الأربعاء, 19 يونيو 2019

حيازات الأجانب لأدوات الدين المحلية تتجاوز 17 مليار دولار

عناوين سريعة

نتابع اليوم

ما زال الحديث متواصلا في الصحف الأجنبية في تناولها للشأن المصري حول وفاة الرئيس الأسبق محمد مرسي أول أمس خلال حضوره لجلسة محاكمته. وتناقلت المواقع الإخبارية خبر دفن جثمان مرسي في الساعات الأولى من صباح أمس في مراسم اقتصرت على بعض أفراد أسرته ومحاميه. ومن بين ردود الأفعال الدولية، عبر المتحدث باسم الخارجية الإيرانية سيد عباس موسوي في بيان له أمس عن أسفه لوفاة مرسي وقدم التعازي إلى عائلته وذويه.

وطالبت مفوضية الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان أمس بإجراء تحقيق “شفاف ومستقل”، في وفاة الرئيس الأسبق مرسي. وقال المتحدث باسم مفوضية حقوق الإنسان روبرت كولفل، في بيان له إنه قد أثيرت مخاوف بشأن ظروف احتجاز مرسي، بما في ذلك حصوله على الرعاية الطبية الكافية، ووصوله الكافي إلى محاميه وعائلته، خلال فترة احتجازه مدة 6 سنوات. وقال: “يبدو أنه احتجز في الحبس الانفرادي لفترات طويلة، لذلك يجب أن يغطي التحقيق جميع جوانب معاملة السلطات لمرسي، بهدف النظر فيما إذا كان لظروف احتجازه تأثير على وفاته”. ومن ناحيتها طالبت منظمة هيومن رايتس ووتش بالتحقيق مع السلطات المصرية، بسبب ما اعتبرته “سوء معاملة” للرئيس الأسبق، و”عدم تقديم الرعاية الطبية له”.

وفي التكنولوجيا، يختتم اليوم أسبوع القاهرة للتكنولوجيا والذي عقد بفندق هيلتون هليوبوليس. وشهد هذا الأسبوع انعقاد مؤتمر “سيملس شمال أفريقيا 2019” للتكنولوجيا المالية والتجارة الالكترونية، وأيضا قمة مديري تكنولوجيا المعلومات في مصر لعام 2019 والتي نظمتها شركة أي دي سي العالمية.

ومن أخبار الرياضة، لم يتبق سوى يومين على انطلاق فعاليات بطولة كأس الأمم الأفريقية والتي تستضيفها مصر على أرضها للمرة الخامسة في تاريخها. وستكون مواجهة الافتتاح بين منتخبي مصر وزيمبابوي باستاد القاهرة الدولي يوم الجمعة المقبل الساعة العاشرة مساء.

هل سيخفض الاحتياطي الفيدرالي أسعار الفائدة؟ ليس هذه المرة حسبما قال العريان: من المنتظر أن تعلن اللجنة الفيدرالية المفتوحة عن خططها فيما يتعلق بأسعار الفائدة في وقت لاحق من مساء اليوم أو صباح الغد. وفي حين تأمل الأسواق الناشئة، والتي بدأ بعضها في خفض أسعار الفائدة هذا العام، في أن يقوم الاحتياطي الفيدرالي بخفض أسعار الفائدة، فإن محمد العريان الخبير الاقتصادي العالمي يرى غير ذلك. ويقول العريان في مقال للرأي نشرته وكالة بلومبرج إنه من غير المرجح أن يجري اتخاذ قرار خفض أسعار الفائدة خلال هذا الأسبوع ولكن يمكن أن يتخذ في اجتماع اللجنة الفيدرالية المفتوحة المقرر يومي 30-31 يوليو. وأوضح العريان أن نسبة الخفض يمكن أن تصل إلى 25 نقطة أساس وذلك ضمن دائرة مفتوحة لخفض أسعار الفائدة، مع وجود احتمالية أقل بخفضها بنسبة 50 نقطة أساس.

من وجهة نظر العريان، يرغب الاحتياطي الفيدرالي في الإبقاء على اتجاهه لخفض أسعار الفائدة، وهو ما ألمح إليه رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي جيروم بأول منذ مطلع العام الحالي، مما يعني قرب اتخاذ قرار بخفض أسعار الفائدة. إلا أن البيانات الفيدرالية الخاصة باتجاه اللجنة الفيدرالية المفتوحة تشير إلى رفع أسعار الفائدة، مما يجعل المستثمرين أمام إشارات متعارضة، وفقا لصحيفة وول ستريت جورنال. وقال العريان: “في مواجهة البيئة الكلية المضطربة وعدم الاستقرار في الاقتصاد الأمريكي، فإن الاحتياطي الفيدرالي سيرغب في الاحتفاظ بأكبر عدد من الخيارات الخاصة بسياسته النقدية، حتى مع وجود مخاطرة إحداث خيبة أمل لدى الأسواق التي تأمل في أن رؤية أية مؤشرات على رفع أسعار الفائدة”. والخلاصة هي أن الاحتياطي الفيدرالي قد لا يرغب في الالتزام بسياسة تيسيرية عند هذه المرحلة.

وفي غضون ذلك،صرح ماريو دراجي رئيس البنك المركزي الأوروبي أمس أنه يمكن أن تكون هناك حاجة لخفض أسعار الفائدة ولمزيد من التحفيز في يوليو المقبل. وأثارت هذه التصريحات غضب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والذي قال في تغريدة له: “ماريو درجي أعلن اليوم أنه من الممكن اتخاذ مزيد من إجراءات التحفيز، مما أدى على الفور لانخفاض اليورو أمام الدولار، مما يسهل بصورة غير عادلة على منطقة اليورو منافسة الولايات المتحدة الأمريكية”. وأضاف “هم يقومون بذلك منذ أعوام بجانب الصين ودول أخرى”.

أخبار سيئة للأسواق الناشئة: البنوك المركزية بالأسواق الناشئة استنتجت من تلميحات بأول بأن الفيدرالي لن يتردد في خفض أسعار الفائدة إذا ما اقتضى الأمر ذلك، ولذا فقد أقدمت على خفض أسعار الفائدة على أمل أن يقوم الاحتياطي الفيدرالي بذات الخطوة. ومع خفض أسعار الفائدة بالأسواق الناشئة، فإن أي تردد من جانب الاحتياطي الفيدرالي في اتخاذ خطوة مماثلة يمكن أن تضعف من عملات تلك الأسواق أمام الدولار، على الأقل لحين استئناف عملية خفض أسعار الفائدة.

