الأربعاء, 8 يناير 2020

إيران تعلن تحطم طائرة أوكرانية تقل نحو 180 راكبا فوق أراضيها

عناوين سريعة

نتابع اليوم

عدنا من جديد. عام جديد سعيد، وعيد ميلاد مجيد. نتمنى أن تكونوا قد أمضيتم أوقاتا جيدة في الأسبوع الأول من العام، مثلما فعلنا خلال عطلتنا السنوية من 1 إلى 7 يناير. نعود إليكم بعدد حافل بكثير من أخبار المال والأعمال في مصر خلال الأيام الماضية، ولكن تبقى الأنظار كلها متجهة إلى التوترات المتصاعدة بين الولايات المتحدة وإيران.

واتخذ الصراع الأمريكي الإيراني منعطفا حادا في الساعات الماضية بعد إطلاق إيران لصواريخ على قاعدتين أمريكيتين في العراق. وأدى الهجوم الإيراني إلى هبوط مؤشر ستاندرد أند بورز للعقود المستقبلية بنسبة 1.5%، كما هبطت سوق الأسهم اليابانية بنسبة 2.2%، في ظل فرار المستثمرين إلى الأصول الأكثر أمانا. وسيطر الخبر اليوم على الصفحات الأولى للمواقع الإخبارية العالمية التي أعلنت صراحة عن المخاوف من اندلاع حرب إقليمية موسعة. اقرأ في فايننشال تايمز | وول ستريت جورنال | نيويورك تايمز | رويترز | بلومبرج.

وردا على الهجوم الإيراني كتب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب تغريدة على تويتر أكد فيها أن "الأمور على ما يرام"، وأنه سيصدر بيانا في وقت لاحق هذا الصباح. وقال وزير الخارجية الإيراني جواد ظريف عبر تويتر أيضا أن إيران اتخذت واستكملت إجراءات متناسبة للدفاع عن النفس بموجب المادة 51 من ميثاق الأمم المتحدة، مضيفا أن بلاده لا تسعى إلى التصعيد أو الحرب لكنها ستدافع عن نفسها في مواجهة أي عدوان.

تحطم طائرة أوكرانية في طهران على متنها نحو 180 راكبا. ذكرت وكالات الأنباء العالمية نقلا عن تقارير إخبارية إيرانية خبر تحطم طائرة من طراز بوينج 737 تابعة للخطوط الجوية الإيرانية في الساعات الأولى من صباح اليوم، بعد دقائق من إقلاعها من مطار الخميني في طهران، حيث كانت متجهة إلى كييف. وأعلنت السلطات الإيرانية لاحقا مقتل معظم ركاب الطائرة، وفق ما ذكرته سي إن إن.

وفي غضون ذلك، تدرس مصر عن كثب القرار التركي بإرسال قوات إلى ليبيا، تضم مقاتلين غير أتراك قادمين من سوريا.

ويستضيف وزير الخارجية سامح شكري اليوم بالقاهرة اجتماعا تنسيقيا وزاريا، يضم وزراء خارجية كل من فرنسا وإيطاليا واليونان وقبرص، لبحث مجمل التطورات المتسارعة على المشهد الليبي مؤخرا، وفقا للبيان الصادر عن الخارجية المصرية.

enterprise

مجلس النواب يبدأ مناقشة مشروع قانون البنك المركزي والجهاز المصرفي الجديد في غضون أسبوعين، وفق ما ذكرته جريدة البورصة أمس نقلا عن مصدر مطلع. وستجري اللجنة المتخصصة مناقشات حول مشروع القانون المكون من 242 مادة قبل أن تقره نهائيا، تمهيدا لعرضه على الجلسة العامة للبرلمان لمراجعته والموافقة عليه. ويمنح مشروع القانون الذي صدق عليه مجلس الوزراء في أكتوبر الماضي، البنك المركزي سلطات أوسع في الإشراف على القطاع المصرفي.

من المتوقع أن يصوت النواب نهائيا على مشروع قانون حماية البيانات الشخصية في الجلسة العامة للبرلمان يوم الأحد المقبل، وفق ما نقلته جريدة البورصة يوم الاثنين عن النائب أحمد بدوي، عضو لجنة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في مجلس النواب. كان المجلس قد وافق في نوفمبر الماضي مبدئيا على مشروع القانون، الذي ينظم عملية استخدام وجمع البيانات الشخصية. للاطلاع على تفاصيل أكثر حول مشروع القانون وتأثيره على الأعمال اضغط هنا.

تعقد الجولة الختامية من مفاوضات سد النهضة في أديس أبابا اليوم الأربعاء، وذلك بحضور وزراء الموارد المائية والري في كل من مصر والسودان وإثيوبيا، وسيتم استئناف المباحثات حول قواعد ملء وتشغيل السد، وفقا لصحيفة المصري اليوم. وكان وزراء الخارجية في الثلاث دول عقدوا جولة مباحثات في نوفمبر الماضي في العاصمة الأمريكية واشنطن بحضور ممثلين عن البنك الدولي.

وكانت مصر نفت في وقت سابق سحب مقترحها الخاص بالجدول الزمني لملء خزان سد النهضة، وأكدت على تمسكها بمطلبها الرئيسي المتمثل في ألا تقل حصتها في مياه نهر النيل عن 40 مليار قدم مكعب سنويا، وهو ما يتطلب من إثيوبيا ملء خزان السد بمعدل أبطأ مما تخطط له. وأكد محمد السباعي، المتحدث باسم وزارة الموارد المائية والري على الحرص على التوصل لصيغة توافقية تحقق مصلحة الدول الثلاث متمثلة في حق إثيوبيا في تحقيق التنمية التي تنشدها بما لا يمثل خطرا جسيما على مصر ويضمن تدفق المياه لها وحق الحياة. من ناحية أخرى، أعلنت إثيوبيا اعتزامها البدء في ملء خزان السد في يوليو 2020. ومن المقرر أن تعقد الدول الثلاث اجتماعا في واشنطن في 13 يناير الحالي.

رئيس وزراء السودان: موقفنا متطابق مع مصر بشأن سد النهضة. قال رئيس الوزراء السوداني، عبد الله حمدوك، إن موقف بلاده يتطابق مع الموقف المصري بشأن سد النهضة الإثيوبي، مضيفا في مقابلة مع رئيس تحرير صحيفة الأهرام، إن السودان لن يسمح بحدوث أي ضرر لمصر. ونقل موقع مصراوي عن المقابلة أيضا قول حمدوك إن بلاده تقع في المنتصف بين إثيوبيا ومصر، وإن "السودان سيكون أول المتأثرين" داعيا إدارة مشتركة للدول الثلاثة للسد، بحيث لا يتضرر أي منهم.

وصل وزير الخارجية الصيني وانج يي مساء الثلاثاء إلى القاهرة في زيارة تستغرق ثلاثة أيام، يبحث خلالها مع الجانب المصري عددا من القضايا الدولية والإقليمية ذات الاهتمام المشترك، وسبل المضي قدما في تنفيذ مبادرة "الحزام والطريق"، وفق ما ذكرته جريدة الشروق. وتأتي هذه الزيارة في إطار جولة أفريقية للوزير والوفد المرافق له تشمل جيبوتي وإرتيريا وبوروندي وزيمبابوي.

