي، "حيث ستعتمد شدة الضرر على مستوى انتشار العدوى والتدابير المتبعة لاحتوائه"، حسبما يذكر التقرير.

الضغط على الأسواق الناشئة يتزايد، ولكن الخفض الطارئ للفائدة بالولايات المتحدة يوفر الغطاء لمزيد من التيسير النقدي. وربما تقوم البنوك المركزية التي تراقب مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي عن كثب بخفض مماثل للفائدة دون أن تخشى تراجع قيمة عملاتها المحلية، حسبما يرى معهد التمويل الدولي. ويضيف تقرير المعهد أن ذلك الخفض في الدول التي تتسم بارتفاع معدلات الفائدة وانخفاض معدلات النمو مثل المكسيك وجنوب أفريقيا، ولكن الأمر نفسه سيكون مهما أيضا في دول أخرى. وبعد أن خفض مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي الفائدة بمقدار 50 نقطة أساس الأسبوع الماضي، فإن خفض الفائدة المتزامن بالأسواق الناشئة قد يكون أداة أساسية للحفاظ على النمو بتلك الأسواق ولدعم الاقتصاد العالمي.

ولكن الموقف يبقى غامضا إلى حد بعيد: وقال المعهد إن "نطاق النتائج المتوقعة كبير ويعتمد على مدى انتشار الفيروس والتدهور الاقتصادي الناجم عنه، وكلها أمور غامضة إلى حد بعيد في الوقت الراهن".

دبلوماسية وتجارة خارجية

مدبولي يلتقي مرشح مصر لمنصب مدير عام منظمة التجارة العالمية: استقبل رئيس مجلس الوزراء مصطفى مدبولي يوم الخميس عبد الحميد ممدوح مرشح مصر لمنصب مدير منظمة التجارة العالمية. وأطلع ممدوح رئيس الوزراء على تفاصيل ملف الترشح والاتصالات التي تجريها وزارة الخارجية المصرية لحشد التأييد الدولي، خاصة من الدول الأفريقية والعربية الشقيقة، وفق ما جاء في بيان لمجلس الوزراء. ومن جانبه، أكد مدبولي أن الحكومة "لن تدخر جهدا لدعم المرشح المصري خلال الفترة المقبلة، من خلال خطة تحرك دبلوماسي عالية المستوى". ولدى ممدوح خبرة تمتد لـ 27 عاما في العمل في منظمة التجارة العالمية منذ تأسيسها في عام 1995، حيث تدرج حتى وصل سابقا إلى منصب مدير قسم الاستثمار والتجارة في الخدمات بالمنظمة. ويعمل حاليا كمستشار أول لدى شركة كينج أند سبالدنج للمحاماة الأمريكية.

طاقة

فاروس إنرجي تؤكد اهتمامها بشراء أصول شل في مصر

أكدت شركة فاروس إنرجي في إفصاح لبورصة لندن اهتمامها بشراء أصول الغاز والنفط البرية التابعة لشركة شل في الصحراء الغربية بمصر، موضحة أنها لا تزال في المراحل الأولية لتقييم الأصول. ونوهت فاروس إنرجي إلى أن هذا الاهتمام لا يعني بالضرورة أن الصفقة ستتم أو حتى أنها ستتقدم بعرض لشركة شل. وجاء الإفصاح تعقيبا على التقارير الإخبارية التي أشارت إلى أن فاروس إنرجي تتنافس إلى جانب أباتشي كورب الأمريكية، وأبكس إنترناشونال إنرجي، وشيرون المصريتين، وشركات أخرى، للاستحواذ على أصول برية تابعة لرويال داتش شل في الصحراء الغربية، في إطار خطة شل للتخارج من تلك الأصول للتركيز على توسعة أعمالها في مجال التنقيب البحري عن الغاز.

