الخميس, 22 أغسطس 2019

التوقعات تتزايد بإمكانية خفض أسعار الفائدة اليوم

عناوين سريعة

نتابع اليوم

يترقب الجميع اليوم قرار لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي بشأن أسعار الفائدة، ويرجح معظم الخبراء والمحللين الاقتصاديين الذين استطلعت آراءهم إنتربرايز ورويترز وبلومبرج هذا الأسبوع، قيام البنك المركزي بخفض أسعار الفائدة، كما تشير توقعات الأغلبية إلى أن الخفض سيكون بمقدار 100 نقطة أساس. ونستعرض اليوم المزيد من الرؤى والتحليلات حول المسار الذي من المتوقع أن يسلكه البنك المركزي فيما يتعلق بسياسته النقدية خلال الأشهر المقبلة.

هل يقول جيروم باول ما تنتظر الأسواق سماعه؟ تترقب الأسواق العالمية أية تصريحات قد تصدر عن رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي جيروم باول بشأن الخطوة التالية تجاه أسعار الفائدة في الولايات المتحدة، وذلك خلال الاجتماع المقرر عقده غدا لمسؤولي الفيدرالي الأمريكي في منتجع جاكسون هول بولاية وايومنج. ولكن عدم التوافق الذي ظهر أمس بين مسؤولي الفيدرالي قد تعني أن باول لن يقدم أي إشارات مؤكدة حول توجه المجلس في الفترة المقبلة، وفق ما ذكره محللون لوكالة أسوشيتد برس. وأظهر محضر الاجتماع الأخير للجنة السوق الفيدرالية المفتوحة الذي صدر أمس (بي دي إف) أن مسؤولي الفيدرالي الأمريكي كانوا منقسمين بشدة تجاه خفض أسعار الفائدة بمقدار 25 نقطة أساس الذي جرى الشهر الماضي، وأن "العديد" من مسؤولي المجلس كانوا يريدون الإبقاء على أسعار الفائدة كما هي، وفضل "اثنان" من المسؤولين أن يصل الخفض إلى 50 نقطة. وقالت ديان سوونك، كبيرة الاقتصاديين لدى جراند ثورتون "أتوقع أن يقوم [باول] بالتلميح بشكل حذر إلى خفض آخر بمقدار ربع نقطة مئوية، ولكن ليس لديه اتفاق من الجميع حول هذا الأمر". وانقلب منحنى العائد بين السندات لأجل عامين و10 أعوام مرة أخرى ولكن لفترة قصيرة بعد صدور محضر الاجتماع.

نقص الأدوات المتاحة يمثل مشكلة، بالنظر إلى مدى انخفاض أسعار الفائدة حاليا، يتبين أن باول قد لا يرغب في الإشارة إلى القيام بالمزيد من الخفض لأسعار الفائدة خشية التسبب في فقدان المزيد من أدوات السياسة النقدية التي لديه. وأوضح سونج وون سوون، الخبير الاقتصادي لدى جامعة لويولا ماريمونت، أنه سيكون من قبيل المخاطرة أن يشير باول إلى إمكانية خفض أسعار الفائدة أكثر من مرة، نظرا لقلة ما لديه من أدوات في الوقت الحالي.

قد يكون خفض أسعار الفائدة عدة مرات أمرا مستبعدا، إذ قال مارك زاندي، كبير الاقتصاديين لدى موديز أناليتكس، إن التلميح بخفض أسعار الفائدة عدة مرات سيزيد من المخاوف بحدوث ركود، كما سيضر بأعمال الشركات وبثقة المستهلكين.

والأسهم الأمريكية تواصل اتجاهها الصعودي خلال تعاملات أمس، بدعم من النتائج المالية الإيجابية لبعض شركات التجزئة، وفقا لصحيفة فايننشال تايمز. وارتفع مؤشر ستاندرد آند بورز 500 بنسبة 0.8%، فيما أغلق كل من مؤشر داو جونز وناسداك بمكاسب 0.9% لكل منهما.

وعملات الأسواق الناشئة ترتفع مع تراجع سعر صرف الدولار، وذلك قبيل التصريحات المرتقبة لرئيس الاحتياطي الفيدرالي، وفقا لرويترز. وارتفعت عملات جنوب أفريقيا وكوريا الجنوبية وروسيا أمام الدولار مع تزايد الآمال بشأن معاودة السياسات التحفيزية. وقال روبيش أدايا، أخصائي الاستثمار الأول للدخل الثابت لدى شركة أبردين ستاندرد إنفستمنتس إن هناك الكثير الذي يتوقف على اتجاه الفيدرالي، مضيفا أنه في حال لم يقم الفيدرالي باتخاذ أي خطوة، فإن ذلك قد يكون مؤشرا على أن الأمور ليست بهذا السوء كما كان متوقعا.

ويقول المحللون إن الأسواق الناشئة يمكنها الاستفادة من التحركات في الأسواق الأمريكية، وفقا لصحيفة وول ستريت جورنال. وقال جوستافو ميديروس، مدير المحافظ لدى مجموعة أشمور إن انخفاض العائدات في الولايات المتحدة سيحفز المستثمرين على ضخ المزيد من التدفقات النقدية في أصول الدخل الثابت بالأسواق الناشئة، وخاصة السندات المقومة بالدولار. ومن ناحية أخرى، يتوقع بنك مورجان ستانلي أن يصل الدولار إلى ذروته في وقت لاحق من العام الجاري، وقال إن ذلك سيفيد على نحو غير متناسب الأسهم العالمية بقيادة أسهم الأسواق الناشئة.