وفد من البنك الدولي يزور مصر هذا الشهر: يزور وفد رفيع المستوى من البنك الدولي البلاد هذا الشهر، وفق ما جاء بجريدة المال، والتي أشارت إلى بدء وزارة التعاون الدولي، بقيادة رانيا المشاط، في ترتيب الزيارة المرتقبة. ومن المقرر أن يعقد مسؤولو البنك عددا من الاجتماعات مع رئيس مجلس الوزراء مصطفى مدبولي، ووزراء من المجموعة الاقتصادية، لبحث أولويات برنامج الإصلاح الاقتصادي خلال المرحلة المقبلة، والإصلاحات الهيكلية والتشريعية التي ستقوم بها الحكومة لزيادة تمكين القطاع الخاص وتوفير فرص العمل للشباب والمرأة.

هل تدق طبول الحرب في الوقت الذي نشهد فيه غزوا لأسراب الجراد؟ قالت وكالة بلومبرج إن هناك تفشي لأسراب الجراد الصحراوي القادمة من وسط وشرق أفريقيا والذي يمكن أن يكون الأسوء منذ 25 عاما والذي يهدد جانبي البحر الأحمر، مضيفة أن هناك تزايد في أعداد الجراد على سواحل مصر والسودان وإريتريا والسعودية واليمن، وتشير تقديرات الأمم المتحدة إلى أن نحو 40 مليون جرادة والتي تمثل مساحة كيلومتر مربع يمكنها القضاء على نفس كمية الطعام التي يستهلكها 36 ألف شخص و20 جمل و6 أفيال في يوم واحد.

القصة الأكثر تشويقا في مجال الأعمال منذ نهاية العام الماضي وحتى الآن هي الطريقة التي هرب بها كارلوس غصن، المدير السابق لشركة نيسان، من اليابان. ونشرت صحيفة وول ستريت جورنالل تقريرا حول رحلة هروب غصن والتي اشتملت على تفاصيل مشوقة.

هذه النشرة تأتيكم برعاية
Pharos Holding - http://www.pharosholding.com/
CIB - http://www.cibeg.com/

توك شو

إنشاء البورصة المصرية للسلع كان الخبر الأبرز على الساحة الاقتصادية. وقال رئيس البورصة المصرية محمد فريد في اتصال هاتفي مع لبنى عسل، في برنامج "الحياة اليوم" إن بورصة السلع والتي وافقت على إنشائها الحكومة أمس ستساعد في إيجاد سوق منظم حسب العرض والطلب وبصورة شفافة تعزز من التنافسية بين التجار. وأشار فريد إلى أن البورصة الجديدة لن تكون بمثابة الجهة التي تحدد الأسعار (شاهد 6:46 دقيقة). وتحدث رامي رضوان، في برنامج "مساء دي إم سي" حول الخبر (شاهد 2:48 دقيقة). المزيد حول الموضوع في فقرة "أخبار اليوم".

وتناولت عسل، خبر السيطرة على مدينة سرت الليبية من قبل الجيش الوطني الليبي بقيادة الجنرال خليفة حفتر. وقال العميد خالد المحجوب، مدير إدارة التوجيه المعنوي بالجيش الليبي، في اتصال هاتفي (شاهد 12:26 دقيقة) إن قوات حفتر استولت على المدينة في ثلاث ساعات وأسرت 17 مدرعة. ويأتي هذا في الوقت الذي بدأت فيه تركيا نشر وحداتها العسكرية في ليبيا لدعم حكومة الوفاق الوطني في طرابلس. لدينا المزيد حول الموضوع في فقرة "أخبار اليوم"

وتحدث شريف عامر، في برنامج "يحدث في مصر" حول إعلان شركة مصر للطيران تعليق رحلاتها إلى العاصمة العراقية بغداد لمدة 3 أيام في ضوء التوترات الحالية بين الولايات المتحدة وإيران. وأشار عامر إلى إعلان وزارة الطيران المدني أن تعليق الرحلات سيستمر حتى الجمعة المقبلة (شاهد 1:14 دقيقة).

أخبار اليوم

أخبار اليوم تأتيكم برعاية

تحسن طفيف في نشاط القطاع الخاص غير النفطي خلال ديسمبر.. مع بقائه في منطقة الانكماش: واصل القطاع الخاص غير النفطي في مصر تراجعه خلال شهر ديسمبر الماضي، ولكن بمعدل أقل مقارنة بشهر نوفمبر، وفقا لما أظهره مؤشر مديري المشتريات الصادر عن بنك الإمارات دبي الوطني وماركيت إيكونوميكس. وسجل مؤشر مديري المشتريات الخاص بمصر ارتفاعا للمرة الأولى في ثلاثة أشهر خلال شهر ديسمبر ليصل إلى 48.2 نقطة، مقابل 47.9 نقطة في نوفمبر، مع استمراره دون المستوى المحايد (50.0 نقطة) والذي يفصل بين النمو والانكماش. ولم يحقق القطاع الخاص غير النفطي نموا سوى في شهرين فقط خلال 2019.

بالرغم من أن التراجع كان أقل وتيرة على أساس شهري، ظلت العوامل المعاكسة على الجبهة الخارجية، مع تراجع طلبات التصدير الجديدة بأكبر معدل لها خلال ثلاث سنوات، وفقا لما قاله ديفيد أوين، الباحث الاقتصادي لدى آي إتش إس ماركيت ومعد التقرير. وانخفض كل من مستويات الإنتاج والطلبات الجديدة خلال الشهر الماضي على خلفية تراجع أوضاع السوق عامة حتى نهاية العام المنصرم، كما واجهت بعض الشركات مشكلات سيولة والتي أثرت على النشاط التجاري وتسببت في تباطؤ.

تأثر الطلب من جانب العملاء الأجانب على وجه التحديد خلال الشهر الماضي، وذلك جراء "صعوبة المناخ التجاري" الذي دفع الطلب للتراجع بأكبر معدل له خلال ثلاث سنوات.

تضرر نشاط التوظيف أيضا جراء تراجع حجم الأعمال التجارية، إذ واصلت الشركات خفض أعداد الموظفين لديها للشهر الثاني على التوالي، وبمعدل أسرع منه في نوفمبر، فلم تقم بعض الشركات باستبدال الموظفين الذين تركوا وظائفهم من تلقاء أنفسهم، فيما اضطرت شركات أخرى لتقليص العمالة نتيجة تراجع المبيعات.

الناحية الإيجابية تتمثل في استمرار انخفاض ضغوط التكلفة التضخمية، إذ ساعدت قوة سعر صرف الجنيه أمام الدولار الشركات على استيراد البضائع بأسعار أقل. وقال أوين إن الشركات استجابت عن طريق خفض أسعار البيع بشكل كبير خلال الشهرين الماضيين، وهو ما قد يحفز حركة المبيعات في المستقبل القريب. وقالت الشركات إنها تأمل في أن تؤدي تلك التخفيضات إلى زيادة حجم المبيعات خلال الأشهر القليلة المقبلة. وتابع أوين، "ستظهر الإصدارات المقبلة لمؤشر مديري المشتريات ما إذا كان القطاع غير المنتج سينشط سريعا أم لا".