بنية تحتية

"إس جي إن الكورية" تقدم عرضا لإنشاء ميناء جاف في برج العرب

قدمت شركة إس جي إن الكورية عرضا إلى الهيئة العامة للموانئ البرية والجافة لإنشاء وتشغيل مشروع الميناء الجاف ببرج العرب، وفق تصريحات رئيس الهيئة عمرو إسماعيل نقلتها جريدة البورصة أمس. وإلى جانب العرض الذي تدرسه الهيئة حاليا، بحث الجانبان أيضا إمكانية ربط خطوط السكك الحديدية بجميع الموانئ الجافة التي تستهدف الهيئة تنفيذها هذا العام، وفق إسماعيل، الذي لم يفصح عن أي تفاصيل حول التكلفة الاستثمارية لمشروع الميناء أو إطاره الزمني.

سياسات وتشريعات

مدبولي يصدر اللائحة التنفيذية لقانون المحال العامة

أصدر رئيس مجلس الوزراء مصطفى مدبولي يوم الجمعة قرارا بالعمل بأحكام اللائحة التنفيذية لقانون المحال العامة، ليدخل بذلك القانون حيز التنفيذ رسميا، وفق بيان المجلس. ونص القرار على أن يستمر العمل بالتراخيص السارية وقت العمل بأحكام قانون المحال العامة، على أن يتم استيفاء الاشتراطات المقررة وفقا لأحكامه خلال سنتين. ويتضمن القانون الذي أقره مجلس النواب العام الماضي، العديد من المتطلبات الجديدة لترخيص المحال الصناعية والتجارية.

أخبار ختامية

بعد أعمال ترميم استغرقت 14 عاما.. هرم زوسر المدرج يفتح أبوابه للزوار رسميا: افتتح رئيس الوزراء مصطفى مدبولي ووزير السياحة والآثار خالد العناني يوم الخميس هرم زوسر المدرج الذي يعود تاريخه إلى نحو 4700 عام، وذلك بعد أعمال ترميم استغرقت 14 عاما، بتكلفة تبلغ 104 ملايين جنيه، وفق بيان الوزارة. ويعد الهرم الذي يقع في منطقة سقارة الأثرية، أقدم أهرامات مصر، وأقدم بناء حجري في العالم، وفقا للموقع الإلكتروني للوزارة. وبدأ مشروع ترميم الهرم الذي عاني من أضرار جسيمة خلال زلزال عام 1992، في عام 2006 لكنه توقف في عام 2011 قبل أن يستأنف مجددا في نهاية عام 2013. وشمل مشروع الترميم واجهات الهرم الخارجية والممرات الداخلية المؤدية إلى بئر الدفن والتابوت الحجري، وتدعيم السلالم المؤدية إلى المدخلين الجنوبي والشرقي من الخارج.

بالأرقام

Share This Section

برعاية
Pharos Holding - http://www.pharosholding.com/

متوسط سعر الدولار وفقا لبيانات البنك المركزي: شراء 15.56 جم | بيع 15.69 جم

سعر الدولار بالبنك التجاري الدولي: شراء 15.59 جم | بيع 15.69 جم

سعر الدولار بالبنك الأهلي المصري: شراء 15.58 جم | بيع 15.68 جم

مؤشر EGX30 (الخميس): 12348 نقطة (+1.4%)

إجمالي التداول: 618 مليون جم (5% فوق المتوسط اليومي خلال 90 يومًا)

EGX30 منذ بداية العام حتى تاريخه: -11.6%

أداء السوق يوم الخميس: أنهى مؤشر EGX30 تعاملات الخميس الماضي على ارتفاع نسبته 1.4%، مع صعود سهم البنك التجاري الدولي صاحب الوزن النسبي الأكبر بالمؤشر بنسبة 1.3%. وقفز سهم مصر الجديدة للإسكان بنسبة 4.1% ليسجل أفضل أداء بين مكونات المؤشر، تلاه أوراسكوم للاستثمار القابضة بنسبة 4.0%، وبالم هيلز للتعمير بنسبة 3.3%. وفي المقابل، تراجع سهم جهينه بنسبة 3.9% ليسجل أسوأ أداء، تلاه أوراسكوم للتنمية -مصر بنسبة 1.0%، وأوراسكوم كونستراكشون بنسبة 0.8%. وبلغت قيم التداول 618 مليون جنيه. وحقق المستثمرون الأجانب وحدهم صافي بيع.

