الأربعاء, 18 أبريل 2018

رئيس جهاز حماية المستهلك يكتسب صلاحيات جديدة

عناوين سريعة

عاطف يعقوب يحصل على صلاحيات جديدة بعد إقرار البرلمان قانون حماية المستهلك (أخبار اليوم)

البنك الدولي يتوقع نمو الاقتصاد المصري 5% العام المالي الجاري.. وصندوق النقد يؤكد على صلابة النمو العالمي (أخبار اليوم)

أبراج قد تتنحى عن إدارة صندوق الرعاية الصحية البالغ قيمته مليار دولار (نتابع اليوم)

البورصة توافق على طرح أسهم “سي آي كابيتال” (أخبار اليوم)

مصر توقع على اتفاقية مع الاتحاد الأوروبي في مجالات الغاز والبترول والكهرباء الأسبوع المقبل (أخبار اليوم)

مصر بحاجة إلى استثمار 46 مليار دولار حتى 2022 في قطاع الكهرباء لتلبية الطلب المتنامي (أخبار اليوم)

نتابع اليوم

من المتوقع أن يزداد الحديث اليوم عن الاقتصاد العالمي، مع تواصل اجتماعات الربيع للبنك الدولي وصندوق النقد الدولي بالعاصمة الأمريكية واشنطن. ويشارك في الاجتماعات وفد مصري يضم وزير المالية عمرو الجارحي ومحافظ البنك المركزي طارق عامر ووزيرة الاستثمار سحر نصر. ويشمل جدول اجتماعات اليوم عدة أمور من بينها إصدار تقرير الاستقرار المالي العالمي والحديث حول البيانات الضخمة والتعلم الآلي في التنبؤات الاقتصادية. وستعقد كريستين لاجارد مديرة صندوق النقد ورئيس البنك الدولي جيم يونغ كيم مؤتمران صحفيان كل على حدة غدا الخميس. للاطلاع على جدول أعمال الاجتماعات اضغط هنا.

حددت محكمة القضاء الإداري جلسة 15 مايو المقبل للنظر في الدعوى المرفوعة للمطالبة بوقف تنفيذ قرار الامتناع عن تجميد نشاط شركتي “أوبر” و”كريم”، وفقا لجريدة المال. وقال محمود عبد الحميد، رئيس جمعية مالكي وسائقي التاكسي الأبيض، إن الجمعية تقدمت بطلب إلى الدائرة المسئولة عن نظر الدعوى لتعديل الموعد المحدد إلى آخر قريب. وكانت محكمة القاهرة للأمور المستعجلة قد قضت الأسبوع الماضي بوقف تنفيذ الحكم الصادر عن محكمة القضاء الإداري الشهر الماضي بإلزام الحكومة بوقف نشاط شركتي أوبر وكريم لطلب السيارات عبر التطبيقات الإلكترونية ومثيلاتهما، وذلك لحين الفصل في القضية بحكم بات من المحكمة الإدارية العليا. من ناحية أخرى، تسعى الحكومة للإسراع بتمرير مشروع قانون تنظيم خدمات النقل البري للركاب باستخدام تكنولوجيا المعلومات بالبرلمان.

تدرس شركة أبراج الإماراتية للاستثمار المباشر التنحي عن إدارة صندوقها الخاص للرعاية الصحية والبالغ قيمته مليار دولار والذي لديه استثمارات في الأسواق الناشئة. وقالت صحيفة فايننشال تايمز إن الشركة، والتي تتخذ من دبي مقرا لها، بصدد وضع خطة لاستبدال أبراج بمدير مؤقت للصندوق، على أن يتم بعد ذلك تعيين مدير دائم. وأضافت أن هناك خيارا آخر يتمثل في تحويل الصندوق إلى شركة أو صندوق ذاتي الإدارة. ويأتي هذا بعد أن شهد الاجتماع السنوي للشركاء بالصندوق في لندن مشادات بين الحاضرين. وتسبب صندوق الرعاية الصحية في الإضرار بسمعة شركة أبراج والتي كانت تعد حتى وقت قريب مثالا للشركات الناجحة. وقال من حضروا الاجتماع إن الشركاء بالصندوق، ومنهم مؤسسة التمويل الدولية، تساءلت عن مصير الأموال التي تم سحبها من الصندوق، بينما أصرت الشركة على أنها قامت بالسحب من أموال المستثمرين لأغراض عامة تأتي ضمن بنود اتفاقية إنشاء الصندوق.

صعود كل من السعودية ومصر كونهما أفضل الخيارات أمام مستثمري الأسهم بالشرق الأوسط مع تجاهلهم لأسهم دبي، وفقا لتقرير نشرته وكالة بلومبرج. وذكر التقرير أن قيمة التداولات في سوق دبي المالي انخفضت بنسبة 57% عن متوسط قيمة التداولات خلال 15 يوما لتصل إلى 24 مليون دولار يوم الاثنين الماضي، ولتسجل بذلك أدنى قيمة تداول منذ سبتمبر 2015. وانخفض المؤشر العام لسوق دبي المالي بنحو 7% خلال 2018، فيما ارتفع المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية EGX30 بأكثر من 18% منذ بداية العام بدعم من إشادة المستثمرين بالإصلاحات الاقتصادية التي تشهدها البلاد وخطط الحكومة لطرح حصص في شركات عامة. وارتفع أيضا مؤشر تاسي بسوق الأسهم السعودية (تداول) بأكثر من 12% خلال هذا العام وسجل المستثمرون الأجانب صافي شراء للأسبوع الـ 15 على التوالي على خلفية الضم المحتمل للسوق السعودية بمؤشر مورجان ستانلي للأسواق الناشئة. وقال عصام قصبية، كبير المحللين الماليين بشركة “مينا كورب” للخدمات المالية ومقرها دبي، إنه من المهم متابعة السوقين المصرية والسعودية في الوقت الحالي بالمقارنة بأسواق الإمارات. وقال التقرير إن المستثمرين في سوق دبي يشتكون من أن ليس هناك ثمة محفزات تقدمها الشركات المدرجة في قطاعي البنوك والعقارات، وهما القطاعين اللذين يسيطران على السوق، ما يجعلهم يقبلون على شراء أسهم تلك الشركات.

القطاع المصرفي قد يكون أرضا خصبة لثورة التكنولوجيا المالية: مع وجود عدد كبير ومتزايد من السكان الذين ليس لديهم حسابات مصرفية، فإنه يمكن أن تصبح مصر الموقع الأنسب لحدوث ثورة في التكنولوجيا المالية، وفقا لما كتبه داميان رادكليف لموقع “Heat Sink“. وقال أيمن إسماعيل، الأستاذ المساعد بالجامعة الأمريكية إنه لا يوجد بمصر، والتي يبلغ عدد سكانها حوالي 100 مليون نسمة، سوى 14 مليون حساب مصرفي وعدد مماثل من حسابات التوفير البريدية. وألقى باللوم على القطاع المصرفي، والذي كان تقليديا في ممارسات الإقراض، والاستثمار في أذون الخزانة الحكومية الآمنة والموثوقة. وقال إن موجات التغيير تأتي الآن من البنك المركزي الذي يقود مبادرة الشمول المالي التي أطلقتها الحكومة، في حين تولت المؤسسات المصرفية الرائدة مثل البنك التجاري الدولي الريادة في تطوير حلول تكنولوجيا مالية.