وأعلنت مجموعة ميرابود المالية التحوط بتوجيه 50% من استثماراتها بالأسهم إلى الأسواق الناشئة وأوروبا، وأصدرت توصيات لعملائها باتخاذ إجراء مماثل خلال شهري فبراير ومايو، وفقا لما صرح به المحلل الاقتصادي جيرو جونج لوكالة داو جونز. وتتوقع ميرابود أن يعاود الاحتياطي الفيدرالي خفض أسعار الفائدة ولكن ليس بالقدر الذي تتوقعه السوق وأيضا لن يكون ذلك خلال شهر سبتمبر. وقال جونج إنه ليست ثمة حاجة فيما يخص الاقتصاد الكلي الأمريكي لخفض أسعار الفائدة، مضيفا أن شهر يوليو الماضي كان سيشهد قدرا أكبر من خفض لأسعار الفائدة لو أن صناع السياسة كانوا مهتمين بشكل أكبر بالمخاطر التي يواجهها النمو العالمي.

الحكومة الألمانية تبيع أمس أول سندات لأجل 30 عام ذات عائد سلبي، في مؤشر آخر على أن تهافت المستثمرين على الأصول الآمنة يزيد من قيمتها، وفقا لصحيفة وول ستريت جورنال. وجذبت السندات صفرية الكوبون عددا كبيرا من المستثمرين الذين اشتروا السندات بما يزيد عن قيمتها الاسمية، مما تسبب في جعل العائد الإجمالي على السندات سلبيا.

البلغارية كريستالينا جورجيفا تقترب من رئاسة صندوق النقد الدولي: الرئيسة التنفيذية للبنك الدولي كريستالينا جورجيفا، والتي اختارتها حكومات الاتحاد الأوروبي في وقت سابق من هذا الشهر كمرشح لرئاسة صندوق النقد الدولي، أصبحت أكثر قربا من تولي المنصب بعد أن وافق صندوق النقد على إلغاء قرار يقضي بعدم تولي من يبلغ من العمر 65 عاما أو أكبر من ذلك لمنصب المدير التنفيذي للصندوق، وفقا لصحيفة فايننشال تايمز. ومن المقرر أن ينتهي الصندوق من التصويت على القائمة النهائية للمرشحين في الرابع من أكتوبر المقبل.

هذه النشرة تأتيكم برعاية
Pharos Holding - http://www.pharosholding.com/
CIB - http://www.cibeg.com/

توك شو

ليلة أخرى هادئة على صعيد التغطية الإعلامية في برامج التوك شو، كما لم تهيمن قضية محددة على اهتمام مقدمي البرامج.

الحكومة تستعد للانتقال إلى العاصمة الإدارية الجديدة: تناول خالد أبو بكر في برنامج "الحياة اليوم" لقاء الرئيس عبد الفتاح السيسي أمس برئيس الوزراء ومجموعة من المسؤولين لمناقشة خطط الحكومة للانتقال إلى العاصمة الإدارية الجديدة وميكنة الوزارات والجهات الحكومية بالتعاون مع كبرى الشركات العالمية (شاهد 05:24 دقيقة).

وسلط أبو بكر الضوء أيضا على نجاح الحكومة في تحصيل 100 مليار جنيه ضرائب متنازع عليها لصالح خزانة الدولة (شاهد 08:52 دقيقة). وقامت الحكومة بتأسيس لجنة خاصة لفض المنازعات الضريبية وتعزيز إيرادات الدولة.

وتحدث شريف عامر في برنامج "يحدث في مصر" عن ارتفاع إنتاج حقل ظهر للغاز إلى 2.7 مليار قدم مكعبة يوميا، وذلك قبل أربعة أشهر من الموعد المبدئي المستهدف نهاية العام الجاري، وذلك بفضل زيادة عدد الآبار المنتجة إلى 12 بئرا (شاهد 00:42 دقيقة). لدينا المزيد حول هذا الموضوع في فقرة أخبار اليوم.

كما تناول عامر اجتماع اللجنة العليا لمياه النيل برئاسة رئيس الوزراء مصطفى مدبولي أمس بحضور وزيري الخارجية والموارد المائية، لمناقشة مقترح فني عادل مقدم من الحكومة لحل أزمة سد النهضة بما يراعي مصالح إثيوبيا واحتياجاتها من الكهرباء دون الإضرار بالمصالح المائية المصرية. ومن المقرر أن تجتمع البلدان المتأثرة من سد النهضة الشهر المقبل لبحث المقترح والتوصل إلى اتفاق حول قواعد ملء وتشغيل السد (شاهد 02:32 دقيقة).

أخبار اليوم

أخبار اليوم تأتيكم برعاية

التوقعات تتزايد بإمكانية خفض أسعار الفائدة اليوم: توقع 10 من بين 12 محللا استطلعت وكالة بلومبرج آراءهم أمس أن يخفض البنك المركزي أسعار الفائدة بمقدار 100 نقطة أساس على الأقل عندما تجتمع لجنة السياسة النقدية بالبنك اليوم، وذلك على خلفية تراجع التضخم واستقرار سعر صرف الجنيه، وهي من العوامل التي من المفترض تبدد مخاوف المستثمرين في أدوات الدين المحلية. وقالت الوكالة إن مستثمري الدخل الثابت لن يبتعدوا عن تجارة الفائدة حتى إذا خفضها البنك المركزي، في الوقت الذي تؤثر فيه الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين على الأصول في أماكن أخرى من العالم. وكان 75% من المحللين الذين استطلعت إنتربرايز آراءهم يوم الأحد الماضي توقعوا أن يخفض البنك المركزي أسعار الفائدة، وتوقع أغلبهم أن يكون الخفض بمقدار 100 نقطة أساس. وكذلك توقع الخفض 10 من بين 13 اقتصاديا استطلعت رويترز آراءهم هذا الأسبوع، وقدر سبعة منهم الخفض المحتمل بـ 100 نقطة أساس، وتوقع ثلاثة آخرون أن يصل الخفض إلى 150 نقطة أساس. وتستقر أسعار الفائدة للإيداع والإقراض لليلة واحدة حاليا عند 15.75% و16.75% على الترتيب منذ خفض البنك المركزي لأسعار الفائدة بواقع 100 نقطة أساس في فبراير الماضي.