كشف موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك عن التفاصيل الخاصة بخططه لإطلاقعملة رقمية جديدة تدعى “ليبرا”، والتي تقول فيسبوك إنها ستمكن الملايين من المستخدمين من القيام بالمشتريات وتحويل الأموال حول العالم بتكلفة منخفضة. وسيتسنى للمستخدمين الدفع بهذه العملة عبر تطبيقاته الخاصة وعبر تطبيق واتساب وذلك اعتبارا من العام المقبل. وستكون هذه الخطوة ذات أهمية كبيرة، نظرا لأنها ستعرف القطاع الرئيسي من المستخدمين على تكنولوجيا البلوك تشين، وتقول فيسبوك إنها هدفها الرئيسي هو تعزيز الشمول المالي.

مارك زوكربرج مؤسس موقع فيسبوك يريد أن تنافس هذه العملة الجديدة الدولار في نهاية المطاف، مما سيوسع من سيطرة موقع التواصل الاجتماعي على البيانات والحصول على المعلومات، وأيضا من أجل أن يصبح فيسبوك وسيلة عالمية للتبادل. ولتحقيق هذا، تسعى الشركة إلى تطبيق العمليات ذاتها المستخدمة في طرح العملات الصعبة في السابق (بلومبرج)

قطر ترمي بثقلها المالي من خلال صندوقها السيادي: قالت صحيفة فايننشال تايمز في تقرير لها إن صندوق قطر السيادي، أو ما يسمى جهاز قطر للاستثمار، يسعى إلى تعزيز خططه الاستثمارية العالمية في كل من الأسواق المتقدمة والناشئة وخفض ملكياته في الصناديق المدارة خارجيا من أجل إعادة التركيز على الاستثمار المباشر في الأصول. وقام جهاز قطر للاستثمار في 2017 باسترجاع ودائع خارجية بقيمة 20 مليار دولار من أجل التخفيف من الآثار المالية التي أحدثتها المقاطعة التي فرضتها دول الحصار على الدوحة. ويسعى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لحث دول الحصار الأربعة على إنهاء ذلك الحصار، لاسيما مع عزمه التقدم بخطة لحل الصراع الإسرائيلي الفلسطيني والتي تشمل تقديم حزمة مساعدات مالية إلى الفلسطينيين تقدمها دول الخليج ومصر، وهي الخطة التي سيتم الإعلان عنها في مؤتمر المنامة المقرر عقده في الفترة 25-26 يونيو.

ولكن هل اشترت قطر استضافة بطولة كأس العالم؟ من ناحية أخرى، يخضع ميشيل بلاتيني، الرئيس السابق للاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا)، لاستجواب على أيدي محققين فرنسيين بمكتب مكافحة الفساد، وذلك على خلفية اتهامات تتعلق بفوز قطر بتنظيم مونديال كأس العالم 2022، وفقا لما جاء في بي بي سي. وفي عام 2010، تفوق العرض القطري لاستضافة المونديال على عروض كل من الولايات المتحدة، وأستراليا، وكوريا الجنوبية، واليابان. وشابت اتهامات بالفساد عرض قطر لاستضافة المونديال، لكن هذه الاتهامات سقطت بعد تحقيق أجرته الفيفا استغرق عامين.

هذه النشرة تأتيكم برعاية
Pharos Holding - http://www.pharosholding.com/
CIB - http://www.cibeg.com/

توك شو

ردود الفعل المحلية والإقليمية والدولية حول وفاة الرئيس الأسبق محمد مرسي كان لها نصيب مرة أخرى من التوك شو مساء أمس

في "الحياة اليوم" تناولت لبنى عسل البيان الصادر عن الهيئة العامة للاستعلامات ردا على تغريدات سارة ليا ويتسن المديرة التنفيذية لقسم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في منظمة هيومن رايتس ووتش عقب وفاة مرسي. وقالت عسل إن ويتسن ذكرت في تغريداتها على تويتر أن الوفاة جاءت نتيجة لما وصفته بـ "الإهمال الإجرامي" في توفير الرعاية الصحية للرئيس الراحل، وهو ما ينسحب أيضا على أوضاع الآلاف بالسجون المصرية، حسبما تقول ويتسن. ونقلت عسل عن بيان الهيئة العامة للاستعلامات أن من المثير للدهشة أن ويتسن قامت بنشر أول تغريدة لها بعد أقل من نصف ساعة من وفاة محمد مرسي، وأن الوفاة جاءت بسبب الإهمال الطبي، دون أن يكون لديها أي أدلة أو معلومات تؤكد صحة ادعاءاتها. ووصفت الهيئة تغريدات مديرة المنظمة بـ "الاستغلال السياسي تحت ستار حقوقي" (شاهد 3:25 دقيقة).

وحظى لقاء الرئيس عبد الفتاح السيسي بنظيره البيلاروسي ألكسندر لوكاشينكو باهتمام التوك شو أمس (شاهد 3:50 دقيقة). كان الرئيس قد التقى أيضا وفدا من رجال الأعمال والمستثمرين في بيلاروسيا، وأشاد خلال اللقاء بالتطورات الإيجابية في العلاقات الاقتصادية بين البلدين بعد زيارة الرئيس لوكاشينكو إلى مصر في عام 2017، وهو ما انعكس على زيادة حجم التبادل التجاري، وتدشين العديد من مشروعات التعاون الصناعي في مجال تصنيع الجرارات والشاحنات، موضحا ما توفره المشروعات العملاقة الجاري تنفيذها فى مصر من فرص استثمارية متنوعة، وفى مقدمتها محور تنمية منطقة قناة السويس. وفي برنامج "هنا العاصمة" أشارت لما جبريل في تغطيتها لزيارة الرئيس من مينسك إلى توقيع ثلاث مذكرات تفاهم بين البلدين (شاهد 8:12 دقيقة). المزيد حول زيارة الرئيس لبيلاروسيا في فقرة دبلوماسية وتجارة خارجية.

أخبار اليوم

أخبار اليوم تأتيكم برعاية

(خاص) استثمارات الأجانب بأدوات الدين الحكومية تتجاوز 17 مليار دولار بنهاية مايو الماضي، وفق تصريحات فخري الفقي عضو مجلس إدارة البنك المركزي لإنتربرايز. وصرح مصدر حكومي آخر لإنتربرايز أن الاستثمارات سجلت 17.6 مليار دولار تحديدا. يذكر أن وزير المالية محمد معيط صرح في وقت سابق بأن استثمارات الأجانب بأدوات الدين سجلت 16.8 مليار دولار بنهاية أبريل الماضي.