وأيضا هذا الصباح:

  • تقترب الولايات المتحدة وكوريا الشمالية لعقد قمة بينهما، وهناك خمسة أماكن يتم دراستها لاختيار أحدها لعقد القمة بها، وذلك بعد أن قام مدير الاستخبارات الأمريكية مايك بومبيو بزيارة سرية لبيونج يانج خلال عطلة عيد الفصح للقاء الزعيم الكوري كيم جونغ أون. (واشنطن بوست، نيويورك تايمز)
  • اهتمت صحيفة فايننشال تايمز هذا الصباح بمسألة العمل لساعات طويلة في الشركات العاملة بالقطاع المالي، وذلك بعد قيام أحد المسؤولين بشركة “مويليس” ببعث رسالة إلى موظفي الشركة انتقد فيها عدم تواجد عدد كاف منهم بمقر الشركة الساعة الثانية بعد منتصف الليل. ونشرت الصحيفة تقريرا آخر حول الصفات اللازم توافرها لدى الإدارة العليا بالشركات.
  • واهتمت صحيفة نيويورك تايمز بخبر وفاة باربرا بوش، زوجة الرئيس الأميركي الأسبق جورج بوش الأب، ووالدة الرئيس الأسبق جورج بوش الابن، عن 92 عاما.

تبدأ اليوم عبر الإنترنت عملية بيع تذاكر “اللحظات الأخيرة” من أجل حضور مباريات بطولة كأس العالم 2018، والتي ستجري في روسيا، وذلك ابتداء من الساعة 12 بتوقيت موسكو (11 بتوقيت القاهرة)، وفقا لموقع الفيفا. وسيتمكن مشجعو كرة القدم حول العالم من شراء التذاكر من خلال الموقع الإلكتروني للفيفا، شريطة توافرها وعلى أساس أسبقية الطلب.

هذه النشرة برعاية

Pharos Holding - http://www.pharosholding.com/

CIB - http://www.cibeg.com/

نتابع هذا الأسبوع

تنظم غرفة التجارة الأمريكية بالقاهرة حفل إفطار وزيارة للمتحف القومي للحضارة المصرية في الفسطاط يوم الخميس المقبل. وتتضمن زيارة المتحف الاطلاع لأول مرة على صالة العرض الجديدة “الحرف المصرية خلال العصور”. ويحضر فعاليات الزيارة وزير الآثار خالد العناني ومصطفى وزيري الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار. ويمكن لأعضاء الغرفة وضيوفهم التسجيل من هنا.

قريبًا

تستضيف شركة “برايد كابيتال” التابعة لشركة فاروس وأول مسرع للتكنولوجيا المالية بمصر ورشة عمل حول تمويل صغار التجار يوم الاثنين الموافق 23 أبريل في الحرم اليوناني بالجامعة الأمريكية. وستتضمن ورشة العمل عقد مناقشة مع رئيس مجلس إدارة شركة “تمويلي” عمرو أبو العزم، والرئيس السابق لهيئة الرقابة المالية شريف سامي، والرئيس التنفيذي لشركة “فوري” أشرف صبري. يمكنك الضغط هنا للتسجيل للحصول على مكان في ورشة العمل. ويمكنك أيضا الاطلاع على الصفحة الخاصة بالورشة على فيسبوك لمزيد من المعلومات حول الحدث أو صفحة شركة برايد كابيتال على موقع “لينكد إن” للمزيد من المعلومات حول المسرع.

يعقد بنك الاستثمار “رينيسانس كابيتال” المؤتمر السنوي الثالث للاستثمار في مصر بمدينة كيب تاون خلال الفترة من 24-25 أبريل. وسيشمل المؤتمر عقد اجتماعات ثنائية تضم مسؤولين تنفيذيين بكبرى الشركات المصرية مع مستثمرين من جنوب أفريقيا.

وجهت مصر الدعوة لعقد اجتماع بالقاهرة يوم 20 أبريل الجاري لوزراء الخارجية والري ورؤساء المخابرات في كل من مصر وإثيوبيا والسودان لاستكمال المباحثات الخاصة بسد النهضة، وفقا لتصريحات وزير الخارجية سامح شكري لجريدة الأهرام.

من المقرر أن يستضيف منتجع الجونة بالبحر الأحمر الدورة السابعة لبطولة الجونة الدولية المفتوحة للإسكواش خلال الفترة من 20 وحتى 27 أبريل الجاري. ووفقا للموقع الإلكتروني الخاص بالبطولة، ستتميز البطولة هذا العام بتنظيم بطولة عالمية للسيدات جنبا إلى جنب مع بطولة الرجال لأول مرة. وسيحصل الفائزون في كل بطولة على مبلغ يصل إلى 165 ألف دولار لكل منهم. وستجري جولات التأهل يومي 18 و19 أبريل بمجمع الجونة للإسكواش.

يعقد مجلس الأعمال المصري السوداني أولى اجتماعاته يوم السبت 21 أبريل. وسيبحث المجلس المشاريع المقترحة لتنمية وتنشيط التبادل التجاري بين البلدين وتنمية الاستثمارات، إلى جانب استعراض العقبات التي تعترض التجارة بين البلدين.

توك شو

كان حديث أغلب برامج التوك شو أمس عن استكشافات النفط والغاز في مصر وتخفيض الدعم عن الوقود. (المزيد في أخبار اليوم)

واستضافت لميس الحديدي في برنامج “هنا العاصمة” عبر الهاتف من واشنطن وزير المالية عمرو الجارحي للتعليق على توقعات صندوق النقد لأداء الاقتصاد المصري (المزيد عن التقرير في أخبار اليوم). وقال الجارحي إن التوقعات متقاربة مع مستهدفات الحكومة. وقال الجارحي إن بعثة صندوق النقد الدولي ستصل مصر في مايو المقبل لمراجعة أداء الاقتصاد المصري تمهيدا لصرف الدفعة الرابعة من قرض الصندوق البالغ قيمتها ملياري دولار. (شاهد 8:58 دقيقة)

واستضاف شريف عامر في برنامج “يحدث في مصر” سهر الدماطي عبر الهاتف للتعليق على تقرير البنك الدولي وقال إن توقعاته بشأن التضخم خلال العام المالي المقبل البالغة 13% تأخذ في الاعتبار تخفيض دعم الطاقة الذي سيكون له آثار تضخمية. (شاهد 6:00 دقائق)

وقال وكيل لجنة الخطة والموازنة بالبرلمان ياسر عمر في برنامج “يحدث في مصر” إن أعضاء اللجنة سيلتقون مع وزير المالية ووزيرة التخطيط لمراجعة الموازنة معهم بجانب وزارات أخرى التي تقدم خدمات للشارع المصري. وأضاف أن الموازنة لم تتضمن أعباء تطبيق استراتيجية تطوير التعليم. وأضاف أن وزير التربية والتعليم طلب العام الماضي نحو 23 مليار جنيه لتطوير العملية التعليمية ووعد بتقديمها في شهر سبتمبر 2017، لكنه لم يتقدم بها، مشيرا إلى أن البرلمان مستعد لتوفير الموارد لوزارة التربية والتعليم بمجرد تقديم الاستراتيجية للمجلس. (شاهد 2:03 دقيقة)

وفي النهاية، استضاف أسامة كمال في الاستوديو الروبوت صوفيا. (شاهد 12:23 دقيقة)

** لا تبخل على أصدقائك بنشرة إنتربرايز **

نشرة إنتربرايز تضع في بريدك الخاص كل ما تحتاج معرفته عن مصر، من الأحد إلى الخميس قبل الثامنة صباحًا بتوقيت القاهرة. اضغط هنا للاشتراك في نشرة إنتربرايز مجانا.

أخبار اليوم

أخبار اليوم تأتيكم برعاية

SODIC - http://sodic.com/

وافق مجلس النواب نهائيا في جلسته العامة أمس على مشروع قانون حماية المستهلك، وفق ما نشرته بوابة الأهرام. ويوسع القانون الجديد، والذي ينظر إلى بعض مواده على أنها مقيدة لحرية ممارسة النشاط الاقتصادي، من سلطات جهاز حماية المستهلك. يمكنك الاطلاع على النص الكامل للقانون من هنا.