وانضم إلى المتوقعين بالخفض ألان سانديب رئيس قسم البحوث بشركة نعيم للوساطة، بعد أن كان يتوقع التثبيت في بداية هذا الأسبوع. وقال سانديب في تصريحات لإنتربرايز "نرى أن أسعار بعض المواد الغذائية الأساسية (وخاصة الخضروات) تواصل الانخفاض خلال أغسطس، وهو ما ينبغي أن يعطي البنك المركزي مجالا مريحا لخفض أسعار الفائدة". ويعتقد سانديب حاليا أن البنك المركزي قد يخفض أسعار الفائدة بنحو 200 نقطة أساس.

تجارة الفائدة ستبقى جاذبة للمستثمرين حتى في حالة الخفض، حسبما يرى محمد أبو باشا رئيس قسم تحليل الاقتصاد الكلي لدى المجموعة المالية هيرميس، والذي أوضح أن أسعار الإقراض في مصر من ضمن أعلى المعدلات في الأسواق الناشئة، ما يمنح البنك المركزي مجالا واسعا للخفض.

"قصة الإصلاح المصرية قوية بما يكفي لتوجه البنك المركزي نحو الخفض"، حسبما قال دوج بيتكون مدير الاستثمار لدى بنك الاستثمار رسملة في مقابلة منفصلة مع بلومبرج (شاهد 4:15 دقيقة). وأشار بيتكون إلى أن عجز الموازنة سجل تراجعا إلى 8.2% من الناتج المحلي الإجمالي، وانخفض عجز الحساب الجاري إلى نحو 1% تقريبا، في حين ينمو الاقتصاد فوق نطاق الـ 5%، وهي بضعة أمثلة على المؤشرات الإيجابية. وأضاف أن التضخم هبط حاليا إلى أدنى مستوى له منذ 4 سنوات، "الخطر (المتبقي) في حال خفضت سعر الفائدة بمقدار 100 نقطة أساس هو أنك ستشهد هبوط في العملة، وبالتالي سيكون لديك تضخم في الواردات". ومع ذلك، قال بيتكون، مستشهدا بتركيا التي شهدت خفضا لأسعار الفائدة بواقع 450 نقطة أساس، إن من غير المرجح أن تخسر مصر جاذبيتها كأكثر سوق جاذبة للمستثمرين في سعر الفائدة في المنطقة. وكانت حيازات الأجانب في أدوات الدين الحكومية المحلية شهدت انتعاشا في الأشهر الأخيرة لتصل إلى نحو 19.2 مليار دولار في منتصف يونيو، مقارنة بـ 13.1 مليار دولار في نهاية يناير الماضي.

إلى حد يمكن أن يخفض "المركزي" أسعار الفائدة حتى نهاية هذا العام؟ يرى دوج أن الأمر يعتمد على ما ستشهده معدلات التضخم في الشهور القليلة المقبلة، وكيف "ستتدفق" التخفيضات الأخيرة في الدعم إلى الاقتصاد.

(خاص) التباطؤ العالمي قد يضر بمعدلات النمو في مصر: قال مصدران حكوميان لإنتربرايز إن وزارة المالية قد تراجع مستهدفات النمو إلى 6% من 6.5% في موازنة العام المالي الحالي بسبب تباطؤ النمو العالمي. وكانت الحكومة قدرت متوسط النمو العالمي بـ 3.3% في موازنة العام الحالي، ولكن يبدو ذلك غير محتملا إلى حد كبير بسبب تراجع أداء الاقتصاد العالمي. وأضاف أحد المصدرين "وفى حالة حدوث تباطؤ بنسب أعلى من المتوقع لن نستطيع تحقيق معدل النمو المستهدف".

الإنفاق الحكومي يتراجع مع انخفاض الدعم عالميا: وذكر المصدران أن وزارة المالية قد تراجع تقديراتها بشأن مخصصات دعم المواد البترولية ومدفوعات الفوائد على الديون وسط استمرار انخفاض أسعار النفط واتجاه الاقتصاد العالمي إلى سياسات التيسير النقدي. وأضاف المصدران أن الوزارة من المحتمل أن تعلن عن مستهدفاتها الجديدة في سبتمبر بعد صدور نتائج الأداء الاقتصادي للربع الأول من العام المالي الحالي 2020/2019.

وفورات متوقعة من انخفاض مدفوعات الفوائد: الضغوط المستمرة على البنوك المركزية حول العالم لخفض الفائدة ومواجهة تباطؤ النمو العالمي قد تؤدي لخفض فاتورة الفوائد على الديون والسندات المدرجة في البورصات الأجنبية، وفق تصريحات المصدرين، اللذين أوضحا أن مدفوعات الفوائد تصل إلى 569 مليار جنيه مسجلة 36% من حجم الموازنة العامة، وهو ما يعني أن أي خفض في أسعار الفائدة سيساعد على خفض عجز الموازنة وخفض معدل الدين الحكومي إلى الناتج المحلي الإجمالي. وكانت وزارة المالية أعلنت الأسبوع الماضي عن خطة جديدة لخفض معدل الدين الحكومي إلى الناتج المحلي الإجمالي لنسبة 77.5% بنهاية العام المالي 2022/20121، وهو أقل من النسبة المستهدفة المعلن عنها في استراتيجية خفض الدين العام في مارس الماضي والتي كانت تبلغ 80%.

