الخميس, 23 يونيو 2022

مصر مصدر إلهام "الأمير الصغير"

عناوين سريعة

🔎 نتابع هذا المساء

مساء الخير قراءنا الأعزاء، أخيرا أنهينا أسبوع العمل. نتمنى أن تستمعوا بالويك إند (رغم درجات الحرارة الأربعينية). ونتطلع بعد ذلك إلى أسبوع عمل أقصر، فمن المنتظر أن يكون الخميس المقبل إجازة رسمية بمناسبة ثورة 30 يونيو.

ما زال لدينا قدرات فائضة لإسالة المزيد من الغاز الطبيعي لتعزيز صادراتنا، وفق ما ذكره وزير البترول طارق الملا اليوم، وفقا لبيان صادر عن الوزارة. تأتي تصريحات الملا بعد أن وقعت مصر الأسبوع الماضي على اتفاقية مع إسرائيل والاتحاد الأوروبي تهدف إلى إرسال المزيد من الغاز الإسرائيلي إلى مصر لإسالته قبل إعادة تصديره إلى أوروبا. وشملت الاتفاقية التعاون لتطوير البنية التحتية المصرية للمساعدة في زيادة شحنات الغاز الطبيعي المسال إلى الاتحاد الأوروبي.

وتتزايد أهمية الأنباء عن القدرات الفائضة لدينا في ظل التطورات العالمية…

القصة الأبرز عالميا – تصاعد أزمة الطاقة في أوروبا مع استمرار مواجهة القارة العجوز مع روسيا في تكدير صفو أسواق الطاقة. انتقلت ألمانيا إلى المرحلة الثانية – مرحلة الإنذار – من خطة الطوارئ الوطنية بشأن الغاز الطبيعي بعد عدة أيام من انخفاض إمدادات الغاز إلى أوروبا عبر خط أنابيب الغاز "نورد ستريم 1". رغم أن ألمانيا تصنف الوضع رسميا باعتباره "أزمة غاز" وأن الغاز "سلعة نادرة"، على حد وصف وزير الاقتصاد الألماني روبرت هابيك، إلا أن ارتفاع الأسعار لن يؤثر الآن على قطاع الصناعة أو المستهلكين في المنازل. إذا انتقلت ألمانيا إلى المرحلة الثالثة من خطتها للطوارئ، قد تبدأ الحكومة في تقنين إمدادات الغاز للمصانع والمنازل. سلطت فايننشال تايمز ورويترز وسي إن بي سي الضوء على الخبر.

يحدث الآن –

إنه يوم الفائدة: تعقد لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي اجتماعها اليوم لمراجعة أسعار الفائدة، وسط ارتفاع التضخم وتسارع أكبر دورة تشديد نقدي يشهدها العالم منذ عقود. ومع تصاعد التضخم وقرار مجلس الاحتياطي الفيدرالي رفع أسعار الفائدة 75 نقطة أساس دفعة واحدة، من المنتظر أن تقع الأسواق الناشئة حول العالم – ومن بينها مصر – تحت ضغوط متزايدة جراء التشديد النقدي وارتفاع تكلفة الاقتراض.

ولكن من الصعب توقع ما سيفعله صناع السياسة النقدية هذه المرة: أغلبية محدودة من المحللين الذين شملهم استطلاع إنتربرايز الأسبوع الماضي توقعوا الإبقاء على أسعار الفائدة دون تغيير خلال اجتماع اليوم. وسينتظر المركزي لتقييم أثر الزيادات الأخيرة في أسعار الفائدة على التضخم خلال يونيو ويوليو، حسب توقعاتهم. وتوقع استطلاع أجرته رويترز هذا الأسبوع أن يرفع البنك المركزي أسعار الفائدة. ورجح الاستطلاع زيادة بنسبة 50 نقطة أساس في سعر العملية الرئيسية ليصل إلى 11.75%، وزيادة بمقدار 25 نقطة أساس في سعر الإقراض ليصل إلى 12.5%. وكان البنك المركزي رفع أسعار الفائدة 300 نقطة أساس منذ مارس الماضي استجابة للتضخم المحلي والتغيرات العالمية.