مستثمرون أجانب: صافي بيع | 65.8 مليون جم

مستثمرون عرب: صافي شراء | 4.4 مليون جم

مستثمرون مصريون: صافي شراء | 61.5 مليون جم

الأفراد: 50.1% من إجمالي التداولات (51.8% من إجمالي المشترين | 48.4% من إجمالي البائعين)

المؤسسات: 49.9% من إجمالي التداولات (48.2% من إجمالي المشترين | 51.6% من إجمالي البائعين)

خام غرب تكساس: 41.28 دولار (-10.07%)

خام برنت: 45.27 دولار (-9.44%)

الغاز الطبيعي (نايمكس، الأسعار المستقبلية): 1.71 دولار لكل مليون وحدة حرارية بريطانية (-3.16%، تعاقدات أبريل 2020)

الذهب: 1672.40 دولار أمريكي للأوقية (+0.26%)

مؤشر TASI: 7467 نقطة (-0.76%) (منذ بداية العام: -10.99%)
مؤشر ADX: 4646 نقطة (-0.57%) (منذ بداية العام: -8.52%)
مؤشر DFM: 2460 نقطة (-0.76%) (منذ بداية العام: -11.01%)
مؤشر KSE الأول:‏ 6390 نقطة (-0.95%)
مؤشر QE: 9309 نقطة (+0.68%) (منذ بداية العام: -10.71%)
مؤشر MSM: 4107 نقطة (+0.15%) (منذ بداية العام: +3.18%)
مؤشر BB: 1617 نقطة (-0.72%) (منذ بداية العام: +0.47%)

Share This Section

المفكرة

مارس: غرفة التجارة والصناعة الفرنسية تنظم زيارة لـ 10 شركات سياحية إلى فرنسا للترويج للسياحة في مصر.

16 مارس (الاثنين): قمة الاقتصاد الدوار، القاهرة.

21 -22 مارس (السبت – الأحد): تنظم الهيئة الاقتصادية لقناة السويس المؤتمر الدولي للاستثمار، في مدينة الجلالة.

17 – 18 مارس (الثلاثاء – الأربعاء): تعقد لجنة السوق الفيدرالية المفتوحة اجتماعا لمراجعة أسعار الفائدة بالولايات المتحدة.

18- 21 مارس (الأربعاء – السبت): مؤتمر ومعرض سيتي سكيب العقاري، مركز مصر للمعارض الدولية، مدينة نصر.

24 مارس (الثلاثاء): انطلاق القمة السنوية للصادرات والتي تنظمها شركة ميديا أفينيو، القاهرة.

25- 26 مارس (الأربعاء – الخميس): مؤتمر المشاريع العملاقة، مركز مصر للمعارض الدولية، فندق نايل ريتز كارلتون، القاهرة.

9 أبريل (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

12 أبريل (الأحد): النظر في الدعوى القضائية المقامة من عامر جروب وبورتو جروب ضد شركة أنترادوس السورية.

17 – 19 أبريل (الجمعة – الأحد): اجتماعات الربيع لصندوق النقد والبنك الدوليين

19 أبريل (الأحد): النظر في الدعوى القضائية المقامة من الشركة العربية للاستثمارات (أرابيا إنفستمنتس هولدنج) ضد شركة بيجو الفرنسية.

20 أبريل (الاثنين): شم النسيم، عطلة رسمية.

23 أبريل (الخميس): غرة شهر رمضان.

25 أبريل (السبت): عيد تحرير سيناء، عطلة رسمية.