انخفاض مخصصات دعم المواد البترولية أيضا تدفع للتفاؤل: وفقا للموازنة العامة للعام المالي 2020/2019 تحدد سعر البترول عند 68 دولار. في حين تتداول العقود المستقبلية للنفط الخام دون مستوى 57 دولار في معظم أشهر العام الحالي. وبحسب الموازنة العامة للدولة والتحليل الذي أجرته بلومبرج العام الماضي، فإن كل زيادة بمقدار دولار واحد فوق سعر النفط المعتمد في الموازنة يضيف (222 مليون دولار) إلى المصروفات السنوية للدولة.

ولكن الإيرادات الضريبية قد تنخفض: ويرى المصدران أن مستهدفات الإيرادات الضريبية قد لا تتحقق بسبب تراجع حجم الواردات وبالتالي قد تنخفض الضريبة الجمركية وضريبة القيمة المضافة، بالإضافة إلى انعكاس الأوضاع العالمية على أرباح الشركات.

برايم تعلن توقف مفاوضات استحواذها على تابعتين لفاروس القابضة: أعلنت شركة برايم القابضة في بيان أصدرته أمس عدم التوصل إلى اتفاق نهائي مع شركة فاروس القابضة للاستثمارات المالية بشأن الاستحواذ على نسبة 100% من مساهمة فاروس القابضة في كل من شركة فاروس لتداول الأوراق المالية وشركة فاروس لترويج وتغطية الاكتتاب، بالإضافة إلى نشاط أمناء الحفظ. وأشارت برايم إلى أنها أخطرت فاروس رسميا أمس بعدم المضي قدما في المفاوضات. وأوضحت برايم أن السبب الرئيسي في عدم إتمام عملية الاستحواذ هو "رفضها طلب شركة فاروس القابضة زيادة القيمة النهائية للصفقة المتفق عليها بنسبة 25%، بالمخالفة لبنود خطاب النوايا المبرم بين الطرفين". وتمسكت برايم بالقيمة والشروط المتفق عليها في ذلك الخطاب الموقع في 25 يونيو الماضي.

ومن جانبها، أعلنت فاروس القابضة في بيان أصدرته توقف الصفقة "لعدم الاتفاق على عدد من البنود الرئيسية". وقال رئيس مجلس إدارة فاروس القابضة علوي تيمور إن "الإدارة العليا ومساهمي الشركة يضعون مصالح عملائها وموظفيها في المقام الأول. ويتمنى كل التوفيق لشركة برايم القابضة للاستثمارات ومؤسسيها الذين تربطهم بشركة فاروس وسوق المال المصري علاقات قديمة وطيبة".

إنتاج حقل ظهر للغاز يقفز إلى 2.7 مليار قدم مكعبة يوميا، وذلك قبل أربعة أشهر من الموعد المحدد للوصول بالطاقة الإنتاجية للحقل إلى 3 مليارات قدم مكعبة يوميا بنهاية العام الحالي، وفق ما أعلنه وزير البترول طارق الملا في بيان أمس. وعزا الملا هذا الارتفاع إلى الانتهاء من تنفيذ ووضع الخط البحري الثاني بقطر 30 بوصة وطول 215 كم وإدخاله الخدمة في منتصف أغسطس الحالي والذي يربط آبار الجزء الجنوبي من حقل ظهر على الإنتاج، ليصل بذلك إجمالي عدد الآبار المنتجة حاليا إلى 12 بئرا. ونوه الوزير إلى أن الإنتاج الحالي لحقل ظهر يمثل 8 أضعاف ما كان عليه قبل نحو عامين عن بدء الإنتاج في ديسمبر 2017. وأعلنت شركة الطاقة الروسية روسنفت التي قامت بشراء 30% من حصة الشريك الأجنبي في حقل ظهر من إيني الإيطالية، في وقت سابق من الشهر الجاري ارتفاع إنتاج الحقل إلى 2.4 مليار قدم مكعبة يوميا.

الجمارك تقترح تعديلات تشريعية تختص بمعايير عمل المستخلصين الجمركيين: اقترحت مصلحة الجمارك إضافة مادة جديدة بمسودة قانون الجمارك الجديد، والتي تختص بمعايير عمل نشاط المستخلصين الجمركيين، وفقا لجريدة المال. وتشمل تلك المعايير اشتراط أن يكون المستخلص مصري الجنسية وأن يكون قد أدى الخدمة العسكرية أو أعفي منها، وألا يقل عمره عن 21 عاما، وأن يكون حاصلا على مؤهل عالي، وألا يكون قد سبق الحكم عليه في جناية أو جنحة مخلة بالشرف أو الأمانة أو في أحكام جرائم التهريب الجمركي أو الضريبي ما لم يكن قد رد اعتباره. كانت هذه التعديلات المقترحة، والتي تشمل الإسراع في إجراءات الإفراج الجمركي عن البضائع، وأيضا الإفراج السريع عن البضائع لـ "القائمة البيضاء" التي تضم المستوردين الذين لم يثبت قيامهم بأعمال مخالفة من قبل، قد أحيلت إلى مجلس النواب نهاية الدورة التشريعية الأخيرة والتي اختتمت في يوليو. ومن المقرر أن يصوت مجلس النواب على تلك التعديلات بعد العودة من العطلة الصيفية في أكتوبر المقبل.

صافي أرباح بورتو جروب يقفز 50% بالنصف الأول من العام الجاري ليصل إلى نحو 80.07 مليون جنيه، مقارنة بـ 53.06 مليون جنيه في الفترة المقارنة قبل عام، وفق بيان الإفصاح المرسل إلى البورصة المصرية أمس. وسجلت الشركة إيرادات قيمتها 676 مليون جنيه خلال النصف الأول من العام، مقارنة بإيرادات بلغت 876.54 مليون جنيه في الفترة المناظرة العام الماضي.