ويحظر القانون حبس المنتجات الاستراتيجية المعدة للبيع عن التداول وذلك عن طريق إخفائها أو عدم طرحها للبيع أو الامتناع عن بيعها أو بأية صورة أخرى، ويعطي القانون الحق لمجلس الوزراء بتحديد أسعار المنتجات الاستراتيجية لفترة زمنية محددة وضوابط تداولها والجهة المختصة بذلك وينشر القرار في جريدتين يوميتين واسعتي الانتشار، ويلتزم حائزها لغير الاستعمال الشخصي بإخطار الجهة المختصة بالسلع المخزنة لديه وكمياتها. كانت تقارير أشارت أن السيارات ستندرج تحت هذه الأحكام. ويعاقب بالحبس مدة لا تقل عن سنة وغرامة لا تقل عن مائة ألف جنيه ولا تجاوز مليوني جنيه أو ما يعادل قيمة البضاعة موضوع الجريمة أيهما أكبر، كل من يخالف المادة الثامنة من القانون.

وينص القانون على أن يلتزم المورد بإعلام المستهلك بكافة البيانات الجوهرية عن المنتجات، وعلى الأخص مصدر المنتج وثمنه وصفاته وخصائصه الأساسية وأي بيانات أخرى تحددها اللائحة التنفيذية.

ويلزم القانون المورد أيضا أن يعلن أسعار السلع أو الخدمات التي يعرضها أو يقدمها بشكل واضح على أن يتضمن السعر ما يفرضه القانون من ضرائب أو أية فرائض مالية أخرى وذلك وفقا للضوابط التي تحددها اللائحة التنفيذية للقانون.

ويضع القانون مواد منظمة لعدد من الظواهر الجديدة في السوق، والتي لم يعالجها القانون الحالي، مثل التجارة الإلكترونية، والإعلانات المضللة عن بيع العقارات، ومراكز الخدمة والصيانة، والتعاقد عن بعد، مع تغليظ العقوبات على الأفعال المخالفة للقانون لتحقيق الردع في السوق، وإلزام الشركات العقارية بمنع الإعلان أو الترويج عن مشروعاتها أو بيع الوحدات إلا بعد الحصول على رخصة البناء أو على الأقل الموافقة الوزارية على المشروع، وفقا لتقرير اللجنة المشتركة من لجنة الشئون الاقتصادية، ومكاتب لجان “الصناعة والخطة والموازنة، والتضامن الاجتماعي، والأشخاص ذوي الإعاقة، والشئون الدستورية والتشريعية”، حول مشروع القانون.

ويلزم مشروع القانون المنتج باستبدال أي سلعة يوجد فيها عيوب جوهرية خلال العام الأول من تاريخ الشراء، دون أدنى تكلفة على المستهلك، وذلك لمعالجة جزء كبير من الشكاوى التي ترد إلى الجهاز من قطاعات السلع الهندسية والسيارات.

العقوبات: ينص مشروع القانون على أنه “إذا نشأ عن مخالفة أي حكم من أحكام هذا القانون إصابة شخص بعاهة مستديمة أو بمرض مزمن أو مستعص فتكون العقوبة السجن وغرامة لا تقل عن مائة ألف جنيه، ولا تجاوز مليون جنيه أو ما يعادل قيمة السلعة محل الجريمة أيهما أكبر. ويفرض القانون عقوبات مغلظة على المورد في حالة عدم الالتزام بقواعد الصحة والسلامة ومعايير الجودة وضمانها للمستهلك. وينقل مشروع القانون تبعية جهاز حماية المستهلك إلى رئاسة الوزراء بدلا من وزارة التموين.


توقع البنك الدولي، في تقرير آفاق الاقتصاد العالمي لشهر أبريل 2018، أن ينمو الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي في مصر بنسبة 5% في العام المالي الجاري 2018/2017، وأن يرتفع تدريجيا ليصل إلى 5.8% في عام 2020/2019. وقال التقرير: “من المتوقع أيضا أن يحفز النمو مرونة الاستهلاك الخاص والاستثمارات الخاصة، بالإضافة إلى حدوث تحسن تدريجي في الصادرات (لا سيما من قطاعي السياحة والغاز)”.

وتوقع التقرير أن يتقلص عجز الموازنة إلى 9.8% من إجمالي الناتج المحلي في العام المالي الجاري، وهو أعلى من المقدر بالموازنة. وأرجع ذلك إلى زيادة حجم مدفوعات الفائدة، وارتفاع أسعار النفط العالمية، وزيادة سعر الصرف عمّا كان مقدرا بالموازنة. وقال إنه ومن المنتظر أن يعتمد برنامج ضبط أوضاع المالية العامة على زيادة الإيرادات، لا سيما زيادة متحصلات ضريبة القيمة المضافة إلى جانب إصلاحات دعم الطاقة. ومن المنتظر أيضا أن يتقلص عجز الحساب الجاري إلى 4.9% من إجمالي الناتج المحلي في العام المالي الجاري من 6.6% من إجمالي الناتج المحلي في العام المالي الماضي. وتوقع التقرير أن يبلغ معدل التضخم 22.1% في عام 2018، وأن يصل إلى 14.0% في 2019 و12.0% في 2020. وتراجع معدل التضخم السنوي في مارس ليصل إلى 13.1%، وهو أدنى مستوى له خلال ما يقرب من عامين.

وهذه الأرقام متقاربة مع مستهدفات وزارة المالية، والتي تتوقع نمو الناتج المحلي الإجمالي بنسبة 5.2% في العام المالي 2018/2017 (الذي ينتهي في يونيو المقبل)، وأن تتسارع وتيرته ليصل إلى 5.8% في العام المالي المقبل. وتتوقع وزارة المالية أن يصل عجز الموازنة خلال العام المالي الحالي إلى 9.8%، وأن ينخفض إلى 8.4% في العام المالي 2019/2018.

وأشار التقرير إلى أنه تم القضاء على الفقر المدقع في مصر من الناحية العملية. وقال إن “حوالى ثلث السكان ( 27.8%) يعيشون تحت خط الفقر طبقا لإحصائية عام 2015”.

وأدى ارتفاع معدل التضخم المتراكم خلال الفترة من 2015/2014 إلى 2017/2016، إلى انخفاض القوة الشرائية للأسر، مما حد من الآثار الإيجابية غير المباشرة للنمو الاقتصادي وأثر بشدة على الأوضاع الاجتماعية والاقتصادية، وفقا لما ورد بالتقرير. وأضاف التقرير أن التفاوتات فيما بين المناطق لا يزال يمثل جزءا من المشهد العام في البلاد، حيث تزيد معدلات الفقر في قرى الصعيد بواقع ثلاثة أمثال عن معدلاتها في المدن الكبرى. وساعدت الزيادات الأخيرة في علاوات البرامج الاجتماعية الرئيسية على تحمُّل آثار التضخم، لكن بعض الفئات تُركَت من دون حماية بسبب القصور في التغطية والتوجيه.