التدفقات الجديدة تتجه نحو السندات المتوسطة والطويلة الأجل ذات تاريخ استحقاق من 3 لـ 7 سنوات، وفقا لتصريحات كلا المسؤولين لإنتربرايز. وأعلن مسؤولو وزارة المالية في وقت سابق إن الوزارة تسعى لزيادة حجم إصدارات الدين المحلية طويلة الأجل، لتخفيف أعباء إعادة التمويل. وتأمل وزارة المالية من خلال زيادة حجم الإصدارات طويلة الأجل زيادة متوسط الآجال إلى خمس سنوات بحلول 2022 وهو ما يعادل ضعف متوسط الآجال في العام المالي الماضي. ويرى محللون أن ارتفاع تدفقات الاستثمارات الأجنبية كانت من أهم أسباب ارتفاع قيمة الجنيه المصري أمام الدولار في الفترة الأخيرة.

وننتظر صدور المزيد من الأرقام المفصلة حول تدفقات الاستثمارات الأجنبية في أدوات الدين، في بيان البنك المركزي المقبل حول أداء ميزان المدفوعات.

وزارة المالية تخطط لإصدار سندات دولية بإحدى العملات الآسيوية في العام المالي المقبل، وفق ما نقلته وكالة رويترز عن مساعد وزير المالية لعمليات أسواق المال خالد عبد الرحمن. وأوضح عبد الرحمن أن الحكومة تخطط لإصدار سندات دولية باليوان الصيني أو بالين الياباني أو بالوون الكوري الجنوبي، وذلك كخيارات محتملة خلال العام المالي المقبل. وكانت وزارة المالية قد أعلنت خطتها لإصدار سندات مقومة بالين واليوان في محاولة لتنويع مصادر الاقتراض كجزء من استراتيجيتها الجديدة لخفض الدين.

جلوبال تيلكوم تتفاوض مع "المالية" على طرق سداد قيمة التسوية الضريبية: تتفاوض وزارة المالية حاليا مع شركة جلوبال تيلكوم القابضة على طريقة سداد قيمة التسوية الضريبية التى جرى الاتفاق عليها بين الجانبين، وفق ما ذكرته مصادر لجريدة البورصة. وذكرت المصادر أن وزارة المالية ومصلحة الضرائب تريدان الحصول على قيمة التصالح والتي تبلغ نحو 2.2 مليار جنيه قبل نهاية العام المالي الجاري، أو تسدد معظمها وتؤجل شريحة أصغر لحين إتمام استحواذ شركة فيون الهولندية بالكامل على جلوبال تيلكوم. وكان مصدران حكوميان قالا لإنتربرايز في وقت سابق من الشهر الجاري إن شركة فيون المالكة لجلوبال تيلكوم بنسبة 57.7% وافقت بشكل نهائي على سداد 2.2 مليار جنيه قيمة التسوية، وطلبت منحها أسبوعا كمهلة لفحص الأوراق قبل توقيع الاتفاق. وجرى الاتفاق على السداد على دفعتين، بواقع دفعة عقب توقيع الاتفاق وباقي المبلغ بعد إتمام صفقة شراء فيون 42.3% من جلوبال تيلكوم.

سايك الصينية ومجموعة المنصور توقعان اتفاقية شراكة لإنشاء مصنع لسيارات "إم جي" في مصر، وفق ما ذكرته وكالة شينخوا الصينية أمس. ومن المقرر البدء في تصنيع السيارات خلال 12 شهرا، وفق ما ذكره أنكوش أرورا الرئيس التنفيذي للعمليات بمجموعة المنصور. وأعلن أرورا أيضا خلال حفل توقيع الاتفاقية عن إطلاق مجموعة المنصور لسيارة "إم جي زد إس" الرياضية متعددة الأغراض، والتي ستكون أول سيارة كهربائية تنتج محليا، ومن المقرر طرح السيارة في الأسواق خلال الشهور الخمسة المقبلة. وكانت سايك موتور استحوذت على العلامة التجارية الإنجليزية "إم جي" في عام 2011. وفي مارس 2018 أعلنت سايك أنها تخطط لإنشاء مصنع للسيارات في مصر وتبحث عن شريك محلي لها. في أغسطس 2018 حصلت المنصور للسيارات على التوكيل الحصري لسيارات "إم جي" في مصر.

توقيت مثالي؟ تأتي اتفاقية الشراكة بعد أيام من تصريحات حكومية تشير إلى اقتراب إصدار برنامج شامل لتحفيز صناعة السيارات ومنح المزيد من الحوافز لزيادة نسبة المكون المحلي في صناعة السيارات.

جلوفو تعاود العمل بمصر وتستأنف تقديم خدماتها بالقاهرة: تراجعت شركة التوصيل الأسبانية جلوفو عن قرارها بالخروج من السوق المصرية وأعادت إطلاق خدمتها في عدة أجزاء من القاهرة، وفقا لموقع مينا بايتس. ولم تصدر الشركة بيانا رسميا حتى الآن ولكن قالت مصادر إن التطبيق الخاص بها عاود العمل في بعض المناطق بالعاصمة. وتلقى مندوبو التوصيل رسائل نصية من الشركة تفيدهم فيها باستئناف العمل واعتزامها التوسع في مناطق جديدة أسبوعيا. وقالت الشركة إنها ستطلق خدماتها في كل من المعادي ومصر الجديدة خلال الأسابيع المقبلة، وذلك قبل إطلاقها في الإسكندرية.

وكانت جلوفو أعلنت في مطلع مايو الماضي وقف عملياتها في كل من مصر وتشيلي "لأجل غير مسمى"، وأرسلت رسائل إلى موظفيها والمتعاملين معها تخطرهم فيها بأنها قررت وقف نشاطها بمصر اعتبارا من 30 أبريل 2019. وقال مسؤول في شركة جلوفو أن سبب تخارج الشركة المفاجئ من مصر هو التمويل الجديد الذي حصلت عليه الشركة من صندوق استثمار "ليكستار آند دريك" بقيمة 150 مليون يورو، والذي جرى الإعلان عنه عقب إعلان الشركة عن تخارجها من مصر. وقال المصدر إن "حصول الشركة الأم على التمويل كان مرهونا بتخارجها من السوقين المصرية والتشيلية". وبدأت الشركة في تحويل المستخدمين إلى تطبيق (اطلب) الذي تملكه وتديره شركة ديلفري هيرو الألمانية.