وتحسنت أيضا توقعات الإنتاج لفترة الـ 12 شهرا المقبلة بشكل متواضع في نهاية العام، وذلك بدرجة تفاؤل أقوى من متوسط عام 2019، وأبقت الشركات على توقعاتها المتفائلة بشأن حدوث تعافي في النشاط التجاري، بدعم من ارتفاع سعر صرف الجنيه وخطط افتتاح فروع جديدة.

enterprise

هل تأجل طرح إي فاينانس إلى أبريل؟ تستهدف الحكومة طرح حصة من أسهم شركة تكنولوجيا تشغيل المنشآت المالية (إي فاينانس) في البورصة المصرية خلال أبريل المقبل، وذلك ضمن برنامج الطروحات العامة، وفق ما نقلته جريدة البورصة أمس عن مصادر مطلعة. وتعكف الشركة بالتعاون مع الجهات المعنية على تحديد الحصة المزمع طرحها، بحسب المصادر التي رجحت الانتهاء من إعداد دراسة القيمة العادلة لسعر سهم الشركة خلال شهر ونصف الشهر. يأتي هذا في الوقت الذي توقع فيه إبراهيم سرحان رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لإي فاينانس الشهر الماضي، أن ينفذ الطرح في الربع الأول من العام الحالي.

مستشارو الطرح: يتولى تحالف مكون من شركة فاروس القابضة وبنك الاستثمار رينيسانس كابيتال دور المنسق المالي للطرح المرتقب، فيما يقدم مكتب زكي هاشم وشركاه اﻻستشارات القانونية، ويتولى مكتب بيكر تيلي إعداد دراسة القيمة العادلة لسعر سهم الشركة. وتعمل إنك تانك مستشارا لعلاقات المستثمرين.

قرار رئاسي بإعادة تشكيل مجلس إدارة "المركزي": أصدر الرئيس عبد الفتاح السيسي قرارا بتعيين رامي أحمد عادل أبو النجا، نائبا لمحافظ البنك المركزي ليحل محل لبنى هلال، وذلك ضمن التشكيل الجديد لمجلس إدارة البنك لمدة 4 سنوات مقبلة برئاسة طارق عامر ونائبين و6 أعضاء، بحسب ما نشره موقع اليوم السابع نقلا عن الجريدة الرسمية. وكانت تقارير قد أفادت مطلع الشهر الماضي بأن هلال تتجه للاستقالة من منصبها بعد أن تلقت عرضا لـ "منصب كبير". واحتفظ جمال نجم بمنصبه كنائب ثان لمحافظ المركزي. ونص القرار أيضا على تعيين 6 أعضاء في مجلس الإدارة وهم:

  • رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية محمد عمران
  • الخبير المصرفي علي محمد علي فرماوى
  • الخبيرة الاقتصادية ووزيرة التعاون الدولي السابقة نجلاء الأهواني
  • الخبير الاقتصادي ووزير التخطيط الأسبق أشرف العربي
  • نائب رئيس مجلس الدولة والمستشار القانوني تامر الدقاق
  • ممثل عن وزارة المالية

ما هي الخطوة التالية؟ ومن المنتظر أن يعتمد المركزي تشكيل لجنة السياسة النقدية المختصة بمراجعة أسعار الفائدة قبل اجتماعها المقبل والمقرر يوم 16 يناير. ورجحت مصادر مصرفية أن يقر المركزي في اجتماعه يوم الأحد الماضي تشكيل أعضاء اللجنة، وفقا لموقع مصراوي، ولكن لم يصدر بيان رسمي في هذا الصدد.

وما هي التوقعات؟ كان سبعة من بين 10 محللين استطلعت إنتربرايز آراءهم في وقت سابق من ديسمبر الماضي توقعوا الإبقاء على أسعار الفائدة دون تغيير في الاجتماع الأخير للجنة السياسة النقدية في 2019، مرجعين ذلك إلى الزيادة الطفيفة لمعدلات التضخم في نوفمبر الماضي، وعدم وضوح التوقعات بشأن قراءات التضخم لشهر ديسمبر. ورأى أغلب المشاركين في الاستطلاع أن البنك المركزي سينتظر ليرى أثر التخفيضات السابقة لسعر الفائدة على التضخم وعلى الاقتصاد بشكل عام. وخلص استطلاع أجرته رويترز إلى نتائج مماثلة، إذ توقع 9 من بين 14 محللا تثبيت أسعار الفائدة في الاجتماع، الذي تقرر تأجيله لحين اعتماد تشكيل أعضاء لجنة السياسة النقدية الجديد.

القبض على رئيس مصلحة الضرائب بتهمة الرشوة: ألقت هيئة الرقابة الإدارية يوم الجمعة القبض على رئيس مصلحة الضرائب عبد العظيم حسين "متلبسا" بتلقي مبالغ مادية ومنافع عينية على سبيل الرشوة، من بعض المحاسبين القانونيين المتعاملين مع المصلحة، دون الإفصاح عن هويتهم. وقالت هيئة الرقابة الإدارية في بيان لها إنها تلقت معلومات تفيد بارتباط بعض المحاسبين القانونيين بعلاقات مصالح ومنافع مع رئيس مصلحة الضرائب لاستغلال سلطات وظيفته والتدخل لدى مرؤوسيه لتخفيض قيمة الضرائب المستحقة على عملائهم من الممولين مقابل حصوله على رشاوى مالية وعينية. وأضافت أن رئيس المصلحة جرى ضبطه حال تقاضيه جزء من مبالغ الرشوة من أحد المحاسبين القانونيين. وتابعت أن المتهمين اعترفوا بصحة الوقائع المنسوبة إليهم بعد مواجهتهم بتسجيلات بعض المكالمات الهاتفية والعديد من اللقاءات فى الأماكن العامة والخاصة. وقررت نيابة أمن الدولة العليا حبس المتهمين على ذمة التحقيقات. من جانبه، كلف وزير المالية محمد معيط، نائب رئيس مصلحة الضرائب المصرية رضا عبد القادر، بالقيام بأعمال رئيس المصلحة بصفة مؤقتة، وفق بوابة الأهرام. وشدد معيط على أنه "لا أحد فوق القانون، ولا تستر على أي فساد، ولا تهاون مع أي محاولات للإضرار بحق الدولة الذي هو حق الشعب، أو التراخي في تحصيله تحت أي مسمى".