صندوق النقد الدولي يرفع توقعاته لنمو الاقتصاد العالمي إلى 3.9% خلال عامي 2018 و2019: رفع صندوق النقد الدولي من توقعاته لنمو الاقتصاد العالمي ليبلغ نحو 3.9% خلال العامين الجاري والمقبل بزيادة قدرها 20 نقطة أساس أو 0.2% عن التوقعات السابقة في أكتوبر الماضي. ومما يساعد في دفع هذا التسارع في الناتج أن منطقة اليورو واليابان والصين والولايات المتحدة تشهد نموا أسرع، وكلها حققت معدلات تجاوزت التوقعات في العام الماضي، إلى جانب بعض التعافي في البلدان المصدرة للسلع الأولية، وفقا لما ذكره الصندوق في تقرير شهر أبريل لآفاق الاقتصاد العالمي لعام 2018. وبخلاف الصين، هناك عدة أسواق ناشئة واقتصادات نامية ستحقق أداء أفضل أيضا هذا العام مقارنة بالتوقعات السابقة، وتشمل هذه المجموعة البرازيل والمكسيك وبلدان أوروبا الصاعدة، وفقا للتقرير. وأضاف: “غير أن المكاسب الكلية لهذه المجموعة من البلدان تتأثر بالتخفيض الحاد في الآفاق المتوقعة لبضعة بلدان تحت طائلة الصراعات الأهلية، أبرزها ليبيا وفنزويلا واليمن. ولا يزال تنامي التجارة والاستثمار عاملين بارزين يدفعان عجلة الانتعاش العالمي”. وحذر الصندوق من أن يتباطأ الزخم في النمو، وقال: “قد يتم تشديد السياسة النقدية في وقت أقرب من المتوقع إذا ظهر طلب زائد، وهو احتمال كبير في الولايات المتحدة، حيثما تحولت سياسة المالية العامة إلى الجانب التوسعي المفرط في الوقت الذي يقترب فيه الاقتصاد من مستوى التشغيل الكامل. ومن شأن التشديد المالي أن يؤدي بدوره إلى فرض ضغوط على البلدان والشركات والأسر عالية المديونية، وهو ما يشمل اقتصادات الأسواق الصاعدة. من المخاطر الأخرى تصاعُد دائرة القيود التجارية والإجراءات الانتقامية”. يمكنك قراءة التقرير بالكامل من هنا. أو قراء ملخص عبر هذا الرابط. ويمكنك الاطلاع على ملخص واف باللغة العربية من هنا.

رفعت مؤسسة “أويلر هيرميس” الفرنسية تصنيف مصر إلى “C2” بدلا من “C3“، وتوقعت أن يصل نمو الاقتصاد المصري إلى 5.2% خلال العام المالي الحالي. وتوقعت المؤسسة المتخصصة في تصنيف المخاطر الائتمانية للدول، أن يكون النمو على نطاق أوسع، إذ تتوقع أن ينمو حجم الصادرات بنسبة 10% على مدار العام المالي الحالي مع استمرار التباطؤ في معدل التضخم. وأوضحت أن إجراءات الإصلاح الاقتصادي في مصر لا تزال تحقق نتائج إيجابية بما في ذلك التدفقات الأجنبية القوية. وقالت: “كان هناك رابحون وخاسرون على المدى القصير. كان المصنعون المحليون من بين الفائزين، إذ استحوذوا على حصة سوقية أكبر منذ أن أدى انخفاض قيمة الجنيه إلى تحسين القدرة التنافسية للصادرات، إلا أن القطاعات المرتبطة بالمستهلكين تضررت من ارتفاع التضخم”. وعلى الجانب الآخر، أشارت المؤسسة إلى أن نقاط الضعف الخاصة بمصر تشمل وجود تحول سياسي “غير مؤكد” و”مطول”، إلى جانب استمرار عدم الاستقرار بالمنطقة، وارتفاع معدلات الفقر بشكل مستمر.


البورصة توافق على الطرح العام الأولي لشركة “سي آي كابيتال”: وافقت لجنة القيد بالبورصة المصرية على الطرح العام الأولي لشركة سي آي كابيتال، وفقا لبيان منشور على موقع البورصة. وتسعى الشركة إلى جمع نحو 100 مليون دولار (1.8 مليار جنيه) من خلال طرح 41.5% من أسهمها (225,637,282  مليون سهم عادي). وقالت الشركة الشهر الماضي إن الطرح يتضمن بيع ثانوي لأسهم مملوكة لمساهمي الشركة الحاليين، يعقبه استخدامهم جزءا من الحصيلة للاكتتاب (المغلق) في أسهم زيادة رأس المال تصل قيمته إلى مليار جنيه. وستخصص الشركة 10% من أسهم الطرح للمستثمرين الأفراد (اكتتاب عام)، و90% لصالح المؤسسات وذوي الملاءة المالية (اكتتاب خاص). ويعمل كل من شركة جيفريز إنترناشونال ليميتد وبنك الاستثمار سي آي كابيتال معا كمنسقين ومديرين عالميين للطرح. وجرى اختيار نورتون روز فولبرايت كمستشار قانوني دولي للشركة، كما تم اختيار مكتب “وايت أند كيس” كمستشار قانوني لمتعهد تغطية الاكتتاب. وسيتولى مكتب معتوق بسيوني دور المستشار القانوني محليا. وتعمل شركتّا إتش سي وفاروس لتداول الأوراق المالية كوكلاء للطرح.

تأسيس الصندوق السيادي المصري خلال 6 أشهر: قالت وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري هالة السعيد إن الصندوق السيادي المصري سيبدأ أعماله خلال 6 أشهر لحين الانتهاء من إقرار التشريع المنظم له من مجلس النواب، مضيفة أن الصندوق سيضم الأصول الحكومية غير المستغلة، بحسب ما ذكرته صحيفة المال. وأضافت السعيد أن الحكومة خصصت مليار جنيه خلال العام الجاري، كدفعة أولى للصندوق الذي وافق مجلس الوزراء على تأسيسه برأسمال مصدر 200 مليار جنيه، ورأسمال مدفوع 5 مليارات. جاء ذلك ردا على تساؤلات الصحفيين على هامش مشاركة الوزيرة، في مؤتمر المسئولية المجتمعية للشركات والمنتدى السنوي الثاني للشراكات الذي نظمه اتحاد الصناعات المصرية، ومنظمة العمل الدولية. وأضافت الوزيرة أن الصندوق السيادي، سيكون مملوكا للدولة بنسبة 100% بينما سيتم الدخول في شراكات مع القطاع الخاص المحلي والأجنبي من خلال إنشاء صناديق فرعية.

مصر على بعد خطوات قليلة من أن تصبح مركزا إقليميا للطاقة: قال وزير البترول طارق الملا أمس إن مصر ستوقع اتفاقية مع الاتحاد الأوروبي الأسبوع المقبل في مجالات الغاز والبترول والكهرباء. ولم يوضح الملا أي تفاصيل إضافية حول الاتفاقية المزمع إبرامها بين الجانبين، لكنه أضاف أنها تأتي في إطار مساعي مصر للتحول إلى مركز رئيسي للطاقة في المنطقة من خلال تسييل الغاز وإعادة تصديره. وقال وزير الخارجية القبرصي نيكوس خريستودوليديس، في وقت سابق من الشهر الجاري، إن مصر وقبرص ستكون جاهزتين لتوقيع العقود الخاصة بإنشاء خط أنابيب للغاز الطبيعي “في المستقبل القريب”، موضحا أن الأطراف المعنية تقوم بالتفاوض حول الشروط الخاصة باتفاقيات بيع وشراء الغاز الطبيعي. وفي مارس الماضي، صرح وزير الطاقة القبرصي يورجوس لاكوتريبيس أن الجانبين ينتظران رد الاتحاد الأوروبي على الاتفاق المبدئي الموقع بينهما خلال أسابيع قليلة.