هل كان لجهاز حماية المنافسة دور في عودة جلوفو إلى السوق المحلية؟ كان جهاز حماية المنافسة صرح أواخر الشهر الماضي أن الاتفاق بين شركتي ديليفري هيرو وجلوفو بتقسيم السوق وتخارج الأخيرة من السوق المصرية ينتهك قانون المنافسة في مصر. وألزم جهاز حماية المنافسة شركة جلوفو بالعودة إلى السوق المصرية لما قبل الاتفاق وإلغاء جميع الاتفاقات المبرمة مع شركة ديلفري هيرو خلال 30 يوما. وأضاف أن التركيز الكبير للقوة السوقية لشركة ديلفري هيرو التي تمتلك 16% من شركة جلوفو، كما تمتلك منصة طلب الطعام عبر الإنترنت "اطلب"، من الممكن أن يؤدي إلى ممارسات تحد من المنافسة وتؤثر سلبا على جميع الأطراف المشاركة في السوق، سواء مستخدمي خدمات التوصيل أو السائقين والمطاعم.

الرقابة المالية تمنح هيرميس والتجاري الدولي للسمسرة و"العربي الأفريقي" رخصا لمزاولة "الشورت سيلنج": أعلنت الهيئة العامة للرقابة المالية في بيان لها أمس أنها منحت أربع شركات جديدة حق مزاولة عمليات اقتراض الأوراق المالية بغرض البيع (الشورت سيلنج). والشركات الأربع هي، هيرميس للوساطة في الأوراق المالية والمجموعة المالية للسمسرة في الأوراق المالية، التابعتين للمجموعة المالية هيرميس، والتجاري الدولي للسمسرة في الأوراق المالية (سي آي كابيتال)، والعربي الأفريقي الدولي لتداول الأوراق المالية. وارتفع بذلك عدد شركات السمسرة الحاصلة على رخصة مزاولة عمليات "الشورت سيلنج" إلى خمس شركات، إذ حصلت شركة أرقام لتداول الأوراق المالية الأسبوع الماضي على أول رخصة لممارسة الآلية الجديدة.

وأصدرت هيئة الرقابة المالية في فبراير الماضي الضوابط المنظمة لعمليات اقتراض الأوراق المالية بغرض البيع، والتي تتضمن قيام شركات السمسرة بإدارة نظام إقراض الأوراق المالية وتوفير كل من العميل المقترض والمقرض ومتابعة الضمان النقدي، وإعادة استثمار حصيلة البيع والضمان النقدي وتسليم العملاء عائد الاستثمار بالكامل. وحددت الضوابط نسبة الأسهم المتاحة للإقراض عند 20% من إجمالي عدد الأسهم للشركة المصدرة، وبشرط ألا تزيد نسبة العميل المقرض الواحد على 5% من إجمالي عدد أسهم الشركة المصدرة، وألا تزيد نسبة ما يقترضه كل عميل ومجموعته المرتبطة عن 0.5% من إجمالي الأسهم المصدرة. وأعلنت البورصة المصرية في مايو الماضي قائمة الأسهم التي يمكن للمتعاملين اقتراضها بغرض البيع.

المجتمعات العمرانية تقر رسميا الآلية الجديدة لتخصيص الأراضي للمستثمرين: أقر مجلس إدارة هيئة المجتمعات العمرانية رسميا أول أمس الآلية الجديدة للتعامل مع طلبات المستثمرين المقدمة للحصول على قطع أراض بأنشطة مختلفة بالمدن الجديدة، وفق بيان مجلس الوزراء. ووفقا للآلية التي أعلن عنها وزير الإسكان عاصم الجزار في مارس الماضي، سيحدد قطاع التخطيط والمشروعات بالتنسيق مع قطاع التنمية وتطوير المدن وأجهزة المدن الجديدة، قطع الأراضي المتاحة بكل مدينة. ويأتي هذا في الوقت الذي وجه فيه رئيس مجلس الوزراء مصطفى مدبولي، الشهر الماضي، حكومته بسرعة طرح أكبر عدد ممكن من الأراضي الصناعية للمستثمرين الصناعيين.

وبموجب الآلية الجديدة ستخصص المجتمعات العمرانية الأراضي وفقا لرغبة المستثمر وأولوية التنمية بالمدينة، على أن تقوم لجنة مختصة بتسعير الأراضي مع تحديث تسعيرها بصورة مستمرة. وسيكون المستثمر مطالبا بتقديم دراسة الجدوى الاقتصادية والملاءة المالية وجميع المستندات اللازمة لدراستها، فضلا عن سداد جدية حجز بقيمة 10% من قيمة الأرض المراد تخصيصها، في غضون مهلة مدتها 30 يوما من تاريخ صدور الإخطار بالمطالبة المالية الصادرة من الهيئة أو جهاز المدينة المختص، أو 60 يوما في حال السداد بالدولار. وفي حالة عدم التزام المستثمر يتم خصم نسبة 50% من جدية الحجز. وتمنح الآلية الأولوية لمن يقوم بالسداد بالدولار.

وفي سياق آخر، أتاحت وزارة الداخلية أمس خدمة إلكترونية جديدة عبر موقعها الرسمي لتمكين المواطنين من تسجيل بيانات الشقق والمحال والمزارع المؤجرة على مستوى محافظات الجمهورية، وفق بيان الوزارة. وتأتي هذه الخطوة بعد أن أقر مجلس الوزراء في فبراير الماضي تعديلات جديدة على قانون مكافحة الإرهاب، تنص على أن يعاقب بالحبس مدة لا تقل عن سنة وبغرامة لا تقل عن 5 آلاف جنيه ولا تجاوز 10 آلاف جنيه، أو بإحدى هاتين العقوبتين، كل من أجر عقارا أو وحدة دون إخطار قسم أو مركز الشرطة الكائن في دائرته العقار، بصورة عقد الإيجار وصورة الرقم القومي للمستأجر المصري أو إثبات الهوية للأجنبي، وذلك خلال 72 ساعة من تاريخ شغل العقار، أو إبرام عقد الإيجار أيهما أقرب.