أبرز ما جاء في نشرة إنتربرايز الصباحية اليوم الخميس:

  • مصر تسعى لتقليل اعتمادها على "الأموال الساخنة": تحتاج مصر إلى تقليل اعتمادها على جذب أموال المحافظ والتركيز بصورة أكبر على جذب الاستثمار الأجنبي المباشر وتعزيز الصادرات، وفق تصريحات وزير المالية محمد معيط على هامش منتدى قطر الاقتصادي هذا الأسبوع.
  • آراء المطورين العقاريين في الضوابط الجديدة للقطاع: ينظر المطورون العقاريون، الذين يواجهون ضوابط جديدة أكثر صرامة تستهدف الحفاظ على حقوق المشترين وتقليل مخاطر السوق، بإيجابية إلى الضوابط الجديدة، لكنهم يشعرون بالقلق من أن تبطئ الإجراءات الروتينية وتيرة مشروعاتهم.
  • تخطط شركة فاس للطاقة، التابعة لمجموعة الحكير السعودية، استثمار نحو 450 مليون دولار في إنشاء محطة طاقة شمسية بقدرة 500 ميجاوات في مصر، بالشراكة مع وزارة الكهرباء والشركة المصرية لنقل الكهرباء.

🗓 في المفكرة –

تعقد غرفة التجارة الأمريكية بالقاهرة اجتماعها العام السنوي يوم الاثنين 27 يونيو بفندق سانت ريجيس القاهرة. وسيلقي وزير المالية محمد معيط كلمة أمام الاجتماع.

يمكنكم الاطلاع على المفكرة كاملة على موقعنا الإلكتروني، والتي تجدون فيها قائمة شاملة بالأحداث الإخبارية القادمة والأعياد الوطنية والمؤتمرات، وكل ما يهم مجتمع المال والأعمال.

☀️ طقس الغد – ترتفع درجات الحرارة العظمى في القاهرة غدا إلى 42 درجة، قبل أن تنخفض قليلا يوم السبت إلى 40 درجة. وتسجل درجات الحرارة خلال ساعات الليل يومي العطلة الأسبوعية 23-25 درجة، وفق توقعات تطبيقات الطقس.

enterprise

🚙 على الطريق

يبدو أن رواية "الأمير الصغير" الشهيرة مستوحاة من حادث تحطم طائرة في مصر: تعد رواية "الأمير الصغير" لأنطوان دو سانت إكزوبيري أحد أكثر الكتب قراءة ومبيعا وترجمة في عصرنا. وقد نشرها الكاتب الفرنسي بعد سنوات قليلة من تعرضه لحادث تحطم طائرة في الصحراء الغربية عام 1935، وهي الحبكة ذاتها التي تدور حولها الرواية، التي يسقط بطلها في الصحراء بعد تهشم طائرته أيضا. ويعود الفضل في هذا الكشف إلى المخطوطات الأولية للرواية التي يعرضها متحف الفنون الزخرفية في باريس، بحسب تقرير موقع عرب نيوز. المخطوطات توضح كيف أن سانت إكزوبيري الذي أنقذه البدو بعد ثلاثة أيام من فقدانه بصحبة الميكانيكي، قد "أصيب ببعض الهلوسات" في الصحراء، وهي اللحظة التي كانت نقطة انطلاق رواية الأمير الصغير"، كما تقول أمينة المعرض آن منير.


فيينا أفضل مكان للعيش في العالم هذا العام: وضع مؤشر قابلية العيش العالمي الصادر عن وحدة الإيكونوميست للاستقصاء العاصمة النمساوية فيينا في صدارة الترتيب هذا العام، كأفضل مكان يمكن أن يعيش فيه المرء. وقال تقرير المؤشر إن "الاستقرار والبنية التحتية الجيدة هما مصدر السحر الرئيسي للمدينة لدى سكانها، مدعومين بالرعاية الصحية الجيدة والثقافة والترفيه". وجاءت العاصمة الدنماركية كوبنهاجن في المركز الثاني، ثم زيورخ السويسرية في المركز الثالث، ثم مدينتي كالجاري وفانكوفر الكنديتان في المركزين الرابع والخامس على الترتيب.