مدبولي يقرر تشكيل مجموعة وزارية للاستثمار برئاسته: أصدر رئيس الوزراء مصطفى مدبولي يوم الاثنين قرارا بإنشاء مجموعة وزارية للاستثمار برئاسته، طبقا لبيان صادر عن المجلس. وتضم اللجنة الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة، محمد عبد الوهاب، والذي فوضه رئيس الوزراء الأسبوع الماضي في اختصاصات الوزير المختص بشئون الاستثمار، بصفته عضوا ومقررا لنشاطات وقرارات المجموعة. وألغيت وزارة الاستثمار في التعديل الوزاري الذي جرى الشهر الماضي. وتضم المجموعة أيضا محافظ البنك المركزي، ورئيس الهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس والمدير التنفيذي لصندوق مصر السيادي، ووزراء السياحة والآثار والتخطيط والتنمية الاقتصادية والتعاون الدولي والمالية والتنمية المحلية والإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية والزراعة واستصلاح الأراضي والتجارة والصناعة. وتختص المجموعة بتشجيع الاستثمار ووضع سياسات الدولة التي تهدف إلى جذب الاستثمارات المباشرة في القطاعات المختلفة إضافة إلى تذليل ما يواجه المستثمرين من عقبات واقتراح الوسائل اللازمة لسرعة إنجاز معاملات المستثمرين والتيسير عليهم، علاوة على متابعة تنفيذ الجهات المختصة للقرارات الصادرة عن اللجنة الوزارية لفض منازعات الاستثمار. وستعقد اللجنة اجتماعا شهريا واحدا على الأقل.

وفي بيان منفصل، أعلن مجلس الوزراء إنشاء لجنة وزارية للسياحة والآثار يرأسها مدبولي. وتختص اللجنة بالعمل على تطوير والارتقاء بالمناطق الأثرية والمتاحف والمقاصد السياحية بوجه عام وتعظيم الإيرادات السياحية والأثرية وإيرادات المتاحف ووضع آلية لإحكام المنظومة الأمنية بمختلف المناطق السياحية والأثرية، إضافة لتذليل العقبات التي تواجه منظومة النقل الجوي والطرق البرية. وتضم اللجنة في عضويتها وزراء السياحة والآثار والثقافة والمالية والتنمية المحلية والصحة والسكان والبيئة والطيران المدني وممثل عن وزارة الداخلية ورئيس اتحاد الغرف السياحية.

مجلس الوزراء يعطي الضوء الأخضر لإنشاء البورصة السلعية: وافقت اللجنة الوزارية الاقتصادية خلال اجتماعها يوم الاثنين على إنشاء البورصة المصرية للسلع، والتي ستديرها شركة تحمل الاسم ذاته، برأس مال 100 مليون جنيه، وفق بيان صادر عن مجلس الوزراء.

هيكل ملكية الشركة الجديدة: سيساهم كل من الهيئة العامة للسلع التموينية وجهاز تنمية التجارة الداخلية، والشركة المصرية القابضة للصوامع والتخزين بالإضافة إلى البورصة المصرية بنسبة إجمالية قدرها 50% في الكيان الجديد، في حين سيستحوذ مساهمون محتملون آخرون من ذوي الصلة على 49% من الكيان، أبرزهم شركة مصر للمقاصة والإيداع المركزي والشركة القابضة للتأمين وبعض الغرف التجارية، وبنوك حكومية، وتجارية واستثمارية، وفق ما قاله وزير التموين علي المصيلحي، دون أن يكشف عن هوية مالك الحصة المتبقية البالغة 1%.

بدء التداول في سبتمبر: من المتوقع أن تشهد البورصة السلعية أول عملية تداول خلال سبتمبر المقبل، وذلك بعد 36 أسبوعا من إطلاقها، وفق ما نقلته جريدة المال عن مصدر رفيع المستوى في وزارة التموين. وتعكف الشركة المصرية القابضة للصوامع والتخزين حاليا على تجهيز 37 صومعة و60 شونة ترابية، لاستخدامها حينما يبدأ التداول. ومن المقرر أن يجري تداول 6 سلع غذائية بصفة مبدئية في البورصة، هي القمح والأرز والذرة والبطاطس والبصل والبرتقال، وفقا للمصدر.

وقال رئيس البورصة المصرية محمد فريد إن "البورصة السلعية ستتيح إمكانية استحداث عقود مستقبلية أو عقود خيارات على هذه السلع مستقبلا (في سوق آخر)"، بحسب البيان.

الحكومة تثبت أسعار الوقود حتى نهاية مارس: قررت لجنة مراجعة تسعير المواد البترولية، الإبقاء على أسعار بيع البنزين بأنواعه الثلاثة دون تغيير حتى مارس المقبل، وهو ما يتماشى مع التوقعات على نطاق واسع، وفق بيان صادر عن اللجنة. وقالت اللجنة المسؤولة عن تحديد الأسعار وفقا لآلية التسعير التلقائي والتي شكلها رئيس مجلس الوزراء في ديسمبر من العام الماضي، إن قرارها يأتي في ضوء ثبات تكلفة بيع وإتاحة تلك المنتجات البترولية في السوق المحلية وذلك رغم ارتفاع سعر برميل برنت في السوق العالمية خلال الفترة من أكتوبر وحتى ديسمبر 2019 مقارنة بالربع السابق بنحو 1.7%، والذي قابله ارتفاع في قيمة الجنيه أمام الدولار خلال نفس الفترة بنحو 2%، وفق بيانات البنك المركزي. وفي ضوء القرار، استقرت أسعار بنزين 95 عند مستوى 8.75 جنيه للتر، وبنزين 92 مقابل 7.75 جنيه للتر، وبنزين 82 مقابل 6.5 جنيه للتر. وأبقت اللجنة أيضا على أسعار المازوت للاستخدامات الصناعية عند 4250 جنيه للطن. وتجتمع اللجنة كل ثلاثة أشهر لمراجعة أسعار المنتجات البترولية مع إمكانية تحريكها في نطاق ±10% وفقا لتغيرات أسعار النفط العالمية وسعر صرف الدولار وغيرها من التكاليف.

"شل" تطلب السماح لها ببيع الغاز الطبيعي في السوق المحلية: تقدمت شركة شل الهولندية بطلب إلى جهاز تنظيم أنشطة سوق الغاز للسماح لها ببيع الغاز الطبيعي في السوق المحلية، وفق ما صرح به نائب رئيس شركة شل مصر معتز درويش لصحيفة المال. ونقلت الصحيفة عن مصدر مسؤول في الجهاز قوله إن هذا الأمر ربما يستغرق سنوات للانتهاء من كافة الإجراءات، كما أنه يتطلب قرارا مباشرا من مجلس الوزراء. وأكد المصدر أن الشركة القابضة للغازات الطبيعية (إيجاس) هي المسؤول الوحيد عن توريد وبيع الغاز في السوق المحلية حاليا. وتدرس شل مصر استيراد الغاز القبرصي بغرض إسالته في أحد مصانع الإسالة المصرية، ومن ثم إمكانية بيعه للسوق المحلية في حال حصولها على الموافقة.