طرح مزايدة للتنقيب عن النفط والغاز في البحر الأبيض المتوسط منتصف مايو وفي البحر الأحمر خلال الربع الرابع من 2018. وقال الملا إن وزارته تعتزم طرح مزايدة للتنقيب عن النفط والغاز في البحر الأبيض المتوسط خلال نهاية الشهر الجاري، وبحد أقصى منتصف شهر مايو. وفيما يتعلق بالتنقيب في البحر الأحمر، قال الملا إن السفينة التي قامت بعمل مسح سيزمي للمياه الاقتصادية المصرية في البحر الأحمر انتهت من عملها بنهاية شهر مارس الماضي بعد أن قامت بمسح نحو 60 ألف كيلومتر، مضيفا أن قراءات المسح يجري تحليلها حاليا. وتوقع أن يتم طرح مزايدة للتنقيب عن النفط والغاز بالبحر الأحمر في نهاية الربع الرابع من العام الجاري.
وأشار إلى أن الإصلاحات الاقتصادية التي جرت في البلاد خاصة تحرير سعر الصرف كان لها تأثير كبير في إقبال الشركات الأجنبية على التنقيب في مصر. وأضاف، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج “هنا العاصمة” مع لميس الحديدي، أن قانون سوق الغاز سيتيح أيضا فرصا للأجانب لزيادة استثماراتهم في قطاع النفط بالبلاد، خاصة أن هناك بعض الأنشطة لن تعد حكرا على الدولة. (شاهد 10:01 دقيقة)

وفي غضون ذلك، تعتزم شركة رويال داتش شل العودة من جديد للتنقيب والبحث عن الغاز والنفط في مصر بالمياه العميقة في البحر المتوسط، وفق ما ذكره سامي إسكندر نائب الرئيس التنفيذي لشركة رويال داتش شل العالمية، خلال المؤتمر التاسع للبترول لدول حوض البحر المتوسط المنعقد في مدينة الإسكندرية. وقال طارق الملا إن مشروع شركة شل الجديد (9B) أو المرحلة التاسعة ب التي تقع في منطقة إدكو بالبحر المتوسط جاء بعد التفاوض مع الشركة على مدار السنوات الأربع الماضية. وأشار إلى أن جزء من هذا المشروع استكشافي متوقعا إعلان الشركة عن كشف ضخم. وذكرت تقارير الشهر الماضي أن عددا من شركات النفط والغاز الرئيسية، بما في ذلك شركة شل، تخطط للاستثمار في تصدير واستكشاف الغاز في شرق البحر المتوسط. وأشارت تقارير أخرى حينها أن “شل” دخلت في محادثات لشراء الغاز من حقل ليفايثان الإسرائيلي وأفروديت القبرصي في اتفاقية مدتها 10 سنوات بقيمة 25 مليار دولار، لتقوم بتسييله في مصنعها بمصر.

وتخطط شركة أديسون الإيطالية لحفر البئر الاستكشافية الأولى بمنطقة امتياز شمال ثقة البحرية بشرق البحر المتوسط خلال العام المقبل، وفق ما ذكره نيكولا مونتي نائب الرئيس التنفيذي للشركة، ونقلته صحيفة الشروق.

وتستهدف “إيني الإيطالية” رفع إنتاج حقل ظهر للغاز إلى 1.2 مليار قدم مكعبة يوميا في مايو المقبل وملياري قدم مكعبة نهاية العام الحالي و2.7 مليار قدم مكعبة خلال 2019، وفق تصريحات فابيو كافانا الرئيس التنفيذي لشركة أيوك التابعة لإيني الإيطالية في المؤتمر التاسع للبترول لدول حوض البحر المتوسط. وفي الشهر الماضي، قال وزير البترول طارق الملا إن مصر تستهدف زيادة إنتاج الغاز من حقل ظُهر إلى 700 مليون قدم مكعبة يوميا في مايو المقبل.

يأتي ذلك في الوقت الذي ارتفع فيه إنتاج مصر من النفط الخام بنسبة 4.3% مقارنة بمستواه قبل عام، ليبلغ 657 ألف برميل يوميا، وفق ما نشرته جريدة المال نقلا عن عابد عز الرجال رئيس الهيئة المصرية العامة للبترول.

وفيما يتعلق بخفض الدعم عن الوقود، قال المتحدث باسم وزارة البترول حمدي عبد العزيز إنه لم يتم تحديد موعد حتى الآن لتخفيض دعم الوقود أو قيمة الزيادة في الأسعار، مشيرا إلى أن هذا قرار حكومة وليس وزير البترول. وأضاف أن الحكومة وضعت خطة في 2014 لوصول سعر الوقود إلى سعر التكلفة خلال 5 سنوات، قائلا إن الأسعار المحلية كانت تغطي 70% من سعر التكلفة حتى 30 يونيو 2017. وذكر أن سعر التكلفة يتوقف على سعر الدولار، وسعر خام برنت، “لأننا نستورد جزءا من الخام وآخر من المنتجات”. (شاهد 2:46 دقيقة)

وقال طارق الملا إنه سيتم الانتهاء من سداد كافة مستحقات شركات البترول الأجنبية خلال عامين، مشيرا إلى أنها وصلت إلى 2.4 مليار دولار في 30 يونيو 2017. (شاهد 1:29 دقيقة)


هيئة الثروة المعدنية تطرح مزايدة جديدة للتنقيب عن الذهب قبل نهاية 2018: قال مصدر مسئول بهيئة الثروة المعدنية إن الهيئة ستطرح مزايدة جديدة للتنقيب عن الذهب بـ 5 قطاعات بالصحراء الشرقية، قبل نهاية العام الحالي، وفقا لصحيفة اليوم السابع. وكانت الهيئة قد طرحت خلال العام الماضي، مزايدة عالمية للتنقيب عن الذهب في 5 مناطق داخل الصحراء الشرقية، ونتج عنها ترسية منطقتي بوكارى وأم سمرة على شركة “ريسوليوت مصر ليمتد”، ومنطقة أم الروس على شركة “فيرتاس مايننج ليمتد” الإنجليزية، ومنطقة أم عود وحنجلية على شركة غاز الشرق المصرية، ومنطقة دهب على شركة “غسان سبان” الإسبانية للاستثمارات. وبحسب المصدر فإن المزايدة الجديدة لم يتم الاتفاق النهائي على موعدها حتى الآن، لكنها ستكون قبل نهاية العام الحالي، لافتا إلى أن الهيئة تنتظر إقرار البرلمان لاتفاقيات الشركات الأربع الفائزة في المزايدة السابقة. وتعمل في مصر حاليا شركتان لإنتاج الذهب، هما سنتامين الأسترالية في منجم السكري، وشركة ماتزهولدنج القبرصية والتي تعمل في منجم حمش، بالإضافة إلى شركتين للبحث والتنقيب عن الذهب، هما “أتون ريسورسز” الكندية، و”ثاني دبي” الإماراتية.

السيسي يفتتح “محطات سيمنس” الشهر المقبل: يشهد الرئيس عبد الفتاح السيسي الشهر المقبل بدء التشغيل الكامل لمحطات الطاقة الثلاث التابعة لشركة سيمنس في البرلس وبني سويف والعاصمة الإدارية الجديدة والتي تعمل بنظام الدورة المركبة، بقدرات إجمالية تبلغ 14.4 جيجاوات، وتكلفة استثمارية تصل إلى 6 مليارات يورو، وفق تصريحات شريف قطب نائب مدير مشروعات المحطات بالشركة. ولفت قطب إلى أن معدلات تنفيذ المحطات الثلاث بلغت 97%. يذكر أن الشركة القابضة لكهرباء مصر لم تحسم حتى الآن اختيار العرض الفائز في المناقصة التي طرحتها لتشغيل وصيانة المحطات الثلاث. وفي ديسمبر الماضي، أعلنت القابضة للكهرباء أنها بصدد تأسيس ثلاث شركات والتي ستقوم بإدارة وتشغيل المحطات، مشيرة أنها تعتزم طرح تلك الشركات في البورصة بعد الانتهاء من التشغيل التجاري لجميع القدرات التي تنفذها شركة سيمنس بمحطاتها. وقررت وزارة الكهرباء الشهر الماضي تأجيل طرح الشركات الثلاث لحين إلغاء دعم الطاقة بالكامل في 2021/2020.

مصر بحاجة إلى استثمار 46 مليار دولار حتى 2022 في قطاع الكهرباء لتلبية الطلب المتنامي: قال تقرير صادر عن الشركة العربية للاستثمارات البترولية (أبيكورب) إن مصر بحاجة إلى استثمار 46 مليار دولار في قطاع الكهرباء لتلبية الطلب المتنامي بحلول 2022. وأضاف التقرير أن مصر يتعين عليها استثمار 28 مليار دولار في محطات توليد الطاقة و18 مليار دولار إضافية في شبكات النقل لزيادة الطاقة المولدة إلى 60 جيجاوات من مستوى حالي يبلغ 22 جيجاوات.