العديد من مدن الشرق الأوسط وشمال أفريقيا جاءت في ذيل القائمة: احتلت العاصمة الإيرانية طهران المركز الـ 162، والعاصمة الجزائرية المركز الـ 169، وطرابلس الليبية المركز الـ 170، وفي قاع الترتيب جاءت دمشق في المركز الـ 172.

ترتيب المدن المصرية في القائمة غير معروف حتى الآن، إذ من المنتظر الإعلان عن القائمة النهائية في مؤتمر عبر الإنترنت يوم الخميس 7 يوليو. إذا كنت مهتما، يمكنك التسجيل لمتابعة المؤتمر من هنا.


فقدان التنوع البيولوجي قد يحدث أزمة ديون سيادية عالمية: قد يؤدي تدهور النظام البيئي إلى عواقب اقتصادية جديدة غير متوقعة، وفقا لتقرير أعدته مجموعة من الاقتصاديين من جامعات كامبريدج وشيفلد هالام وكلية الدراسات الشرقية والأفريقية بجامعة لندن (بي دي إف). ويعد التقرير هو أول تصنيف ائتماني يأخذ في اعتباره الدمار البيئي، ويبحث في كيفية تأثير تدهور الطبيعة على التصنيفات الائتمانية واحتمالات تخلف الدول عن سداد مديونياتها وحساب تكلفة الاقتراض وفقا لتلك العوامل. ويذكر التقرير أنه في "سيناريو الانهيار الجزئي لخدمات النظام البيئي… ستكون الصين وماليزيا الأكثر تضررا"، ومع انخفاض الجدارة الائتمانية التي من المحتمل أن تضيف مليارات الدولارات إلى تكاليف خدمة الدين. يقدم البحث الرائد حججا قوية حول أهمية قيام وكالات التصنيف الائتماني بإدراج المخاطر المتعلقة بالبيئة في تصنيفاتها، وكيف يمكن أن يؤدي تجاهل أضرار فقدان التنوع البيولوجي إلى آثار خطيرة على المستثمرين والحكومات.


المعلنون يتحولون إلى منصات بث مجانية للوصول إلى أكبر عدد من الجمهور. من المتوقع أن تتفوق منصات مدعومة بالإعلانات مثل تطبيقات توبي وفريفي وزومو، وأخرى مدعومة بالإعلانات من خدمات الاشتراك مثل إتش بي أو ماكس، على المنصات التقليدية المعتمدة على الاشتراكات، وفق ما نقلته وول ستريت جورنال عن بيانات إنسايدر إنتليجنس. من المرتقب أن تحقق هذه المنصات، التي كانت تعتبر في السابق من الدرجة الثانية بالمقارنة بغيرها، إيرادات بقيمة 19 مليار دولار خلال العام الجاري، وهو ما يمثل ضعفي إيراداتها في عام 2020. وقال الرئيس التنفيذي لبلوتو تي في توم رايان: "ينشئ الأشخاص مجموعاتهم الخاصة الآن، إذ أنهم مستعدون فقط للدفع لعدد معين من التطبيقات"، مضيفا أنهم يريدون أن يكونوا جزءا من هذه المجموعات.

وتحاول نتفليكس اللحاق سريعا بالركب: يستكشف عملاق البث حاليا إمكانية تقديم نسخة من خدماته مدعومة بالإعلانات، وفق ما نقلته وول ستريت جورنال عن مصادر مطلعة أوضحت أيضا أن شركتي إن بي سي يونيفرسال وجوجل تتنافسان لمساعدة نتفليكس على إنشاء هذا المنتج الجديد عبر تزويدها بتقنية خدمات الإعلانات. مع ذلك، ما تزال هذه الخطط في مراحلها الأولى ولم يجر اتخاذ أي قرار بعد. يأتي ذلك في الوقت الذي يواجه فيه عملاق البث نتفليكس أوقاتا عصيبة بعد أن هوى سعر سهمه من أقل من 600 دولار مطلع هذا العام إلى نحو 180 دولارا خلال الأسبوع الجاري. وأعلنت الشركة عن خسارة 200 ألف مشترك عالميا في الربع الأول من عام 2022 وذلك للمرة الأولى منذ عشر سنوات.