رسميا .. أوبر تنتهي من صفقة الاستحواذ على كريم بالأسواق الرئيسية ومنها مصر: أعلنت شركة أوبر العالمية للنقل التشاركي الذكي الانتهاء رسميا من إتمام صفقة الاستحواذ على منافستها الإقليمية كريم في معظم الأسواق الرئيسية بما في ذلك مصر، وفق بيان صادر عن الشركة. وبموجب الصفقة التي أعلن عنها رسميا في مارس الماضي بقيمة 3.1 مليار دولار، تستحوذ أوبر على الأعمال الخاصة بكريم فى مجال النقل والتوصيل والدفع فى جميع أنحاء منطقة الشرق الأوسط الكبير، والتى تضم إلى جانب مصر أسواقا رئيسية من بينها والأردن والسعودية والإمارات، فيما ستحافظ كريم نتوركس على اسمها التجاري وستقوم بتقديم خدماتها بشكل مستقل، ومن المقرر أن يظل مدثر شيخة أحد مؤسسي كريم ورئيسها التنفيذي في منصبه، بإشراف مجلس إدارة يضم 3 أعضاء ممثلين عن أوبر وعضوين ممثلين عن كريم.

وترى الشركتان أن الصفقة توفر آفاقا اقتصادية أفضل للسائقين: قالت أوبر في بيانها إن كلتا الشركتين تعتقد "أن إتمام هذا الاستحواذ سيوفر فرصة للتوسع فى تنوع وموثوقية الخدمات المتوفرة من خلال تطبيقاته، وفيما يتعلق بالشركاء السائقين والكباتن، فإن الشركتين على يقين أن زيادة نمو الرحلات وتحسين الخدمات هى أمور من شأنها أن توفر فرصا اقتصادية أفضل وتعزز القدرة على توقع نسبة الأرباح من خلال استخدام وقت قيادة السائقين بشكل أفضل".

يبدو أن موافقة جهاز حماية المنافسة أعطت دفعة كبيرة للصفقة: كان جهاز حماية المنافسة ومنع الممارسات الاحتكارية المصري قد أعلن الأسبوع الماضي على موافقته على صفقة استحواذ أوبر على كريم. ورغم أن موافقة الجهاز جاءت مرهونة بحزمة من "الالتزامات والضوابط" للحد من آثار الصفقة على المنافسة في السوق، إلا أنها أعطت دفعة للصفقة للمضي قدما. وفور صدور تقارير إخبارية عن احتمالات عقد صفقة اندماج بين أوبر وكريم في عام 2018، أصدر جهاز حماية المنافسة "تحذيرا صارما" للشركتين من اتخاذ أي قرار بشأن الاندماج فيما بينها دون إخطاره، مؤكدا أنه سيفرض غرامات مالية تصل إلى 500 مليون جنيه على كل جهة تخالف قانون حماية المنافسة في هذا الشأن. وقال الجهاز حينها إن هذا الاستحواذ يمكن أن يكون "عائقا كبيرا" أمام المنافسة.

هل ما زالت قطر خارج اللعبة؟ أعلنت الدولة الخليجية مؤخرا حظر تفعيل الاستحواذ على أراضيها، إلا أن أوبر نوهت في بيانها إلى أنها لا تزال في مفاوضات مع جهاز حماية المنافسة في الدولة الخليجية للحصول على الموافقة على عملية الاستحواذ.

"المركزي" يجتمع بمديري طرح المصرف المتحد منتصف يناير: يعتزم مسؤولون بالبنك المركزي المصري الاجتماع منتصف الشهر الجاري، مع المجموعة المالية هيرميس ومؤسسة إيفركور العالمية (Evercore) اللذان يقومان بإدارة الطرح الخاص ببيع حصة من المصرف المتحد لصالح مستثمر استراتيجي، وفق ما ذكرته جريدة البورصة نقلا عن مصادر مطلعة. وكان البنك المركزي قد تعاقد في نوفمبر الماضي مع تحالف هيرميس-إيفركور للقيام بدور المستشار المالي في الطرح المزمع، إلا أنه لم يجتمع بهما منذ ذلك الحين، وفقا للمصادر، والتي أضافت أنه من المخطط الإسراع من وتيرة تنفيذ العملية خلال الفترة المقبلة. ويمتلك البنك المركزي 99.9% من أسهم رأسمال المصرف المتحد وهو البنك الناتج عن اندماج 3 بنوك عام 2006، هي: المصرف الإسلامي للتنمية والاستثمار، وبنك النيل، والبنك المصري المتحد، والتي كانت مهددة بالإفلاس، وتدخل البنك المركزي بالمساهمة المؤقتة لغرض إعادة الهيكلة وإنقاذ أموال المودعين.

بنك القاهرة يستحوذ على 20% من "إيجي سيرف": استحوذ بنك القاهرة على حصة إضافية قدرها 20% من أسهم الشركة الدولية للخدمات البريدية (إيجي سيرف)، وذلك بشراء ما يقدر بـ 797.9 ألف سهم من بنك الكويت الوطني مقابل 36 مليون جنيه، حسبما صرحت مصادر مصرفية لجريدة المال. وترفع الصفقة حصة بنك القاهرة في "إيجي سيرف" إلى 40% وهي نفس الحصة التي يمتلكها البنك الأهلي المصري.

مستشارو الصفقة: قامت شركة إتش سي لتداول الأوراق المالية، بدور الوساطة في الصفقة وتنفيذ عملية نقل الملكية، فيما مثلت "عربية أون لاين" طرف البائع.

تركيا تبدأ في إرسال قواتها العسكرية إلى ليبيا لدعم حكومة الوفاق الوطني: بدأت تركيا في تحريك وحداتها العسكرية إلى ليبيا لدعم حكومة الوفاق الوطني في طرابلس، وفقا لما أعلنه الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في وقت سابق من هذا الأسبوع، وهو ما يأتي عقب موافقة البرلمان التركي الأسبوع الماضي بأغلبية ساحقة على مشروع قانون بمنح الحكومة التركية تفويضا مدته 12 شهرا يسمح لها بنشر وحدات عسكرية في ليبيا. وجاء التحرك التركي بموجب طلب قدمته حكومة فايز السراج رسميا إلى أنقرة لدعمها عسكريا، وهو ما يسمح لأردوغان بتحديد نطاق المهام للوحدات العسكرية التي سيجري نشرها في ليبيا خلال الـ 12 شهرا المقبلة، وفقا لصحيفة وول ستريت جورنال.

ومخاوف على استقرار المنطقة والأمن القومي لمصر: وفي تحرك سريع عقب تصويت البرلمان التركي، دعا الرئيس عبد الفتاح السيسي مجلس الأمن القومي إلى الاجتماع لاستعراض التهديدات التي يمثلها "التدخل العسكري الخارجي" في ليبيا، وفق بيان صادر عن الرئاسة. وأسفر الاجتماع عن اعتماد مجموعة من التدابير على مستويات متعددة لمواجهة أي تهديد للأمن القومي المصري، في حين لم يتم الكشف عن تفاصيل حول ماهية تلك التدابير. وقالت صحيفة ذا ناشيونال إن البيان الصادر عن مصر يشير إلى أنها تنوي بذل المزيد من الجهود لدعم الجنرال خليفة حفتر، والذي يقود الجيش الوطني الليبي في حربه ضد حكومة الوفاق الوطني الليبي في طرابلس. قالت مصر إن مثل هذا التدخل سيؤثر سلبا على استقرار منطقة البحر المتوسط وكذلك على أمن مصر القومي على وجه الخصوص، داعية المجتمع الدولي ”للاضطلاع بمسؤولياته بشكل عاجل في التصدي لهذا التطور.