مصر قد تستقبل 150 مليون قدم مكعبة يوميا من الغاز الإسرائيلي اعتبارا من يوليو، وذلك بعد التأكد من السلامة الفنية لخط الأنابيب الذي سينقل الغاز من الحقول الإسرائيلية التابعة لشركتي ديليك ونوبل إلى مصنعي الإسالة في مصر، وفق ما ذكرته جريدة البورصة نقلا عن مصدر بقطاع البترول. وقال المصدر إن شحنات الغاز الإسرائيلية الموردة إلى مصنعي الإسالة في مصر قد ترتفع إلى 700 مليون قدم مكعبة يوميا خلال عامين. ويأتي ذلك بعد إعلان الهيئة العامة للبترول قبل أيام التوصل إلى اتفاق تسوية ودية للغرامة المفروضة عليها لصالح شركة كهرباء إسرائيل، مقابل سداد الجانب المصري لـ 500 مليون دولار. ومن المقرر أن تسددها مصر على ثمان سنوات ونصف السنة.

نقل الغاز إلى مصنع الإسالة بدمياط؟ ويبدو أنه سيجري تصدير الغاز إلى مصنع الإسالة بدمياط من خلال خط غاز عسقلان-العريش، وهو الخيار الأقرب والأسهل لوجستيا، مقارنة بمصنع الإسالة المصري الآخر في إدكو. وكان من المقرر بدء تدفق شحنات الغاز الإسرائيلي في الربع الأول من العام الحالي، لكن بحسب بلومبرج نقلا عن مصادرها في مارس الماضي جرى التأجيل إلى منتصف 2019 لحاجة خط الأنابيب إلى مزيد من الصيانة

وأعلنت ديليك الإسرائيلية في مارس الماضي إنها تدرس إمكانية شراء حصة في واحد من مصنعي الإسالة المصريين. وأضافت الشركة أن إحدى الأدوات التي قد تلجأ إليها لزيادة مبيعاتها قد يشمل شراء طاقات تسييل أو حتى الاستحواذ على حصص في المحطتين المذكورتين دون الخوض في مزيد من التفاصيل.

تعيين هشام السفا عضوا منتدبا لـ "التجاري وفا بنك": أعلن التجاري وفا بنك إيجيبت أمس تعيين هشام السفا عضوا منتدبا للبنك خلفا لهلا صقر، التي جرى ترشيحها لمنصب رئيس مجلس إدارة البنك وفي انتظار الحصول على موافقة البنك المركزي المصري، وفق ما نشرته جريدة المال.

**شارك إنتربرايز مع أصدقائك**

إنتربرايز متاحة مجانا، فقط قم بزيارة صفحة تسجيل الاشتراك بالعربية أو الإنجليزية، واشترك لتصلك النشرة باللغة التي تفضلها. نقدم لك كل ما تريد أن تعرفه من أخبار مصر، ونرسلها إلى بريدك الإلكتروني من الأحد إلى الخميس قبل الثامنة صباحا. سجل اشتراكك باسمك وبريدك الإلكتروني ووظيفتك.

مصر في الصحافة العالمية

واصلت الصحف الأجنبية تسليط الضوء على وفاة الرئيس الأسبق محمد مرسي. وقالت صحيفة ذا أتلانتيك الأمريكية إن مرسي، وإن كانت فترة حكمه شابها عدم الكفاءة والاستقطاب السياسي وإقصاء كل من هم خارج جماعة الإخوان، فإن حالة عدم الاستقرار تلك كانت نتاجا ثانويا للتحول الديمقراطي وليس بسبب فشله كزعيم وقائد. وقالت صحيفة نيويورك تايمز إن مرسي كان غير مهيأ للسلطة التي تولى مقاليدها وأنها كانت أكبر منه. وحذرت صحيفة وول ستريت جورنال من أن وفاة الرئيس الأسبق يمكن أن تعيد النشاط إلى جماعة الإخوان المحظورة.

شبكة دويتشه فيله توجه الانتقادات للاتفاق المحتمل بين مصر والاتحاد الأوروبي بشأن منع تدفق اللاجئين إلى أوروبا على غرار الاتفاق المبرم بين الاتحاد وتركيا. وقالت رومانا لينز الخبيرة بشؤون المهاجرين إن مصر تستغل وجود المهاجرين السوريين على أراضيها من أجل تحقيق أجندتها السياسية تجاه أوروبا. وأضافت أن مصر تعمل على الاستفادة من استعداد الاتحاد الأوروبي للقيام بأي شيء مقابل منع تدفق اللاجئين إلى أوروبا، في الوقت الذي تغض فيه أوروبا الطرف عن الانتهاكات التي تتعرض لها حقوق الإنسان. وتسعى مصر لإبرام اتفاقية مع القادة الأوروبيين تكون على غرار الاتفاق التركي الأوروبي، والتي ستقوم مصر بموجبها بالتعاون مع دول أفريقيا في وقف تدفق الهجرة غير شرعية إلى سواحل أوروبا عبر المتوسط مقابل الحصول على مساعدات مالية.

الصفحة الأولى

السيسي يبحث تعزيز التعاون مع نظيره البيلاروسي في مينسك: استحوذت المباحثات التي أجراها الرئيس عبد الفتاح السيسي أمس مع نظيره البيلاروسي ألكسندر لوكاشينكو في مينسك، حيث ناقشا سبل تعزيز التعاون بين البلدين، على الصفحات الأولى للصحف القومية الثلاث هذا الصباح (الأهرام | الأخبار | الجمهورية).

اخترنا لك: قراءة

النمو السكاني في مصر ضمن الأعلى في العالم: في خلال الثلاثين عاما المقبلة ستتوزع موارد مصر على 60 مليون نسمة إضافيين، إذ من المتوقع أن يصل التعداد السكاني بالبلاد إلى 160 مليون نسمة بحلول عام 2050، وفقا لتقرير التوقعات السكانية العالمية الصادر عن الأمم المتحدة. ويظهر التقرير أن مصر من بين أعلى تسع دول من حيث النمو السكاني من الآن وحتى منتصف القرن الحادي والعشرين. ويتوقع التقرير أيضا أن يرتفع تعداد السكان في مصر إلى نحو 121 مليون نسمة بحلول عام 2030، وإلى نحو 225 مليون نسمة بنهاية القرن الحالي.

تعداد سكان العالم سيرتفع إلى 9.7 مليار نسمة بحلول عام 2050. ومن المنتظر أن تشهد الهند أعلى نموا في عدد السكان عالميا، كما ستشهد كل من نيجيريا وباكستان والكونغو الديمقراطية، وإثيوبيا، وتنزانيا، وإندونيسيا نموا سكانيا مرتفعا. وبنهاية القرن الحالي قد يصل تعداد سكان كوكب الأرض إلى نحو 11 مليار نسمة.