هذه النشرة تأتيكم برعاية
Palmhills - palmhillsdevelopments.com
Etisalat - https://www.etisalat.eg

👌 إنتربرايز ترشح لكم

📺 في سهرة الليلة –

وسط بحر الأفلام الجديدة الكئيبة، يطل Cha Cha Real Smooth كطوق نجاة: هذا هو الفيلم الروائي الثاني للمخرج والكاتب والممثل كوبر ريف (25 عاما) الذي يلعب دور أندرو، منظم حفلات دينية يهودية. يصبح أندرو صديقا لدومينو (تلعب دورها ببراعة داكوتا جونسون)، أم شابة لفتاة مصابة بالتوحد عمرها 14 عاما. قضت دومينو حياتها تراقب ابنتها لولا وهي تجلس بمفردها في أي ركن، فيما يندمج الأطفال الآخرين في الاحتفال والأنشطة الاجتماعية المختلفة. لكن يدخل أندرو ويتمكن بطريقة ما من جعل لولا ترقص ليخلق شكلا من أشكال العلاقة الدافئة بين الأم وابنتها. يكشف الفيلم كيف يمكن أن يصبح العالم قاسيا، لكن يذكرنا أيضا كيف يمكن أن يهيمن الدفء عليه عندما نكون بصحبة الشخص المناسب. عُرض فيلم الدراما الأمريكي للمرة الأولى خلال مهرجان صاندانس السينمائي في وقت مبكر من هذا العام وحصد جائزة الجمهور. الفيلم متاح على أبل تي في بلس (شاهد الإعلان 3:00 دقائق).

لا توجد مباريات اليوم وحتى في عطلة نهاية الأسبوع. لا شيء يذكر حتى عودة الدوري وكأس مصر يوم الأحد.

🍣 ماذا تأكل هذا المساء –

هل تفكرون في السوشي الليلة؟ جارنيل حولكم في كل مكان. مع وجود سبعة فروع منتشرة في جميع أنحاء القاهرة الكبرى، لن تضطروا إلى الخروج من منطقتكم لتجربة تشكيلة الأطباق المتنوعة لديهم. صالات الطعام الواسعة والخدمة المميزة تمنحكم طاقة مريحة وتفتح شهيتكم لتجربة كل شيء. قائمة الطعام ترضي جميع الأذواق: الشوربة، السلطة، التيبانياكي، السوشي، والكثير من الخيارات النباتية، والأطباق الرئيسية، والحلويات. نحن من عشاق لفائف الكريمي لافا، وأطباق النودلز بالدجاج، ولا تفوتوا الساشيمي الذي ينعش كل خلايا التذوق لدينا. تجدون جارنيل في مصر الجديدة، والتجمع، والمعادي، والزمالك، والشيخ زايد.

🎤 خارج المنزل –

تقدم فرقة خيوط عروض مسرح إعادة التمثيل خلال فعاليات مهرجان دوار للفنون وذلك غدا، في الثامنة مساء. مسرح إعادة التمثيل هو عروض ارتجالية تفاعلية مبنية على قصص الجمهور، حيث يمكنكم عرض قصتكم وما تشعرون به على خشبة المسرح قبل أن تعيد الفرقة تمثيلها. الحضور مجاني لكن ينبغي التسجيل مسبقا.

يستضيف كايرو جاز كلوب بالشيخ زايد آخر فعاليات الموسم من "Brunch Bunch" السبت المقبل مع موسيقى مختارة من "زي كوردي" و"موينز" و"مومو" والتي تبدأ من الثانية ظهرا وتستمر حتى منتصف الليل.