وفي أعقاب موافقة البرلمان التركي على إرسال قوات تركية إلى ليبيا، أجرى وزير الخارجية سامح شكري عددا من الاتصالات الهاتفية مع نظرائه وزراء خارجية السعودية واليونان وقبرص، فضلا عن وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية، وذلك للتباحث حول هذا التصعيد الخطير من قبل الجانب التركي. وأجرى شكري اتصالات هاتفية أيضا مع كل من سكرتير عام الأمم المتحدة ومستشار الأمن القومي الألماني والممثل الأعلى للسياسة الخارجية للاتحاد الأوروبي.

كانت مصر قد حذرت مرارا من التصعيد العسكري في ليبيا، وأجرى الرئيس السيسي مطلع الأسبوع الماضي اتصالا هاتفيا مع نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون لبحث سبل التعاون بين القاهرة وباريس للتوصل إلى حل سياسي في طرابلس. ودعت مصر عقب ذلك إلى عقد جلسة طارئة لجامعة الدول العربية في القاهرة.

من بين ردود الفعل العالمية الأخرى، وصف الحلفاء بمنتدى غاز شرق المتوسط، اليونان وقبرص وإسرائيل، التحرك التركي بأنه تصعيد خطير وانتهاك جسيم لقرار مجلس الأمن بفرض حظر على مبيعات الأسلحة لطرفي الصراع في ليبيا، وفقا للبيان المشترك الذي نشرته رويترز. وأدانت السعودية ذلك التحرك التركي وقالت إنه يعد انتهاكا لقرارات مجلس الأمن، كما أبدت الجامعة العربية في جلسة طارئة عقدتها في القاهرة الأسبوع الماضي "قلقها البالغ" جراء الوضع في ليبيا، وحذرت كذلك من أي عمل عسكري هناك. وقالت إنها ستطلب من الأمم المتحدة والدول الرئيسية العمل لمنع التدخل الأجنبي في ليبيا، وفقا لما جاء في وكالة بلومبرج. وقالت المستشارة الإعلامية للرئاسة التونسية رشيدة النيفر إن بلادها رفضت طلبا من أنقرة للسماح للقوات التركية بالعبور منها إلى ليبيا، وفقا لموقع مصراوي.

مما قد يزيد الوضع تعقيدا هو اعتزام تركيا البدء في التنقيب عن النفط والغاز في شرق البحر المتوسط، إذ أعلن الرئيس التركي أن أنقرة وطرابلس ستبدأن العمل مع شركات عالمية للتنقيب عن النفط والغاز لإجراء عمليات تنقيب في تلك المنطقة، وذلك وذلك عقب إبرام اتفاق بين البلدين لترسيم الحدود البحرية بينهما، وفقا لما أوردته رويترز. ووقعت تركيا وحكومة السراج اتفاقا مثيرا للجدل في نوفمبر الماضي بشأن ترسيم الحدود البحرية في شرق البحر المتوسط، حيث تشعر أنقرة أنه جرى تهميشها من خلال اتفاقيات خط أنابيب الغاز الموقعة من جانب اليونان وإسرائيل وقبرص. وأدان قادة الدول الثلاث التحركات التركية لنشر قوات في ليبيا باعتبارها تمثل "تهديدا خطيرا للاستقرار في المنطقة"، وفقا لوكالة أسوشيتد برس.

احتياطي النقد الأجنبي لدى البنك المركزي يرتفع بنحو 65 مليون دولار ليصل إلى 45.419 مليار دولار في نهاية ديسمبر الماضي، مقارنة بـ 45.354 مليار في نوفمبر السابق له، وفقا لما أعلنه البنك المركزي المصري على موقعه الإلكتروني.

وفي سياق متصل، ارتفعت استثمارات الأجانب في أذون الخزانة المحلية بنحو 462 مليون دولار خلال شهر نوفمبر الماضي، لتصل إلى 15.42 مليار دولار، مقابل 14.96 في أكتوبر السابق عليه، وفق البيانات الرسمية الصادرة عن البنك المركزي. وكان رئيس قسم أبحاث الشرق الأوسط بمجموعة كريدي سويس فهد إقبال قد صرح في لقاء مع تلفزيون بلومبرج، إن السندات الحكومية ستقدم عائدات أقل للمستثمرين الأجانب خلال عام 2020، لكنها ستواصل الحفاظ على قوتها.

صندوق مصر السيادي ينظم لقاءات بين مستثمرين وبنك الاستثمار القومي لتعريفهم على الفرص الاستثمارية المتاحة في شركات القطاع العام، حسبما صرح نائب رئيس مجلس إدارة بنك الاستثمار القومي محمود منتصر، لصحيفة المال. وأضاف منتصر أن البنك أطلع المستثمرين على عدد من الشركات التي يساهم فيها بحصص مختلفة، إحداها من المقرر إدراجها ضمن برنامج الطروحات الحكومية في البورصة المصرية دون أن يذكر أسمائها. ويساهم البنك في سبعة من تلك الشركات وهي أبو قير للأسمدة وسيدى كرير للبتروكيماويات والمصرية لإنتاج الإثيلين ومشتقاته (إيثيدكو) وإي فاينانس لتكنولوجيا تشغيل المنشآت المالية والوادي للصناعات الفوسفاتية والأسمدة والمصرية لإنتاج الألكيل بنزين الخطي (إيلاب) ومدينة نصر للإسكان والتعمير.

وفي سياق متصل، التقت وزيرة التخطيط هالة السعيد الرئيس التنفيذي لشركة زارو العالمية لبحث إمكانيات الاستثمار في الصندوق السيادي المصري، بحسب بيان صادر عن مجلس الوزراء. وكانت تقارير إخبارية ذكرت في نوفمبر الماضي أن شركة زارو التابعة لبلاكستون العالمية هي أبرز المرشحين للاستحواذ على حصة بإحدى محطات كهرباء سيمنس العملاقة التي بنتها الشركة الألمانية مع السويدي إليكتريك وأوراسكوم كونستراكشون، إلا أن بيان مجلس الوزراء لم يشر إلى الأمر. وكان المدير التنفيذي للصندوق السيادي المصري أيمن سليمان صرح في وقت سابق أنه من المقرر بيع حصة من إحدى المحطات الثلاث في 2020، وبيع حصة من المحطتين الأخريين في العامين التاليين.

وفي غضون ذلك، نفت وزارة التخطيط تحصين صندوق مصر السيادي ضد الرقابة والمساءلة، في إشارة إلى التعديل الذي أقرته الحكومة أواخر الشهر الماضي بقصر رفع الدعاوى القضائية في التعاقدات التي يبرمها الصندوق على أطراف التعاقد. وأوضح بيان صادر عن مجلس المعلومات ودعم اتخاذ القرار بمجلس الوزراء أن الصندوق والصناديق الفرعية التابعة له تخضع للرقابة المالية والقانونية، وتجري مراجعة حساباته من قبل مراقبي حسابات، أحدهما من الجهاز المركزي للمحاسبات، والآخر يعين من البنك المركزي أو الهيئة العامة للرقابة المالية.