وفيما يتعلق بمنطقة الشرق الأوسط: قال التقرير إن المنطقة بحاجة إلى استثمار 260 مليار دولار بقطاع الطاقة في السنوات الخمس المقبلة لتلبية الطلب المتنامي مع زيادة عدد السكان وارتفاع مستويات الدخول. يمكنك الاطلاع على التقرير كاملا هنا.

وفي الوقت ذاته، من المتوقع أن توقع مصر والمملكة العربية السعودية العقود الخاصة بمشروع الربط الكهربائي بين البلدين بقدرة 3 آلاف ميجاوات، وبتكلفة استثمارية تبلغ حوالى 1.6 مليار دولار، في يونيو المقبل، وفق ما قاله جمال عبد الرحيم رئيس الشركة المصرية لنقل الكهرباء لجريدة اليوم السابع. وأضاف أنه سيتم البدء في إنشاء محطات المحولات الخاصة بالمشروع “بدر – المدينة – تبوك” منتصف العام الحالي، على أن يجري تشغيل خطوط الربط الكهربائي بين البلدين مطلع عام 2021. كانت مصادر بوزارة الكهرباء قد صرحت في يناير الماضي أن الدولتين قررتا تأجيل ترسية مناقصة محولات المشروع إلى يونيو المقبل. وأضافت حينها أن اللجنة المشكلة لفحص العروض تحتاج وقتا أطول لدراسة آلاف التفاصيل والبنود الفنية الخاصة بالمشروع. ويتنافس على المشروع عدد من الشركات من بينها “ألستوم” و”أيه بي بي” و”سيمنس”.

من المقرر أن تعقد مصر وروسيا اجتماع تنسيقي منتصف الشهر المقبل لتحديد خارطة الطريق المستقبلية حول عودة رحلات الطيران إلى شرم الشيخ والغردقة، وفقا لما صرح به وزير الطيران المدني شريف فتحي. وقال فتحي إنه سيتم خلال الاجتماع تقييم مرحلة تسيير الرحلات بين الجانبين، بعد استئناف الرحلات التي توقفت لمدة أكثر من عامين، على خلفية حادث الطائرة الروسية المنكوبة فوق شمال سيناء.

تنقلات:

  • أعلن بنك الاستثمار “رينيسانس كابيتال” في بيان له أمس عن تعيين أحمد حافظ رئيسا لقسم الأبحاث لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، على أن يعمل في مكتب البنك بالقاهرة. وعمل حافظ في السابق بمنصبي رئيس الأبحاث المشارك، ومحلل الأسهم لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في شركة إتش سي لتداول الأوراق المالية، كما شغل منصب محلل الأسهم في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لدى “إتش إس بي سي” للأوراق المالية، وفقا للبيان.
  • أعلنت شركة إعمار مصر للتنمية عن تعيين جمال ماجد خلفان بن ثنية بمنصب رئيس مجلس إدارة غير تنفيذي، وفقا لبيان الشركة.

البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية يسعى للتوسع في دول جنوب الصحراء الكبرى بأفريقيا: قال رئيس البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية السير سوما شاكرابارتي إن مصرفه يسعى للتوسع في دول جنوب الصحراء الكبرى الأفريقية، بحسب ما ذكرته صحيفة فايننشال تايمز. وأضاف شاكرابارتي أن تلك الدول تبحث عن تمويلات إضافية لتلبية متطلبات النمو وأهداف التغير المناخي التي تم تحديدها في 2015. وتابع: “قاعدة رأس مال البنك قوية والتخصص في إقراض القطاع الخاص قد يسهم في تحقيق التنمية المستدامة وأهداف اتفاقية التغير المناخي المتفق عليها”. ووفقا لشاكرابارتي، فإن كل يورو يقرضه البنك يجتذب استثمارات أخرى بقيمة 2.3 يورو. وأوضح أنه حتى في حال كان البنك يستثمر 500 مليون يورو إضافية سنويا في الـ 37 دولة التي ينشط بها فإن ذلك سيتيح مجالا كبيرا للتوسع في دول جنوب الصحراء الملتزمة بالديموقراطية بصورة تدريجية. وينوي رئيس البنك التقدم بمقترحه هذا الأسبوع خلال اجتماعات الربيع لصندوق النقد والبنك الدوليين والتي ستنتهي في 22 أبريل الجاري.

معارضة منتظرة من مساهمي البنك، وخصوصا من دول شمال وشرق أوروبا والتي تسعى إلى تركيز البنك على أسواقه الرئيسية. وقالت صحيفة فايننشال تايمز إن الرئيس الأمريكي باراك أوباما تدخل بنفسه في 2012 حتى يتوسع البنك في مصر والأردن والمغرب وتونس بعد ثورات الربيع العربي. وقال شاكرابارتي إن البنك أثبت كفاءة نموذج الأعمال الذي يتبناه بعد التوسع في تركيا ومنغوليا والشرق الأوسط بالإضافة إلى قبرص واليونان دون الإضرار بالإقراض لدول أوروبا الشرقية أو التقليل من نموذج تطوير الديمقراطية الفريد في تلك البلدان.

صورة اليوم

كيف أضر سد أسوان بالبيئة على الرغم من توليده للطاقة المتجددة: يعد سد أسوان أحد الأمثلة على كيفية تأثير هذا النوع من الأبنية سلبا على البيئة. فعلى الرغم من تحكم السد في الفيضان وتوليد الطاقة المتجددة إلا أنه تسبب في تآكل الرقعة الزراعية وتأثر خصوبة التربة بمنطقة الدلتا مع توقف النهر عن حمل المواد المغذية للتربة واحتجازها خلف السد، وفقا لما ذكره جيفري برونسون والذي يعمل مهندسا للطاقة لموقع “AccuWeather“.

مصر في الصحافة العالمية

يوم هادئ آخر لتناول الصحافة العالمية للشأن المصري، ولا توجد تقارير أو أخبار تستحق أن نشير لها.

رأي من الداخل

تساءل عدد من كتاب المقالات عن السبب وراء قيام الحكومة بالطعن ضد حكم قضائي لزيادة دخول أصحاب المعاشات، في حين يوافق مجلس النواب على زيادة معاشات الوزراء. وقال حازم منير، في مقاله بجريدة الوطن، إن الأمر يحتاج إلى وقفة، واصفا موقف الحكومة تجاه أصحاب المعاشات بالمثير للجدل. وطالب إسماعيل إبراهيم، في مقاله ببوابة الأهرام، بتكوين جبهة وطنية من الأحزاب والنقابات المهنية والعمالية للدفاع الدائم عن حقوق أصحاب المعاشات. أما محمد أمين فأوضح في مقاله بجريدة المصري اليوم أنه لا يمانع في قيام المجلس بالموافقة على زيادة معاشات الوزراء ولكنه طالب الحكومة بالنظر إلى الطبقات الكادحة من المجتمع لا سيما أصحاب المعاشات.

دبلوماسية وتجارة خارجية

السلطات المصرية لن تقبل بأي مقترح أمريكي بإرسال قوات إلى سوريا، وفقا لما صرح به محمد رشاد، وهو مسؤول سابق بالمخابرات المصرية. وتأتي هذه التصريحات ردا على ما أوردته صحيفة “وول ستريت جورنال” أمس نقلا عن مسؤولين أمريكيين بارزين أن إدارة الرئيس ترامب اتصلت بالقائم بأعمال رئيس جهاز المخابرات المصرية عباس كامل لمعرفة ما إذا كانت القاهرة ستشارك في قوة عربية مشتركة مدعومة من كل من السعودية والإمارات وقطر لتحل محل الجنود الأمريكيين في سوريا. وقال رشاد إنه يعتقد أن الرئيس عبد الفتاح السيسي لن يقبل فكرة التدخل العسكري، إذ أنه يؤكد دوما على موقف مصر المحايد تجاه الصراع في سوريا منذ البداية. ونقلت الصحيفة عن خبراء قولهم إنه إذا لم ترغب مصر في إرسال قوات إلى سوريا، فبإمكانها المساعدة بطرق أخرى، مثل تدريب المقاتلين السوريين خارج بلادهم وتوفير الخدمات اللوجستية.