استقالة اثنين من مستشاري وزير التجارة والصناعة: تقدم حسام فريد مستشار وزير التجارة والصناعة لشؤون المجالس التصديرية باستقالته أمس إلى الوزير عمرو نصار، كما تقدم مستشار الوزير للصناعات الهندسية حسام عبد العزيز باستقالته أيضا، وفق ما ذكرته المصري اليوم. ويأتي ذلك بعد يوم من استقالة رئيس هيئة تنمية الصادرات خالد يوسف. وأوضح فريد في تصريحات للمصري اليوم أن الاستقالة جاءت بعد انتهاء مدة تكليفه التي استمرت نحو عام، وقد أنهى الملفات الموكلة إليه، وهي تعميق التصنيع المحلي وحل مشكلة متأخرات مستحقات المصدرين والبرنامج الجديد لدعم الصادرات الذي اعتمده مجلس الوزراء. وكانت تقارير صحفية أشارت إلى أن رئيس هيئة تنمية الصادرات تقدم باستقالته بعد 5 أشهر فقط من تعيينه "لعدم قدرته على تسيير أمور الهيئة بالإمكانيات المتاحة، خاصة مع انخفاض المخصصات المالية للهيئة". في حين لم يتضح سبب استقالة مستشار وزير التجارة والصناعة للصناعات الهندسية حسام عبد العزيز، والذي كان مسؤولا عن ملف تحفيز صناعة السيارات المحلية.

بنك عودة مصر يعين محمد بدير في منصب العضو المنتدب، كما وافق البنك المركزي على التعيين، وفق ما ذكرته جريدة المال أمس. ويمتلك بدير خبرة تصل إلى 28 عاما بدأها في بنك مصر الدولي، ثم البنك الأهلي سوستيه جنرال – القاهرة، ثم انتقل في عام 2007 للعمل في بنك عودة مصر كرئيس لإدارة مخاطر السوق والأصول والخصوم، وفي عام 2016 جرى تعيينه نائبا للعضو المنتدب وعضو مجلس إدارة تنفيذي في البنك.

**شارك إنتربرايز مع أصدقائك**

إنتربرايز متاحة مجانا، فقط قم بزيارة صفحة تسجيل الاشتراك بالعربية أو الإنجليزية، واشترك لتصلك النشرة باللغة التي تفضلها. نقدم لك كل ما تريد أن تعرفه من أخبار مصر، ونرسلها إلى بريدك الإلكتروني من الأحد إلى الخميس قبل الثامنة صباحا. سجل اشتراكك باسمك وبريدك الإلكتروني ووظيفتك.

الاقتصاد: الصورة الكاملة

التيسير النقدي لن يحل مشكلات التجارة العالمية، وفقا لصندوق النقد الدولي: الاتجاه العالمي نحو المزيد من التيسير النقدي يهدد بالإضرار بالشركاء التجاريين وتفاقم التوترات التجارية القائمة، وفقا لتقرير نشره صندوق النقد الدولي على موقعه الالكتروني. ونقل التقرير آراء كبار المحللين الاقتصاديين لدى الصندوق، وهم جيتا جوبيناث وجوستافو أدلر ولويس كوبيدو، أنه وبالرغم من أن التيسير النقدي يساعد على زيادة الطلب المحلي على السلع الأجنبية، فإنه في الوقت نفسه يضعف من سعر الصرف، مما ينتج عنه تأثير عكسي يتمثل في ضعف الطلب على الواردات، وهو ما يعرف بـ "التحول في الإنفاق".

ووصف صندوق النقد ذلك التحول في الإنفاق بمثابة سياسة "الإضرار بالجار"، والتي تشير إلى السياسات الاقتصادية التي تطرح من أجل إفادة اقتصاد أحد البلدان مع الإضرار بشركائها التجاريين. وأشار الصندوق إلى أن تراجع سعر صرف العملة المحلية يؤدي إلى تراجع الصادرات، مما يؤدي إلى ضرر اقتصادي للدول التي لديها روابط تجارية معها.

سياسة تجارية غير فعالة: الأكثر من هذا هو أنه من غير المرجح أن يؤدي تراجع سعر صرف العملة بهذه الطريقة إلى تحسينات مجدية في الميزان التجاري للدولة. وأوضح التقرير أنه لا ينبغي التعويل على أن سياسة التيسير النقدي يمكنها إضعاف العملة المحلية بالقدر الكافي لإحداث تحسينات مستدامة في الميزان التجاري للدولة، مشيرا إلى أن السياسة النقدية وحدها لا يمكنها إحداث تلك التخفيضات الكبيرة والمستدامة في قيمة العملة بالشكل المطلوب لتحقيق تلك النتائج.

مصر في الصحافة العالمية

تغير المناخ يهدد مستقبل مصر: ألقى الكاتب الأمريكي من أصل إيراني أفشي مولافي الضوء في مقاله بموقع أراب نيوز الضوء على التحديات الاقتصادية والبيئية التي سوف تواجهها مصر بسبب تغير المناخ واستمرار ارتفاع درجات الحرارة عالميا، مشيرا إلى أن المزارعين المصريين يواجهون بالفعل تهديدات انخفاض هطول الأمطار وارتفاع درجات الحرارة وزيادة تركيزات المياه المالحة، والتي جميعها تضر بالإنتاج الزراعي. من ناحية أخرى أضاف أن انهيار الثلوج بالقطب الشمالي سوف يقوض دور قناة السويس كممر شحن بحري استراتيجي ، إذ من المحتمل أن تستبدل السفن في قارة آسيا مساراتها بدلا من الاتجاه غربا لقناة السويس إلى استخدام طرق الشحن الجديدة بالقطب الشمالي لتوفير وقت السفر. كذلك لفت مولافي الانتباه إلى احتمال تصاعد التوترات المصرية مع السودان وإثيوبيا بسبب مياه النيل التي ستصبح أكثر ندرة مع زيادة عدد السكان.