👂 من عالم البودكاست –

enterprise

ماذا بعد – بودكاست When It Clicked.. صناعة القرار في عالم الأعمال: تركز كل حلقة، تبلغ مدتها نحو 25 دقيقة، على شركة معينة اتخذت قرارا غير تقليدي أثر سلبا أو إيجابا على الشركة. قد يشبه ذلك قرار جوجل دوكس إلغاء زر "حفظ" المستندات (استمع 26:56 دقيقة) أو قرار سبوتيفاي أن يعتمد نموذج أعمالها على الشركات الصغيرة (استمع 25:34 دقيقة). ما يزال البودكاست جديدا، إذ صدرت خمس حلقات فقط حتى الآن، لكن مقدمته إيلانا ستراوس تحاول ضمان التحدث إلى صناع القرار في حلقات البودكاست للكشف عن طريقة تفكيرهم عند لحظات اتخاذ مثل هذه القرارات.

💡 على ضوء الأباجورة –

حكاية ثلاث رائدات أعمال سوريات نجحن رغم التحديات: يروي كتاب 25 Million Sparks للمؤلف أندرو ليون حنا قصة ثلاث نساء سوريات يعيشن في مخيم الزعتري للاجئين في الأردن. تمتلك ياسمينة متجرا لفساتين الزفاف وصالون تجميل، وملك فنانة شابة ترسم على جدران المخيم، وأسما هي رائدة أعمال اجتماعية تدير مبادرة حكي لإثراء حياة الأطفال. يسرد لنا حنا تفاصيل رحلة النساء الثلاثة، ناشرا صورا لأعمال فنية وأبيات شعرية لملك وأسما في الكتاب، ما يمنح القراء بعض الأمل في مستقبل أفضل رغم الصعاب. ويظهر الكتاب كيف يمكن أن تتغلب العزيمة والنوايا الحسنة على قسوة العالم في بعض الأحيان.

🌊 في اتجاه المؤشر

أنهى مؤشر EGX30 آخر جلسات الأسبوع على تراجع كبير بنسبة 1.8%، وسط قيم تداول متدنية بلغت 386 مليون جنيه (53.7% أقل من المتوسط على مدار الـ 90 يوما الماضية). وكان المستثمرون الأجانب وحدهم صافي بائعين بختام الجلسة. وبذلك يكون المؤشر الرئيسي قد تراجع بنسبة 21.0% منذ بداية العام الجاري.

في المنطقة الخضراء: بنك أبو ظبي الإسلامي مصر (+2.6%)، وراميدا (+0.9%)، وأموك (+0.6%).

في المنطقة الحمراء: إم إم جروب (-4.9%)، ومدينة نصر للإسكان (-4.1%)، والبنك التجاري الدولي (-3.0%).

📈 الصورة الكاملة

كيف يمكن استغلال إمكانات القطاع الخاص في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا؟

كيف تبدو معايير الحوكمة والإدارة والوصول إلى التمويل في المنطقة؟ هذه هي بعض الأسئلة التي يطرحها تقرير جديد (بي دي إف)، أصدره البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، وبنك الاستثمار الأوروبي، والبنك الدولي. يعتمد التقرير على مسح أجري في الفترة بين أواخر عام 2018 وحتى عام 2020، وشمل 5800 شركة رسمية في ستة اقتصادات في المنطقة، هي مصر والأردن ولبنان، والمغرب، وتونس، والضفة الغربية وقطاع غزة. وتناول قضايا مثل الحوكمة، والإدارة، والتجارة، والابتكار، والوصول إلى التمويل، لتقييم تقدم المنطقة على مدار السنوات وأين تكمن المعوقات التي ما زالت تواجهها.

ما هي المشكلات الرئيسية وفقا للشركات المصرية؟ من بين 3100 شركة مصرية شملها الاستطلاع، كانت معدلات الضرائب أكبر عقبة بالنسبة للأعمال (بالنسبة لنحو 24% من الشركات)، المشكلة نفسها عبرت عنها الشركات غير المصرية إلى جانب صعوبة الوصول إلى التمويل.

يختلف ذلك كثيرا مع نتائج استطلاعاتنا السنوية، فقد أشارت الغالبية العظمى من الشركات التي استطلعنا آراءها في عام 2018 إلى أن التضخم يعد هو التحدي الأكبر بالنسبة لها، فيما كان البحث عن الموظفين الأكفاء والاحتفاظ بهم مصدر القلق الأكبر للشركات في استطلاعنا في عام 2019. وفي الواقع، في آخر نسخة من استطلاعنا، المنشور أوائل هذا العام، كانت الضرائب أقل مصدر قلق للشركات، وحازت المخاوف بشأن البيروقراطية، وأزمات سلاسل التوريد، الاحتفاظ بالموظفين الأكفاء، على نسبة أعلى كثيرا.