وقبل عامين، وصف الرئيس عبد الفتاح السيسي الزيادة السكانية والإرهاب بأنهما أكبر خطرين يواجهان مصر. ونحن نواجه بالفعل نقصا شديدا في مواردنا، إلى جانب مخاطر التغيرات المناخية، ومتطلبات الإسكان المتنامية والتي تعني تناقص الأراضي الصالحة للزراعة، وارتفاع منسوب البحار، ونقص المياه العذبة، والتلوث، وغيرها من الأمور التي تمثل مخاطر محدقة للصحة العامة. وفي تصريحات سابقة قالت وزيرة التخطيط هالة السعيد إنه يجب أن تصبح معدلات النمو الاقتصادي ثلاثة أضعاف النمو السكاني كي يشعر به المواطنون. ويتوقع صندوق النقد الدولي أن يصل حجم القوى العاملة في مصر إلى 80 مليون نسمة بحلول عام 2028، ولكن حتى الآن لا يستطيع الاقتصاد المصري أو نظام التعليم الحالي استيعاب كل هؤلاء الداخلين الجدد إلى سوق العمل.

ماذا فعلنا للسيطرة على الانفجار السكاني؟ رغم نجاح حملات تنظيم الأسرة التي أطلقتها الحكومة في تسعينات القرن الماضي، ورغم تباطؤ النمو السكاني من 3.5% سنويا في منتصف السبعينات إلى 1.7% في منتصف العقد الأول من القرن الحالي، فإنه ارتفع مجددا إلى 2.11% في عام 2011 وظل يدور حول مستوى 2% في عام 2016. وفي العام الماضي، أطلقت الحكومة حملة جديدة باسم "اتنين كفاية" بتكلفة 19 مليون دولار، لرفع الوعي بالتكلفة الاقتصادية العالية لزيادة الإنجاب. ومع ذلك، فإن البعض يرى أن تلك الحملات تفشل في معالجة الدوافع الثقافية والاقتصادية التي تجعل الكثير من المصريين حريصين على تكوين أسر كبيرة.

اخترنا لك: مشاهدة

حكاية أقدم مول في مصر: قبل نحو مائة عام عرفت مصر للمرة الأولى فكرة "المول" التجاري. في موقع مثالي في مواجهة ميناء بورسعيد تأسس مول سيمون أرتز، ليضم أحدث المنتجات وصيحات الموضة التي تأتي بها السفن من جميع أنحاء العالم. اتخذ المركز التجاري اسمه تاجر التبغ التركي اليهودي سيمون أرتز الذي أسسه عام 1923. وضم المول العديد من المحال والخدمات التي قد لا نجدها في المولات التجارية اليوم من مكتب البريد وحتى صالونات الحلاقة. وظل "سيمون أرزت" وجهة للتسوق والتنزه للمواطنين والسياح حتى أغلق تماما في أوائل التسعينات. وفي الوقت الحالي، تقوم الشركة المالكة للمول بإعادة ترميمه وتطويره بالكامل، وفقا للتقرير المصور الذي أعدته مارينا ميلاد لموقع مصراوي (شاهد 2:39 دقيقة)

دبلوماسية وتجارة خارجية

السيسي يلتقي برئيس بيلاروسيا: عقد الرئيس عبد الفتاح السيسي مباحثات أمس مع الرئيس البيلاروسي ألكسندر لوكاشينكو بمقر القصر الجمهوري في العاصمة مينسك. وناقش الجانبان خلال اللقاء التعاون في مجالات التصنيع العسكري والصناعات الثقيلة والصناعات الدوائية والزراعة والإنتاج الغذائي والحيواني والسياحة والثقافة، علاوة على تبادل الخبرات في المجال الأكاديمي والبحثي في القطاعات ذات الاهتمام المشترك، بالإضافة إلى سبل تعزيز التعاون بين بيلاروسيا والقارة الأفريقية في ضوء الرئاسة المصرية الحالية للاتحاد الأفريقي. وأعرب الرئيس السيسي أيضا عن اهتمام مصر باستمرار التنسيق والتشاور السياسي بين البلدين وبحث أوجه التعاون بينهما، فضلا عن تعويل مصر على بيلاروسيا فى إطار تعميق العلاقات المصرية مع الاتحاد الاقتصادي الأورو-آسيوي.

وكان الرئيس قد التقى أيضا مع رئيس وزراء بيلاروسيا سيرجي روماس، وناقش الجانبان تعزيز العلاقات التجارية والاستثمارية بين البلدين، وفق ما ذكره بيان الرئاسة. وقام الرئيس أمس أيضا بزيارة البرلمان البيلاروسي، والتقى برئيسي غرفتي البرلمان ميخائيل مياسنيكوفيتش رئيس الجمعية الوطنية لبيلاروسيا، وفلاديمير أندريتشنكو رئيس مجلس النواب البيلاروسي. وبحث الرئيس خلال اللقاء آخر مستجدات الأوضاع في منطقة الشرق الأوسط، والرؤية المصرية الشاملة بشأن مكافحة الإرهاب والفكر المتطرف والهجرة غير الشرعية، حيث ثمن رئيسا غرفتي البرلمان البيلاروسي جهود مصر في هذا الصدد. وتأتي اللقاءات في إطار الجولة الأوروبية التي يقوم بها السيسي حاليا، ومن المخطط أن يزور رومانيا أيضا نهاية الأسبوع الجاري.

وفي إطار الزيارة، التقى وزير التجارة عمرو نصار نظيره البيلاروسي أمس لمناقشة إمكانية بناء منطقة صناعية بيلاروسية في مصر ضمن خطط تعاون محتملة أخرى، بحسب جريدة البورصة. ووقعت وزارة التجارة ثلاث مذكرات تفاهم مع بيلاروسيا، الأولى بشأن إعداد خارطة طريق لتعزيز التعاون المشترك في مختلف المجالات، والثانية بشأن إنشاء مجلس الأعمال المصري البيلاروسي المشترك، لزيادة التعاون التجاري والاستثماري والذي سيعقد مرة واحدة على الأقل سنويا، كما وقعت الدولتان مذكرة تفاهم ثالثة بشأن التعاون في مجال المواصفات وتبادل المعلومات بين الهيئة المصرية العامة للمواصفات والجودة والهيئة البيلاروسية للمواصفات، وفق ما ذكره موقع حابي.