وأشارت وسائل إعلام عالمية أمس إلى مشروع الـ 100 ألف صوبة زراعية الذي افتتحه الرئيس عبد الفتاح السيسي بقاعدة محمد نجيب العسكرية بالقرب من الإسكندرية مطلع الأسبوع الجاري، إذ يعد جزءا من استراتيجية ضرورية للحفاظ على النقص المتوقع للمياه وفق ما كتبته جان ماري لموقع أفريكا 21. وتشير الجريدة إلى أن الـ 1300 صوبة زراعية التي افتتحت من المتوقع أن تنتج 184 ألف طن من الفاكهة والخضروات سنويا، عن طريق الاستخدام الأمثل للمياه وحماية المحاصيل من الحشرات. وأضاف التقرير أن الحكومة تخطط لاستغلال 100 ألف فدان بالقرب من القاهرة والإسماعيلية والفيوم وبني سويف والمنيا لبناء صوب زراعية لتعزيز الإنتاج الغذائي.

ومن الموضوعات الأخرى في الشأن المصري:

  • مطالبات برفع حظر السفر عن أكاديمي أمريكي من أصول مصرية: طالبت لجنة الحرية الأكاديمية بمنظمة دراسات الشرق الأوسط الحكومة المصرية برفع حظر السفر وغيرها من التدابير الأخرى المفروضة على طالب الدكتوراه بجامعة واشنطن وليد سالم، والذي ألقي القبض عليه في مايو 2018 أثناء إجراء بحث عن القضاء المصري، وفق تقرير إنسايد هاير إد.
  • عادت الصحف البريطانية مثل ذا صن وذا سكوتسمان إلى تسليط الضوء على إصابة بعض البريطانيين ببكتيريا إي كولاي خلال زيارتهم لمدينة الغردقة. وأشارت الصحف إلى التحذير الصحي الذي أصدرته الحكومة البريطانية في هذا الصدد في يوليو الماضي.
  • تزايد اهتمام السياح بسياحة المشي بالمسارات الجبلية الطويلة في البحر الأحمر يعد فرصة للتواصل مع التقاليد والحضارات المصرية القديمة، وفقا لما جاء في تقرير نشره موقع تريد أرابيا.

اخترنا لك: قراءة

https://www.bloomberg.com/opinion/articles/2019-08-21/how-economic-growth-is-making-many-egyptians-poorer

لماذا لا يؤدي النمو الاقتصادي في مصر إلى تراجع معدلات الفقر؟ على الرغم من ارتفاع النمو الاقتصادي في مصر خلال السنوات القليلة الماضية، لتصبح واحدة من أسرع الاقتصادات نموا في الشرق الأوسط، إلا أن معدل الفقر بين المصريين قد ارتفع أيضا. وبالرغم من أنه ربما يكون من السهل إلقاء اللوم في ذلك على برنامج الإصلاح الاقتصادي المتفق عليه مع صندوق النقد الدولي والذي تضمن إجراءات تقشفية، إلا أن المؤشرين اللذين يقدمان تفسيرات حقيقية هما القطاعات التي تقود هذا النمو وكيف تقوم الدولة بإعادة توزيع النمو والثروة، وفق ما كتبه الأستاذ المساعد بالجامعة الأمريكية في القاهرة عمرو عادلي، في مقال رأي نشرته وكالة بلومبرج.

القطاعات التي تقود النمو تخلق فرص عمل قليلة نسبيا، وهي قطاعات النفط والغاز والبنوك والاتصالات، وفي حين أن بعض القطاعات المتنامية مثل التشييد والبناء والسياحة ولدت وظائف ولكنها أقل جودة وتتطلب مهارات أقل وتقدم أجورا منخفضة. ويقول كاتب المقال: "القطاعات التي قد تخلق وظائف تتميز بالإنتاجية والأجور العالية – مثل الخدمات التي تتطلب مهارات كبيرة أو الصادرات الصناعية ذات القيمة المضافة العالية والتي تتطلب مدخلات من المهارات والتكنولوجيا- لم تحقق نموا بالمعدل التي يؤثر على بيانات الفقر الإجمالية". وأضاف أن هذه القطاعات تتطلب استثمارات عامة كبيرة في التعليم والتدريب المهني والبحث والتطوير، بالإضافة إلى بنية تحتية مؤسسية داعمة للابتكار وريادة الأعمال، وهو ما لم تمنحه الحكومات المصرية الأولوية، على حد قوله.

عندما يتخلف النمو، تتحمل الفئات الأكثر فقرا عادة وطأة التدابير التقشفية ، وفقا لعادلي، والذي يرى أن تحسين مؤشرات الاقتصاد الكلي هي بالتأكيد علامات على أن الدولة تمضي في الطريق الصحيح، ولكن تلك المؤشرات تفشل في إحداث التغيير الاجتماعي والاقتصادي. واختتم قائلا "المشكلة هي أن المؤشرات الإجمالية مثل عجز الموازنة ومعدلات نمو الناتج المحلي الإجمالي والاحتياطيات الأجنبية مجردة للغاية واقتصادية للغاية بحيث لا يمكن تعكس الأبعاد والآثار الاجتماعية والسياسية للاقتصاد".