مصر للاستثمارات المالية تغلق إصدار سندات توريق بـ 2.2 مليار جنيه لصالح "كوربليس": أتمت شركة مصر للاستثمارات المالية (مصر كابيتال)، الذراع الاستثمارية لبنك مصر، إصدار سندات توريق بقيمة 2.2 مليار جنيه لصالح شركة كوربليس للتأجير التمويلي، وذلك مقابل عقود تأجير تمويلي قيمتها 3 مليارات جنيه، وفق ما ذكرته جريدة المال يوم الاثنين. ويتكون الإصدار من أربع شرائح بآجال متنوعة، الأولى بقيمة 385.52 مليون جنيه وأجلها 13 شهرا، والثانية قيمتها 886.24 مليون جنيه وبأجل 37 شهرا، والثالثة بـ 748.77 مليون جنيه وأجل 61 شهرا، فيما بلغت قيمة الشريحة الرابعة 182.46 مليون جنيه بأجل 84 شهرا.

المستشارون: تولت شركة مصر للاستثمارات المالية دور مستشار الهيكلة ومدير ومرتب ومروج الإصدار، فيما قامت بنوك مصر والأهلي المصري والعربي الأفريقي الدولي والتجاري الدولي والقاهرة والتجاري وفا بنك إيجيبت بترويج وتغطية الإصدار. وقام بنك مصر أيضا بدور أمين الحفظ.

جي بي للتأجير التمويلي تصدر سندات توريق بـ 734 مليون جنيه: أعلن تحالف مصرفي يضم كل من البنك التجاري الدولي والعربي الأفريقي الدولي وبنكي مصر والأهلي المصري، إتمام إصدار سندات توريق بقيمة 734 مليون جنيه لصالح شركة جي بي للتأجير التمويلي، التابعة لشركة جي بي أوتو، وفق ما نشرته جريدة المال. ونفذت عملية الإصدار التي ستوظف عائداتها في خفض مديونيات الشركة وتعزيز مركزها المالي، على ثلاث شرائح بآجال 13 و36 و48 شهرا، بقيم 250 و429 و55 مليون جنيه على الترتيب.

المستشارون: تولى بنكا التجاري الدولي والعربي الأفريقي الدولي دور مدير ومروج الإصدار، كما قاما بالتعاون مع بنكي مصر والأهلي المصري بدور متعهد تغطية الإصدار.

المجموعة المالية هيرميس تتصدر ترتيب شركات السمسرة لشهر ديسمبر الماضي، بحصة سوقية بلغت 32.1%، وفقا للبيانات الصادرة عن البورصة المصرية (بي دي إف). وجاءت شركة سي أي كابيتال في المركز الثاني بحصة سوقية قدرها 12.4%، تلتها بلتون (7.3%)، وفاروس (5.3%)، ثم أرقام (4.6%)، وإتش إس بي سي (3.0%)، وإتش سي (2.3%).

حسين شكري يستقيل من مجلس إدارة "سوديك": أعلنت شركة السادس من أكتوبر للتنمية والاستثمار (سوديك) في إفصاح إلى البورصة المصرية الأسبوع الماضي، استقالة عضو مجلس إدارتها حسين شكري اعتبارا من 31 يناير الجاري دون إبداء أسباب.

حديد عز تعمق خسائرها بسبب "ظروف السوق": أعلنت شركة حديد عز تسجيل صافي خسارة مجمعة بلغت 3.59 مليار جنيه في التسعة أشهر الأولى من عام 2019، لتعمق بذلك خسارتها التي بلغت 2.47 مليار جنيه في النصف الأول من العام الماضي بنحو مليار جنيه إضافية في الربع الثالث فقط، وفقا لبيان نتائج أعمال الشركة. وعزت الشركة نتائجها المتراجعة إلى ظروف السوق "غير المواتية للغاية"، ومن ضمنها "الانهيار الكامل" لأسعار منتجات الصلب تامة الصنع، وتقلب أسعار خام الحديد. وتمثل تلك الخسائر ثلاثة أضعاف ما تكبدته الشركة في الفترة نفسها من عام 2018، عندما بلغ صافي خسائرها نحو مليار جنيه. وعلى صعيد الإيرادات حققت حديد عز 35.26 مليار جنيه في التسعة أشهر الأولى من 2019، مقارنة بـ 37.45 مليار جنيه في الفترة نفسها من 2018، مسجلة انخفاضا بنسبة 6%.

قرر مجلس الوزراء في اجتماعه الأخير إلغاء هيئة تنفيذ مشروعات المحطات المائية لتوليد الكهرباء وإنشاء هيئة جديدة باسم هيئة تنمية واستخدام الطاقة الجديدة والمتجددة، تتبع وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة، وذلك طبقا لبيان صادر عن المجلس.

ومن بين قرارات المجلس الأخرى:

  • الموافقة على تركيب عدادات كودية مؤقتة للمباني التي جرى توصيل التيار الكهربائي إليها بطريقة غير قانونية لحين تقنينها.
  • الموافقة على طلب وزارة التجارة والصناعة بمد العمل ببرنامج مساندة المعارض الدولية والبعثات التجارية حتى نهاية يونيو المقبل وتخصيص 125 مليون جنيه للبرنامج من ميزانية صندوق تنمية الصادرات.
  • كما وافق المجلس، من حيث المبدأ، على توجيه جميع الجهات والهيئات الحكومية بتأجيل إجراءات الحجز الإداري على أموال المشروعات والمنشآت الصناعية والفندقية والسياحية المتعثرة.

enterprise

تأتيكم الحلقة الجديدة من بودكاست Making It الأسبوع المقبل. وفي الحلقات السابقة من الموسم الأول استضفنا كل من:

** يمكنكم الاستماع إلى الحلقات السابقة عبر موقعنا الإلكتروني أو عبر أبل بودكاست أو جوجل بودكاست.

**شارك إنتربرايز مع أصدقائك**

إنتربرايز متاحة مجانا، فقط قم بزيارة صفحة تسجيل الاشتراك بالعربية أو الإنجليزية، واشترك لتصلك النشرة باللغة التي تفضلها. نقدم لك كل ما تريد أن تعرفه من أخبار مصر، ونرسلها إلى بريدك الإلكتروني من الأحد إلى الخميس قبل الثامنة صباحا. سجل اشتراكك باسمك وبريدك الإلكتروني ووظيفتك.