طاقة

المحطات النووية وروساتوم تنظمان منتدى للشركات المشاركة بالضبعة

أعلنت شركة روساتوم الروسية وهيئة المحطات النووية المصرية إقامة منتدى صناعي في أكتوبر المقبل لتعريف موردي ومقاولي مشروع الضبعة على نظام روساتوم والمناقصات المتوقعة بمشروع الضبعة النووية، وفق تقرير لجريدة المصري اليوم أمس. سوف يضم المنتدى أكثر من 600 شركة ما بين شركات مشاركة بالمشروع وشركات تسعى للمشاركة. كانت هيئة المحطات النووية قد أصدرت في أبريل الماضي قائمة مبدئية بعدد 150 شركة قد تشارك في مشروع الضبعة، أما القائمة النهائية تصدر بعد إجراء تقييم أخير لتلك الشركات.

رئيس الوزراء يناقش مع إيدرا باور شراء واحدة محطات الكهرباء من سيمنز

ناقش أمس رئيس الوزراء مصطفى مدبولي مع داتوك مارك لينج رئيس شركة إيدرا باور القابضة الماليزية العاملة بمجال الطاقة عرض شراء وإدارة إحدى محطات الطاقة التي أنشأتها شركة سيمنز مؤخرا، وفق بيان رئاسة الوزراء أمس. وقال مدبولي خلال اللقاء أن الحكومة ترحب بالوصول إلى اتفاق يخدم مصالحها ويقلل أعبائها وفي نفس الوقت لا يؤثر على الطريقة التي تقدم بها الخدمة للمواطنين. من جانبه قال وزير الكهرباء في تصريحات لوكالة بلومبرج الشهر الماضي إن وحدة زارو التابعة لشركة بلاك ستون جروب وشركة إيدرا قدمتا عروضا للاستحواذ على ثلاث محطات من سيمنز التي تم افتتاحها يوليو الماضي. وقالت بلومبرج في تقريرها إن اتفاقية كتلك قد تمهد الطريق لأي من الشركتين لتولي مسؤولية أي مستحقات مالية على المشروع.

صناعة

إيجاس ترفض مجددا خفض أسعار الغاز للمصانع كثيفة الاستهلاك

رفضت الشركة القابضة للغازات الطبيعية (إيجاس) مجددا طلبا بتخفيض أسعار الغاز الطبيعي المورد لمصانع الحديد والسيراميك، كثيفة الاستهلاك للطاقة، قائلة إن الأسعار المقررة حاليا تتوافق مع الصناعات كافة، وفق ما نقلته جريدة البورصة أمس عن مصادر في الشركة، والتي أضافت أن تلك المصانع تحصل على 2.4 مليار قدم مكعبة من الغاز يوميا، وتعمل بطاقات إنتاجية شبه كاملة. وأكدت مصادر في لجنة الطاقة بمجلس النواب أن الحكومة ستستمر في الوقت الراهن في رفض الطلبات الخاصة بخفض أسعار الغاز لحين الانتهاء من دراسة القضية من مختلف جوانبها. ويمارس القطاع الصناعي ضغوطا على الحكومة منذ سنوات لخفض أسعار الغاز، قائلا إنها تؤثر على أسعار المنتجات، وكذا المبيعات، ما يؤدي إلى تراجع الطاقات الإنتاجية للمصانع. ووعدت الحكومة في عام 2016 بتخفيض أسعار الغاز لمصانع الحديد إلى 4.5 دولار بدلا من 7 دولارات للمليون وحدة حرارية، لكن القرار لم يطبق منذ ذلك الحين. ووصفت "إيجاس" القرار حينها بأنه يمثل إهدارا لثروات مصر الطبيعية. وفي مارس الماضي، قال وزير التجارة والصناعة عمرو نصار إن سيكون من الصعب حاليا خفض أسعار الغاز الطبيعي للصناعات كثيفة الاستهلاك للطاقة من 7 إلى 5 دولارات للمليون وحدة حرارية.

"العربية للتصنيع" توقع اتفاقا مع "سيبراتك الكورية" للتعاون في تصنيع أغشية محطات تحلية المياه

وقعت الهيئة العربية للتصنيع أول أمس مذكرة تفاهم مع شركة سيبراتك الكورية الجنوبية، للتعاون في مجال تصنيع الأغشية اللازمة لمحطات تحلية المياه محليا، وفق بيان للهيئة تناوله موقع مصراوي. وقال رئيس الهيئة العربية للتصنيع عبد المنعم التراس إن مجالات التعاون بين الجانبين تتضمن نقل الخبرة الفنية وتوطين التكنولوجيا، وتدريب الكوادر البشرية، بهدف تصميم وتطوير وتصنيع خطوط إنتاج الأغشية وإنتاج أوعية الضغط، بمحطات تحلية المياه بنظام التناضح العكسي. ويستهدف المشروع تلبية احتياجات السوق المحلي، وتصدير الفائض للأسواق العربية والأفريقية.

سياحة

البحرين تقترح ربط أكبر ملاهي الغطس في العالم بشرم الشيخ

اقترح وزير الصناعة والتجارة والسياحة البحريني زايد الزياني ربط "وورلد دايفينج بارك" وهي أكبر ملاهي غطس بالعالم موجودة في دولة البحرين بمدينة شرم الشيخ في مصر كجزء من جهود الترويج للملاهي الجديدة، حسبما ذكرت صحيفة الشروق نقلا عن بيان وزارة السياحة. من جانبها اقترحت وزير السياحة رانيا المشاط تضمين الغردقة ومرسى علم بربطها بتلك الملاهي.

نقل وسيارات

"المصريين في الخارج" تعتزم إطلاق صندوق استثمارات لوجستية عام 2020

تعتزم شركة المصريين في الخارج للاستثمار والتنمية إطلاق أول صندوق استثماري متخصص بالخدمات اللوجستية العام المقبل، وفق ما ذكرته جريدة البورصة نقلا عن هاشم السيد الرئيس التنفيذي للشركة. ومن المخطط أن تتركز الاستراتيجية الاستثمارية للصندوق على الموانئ الجافة بالإضافة إلى خدمات لوجستية أخرى. ويكون الصندوق مملوكا لشركة تابعة يجرى حاليا استخراج تراخيصها. كذلك صندوق المصريين للاستثمار العقاري التابع للشركة كان من المقرر أن يبدأ مارس الماضي بعد إدراجه في البورصة العام الماضي.