في غضون ذلك، قال وزير الخارجية السعودي عادل الجبير أمس إن بلاده تدرس إرسال قوات إلى سوريا كجزء من تحالف دولي أوسع للمساعدة في استقرار الوضع هناك، وفقا لما أوردته وكالة رويترز. وأضاف الجبير: “نجري نقاشا مع الولايات المتحدة بشأن إرسال قوات إلى سوريا، ونفعل هذا منذ بداية الأزمة السورية”. وأوضح أن هناك نقاشات فيما يتعلق بنوعية القوات التي يجب أن تكون متواجدة في شرق سوريا.

مجلس الأعمال المصري السوداني يستهدف مضاعفة قيمة التبادل التجاري بين القاهرة والخرطوم من مستواه الحالي البالغ 529 مليون دولار خلال الفترة المقبلة، وفقا لرئيس المجلس رياض أرمانيوس. ويسعى المجلس للوصول إلى مستهدفاته عبر تنفيذ عدد من المشروعات المشتركة. ويعقد المجلس أول اجتماعاته يوم السبت المقبل 21 أبريل في القاهرة، لبحث تعزيز ودعم التعاون المشترك بين البلدين. ويناقش الاجتماع خطط المجلس خلال السنوات المقبلة ودعم الاستثمار بين البلدين وتذليل أهم العقبات التي تعترض التجارة بين البلدين.

وتأتي جهود التقارب بعد اضطرابات تجارية بين البلدين الفترة الماضية. ففي عام 2016، ألغت الحكومة السودانية مزايا الإعفاءات الجمركية الواردة في اتفاقية الكوميسا لعدد كبير من السلع الواردة من مصر، ومن بينها السيراميك. وفي سبتمبر من العام نفسه، أعلنت السودان وقف دخول الحاصلات الزراعية المصرية للخرطوم، بعد مقاطعة عدة دول المحاصيل الزراعية المصرية عقب أزمة الفراولة المصرية في الولايات المتحدة التي اشتبه في أنها كانت سببا في إصابة البعض بمرض التهاب الكبد الوبائي “إيه”.

وصل وفد رفيع من حركة حماس أمس إلى القاهرة لمناقشة الاحتجاجات الجارية في غزة مع مسؤولين مصريين، وربما يلتقي الوفد بمسؤولي فتح لاستئناف محادثات المصالحة، وفقا لتايمز أوف إسرائيل.

عينت المملكة العربية السعودية أسامة بن أحمد عباس نقلي سفيرا لها في القاهرة خلفا لأحمد قطان، وفقا لجريدة الشروق. ومنح الرئيس السيسي قطان وشاح النيل الشهر الماضي، بعد أن قضى 14 عاما سفيرا للملكة في القاهرة.

طاقة

هيئة البترول تتلقى شريحة أولى بـ 400 مليون دولار من تسهيلات ائتمانية قيمتها 665 مليون دولار
وافق تحالف مصرفي دولي، على صرف شريحة أولى بنحو 400 مليون دولار من تسهيلات ائتمانية تبلغ قيمتها 665 مليون دولار، لصالح الهيئة العامة للبترول، لتوفير الطاقة للسوق المحلية، وفق ما نقلته جريدة المال عن مصدر مطلع. ووافق التحالف على صرف الشريحة بعد حصول هيئة البترول على ضمانة من وزارة المالية. وأكد المصدر استعداد التحالف لصرف الشريحة المتبقية بقيمة 265 مليون دولار، حال توفير الضمانة من جانب الهيئة. ويقود التحالف المؤسسة الإسلامية لتمويل التجارة التابعة للبنك الإسلامي للتنمية، ويضم مجموعة من البنوك أبرزها بنك بنجلاديش الإسلامي، والأهلي التجاري السعودي، ودبي الإسلامي.

نقل وسيارات

نيسان تتصدر السيارات الأكثر مبيعا خلال يناير وفبراير
تصدرت العلامة التجارية نيسان قائمة السيارات الملاكي الأكثر مبيعا خلال شهري يناير وفبراير الماضيين، بالرغم من انخفاض حصتها السوقية إلى 23.3% من المبيعات الإجمالية مقابل 32% من المبيعات خلال نفس الفترة من العام الماضي، وفقا لجريدة المال. وجاءت العلامة التجارية هيونداي في المرتبة الثانية بحصة سوقية 22.1%، تلتها شيفروليه بنسبة 11%، ورينو بنسبة 9.5% وتويوتا بنسبة 7.1%.

“القومية للأنفاق” تبحث مع شركة فرنسية إنشاء شركة لتشغيل وصيانة الخط الثالث للمترو
تجري الهيئة القومية للأنفاق مفاوضات مع شركة “RATP” الفرنسية للنقل العام لإنشاء شركة مصرية فرنسية لتشغيل وصيانة الخط الثالث للمترو والذي يمتد من إمبابة وحتى مطار القاهرة الدولي، وفقا لجريدة إيجيبت إندبندنت. وسيمتلك الجانب المصري 80% من الشركة الجديدة، بينما يمتلك الجانب الفرنسي الحصة المتبقية. وقال المتحدث باسم الهيئة القومية للأنفاق حسن توفيق إن الهيئة تنتظر التعديلات على القانون المنظم لعملها لكي تنهي الاتفاقيات الخاصة بإنشاء الشركة الجديدة. وأضاف أن مكتب زكي هاشم وشركاه سيقوم بدور المستشار القانوني للهيئة.

بنوك وتمويل

“الرقابة المالية” تسمح باستثمار الأموال في الصناديق الخيرية
وافق مجلس إدارة الهيئة العامة للرقابة المالية أمس على فتح المجال لاستثمار الأموال في صناديق الاستثمار الخيرية، وفقا لجريدة المصري اليوم. وأوضح رئيس الهيئة محمد عمران أن الهدف الأساسي من وراء صناديق الاستثمار الخيرية كان الاستفادة من قانون سوق المال بتوفير وعاء لتجميع التبرعات والأموال المخصصة لأنشطة أعمال الخير لاستثمارها والصرف من عوائدها على تلك الأنشطة.

سياسات وتشريعات

الحكومة تعتزم تعديل قانون الضرائب لخفض غرامات التأخير
تعتزم الحكومة تعديل قانون الضرائب بما يسمح بخفض غرامات التأخير لحل كثير من المنازعات الضريبية، وسرعة تحصيل المتأخرات، وفقا لجريدة المال والتي استدلت بالبيان المالي لمشروع الموازنة العامة للدولة للعام المالي المقبل 2019/2018. وصرح وزير المالية عمرو الجارحي في وقت سابق من هذا الأسبوع أن الحكومة تتوقع أن ترتفع عائدات المتحصلات الضريبية بنسبة 23.4% خلال العام المالي الجديد، لتصل إلى ما يساوي 14.7% من الناتج المحلي الإجمالي. ووفقا للبيان المالي التمهيدي الذي أصدرته وزارة المالية، فإن الإيرادات الضريبية ستصل إلى 770.3 مليار جنيه، من إجمالي إيرادات الدولة البالغة 989.188 مليار جنيه للعام المالي المقبل.