دبلوماسية وتجارة خارجية

مصر توقع في الرياض ميثاق تأسيس مجلس الدول المطلة على البحر الأحمر وخليج عدن. وقع وزير الخارجية سامح شكري يوم الاثنين في مدينة الرياض على ميثاق تأسيس مجلس الدول المطلة على البحر الأحمر وخليج عدن. وسيضم المجلس إلى جانب مصر سبع دول أخرى، هي السعودية، واليمن، والأردن، والسودان، وجيبوتي، والصومال، وإريتريا. ويهدف الميثاق إلى "تعزيز الجهود لتحقيق المصالح الأمنية والسياسية والاستثمارية وتأمين حركة الملاحة البحرية في الممر المائي الدولي"، وفق ما ذكرته جريدة الشرق الأوسط السعودية، نقلا عن تصريحات وزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان في مؤتمر صحفي عقب اجتماع وزراء خارجية الدول الثماني الذي شهد توقيع الميثاق. كانت مدينة الرياض استضافت في ديسمبر 2018 اجتماعا للدول المطلة على البحر الأحمر، وغابت عنه إريتريا التي تملك جزرا بالبحر الأحمر، سعيا لبدء مشاورات تشكيل المجلس.

سفير الفاتيكان الجديد يصل إلى القاهرة: وصل إلى القاهرة يوم السبت سفير دولة الفاتيكان الجديد، المطران نيقولاوس هنري، حسبما ذكر موقع أهرام أونلاين. وعمل المطران هنري سفيرا بابويا سابقا لدي جواتيمالا والهند وبلجيكا وكوبا وبلغاريا. وسيعمل المطران هنري، الذي كلفه البابا فرانسيس بمنصبه الجديد في نوفمبر الماضي، كمندوب للفاتيكان أيضا لدى جامعة الدول العربية.

بالأرقام

Share This Section

برعاية
Pharos Holding - http://www.pharosholding.com/

متوسط سعر الدولار وفقا لبيانات البنك المركزي: شراء 15.99 جم | بيع 16.11 جم

سعر الدولار بالبنك التجاري الدولي: شراء 15.99 جم | بيع 16.09 جم

سعر الدولار بالبنك الأهلي المصري: شراء 15.99 جم | بيع 16.09 جم

مؤشر EGX30 (الاثنين): 13212 نقطة (-0.5%)

إجمالي التداول: 564 مليون جم (17% تحت المتوسط اليومي خلال 90 يومًا)

EGX30 منذ بداية العام حتى تاريخه: -5.4%

أداء السوق يوم الاثنين: أنهى مؤشر EGX30 جلسة الاثنين الماضي متراجعا بنسبة 0.5%، فيما ارتفع سهم البنك التجاري الدولي ذو الوزن النسبي الأكبر بالمؤشر بنسبة 0.1%. وكان أكبر الرابحين بين مكونات المؤشر سهم جهينه الذي ارتفع بنسبة 3.8%، وتلاه مستشفى كليوباترا بنسبة 3.4%، ثم السويدي إليكتريك بنسبة 1.9%. وجاء التراجع الأكبر لسهم حديد عز الذي هوى بنسبة 8.6%، ثم الحديد والصلب المصرية بنسبة 6.3%، والمصرية للمنتجعات بنسبة 6.0%. وبلغ إجمالي قيم التداول 564 مليون جنيهٍ. وسجل المستثمرون المصريون وحدهم صافي بيع.

مستثمرون أجانب: صافي شراء | 11.8 مليون جم

مستثمرون عرب: صافي شراء | 6.3 مليون جم

مستثمرون مصريون: صافي بيع | 18.1 مليون جم

الأفراد: 57.3% من إجمالي التداولات (54.2% من إجمالي المشترين | 11.8% من إجمالي البائعين)

المؤسسات: 42.7% من إجمالي التداولات (45.8% من إجمالي المشترين | 39.5% من إجمالي البائعين)

خام غرب تكساس: 62.63 دولار (-1.0%)

خام برنت: 68.18 دولار (-1.1%)

الغاز الطبيعي (نايمكس، الأسعار المستقبلية): 2.15 دولار لكل مليون وحدة حرارية بريطانية (+0.8%، تعاقدات فبراير 2020)

الذهب: 1573.60 دولار أمريكي للأوقية (+0.3%)

مؤشر TASI: 8198 نقطة (-0.1%) (منذ بداية العام: -2.3%)
مؤشر ADX: 5056 نقطة (+1.0%) (منذ بداية العام: -0.4%)
مؤشر DFM: 2746 نقطة (+2.0%) (منذ بداية العام: -0.7%)
مؤشر KSE الأول:‏ 6808 نقطة (+1.3%)
مؤشر QE: 10381 نقطة (-0.3%) (منذ بداية العام: -0.4%)
مؤشر MSM: 3948 نقطة (-0.1%) (منذ بداية العام: -0.8%)
مؤشر BB: 1592 نقطة (+0.5%) (منذ بداية العام: -1.1%)

Share This Section

المفكرة

يناير 2020: قمة الاستثمار الأفريقية البريطانية، لندن، المملكة المتحدة.

9- 12 يناير 2020 (الثلاثاء – الأحد): مؤتمر بلاستيكس، مركز مصر للمعارض الدولية، القاهرة.

16 يناير 2020 (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لبحث أسعار الفائدة.

25 يناير 2020 (السبت): ذكرى ثورة 25 يناير/ عيد الشرطة، عطلة رسمية.

25 يناير 2020 (السبت): بدء عطلة منتصف العام الدراسي للمدارس والجامعات.

8 فبراير 2020 (السبت): نهاية عطلة منتصف العام الدراسي للمدارس والجامعات.

11- 13 فبراير 2020 (الثلاثاء – الخميس): معرض بترول مصر، مركز مصر للمعارض الدولية، القاهرة.

4- 5 مارس 2020 (الأربعاء – الخميس): المنتدى الاقتصادي للمرأة، القاهرة.

25- 26 مارس 2020 (الأربعاء – الخميس): مؤتمر المشاريع العملاقة، مركز مصر للمعارض الدولية، القاهرة.

23 أبريل 2020 (الخميس): غرة شهر رمضان.

23- 26 مايو 2020 (السبت – الثلاثاء): عطلة عيد الفطر.

5- 7 مايو 2020 (الثلاثاء – الخميس): مؤتمر الاستثمار في أفريقيا، لندن، المملكة المتحدة.

30 يونيو 2020 (الأحد): الذكرى السنوية لثورة يونيو 2013، عطلة رسمية.

30 يوليو – 3 أغسطس 2020 (الخميس – الاثنين): عطلة عيد الأضحى، عطلة رسمية.

19- 20 أغسطس 2020 (الأربعاء – الخميس): رأس السنة الهجرية، عطلة رسمية.

نوفمبر 2020: مصر تستضيف اجتماعات الأسواق الناشئة واجتماعات هيئات أسواق المال بمنطقة أفريقيا والشرق الأوسط.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «بنك HSBC مصر»، البنك الرائد للشركات والأفراد في مصر (رقم التسجيل الضريببي: 715-901-204)، و«المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، و«سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها (رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«محرم وشركاه»، الشريك الرائد للسياسات العامة والعلاقات الحكومية (رقم التسجيل الضريبي: 459-112-616)، و«بنك المشرق»، البنك الرائد بالخدمات المصرفية للأفراد والخدمات المصرفية الرقمية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا (رقم التسجيل الضريبي: 862-898-204)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)،و «مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).