28 – 29 أبريل (الثلاثاء – الأربعاء): تعقد لجنة السوق الفيدرالية المفتوحة اجتماعا لمراجعة أسعار الفائدة بالولايات المتحدة.

23- 26 مايو (السبت – الثلاثاء): عطلة عيد الفطر.

5- 7 مايو (الثلاثاء – الخميس): مؤتمر الاستثمار في أفريقيا، لندن، المملكة المتحدة.

14 مايو (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

23 مايو (السبت): محكمة القضاء الإداري تنظر الدعوى المقامة من شركات الدرفلة لإلغاء قرار وزير التجارة والصناعة بفرض رسوم وقائية نهائية على واردات البليت وحديد التسليح.

23- 26 مايو (السبت – الثلاثاء): عيد الفطر المبارك (فلكيا).

4 – 6 يونيو (الخميس – السبت): قمة فرنسا أفريقيا 2020، بوردو، فرنسا.

9 -10 يونيو (الثلاثاء – الأربعاء): تعقد لجنة السوق الفيدرالية المفتوحة اجتماعا لمراجعة أسعار الفائدة بالولايات المتحدة.

17- 20 يونيو (الأربعاء – السبت): معرض أوتوماك فورميولا بمركز مصر للمعارض الدولية.

25 يونيو (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

30 يونيو (الأحد): ذكرى ثورة يونيو 2013، عطلة رسمية.

28 – 29 يوليو (الثلاثاء – الأربعاء): تعقد لجنة السوق الفيدرالية المفتوحة اجتماعا لمراجعة أسعار الفائدة بالولايات المتحدة.

30 يوليو – 3 أغسطس (الخميس – الاثنين): عطلة عيد الأضحى، عطلة رسمية.

13 أغسطس (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

19- 20 أغسطس (الأربعاء – الخميس): رأس السنة الهجرية، عطلة رسمية.

15- 16 سبتمبر (الثلاثاء – الأربعاء): تعقد لجنة السوق الفيدرالية المفتوحة اجتماعا لمراجعة أسعار الفائدة بالولايات المتحدة.

24 سبتمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

6 أكتوبر (الثلاثاء): ذكرى انتصارات أكتوبر، عيد القوات المسلحة، عطلة رسمية.

29 أكتوبر (الخميس): المولد النبوي الشريف، عطلة رسمية.

نوفمبر: مصر تستضيف اجتماعات الأسواق الناشئة واجتماعات هيئات أسواق المال بمنطقة أفريقيا والشرق الأوسط.

4- 5 نوفمبر (الثلاثاء – الأربعاء): تعقد لجنة السوق الفيدرالية المفتوحة اجتماعا لمراجعة أسعار الفائدة بالولايات المتحدة.

12 نوفمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

7 – 10 ديسمبر (الاثنين – الخميس): النسخة الثانية من معرض مصر للصناعات العسكرية الدفاعية (معرض إديكس)، مركز مصر للمعارض الدولية، مدينة نصر.

15- 16 ديسمبر (الثلاثاء – الأربعاء) اجتماع لجنة السوق المفتوحة الفيدرالية لمراجعة أسعار الفائدة بالولايات المتحدة.

24 ديسمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

25 ديسمبر (الجمعة): الكريسماس في الدول الغربية.

1 يناير 2021 (الجمعة): عيد رأس السنة، عطلة رسمية.

7 يناير 2021: عيد الميلاد المجيد، عطلة رسمية.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «بنك HSBC مصر»، البنك الرائد للشركات والأفراد في مصر (رقم التسجيل الضريببي: 715-901-204)، و«المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، و«سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها (رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«محرم وشركاه»، الشريك الرائد للسياسات العامة والعلاقات الحكومية (رقم التسجيل الضريبي: 459-112-616)، و«بنك المشرق»، البنك الرائد بالخدمات المصرفية للأفراد والخدمات المصرفية الرقمية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا (رقم التسجيل الضريبي: 862-898-204)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)،و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235) و«مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).