أخبار ختامية

وصلت إلى القاهرة أمس الروبوت صوفيا للمشاركة في مؤتمر الصناعة الإبداعية. وفي ردها على سؤال طرحه أسامة كمال حول نجم الكرة المصرية ونادي ليفربول الإنجليزي محمد صلاح، قالت صوفيا إنها من أشد المعجبين به، ووصفت صلاح بأنه يحبه الملايين. (شاهد 0:31 دقيقة)

بالأرقام
تأتيكم برعاية فاروس

Pharos Holding - http://www.pharosholding.com/

متوسط سعر الدولار وفقا لبيانات البنك المركزي: شراء 17.64 جم | بيع 17.74 جم
سعر الدولار بالبنك التجاري الدولي: شراء 17.65 جم | بيع 17.75 جم
سعر الدولار بالبنك الأهلي المصري: شراء 17.75 جم | بيع 17.67 جم

مؤشر EGX30 (الثلاثاء): 17802 نقطة (+1.0%)
إجمالي التداول: 1.4 مليار جم (22% فوق المتوسط اليومي خلال 90 يومًا)
EGX30 منذ بداية العام حتى تاريخه: +18.5%

أداء السوق يوم الثلاثاء: أنهى مؤشر EGX30 تعاملات أمس على ارتفاع نسبته 1.0%، مع صعود سهم البنك التجاري الدولي صاحب الوزن النسبي الأكبر بالمؤشر بنسبة 1.1%. وصعد سهم كيما بنسبة 5.5% ليسجل أفضل أداء بين مكونات المؤشر، تلاه مصرف أبو ظبي الإسلامي بنسبة 5.2%، ثم جي بي أوتو بنسبة 4.7%. وفي المقابل هبط سهم بالم هيلز بنسبة 0.4% ليسجل أسوأ أداء، تلاه السويدي إليكتريك بنسبة 0.3%، والشرقية للدخان بنسبة 0.2%. وبلغ إجمالي قيمة التداولات 1.4 مليار جنيه. وحقق المستثمرون العرب وحدهم صافي شراء.

مستثمرون أجانب: صافي بيع | 35.2 مليون جم
مستثمرون عرب: صافي شراء | 95.7 مليون جم
مستثمرون مصريون: صافي بيع | 60.5 مليون جم

الأفراد: 67.3% من إجمالي التداولات (66.2% من إجمالي المشترين | 68.5% من إجمالي البائعين)
المؤسسات: 32.7% من إجمالي التداولات (33.8% من إجمالي المشترين | 31.5% من إجمالي البائعين)

مستثمرون أجانب: 15.8% من إجمالي التداولات (14.5% من إجمالي المشترين | 17.1% من إجمالي البائعين)
مستثمرون عرب: 16% من إجمالي التداولات (19.4% من إجمالي المشترين | 12.6% من إجمالي البائعين)
مستثمرون مصريون: 68.2% من إجمالي التداولات (66% من إجمالي المشترين | 70.3% من إجمالي البائعين)

خام غرب تكساس: 66.85 دولار (+0.50%)
خام برنت: 71.91 دولار (+0.46%)
الغاز الطبيعي (نايمكس، الأسعار المستقبلية): 2.75 دولار لكل مليون وحدة حرارية بريطانية (+0.29%، تعاقدات مايو 2018)
الذهب: 1347.80 دولار أمريكي للأوقية (-0.13%)

مؤشر TASI: 8096.40 نقطة (+0.57%) (منذ بداية العام: +12.04%)
مؤشر ADX: 4706.76 نقطة (+0.52%) (منذ بداية العام: +7.01%)
مؤشر DFM: 3131.33 نقطة (-0.29%) (منذ بداية العام: -7.08%)
مؤشر KSE الوزني:‏ 415.78 نقطة (+1.52%) (منذ بداية العام: +3.58%)
مؤشر QE: 8958.00 نقطة (+0.03%) (منذ بداية العام: +5.10%)
مؤشر MSM: 4769.42 نقطة (+0.05%) (منذ بداية العام: -6.47%)
مؤشر BB: 1301.98 نقطة (+0.19%) (منذ بداية العام: -2.23%)

مفكرة إنتربرايز

17- 18 أبريل (الثلاثاء – الأربعاء): قمة الصناعات الإبداعية. فورسيزونز نايل بلازا. القاهرة.

21 أبريل (السبت): يعقد مجلس الأعمال المصري السوداني أولى اجتماعاته في القاهرة.

24- 25 أبريل (الثلاثاء – الأربعاء): المؤتمر السنوي الثالث للمستثمرين في مصر، كيب تاون، جنوب أفريقيا.

25 أبريل (الأربعاء): عيد تحرير سيناء، عطلة رسمية.

1 مايو (الثلاثاء): عيد العمال، عطلة رسمية.

2- 3 مايو (الأربعاء – الخميس): مؤتمر ومعرض سيسكو كونكت إيجيبت لعام 2018، فندق نايل ريتز كارلتون، القاهرة.

3 مايو (الخميس): يصدر بنك الإمارات دبي الوطني تقرير مؤشر مديري المشتريات الخاص بمصر لشهر أبريل.

4- 6 مايو 2018 (الجمعة – الأحد): المؤتمر الدولي لتكنولوجيا الشبكات، لم يتحدد مكان الانعقاد بعد.

7- 8 مايو (الاثنين – الثلاثاء): المنتدى السنوي الرابع للمسؤولية الاجتماعية بمصر، فندق إنتركونتيننتال سميراميس، القاهرة.

15 مايو (الثلاثاء): غرة شهر رمضان (تحدد وفقا للحسابات الفلكية).

15- 17 يونيو (الجمعة – الأحد): عيد الفطر (تحدد وفقا للحسابات الفلكية)، عطلة رسمية. (من المحتمل أن يكون يوم الاثنين التالي عطلة رسمية نظرا لأن اليوم الأول يوافق يوم الجمعة).

21- 25 أغسطس (الثلاثاء – السبت): عيد الأضحى (تحدد وفقا للحسابات الفلكية)، عطلة رسمية.

11 سبتمبر (الثلاثاء): بداية السنة الهجرية الجديدة (تحدد وفقا للحسابات الفلكية)، عطلة رسمية.

24- 25 سبتمبر (الاثنين – الثلاثاء): منتدى تحلية المياه بمصر، لم يتحدد مقر الانعقاد بعد.

6 أكتوبر (السبت): عيد القوات المسلحة، عطلة رسمية.

23- 24 أكتوبر (الثلاثاء – الأربعاء): معرض ومؤتمر المدن الذكية 2018، فندق فيرمونت تاورز هليوبوليس، القاهرة.

20 نوفمبر (الثلاثاء): المولد النبوي (تحدد وفقا للحسابات الفلكية)، عطلة رسمية.

22 نوفمبر (الخميس): عيد الشكر بالولايات المتحدة.

25- 28 نوفمبر (الأحد – الأربعاء): الدورة الـ 22 لمعرض ومؤتمر القاهرة للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، معرض القاهرة الدولي، مدينة نصر، القاهرة.

25 ديسمبر (الثلاثاء): عيد الميلاد للغربيين.

1 يناير 2019 (الثلاثاء): رأس السنة الميلادية، عطلة رسمية.

7 يناير 2019 (الاثنين): عيد الميلاد المجيد.

25 يناير 2019 (الجمعة): عيد الشرطة/ ذكرى ثورة يناير، عطلة رسمية.

25 أبريل 2019 (الخميس): عيد تحرير سيناء، عطلة رسمية.

28 أبريل 2019 (الأحد): عيد القيامة المجيد، عطلة رسمية.

29 أبريل 2019 (الاثنين): عيد شم النسيم، عطلة رسمية.

1 مايو 2019 (الأربعاء): عيد العمال، عطلة رسمية.

6 مايو 2019 (الاثنين): غرة شهر رمضان (تحدد وفقا للحسابات الفلكية).

5- 6 يونيو 2019 (الأربعاء-الخميس): عيد الفطر (يحدد وفقا للحسابات الفلكية).

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2018 Enterprise Ventures LLC ©