معايير الحوكمة تحسنت في مصر على عكس بقية المنطقة: لم تتحسن معايير الحوكمة في بلدان الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في العقد الماضي، حسبما يذكر التقرير. أما في مصر تحسنت الحوكمة تدريجيا منذ عام 2015، لكنها لم تتعاف بعد من التراجع الكبير الذي بدأ تقريبا في عام 2009، وفقا للتقرير.

تستخدم الشركات في المنطقة علاقاتها السياسية وجمعيات الأعمال للحصول على معاملة تفضيلية، بشكل أكبر من مناطق أخرى من العالم، بحسب التقرير. وأظهر التقرير وجود ارتباط بين الشركات التي تتمتع بنفوذ واتصالات سياسية أكبر وبين عوامل تمنحها ميزة تفضيلية للحصول – على سبيل المثال – على تمويل خارجي.

الإدارة القوية هي المفتاح لتحسين الأعمال: يذكر التقرير أن "الممارسات الإدارية تفسر جزءا كبيرا من الفجوة في مجموع عوامل الإنتاجية بين البلدان"، نظرا لأن الشركات المدارة بشكل أفضل تحقق أرباحا تشغيلية أفضل، وأكثر توجها نحو الخارج، وتستثمر أكثر في البحث والتطوير. وجاءت كل دول منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في النصف الأدنى من قائمة تضم 35 اقتصادا من منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وأوروبا وآسيا الوسطى مصنفة على أساس ممارسات الإدارة. وتراجعت مصر إلى منتصف الترتيب، وجاء لبنان في المركز الأخير، في حين احتلت أذربيجان وبلغاريا ولاتفيا المراكز الثلاثة الأولى على الترتيب من بين البلدان الـ 35.

انخفض تقييم الممارسات الإدارية في البلدان التي يهيمن عليها القطاع العام: أظهرت بيانات المسح ارتباطا بين ممارسات الإدارة السيئة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وبين ارتفاع معدلات الملكية الجزئية للحكومات. ووفقا للتقرير، تختار شركات القطاع العام في المنطقة أحيانا المديرين على أساس علاقاتهم وليس على أساس الجدارة، ما يعني أن "المديرين ذوي الأداء الضعيف أقل عرضة للإقالة".

هذا هو سبب آخر للترحيب ببرنامج طرح الأصول الحكومية في مصر، والذي سيشهد بيع حصص في الشركات المملوكة للدولة إلى مستثمرين محليين أو دوليين أو عبر الطرح في البورصة، في إطار خطة للتخارج الجزئي أو الكلي من العديد من القطاعات في غضون السنوات القليلة المقبلة. وتهدف الخطة إلى تعظيم مساهمة القطاع الخاص في الاقتصاد لتصل إلى 65% على مدى السنوات الثلاث المقبلة، وجذب استثمارات بقيمة 40 مليار دولار على مدى السنوات الأربع المقبلة.

ونحن نواجه أكبر مشكلة في الوصول إلى التمويل: نحو 69% من شركات منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا التي شملتها الدراسة وجدت صعوبة في الحصول على تمويل عندما احتاجت إلى قرض، مقارنة بـ 59% من شركات منطقة أوروبا وآسيا الوسطى. لكن الشركات المصرية وجدت صعوبة في الحصول على ائتمان أكثر من أي بلد آخر، إذ قالت نحو 90% من الشركات المشاركة في المسح إن قيود الائتمان حالت دون حصولها على قروض. وأشارت الشركات المشاركة إلى متطلبات الضمانات الصارمة وإجراءات التقديم المعقدة ومعدلات الفائدة المرتفعة باعتبارها أكبر العوامل التي تثني الشركات عن التقدم بطلب للحصول على قرض.