أخبار ختامية

البعض يسمونها "فلافل" ولكننا نسميها "طعمية". أحيانا يصنعونها من الحمص، وأحيانا يصنعوها من الفول. وسواء هذا أو ذاك، كانت مفاجأة سارة أن نرى محرك البحث جوجل يحتفل باليوم العالمي للفلافل، ويبدل حروفه بأقراص الطعمية اللذيذة.

بالأرقام

Share This Section

برعاية
Pharos Holding - http://www.pharosholding.com/

متوسط سعر الدولار وفقا لبيانات البنك المركزي: شراء16.71 جم | بيع 16.81 جم
سعر الدولار بالبنك التجاري الدولي: شراء 16.70 جم | بيع 16.80 جم
سعر الدولار بالبنك الأهلي المصري: شراء 16.71 جم | بيع 16.81 جم

مؤشر EGX30 (الثلاثاء): 14202.86 نقطة (-0.27%)
إجمالي التداول: 569.21 مليون جم (25% تحت المتوسط اليومي خلال 90 يومًا)
EGX30 منذ بداية العام حتى تاريخه: 8.95%

أداء السوق يوم الثلاثاء: أنهى EGX30 تعاملات أمس منخفضا بنسبة 0.27%، فيما ارتفع سهم البنك التجاري الدولي صاحب الوزن النسبي الأكبر بالمؤشر بنسبة 0.60%. وسجل سهم مدينة نصر للإسكان أفضل أداء بين مكونات المؤشر إذ صعد بنسبة 1.13%، تلاه جي بي أوتو بنسبة 0.97%، ثم البنك التجاري الدولي. وفي المقابل سجل سهم العربية للاستثمارات والتنمية القابضة أسوأ أداء إذ هوى بنسبة 9.90%، تلاه جهينه بنسبة 4.38%، ثم بايونيرز القابضة بنسبة 2.83%. وبلغت قيم التداول 569.21 مليون جنيه. وحقق المستثمرون المصريون وحدهم صافي بيع.

مستثمرون أجانب: صافي شراء | 137.8 مليون جم
مستثمرون عرب: صافي شراء | 3.2 مليون جم
مستثمرون مصريون: صافي بيع | 141 مليون جم

الأفراد: 36.2% من إجمالي التداولات (38.2% من إجمالي المشترين | 34.2% من إجمالي البائعين)
المؤسسات: 63.8% من إجمالي التداولات (61.8% من إجمالي المشترين | 65.8% من إجمالي البائعين)

خام غرب تكساس: 54.08 دولار (+4.14%)
خام برنت: 62.27 دولار (+2.18%)
الغاز الطبيعي (نايمكس، الأسعار المستقبلية): 2.33 دولار لكل مليون وحدة حرارية بريطانية (-2.51%، تعاقدات يوليو 2019)
الذهب: 1349.80 دولار أمريكي للأوقية (+0.51%)

مؤشر TASI : 9000.43 نقطة (+0.28%) (منذ بداية العام: +15.00%)
مؤشر ADX : 4912.33 نقطة (+0.23%) (منذ بداية العام: -0.06%)
مؤشر DFM : 2628.83 نقطة (+0.56%) (منذ بداية العام: +3.92%)
مؤشر KSE الأول:‏ 6306.32 نقطة (-0.79%)
مؤشر QE : 10420.14 نقطة (+0.29%) (منذ بداية العام: +1.18%)
مؤشر MSM : 3915.23 نقطة (-0.09%) (منذ بداية العام: -9.45%)
مؤشر BB : 1451.42 نقطة (+0.11%) (منذ بداية العام: +8.54%)

Share This Section

المفكرة

وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي سحر نصر تترأس وفد حكومي لزيارة مكسيكو سيتي خلال النصف الأول من العام الحالي لبحث فرص التعاون التجاري بين البلدين.

18- 19 يونيو (الثلاثاء – الأربعاء): اجتماع لجنة السوق المفتوحة بالاحتياطي الفيدرالي لبحث أسعار الفائدة.

30 يونيو (الأحد): ذكرى ثورة يونيو 2013، عطلة رسمية.

11 يوليو (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لبحث أسعار الفائدة.

23 يوليو (الثلاثاء): ذكرى ثورة 23 يوليو، عطلة رسمية.

30- 31 يوليو (الثلاثاء – الأربعاء): اجتماع لجنة السوق المفتوحة بالاحتياطي الفيدرالي لبحث أسعار الفائدة.

7- 11 أغسطس (الأربعاء – الأحد): عطلة عيد الأضحى.

22 أغسطس (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لبحث أسعار الفائدة.

29 أغسطس (الخميس): رأس السنة الهجرية، عطلة رسمية.

9-12 سبتمبر (الاثنين -الخميس): المؤتمر السنوي التاسع للمجموعة المالية هيرميس في لندن، باستاد الإمارات

17- 18 سبتمبر (الثلاثاء – الأربعاء): اجتماع لجنة السوق المفتوحة بالاحتياطي الفيدرالي لبحث أسعار الفائدة.

26 سبتمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لبحث أسعار الفائدة.

6 أكتوبر (الأحد): عيد القوات المسلحة، عطلة رسمية.

10- 13 أكتوبر 2019 (الثلاثاء – الأحد): معرض Big Industrial Week Arabia بمركز مصر للمعارض الدولية.

29- 30 أكتوبر (الثلاثاء – الأربعاء): اجتماع لجنة السوق المفتوحة بالاحتياطي الفيدرالي لبحث أسعار الفائدة.

9 نوفمبر (السبت): المولد النبوي الشريف، عطلة رسمية.

ديسمبر: مصر تستضيف وللمرة الأولى معرض “باك بروسيس” لمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا.

9 -11 ديسمبر (الاثنين – الأربعاء): معرض فوود أفريكا، مركز مصر للمعارض الدولية، القاهرة.

10 -11 ديسمبر (الثلاثاء – الأربعاء): اجتماع لجنة السوق المفتوحة بالاحتياطي الفيدرالي لبحث أسعار الفائدة.

26 ديسمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لبحث أسعار الفائدة.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2021 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «البنك التجاري الدولي»، البنك الأكبر بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 949-891-204)، و«المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، «سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها(رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«أكت فايننشال»، المستثمر النشط الرائد في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 612-924-493)، و«أبو عوف»، شركة المنتجات الغذائية الصحية الرائدة في مصر والمنطقة (رقم التسجيل الضريبي 846-628-584).