طاقة

الكهرباء تستعد لطرح مشروعات طاقة بقدرة 200 ميجاوات

تعتزم الهيئة الوطنية للطاقة المتجددة طرح مناقصات لمشروعات للطاقة الشمسية بطاقة 200 ميجاوات في مجمع بنبان، حسبما صرح مسؤولون بوزارة الكهرباء لصحيفة المال. وتقدر الهيئة استثمارات المشروعات بنحو 3 مليارات جنيه ولا تزال تبحث لها عن تمويل.

عقارات وإسكان

"العاصمة الإدارية" بصدد طرح أراضي لتشييد أبراج بارتفاعات تصل إلى 50 طابقا

تستعد شركة العاصمة الإدارية للتنمية العمرانية لطرح قطع أراضٍي لبناء أبراج بارتفاعات تتراوح بين 20 و50 طابقا بالقرب من منطقة "النهر الأخضر" بالعاصمة الإدارية، وفق ما ذكرته مصادر حكومية لجريدة البورصة. وتبدأ مساحات الأراضي المخصصة لإنشاء الأبراج من 6000 متر مربع للقطعة الواحدة، ومن المخطط أن يتضمن كل برج أنشطة مختلطة سكنية وتجارية وإدارية وخدمية.

سكوب للتطوير العقاري تعتزم بناء كمبوند بالعاصمة الجديدة بشراكة سعودية

تخطط شركة سكوب للتطوير العقاري بناء مجمع سكني بالعاصمة الإدارية الجديدة بالشراكة مش شركة تطوير عقاري سعودية خلال عام 2020، وفق ما نقلته جريدة المال نقلا عن محمد غباشي رئيس مجلس إدارة الشركة. ولم يصرح غباشي بأي تفاصيل أخرى حول حجم القيمة الاستثمارية المتوقعة للمشروع أو اسم الشركة التي تسعى لشراكتها.

نقل وسيارات

"كريم" تطلق خدماتها في مرسى مطروح وقنا ضمن خطتها التوسعية

أعلنت شركة كريم للنقل الذكي بدء عملياتها في محافظتي مرسى مطروح وقنا كجزء من خطتها التوسعية للانتشار عبر جميع محافظات مصر، وفق بيان للشركة تناوله موقع مصراوي أمس. وتهدف خطوة الانطلاق في مطروح تزامنا مع فصل الصيف للاستفادة من أعداد المصيفين المتزايدة بالمدينة. أما قرار التوسع في محافظة قنا يأتي بفضل عدد سكان المدينة الكبير والبالغ 3 ملايين نسمة. وتدرس الشركة حاليا التوسع بالمحافظات الجديدة التي تقوم على بنائها هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة. ويعمل التطبيق حاليا في القاهرة والساحل الشمالي الغربي والإسكندرية والغردقة والجونة ودمنهور وطنطا والمنصورة وبورسعيد والسويس والإسماعيلية ودمياط والزقازيق وبنها والعين السخنة وعدد آخر من المدن.

منوعات إخبارية

هاريس باي الإمارتية توقع عقداا لتوريد غلايات أنابيب لشركة القناة للسكر

وقعت شركة هاريس باي الهندسية الإماراتية عقدا مع شركة القناة للسكر المصرية، لتوريد خمس غلايات أنابيب دخان أفقية متعددة الأنابيب لصالح مشروع مصنع القناة للسكر بمحافظة المنيا. ومن المتوقع أن يصبح مشروع مصنع القناة للسكر بالمنيا عند اكتماله أكبر مصنع لإنتاج سكر البنجر في العالم، ويقلص الفجوة الإنتاجية لمصر بنحو 75%، وأن تصل قيمة الإنتاج السنوي للمصنع إلى 650 مليون دولار، بصادرات تبلغ 120 مليون دولار سنويا. ومن المتوقع بدء تشغيل المصنع بحلول عام 2021. ومن المنتظر أن تورد هاريس باي الغلايات خلال 45 أسبوعا، كما ستتعاون مع مشروع القناة للسكر من خلال تسليم التصاميم الهندسية لمعامل التكرير وعمل اختبارات ضمان الجودة، وكذلك تدعيم القوى العاملة اللازمة لتشغيل المشروع، بما في ذلك فريق الإدارة، وفق ما ذكره موقع مباشر

سياسة واقتصاد

القبض على نجل نبيل شعث ضمن متهمي "خطة الأمل"

أعلنت أسرة وزير الخارجية الفلسطيني الأسبق ومستشار الرئيس الفلسطيني للشؤون الخارجية والعلاقات الدولية، نبيل شعث، أن السلطات المصرية اعتقلت رامي نبيل شعث منسق حركة مقاطعة إسرائيل في مصر والذي يحمل الجنسية المصرية، وذلك منذ 5 يوليو الماضي. وأوضحت الأسرة في بيانها إلى أنه جرى ضم رامي إلى المتهمين في القضية المعروفة إعلاميا بـ "خطة الأمل"، وجرى اتهامه بمساعدة "جماعة إرهابية" على تنفيذ مخططاتها. وأضاف البيان أن السلطات المصرية رحلت الفرنسية سيلين ليبرون زوجة شعث من مصر في أعقاب القبض عليه.

أمن قومي

مناورات عسكرية مشتركة للقوات البحرية المصرية والصينية بالبحر المتوسط

نفذت القوات البحرية المصرية والقوات البحرية الصينية تدريبات عسكرية مشتركة قبالة ساحل البحر المتوسط، وفق بيان صادر عن القوات المسلحة أمس. وركزت التدريبات على أنشطة مكافحة الإرهاب ومكافحة القرصنة، وطرق مكافحة التهديدات غير المعتادة وتفتيش السفن المشتبه بها بالإضافة إلى تنسيق الجهود لدعم الأمن البحري.