لكننا نعمل على تحسين ذلك: كان الشمول المالي وتمويل الشركات الصغيرة والمتوسطة من أولويات الدولة المصرية في السنوات القليلة الماضية. وقد نشر البنك المركزي توصيات بشأن كيفية مساعدة الشركات الصغيرة في الحصول على تمويل، كجزء من حملة أوسع لتحسين الوصول إلى التمويل. وتقدم المؤسسات الدولية مثل البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية العديد من حزم التمويل للبنوك المصرية لإعادة إقراضها للشركات الصغيرة والمتوسطة.

📆 المفكرة

يونيو

23 يونيو (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي المصري.

25-27 يونيو (السبت-الاثنين): معرض The Big 5 Construct بمركز مصر للمعارض الدولية بالقاهرة الجديدة.

26 – يونيو (الأحد): الموعد النهائي للتسجيل المسبق للشركات الخاصة قبل تقديم العطاءات للمرحلة الثانية من المشروع القومي للشراكة بين القطاعين العام والخاص لإنشاء وتشغيل ألف مدرسة لغات.

27 يونيو – 3 يوليو (الأثنين – الأحد): بطولة العالم للجامعات في الاسكواش، الجيزة الجديدة.

30 يونيو (الخميس): عيد ثورة 30 يونيو، عطلة رسمية.

30 يونيو (الخميس): الموعد النهائي لتقديم العطاءات لعقد إعادة تطوير مقر الحزب الوطني.

يونيو: تطلق مصر نظام التذاكر الموحد لجميع وسائل المواصلات بمحطة عدلي منصور المركزية.

يوليو

يوليو: يدخل قانون التأمين الموحد للعمالة المؤقتة حيز التنفيذ.

يوليو: اجتماع لجنة تسعير الوقود لتحديد أسعار الوقود ربع السنوية.

مطلع يوليو: الرئيس البولندي يزور مصر.

1 يوليو (الجمعة): بداية السنة المالية 2022-2023.

1 يوليو (الجمعة): بدء العمل رسميا بنظام الإيصال الإلكتروني.

1 يونيو (الجمعة): عقد الاجتماع الثاني للجمعية العمومية غير العادية للمجموعة المالية هيرميس.

8 يوليو (الجمعة): وقفة عرفات.

9 – 13 يوليو (السبت – الأربعاء): عيد الأضحى، عطلة رسمية.

21 يوليو (الخميس): اجتماع السياسة النقدية للبنك المركزي الأوروبي.

26 – 27 يوليو (الثلاثاء – الأربعاء): اجتماع لجنة السياسة النقدية لمجلس الاحتياطي الفيدرالي.

30 يوليو (السبت): رأس السنة الهجرية.

أواخر يوليو – 14 أغسطس: موسم أرباح الربع الثاني من عام 2022.

أغسطس

أغسطس: مضاعفة قدرة الربط الكهربائي مع السودان إلى 600 ميجاوات.

18 أغسطس (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي المصري.

سبتمبر

سبتمبر: إطلاق المعرض البحري الأول "Naval Power" للقوات البحرية برعاية وزارة الدفاع المصرية.

سبتمبر: بدء التشغيل الفعلي لمركز الإبداع والتكنولوجيا المالية التابع للبنك المركزي المصري.

8 سبتمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية للبنك المركزي الأوروبي.

18 سبتمبر (الأحد): الموعد النهائي للشركات العاملة في مجال الأوراق المالية للانضمام الاتحاد المصري للأوراق المالية.

سبتمبر: الدورة السادسة للجنة الاقتصادية المصرية الألمانية المشتركة.

20 – 21 سبتمبر (الثلاثاء – الأربعاء): اجتماع الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي لمراجعة أسعار الفائدة.

22 سبتمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي المصري.

26 – 27 سبتمبر (الاثنين – الثلاثاء): منتدى المرأة الأفريقية للابتكار وريادة الأعمال، فندق ماريوت، القاهرة.

أكتوبر

أكتوبر: الاجتماعات السنوية للبنك الدولي وصندوق النقد الدولي في واشنطن العاصمة

أكتوبر: اجتماع لجنة تسعير الوقود لتحديد أسعار الوقود ربع السنوية.

1 أكتوبر (السبت): تطبيق منظومة التسجيل المسبق على الشحنات الجوية بشكل إلزامي.

6 أكتوبر (الخميس): عيد القوات المسلحة، عطلة رسمية.

8 أكتوبر (السبت): المولد النبوي الشريف، عطلة رسمية.

18 – 20 أكتوبر (الثلاثاء – الخميس): مؤتمر البحر الأبيض المتوسط البحري، الإسكندرية ، مصر.

27 أكتوبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية في البنك المركزي الأوروبي.

أواخر اكتوبر – 14 نوفمبر: موسم أرباح الربع الثالث من عام 2022.

نوفمبر

نوفمبر: أسبوع القاهرة للمياه 2022.

1 – 2 نوفمبر (الثلاثاء – الأربعاء): اجتماع لجنة سعر الفائدة للاحتياطي الفيدرالي.

3 نوفمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي المصري.

4 – 6 نوفمبر: انطلاق معرض أوتوتك للسيارات بمركز القاهرة الدولي للمعارض والمؤتمرات.

7 – 18 نوفمبر (الإثنين – الجمعة): مصر تستضيف COP27 في شرم الشيخ.

21 نوفمبر – 18 ديسمبر (الأثنين – الأحد): كأس العالم لكرة القدم 2022، قطر.

13 – 14 ديسمبر (الثلاثاء – الأربعاء): اجتماع لجنة السياسة النقدية لمجلس الاحتياطي الفيدرالي.

15 ديسمبر (الخميس): اجتماع السياسة النقدية للبنك المركزي الأوروبي.

ديسمبر

22 ديسمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي المصري.

يناير 2023

يناير: الشركات المقيدة بالبورصة المصرية وغير المصرفية تقدم تقارير الحوكمة البيئية والاجتماعية والمؤسسية لأول مرة.

يناير: اجتماع لجنة تسعير الوقود لتحديد أسعار الوقود ربع السنوية.

أحداث دون ميعاد محدد

النصف الأول من 2022: التشخيص المتكاملة تستهدف إتمام استحواذها على 50% من مركز إسلام أباد التشخيصي.

النصف الأول من 2022: الحكومة تحسم العروض المقدمة من عدد من شركات القطاع الخاص لإنشاء محطات لتحلية المياه.

النصف الأول من 2022: الإعلان عن الإصدار الثاني من السندات الخضراء للشركات في مصر.

الربع الثاني من 2022: صندوق مصر السيادي يستثمر في شركتين بقطاعي الشمول المالي والخدمات المالية غير المصرفية.

أواخر الربع الثاني من 2022: الموافقة على قانون التأمين الجديد لهيئة الرقابة المالية.

أواخر الربع الثاني من 2022: نهاية الفترة المخصصة لتقديم العطاءات لعقد إعادة تطوير المقر السابق للحزب الوطني.

أواخر النصف الأول من 2022: شركة إم جلوري القابضة الإماراتية ووزارة الإنتاج الحربى تبدآن تصنيع سيارات بيك أب تعمل بالوقود المزدوج.

النصف الثاني من 2022: افتتاح المتحف المصري الكبير.

النصف الثاني من 2022: مصر تستضيف المنتدى الوزاري للغاز.

النصف الثاني من 2022: من المفترض أن تنتهي الحكومة من تطعيم 70% من السكان ضد "كوفيد-19".

الربع الثالث من 2022: الشركة المصرية لخدمات التمويل الاستهلاكي التابعة لشركة أيادي للاستثمار والتنمية تطرح أول منتجاتها التمويلية.

أواخر 2022: منصة إي-أسواق تطلق منصة إلكترونية لحجز تذاكر المواقع الأثرية عبر الإنترنت في جميع أنحاء الجمهورية.

2023: مصر تستضيف الاجتماع السنوي لمجلس المحافظين للبنك الآسيوي للاستثمار في البنية التحتية لعام 2023.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، «سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها (رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«محرم وشركاه»، الشريك الرائد للسياسات العامة والعلاقات الحكومية (رقم التسجيل الضريبي: 459-112-616)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)، و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235) و«مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).