أخبار ختامية

زيارة جينيفر لوبيز للعلمين تضع المصممة المصرية نجوى زهران على الخريطة العالمية: بخلاف ما أثاره حفل النجمة العالمية جينيفر لوبيز في مدينة العلمين الجديدة مطلع الشهر الجاري، إلا أن ارتدائها فستانا من تنفيذ المصرية نجوى زهران بمثابة تسليط الضوء على تصاميمها، فبالرغم من شهرة زهران المحلية إلا ظهور لوبيز بأحد تصاميمها هو أمر آخر، وفق تقرير موقع جراتسيا ميدل إيست.

بالأرقام

Share This Section

برعاية
Pharos Holding - http://www.pharosholding.com/

متوسط سعر الدولار وفقا لبيانات البنك المركزي: شراء16.53 جم | بيع 16.66 جم
سعر الدولار بالبنك التجاري الدولي: شراء 16.55 جم | بيع 16.65 جم
سعر الدولار بالبنك الأهلي المصري: شراء 16.52 جم | بيع 16.62 جم

مؤشر EGX30 (الأربعاء): 14357 نقطة (-0.5%)
إجمالي التداول: 926 مليون جم (57% فوق المتوسط اليومي خلال 90 يومًا)
EGX30 منذ بداية العام حتى تاريخه: +10.1%

أداء السوق يوم الأربعاء: أنهى مؤشر EGX30 جلسة يوم الأربعاء متراجعا 0.5%، فيما انخفض سهم البنك التجاري الدولي صاحب الوزن النسبي الأكبر بالمؤشر بنسبة 0.6%. وكان أكبر الرابحين بين مكونات المؤشر سهم المصرية للمنتجعات السياحية بنسبة 5.2%، ثم القلعة القابضة بنسبة 2.2%، وابن سينا فارما بنسبة 2.2%. وكان التراجع الأكبر لسهم إعمار مصر بنسبة 4.2%، ثم طلعت مصطفى القابضة بنسبة 2.1%، ثم السويدي إليكتريك بنسبة 1.6%. وبلغ إجمالي قيم التداول 926 مليون جنيه. وسجل المستثمرون المصريون وحدهم صافي شراء.

مستثمرون أجانب: صافي بيع | 51.3 مليون جم
مستثمرون عرب: صافي بيع | 42.9 مليون جم
مستثمرون مصريون: صافي شراء | 94.1 مليون جم

الأفراد: 60.8% من إجمالي التداولات (65.6% من إجمالي المشترين | 56.0% من إجمالي البائعين)
المؤسسات: 39.2% من إجمالي التداولات (34.4% من إجمالي المشترين | 44.0% من إجمالي البائعين)

خام غرب تكساس: 56.01 دولار (0.59%)
خام برنت: 60.30 دولار (+0.45%)
الغاز الطبيعي (نايمكس، الأسعار المستقبلية): 2.17 دولار لكل مليون وحدة حرارية بريطانية (0%، تعاقدات سبتمبر 2019)
الذهب: 1512.10 دولار أمريكي للأوقية (-0.24%)

مؤشر TASI : 8508.93 نقطة (-0.94%) (منذ بداية العام: +8.72%)
مؤشر ADX : 5040.62 نقطة (-0.56%) (منذ بداية العام: +2.55%)
مؤشر DFM : 2790.84 نقطة (+0.07%) (منذ بداية العام: +10.32%)
مؤشر KSE الأول:‏ 6610.69 نقطة (-0.48%)
مؤشر QE : 9877.10 نقطة (-0.18%) (منذ بداية العام: -4.10%)
مؤشر MSM : 3929.36 نقطة (+1.02%) (منذ بداية العام: -9.12%)
مؤشر BB : 1532.21 نقطة (-0.16%) (منذ بداية العام: +14.58%)

Share This Section

المفكرة

22 أغسطس (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لبحث أسعار الفائدة.

29 أغسطس (الخميس): رأس السنة الهجرية، عطلة رسمية.

17- 18 سبتمبر (الثلاثاء – الأربعاء): اجتماع لجنة السوق المفتوحة بالاحتياطي الفيدرالي لبحث أسعار الفائدة.

9-12 سبتمبر (الاثنين- الخميس): المؤتمر السنوي التاسع للمجموعة المالية هيرميس في لندن، باستاد الإمارات.

26 سبتمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لبحث أسعار الفائدة.

6 أكتوبر (الأحد): عيد القوات المسلحة، عطلة رسمية.

10- 13 أكتوبر 2019 (الثلاثاء – الأحد): معرض Big Industrial Week Arabia بمركز مصر للمعارض الدولية.

29- 30 أكتوبر (الثلاثاء – الأربعاء): اجتماع لجنة السوق المفتوحة بالاحتياطي الفيدرالي لبحث أسعار الفائدة.

9 نوفمبر (السبت): المولد النبوي الشريف، عطلة رسمية.

ديسمبر: مصر تستضيف وللمرة الأولى معرض "باك بروسيس" لمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا.

9 -11 ديسمبر (الاثنين – الأربعاء): معرض فوود أفريكا، مركز مصر للمعارض الدولية، القاهرة.

10 -11 ديسمبر (الثلاثاء – الأربعاء): اجتماع لجنة السوق المفتوحة بالاحتياطي الفيدرالي لبحث أسعار الفائدة.

26 ديسمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لبحث أسعار الفائدة.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «بنك HSBC مصر»، البنك الرائد للشركات والأفراد في مصر (رقم التسجيل الضريببي: 715-901-204)، و«المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، و«سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها (رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«محرم وشركاه»، الشريك الرائد للسياسات العامة والعلاقات الحكومية (رقم التسجيل الضريبي: 459-112-616)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)، و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235) و«مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).